بحث صور خرائط Youtube الأخبار Gmail Drive تقويم المزيد »
تسجيل الدخول
شكرًا لاستخدامك إجابات Google. أصبحت خدمة إجابات Google الآن مخصصة للقراءة فقط، وفي 30 نيسان (أبريل) 2015، سيتم إيقاف إجابات Google، كما ستتم إزالة كل المحتوى. اقرأ الأسئلة الشائعة للمزيد من المعلومات.
إجابات Google
أهم التصنيفات
Google إجابات (3309290)
العلاقات الإنسانية (1392582)
العالم العربي (1208206)
الكمبيوتر والإنترنت (853732)
الثقافة والأدب (367942)
الصحة (319362)
العلوم (219351)
الأديان والمعتقدات (201406)
تعليقات المستخدمين (186564)
المنتجات الإلكترونية (140301)
الطعام والشراب (125976)
التعليم والتدريب (70832)
الرياضة (69769)
الألعاب والترفيه (68515)
الاقتصاد والأعمال (65312)
الجمال والموضة (59864)
الأسرة والطفل (51434)
وسائل الإعلام (41414)
قواعد وقوانين (39054)
السياحة والسفر (34741)
الشركات (33183)
المنزل (33164)
الهوايات (27039)
وسائل المواصلات (12325)
عرض الكل ›
9‏/12‏/2010
بمن قيل هذا الشعر للمتنبي ؟؟؟
كتابة الشعر
الشعر
أَمُعَفِّرَ اللَيـثِ الهِزَبـرِ بِسَوطِـهِ
لِمَنِ اِدَّخَرتَ الصارِمَ  المَصقـولا
وَقَعَت عَلى الأُردُنِّ مِنـهُ  بَلِيَّـةٌ
نُضِدَت بِها هـامُ الرِفـاقِ تُلـولا
وَردٌ إِذا وَرَدَ البُحَيـرَةَ شارِبـاً
وَرَدَ الفُـراتَ زَئيـرُهُ  وَالنيـلا
مُتَخَضِّبٌ بِدَمِ الفَـوارِسِ  لابِـسٌ
فـي غيلِـهِ مِـن لِبدَتَيـهِ غيـلا
مـا قوبِلَـت عَينـاهُ إِلّا  ظُنَّـتـا
تَحتَ الدُجى نارَ الفَريقِ  حُلـولا
فـي وَحـدَةِ الرُهبـانِ إِلّا أَنَّـهُ
لا يَعـرِفُ التَحريـمَ  وَالتَحلـيـلا
يَطَءُ الثَرى مُتَرَفِّقـاً مِـن تيهِـهِ
فَكَـأَنَّـهُ آسٍ يَـجُـسُّ عَـلـيـلا
وَيَـرُدُّ عُفرَتَـهُ إِلـى  يافوخِـهِ
حَتّـى تَصيـرَ لِرَأسِـهِ إِكلـيـلا
وَتَظُنُّـهُ مِمّـا يُزَمـجِـرُ نَفـسُـهُ
عَنهـا لِشِـدَّةِ غَيظِـهِ مَشـغـولا
قَصَرَت مَخافَتُهُ الخُطـى فَكَأَنَّمـا
رَكِبَ الكَمِيُّ جَـوادَهُ مَشكـولا
أَلقى فَريسَتَـهُ وَبَربَـرَ  دونَهـا
وَقَرُبـتَ قُربـاً خالَـهُ تَطفـيـلا
فَتَشابَهُ الخُلُقـانِ فـي  إِقدامِـهِ
وَتَخالَفا فـي بَذلِـكَ  المَأكـولا
أَسَدٌ يَرى عُضوَيهِ فيكَ  كِلَيهِمـا
مَتنـاً أَزَلَّ وَسـاعِـداً  مَفـتـولا
في سَرجِ ظامِئَةِ الفُصوصِ  طِمِرَّةٍ
يَأبـى تَفَرُّدُهـا لَهـا التَمثـيـلا
نَيّالَـةِ الطَلَبـاتِ لَــولا أَنَّـهـا
تُعطي مَكـانَ لِجامِهـا مـا نيـلا
تَندى سَوالِفُها إِذا اِستَحضَرتَهـا
وَيُظَـنَّ عَقـدُ عِنانِهـا مَحـلـولا
ما زالَ يَجمَـعُ نَفسَـهُ فـي زَورِهِ
حَتّى حَسِبتَ العَرضَ مِنهُ الطـولا
وَيَدُقُّ بِالصَدرِ الحِجارَ كَأَنَّهُ يَبغي
إِلى مـا فـي الحَضيـضِ سَبيـلا
وَكَأَنَّـهُ غَرَّتـهُ عَيـنٌ  فَاِدَّنـى
لا يُبصِرُ الخَطـبَ الجَليـلَ  جَليـلا
أَنَفُ الكَريمِ مِنَ الدَنِيَّةِ  تـارِكٌ
في عَينِهِ العَدَدَ الكَثيـرَ  قَليـلا
وَالعارُ مَضّاضٌ وَلَيـسَ  بِخائِـفٍ
مِن حَتفِهِ مَن خـافَ مِمّـا  قيـلا
سَبَـقَ اِلتِقاءَكَـهُ بِوَثبَـةِ هاجِـمٍ
لَو لَـم تُصادِمُـهُ لَجـازَكَ  ميـلا
خَذَلَتـهُ قُوَّتُـهُ وَقَـد  كافَحتَـهُ
فَاِستَنصَـرَ التَسليـمَ وَالتَجـديـلا
قَبَضَـت مَنِيَّتُـهُ يَدَيـهِ  وَعُنقَـهُ
فَكَأَنَّـمـا صادَفـتَـهُ  مَغـلـولا
سَمِعَ اِبـنُ عَمَّتِـي بِـهِ  وَبِحالِـهِ
فَنَجا يُهَروِلُ مِنكَ أَمـسِ  مَهـولا
وَأَمَـرُّ مِمّـا فَـرَّ مِنـهُ  فِـرارُهُ
وَكَقَتلِـهِ أَن لا يَمـوتَ  قَتـيـلا
تَلَفُ الَّذي اِتَّخَذَ الجَـراءَةَ خُلَّـةً
وَعَظَ الَّذي اِتَّخَذَ الفِـرارَ خَليـلا
لَو كانَ ما تُعطِيهِـمِ مِـن  قَبـلِ
أَن تُعطِيهِمِ لَم يَعرِفـوا التَأميـلا
فَلَقَد عُرِفتَ وَما عُرِفتَ  حَقيقَـةً
وَلَقَد جُهِلتَ وَما جُهِلـتَ خُمـولا
نَطَقَت بِسُؤدُدِكَ الحَمـامُ تَغَنِّيـاً
وَبِمـا تُجَشِّمُهـا الجِيـادُ صَهيـلا
ما كُلُّ مَن طَلَبَ المَعالِيَ نافِـذاً
فيها وَلا كُلُّ الرِجـالِ فُحـولا  !!


الإجابات (3)
التصنيف بحسب: التصويت | الوقت
كان هناك خطأ أثناء تحميل الأجوبة. يرجى المحاولة مرة أخرى.
تمت إزالة بعض الإجابات من إطار مشاهدتك
الأصوات
3
المشاهدات
1829
متابعات
1
x
©2015 Google - البنود - سياسة المحتوى - الخصوصية - وضع الأمان: إيقاف
اختيار وضع الأمان
استخدم وضع الأمان في إجابات Google إذا كنت تريد عرض المحتوى المناسب للأطفال فقط.