بحث صور خرائط Youtube الأخبار Gmail Drive تقويم المزيد »
تسجيل الدخول
شكرًا لاستخدام إجابات Google. اعتبارًا من 23 يونيو (حزيران) 2014، سوف تصبح إجابات Google خدمة للقراءة فقط. وبعد 23 يونيو (حزيران) 2014، سوف تكون جميع الأسئلة التي تمت الإجابة عليها متوفرة للأشخاص من أجل البحث والتصفح، ولكن لن يتم قبول أي أسئلة أو إجابات جديدة أو أي نشاط كتابة آخر للمستخدم .. اطلع على الأسئلة المتداولة للحصول على مزيد من المعلومات.
إجابات Google
أهم التصنيفات
Google إجابات (3309687)
العلاقات الإنسانية (1392693)
العالم العربي (1208298)
الكمبيوتر والإنترنت (853854)
الثقافة والأدب (367964)
الصحة (319412)
العلوم (219361)
الأديان والمعتقدات (201413)
تعليقات المستخدمين (186568)
المنتجات الإلكترونية (140327)
الطعام والشراب (125983)
التعليم والتدريب (70839)
الرياضة (69773)
الألعاب والترفيه (68523)
الاقتصاد والأعمال (65321)
الجمال والموضة (59875)
الأسرة والطفل (51441)
وسائل الإعلام (41416)
قواعد وقوانين (39062)
السياحة والسفر (34745)
الشركات (33186)
المنزل (33165)
الهوايات (27043)
وسائل المواصلات (12325)
عرض الكل ›
27‏/4‏/2010
ما لكم إذا قيل لكم انفروا في سبيل الله اثاقلتم إلى الأرض
الاقصى
جميع التصنيفات
فلسطين
التوحيد
الإسلام
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ، أما بعد
قال الله تعالى (( يا أيها الذين آمنوا مالكم إذا قيل لكم انفروا في سبيل الله اثاقلتم إلى الأرض أرضيتم بالحياة الدنيا من الآخرة ، فما متاع الحياة الدنيا في الآخرة إلا قليل )) التوبة : 38

قد نادى الله تعالى وخاطب عباده المؤمنين بالاستفهام الإنكاري والتوبيخ ، وإن كان سبب النزول في واقعة تبوك ، ولكن الخطاب عام لعامة المؤمنين أجمعين ، تربية لهم ، وتنبيها إياهم أن لا يقعدوا عن الجهاد ، لأن القعود عن الجهاد من شأن المنافقين .
وحاصل المعنى : يا أيها الذين دخلوا في الإيمان واتصفوا به ، ماذا عرض لكم مما ينافي صحة الإيمان أو كماله المقتضي للإذعان والطاعة حين قال لكم الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ انفروا في سبيل الله ، لقتال الروم الذين تجهزوا لقتالكم ، والقضاء على دينكم الحق ، الذي هو السبيل الموصل إلى معرفة الله وعبادته ، وإقامة شرعه وسننه ، فأنتم تثاقلتم عن النهوض بالنشاط وعلو الهمة مُخْلدين إلى أرض الراحة واللذة ؟ والحال أن آية الإيمان بذل الجهاد بالمال والنفس في سبيل الله (( إنما المؤمنون الذين آمنوا بالله ورسوله ثم لم يرتابوا وجاهدوا بأموالهم وأنفسهم في سبيل الله أولئك هم الصادقون )) .
أرضيتم أيها المؤمنون بالحياة الدنيا من الآخرة ؟ أي : براحة الحياة الفانية الدنيئة ولذتها الناقصة ، بدلا من سعادة الآخرة الكاملة الباقية الدائمة ، إن كان الأمر كذلك ، فقد استبدلتم الذي هو أدنأ وأدنى بالذي هو خير وأبقى ، فما متاع الحياة الدنيا في الآخرة إلا قليل ، فلا يرضاه عاقل بدلا منه ، وإنما يؤثره عليه من لا يؤمن به .
وقد مضت سنة الله تعالى بأنه لا بقاء للأمم التي تتثاقل عن الدفاع عن نفسها وحفظ حقيقتها وسيادتها .
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الإجابات (2)
التصنيف بحسب: التصويت | الوقت
كان هناك خطأ أثناء تحميل الأجوبة. يرجى المحاولة مرة أخرى.
تمت إزالة بعض الإجابات من إطار مشاهدتك
الأصوات
3
المشاهدات
3983
متابعات
1
x
©2014 Google - البنود - سياسة المحتوى - الخصوصية - وضع الأمان: إيقاف
اختيار وضع الأمان
استخدم وضع الأمان في إجابات Google إذا كنت تريد عرض المحتوى المناسب للأطفال فقط.