بحث صور خرائط Youtube الأخبار Gmail Drive تقويم المزيد »
تسجيل الدخول
شكرًا لاستخدام إجابات Google. اعتبارًا من 23 يونيو (حزيران) 2014، سوف تصبح إجابات Google خدمة للقراءة فقط. وبعد 23 يونيو (حزيران) 2014، سوف تكون جميع الأسئلة التي تمت الإجابة عليها متوفرة للأشخاص من أجل البحث والتصفح، ولكن لن يتم قبول أي أسئلة أو إجابات جديدة أو أي نشاط كتابة آخر للمستخدم .. اطلع على الأسئلة المتداولة للحصول على مزيد من المعلومات.
إجابات Google
أهم التصنيفات
Google إجابات (3309790)
العلاقات الإنسانية (1392729)
العالم العربي (1208324)
الكمبيوتر والإنترنت (853879)
الثقافة والأدب (367972)
الصحة (319425)
العلوم (219362)
الأديان والمعتقدات (201419)
تعليقات المستخدمين (186571)
المنتجات الإلكترونية (140330)
الطعام والشراب (125985)
التعليم والتدريب (70842)
الرياضة (69774)
الألعاب والترفيه (68524)
الاقتصاد والأعمال (65321)
الجمال والموضة (59876)
الأسرة والطفل (51442)
وسائل الإعلام (41416)
قواعد وقوانين (39062)
السياحة والسفر (34746)
الشركات (33186)
المنزل (33165)
الهوايات (27044)
وسائل المواصلات (12325)
عرض الكل ›
7‏/11‏/2010
من القائل (ومن لايظلم الناس يضلمي)
المشاكل الاجتماعية
الصداقة
فتجد انك لم تظلم احد ولم تتجنى على احد ولم تخطئ في حق احد لانك لا تحب الظلم من منطلقات فكريه وايدلوجيه ذاتيه وايمان راسخ بانسانية الاخرين ولانك تتميز بهذه الثقافه تجد الاخرين يترصدون لك على الكلمه سواء كانت حقيقة او مجازا او جدا او هزلا فيصنع منها مالاتحتمل بل ويتربص بك في الغدو والاصال في العسر واليسر لانك لم تتجرأ ان تكزن في صف ضالم او لم تسكت على ظلم للاخرين شيئ يدعوا للاسغراب ان يدعى عليك بما لم تقل او تفعل حتى لو سمعوا منك صرير النعل لتهموا نعلك بلعنهم ولو حركت منديلك الى انفك لقالوا معه وسيلة تنصت او جها ز مخابره او لعله يسخر بنا اي انتهاك هذا لحقوق الانس وربما حتى الجن تخشى ان لاتاتي لهم بعلومة ،،،،،،،،،وخلاصة القول لاتحذر احد فهم لايريدون بكل العذاب الذي انزلوه بك الا ان يستزيدوا من ظلمك حتى تزيد غلالهم من الصفوه وان تجير مصالح الناس لهم بدعاوي لاتنتهي وان تبقى الزبدة على افواههم الفاغره بكل اكاذيب الارض لاجل مخطط ارض يصادر من الضعفاء بمباركة من بطانة تقطع الاراضي بالسيل ولاثمة مطر الا مطر الاكاذيب التي تشق افئدة المسالمين لهول ما اجبروا عليه من ظالم لايرحمهم لانه اراد اشراكهم في ظلمه ،،،،،،،فلم يرعوي القريب عن غلام نابه بذكائه الا وجعل جميع حقده موجه اليه ولم يرعوي البعيد عن مراهق المه حال دكاترة جامعة يساقون كالبهائم لممالئة الظلم والجور في جامعتهم ولما ضاق المراهق بروتين يقتل الايمان ويهدم الحضارة الفكرية واراد اخراج ذلك الفكر الجديد نزلوا عليه كالصواعق بتهم لاتنتهي حتى خرجوا من طور الانسانية الى طور الوحش التي تهذي عندما تسمع الرعد الفكري بما لاتعرف وتعلن حربا شعواء كانت العامل الاول والحمد لله في نشر هذا الفكر الجديد لان المعارضة احيانا تقدم من وسائل النجاح للطرف الاخر ما لايحلم ،،،،،،ورغم كل ذلك تبقى الانسانية المفقودة هي ظالتهم التي لم يستشعروها تجاه الاخرين فوقعوا من حيث لم يحتسبوا والعياذ بالله ان تضل الافهام او ان يفقد الميزان الانساني لان فقده مهلكة عاجله لم يتخلى مرعاة الخصائص البشرية للاخرين وتبقى الاطماع هي الدافع الاهم وغلبة الاخرين هي الهم الذي يقض مضاجع المتحجرون تجاه الانسانية التي لن تتحقق الا بالعدالة المحضه المجردة من المجاملة والمساواة التي لا ينسكب من جدولها اي قطرة تميز احد عن احد والا اتركوا عنكم هم العدل والانصاف حتى ياتي من يستطيعها وتتكشف للبشرية حقائق عن العدالة لم تكن تعرفها
الإجابات (1)
التصنيف بحسب: التصويت | الوقت
كان هناك خطأ أثناء تحميل الأجوبة. يرجى المحاولة مرة أخرى.
تمت إزالة بعض الإجابات من إطار مشاهدتك
الأصوات
0
المشاهدات
2257
متابعات
1
x
©2014 Google - البنود - سياسة المحتوى - الخصوصية - وضع الأمان: إيقاف
اختيار وضع الأمان
استخدم وضع الأمان في إجابات Google إذا كنت تريد عرض المحتوى المناسب للأطفال فقط.