بحث صور خرائط Youtube الأخبار Gmail Drive تقويم المزيد »
تسجيل الدخول
شكرًا لاستخدام إجابات Google. اعتبارًا من 23 يونيو (حزيران) 2014، سوف تصبح إجابات Google خدمة للقراءة فقط. وبعد 23 يونيو (حزيران) 2014، سوف تكون جميع الأسئلة التي تمت الإجابة عليها متوفرة للأشخاص من أجل البحث والتصفح، ولكن لن يتم قبول أي أسئلة أو إجابات جديدة أو أي نشاط كتابة آخر للمستخدم .. اطلع على الأسئلة المتداولة للحصول على مزيد من المعلومات.
إجابات Google
أهم التصنيفات
Google إجابات (3310607)
العلاقات الإنسانية (1392913)
العالم العربي (1208516)
الكمبيوتر والإنترنت (854086)
الثقافة والأدب (368000)
الصحة (319510)
العلوم (219390)
الأديان والمعتقدات (201443)
تعليقات المستخدمين (186580)
المنتجات الإلكترونية (140368)
الطعام والشراب (125993)
التعليم والتدريب (70856)
الرياضة (69784)
الألعاب والترفيه (68535)
الاقتصاد والأعمال (65334)
الجمال والموضة (59880)
الأسرة والطفل (51448)
وسائل الإعلام (41425)
قواعد وقوانين (39069)
السياحة والسفر (34751)
الشركات (33194)
المنزل (33168)
الهوايات (27051)
وسائل المواصلات (12330)
عرض الكل ›
12‏/12‏/2011
ماذا تعرف عن الحوثيين ؟
الحوثي والحظ السعيد
الحوثيين
فروة الرأس
العالم العربي
الثقافة والأدب
يقول الراوي :  في الحرب الأخيرة على الحدود السعودية ، وجدنا في مخلفات الحوثيين  أرتال من التعويذات والشعوذات في كهوف داخل الجبال التي يقطنونها ، ولم يكن هناك من حل سوى حرقها  ، وكان مما يلفت النظر هناك أنه وجد بأماكن إقامتهم جرار مصنوعة من الطين ، ومكسية في جزئها الأسفل بالجلد ، في البداية كنا نظنه جلد ماعز أو ماشابه ، لكن اتضح لنا بعد ذلك هذا السر ، وهو أن هذه الجرار مكسية  بفروة رأس إنسان وليس حيوان ، وبالتحديد فروة رأس حوثي !! والحوثيون لا يستنكفون أن يحصلوا على هذه الفروة ولو من الذين يصابون أو يقتلون من زملائهم أثناء المعركة  ، وأنهم فعلا يؤمنون بالحظ السعيد وليس لديهم شك بأن الشياطين فعلا تساعدهم وتساندهم وتملأ جرارهم بالعسل واللبن والعجين !!
والغريب أن أحد المخبرين يصرح بأنه وجد من الحوثيين أناس يحملون هذه القطع الجلدية ( فراء الرأس )  في جيوبهم أو في نصل سكاكينهم أو في مؤخرة أسلحتهم ، وأن هذه القطع الجلدية أو فرى الرؤوس الحوثية تجعل لديهم القدرة على التخفي عن أنظار الناس وسط النهار ووسط الشمس المضيئة ، فهناك ارتباط بين الحظ السعيد والشعوذة والدجل والشياطين وفرى الرؤوس الحوثية  ،
يكمل المخبر حديثه فيقول : حتى أن القوات السعودية باتت مرتبكة بفضل قدرتهم على التخفي حين حملهم لهذه الجلود أو الفرى في نصال سكاكينهم أو أسلحتهم ، ولم يعد لها من سبيل لمتابعة هؤلاء الحوثيين  وتلمس وجودهم ثم قنصهم سوى بواسطة أجهزة تحسس معقدة ، بل وصل الأمر بالقوات السعودية لاستخدام الرادارات لمحاولة كشف أماكن وجودهم وهم بالعراء تحت أشعة الشمس ...!
بل أن الراوي يذكر أن فراء رأس الحوثي ـ يحول بعض المعادن إلى أجود أنواع القطع ذهبية غالية الثمن ، وأن الساحر الحوثي المقبوض عليه في أحد الجبال القريبة ، والذي تتدلى أظافره حتى الأرض ، ذكر الراوي : بأنهم وجدوا معه في شنطة جلدية مصنوعة من فراء رأس حوثي ـ وجدوا معه قطع ذهبية كان يغري بها بعض الجنود لإفلاته من الأسر ، وأنه بفضل تلك الأظافر والفراء الحوثي كان يحصل على مبتغاه باستمرار ..
الإجابات (1)
التصنيف بحسب: التصويت | الوقت
تم تعطيل نشر الإجابة.
بحث الويب من Google
بحث الصور من Google
اختيار فيديو على YouTube
بحث
إدخال عنوان URL
اكتب عبارة البحث في المربع للعثور على روابط الويب.
اكتب عبارة البحث في المربع للعثور على الصور‬.
اكتب عبارة البحث في المربع للعثور على مقاطع فيديو.
لا يمكن ترك مربع البحث فارغًا
يمكنك لصق عنوان URL في المربع أدناه:
تعذر تحميل موقع الويب
بحث في YouTube
إضافة رابط فيديو
كان هناك خطأ أثناء تحميل الأجوبة. يرجى المحاولة مرة أخرى.
تمت إزالة بعض الإجابات من إطار مشاهدتك
الأصوات
0
المشاهدات
322
متابعات
1
أسئلة ذات صلة
الإجابات: 2
الإجابات: 9
الإجابات: 5
الإجابات: 12
الإجابات: 18
الإجابات: 10
الإجابات: 9
الإجابات: 3
x
©2014 Google - البنود - سياسة المحتوى - الخصوصية - وضع الأمان: إيقاف
اختيار وضع الأمان
استخدم وضع الأمان في إجابات Google إذا كنت تريد عرض المحتوى المناسب للأطفال فقط.