بحث صور خرائط Youtube الأخبار Gmail Drive تقويم المزيد »
تسجيل الدخول
شكرًا لاستخدام إجابات Google. اعتبارًا من 23 يونيو (حزيران) 2014، سوف تصبح إجابات Google خدمة للقراءة فقط. وبعد 23 يونيو (حزيران) 2014، سوف تكون جميع الأسئلة التي تمت الإجابة عليها متوفرة للأشخاص من أجل البحث والتصفح، ولكن لن يتم قبول أي أسئلة أو إجابات جديدة أو أي نشاط كتابة آخر للمستخدم .. اطلع على الأسئلة المتداولة للحصول على مزيد من المعلومات.
إجابات Google
أهم التصنيفات
Google إجابات (3310093)
العلاقات الإنسانية (1392797)
العالم العربي (1208400)
الكمبيوتر والإنترنت (853956)
الثقافة والأدب (367980)
الصحة (319452)
العلوم (219376)
الأديان والمعتقدات (201426)
تعليقات المستخدمين (186572)
المنتجات الإلكترونية (140347)
الطعام والشراب (125988)
التعليم والتدريب (70850)
الرياضة (69778)
الألعاب والترفيه (68529)
الاقتصاد والأعمال (65324)
الجمال والموضة (59877)
الأسرة والطفل (51443)
وسائل الإعلام (41419)
قواعد وقوانين (39064)
السياحة والسفر (34750)
الشركات (33190)
المنزل (33167)
الهوايات (27046)
وسائل المواصلات (12327)
عرض الكل ›
30‏/3‏/2011
ما هو علاج الإحباط و الملل؟
Google إجابات
العلاقات الإنسانية
الإسلام
السلام عليكم يا أعضاء إجابات قوقل الموقرين , تحياتي لكم و خاصة لمن يقرأ الأن في سؤالي
بإعتباري لكم أهلي الثاني بعد والديّ و إخوتي , أتوجه إليكم بهذه الكلمات , راجيا الإجابة الصريحة , التي قد تفيدني.
 أدرس في الجامعة , دخلتها هذه السنة و أنا مفعم بالحيوية و كأني أول مرة سأدرس لكثرة ما يتحدثون عنها , إلا أن آمالي تحطمت و جهودي خمدة, بعد ما رأيت من سوء التسيير و العقليات التي إلتقيت بها , الأنانية و العنصرية و الكراهية.... إلا من رحم ربي , و أدى هذا إلى القيام بإضرابات من أجل تحسين عدة أمور أهمها المستوى التعليمي و الخدماتي , إلا أنها لم تلقى صدى عند المسؤولين , إضافة إلى تعلق الطلبة بأفكارهم و تعنت الجهات المعنية , إستمرت الإضرابات أكثر من شهرين , كنت في البداية أحس بالفرح و السرور لتوقف الدراسة لكي أتفرغ لهاو أرتاح , لكي إذا زاد الشيئ عن حده إنقاب عن ضده, و إنقلب هذا الفرح و السرور إلى كآبة و إحباط و لا أقول يأس لأن المؤمن لا ييأس من روح الله, خاصة بعد طول هذه الإضرابات و عدم إهتمام الجهات المختصة, بدأت أشعر بالملل جراء هذا , لا أستطيع العمل لأن أمر العودة للدراسة قد يأتي بين الحين و الآخر , و أما أمر الدراسة فقد سئمت منه , و قسمت و قتي بين طلب العلم الشرعي و حفظ القرآن إلا أني لم ألتزم بهذا البرنامج , و وجدت نفسي لم أحصّل شيئا مفيدا و أحسست بإنابة الضمير و الندم..... و الحمد لله أني إنسان مسلم تمسكت بسنة الله و رسوله صلى الله فخف هذا الأمر علي.., أردت فقط أن تذكروني و تنصحوني لأن الإنسان ضعيف و الشيطان يوسوس له بكرة و عشية...,  تحياتي لكم و بارك الله فيكم لقراءتكم هذه الفقرة و تفرغكم لها
الملاحظة #1 30‏/03‏/2011 6:03:12 م
لماذا التقييم بالسالب هل أخطأت في السؤال أم ماذا...؟؟
الإجابات (7)
التصنيف بحسب: التصويت | الوقت
كان هناك خطأ أثناء تحميل الأجوبة. يرجى المحاولة مرة أخرى.
تمت إزالة بعض الإجابات من إطار مشاهدتك
الأصوات
4
المشاهدات
1301
متابعات
1
x
©2014 Google - البنود - سياسة المحتوى - الخصوصية - وضع الأمان: إيقاف
اختيار وضع الأمان
استخدم وضع الأمان في إجابات Google إذا كنت تريد عرض المحتوى المناسب للأطفال فقط.