الرئيسية > السؤال
السؤال
كيقية التقرب الى الله ??
السيرة النبوية | التفسير | الحديث الشريف | التوحيد | القرآن الكريم 17‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 11
انا ما اعرف احلى من قيام الليل    
قيام الليل وما ادراك ما قيام الليل           يوم ان تخلوا بنفسك وتصلي وتتضرع في السحر  
تدعوا الله وترجوه وتسأله ما تريد
17‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 11
العباداة
الصيام و الصالاة و الاكثار من الذكر و الصدقات
17‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة saif-dz19.
3 من 11
قال تعالى :
"يا ايها الذين امنو اركعو و اسجدو و اعبدو ربكم و افعلو الخير لعلكم تفلحون" في سورة الحج آية 77

صدق الله العظيم
17‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة Ali Hasan.
4 من 11
الصلاة في اوقاتها ويفضل جماعة وقيام الليل ولو قبل الفجر بنصف ساعة تصلي ركعتين بخشوع واكثر الدعاء بالسجود جربها اسبوع ورد لي .. صدقني تحس بطمئنينة وبأحساس لايوصف  .. بالتوفيق
17‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة sj4441.
5 من 11
حب طاعته فى السر والعلن
17‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
6 من 11
القرب : وهو القيام بالطاعات . وقد يطلقونه ويريدون به قرب قاب قوسين ، وهما قوسا الدائرة إذا قطعت بخط أو أدنى ... والمطلوب بالقرب : إنما هو أن يكون صفة العبد فيتصف بالقرب من الحق إتصاف الحق بالقرب منه كما قال :
( وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنْتُمْ ) ( الحديد 4 ) ، والرجال يطلبون أن يكونوا مع الحق أبداً في أي صورة تجلي وهو لا يزال متجلياً في صور عباده ، دائماً فيكون العبد معه حيث تجلى دائماً ، كما لا يخلو العبد عن أينية دائماً والله معه أينما كان دائماً ، فأينية الحق : صورة ما يتجلى فيها . فالعارفون لا يزالون في شهود القرب دائمين : لأنهم لا يزالون في شهادة الصور في نفوسهم وفي غير نفوسهم ، وليس إلا تجلي الحق .
وأما القرب الذي هو القيام بالطاعات : فذلك القرب من سعادة العبد بالفوز من شقاوته . وسعادة العبد في نيل جميع أغراضه كله ولا يكون له ذلك إلا في الجنة ، وأما في الدنيا فإنه لا بد من ترك بعض أغراضه القادحة في سعادته . فقرب العامة والقرب العام : إنما هو القرب من السعادة فيطيع ليسعد . وقرب العارفين ما ذكرناه فهو يتضمن السعادة وزيادة ، ولولا الأسماء الإلهية وحكمها في الأكوان ما ظهر حكم القرب والبعد في العالم ، فإن كل عبد في كل وقت لا بد أن يكون صاحب قرب من اسم إلهي صاحب بعد من اسم آخر لا حكم له فيه في الوقت .
فما تقرب أحد إلى ربه بشيء أزين عليه من ملازمة العبودية وإظهار الافتقار ، لأن ملازمة العبودية تورث دوام الخدمة ، وإظهار الافتقار إليه يورث دوام الالتجاء والتضرع
18‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة جعفرعبد الحسين.
7 من 11
التقرب لله جل وعلى بالقول والعمل
24‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة Kito Koroba (Sultan M.).
8 من 11
التقرب لله يكون بفعل الطاعات وترك المعاصي
25‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
9 من 11
لما تحب ربنا  اوي
هتطيعه
وهتعمل كل اللي امر بيه
وتبتعد عن كل اللي نهى عنه
وطبعا مفيش حد من غير ذنب
بس تحاول
وكدة هتقرب من ربنا
1‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة mero 12 (ميرو قصي).
10 من 11
بالنوافل ...
بارك الله فيك
1‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة لآاله آلا آلله.
11 من 11
بترك المعاااصي حتى ولو كانت صغيرة
وفعل اكبر عدد من الطاعات...لوجه الله...ويفضل ان تكون سريييييية

صلاة سرية-قراءة قرآن بالسر - صدقة بالسر (إن استطعت).
وقس على ذلك الكثير من الطاعات بهذه الطريقة سوف تتقرب من الله...وسوف يعطيك ماتريد لأنك اعطيته مايريد.

والله اعلم
5‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
كم يوم متبقي لرمضان
صراع النفس والمعصية ..قصة نجاح
أقدار الله
لا تنسى ذكر الله
لا يوجد مسلم كامل لا يعصي الله
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة