الرئيسية > السؤال
السؤال
المقولة الفلسفية التي تقول أنني انا الاخر والاخر انا فهل هذا يعني ان الذكي هو الغبي والغبي هو الذكي ؟؟
فلسفة 9‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة محبة للمعرفة.
الإجابات
1 من 7
قد نتحدث في الموضوع هذا ساعات طويلة  .... ولكن مقارنتك غير دقيقة ...

منطقية المقولة ...لا تنطبق على المقارنة ...
9‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 7
لا ,,, لايعني هذا
إنما القصد منه أنك كما تدين تدان
فالآخر هو مرآة نرى فيها أنفسنا
9‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة lya.
3 من 7
الجحيم هو الآخرون، هو ما يُصدّرونه لك، هو ما ترسله لهم، الجحيم تواصل مستمر بيننا. نتناقله أفقيا – أبديا- عبر وجودنا المعيش، فلا هيراركية لذوات أخفّ. قد تكون الأنا مركز متعالي، من خلالها أرى الكون بانطباعاتي، أنا الذات. العالم موجود – كموضوع- هناك، العالم آخر لي، والأفراد مثله تماما. كما الآخر -الإثني- مثلي ذات، كلانا موضوع للآخر، أرى نفسي كما يراني. بينما هو لا يرانا.
معكوستان، تظن كلاهما أن الأخرى مقلوبة، وأنها المثال ونظيرتها الصورة، الأصل والفرع، الثابت والمتغير، ولغياب السطح القار – المفترض- المُـقاس عليه الفوق والتـحت، ظلتا في التـخبط إلى الأبد.



تخيل البعض ذات ممتدة في الأفق، تحايث الأفق الممتد، تسبر الوقت في تواصله، وتحرك الزمان كبساط مستوي بتجلياته الثلاث، وأن كانت تموضعنا للا شيء. فاستمرارنا دونها لا ريب فيه.

شخص يعيش نفس حياتك أو حياة مشابهة لها، ربما تشعر إنه لولا اتخاذك قرار معين في وقت معين لكنت مكانه الآن. ولربما لو اتخذ هو طريق آخر لكان مكانك يشاهدك.. سيتذكر انه سيكونك، أو إنك كنته، يوما ما.. إنه أنت أنت تنظر في مرآة الزمان اللا محتجب.



الأنا هو الآخر ولكن في حالات مختلفة، وهنا تلاقيك الصدفة في اسوأ الأحوال لتوصلك لعكس الهدف الذي كنت تريده، أو ربما الذي تخشاه وتحاول تفاديه.
9‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة صديقة الدموع (israa abbad).
4 من 7
معنى المقولة اننا ليس مابيننا فروق ...............
9‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة bieber boy (زملكاوى ثائر قومى عربى).
5 من 7
يعني ان ما يجعل من الغبي غبي هو ذكاء الآخر
وبالتالي  فما يجعل من الذكي ذكي هو عباء الآخر
الظلام هو دليل الى النور ، كما ان الخير عرف لوجود الشر
و على السيد  نوري كمالا التأكيد او التوضيح اكثر
9‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة Ahlam2003.
6 من 7
لا اضن ان المقصود ما عنيتيه لكن و عبر مسيرة حياتنا ربطنا خلالها علاقات عدة فكانت مع والدينا وإخوتنا وأصدقائنا وجيراننا وأساتذتنا... بيد أنه ومع تقدم عمرنا نحس بنزعة تواقة إلى إيجاد امرؤ تصفو له أنفسنا ويرتاح وإياه عقلنا ويكون سكنا وبلسما لجراحاتنا فكان أن كان النصف الآخر.
واسمحي لي إن حصرت تفكيري في ذاك الآخر وهذا مرده أنك سترهن حياتك في يديه وسيكون صعبا عليك أو عليه أن تغيريه أو يغيرك كما تتغير الملابس. فكان من الضروري أن يكون إنسانا يفهمك وهذا أمر سهل في نظري لماذا؟ لأنك قد تجدين من يفهمك بمعنى أن يفهم شخصيتك ومقوماتك لكن الخطير والصعب أن يتفهمك والتفهم أن يقبلك على علتك وصحتك...
في وقتنا الحاضر يحار المرء في كيفية التعامل مع الآخر، فإذا علمنا أن النفاق والكذب أصبحا عملتين رائجتين في معاملاتنا وأنك تسعى في أن تتعامل بصدق ومحبة مع نصفك الآخر فانه لا ينفك أن يسكنه هاجس عدم الثقة وعدم الوضوح.
لا نقاش أن الواحد منا مدعو أن يضع نفسه محل محاسبة ذاتية ليعرف نواقصه ومزاياه، غير أن الآخر مدعو هو أيضا لفعل نفس الشيء.
البعض وأقول البعض يفضل أن تعامله كما تعامل الأطفال، فمهما رفقت بحاله ومهما أغدقت عليه من المحبة ومهما تفهمته فانه لا ينفك في أن يعتبرك ناقصا عليلا قليل الشأن، ولو نزعت إلى معاقبته وإسماعه ما لا يرضى فستجده متواضعا قليل الشأن مكسور الخاطر.
ألم ندرك بعد أن سعادتنا في سعادة الآخر؟
فالآخر قد يصبح أنت عند الآخر. وعليه فقد قالوا قديما كما تدين تدان.
9‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
7 من 7
طبعا
فالذكي لو ظن نفسه اذكى من الناس اصبخ اغبى الاغبياء
والغبي لو امن انه ذكي لارتقى في الدرجات
والغني لوظل يشكو فقرا افقره الله
ولو أراد الفقير مالا بصدق لحصل عليه وهكذا
___________
شاب منح دعم
9‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة العالم الموسوعي.
قد يهمك أيضًا
من هو الغبي ....؟ ومن هو الذكي؟
ما الذي يُميز الذكي عن الغبي؟
من أكثر راحة في الحياة .. الذكي أم الغبي ؟
الغبي يقول انا و الذكي يقول احبكي يا ماما ؟
ما الحقيقة التي تميز الاذكياء عن سواهم؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة