الرئيسية > السؤال
السؤال
ماهو الدرن وما أسبابه وطرق علاجه؟
سعيدالنظامي | الطب 12‏/2‏/2012 تم النشر بواسطة سعيدالنظامي. (سعيدسنان النظامي).
الإجابات
1 من 1
"الدوخة حالة يشعر فيها الشخص بأن ما حوله يدور، أو انه يسقط. وهناك نوع آخر من الدوخة يتميز بالاحساس بخفة الرأس، وهو الأحساس الذي يسبق الاغماء، ويتسبب في ترنح الشخص وسقوطه. وفي أغلب الاحيان تكون الدوخة مصحوبة بالقيء، وتحدث الدوخة اثناء اللحظات القصيرة التي يقل فيها تدفق الدم إلى الدماغ، كما انه يمكن ان تحدث نتيجة لاختلاف الضغط في القناة شبه الدائرية في الاذن الداخلية، وغالباً ما تكون الدوخة مصاحبة لبعض الاضطرابات، مثل الانيميا والصرع وامراض القلب وامراض الاذن الداخلية، كما تنشأ من سوء الهضم والامساك وتخمر الطعام في الامعاء ومن بعض امراض الكلى، كما ان لضغط الدم المرتفع كثيراً من المتاعب احدها الدوخة، وكذلك السمع والبصر يتأثران بالدوخة، وقد ينشأ الدوار من ضربة على الرأس، ومن اصابة اخرى أو من ارتجاج في الدماغ، وقد يسبب خوراً عاماً وقلة استقرار وتبلبلا.. ونلاحظ في بعض الأحيان ان الشخص يحسب بانه هو وما يحيط به يدورون، فتبدو الاشياء الثابتة كأنها تتحرك في اتجاهات مختلفة، وقد يجد الشخص انه يتعذر عليه ان يقف منتصباً أو قد يسقط فعلا على الأرض.
* «صحتك» التقت الدكتور مالك سعيد أبو صفية، استشاري أمراض السمع والتوازن بمركز جدة للنطق والسمع الذي أوضح في البداية أن اضطرابات التوازن تعتبر السبب الأول والمباشر لأكثر الإصابات والجروح الناتجة عن السقوط جراء ذلك، خاصة مع كبار السن. وأضاف أنه لسوء الحظ قد يجد المريض نفسه واحدا من الكثيرين الذين يعانون من هذه المعضلة وقد يجد نفسه مثلهم في حيرة كبيرة بعد حصوله على آراء متعددة ومتباينة عن سبب المشكلة بل وقد يشعر أنه قد أصبح عبارة عن حقل تجارب بعد قيامه بتناول أنواع لا تعد، من الأدوية والأعشاب والوصفات الطبية بل والشعبية المختلفة مما يصيبه باحباط شديد فيظن أن ما يشعر به ما هو إلا من نسيج الخيال وأنه لا أحد يدرك تماما ما هي المشكلة! ولا أحد يتعاطف معه فما هو العمل إذن! يضيف د. أبو صفية أن المريض قد يشعر بالراحة عندما يعلم أن مشاكل التوازن والدوار ما هي إلا كغيرها من المشكلات الصحية التي إذا تم تشخيصها بشكل صحيح ومنطقي يمكن بسهولة ايجاد حل وعلاج فعال لها. كما أن المريض قد يشعر أيضا بالراحة عندما يعلم أن هذه المشاكل هي ليست إلا أعراض مرضية وليست مرضاً بحد ذاته. وعليه، فمعالجتها يجب أن تتم بطريقة صحيحة تبدأ أولاً بالتشخيص السليم ومن ثم العلاج. يتم هذا عادة بدراسة عميقة ومفصلة للحالة بالإضافة إلى عمل جميع الفحوص المخبرية اللازمة. اسباب المشكلة وتشخيصها

* أولا:ً يجب أن نتفق على تسمية صحيحة واضحة ومفهومة لما نشعر به لنتمكن أو يتمكن الاختصاصي من وضع يده على السبب الرئيسي للمشكلة. ويتم ذلك عن طريق التمييز بين شعورين واضحين
12‏/2‏/2012 تم النشر بواسطة الصّقر الجارح.
قد يهمك أيضًا
هل الدرن ياتي مره ثانيه بعد علاجه
ماهو الصداع النصفي أسبابه وطرق العلاج ؟
ماهو مرض انفصام الشّخصيّة؟ أسبابه؟وكيفيّة علاجه ؟
ماهو الرهاب الإجتماعي , وما أسبابه , وماهي اعراضه , وكيف يتم علاجه ؟
ماهي أسباب تراجع الحالة البدنية بصفة ملحوظة (مثلا الضعف أسبابه و كيفية علاجه)
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة