الرئيسية > السؤال
السؤال
هل كثرة دعاء الانسان لربه يمكن ان تغير وقوع القدر المكتوب له
فمثلا اذا كان الانسان قليل الرزق او ليس له اطفال و كتب الله له ذلك فى عندما يكون بعمر الاربعين هل كثرة الدعاء يمكن ان تقدم له الموعد المكتوب عند الله ام انه مهما دعا سيظل المكتوب مكتوب فى وقته
الفتاوى | الإسلام 31‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة sahr.
الإجابات
1 من 9
اظن نعم والله اعلم :)
31‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة Daisy.Flower.
2 من 9
القدر مكتوب قبل ان يولد الانسات ولكن لا تيأس من رحمة الله وادعو الله في كل حين (وفقك الله)
31‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 9
لا نعلم ماقدر لنا  

وربما قدر لنا الرزق بعد ان ندعوا الله مخلصين له الدين .

فلماذا نعتمد على هذه النظرية الخاطئه  وهي ... ان كان قدر لنا كذا فسوف يحصل ماقدر لنا ... ونتكاسل عن العمل والدعاء  لله تعال بالمغفرة والرزق  متعللين بهذه الحجه او النظرية .

ارجو ان اكون قد وضحت ما اقصد .
31‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة smrqsem.
4 من 9
هل كثرة دعاء الانسان لربه يمكن ان تغير وقوع القدر المكتوب له؟؟
نعم
( لا يرد القضاء إلا الدعاء... )الحديث
31‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة هالة جمال.
5 من 9
اجابة السؤال في الرابط
31‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة Ahmed55555.
6 من 9
&{ اللهم صلي علي محمد وال محمد كنا صليت على ابراهيم وال ابراهيم }&
31‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة القاتل المجهول.
7 من 9
حتى ولو قاربت الثمانين من عمرك اذا دعوت الله بقلب صادق ان يرزقك ذرية سيجييييييبك ان شاء الله
ويكفيك ان تطلع قصة زكريا عليه الصلاة والسلام حينما دعا في المحراب قائلا..{‏وزكريا إذ نادى ربه رب لا تذرني فردا وأنت خير الوارثين ‏}‏ وهي الايه رقم 89 من سوره الانبياء..فرزقه يحيى عليه السلام
واعلم ان من اكبر الكبائر هو القنوط من رحمة الله فهذه صفة الشيطان لعنه الله
1‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة احب الله ورسوله.
8 من 9
ان الله سبحانه و تعالي نظم خلق الكون و القدر و الرزق في منظومه رائعة بحيث تتساوي جميع كفف الميزان و بحيث اذ تغيير جزء يتبعه تغير في جميع الاجزاء مما يؤدي في النهاية الي تساوي كفف الميزان .
اما بالنسبة للسوال المطروح :-
1. القدر المكتوب لا يتغير و لكن اسلوب القدر متغيير طبعا ( اللهم اني لا اسالك رد القضاء و لكن اسالك الطف فية )
2. من الذي قال ان القدر مكتوب ( الله اعلم ) ممكن ان يكتب القدر كل يوم او كل ساعة و كل لحظة و ذلك على الله يسير اذن يمكن ان يغير الله القدر الذي لم يكتب بعد
3.الدعاء في حد ذاته عبادة لله سبحانه و تعالي ( ادعوني استجب لكم )
4. كل ما تم ذكره من خواطري التي لا اعلم ان كانت صحيحة ام خاطئة ولكن و عن تجربة و في عدة مسائل و في اكثر من مناسبة دعوة الله و استجاب لي سبحانة و تعالي

ادعو الله سبحانه و تعالي و انتم مؤقنين بالاجابة
ادعو الله العظيم و سبحانة الله و لا اله الا الله و الحمد لله
اللهم صلي على سيدنا محمد
اللهم امتنا مسلمين و احشرنا مع المتقين النبين و الشهداء و الصالحين
و الحمد لله رب العالمين
2‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة الزوج الغلبان.
9 من 9
علينا التفريق بين شيئين : القضاء و القدر

فالقضاء هو ما نزل الآن فعلا بالإنسان من خير أوشر

و القدر هو ما هو مكتوب عليه و لم يحصل بعد

و بالتالي :

يمكننا تجنب القدر بالدعاء .. أو بالصدقة

فإن دعوة الله و لم تحصل إجابة فاعلم أن السبب هو إما أنت ,, أو أن دعوتك الصاعدة إلتقت بمصيبة نازلة عليك فردتها ..
و هكذا يكون بالنسبة للصدقة ...

و كل ذلك بعلم الله الأزلي .. فالله يعلم أنك سوف تدعوه و تتذلل إليه .. و كمكافئة لك يمحو غز و جل ذلك القدر المكتوب عليك ..


و الله أعلم
6‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة أخي.
قد يهمك أيضًا
هل فعلا الدعاء يغير القدر ام المكتوب مكتوب ولن يتغير شي ؟؟؟؟
كيف ازخرف الكلمات بالقلوب والمربعات وغيرها
(إن الإنسان لربه لكنود
ما معنى كلمة يبسط
ما الاسباب التي تجعل الشخص يقلل من طاعته لربه التي كان عليها سابقا افضل؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة