الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هو تفسير الآية " وَلَوْ فَتَحْنَا عَلَيْهِم بَابًا مِّنَ السَّمَاء فَظَلُّواْ فِيهِ يَعْرُجُونَ"
الآية سورة الحجر رقم 14
التفسير | الإسلام | القرآن الكريم 18‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة youssef 123.
الإجابات
1 من 3
قوله تعالى:{ ولو فتحنا عليهم بابا من السماء فظلوا فيه يعرجون * لقالوا إنما سكرت أبصارنا بل نحن قوم مسحورون } (الحجر:14-15) .

وقد وردت هاتان الآيتان الكريمتان في سياق الحديث عن عناد ومكابرة كفار قريش لرسول الله صلى الله عليه وسلم، وتكذيبهم لما جاءهم به من البينات والهدى .

وتمثل هاتان الآيتان نموذجًا صارخًا لمكابرة أهل الباطل وعنادهم في مواجهة الحق؛ إذ إنهم حتى لو فتح الله تعالى عليهم بابًا من السماء، وأعانهم على الاستمرار بالعروج فيه بأجسادهم، كي يطَّلعوا ويقفوا على بديع صُنع الله سبحانه، وعظيم قدرته في إبداع خلقه..لشكوا في تلك الرؤية المباشرة، ولكذبوا أبصارهم وعقولهم، ولاتهموا أنفسهم بالعجز التام عن الرؤية، ولخُيِّل إليهم أنهم في حالة من السحر!! كل ذلك محاولة منهم لإنكار الحق من فَرَط مكابرتهم وتكبرهم وعنادهم .
18‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة شجرة الدر ...
2 من 3
المراد بفتح باب من السماء عليهم
إيجاد طريق يتيسر لهم به الدخول في العالم العلوي
الذي هو مأوى الملائكة و ليس كما يظن سقفا جرمانيا
له باب ذو مصراعين يفتح و يغلق

و قد اختار سبحانه من بين الخوارق فتح باب من السماء و عروجهم فيه
لأنه كان يعظم في أعينهم أكثر من غيره، و لذلك لما اقترحوا عليه أمورا من
الخوارق العظيمة ذكروا الرقي في السماء في آخر تلك الخوارق المذكورة
على سبيل الترقي

بما أن السماء مأوى الملائكة الكرام و محل صدور الأحكام و الأوامر الإلهية
و فيها ألواح التقادير و منها مجاري الأمور و منبع الوحي و إليها صعود
كتب الأعمال، فعروج الإنسان فيها يوجب اطلاعه على مجاري الأمور
و أسباب الخوارق
18‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة hasanalsheikh (حسـن الشيـخ).
3 من 3
الكفار منكرون لنبوة محمد صلى الله عليه وسلم ويطلبون ايات ولو جعلنا يعرجون إلى السماء  اى يصعدون اليها لقالوا ان هذا ليس حقيقى وانه سحر أو شئ من هذا القبيل ، اى أنهم معاندون للحق من باب العناد لا يريدون الحق
19‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة محمودعبدالغفار.
قد يهمك أيضًا
ما المقصود بكِسَفًا مِّنَ السَّمَاء ؟
ما معنى الآية ؟
ما توقاعتكم لمذنب الينين الذي سيهز الارض
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة