الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هي مبطلات الصوم ..!!
التاريخ | فلسطين | الإسلام | القرآن الكريم 7‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة hasanalsheikh (حسـن الشيـخ).
الإجابات
1 من 3
من أكل أو شرب متعمدا في نهار رمضان أفطر بإجماع العلماء , وعليه قضاء يوم فقط في بعض المذاهب ,وقضاء يوم مع الكفارة في بعض المذاهب .....



والكفارة صوم ستين يوما متتابعة أو إطعام ستين مسكينا إن لم يستطع الصوم .... والجميع متفق على أن من أكل أو شرب عامدا في نهار رمضان مذنب وآثم لانتهاك حرمة الصوم .



أما من أكل أو شرب ناسيا فإن صومه يبطل في مذهب الإمام مالك , ويجب عليه إمساك بقية يومه وعليه القضاء فقط, أما عند غير مالك فإن الأكل أو الشرب ناسيا لا يبطل الصوم وليس فيه قضاء - وصيامه صحيح والراجح عندنا أن من أفطر عامدا فعليه قضاء يوم ومن أفطر ناسيا فلا شىء عليه .



ومن مبطلات الصوم :



1 - المباشرة الجنسية وما يجري مجراها في نهار رمضان, ومن يفعل ذلك فعليه القضاء والكفارة في جميع المذاهب, ولكن هل الكفارة على الزوج والزوجة معا ؟



بعض المذاهب ترى ذلك . وبعضها ترى الكفارة على الزوج أما الزوجة فعليها القضاء فقط وإن كان الإثنان شريكين في الإثم والمعصية ...



2 - تعمد القيء .... وكل ما يصل إلى الحلق من السوائل, أو إلى الجوف من السوائل أو المواد الصلبة فهو مبطل للصوم, والكحل إذا وضع نهارا ووجد أثره أو طعمه في الحلق أبطل الصوم عند بعض الأئمة , وعند أبي حنيفة والشافعي - رضى الله عنهما - أن الكحل لا يفطر حتى لو وضع في نهار رمضان ويستدلان لمذهبهما بما روى عن النبي - صلى الله عليه وسلم - من أنه كان يكتحل في رمضان .



ودار الإفتاء تختار في الفتوى في مسألة الكحل أنه لا يفطر وإن وضع نهارا في رمضان .



3 - الحيض والنفاس, ومن نوى الفطر وهو صائم بطل صومه وإن لم يتناول مفطرا لأن النية ركن من أركان الصوم


مـــــــــنقول
7‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة الرجل القرآني.
2 من 3
كثيرة يا اخي
اقلها النظر لمرءة  مرثين
7‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 3
بسم الله الرحمن الرحيم

ورمضان كريم



ما يبطل الصيام قسمان
ما يبطله ويوجب القضاء



وما يبطله ويوجب القضاء ، والكفارة أما ما يبطله ويوجب القضاء فقط ما يأتي

الأكل والشرب عمداً

فإن أكل ناسياً أو مخطئاً أو مُكرهاً فلا قضاء عليه ولا كفارة

فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال



من نَسِيّ ـ وهو صائم ـ فأكل أو شرب ، فليُتم صومه ، فإنما أطعمه الله وسقاه رواه الجماعة

وعنه رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال



مَن أفطَرَ في رمضَان ـ ناسياً ـ فلا قضاء عليه ولا كفارة وعن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال



إنَّ اللهَ وَضَعَ عنْ أُمَتي الخَطَأ والنِسيانَ ، ومَا اسْتُكرهوا عليه رواه ابن ماجة والطبراني والحاكم

القيء عمداً

فإن غلبه القيء فلا قضاء عليه ولا كفارة

فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال



من ذَرَعه القيء فليس عليه قضاء ، ومن استقاء عمداً فَلْيَقض توضيح

ذَرّعه القيء أي غلبه ، استقاء أي تعمد القيء واستخراجه

رواه الحاكم وأبو داودوالترمذي وابن ماجة

الحيض والنفاس

ولو في اللحظة الأخيرة قبل غروب الشمس وهذا مم أجمع عليه العلماء

الإستمناء

وهو تعمد إخراج المَني بأي سبب كان ، سواء كان بسبب تقبيل الرجل لزوجته أو ضمّها إليه ، أو كان باليد ، فهذا يبطل الصوم ويوجب القضاء

وكذلك المذي لا يؤثر في الصوم قلَّ أو كثر

تناول ما لا يُتغذى به

من المنفذ المعتاد إلى الجوف مثل تعاطي الملح الكثير فهذا يُفطِّر في قول عامة أهل العلم

من نوى الفطر وهو صائم

من نوى الفطر وهو صائم بطل صومه وإن لم يتناول مفطراً ، فإن النية ركن من أركان الصيام ، فإذا نقضها قاصداً الفطر ومتعمداً له انتقض صيامه لا محالة

إذا أكل أو شرب أو جامع ظاناً غروب الشمس أو عدم طلوع الفجر

فظهر خلاف ذلك فعليه القضاء ، عند جمهور العلماء ومنهم الأئمة الأربعة

وذهب إسحاق ودواود وابن حزم وعطاء وعروة والحسن البصري إلى أن صومه صحيح ولا قضاء عليه لقوله تعالى



لَيْسَ علَيْكُم جُنَاح فِيما أَخْطَأتُم به ولَكِنْ مَا تَعَمَدتْ قُلُوبُكم ولقول الرسول صلى الله عليه وسلم



إنَّ اللهَ وَضَعَ عنْ أُمَتي الخَطَأ والنِسيانَ ، ومَا اسْتُكرهوا عليه وروى البخاري عن أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنها قالت



أفطرنا يوماً من رمضان ، في غيم ، على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم طلعت الشمس ما يبطله ويوجب القضاء والكفارة

الجماع

فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال



جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال هَلكتُ يا رسول الله قال وما أهلكك؟؟ قال :؛ وقعت على امرأتي في رمضان ، فقال : هل تجدُ ما تعتق به رقبة ؟؟ قال : لا قال صلى الله عليه وسلم فهل تستطيع أن تصوم شهرين متتابعين ؟؟ قال : لا قال صلى الله عليه وسلم : فهل تجدما تُطْعِمُ ستين مسكيناً ؟؟ قال : لا قال أبو هريرة: قم جلس فأتى النبي صلى الله عليه وسلم بِعَرَقٍ فيه تمر فقال : تَصَدق بهذا قال : فهل على أَفقَرَ منَّا ؟ فما بين لابتيهاأهل بيت أحوج إليه مِنَّا ، فضحك النبي صلى الله عليه وسلم حتى بَدَت نواجِذَه وقال : اذهب فأطعمه أهلك رواه الجماعة                                             http://majdah.maktoob.com/vb/majdah11169/    منقول للفائدة . كل عام وانتم بخير
7‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة زيكو 2001.
قد يهمك أيضًا
التخدبر من مبطلات الصيام
ياشباب محتاج اجابة سريعة انا كنت ناوي الصوم ليوم عرفة وحين كنت نائم احتلمت وفي الصباح لم اعلم ان اكمل صومي ام افطر ؟؟
لماذا جعل الله المغرب نفطر في الصوم والفجر بدايه الصوم
ما هو الصوم ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة