الرئيسية > السؤال
السؤال
سؤال لك يا إبن المتعة >>>
أرني آية واحدة ذُكر فيها الصحابي علي بن أبي طالب {رضي الله عنه}

و أحذرك من إستعمال التُقية يا الرافضي النجس .
12‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة دراغون بول z (يحيا العدل).
الإجابات
1 من 13
يقولون لك " جناله عالية " المقصد هنا علي خخخخخخخخ

حتى الغبي في النحو صار يضحك ع هبلهم

"تفوووووووووه على هيك روافض"
12‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة قادمون يا أقصى (أبو أسامة الفلسطيني).
2 من 13
مو أنت ابن المصياف؟
12‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة mbbsa (مصطفى محمد).
3 من 13
سيقولون لك ‏ ‏(ورفعناه مكانآ عليآ)
أو أهدنا الصراط المستقيم
هم يفسرونها أهدنا صراط علي المستقيم(
أنت تخاطب مجموعة من الحمقى
12‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة Ibrahim Sh Ali (Ibrahim Sh Ali).
4 من 13
هاهاهاهاها

باين ان غبائك ثقيل

1ـ قوله تعالى {ومن الناس من يشري نفسه ابتغاء مرضات الله والله رؤوف بالعباد} (سورة البقرة/الآية 207)، ذكرها الامام أحمد بن حنبل امام الحنابلة في مسنده (ج1/ص221)، وذكرها الطبري (ج9/ص140) والحاكم في المستدرك (ج2/ص4)، وذكرها العلامة الثعلبي (ج2/ص276) والعشرات من المفسرين ذكروا انّ سبب نزول هذه الآية هي عندما بات الامام علي (ع) في فراش النبي (ص) ليلة الهجرة.

2ـ قوله تعالى {يؤتي الحكمة من يشاء ومن يؤتَ الحكمة فقد أوتي خيراً كثيراً} (سورة البقرة/ الآية 279).

ذكر سبب نزول هذه الآية انها في الامام علي بن أبي طالب (ع) عدد كبير من مفسري القرآن الكريم منهم الحاكم الحسكاني في (شواهد التنزيل) (ج1/ص105و108) ورواه محب الدين الطبري في ذخائر العقبـى (ص94). والعلاّمة القندوزي الحنفي في ينابيع المودة (ص214) والعشرات غيرهم.

3ـ قوله تعالى {الذين ينفقون أموالهم بالليل والنهار سراً وعلانية} (سورة البقرة/الآية 274)، ذكر جمع غفير من علماء أهل السنة وحفاظهم على انها نزلت في حق الامام علي (ع) منهم ابن حجر الهيثمي في الصواعق المحرقة (ص78)، والزرندي الحنفي في درر السبطين (ص90) وابن المغازلي الشافعي في المناقب (ص280) حديث (325)، وفخر الدين الرازي في تفسيره (ج7/ص89) والزمخشري في تفسيره (الكشاف) (ج1/ص164) والبغوي في تفسيره (معالم التنزيل) المطبوع بهامش تفسير الخازن (ج1/ص349).

4ـ قوله تعالى {فمن حاجك فيه من بعدما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الكاذبين} (سورة آل عمران/الآية 61) وتسمى آية المباهلة. أجمع المفسرون بطرق مستفيضة أنها نزلت في أهل البيت (ع) وانّ (أبناءنا) إشارة إلى الحسن والحسين (ع)، (ونساءنا) اشارة إلى فاطمة الزهراء (ع)، (وأنفسنا) إشارة إلى النبي (ص) وعلي بن أبي طالب (ع) فجعله الله سبحانه وتعالى نفس محمد (ص) إلاّ انه ليس بنبـي وإنّما وصي النبي.

وممن ذكر ذلك أحـمد بن حنبل امام الحنابلة في كتابه (المسند) (ج1/ص185)، والطبري في تفسيره (ج2/ص192) وأبو بكر الجصاص في كتابه (أحكام القرآن) (ج2/ص16)، والحاكم في (المستدرك) (ج3/ص150) والزمخشري في (الكشاف) (ج1/ص192)، وابن عربي الأندلسي المالكي في (أحكام القرآن) (ج1/ص115)، وابن الأثير في (أسد الغابة) (ج4/ص25)، وسبط ابن الجوري في (التذكرة) (ص17)، والبيضاوي في تفسيره (ج2/ص22)، القرطبـي في (الجامع لأحكام القرآن) (ج2/ص104) و…… إلخ.

5ـ قوله تعالى {إنّما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويأتون الزكاة وهم راكعون} (سورة المائدة/الآية 55). لقد اتفق المفسرون والمحدثون شيعةً وسنة عامة وخاصة على انها نزلت في علي بن أبي طالب (ع) لما تصدق بخاتمه لفقير في صلاته في المسجد بمحضر من المسلمين والنبـي (ص).

منهم السيوطي بأسانيد كثيرة في (الدر المنثور) (ج2، ص293)، والرازي في تفسيره (ج2/ص618)، والزمخشري في (الكشاف) (ج1/ص154)، والبيضاوي في تفسيره (ص154)، والنيسابوري في تفسيره (غرائب القرآن) (ج2/ص82)، وكذلك البيهقي ومجاهد والحسن البصري و…… غيره.

6ـ قوله تعالى {إنـّما أنت منذر ولكل قومٍ هاد} (سورة الرعد/الآية 7).

لقد ذكر المفسرون والحفاظ من كلا الفريقين سنة وشيعة انها نزلت في شأن أمير المؤمنين علي (ع)، وخلاصة القول: لما نزلت آية {انّما أنت منذر…} وضع رسول الله (ص) يده على صدره، وقال: أنا المنذر، ولكل قوم هاد، أومأ بيده إلى منكب علي بن أبي طالب (ع)، وقال: أنت الهادي ياعلي، بك يهتدي المهتدون من بعدي.

لقد روى نزولها في علي (ع) الحاكم النيسابوري في (المستدرك على الصحيحين) ج3/ص129، والجويني في (فرائد السمطين) ج1 ص148 حديث 111و112 والحاكم الحسكاني في (شواهد التنزيل) ج1/ص293و303 حديث 398و416، والبيهقي الشافعي في تفسيره (التهذيب)، والفخر الرازي في تفسيره (ج19/ص14)، وابن الصباغ المالكي في (الفصول المهمة) ص105، والطبري في تفسيره (ج13/ص63)، و… غيره.

7ـ قوله تعالى {قل كفى بالله شهيداً بيني وبينكم ومن عنده علم الكتاب} (سورة الرعد/الآية 43). روى جماعة من كبار العلماء والمفسرين في مصنفاتهم انّ المراد (من عنده علم الكتاب) هو علي بن أبي طالب (ع). فقد رووا عن أبي سعيد الخدري أنه قال: سألت رسول الله (ص) عن قوله تعالى: {ومن عنده علم الكتاب}، قال: ذاك أخي علي بن أبي طالب (ع).

وقد ذكر ذلك عدد كبير من علماء السنة ومنهم: الحاكم الحسكاني في (شواهد التنزيل) ج1، 307 و310 حديث 422 و426. والمفسر الثعلبي ص290 ح476 والحافظ سليمان بن ابراهيم القندوزي في (ينابيع المودة) ص102 باب 30.

8ـ قوله تعالى {انا جعلنا ما على الأرض زينة لها} (سورة الكهف/الآية 7).

روى الحاكم الحسكاني في (شواهد التنزيل) ج1 ص354 حديث 485 قال: زينة الأرض الرجال وزينة الرجال علي بن أبي طالب (ع)، وقد تواتر نقله من قبل كبار العلماء والمصنفين. أذكر عدد منهم كمثال على ماورد:

ابن المغازلي في (مناقب علي) ص105 حديث 148، وأبو نعيم الاصفهاني في (حلية الأولياء) ج1 ص71، وابن عساكر في (تاريخ دمشق) ج2 ص212 حديث 714 و715، وموفق بن أحـمد الخوازمي في (المناقب) ص69، ومحب الدين الطبري في (ذخائر العقبـى) ص100، وابن الأثيـر في (أسد الغابة) ج4 ص23، وجلال الدين السيوطي في (ذيل اللئالي) ص64، و……غيره.

9ـ قوله تعالى {أفمن كان مؤمناً كمن كان فاسقاً لا يستـوون} (سورة السجدة/الآية 18).

روى عدد كبير من علماء أهل السنة انّ سبب نزول هذه الآية هي في مدح علي بن أبي طالب (ع) وذم الفاسق الوليد بن عقبة، ويذكرون قصة نزولها انه إلتقى أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع) بالفاسق الوليد بن عقبة، فأخذ الأخير يتعالى على الامام علي (ع) قائلاً له: أنا أحد منك سناناً، وأبسط منك لساناً، وأملأ للكتيبة منك. فقال له علي (ع): اسكت، فانّما أنت فاسق. فنزلت الآية {أفمن كان مؤمناً كمن كان فاسقاً لا يستوون}.

روى ذلك وبألفاظ عدة عدد من علماء السنة منهم: ابن المغازلي الشافعي في (المناقب) ص324 حديث 370 و 371، ومحب الدين الطبري في (الرياض النضرة) ص206، والخطيب البغدادي في (تاريخ بغداد) ج13 ص321، وابن كثير الدمشقي في (تفسير القرآن) ج8 ص20، والذهبي في (سير أعلام النبلاء) ج3 ص415 و…… غيرهم.

10ـ قوله تعالى {وكفـى الله بالمؤمنين القتال وكان الله قوياً عزيزا} (سورة الأحزاب/الآية 25).

روى المفسرون وأصحاب السير في مصنفاتهم انّ سبب نزول هذه الآية وهي عندما قتل الامام علي بن أبي طالب (ع) عمرو بن عبد ود العامري في يوم الخندق وفرار الجيش الذي أعدته قريش من جميع القبائل وسمي بجيش الأحزاب. وأذكر لكم ممن روى ذلك: المحدث الكنجي الشافعي في (كفاية الطالب) ص110، وأبو حيان الأندلسي المغربي في (البحر المحيط) ج7 ص224، وجلال الدين السيوطي في (الدر المنثور) ج6 ص590، والآلوسي في (روح المعاني) ج21 ص156، والقندوزي في (ينابيع المودة) ص94 و137، وابن عساكر في (تاريخ دمشق) ج2 ص420 حديث 927.
12‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة myloveln14.
5 من 13
الشيعة الإمامية ( ألإثنا عشرية)

التعريف :
ألشيعة الإمامية الإثنا عشرية هم تلك الفرقة من المسلمين الذين تمسكوا بحق على في وراثة الخلافة دون الشيخين وعثمان رضي الله عنهم أجمعين , وقالوا باثني عشر إماما ً دخل آخرهم السرداب بسامراء على حد زعمهم , إنهم القسم المقابل لأهل السنة والجماعة في فكرهم وآرائهم المتميزة , وهم يتطلعون إلى نشر مذهبهم ليعم العالم الإسلامي.

ألتأسيس وأبرز الشخصيات:
--  الأثنا عشر إماما الذين يتخذهم الشيعة الإمامية أئمة لهم يتسلسلون على التالي :
1- علي بن أبي طالب – رضي الله عنه – الذي يلقبونه بالمرتضى – رابع الخلفاء الراشدين , وصهر رسول الله      صلى الله عليه وسلم  , وقد مات غيلة حينما أقدم الخارجي عبد الرحمن بن ملجم على قتله في مسجد الكوفة في 17 رمضان سنة 40 هـ .
2- الحسن بن على رضي الله عنهما , ويلقبونه بالمجتبي .
3- ألحسين بن علي رضي الله عنهما , ويلقبونه بالشهيد .
4- علي زين العابدين بن الحسين ( 80  — 122هـ ) ويلقبونه بالسجاد .
5- محمد الباقر بن علي زين العابدين (ت 114 هـ ) ويلقبونه بالباقر .
6- جعفر الصادق بن محمد الباقر ( ت 148 هـ ) ويلقبونه بالصادق .
7- موسى الكاظم بن جعفر الصادق ( ت 183 هـ ) ويلقبونه بالكاظم .
8- علي الرضا بن موسى الكاظم ( ت 203 هـ ) ويلقبونه بالرضي .
9- محمد الجواد بن على الرضا ( ت 195 – 226 هـ ) ويلقبونه بالتقي .
10- علي الهادي بن محمد الجواد ( 212 – 254 هـ ) ويلقبونه بالنقي .
11-  الحسن العسكري بن علي الهادي ( 232 – 260 هـ ) ويلقبونه بالزكي .
12- محمد المهدي بن الحسن العسكري ( .....---.....)! ويلقبونه بالحجة القائم المنتظر .
-- يزعمون بأن الإمام الثاني عشر قد دخل سردابا ً في دار أبيه بسر من رأى ولم يعد , وقد اختلفوا في سنه وقت اختفائه فقيل أربع سنوات وقيل ثماني سنوات , غير أن معظم الباحثين يذهبون إلى أنه غير موجود أصلا ً وأنه من اختراعات الشيعة ويطلقون عليه لقب ( المعدوم أو الموهوم ) .
-- من شخصياتهم البارزة تاريخيا ً عبد الله بن سبأ , وهو يهودي من اليمن . أظهر ألإسلام ونقل ما وجده في الفكر اليهودي إلى التشيع كالقول بالرجعة , وعدم  الموت , وملك الأرض , والقدرة على أشياء لا يقدر عليها أحد من الخلق , والعلم بما لا يعلم أحد , وإثبات البداء والنسيان على الله عز وجل تعالى الله عما يقولون علوا ً كبيرا ً . وقد كان يقول في يهوديته بأن يوشع بن نون وصى موسى عليه السلام فقال في الإسلام بأن عليا ً وصى محمد صلى الله عليه وسلم . تنقل من المدينة إلى مصر والكوفة والفسطاط والبصرة وقال لعلي : ( أنت أنت ) أي أنت الله مما دفع عليا ً إلى أن يهم بقتله لكن عبد الله بن عباس نصحه بأن لا يفعل . فنفاه إلى المدائن .
-- منصور أحمد بن أبي طالب الطبرسي المتوفي سنة 588 هـ صاحب كتاب ( الاحتجاج ) طبع في إيران سنة 1302 هـ
-- الكليني  بضم الكاف وفتح الام  ... صاحب كتاب  ( الكافي ) المطبوع في إيران سنة 1278 هـ وهو عندهم بمنزلة صحيح البخاري عند أهل السنة , ويزعمون بأن فيه 16199 حديثا ً علما ً بأن الأحاديث الصحيحة المروية عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في حدود ستة آلاف حديث وفيه من الخرافات والأكاذيب الشئ الكثير.
-- الحاج ميرزا حسين بن محمد تقي ألنوري الطبرسي المتوفى سنة 1320 هـ  والمدفون في المشهد المرتضوي بالنجف , وهو صاحب كتاب ( فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب ) .
يزعم فيه بأن القرآن قد زيد فيه ونقص منه , ومن ذلك ادعاؤهم في سورة الانشراح نقص عبارة ( وجعلنا عليا ً صهرك ) , معاذ الله أن يكون إدعاؤهم هذا صحيحا ً . وقد طبع هذا الكتاب في إيران سنة 1289 هـ .
-- آية الله المامقاني صاحب كتاب (تنقيح المقال في أحوال الرجال ) وهو لديهم إمام الجرح والتعديل , وفيه يطلق على أبي بكر وعمر لقب الجبت والطاغوت , أنظر 1/207—طبع 1352 بالطبعة المرتضوية بالنجف .
-- أبو جعفر الطوسي صاحب كتاب ( تهذيب الأحكام ), ومحمد بن مرتضى المدعو ملا محسن الكاشي  صاحب كتاب ( الوافي ) ومحمد بن الحسن الحر ألعاملي صاحب كتاب (  وسائل الشيعة إلى أحاديث الشريعة ) ومحمد باقر بن الشيخ محمد تقي المعروف بالمجلسي  صاحب كتاب ( بحار الأنوار في أحاديث النبي والأئمة الأطهار) وفتح الله الكاشاني صاحب كتاب ( منهج الصادقين ) وابن أبي الحديد صاحب ( شرح نهج البلاغة ).
-- آية الله الخميني : من رجالات الشيعة المعاصرين , قاد ثورة شيعية في إيران تسلمت زمام الحكم , وله كتاب كشف الأسرار وكتاب الحكومة الإسلامية . وبالرغم من أنه قال بفكرة ولاية الفقيه , ومن أنه رفع شعارات إسلامية عامة في بداية الثورة , إلا أنه ما لبث أن كشف عن نزعة شيعية متعصبة ضيقة قادت البلاد إلى حرب مدمرة مع جيرانهم العراقيين .

الأفكار والمعتقدات :
-- الإمامة : وتكون بالنص , إذ يجب أن ينص الإمام السابق على الإمام اللاحق بالعين لا بالوصف , وأن الإمامة من الأمور الهامة التي لا يجوز أن يفاق النبي صلى الله عليه وسلم الأمة ويتركها هملا ً يرى كل واحد منهم رأيا ً . بل يجب أن يعين شخصا ً هو المرجوع  إليه والمعول عليه .
-- يستدلون على ذلك بأن النبي صلى الله عليه وسلم قد نص على إمامة علي من بعده نصا ً ظاهرا ً يوم غدير خم.
-- يزعمون بأن عليا ً قد نص على ولديه الحسن والحسين ..وهكذا .. فكل إمام يعين الإمام الذي يليه بوصية منه . ويسمونهم الأوصياء .
-- العصمة : كل إمام من الأئمة أودع العلم من لدن الرسول صلى الله عليه وسلم بما يكمل الشريعة , وهو يملك علما ً لدنيا ولا يوجد بينه وبين النبي من فرق سوى أنه لا يوحى إليه , وقد استودعهم رسول الله صلى الله عليه وسلم أسرار الشريعة ليبينوا للناس ما يقتضيه زمانهم .
-- خوارق العادات : يجوز أن تجري هذه الخوارق على يد الإمام , ويسمون ذلك معجزة , وإذا لم يكن هناك نص على إمام من الإمام السابق عليه وجب أن يكون إثبات الإمامة في هذه الحالة بالخارقة .
-- الغيبة : يرون بأن الزمان لا يخلو من حجة لله عقلا ً وشرعا ً , ويترتب على ذلك أن الإمام الثاني عشر قد غاب في سردابه كما زعموا وأن له غيبة صغرى وغيبة كبرى , وهذا من أساطيرهم .
-- ألرجعة : يعتقدون بأن الحسن العسكري سيعود في آخر الزمان عندما يأذن الله له بالخروج , وهم يقفون كل ليلة بعد صلاة المغرب بباب السرداب وقد قدموا مركبا ً , فيهتفون باسمه , ويدعونه للخروج , حتى تشتبك النجوم , ثم ينصرفون ويرجئون الأمر إلى الليلة التالية . ويقولون بأنه حين عودته سيملأ الأرض عدلا ً كما ملئت جورا ً وظلما ً , وسيقتص من خصوم الشيعة على مدار التاريخ , ولقد قالت ألإماميه قاطبة بالرجعة , وقالت بعض فرقهم الأخرى برجعة بعض الأموات .
--  التقية : وهم يعدونها أصلا ً من أصول الدين , ومن تركها كان بمنزلة من ترك الصلاة , وهي واجبة لا يجوز رفعها حتى يخرج القائم , فمن تركها قبل خروجه فقد خرج عن دين الله تعالى وعن دين الإمامية , كما يستدلون على ذلك بقوله تعالى : (( إلا أن تتقوا منهم تقاة )) , وينسبون إلى أبي جعفر الأمام الخامس قوله : (( التقية ديني ودين أبائي ولا إيمان لمن لا تقية له )) وهم يتوسعون في مفهوم التقية إلى حد اقتراف الكذب والمحرمات .
-- المتعة :  يرون بأن متعة النساء خير العادات وأفضل القربات مستدلين على ذلك بقوله تعالى : ((  فما استمتعتم به منهن فآتوهن أجورهن فريضة )) وقد حرم الإسلام هذا الزواج الذي تشترط فيه مدة محدودة فيما يشترط أهل السنة وجوب استحضار نية التأبيد , ولزواج المتعة آثار سلبية كثيرة على المجتمع .
--  يعتقدون بوجود مصحف لديهم اسمه مصحف فاطمة : ويروي الكوليني في كتابه ( الكافي ) في صفحة 57 طبعة 1278هـ عن أبي بصير ((أي جعفر الصادق )) : (وإن عندنا لمصحف فاطمة عليها السلام , قال : قلت : وما مصحف فاطمة ؟ قال : مصحف فيه مثل قرآنكم هذا ثلاث مرات , والله ما فيه حرف واحد من قرآنكم .).
-- البراءة : إنهم يتبرأون من الخلفاء الثلاثة أبي بكر وعمر وعثمان وينعتونهم بأقبح الصفات لأنهم – كما يزعمون – اغتصبوا الخلافة دون علي الذي هو أحق منهم بها , كما يبدأون بلعن أبي بكر وعمر بدل التسمية في كل أمر ذي بال , وهم ينالون كذلك من كثير من الصحابة باللعن , ولا يتورعون عن نيل أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها بالطعن واللعن .
--  المغالاة : بعضهم غالى في شخصية علي رضي الله عنه , والمغالون من الشيعة رفعوه إلى مرتبة الإلوهية كالسبئية , وبعضهم قالوا بأن جبريل قد أخطأ في الرسالة فنزل على محمد صلى الله عليه وسلم بدلا ً من أن ينزل على علي لأن عليا ً يشبه النبي كما يشبه الغراب الغراب ولذلك سمو بالغرابية .  
-- عيد غدير (خم) : وهو عيد لهم يصادف اليوم الثامن عشر من شهر ذي الحجة ويفضلونه على عيدي الأضحى والفطر ويسمونه بالعيد الأكبر , وصيام هذا اليوم عندهم سنة مؤكدة , وهو اليوم الذي يدعون فيه بأن النبي قد أوصى فيه بالخلافة لعلي من بعده .
-- يعظمون ( عيد النيروز) وهو من أعياد الفرس , وبعضهم يقول : غسل يوم النيروز سنة .
-- لهم عيد يقيمونه في التاسع من ربيع الأول , وهو عيد أبيهم ( بابا شجاع الدين )وهو لقب لقبوا به (أبا لؤلؤة المجوسي ) الذي أقدم على قتل عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه .
-- يقيمون حفلات العزاء والنياحة والجزع وتصوير الصور وضرب الصدور وكثير من الأفعال والمحرمة التي تصدر عنهم في العشرة الأولى من شهر محرم معتقدين بأن ذلك قربة إلى الله تعالى وأن ذلك يكفر سيئاتهم وذنوبهم , ومن يزرهم في المشاهد المقدسة في كربلاء والنجف وقم .. فسيرى من ذلك العجب العجاب !.

ألجذور الفكرية والعقائدية :
-- بعضهم يرجع التشيع إلى يوم الجمل , وآخرون يرجعونه إلى تاريخ مقتل عثمان ومنهم من يجعل ابتداء ظهوره يوم صفين .
-- انعكست في التشيع معتقدات الفرس الذين يدينون لهم بالملك وبالوراثة , وقد ساهم الفرس فيه لينتقموا من الإسلام الذي كسر شوكتهم باسم الإسلام ذاته .
-- اختلط الفكر الشيعي بالفكر الوافد من العقائد الآسيوية كالبوذية والمانوية والبرهمية , وقالوا بالتناسخ وبالحلول.
-- أستمد التشيع أفكاره من اليهودية التي تحمل بصمات وثنية آشورية وبابلية .
-- أقوالهم في علي بن أبي طالب وفي الأئمة من آل البيت تلتقي مع أقوال النصارى في عيسى عليه السلام ولقد شابهوهم في كثرة الأعياد وكثرة الصور واختلاق خوارق العادات وإسنادها إلى الأئمة .

الانتشار ومواقع النفوذ :
تنتشر فرقة ( الأثنا عشرية ) من الإمامية الشيعية الآن في إيران وتتركز فيها , ومنهم عدد كبير في العراق , ويمتد وجودهم إلى الباكستان كما أ، لهم طائفة في لبنان . أما في سوريا فهناك طائفة قليلة منهم لكنهم على صلة وثيقة بالنصيرية الذين هم من غلاة الشيعة .

وهناك العديد من المراجع لمن أراد التوسع حول هذا المذهب الفاسد المفسد
*********************************************************************
المصدر: الموسوعة الميسرة في الأديان والمذاهب المعاصرة....الندوة العالمية للشباب الإسلامي
                               المملكة العربية السعودية
                                         الرياض
12‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة abwabdullah.
6 من 13
في القرآن الكريم
 
 نزل في علي عليه السلام من القرآن الكريم ما لم ينزل في غيره، وهاهي كتب التفسير والسير والتاريخ مستفيضة بذكر الآيات الواردة فيه عليه السلام. قال عبد الله بن عباس: نزل في علي  آية. ونقتصرعلى خمس آيات مما نزل فيه عليه أفضل الصلاة والسلام:
 
 1- قوله تعالى:{ الذين ينفقون أموالهم باليل والنهار سراً وعلانية فلهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون }  ( سورة البقرة آيه 274)
 
 2- قوله تعالى:{ إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون }  ( سورة المائدة آية 55)
 
 3- قوله تعالى:{ أجعلتم سقاية الحاج وعمارة المسجد الحرام كمن أمن بالله واليوم الآخر وجاهد في سبيل الله لا يستون عند الله والله لا يهدي القوم الظالمين }  ( سورة التوبة آية 19)
 
 4 - قوله تعالى:{إن الذين أمنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن وداً}  ( سورة مريم آية 96)    
 5 - قوله تعالى:{ والذي جاء بالصدق وصدّق به أولئك هم المتقون } ( سورة الزمر آية 33)
12‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة hassan abo ali.
7 من 13
لو كنت مكانك لما أدرجت هذا السوال لأنه سوف يأتيك بآيات كثيرة جداً جداً ومنها الآية الكريمة التالية.
(وَمَا عِندَ اللَّهِ خَيْرٌ وَأَبْقَى لِلَّذِينَ آمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ)
ثم يقول كلمة على في الآية أصلها علي ولكن أبا بكر وعمر وعثمان وعائشة نزعوا النقاط من حرف الياء وأصبح ألف مقصورة.
ثم يأتيك الآيات الأخرى.
(وَاتَّقُواْ اللّهَ وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ)
(إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ)
(قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللّهُ لَنَا هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ)
جميع الآيات فيها كلمة على وسوف يبدأ ذلك الرافضي أولاً بالعوى والصياح ويتهم الصحابة أنهم حرفواها وألغوا نقاط الياء لأسم علي بن أبي طالب وثم يقول هي في الأصل تدل على ان علي هو الرب وهو الإله.

وهذا حال الروافض دفاع عن الشرق وعن السرقات وعن الرذيلة.

روافض دينهم مبني على الخرافات ولا يوجد لديهم حديث واحد عن الرسول صلى الله عليه وسلم متواتر وله سند.
كل أحاديثهم سوالف وكذب.
12‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة سعيد ملفي (أبو فارس).
8 من 13
في أحاديث الرسول (ص)
 
 لم يزل الرسول الأعظم (ص) منذ بعثته وحتى وفاته يشيد بأمير المؤمنين عليه السلام في كل ناد ومجمع، ومنتدى ومحفل، ولا يمكن إحصاء ما جاء من أحاديث الرسول الأعظم (ص) في الإمام عليه السلام، وليس من كتاب يتعرض للحديث أو للسيرة إلاّ وبين دفتيه أحاديث جمّة في فضل أميرالمؤمنين عليه السلام، وقد عقد أرباب الصحاح، وعلماء الحديث فصولاً في كتبهم فيما جاء في فضله عليه السلام، وقد أفرد جمع كبير من علماء المسلمين كتباً مستقلة في فضائله عليه السلام، وتدوين ما ورد فيه من سيد المرسلين (ص)، وتمشياً مع هذا المختصر فقد سجلنا خمسة أحاديث في فضله عليه السلام:
 
 1- قال رسول الله صلى الله عليه وآله:
 
 (علي مع الحق والحق مع علي)
 
 2- قال عمر بن الخطاب: (أشهد على رسول الله (ص) لسمعته يقول: إن السموات السبع، والأرضين السبع، لو وضعا في كفة ثم وضع إيمان علي في كفة لرجح إيمان علي بن أبي طالب).
 
 3- في صحيحي البخاري ومسلم عن سعد بن أبي وقاص:  قال: ( إن رسول الله (ص) خلف علي رضي الله عنه في غزوة تبوك فقال: يا رسول الله أتخلفني في النساء والصبيان ؟ قال (ص): أما ترضى أن  تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي).
 
 4- عن أنسٍ قال: ( كنت عند النبي (ص) فرأى علياً مقبلاً فقال: أنا وهذا حجة على أمتي يوم القيامة).
 
 5- لما خطب رسول الله (ص) خطبته المعروفة في فضل شهر رمضان المبارك ، قام أمير المؤمنين عليه السلام فقال: يا رسول الله ما أفضل الأعمال في هذا الشهر؟ فقال: يا أبا الحسن أفضل الأعمال في هذا الشهر الورع عن محارم الله عز وجل. ثم بكى. فقال عليه السلام: يا رسول الله ما يبكيك ؟  فقال: يا علي أبكي لما يستحل منك في هذا الشهر، كأني بك وأنت تصلي لربك وقد إنبعث أشقى الأولين والآخرين شقيق عاقر ناقة ثمود فضربك ضربة على قرنك، فخضب منها لحيتك. قال أمير المؤمنين عليه السلام: يا رسول الله وذلك في سلامة من ديني؟ قال (ص): في سلامة من دينك، ثم قال: يا علي من قتلك فقد قتلني، ومن أبغضك فقد أبغضني، ومن سبك فقد سبني، لأنك مني كنفسي، روحك من روحي، وطينتك من طينتي؛ إن الله تبارك وتعالى خلقني وإياك، وإصطفاني وإياك، واختارني للنبوة، واختارك للإمامة فمن أنكر أمامتك فقد أنكر نبوتي؛ يا علي أنت وصيي، وأبو ولدي، وزوج إبنتي وخليفتي على أمتي في حياتي وبعد موتي، أمرك أمري، ونهيك نهيي: أقسم بالذي بعثني بالنبوة وجعلني خير البرية إنك لحجة الله على خلقه، وأمينه على سره وخليفته على عباده...
12‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة hassan abo ali.
9 من 13
آية الإنسان 8 - 12 :
قال الله تعالى : ( ويطعمون الطعام على حبه مسكينا ويتيما وأسيرا * إنما نطعمكم لوجه الله ،
لا نريد منكم جزاء ولا شكورا * إنا نخاف من ربنا يوما عبوسا قمطريرا
* فوقاهم الله شر ذلك اليوم * ولقاهم نضرة وسرورا * وجزاهم بما صبروا جنة وحريرا ) .
12‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة سحقا للصنمين (ابو اسراء).
10 من 13
"


اذكر لنا ايه ذكر فيها ابو بكر يا ابن مرضعات الكبار والمسيار والمسفار والوناسة والمصياف والنهاري والعرفي والسياحي ....الخ



"
12‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة NUMBER ONE1.
11 من 13
12‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة الإيمان يماني (ابو عبد الرحمن).
12 من 13
أرني انت آية واحدة نزلت في الخلفاء ابو بكر و عمر و عثمان؟
فواقعاً كما انك سوف تأتي لي بآيات لم يُذكر فيها إسماء هؤلاء الخلفاء
و تقول بأنها نزلت فيهم فأنا سأاتي بأيات و لن أقول بأنها نزلت في علي عليه السلام
و لكن مفسريكم هم اللذين قالوا بأنها نزلت فيه

(إنما وليكم الله و رسوله و الذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة و يؤتون الزكاة و هم راكعون)

(إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيرا)

(فمن حاجك فيه من بعد ما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الكاذبين)


لن اقول في من نزل هذه الآيات و لكن ابحث في النت او في كتبكم عن تفسيرها تعرف من هو المقصود
و الحمد لله الذي جعل حجتنا في كتب غيرنا و اقوالهم
13‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة عاشق المظلوم.
13 من 13
^>^
18‏/6‏/2012 تم النشر بواسطة βṙğ (بـرقےٌ الحـجےٌاز).
قد يهمك أيضًا
المتعة أسهل رزق ؟؟ .
⓿إلى متى ياروافض لاتقرأون كتبكم ؟
عند الشيعة الروافض المتعة (أمان من الشرك)!!!
تبا للشيعه ....
هل الوهابية يتلذذون بنصب العداء لآله ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة