الرئيسية > السؤال
السؤال
تفصح القوائم الماليه افصاحا ً هاما ً عن الاجراءات والاساليب المتبعه في اعداد القوائم الماليه ؟
المحاسبة 12‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة السفير1.
الإجابات
1 من 1
يعتبر الإفصاح من المواضيع الحيوية والمهمة التي تلقى اهتماماً كبيراً في السنوات الأخيرة ، فقد تعددت الدراسات والبحوث المحاسبية ، وتعددت التوصيات والإرشادات بهذا الشأن .
فبعد أن كانت الدراسات تركز علي وظيفة القياس المحاسبي بغض النظر عن مستخدمي المعلومات المحاسبية وكيفية استخدامها (( دراسة Paton & Littleton , 1940 ، سبع مبادئ تختص بالقياس ( الوحدة ، الاستمرار ، اعتبارات القياس ، وتتبع التكلفة ، المجهودات ، المنجزات ، الموضوعية )) ركزت علي وظيفة الاتصال ((" دراسة الـ AAA ، 1966 ، ميزت بين معايير للقياس وإرشادات للاتصال المحاسبي ، واعتبارها مقدمة لوظيفة القياس المحاسبي ))، وقد واكب هذا التحول تطورا في التعرف على متخذي القرارات وماهية المعلومات الملائمة ((" دراسة 1966 ، Jensen ، دراسة Oliver 1972 ، دراسة Libby 1975")) ومن ذلك اتخذت الدراسات بعدا آخر في دراسة الإفصاح المحاسبي .

إلي من يوجه الإفصاح : -
1- إلي حملة الأسهم ( أعضاء الإدارة ، تعريف الإدارة ، اعتماد التغيرات في سياسة المنشأة ).
2- المستثمرين الآخرين other investors ( شراء ، بيع ) .
3- الدائنين Creditors ( منح الائتمان ) .
4- العاملين employers
5- الجهات الحكومية
6- العملاء
7- أطراف أخرى General public

طبيعة الإفصاح: -
The nature of disclosure
يعبر الإفصاح في التقارير المالية عن المعلومات الضرورية التي تكفل الأداء الأمثل وأسواق رأس المال الكفء، ويعني ذلك وجوب عرض معلومات تسمح بالتنبؤ باتجاهات التوزيعات المستقبلية واختلاف وتغير الايرادات المستقبلية وذلك لتقييم المخاطر النسبية للمنشاة وللحصول علي توليفات من الاستثمارات توافق متطلبات الافراد .
كما أن حجم المعلومات التي يجب الإفصاح عنها يعتمد علي خبرة القارئ والقياس المرغوب .

* المفاهيم العامة المقترحة للافصاح :
concepts of disclosure generally proposed
ويتضمن الإفصاح عن اقل قدر من المعلومات حتى يتوافق مع هدف جعل القوائم غير مضللة وهو اكثر المفاهيم شيوعا واستخداما .
الإفصاح العادل والافصاح الشامل : Fair and full disclosure وهما أكثر ايجابية .
•الافصاح العادل : ينطوي علي قيد اخلاقي يستلزم المعاملة المتوازنة بين مستخدمي القوائم المالية .
•اما الإفصاح الشامل : فهو ينطوي علي عرض كل المعلومات الملائمة ولكنه ينطوي علي عرض معلومات زائدة قد تخفي معلومات جوهرية مما يؤدي إلي صعوبة تقييدها ومن ثم اعاقة عملية اتخاذ القرار .
كما أنه لا يوجد تباين حقيقي بين المفاهيم الثلاثة .
•موقف المنشأت من الإفصاح : توضح الدراسات أن الشركات تتردد في زيادة الإفصاح بدون ضغط من الهيئات الحكومية ومن مهنة المحاسبة رغم أهميته في توفير الاستقرار لسوق رأس المال ، وفي منح المفاجآت التي تغير تماما من النظرة إلي المنشأة.
الاعتراضات علي الزيادة في مقدار البيانات المالية التي يجب الإفصاح عنها:
1- يفيد المستثمرين علي حساب حملة الاسهم .
2- يكسب الاتحادات العمالية ميزة المساومة علي الاجور .
3- يكون الإفصاح الكامل مضلا لبعض الفئات التي لا يمكنها فهم السياسات والاجراءات المحاسبية .
4- يمكن لمصادر أخرى أن تقدم هذه المعلومات بأقل تكلفة من المنشأة .
5- عدم معرفة احتياجات المستثمرين لتحديد نوع الإفصاح .

* ما الذي يجب الإفصاح عنه ؟ What should be disclosed ?
يجب أن يشتق القرار الخاص بالافصاح عن الأهداف الاساسية المحاسبية ( تحديد وقياس وتوصيل ).
واذا تم التركيز علي المستثمرين فمن الواجب أن يكون احد اهداف العرض هو المقارنة بين النتائج المتوقعة ، ويمكن تطبيق القابلية للمقارنة بطريقتين :
الأولى : تقديم الإفصاح عن كيفية قياس وحسابات الأرقام المحاسبية حتى يتمكن المستثمرين من تحويل المقادير في المنشأة المختلفة ومقارنتها .
الثانية : اعداد ترتيب بعدى للمدخلات المتعددة في نموذج القرار تمكن من مقارنة مخاطر المنشأتين وتحديد الأقل مخاطر فيهما .

* الإفصاح عن البيانات الكمية:
disclosure of quantitative

عند معرفة البياناغت الكمية التي تعتبر مهمة يجب التركيز علي البيانات التي يمكن أن تستخدم في نماذج القرارات والتي تستخدم في المقارنات ولأنه لا يمكن للمستثمرين اعتبار أن التقارير تحمل بيانات ذات احتمالات دقة متساوية .
لذلك يجب علي الدراسات والبحوث المحاسبية أن تركز علي البيانات الاحتمالية اكثر من البيانات المحددة .
وبالاضافة إلي البيانات الكمية من الملائم عرض تفاصيل بشأن الاقسام العديدة للمنشأة .
وتوجد فكرة ترى بأن البيانات التي تقدمها القوائم هي بيانات تاريخية للاحداث الماضية لا تعكس متطلبات المستثمرين الذين يحتاجون إلي بيانات عن الفترة التاريخية والجارية ليتمكنوا من اعداد تنبؤاتهم الخاصة .
وترى وجهة نظر أخرى أن الإدارة قادرة علي اعداد تنبؤات موثوق بها وان هذه التنبؤات تزيد من كفاءة الاسواق المالية .
وفي دراسة أخرى استنتجت أن التنبؤات ملائمة لحملة الاسهم وخلص Gray إلي أن التنبؤات اقل دقة عند نقطة التحول في الاقتصاد وان ا لقائمين علي اعداد التنبؤات يميلون إلي التفاؤل المفرط .
وقد تكون الارقام التي تعد عنها التنبؤات المالية هي ارقام الدخل وارباح الاسهم رغم انها قد تكون الاكثر صعوبة والأقل دقة لانها تعتمد علي الكثير من المتغيرات والافتراضات الشخصية ولكنها تعتبر ذات فائدة كبيرة لقرارات الاستثمار .
عند نشر التنبؤات المالية يجب أن يفصح عن الافتراضات المستخدمة في اعدادها ويجب أن تتضمن التوقعات الخاصة بالصناعة والتغيرات في الظروف الاقتصادية .

* المعلومات غير الكمية
Nonquantative in formation
وهو يعتبر اكبر صعوبة في الإفصاح عن البيانات الكمية اما بسبب اهميتها النسبية أو ملائمتها .
والقرارت الملائمة هي التي تعطي وزنا اكبر في اتخاذها وقد تعتبر البيانات ملائمة استرشادا بملائمة البيانات الكمية التي ترتبط بها الاصول ورضها .

* السياسات المحاسبية
Accounting policies
وتشمل السياسات المحاسبية المبادئ والأسس والطرق وطرق التطبيق التي تختارها ادارة المنشأة لاعداد القوائم المالية :
ونتيجة لكثرة وتعدد هذه الاجراءات اصبحت المقارنة المباشرة بين القوائم المالية اكثر صعوبة وكان هناك حل مقترح هو محاولة تخفيض تلك الاجراءات ولكن يصعب تحقيق هذا المقترح لاختلاف ظروف المنشآت ولكن الحل هو الإفصاح عن تلك البدائل المختلفة .
ورغم ذلك فلقد اثبتت الدراسات أن المستثمرين لا يستطيعون في كل الاحيان من تعديل آثار الطرق والبدائل المختلفة لتمكنهم من المقارنة .
وخلصت نشرة الرأي (22) لمجلس مبادئ المحاسبة أن الإفصاح عن السياسات المحاسبية المستخدمة يعتبر ضروريا لعرض عادل للقوائم المالية .
متى يتم الإفصاح عن السياسات المحاسبية ؟ " حسب المعايير الأمريكية " :
1- في حالة الاختيار بين البدائل المقبولة .
2- في حالة أن هناك طرق متبعة اساسا من قبل المنشأة التي تتداول نفس النشاط .
3- في التطبيقات الجديدة وغير العادية لمبادئ المحاسبة المالية .

* التغييرات المحاسبية :
Accounting changes
يعتبر الثبات في استخدام السياسات المحاسبية امرا مهما لتقييم انشطة المنشأة واعداد التقارير المستقبلية واوضحت نشرة الرأي (20) لمجلس مبادئ المحاسبة انه في حالة التغيير يجب الاشارة إلي :
(أ‌) وصف التغيير .
(ب‌) مبررات التغيير .
(ج‌) تأثير التغير علي القوائم المالية التي تم فيها التغيير . مع عدم تعديل القوائم المالية السابقة إلا في حالات استثنائية . وتتضمن التغيرات المحاسبية " التغيير في المبادئ المحاسبية والتغيير في التقديرات والتغيير في وحدة التقرير .

* الإفصاح عن الاحداث التالية لصدور القوائم المالية :
Disclosure of post statement events
باعتبار أن جميع الأرقام التي تتضمنها القوائم المالية مبدئية نظرا لعدم التأكد المرتبطة بالمستقبل – لذلك فان كثير من الاحداث التي تلي تاريخ اعدادها تؤثر علي صحة هذه القوائم لذلك فانه يجب الإفصاح عن أي احداث جوهرية معروفة بعد تاريخ اعداد هذه القوائم .
وتوجد ثلاثة انواع من الاحداث هي : -
1- الاحداث التي تؤثر مباشرة علي المقادير الواردة بالقوائم " افلاس احد المدينين ".
2- الاحداث التي تؤثر علي صدق قيم الميزانية وبصورة جوهرية علي القوائم السابقة المستخدمة في اعداد التنبؤات المستقبلية . ( بنود تمثل جانبا كبيرا من اجمالي الميزانية )
3- الاحداث التي تؤثر علي العمليات أو القيم المستقبلية . ( توقيع عقود – سياسات ادارية جديدة ) .
ولقد اوصى مجلس معايير المراجعة الامريكية علي أن يتم تعديل القوائم المالية بشكل مباشر اذا توفرت المعلومات اللازمة للتعديل .
كما نصت معايير المراجعة الامريكية أن الإفصاح عن الاحداث اللاحقة يعتبر عاملا اساسيا من عوامل عدالة القوائم المالية .
كما اوضحت أن الاحداث التي تؤثر علي صدق قيمة القوائم لا يتطلب تعديلا بل يكفي الإفصاح فيها ، اما النوع الثالث فاوضح بأن الإفصاح عنه قد يكون مطلوبا .

•الإفصاح عن اقسام منشآت الأعمال :
Disclosure of segments of a Business enter – prise
نظرا لنمو مجالات الاعمال وتوسع المنشأة الذي أدى إلي تكوين معلومات عن نشاطات متنوعة غير متجانسة اصبح من الصعب تقييم المنشأت المختلطة والتنبؤ بانشطتها المستقبلية .
ويتطلب المعيار (14) لمجلس معايير المحاسبة المالية في حالات معينة عرض المعلومات الخاصة بالمنشأة وصناعات معينة وكذلك عمليتها الاجنبية والخارجية وعملائها الرئيسيين .

* الحاجة إلي الإفصاح عن الأقسام:
Need for segment disclosure
1- يفيد في اغراض التنبؤ بالتدفقات النقدية المستقبلية والتي يمكن أن تستخدم في نماذج قرارات أو استثمار .
2- يفيد في اغراض تقدير قيمة المنشأة وتقييم المخاطر .
3- يفيد في اغراض المقارنة .
ولتوفر امكانية المقارنة فاذا كان المعيار هو النسبة المئوية لاجمالي الايرادات فان نوعا من العمليات يمثل 50 % أو اكثر من إيرادات المنشأة يتطلب الإفصاح عنه في المنشآت الصغيرة اما نسبة اقل من 10 % فاقل فلا يجب اعداد تقارير عنها بالمنشآت الكبيرة حتى اذا كانت تعتبر مهمة لمنشأة صغيرة .
ولذلك قدمت توصيات بوجوب التقدير عن الاقسام التي وصل حجمها إلي 5 % من اجمالي عمليات المنشأة .
واقترح في مجلس معاير المحاسبة أن أي قسم صناعي يعتبر جوهريا اذا عبر عن نسبة 10 % واكثر من إيرادات المنشأة أو ربح التشغيل أو الأصول .
وقد تكون المعلومات الخاصة باقسام النشاط ملائمة للتقارير الخارجية فقد تقوم الإدارة باخفاء حقيقة أن اقسام مرحبة تقوم بتغطية اقسام أخرى غير مربحة حتى تستطيع التوسع والمنافسة مع المنشآت الكبرى .

الصعوبات المحاسبية :
Accounting difficulties

4- المشكلة الأولى تتعلق بكيفية تقسيم اعمال المنشأة لاغراض التقارير وهناك من يقترح التقسيم الجغرافي وآخر يقترح التقسيم علي حسب خطوط الانتاج وهناك تبويب آخر هو علي اساس نوع العملاء . ويفضل المستثمرون التقسيمات التي تسمح بتنبؤات اكثر .
5- المشكلة الثانية تتعلق بتوزيع التكاليف المتصلة وقد تعتبر في الاقسام المستقلة امرا يسيرا لكون التكاليف صغيرة .
6- المشكلة الثالثة وتتعلق بأسعار التحويل بين الاقسام ومعالجة الارباح بينها .
ويعتبر اعداد تقارير منفصلة عن صافي الأصول المستخدمة في القسم منطقيا لارتباطه بربحية المنشأة وارتباطها بربحية كل قسم وترى القواعد التي اقترحتها لجنة تداول الأوراق المالية بالبورصة (SEC ) والمعيار 14 لمجلس معايير المحاسبة المالية اعداد تقارير منفصلة عن الاصول كلما كان ذلك ممكنا عمليا .
12‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة alkhalid2002 (Khalid AL HABABI).
قد يهمك أيضًا
ما المقصود بكوبونات الاسهم
الازمه الماليه العالميه واثرها على النشاط التسويقي
ايهما افضل العمل كمحاسب او العمل فى شركه تداول للاوراق الماليه
ما اثر الازمه الماليه العالميه علي العمال
ما هي المشكلات المحاسبية في شركات التأمين المصرية؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة