الرئيسية > السؤال
السؤال
طرق ؟؟؟؟؟؟؟؟!...
عايزة طرق تكيف بعض الحيوانات و النباتات في بيئته
19‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة mai-mai (mai awad).
الإجابات
1 من 3
التكيّف هو ملاءمة أي تركيب في جسم الكائن الحي للوظيفة التي يؤديها وهو عبارة عن صفة أو مجموعة صفات موروثة تساعد الكائنات الحية على التكيف في الظروف البيئية التي يعيش فيها والبقاء والتكاثر، يمكن تصنيف التكيف بشكل عام إلى :
[عدل] تكيف تركيبي

يشتمل على تشكيل الصفات والتراكيب الجسمية للكائن الحي لتتلائم مع مكون أو أكثر من مكونات البيئة ومن أمثلة ذلك تحور أشكال مناقير الطيور مثل العصفور ومنقارهـ دقيق لالتقاط الحبوب
[عدل] تكيّف وظيفي (فسيولوجي)

ويشتمل على جميع الأعمال الداخلية في جسم الكائن الحي، فالكيمياء الحيوية للخلايا والعمليات التي تمكن الكائنات من هضم طعامها والإحساس والاستجابة للعالم الخارجي، كلها تكيفات وظيفية تمكن الكائن الحي من البقاء وأمثلة ذلك قدرة الجمل على السير أياما طويلة في الصحراء وإفراز الغدد العرقية في جسم الإنسان لمواجهة ارتفاع الحرارة، وإفراز السم من أحد الغدد اللعابية قي الثعبان، وإفراز خيوط العنكبوت، وتغير لون الحرباء.
[عدل] تكيّف سلوكي

وهو قدرة الكائن الحي على الاستجابة للمؤثرات الطارئة أو اي سلوك تطوري بهدف البقاء. والأمثلة على ذلك كثيرة منها قدرة الطيور آكلة النحل على الامساك به والتعامل معه بمناقرها وأرجلها وانحناء النبات تجاه الضوء وهجرة الطيور واقتفاء الأثر عند كلاب الصيد.



التكيف هو خاصية أو تركيب بنيوي أو طريقة التصرف التي تساعد الكائن الحي على الحياة ، والتكيف يساعد الكائنات الحية في حصولها على الغذاء وحماية انفسها والحركة والإنجاب والقيام بالعمليات الحياتية المختلفة .

أسنان النمر ومخالبه الحادة عبارة عن طريقة من طرق التكيف للهجوم على فريسته وأكلها .

لسان الحرباء الطويل والدبق عبارة عن طريقة من طرق التكيف لالتقاط الحشرات التي تتغذى عليها .

وبالنسبة لنا (البشر) فالأرجل عبارة عن طريقة من طرق التكيف للمساعدة في الحركة والإنتقال (المشي) .

التكيفات في الكائنات الحية تساعدها على البقاء حية في موطن معين ، والموطن هو المنطقة أو المكان الذي تعيش فيه أنواع الكائنات الحية كلٌ على حِدَة ، وربما أنك تعلم بأن الكثير من المواطن المتنوعة موجودة في الكرة الأرضية ، وكل موطن تعيش فيه انواع مختلفة من الكائنات الحية بطرق مختلفة ، وهذه الضروب الحياتية تسمى التنوّع . ويتكيف الكائن الحي في موطنه ، مثل البطريق الذي يملك بعض التكيفات (الخصائص) التي تساعده على العيش براحة في الأجواء الباردة جداً التي لا تستطيع طيور أخرى مثل طير أبو الحناء وطير الدوري العيش فيها .

التكيف في الحيوانات Animal Adaptation

من خلال التكيف يستطيع الحيوان أن يعيش في مكان معين وبطريقة معينة ، وقد يكون التكيف جسدي ، مثل حجم وشكل الحيوان ووظائف اعضاء جسمه ، أو الطريقة التي يتصرف فيها الحيوان ، وقد نتجت هذه التكيفات عبر التطور .

خلال التغيرات التي تطرأ في البيئة فإن الحيوانات التي لا تستطيع التكيف فيها تموت والحيوانات التي تمكنت من التكيف هي التي ستعيش وتنتج النسل ، ولأن الأطفال (الحيوانات الصغيرة) تشبه بشكل أو آخر صغير أبائها وأمهاتها فإن النوع الواحد وبعد أجيال عدة سيحوي فقط الحيوانات التي تكيفت للبيئة الجديدة.

ومن العناصر الأساسية في بيئة الحيوان نوع النبات الذي يتغذى عليه والذي ينمو في نفس البيئة ، والحيوانات من الأنواع الأخرى التي تعيش في نفس البيئة لها تأثير أيضاً ، وإن وجدت الحيوانات المفترسة فعلى الحيوانات الطريدة (الفريسة) أن تتعلم حماية نفسها والركض بسرعة للهروب من المفترسات .

هذه التكيفات تمكن أنواع كثيرة من المخلوقات العيش والإزدهار على الأرض حيث أن الحيوانات تتكيّف لعالمها (بيئتها) الطبيعي . فالحيوانات التي تعيش في البراري لا تستطيع أن تعيش إلاّ في الأماكن التي تكيفت فيها ، ويجب أن تكون في الموطن المناسب لها حيث تستطيع العثور على الطعام المناسب مساحة الأرض المناسبة .

* لماذا يجب علينا معرفة تكيف الحيوانات ؟

- من خلال تكيف الحيوانات نستطيع التعرف على التصرف الحيواني والطبيعة الحيوانية .

- تستطيع كائنات حية قليلة العيش في بيئات صعبة الظروف .

- هناك الكثير من البيئات والأقاليم على الأرض وهناك الكثير من التنوع في الكائنات الحية أيضاً .

- تعلِّم كيفية تكيف الحيوانات .

التكيفات البنيوية للطيور

المنقار (Bills)

طورت الطيور اطرافها الأمامية لتصبح الأجنحة التي تساعدها في الطيران ، ونتيجة لذلك اصبح للمنقار مسؤوليات لوظائف متنوعة عادة تقوم بها الحيوانات الأخرى باستخدام الأطراف الأمامية – التمسك والحمل والخدش والقتال والحفر ، تَستَخدِم المناقير بشكل عام لأكل الطعام وأيضاً الإمساك به وتقشير الغلاف الذي يغطيه وتصفيته من الماء وقتله (إذا كان كائناً حي) وحمله وتقطيعه ، وتستخدم المناقير أيضاً لتسوية الريش وبناء الأعشاش والحفر وقلب البيض والهجوم والتمثيل والجذب والخدش والتسلق .

حجم وشكل المنقار هما صفتان تتنوعان كثيراً من نوع لآخر في رتب الطيور .

* تسميات صفات مناقير الطيور :

1) المنقار الحاد : يكون المنقار مستدق وطرفه حاد .

2) المنقار المنحني : يكون المنقار منحرف بزاوية معينة .

3) المنقار الإزميلي : يكون المنقار له شكل يشبه الإزميل ، وطرف المنقار مشطوب الحافة .

4) المنقار المخروطي : يكون المنقار له شكل المخروط .

5) المنقار مقعر السطح إلى أعلى : يكون الجزء السفلي من المنقار أعرض من العلوي .

6) المنقار المعقوف : يكون الفك العلوي اطول من الفك السفلي ويكون طرفه الأمامي محني على الطرف الأمامي للفك الأسفل .

7) المنقار الرقائقي :يكون الفكان مستعرضين وعلى الطرف تكون هناك سلسلة شبيهة بأطراف الأسنان .

Cool المنقار الطويل : يكون المنقار أطول من الرأس .

9) المنقار المسنن : يكون المنقار له نتوءات وبروزات بشكل المنشار .

10) المنقار القصير : يكون المنقار اقصر من الرأس .

11) المنقار ملوقيّ الشكل : يكون المنقار أكثر عرضاً بإتجاه طرفه .

12) المنقار الإسطواني مستدق الطرفين : يكون المنقار مدوّر بمقطع عرضي .
19‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة sea iraq.
2 من 3
ضفادع ذات مخالب

يرى الخبراء أنه مازالت توجد أشياء يمكن للمخلوقات الأخرى أن تفعلها بطريقة أفضل من الإنسان، ومن أهم هذه الحيوانات هي الضفادع، وقد أعلن باحثون أمريكيون أن 11 نوعاً علي الأقل من الضفادع الأفريقية لها مخالب تستخدمها للدفاع عن نفسها عندما تتعرض للهجوم.

وأوضح الباحث ديفيد بلاكبيرن وزملاؤه بجامعة هارفارد أن الضفادع عندما تتعرض للخطر يمكنها إخراج عظام حادة تثقب الجلد في أصابع أرجلها لتستعين بها في صد الأعداء.

وقال بلاكبيرن: "الامر المدهش هو العثور علي ضفادع لها مخالب... وحقيقة أن تخرج هذه المخالب من خلال قطع في جلد قدم الضفدع ربما أنه شيء أكثر دهشة".

واصبح بلاكبيرن علي دراية بهذا الأمر عندما خدشه ضفدع في الكاميرون، وبحث أثناء الدارسة عينات من 63 نوعاً من الضفادع الأفريقية.

وقال بلاكبيرن: "الصياديون الكاميرونيون يستخدمون رماحاً طويلة أو مناجل تجنباً للمس مثل هذه الضفادع... ووصل الأمر ببعض الصيادين إلي اطلاق النار عليها".






قناديل البحر تفرز مادة كيميائية لحماية نفسها

وقد أفاد الدكتور سليم المغربي الاختصاصي في علم المرجان، بأن قناديل البحر تنتمي إلى الهلاميات اللاحشوية التي تشبه كيساً فارغاً مع نظام هظمي بدائي، مؤكداً أن هذه المخلوقات غير مؤذية للإنسان وهي غير سامة، وإنما تعتمد على إفراز مادة كيميائية لدى مواجهتها مع الأخرين لحماية نفسه وتثير نوعاً من الحساسية عند بعض الناس.

وأشار الباحثون إلى أن هذه الكائنات إذا ما دفعتها الأمواج البحرية نحو الشواطئ فإنها لا تستطيع الحراك بقوتها الذاتية، إذ إنها لا تمتلك الأطراف المساندة فهي على هيئة هلامية لزجة يشكل الماء منها ما نسبته 98 بالمائة وتعد غذاء رئيساً لسلاحف البحر.

وتنتمي هذه الحيوانات إلى شعبة الجوف معويات فهي حيوانات جيلاتينية هلامية بسيطة التكوين لها عضلات وأعصاب وهذه الخلايا مرتبة بعضها مع بعض في شكل خاص لتكون أنسجة خاصة وتتصل الأنسجة العصبية الحساسة بأنسجة عضلية قوية تنقبض فتجعل الحيوان يمسك بالغذاء وتنبسط العضلات للتخلص من المواد غير القابلة للهضم، وهي عبارة عن تجويف هلامي تحيط به لوامس تحمل في أطرافها السم الذي تخدر به فريستها وتدافع به عن نفسها وقناديل البحر تسبح في الماء ولها أذرع ولها عيون بدائية لا تفرق بين النور والظلام تتوزع على شكل نقاط تحيط بأسفل الجسم.

وتختلف قناديل البحر فى درجات لسعاتها للإنسان، ويرجع ذلك إلى عدد الخلايا اللاسعة التي تخرق جلده، وبالتالي إلى المواد السامة التي يحقن بها، وأياً كان الوضع فإنه لابد أن يؤخذ في الاعتبار أطوال لوامس وأذرع هذه القناديل التي قد تصل في الأنواع العملاقة إلى أكثر من30 متراً وتحتفظ بقايا هذه القناديل وإن كانت ميتة بقدرتها على اختراق جلد الإنسان وحقنه بمحتويتها السامة وتظهر أعراض اللسعات على شكل احمرار في الجلد وقد يحترق ويتورم، وقد تحدث فيه بعض التشوهات التي تبقى بعد الشفاء.





الطيور تكيف نفسها لمواجهة التغيرات المناخية

كما أكدت دراسة بريطانية أن الطيور تلجأ إلى السلوك التكيفي، لمواجهة تأثيرات التغيرات المناخية التي تطال كوكب الأرض، حيث تعمد إلى وضع البيض في وقت مبكر من موعده، لضمان حصول صغارها على كفايتهم من الغذاء.

وأوضحت الدراسة التي أجراها فريق من الباحثين في جامعة أكسفورد البريطانية أن طائر القرقف الكبير Parus major، يلجأ إلى وضع البيض قبل موعده بنحو أسبوعين، مقارنة مع ما كان يحدث قبل نحو خمسين عاما، ليستفيد الصغار من وفرة الديدان خلال فصل الربيع، الذي بات يشهد ارتفاعاً أكبر في درجات الحرارة.

وقد دهش فريق البحث لعدم وجود تباين في هذا التغير السلوكي بين إناث القرقف الكبير، بحسب المجموعة الخاضعة للدراسة، والذي يعكس استجابة الفرد منهم تجاه التغيرات المناخية، الأمر الذي يناقض دراسة حديثة حول ذات النوع من الطيور، والتي أظهرت وجود تباين كبير بين أفراد هذه الفصيلة من الطيور، فيما يختص بمرونتها في التعامل مع الظروف المحيطة.

ويقول البروفيسور "بين شيلدون"، من معهد إدوارد جري التابع لدائرة علم الحيوان في الجامعة: "لقد وجدنا أن إناث هذا النوع من الطيور، لهن القدرة على التكيف، من عام إلى آخر، مع التغيرات التي تطرأ على ظروف البيئة، وأظهرن مقدرة على تتبع التغيرات التي طرأت خلال عقود خلت, مما يشير إلى أن التكيفية - وهي القابلية للتكيف- لا التغيرات الوراثية، يمكن أن تقود استجابة الأفراد تجاه التغيرات المناخية".

ويغطي رأس القرقف الكبير ريش أسود، وهو يمتد كخط يمر في منتصف منطقة الصدر، أما بقية ريش جسده فيغلب عليه اللونين الأزرق والأصفر.

يذكر أن طائر القرقف الكبير، ينتشر في أوروبا والجزء الشمالي الغربي من قارتي أفريقيا وآسيا، ويتراوح وزنه ما بين 14- 22جم، كما يبلغ طوله نحو 14 سم، فيما يمتد جناحه ليصل إلى 15 سم تقريباً.
19‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة sea iraq.
3 من 3
19‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة sea iraq.
قد يهمك أيضًا
ما طرق علاج القلق النفسي ؟
ما هي طرق التخلص من الفوبيا بدون ادوية ؟
مهو هيرد عليا بأنه يحبنى ولول هذا ما كن اتجوزنى بس انا عايزه طرق غير مباشره ذى اللى قلتيها قبل كده
للفرحة طرق واساليب ...كيف يمكن للشخص ان يمييز فرحتك؟
ما هي طرق زيادة طول الانسان
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة