الرئيسية > السؤال
السؤال
ما فوائد الليمون؟
التمويل | البنوك 12‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة - الله اكبر -.
الإجابات
1 من 7
الليمون

حين نتكلم عن الليمون فاننا نقصد فاكهة من اجمل الفواكه التي انعم الله بها علينا

ليس انه فاكهة توضع على الطعام فحسب ولا انه يعالج بعض امراض الانفلونزا بل ايضا له فوائد جمة اخرى نستعرضها الان بلا مقدمات :-



الليمون يقوي الشعر .. ويذيب الدهون .. ويرفع المعنويات
عُرف الليمون منذ القدم بتأثيراته العلاجية والجمالية ، بل تأثيراته النفسية أيضا .. فبمجرد أن تشم رائحته ترتفع المعنويات وينشرح الصدر ، ويؤكد ذلك خبراء العلاج بروائح النباتات العطرية .. ولا يقتصر دور الليمون فقط على جعل الروح المعنوية أفضل ، فهو يؤدي دور المادة المقوية للبشرة والمغذية لها وإستخدامه يؤدي إلى إنكماش المسامات الواسعة .



و يستخدم الليمون لإزالة البقع من البشرة ، وهو غني بفيتامين ( C ) .. ومضاد للتجاعيد ، ويُستخدم مباشرة على البشرة ، وللحصول على النعومة والجمال يفضل التدليك بزيت الزيتون وعصارة الليمون وترك البشرة لمدة ساعتين أو ثلاث ساعات ، والليمون مفيد في إذابة الخلايا الميتة للبشرة ، كما يمنحها نعومة فائقة ويجعلها أكثر تألقا ويمكن إستخدامه لعلاج الثآليل والشامات .



يجب إستخدام زيت الليمون بحكمة ودون إسراف وفي مناسبات محدودة ، لأنه قد يتسبب في حرق البشرة ، فلا يجب إستخدامه ثم الخروج تحت أشعة الشمس مباشرة ، فقد يؤدي ذلك إلى ظهور بقع على البشرة .. والليمون علاج يذيب الدهون في الردفين والساقين ، فلليمون قدرة رائعة على تشكيل خط دفاع آخر لحماية الجمال من كابوس تراكم الدهون ، فالليمون علاج جيد لتخليص البشرة من السموم ، فهو يحمي البشرة وينشط الكليتين لتتخلص من إنحباس السوائل في الجسم وتراكم الدهون ، لذلك يمكن تطهير الجسم من الداخل ( بشرب كوب ماء ساخن مع عصير الليمون )

والليمون هو أفضل معالج للشعر .. فعصيره يذيب الدهون وينظم الغدد المفرزة للدهون ، وهو يعد المادة المثالية التي تدخل في تركيب الشامبو لعلاج تزييت الشعر ، ولكن الخبراء ينصحون بإختيار الشامبو الذي يحتوي على الليمون الحقيقي ، وتجنب الشامبو الذي تفوح رائحته بالليمون فقط .


سر أسرار الجمال هو الجلوس في طبق فاكهة، وعرف الليمون منذ القدم بتأثيراته العلاجية فبمجرد أن تشم رائحته ترتفع معنوياتك وينشرح صدرك، كما يؤكد ذلك خبراء العلاج بروائح النباتات العطرية.

ولا يقتصر دور الليمون فقط على جعل روحك المعنوية أفضل، بل إنه يؤدي دور المادة المقوية للبشرة والمغذية لها، وهو علاج قديم للتجاعيد، واستخدامه يؤدي إلى انكماش المسام الواسعة ويذيب الدهون وينظم إفراز الغدد المفرزة للدهون، كما يستخدم لعلاج البقع على البشرة، وهو غني بفيتامين سي المتعدد الفوائد.

والليمون يستخدم مباشرة على البشرة، ويفضل تركه لمدة ساعتين أو ثلاث ساعات، وذلك عند التدليك بزيت الزيتون وعصارة الليمون، وهو مفيد أيضًا في إذابة الخلايا الميتة للبشرة، كما يمنحها نعومة فائقة ويجعلها أكثر تألقًا، ويمكن استخدامه لعلاج الشامات وهو ما تسأل عنه.

ولكن يجب الانتباه عند استعمال زيت الليمون؛ لأنه قد يتسبب في حرق البشرة؛ لذا يفضل أن يستخدم في مناسبات محدودة، وأن يستخدم بعقل وحكمة؛ فلا يدهن على البشرة ثم تعرض البشرة لأشعة الشمس مباشرة؛ فقد يؤدي ذلك إلى ظهور بقع على البشرة.

ولليمون قدرة رائعة على تشكيل خط دفاع آخر لحماية الجمال من كابوس تراكم الدهون؛ فالليمون علاج جيد لتخليص البشرة من السموم؛ فهو يحمي البشرة وينشط الكليتين لتتخلص من انحباس السوائل في الجسم وتراكم الدهون في الردفيين والساقين، لذلك يمكن تطهير جسمك من الداخل بشرب كوب ماء ساخن مع الليمون.
12‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة 001iraq.
2 من 7
عرف الليمون منذ القدم وأُستُخدِم في الطب والصناعة، وأُطلِقَ على شجرة الليمون (ملكة الفواكه)، وسُمي حامض الليمون في الطب باسم (الحامض الطبي).


من المهم أن نفهم جيداً مكونات الليمون وأنه يتكون من عناصر حيوية عظيمة النفع ففي 30% من عصير الليمون ما بين 6 إلى 8% من حامض الليمون وحامض التفاح وسترات الكلس والبوتاس وفيه من السكريات (سكر العنب وسكر الفواكه وسكر القصب). كما تُوجد في الليمون أملاح معدنية ومواد حيوية مثل الكالسيوم والحديد والفسفور والمنجنيز والنحاس وفيتامينات (ب1, ب2, ب3, ا, ج, ب ب) التي تلعب دوراً مهماً في التوازن العصبي والتغذية. كما يعتبر فيتامين أ الموجود في لب الليمون وفي عصيره الطازج أحسن مادة للجلد، ولعمليات النمو عند الأطفال ولتعزيز بناء النسيج الحيوي الجديد، أما فيتامين ج الموجود بنسبة (40- 50 مليجرام) في كل 100 جم من الليمون فله خواص عظيمة في أوضاع الغدد وعملها ونشاطها، أما فيتامين ب فهو العنصر الفعال في حماية الأوعية.


وتحتوى خلاصة الليمون على 95% من المواد العطرية وغيرها من العناصر المفيدة في الطب والصناعة. والطريف أننا إذا أردنا الحصول على 1 كيلو جرام من خلاصة الليمون فعلينا أن نعصر ما يقارب 3000 ليمونة.




فوائد الليمون طبياً:






حسب ما يوجد به من فيتامينات يحتوي الليمون على العديد من الفيتامينات التي يكون لكل منها فائدة طبية مختلفة في مقاومة الأمراض من ناحية ومن ناحية أخرى للوقاية منها.




فمثلاً يحتوي الليمون على فيتامين (ج) الذي يُعتبر مُنشطاً، مُقاوماً للأنتانات، ومُكافحاً للجراثيم.
كما يحتوي على فيتامين (أ) الذي يُعتبر مُنضراً للبشرة، ومُخصباً، ومُقوياً للخلايا والنظر.
أما فيتامين (ب) فهو مُضاد لإلتهاب الأعصاب.
أما فيتامين (أي) فهو يسمى فتامين الشباب لأنه مُخصب، مُنشط مقاوم للشيخوخة.
وكذلك يحتوي الليمون على (الكالسيوم) المقوي للعظام، والمُضاد للهشاشة، والنياسين المضاد للبلاجرا، والمقوي للقلب.
أما (حامض الليمون) فهو مُطهر، مُعقم، ومُضاد للجراثيم، ومُنق للدم من السموم.
أما (الفسفور) المحتوى في الليمون فهو منشط للذهن، والباءة، ومقوي للعظام.
أما (البوتاسيوم) فهو هام للتوازن البيولوجي، والحديد يكون مقوي للدم.
وأخيراً يحتوي على (السترين ومواد كربوهيدراتية وسكرية) تُعتبر مُقوية لجدار الأوعية الدموية، كما تُعطى إنتعاشاً وحيوية.


كيف يمكننا الإستفادة من الليمون للمحافظة على صحتنا؟
يُمكنُنا أن نُفيد صِحتُنا جيداً بإستخدام الليمون في حالات معينة، يفيد فيها أكثر من غيره، وتكون النتائج مذهلة في غالب الأحيان، وإليك الكثير من الحالات التي يفيد فيها الليمون:




لتشقق الأظافر: تُدلك بليمونة صغيرة قبل النوم، مع شرب عصير الجزر والليمونادة من حين لآخر.




للإقلاع عن التدخين: يُشرب قشر الليمون مغلياً كالشاي صباحاً، لأنه يُنقي الدم، ويُساعد على التخلص من معصية التدخين.




للكلف والنمش: يُفرك به ليمون وملح مراراً يومياً، ثم يُدهن بزيت اللوز الحلو بعد ذلك.




للبرص: يُحرق قشر الليمون البنزهير الصغير، ويعجن في عسل، ويُدلك به البرص يومياً.




للبشرة الدهنية: تُؤخذ نصف ليمونة، ويُفرك به الوجه قبل النوم، وفي الصباح يُغسل الوجه بماء فاتر وليمون.




للقشرة في فروة الرأس: تُـفرك بنصف ليمونة فركاً جيداً قبل النوم، وفي الصباح تُغسل بماءٍ ساخن وشامبو.




لإحتقان الكبد: تـُقطع ثلاث حبات ليمون بنزهير، وتُعصر بمقدار حوالي نصف كوب، وتُلقى الليمونات بعد عصرها وتقطيعها في الكوب من الليل حتى الصباح، ويُشرب النقيع على الريق بعد تقليبه جيداً.




مُشهي للطعام: يُـؤكل الليمون المخلل مع وجبات الطعام، أو تُمص ليمونة قبل الأكل مباشرة.




لأورام الحلق وإلتهابات اللوز: تُستخدم غرغرة عصير الليمون عدة مرات في اليوم، مع شرب ليمونادة دافئة.




لتقشر الجلد: تُعصر ليمونة بنزهير، ويُضاف إلى العصير زيت زيتون، ويُدهن من الخليط بعد مزجه جيداً.




للأرتكاريا: يُعمل مزيج من ماء ورد وعصير ليمون وكزبرة خضراء، وبعد ضربها في الخلاط، يُمسح الجسم من ذلك صباحاً ومساءًا، مع شُرب العرقسوس مع العناب والبابونج والشعير كالشاي صباحاً ومساءًا، مع تجنب الأسماك والموز والبيض والفراولة والشكولاته والبهارات والفلفل الحار.




لفطريات الأصابع في القدمين: تُعجن حنة وشبة في عصير ليمون وعسل كالمرهم، ويُدهن به قبل النوم، وفي الصباح يُغسل ويُجفف بقُطن طبي.




لمنع التجاعيد: تُؤخذ ليمونة وتُعصر وبنفس المقدار يُضاف إليها زيت زيتون مع ملعقة عسل صغيرة مع ملعقة ردة صغيرة
ويعمل قناع يومياً لمدة ساعة ثم يُغسل.




لآلام الركبة والآلام الروماتيزمية: تُدلك بنصف ليمونة لمدة ثلاث دقائق قبل النوم مع عدم مسحها، ويُكرر ذلك صباحاً مع شرب ليمونادة يومياً، مع مراعاة شرب الينسون والنعناع والزنجبيل كل أسبوع.




للصداع: يُدلك الرأس والصدغان والجبهة والعنق والكتفان بليمون تدليكاً قوياً، مع إلتزام الدفء مع شرب مغلي النعناع والقرنفل
ودهن النافوخ بزيت الحبة السوداء والتدليك بعد ذلك بليمونة.




للزكام: تُـقطر في الأنف قطرات من عصير الليمون مع تناوله معصوراً ممزوجاً بماء وعسل دافئ صباحاً ومساءًا.




لطرد الديدان من الأمعاء: تُـفرم ليمونة بقشرها وبذرها وتنقع في ماء لمدة ساعتين، ويُعصر النقيع ويُصفى ويُضاف له العسل، ويُشرب قبل النوم.


لتقوية العضلات والأعصاب: يـُنقع زبيب في كوب ليمونادة من الليل حتى الصباح وتشرب الليمونادة مع أكل الزبيب على الريق.




لطرد البلغم: تُمضغ نصف ليمونة على الريق قبل الإفطار بساعة، فإنه يطرد البلغم وينظف الرئتين.




للإسهال: يُضاف عصير الليمون إلى البُن المحمص المطحون.




للنزيف الأنفي: تُغمس قطعة من القطن في عصير الليمون ويُسد بها الأنف.




لإزالة رائحة الفم الكريهه: مجرد مضغ قشر الليمون مع الإستمرارية يطيب رائحة الفم.




لوقف تساقط الشعر: يـُؤدي تدليك فروة الرأس بليمونة لوقف تساقطه.




لصفرة الأسنان: يُستخدم عصير الليمون بفرشاة الأسنان كل يوم.




لخشونة اليدين: تُدهن الأيدي بخليط من عصير الليمون والجلسرين وماء الكولونيا بمقادير متساوية.




لإزالة الرائحة الكريهة عن الثلاجة: تُوضع شرائح الليمون مع قطع من فحم خشبي في الثلاجة وتترك مفتوحة عدة أيام.




لتجنب عثة الملابس: يُعلق جورب مملوء بليمون مجفف أو مطحون.




لتلميع التحف القديمه: تُـقطع ليمونة نصفين مع ملح الطعام، وتُفرك بها جيداً.




لإزالة الصدأ عن الثياب: تُوضع شريحة الليمون بين طبقتين من الثوب فيهما مكان الصدأ، وتُوضع على لطخة الصدأ مكواة ساخنة، وتُكرر العملية إذا لزم الأمر.




لإزالة بُقع الحبر والفواكه والخضر: تزول من الأيدي بفركها بعصير الليمون.




لإزالة الروائح الكريهه: إذا أُحرق قشر الليمون المجفف، يزيل كل رائحة كريهة من المنزل.




لتجنب تسرب رائحة قلي السمك إلى خارج المطبخ: تُوضع نصف ليمونة في الزيت أثناء القلي.




ومن أجل كل هذه الفوائد التي وضعها الله في الليمون ننصح ألا تخلو وجبة من وجباتنا اليومية من عصير الليمون، سواءًا في السلطة أو الشوربة أو غيرها. ولكن يجب الإنتباه إلى أن الليمون كغيره من العصائر الحمضية سريع التلف والتأكسد، ولذا فمن الخطأ الإحتفاظ بمثل هذه العصائر جاهزة في الثلاجات، ولكن يُفضل تجهيزها حسب الحاجه.


/
12‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 7
عُرِفَ الليمون منذ القدم وأُستُخدِم في الطب والصناعة، وأُطلِقَ على شجرة الليمون (ملكة الفواكه)، وسُمي حامض الليمون في الطب باسم (الحامض الطبي).

من المهم أن نفهم جيداً مكونات الليمون وأنه يتكون من عناصر حيوية عظيمة النفع ففي 30% من عصير الليمون ما بين 6 إلى 8% من حامض الليمون وحامض التفاح وسترات الكلس والبوتاس وفيه من السكريات (سكر العنب وسكر الفواكه وسكر القصب). كما تُوجد في الليمون أملاح معدنية ومواد حيوية مثل الكالسيوم والحديد والفسفور والمنجنيز والنحاس وفيتامينات (ب1, ب2, ب3, ا, ج, ب ب) التي تلعب دوراً مهماً في التوازن العصبي والتغذية. كما يعتبر فيتامين أ الموجود في لب الليمون وفي عصيره الطازج أحسن مادة للجلد، ولعمليات النمو عند الأطفال ولتعزيز بناء النسيج الحيوي الجديد، أما فيتامين ج الموجود بنسبة (40- 50 مليجرام) في كل 100 جم من الليمون فله خواص عظيمة في أوضاع الغدد وعملها ونشاطها، أما فيتامين ب فهو العنصر الفعال في حماية الأوعية.

وتحتوى خلاصة الليمون على 95% من المواد العطرية وغيرها من العناصر المفيدة في الطب والصناعة. والطريف أننا إذا أردنا الحصول على 1 كيلو جرام من خلاصة الليمون فعلينا أن نعصر ما يقارب 3000 ليمونة.



فوائد الليمون طبياً:





حسب ما يوجد به من فيتامينات يحتوي الليمون على العديد من الفيتامينات التي يكون لكل منها فائدة طبية مختلفة في مقاومة الأمراض من ناحية ومن ناحية أخرى للوقاية منها.



فمثلاً يحتوي الليمون على فيتامين (ج) الذي يُعتبر مُنشطاً، مُقاوماً للأنتانات، ومُكافحاً للجراثيم.
كما يحتوي على فيتامين (أ) الذي يُعتبر مُنضراً للبشرة، ومُخصباً، ومُقوياً للخلايا والنظر.
أما فيتامين (ب) فهو مُضاد لإلتهاب الأعصاب.
أما فيتامين (أي) فهو يسمى فتامين الشباب لأنه مُخصب، مُنشط مقاوم للشيخوخة.
وكذلك يحتوي الليمون على (الكالسيوم) المقوي للعظام، والمُضاد للهشاشة، والنياسين المضاد للبلاجرا، والمقوي للقلب.
أما (حامض الليمون) فهو مُطهر، مُعقم، ومُضاد للجراثيم، ومُنق للدم من السموم.
أما (الفسفور) المحتوى في الليمون فهو منشط للذهن، والباءة، ومقوي للعظام.
أما (البوتاسيوم) فهو هام للتوازن البيولوجي، والحديد يكون مقوي للدم.
وأخيراً يحتوي على (السترين ومواد كربوهيدراتية وسكرية) تُعتبر مُقوية لجدار الأوعية الدموية، كما تُعطى إنتعاشاً وحيوية.

كيف يمكننا الإستفادة من الليمون للمحافظة على صحتنا؟
يُمكنُنا أن نُفيد صِحتُنا جيداً بإستخدام الليمون في حالات معينة، يفيد فيها أكثر من غيره، وتكون النتائج مذهلة في غالب الأحيان، وإليك الكثير من الحالات التي يفيد فيها الليمون:



لتشقق الأظافر: تُدلك بليمونة صغيرة قبل النوم، مع شرب عصير الجزر والليمونادة من حين لآخر.



للإقلاع عن التدخين: يُشرب قشر الليمون مغلياً كالشاي صباحاً، لأنه يُنقي الدم، ويُساعد على التخلص من معصية التدخين.



للكلف والنمش: يُفرك به ليمون وملح مراراً يومياً، ثم يُدهن بزيت اللوز الحلو بعد ذلك.



للبرص: يُحرق قشر الليمون البنزهير الصغير، ويعجن في عسل، ويُدلك به البرص يومياً.



للبشرة الدهنية: تُؤخذ نصف ليمونة، ويُفرك به الوجه قبل النوم، وفي الصباح يُغسل الوجه بماء فاتر وليمون.



للقشرة في فروة الرأس: تُـفرك بنصف ليمونة فركاً جيداً قبل النوم، وفي الصباح تُغسل بماءٍ ساخن وشامبو.



لإحتقان الكبد: تـُقطع ثلاث حبات ليمون بنزهير، وتُعصر بمقدار حوالي نصف كوب، وتُلقى الليمونات بعد عصرها وتقطيعها في الكوب من الليل حتى الصباح، ويُشرب النقيع على الريق بعد تقليبه جيداً.



مُشهي للطعام: يُـؤكل الليمون المخلل مع وجبات الطعام، أو تُمص ليمونة قبل الأكل مباشرة.



لأورام الحلق وإلتهابات اللوز: تُستخدم غرغرة عصير الليمون عدة مرات في اليوم، مع شرب ليمونادة دافئة.



لتقشر الجلد: تُعصر ليمونة بنزهير، ويُضاف إلى العصير زيت زيتون، ويُدهن من الخليط بعد مزجه جيداً.



للأرتكاريا: يُعمل مزيج من ماء ورد وعصير ليمون وكزبرة خضراء، وبعد ضربها في الخلاط، يُمسح الجسم من ذلك صباحاً ومساءًا، مع شُرب العرقسوس مع العناب والبابونج والشعير كالشاي صباحاً ومساءًا، مع تجنب الأسماك والموز والبيض والفراولة والشكولاته والبهارات والفلفل الحار.



لفطريات الأصابع في القدمين: تُعجن حنة وشبة في عصير ليمون وعسل كالمرهم، ويُدهن به قبل النوم، وفي الصباح يُغسل ويُجفف بقُطن طبي.



لمنع التجاعيد: تُؤخذ ليمونة وتُعصر وبنفس المقدار يُضاف إليها زيت زيتون مع ملعقة عسل صغيرة مع ملعقة ردة صغيرة
ويعمل قناع يومياً لمدة ساعة ثم يُغسل.



لآلام الركبة والآلام الروماتيزمية: تُدلك بنصف ليمونة لمدة ثلاث دقائق قبل النوم مع عدم مسحها، ويُكرر ذلك صباحاً مع شرب ليمونادة يومياً، مع مراعاة شرب الينسون والنعناع والزنجبيل كل أسبوع.



للصداع: يُدلك الرأس والصدغان والجبهة والعنق والكتفان بليمون تدليكاً قوياً، مع إلتزام الدفء مع شرب مغلي النعناع والقرنفل
ودهن النافوخ بزيت الحبة السوداء والتدليك بعد ذلك بليمونة.



للزكام: تُـقطر في الأنف قطرات من عصير الليمون مع تناوله معصوراً ممزوجاً بماء وعسل دافئ صباحاً ومساءًا.



لطرد الديدان من الأمعاء: تُـفرم ليمونة بقشرها وبذرها وتنقع في ماء لمدة ساعتين، ويُعصر النقيع ويُصفى ويُضاف له العسل، ويُشرب قبل النوم.

لتقوية العضلات والأعصاب: يـُنقع زبيب في كوب ليمونادة من الليل حتى الصباح وتشرب الليمونادة مع أكل الزبيب على الريق.



لطرد البلغم: تُمضغ نصف ليمونة على الريق قبل الإفطار بساعة، فإنه يطرد البلغم وينظف الرئتين.



للإسهال: يُضاف عصير الليمون إلى البُن المحمص المطحون.



للنزيف الأنفي: تُغمس قطعة من القطن في عصير الليمون ويُسد بها الأنف.



لإزالة رائحة الفم الكريهه: مجرد مضغ قشر الليمون مع الإستمرارية يطيب رائحة الفم.



لوقف تساقط الشعر: يـُؤدي تدليك فروة الرأس بليمونة لوقف تساقطه.

لصفرة الأسنان: يُستخدم عصير الليمون بفرشاة الأسنان كل يوم.
لخشونة اليدين: تُدهن الأيدي بخليط من عصير الليمون والجلسرين وماء الكولونيا بمقادير متساوية.
لإزالة الرائحة الكريهة عن الثلاجة: تُوضع شرائح الليمون مع قطع من فحم خشبي في الثلاجة وتترك مفتوحة عدة أيام.
لتجنب عثة الملابس: يُعلق جورب مملوء بليمون مجفف أو مطحون.
لتلميع التحف القديمه: تُـقطع ليمونة نصفين مع ملح الطعام، وتُفرك بها جيداً.

لإزالة الصدأ عن الثياب: تُوضع شريحة الليمون بين طبقتين من الثوب فيهما مكان الصدأ، وتُوضع على لطخة الصدأ مكواة ساخنة، وتُكرر العملية إذا لزم الأمر.
لإزالة بُقع الحبر والفواكه والخضر: تزول من الأيدي بفركها بعصير الليمون.

لإزالة الروائح الكريهه: إذا أُحرق قشر الليمون المجفف، يزيل كل رائحة كريهة من المنزل.

لتجنب تسرب رائحة قلي السمك إلى خارج المطبخ: تُوضع نصف ليمونة في الزيت أثناء القلي.

ومن أجل كل هذه الفوائد التي وضعها الله في الليمون ننصح ألا تخلو وجبة من وجباتنا اليومية من عصير الليمون، سواءًا في السلطة أو الشوربة أو غيرها. ولكن يجب الإنتباه إلى أن الليمون كغيره من العصائر الحمضية سريع التلف والتأكسد، ولذا فمن الخطأ الإحتفاظ بمثل هذه العصائر جاهزة في الثلاجات، ولكن يُفضل تجهيزها حسب الحاجه.
12‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة عبير14 (abir barça).
4 من 7
يعمل الليمون على علاج البشرة ومشاكل المعدة ويستخدم للشعر والتخسيس ويفيد مرضى السكري كثيرا ولعلاج ضغط الدم ومشاكل الأسنان وللزكام , ويعمل على زيادة لمعان الأظافر.

http://www.fawayed.net/2011/05/blog-post_27.html‏
15‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة Fawayed (محمد خيري).
5 من 7
قناع الليمون وفوائده للبشره الدهنيه
للليمون فوائد صحية عديدة , فعادهً ما نستخدمه جميعاً في حاله الإصابه بالإنفلونزا أو نستخدمه مع العسل علي الريق حتي نتجنب الإصابه بالإنفلونزا , فيستخدم الليمون في أمور كثيره وأيضاً هو غني بالفيتامينات خاصاً فيتامين سي ويحتوي علي مواد مضاده للأكسده , كما يستخدم الليمون كمضاد للتجاعيد , فهو أيضاً يذيب الخلايا الميته , , فإذا كنتي تعانين من بشره دهنيه

فينصح خبراء التجميل بأستخدام عصير الليمون في عمل ماسك وذلك لأنه يحتوي علي فيتامين سي الذي يعالج مشكله الدهون , فنعرف جميعاً أن البشره الدهنيه عادهً ما تتعرض لترسب الدهون الزائده التي تغلق مسام الوجه وتظهر بقه سوداء به , لذا يمكنك أستخدام عصير الليمون وحده وأيضاً يمكنك أستخدامه مع البيض لعمل ماسك رائع للبشره الدهنيه .

طريقه أستخدام عصير الليمون وحده للبشره الدهنيه :

أحضري ليمونه وأعصريها ثم أستخدمي العصير بوضع طبقه رقيقه منه علي الوجه والرقبه وأتركيها حتي تجف تماماً ثم تشطف بالماء الفاتر , وهذه الطريقه تساعد علي إخفاء بقع الوجه ويعتبر عصير الليمون مضاد للنمش.

وإذا أردتي أستخدام الليمون مع مكون طبيعي أخر فيمكنك أستخدام البيض لعمل قناع الليمون بالبيض للبشره الدهنيه

مكونات قناع الليمون بالبيض للبشره الدهنيه :


1 بياض بيضه.
1 معلقه كبيره من عصير الليمون.
1 معلقه صغيره من الماء الدافئ.
4 نقط من حامض البوريك(يباع بالصيدليات).

طريقه عمل قناع الليمون بالبيض للبشره الدهنيه :

نحضر إناء ونضع به بياض البيضه ,ثم نضع عصير الليمون ,ثم نضع الماء ,وأخيراً نضع حامض البوريك, ونخلط المكونات خلطاً جيداً , ثم ندهن الوجه والرقبه بالخليط السابق ونتركهم لمده 20 دقيقه , ثم نغسلهم بالماء الفاتر , ويمكنك غسل
23‏/2‏/2012 تم النشر بواسطة ga_n_a.
6 من 7
1- يدخل الليمون فى تكوين مناعه قويه  للانسان تحميه من كثير من الامراض.
2- يساعد الليمون فى تخلص الجسم من السموم حيث انه يعتبر منقى للدم.
3- يعتبر الليمون مفيد جدا لمرضى القلب وذلك لانه غنى بالبوتاسيوم.
4- يدخل الليمون فى تفتيت حصوات المراره عند مزج عصير الليمون وزيت الزيتون.
اعرف العديد من فوائد الليمون للجسم وفوائد عصير الليمون من على موقعنا
31‏/10‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
7 من 7
ماهى فوائد الليمون ؟
3‏/2‏/2014 تم النشر بواسطة ana aslan bedo (awalan bawal).
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة