الرئيسية > السؤال
السؤال
حكم المص واللحس


هذه فتوى للشيخ العلامة عبد الله بن جبرين


السلام عليكم شيخنا الفاضل
سؤال قد يكون محرجاَ ولكن لابد منه ولا حياء في العلم فقد كثر هذه الأيام الكلام عن جواز الجنس الفموي وهو
((مباشرة الفم للفرج من كلا الزوجين))
وقد سمعنا من يحرم ومن يحلل ذلك..
وبعد هذا الخلاف أتفق الجميع على سؤالك
عن حكمه في الشرع..
علماَ أن بعض الدراسات الطبية الحديثة
أثبتت أنهناك علاقة بين الجنس الفموي وبين سرطان الفم؟

نرجو منك يا شيخنا إيضاح المسألةوجزاكم الله كل خير أجاب

فضيلته :
لا شك أن هذا عمل يستقذر و أنه شيئا مما يأنفه المرء

العاقل من ان يعمله حتى النظر إلى الفرج
مجرد ينظر الرجل إلى فرج إمرأته أو نظر المرأة
إلى فرج زوجها
فقد ثبت عن عائشة رضيالله عنها قالت
" ما رأيت فرج رسول الله صلى الله عليه وسلم
وكذلك قالت " مارآه مني ولا رأيته منه "
أي كل منا لم ينظر إلى عورة الآخر

التي هي الفرج بمجرد النظر

فكيف يصل الأمر إلى ان يضع فمه على هذا الفرج
الذي هو مخرج الدم والبول

وكذلك المرأة تضع فمها على هذا المخرج

الذي هو مخرج البول ومخرج المني ونحو ذلك

،فيكون هذا مستقذرا

ولكن لا يصل الأمر إلى الإثم ولا إلى التحريم

لأن التحريم تابع إلى الدليل القويم

والرجل قد ابيح له الإستمتاع بزوجته

على مايقدر عليه وعلى ما يباح له

واذا قال ان النظر إلى الفرج قد يثير الشهوة

ويحرك الشهوة

كان في ذلك مناطق محدده وكذلك ايضا بالنسبة للمرأةوعل كل حال يتضح لنا بعدم النظر إلى العورة

وبعدم الجنس الفموي كما يعبر عليه التقبيل للفرج من كلا الزوجين نقول انه شيء مستنكر في الطباع .............."
هذا والله أعلم.


-
شهد احد الأخوة هذا الموقف قال :


سمعته من العلامة الشيخ محمد بن صالح بن عثيمين رحمه الله :




في الحرم المكي ويعد انتهاء الشيخ ابن عثيمين من درسه ، تقدم له شاب وسأله عن ( لحس أو مص الذكر والعكس بالنسبة للزوج ) ، وكنت قريباً من الشيخ ، فأجابه الشيخ قائلاً : أعوذ بالله ... وهل يفعل ذلك مسلم ؟؟!!



فسأله الشاب مرة أخرى ( هل معنى ذلك أنه محرم ؟؟) ، فامتنع من الشيخ من الفتوى بالتحليل أو التحريم ، لكنه قال بأنه فعل مستقذر تشمئز منه النفوس السليمة ، أو بمعنى ذلك







هذه فتوى بن باز : يجوز مص كل ما في الجسم ما عدا الموضع الذي هو مضنة النجاسة



ولان الفرج هو موضع النجاسة فلا يجوز ان يضع الانسان فمه فيه



لان الانسان عن طريق الفم يأكل ويقرأ القران ولهذا لا يجوز







والفتوى موجودة لسماحته في كتابه(فتاوى الطلاق والنكاح)

فهل يجوز بعد هذا ان يسمح الرجل لزوجته بمص ذكره وبلع النجاسه ؟



وهل يسمح احد لنفسه ان يتبول بفم زوجته ؟ اذ انه لافرق بين المذي والبول فكلاهما نجاسة يجب ازالتها وناقضان للوضوء

اما اللحس فمعلوم ضرورة ان بمجرد استثارتها جنسيا تفرز افرزات المهبل لتسهيل عميلة الايلاج وهذه الافرزات نجسة
فكيف يستحل الزوج لحس وبلع هذه النجاسات
ثم ان الله شرف الوجه حيث جعله ساجدا له وحرم السجود به لغيره واعتبره شركا وحرم الضرب على الوجه والوسم فيه
فكيف ينحط مسلم بوجه زوجته او وجهه ليقابل به مخرج ........
وكل هذا لم نكن نعرفه او نشكو من فقدانه ولكنه الاعجاب بالكفرة المنحطين ..
الفتاوى 25‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة ◀الدليل القاطع▶.
الإجابات
1 من 7
رايي شيئ بديهي يعني

شيئ قذر @@
25‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة يحيى عبدو (يحيى عبدو).
2 من 7
هو ليس حرام عموما
25‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة غيور عربي.
3 من 7
بغض النظر عن الاضرار الصحية وعن الفتاوى الشرعية
يكفي انه عمل قذر
لا يقبله العاقل
ولا تستصيغه النفس اطلاقاااا
والغريب انه الموضوع الوحيد الذي يصب اهتمام العرب فيه انصرفوا عن الدنيا باكلمها وانشغلوا في تحليل هذه الامور
القذره ومناقشتها في كل مقام
وانا شخصيا اسميه جنس الحيوانات التي لا تعقل ولا تفقه شيء
6‏/7‏/2012 تم النشر بواسطة king fahed (فهد المطيري).
4 من 7
ياحبيبي اذا مو حرام

خلاص كل واحد يستمتع بكيفه ومسالة القذاره والاستنفار تختلف من شخص لاخر
18‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة outside the law.
5 من 7
ما دام أن الشرع قد أحل الوطء بين الزوجين، فإنه لا يوجد عورة للرجل على زوجته ولا العكس، وكان النبي صلى الله عليه وسلم يغتسل عارياً مع عائشة، وكانا يغتسلان من واحد ويمازحها ويقول لها: "أبق لي"، وتقول له: "أبق لي"، وما يذكر من أن النظر في فرج المرأة يورث العمى والبرص وما شابه، فهذه خرافات، وما يذكر أن عائشة قالت: "ما رأى ذاك مني، وما رأيت ذاك منه" فهذا لم يثبت ولم يصح، وثبت في الصحيح قوله صلى الله عليه وسلم: {احفظ عورتك إلا من زوجتك أو أمتك}، فلا يوجد للزوجة عورة ولا للأمة، والله أعلم.
28‏/10‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
6 من 7
هو في الاسلام جائز والله اعلم حسب ما سمعت .. بس يعني الاولى انك تجتنب هذا الفعل القذر مثل ما قال الاخ فهد المطيري
12‏/5‏/2013 تم النشر بواسطة راشد الشوابكة.
7 من 7
على ما أعرف عنه أنه لا حرج في ذلك
25‏/8‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
هل يجوز للمراة ان تمص ذكر زوجها ام حرام؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة