الرئيسية > السؤال
السؤال
ماهي اسماء درجات الجنة وما هي اسماء دركات النار؟؟
الله نسألك الجنة
ونعوذ بك من النار
حوار الأديان | Google إجابات 28‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة mohabd288.
الإجابات
1 من 5
أبواب جهنم السبعه

البـــاب الأول يسمى جهنم

البــاب الثــاني ويسمى لظــى

البــابا الثالث يقال له سقر

البــاب الرابــع يقال له الحطمة

البـــاب الخامس يقال له الجحيم

البــــــاب السادس يقال له السعير

البـــاب السابع يقال له الهاوية

هذا باختصار ولكل باب تعريف بذاته
28‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 5
منازل ودرجات الجنة والنار وأعمالهما
كم جنة ونار يوجد ؟ وكيف تختلف مراتبها ؟ وماذا يجب أن تفعل لتكون في كل مستوى ؟.

الجواب
الحمد لله
أولاً :

من حيث العدد هي نارٌ واحدة وجنة واحدة ، لكن كل منهما درجات ومنازل . وقد يأتي في السُنَّة ذكر الجنة بالجمع وليس المراد تعدد جنس الجنة وإنما الإشارة إلى عظمتها ودرجاتها وأنواعها أو إلى عظمة أجر من يدخلها كما في حديث أَنَسُ بْنُ مَالِكٍ أَنَّ أُمَّ الرُّبَيِّعِ بِنْتَ الْبَرَاءِ وَهِيَ أُمُّ حَارِثَةَ بْنِ سُرَاقَةَ أَتَتْ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَتْ يَا نَبِيَّ اللَّهِ أَلا تُحَدِّثُنِي عَنْ حَارِثَةَ وَكَانَ قُتِلَ يَوْمَ بَدْرٍ أَصَابَهُ سَهْمٌ غَرْبٌ فَإِنْ كَانَ فِي الْجَنَّةِ صَبَرْتُ وَإِنْ كَانَ غَيْرَ ذَلِكَ اجْتَهَدْتُ عَلَيْهِ فِي الْبُكَاءِ قَالَ يَا أُمَّ حَارِثَةَ إِنَّهَا جِنَانٌ فِي الْجَنَّةِ ـ وفي رواية إنها جنان كثيرة ـ وَإِنَّ ابْنَكِ أَصَابَ الْفِرْدَوْسَ الأَعْلَى ) رواه البخاري(2809)

ثانياً :

تختلف دركات النار باختلاف كفر أهلها في الدنيا ، والمنافقون في الدرك الأسفل منها كما قال ربنا تبارك وتعالى : ( إِنَّ الْمُنَافِقِينَ فِي الدَّرْكِ الأَسْفَلِ مِنَ النَّارِ وَلَنْ تَجِدَ لَهُمْ نَصِيرا ) النساء/145 وأخف دركاتها - والعياذ بالله - ما أشار إليه النبي صلَّى الله عليه وسلَّم فيما رواه النُّعْمَانِ بْنِ بَشِيرٍ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( إِنَّ أَهْوَنَ أَهْلِ النَّارِ عَذَابًا مَنْ لَهُ نَعْلانِ وَشِرَاكَانِ مِنْ نَارٍ ـ وفي رواية توضع في أخمص قدميه جمرتان ـ يَغْلِي مِنْهُمَا دِمَاغُهُ كَمَا يَغْلِ الْمِرْجَلُ ـ إي القِدْر ـ مَا يَرَى أَنَّ أَحَدًا أَشَدُّ مِنْهُ عَذَابًا وَإِنَّهُ لأَهْوَنُهُمْ عَذَابًا ) رواه البخاري (6562) ومسلم (212) ، وجاء تعيينه في إحدى روايات مسلم بأنه أبو طالب عم النبي صلَّى الله عليه وسلَّم خفف الله تعالى عليه لما كان له من دور في حماية الإسلام في بداياته . ثالثاً :

لا يُعرف تحديداً عدد درجات الجنة ، وقد قيل إنها بعدد آيات القرآن الكريم أخذا من حديث عبد الله بن عمرو عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " يقال لصاحب القرآن اقرأ وارتق ورتل كما كنت ترتل في الدنيا ، فإن منزلتك عند آخر آية تقرأ بها " . رواه أبو داود ( 1464 ) والترمذي ( 2914 ) وصححه الألباني في صحيح أبي داود.

قال المنذري في الترغيب : قال الخطابي : جاء في الأثر أن عدد آي القرآن على قدر درج الجنة في الآخرة , فيقال للقارئ ارق في الدرج على قدر ما كنت تقرأ من آي القرآن , فمن استوفى قراءة جميع القرآن استولى على أقصى درج الجنة في الآخرة , ومن قرأ جزءا منه كان رقيه في الدرج على قدر ذلك , فيكون منتهى الثواب عند منتهى القراءة . " الترغيب والترهيب " ( 2 / 228 ) .

لكن في كلامه هذا نظر؛ لأن الحديث في بيان " منازل " الحفظة وليس في درجاتهم ، وتختلف الدرجات باختلاف العاملين في الدنيا ، كما أن هناك أعمال أخرى يتفاضل الناس بها كالصِّدِّيقيَّة والجهاد وغيرها فعليه لا يلزم أن يكون صاحب القرآن الحافظ لأكمله في أعلى درجات الجنة على الإطلاق .

وأعلى درجات الجنة هي الفردوس كما ثبت عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ".. فإذا سألتم الله فاسألوه الفردوس ، فإنه أوسط الجنة ، وأعلى الجنة ، فوقه عرش الرحمن ، ومنه تفجر أنهار الجنة " . رواه البخاري ( 2637 ) ومسلم ( 2831 ) .

ومعنى " أوسط الجنة " أي : أفضلها وأعدلها ، ومثله قوله تعالى : { وكذلك جعلناكم أمة وسطاً } .

وقد جاءت السنَّة ببيان بعض الأعمال وبيان درجات أهلها ، ومنها :

1. الإيمان بالله والتصديق بالمرسلين

عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " إن أهل الجنة يتراءون أهل الغرف من فوقهم كما يتراءون الكوكب الدري الغابر أي النجم في الأفق من المشرق أو المغرب لتفاضل ما بينهم ، قالوا : يا رسول الله تلك منازل الأنبياء لا يبلغها غيرهم ؟ قال : بلى ، والذي نفسي بيده رجال آمنوا بالله وصدقوا المرسلين " . رواه البخاري ( 3083 ) ومسلم ( 2831 ) .

2. الجهاد في سبيل الله

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " .. إن في الجنة مائة درجة أعدها الله للمجاهدين في سبيل الله ما بين الدرجتين كما بين السماء والأرض " . رواه البخاري ( 2637 ) .

3. وقد يحصِّلها الصادق في سؤاله للشهادة بصدق

عن سهل بن حنيف أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " من سأل الله الشهادة بصدق بلغه الله منازل الشهداء وإن مات على فراشه " . رواه البخاري ( 1909 ) .

4. الإنفاق في سبيل الله

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : جاء الفقراء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالوا : ذهب أهل الدثور من الأموال بالدرجات العلا والنعيم المقيم يصلون كما نصلي ويصومون كما نصوم ولهم فضل من أموال يحجون بها ويعتمرون ويجاهدون ويتصدقون ...) رواه البخاري ( 807 ) ومسلم ( 595 ) .

5. إسباغ الوضوء على المكاره وكثرة الخطا إلى المساجد وانتظار الصلاة بعد الصلاة

عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " ألا أدلكم على ما يمحو الله به الخطايا ويرفع به الدرجات ؟ قالوا : بلى يا رسول الله ، قال : إسباغ الوضوء على المكاره ، وكثرة الخطا إلى المساجد ، وانتظار الصلاة بعد الصلاة ، فذلكم الرباط ، فذلكم الرباط . رواه مسلم ( 251 ) .

6. حافظ القرآن

لحديث عبد الله بن عمرو الذي سبق ذكره عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " يقال لصاحب القرآن اقرأ وارتق ورتل كما كنت ترتل في الدنيا ، فإن منزلتك عند آخر آية تقرأ بها " . رواه أبو داود ( 1464 ) والترمذي ( 2914 ) وصححه الألباني في صحيح أبي داود .

فعلى من سمت همته أن يتطلع للأعلى ، ويعمل لينال رضي الله ، ويدخل جنة الفردوس ، وها هي الأعمال قد وعد الله أهلَها بتلك الدرجات ، فكم بين زهد الناس عنها وتشميرهم لها .

والله أعلم
28‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة qaz_z.
3 من 5
الجنة 8ابواب اما النار والعياذ بالله 7 ابواب
=======================

أبــواب الــجــنــة وأســمـــائــهــا :
==================
1. باب محمد صلى الله عليه وسلم وهو باب ( التوبة)

2. باب الصلاة

3. باب الصوم وهو باب ( الريان )

4. باب الزكاة

5. باب الصدقة

6. باب الحج والعمرة

7. باب الجهاد

8. باب الصلة

وقــــيــــل

اولا : دار الجلال : وهي من لؤلؤ ابيض

ثانيا : دار السلام : وهي من ياقوت احمر

ثالثا : جنة الماوى : وهي من زبرجد اخضر

رابعا : جنة الخلد : وهي من مرجان احمر واصفر

خامسا: جنة النعيم : وهي من فضة بيضاء

سادسا : جنة الفردوس : وهي من ذهب احمر

سابعا : جنة عدنٍ : وهي من درة بيضاء

ثامنا : دار القرار : وهي من ذهب احمر وهي مشرفة على الجنان كلها
ولها بابان مصراعان من ذهب ومصرع من فضة
مابين كل مصراع كما بين السماء والارض ( سبحان الله )
اما بناؤها : فلبنة من ذهب ولبنة من فضة - وطينها المسك - وترابها العنبر - وحشيشها الزعفران
وقصورها اللؤلؤ - وغرفها من الياقوت - وابوابها من الجواهر - وفيها الانهار
ونهر الرحمة وهو يجري في جميع الجنان - حصباؤها اللؤلؤ اشد بياضا من الثلج - واحلى من العسل
وفيها نهر الكوثر وهو نهر سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام - واشجاره من الدر واليواقيت وفيها نهر الكافور
ونهر التسليم ونهر السلسبيل ونهر الرحيق المختوم ومن وراء ذلك انهار لا يحصى عددها والله اعلم

ابــواب الــنــار وأســمـــائــهــا :
=================
لها سبعة ابواب منها جزء مقسوم من الرجال والنساء

روي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم انه سال جبريل عليه السلام - اكانت ابوابها كابوابنا هذه !
قال : لا - ولكنها مفتوحة بعضها اسفل من بعض - من الباب الى الباب مسيرة سبعمائة سنة
كل باب منها اشد حرا من الذي يليه سبعين ضعفا - قال عليه السلام : من سكان هذه الابواب ?
اما الباب الاسفل ففيه المنافقون ومن كفر من اصحاب المائدة وال فرعون واسمه الهاوية

والباب الثاني : فيه المشركون واسمه الجحيم

والباب الثالث : فيه الصابئون واسمه سقر

والباب الرابع : فيه ابليس ومن تبعه - والمجوس واسمه لظى

والباب الخامس : فيه اليهود واسمه الحطمة

والباب السادس : فيه النصارى واسمه سعير

ثم امسك جبرائيل - فقال عليه السلام يا جبرائيل : لم لا تخبرني عن سكان الباب السابع ?
فقال : يامحمد اتسالني عنه ? فقال : بلى - قال : يامحمد ! اهل الكبائر من امتك اللذين ماتوا ولم يتوبوا
فخر النبي صلى الله عليه وسلم مغشيا عليه فلما افاق قال عليه السلام :
يا جبرائيل عظمت مصيبتي واشتد خوفي ايدخل احد من امتي النار
قال جبرائيل : نعم يدخل اهل الكبائر من امتك - ثم بكى رسول الله صلى الله عليه وسلم
وبكى جبرائيل لبكائه - وقال عليه السلام : يا جبرائيل لم تبكي وانت الروح الامين ?
قال جبرائيل : اخاف ان ابتلي كما ابتلي به هاروت وماروت فهو الذي ابكاني
فاوحى الله تعالى : ياجبرائيل ويا محمد اني ابعدتكما من النار ولكن لا تامنا من عذابي
28‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة زيزينيا (nirmeen khaled).
4 من 5
ربنا ارزقنا الجنة وقنا النار وعذابها

أسماء ابواب الجنه الثمان

1- الجهاد : خاص بأهل الجهاد في سبيل الله .

2- التوبة : خاص بالتائبين .

3- الصلاة : خاص بأهل الصلاة .

4- الريان : خاص بأهل الصيام .

5- الصدقة : خاص بأهل الصدقات .

6- الوالد : خاص للذين يبرون والديهم
28‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
5 من 5
لا تبالي بمن يفيمك سالب
انه ما زال يجر الحليب من ضرع امه
28‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
ما هى اسماء النار ؟
ما اسم خازن النار ؟
(.. أكثر أهل الجنة من الفقراء ... فمن أكثر أهل النار ... ؟؟ )
بم افتخرت الجنة وبم افتخرت النار
لماذا الحريم ( النساء ) اكثر اهل الجنة واكثر اهل النار ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة