الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هي القوانين التي تنظم حركة الملاحة البحرية في العالم؟
قواعد وقوانين 31‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم (Mohd Mohd).
الإجابات
1 من 32
عندما نطير من نقطة لأخرى أو من مكان لآخر فإننا نحتاج :معرفة مكاننا لكن ليس هناك إشارات أو أى أحد لكى نسأله عن الطريق لهذا نستخدم علم يسمى علم الملاحة.لكن الفرق بين الملاحة الجوية وأى ملاحة أخرى أنك تطير بسرعات عالية جداً ولا تستطيع أن تتوقف في الجو وتريد أن تعرف مكانك لهذا فإنها صعبة جداً ومهمة جداً.1- الملاحة بالرؤية :إحدى طرق الملاحة التي تستخدم الرؤية حيث يتم النظر للمعالم الأرضية والمقارنة بينها وبين الخريطة ومنها أعرف مكانى :2- الملاحة التقديرية : سوف أشرحها باختصار :عندما تسير بسيارتك بسرعة 100 كم / ساعة لمسافة 50كم – فما هو الوقت الذي سوف تستغرقه لتقطع هذه المسافة؟نصف ساعةعندما تطير من مكان لآخر يوجد رياح تؤثر فيك وتسبب انحرافكولهذا سوف تطير منحرفاً في الاتجاه العكسى لكى تسير على نفس خط سيرك للمكان المتوجه إليه3- الملاحة اللاسلكية هناك منارة لاسلكية مكانها معروف ولهذا استطيع أن أعرف مكانى بالنسبة لها. أنا على اتجاه 270o ومسافة 25 كم من هذه المنارة اللاسلكية ولهذا أعرف مكانى.4- الملاحة الفلكية :وتتم باستخدام النجوم في السماء التي تظهر في وقت محدد في السنة وأحدد مكانى بالنسبة لها مثل استخدام النجم القطبى لمعرفة اتجاه الشمال.5- الملاحة باستخدام الأقمار الصناعية :هناك أحد الأنظمة التي تستخدم الأقمار الصناعية وهي جى بى إس ماذا تعرف عن هذا النظام ؟هو نظام يتكون من 24 قمر صناعي يدورون حول الأرض يتم معرفة المكان باستخدام 4 أقمار على الأقل عن طريق معرفة الإحداثيات.لقد قسم العلماء الأرض إلى خطوط طول ودوائر عرض لتسهيل معرفة مكانك. هناك 360 خطوط طول و 180 دائرة عرض.























ممكن دعمكم لهذه الروابط  

خدمة فقط منكم يا إخوان

http://www.taiznet.net/2013/03/blog-post_15.html

www.taiznet.net/2013/03/blog-post_12.html

www.taiznet.net/2013/03/blog-post_5549.html

http://www.taiznet.net/2013/03/blog-post_1917.html

http://www.taiznet.net/2013/03/blog-post_6390.html


[عدل]كيف يختلف الوقت من مكان لآخر ؟
31‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة سعيدالنظامي'' (سعيد النظامي).
2 من 32
تعريف القانون البحري وتحديد مضمونه
31‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة ekseer.
3 من 32
عندما نطير من نقطة لأخرى أو من مكان لآخر فإننا نحتاج :معرفة مكاننا لكن ليس هناك إشارات أو أى أحد لكى نسأله عن الطريق لهذا نستخدم علم يسمى علم الملاحة.لكن الفرق بين الملاحة الجوية وأى ملاحة أخرى أنك تطير بسرعات عالية جداً ولا تستطيع أن تتوقف في الجو وتريد أن تعرف مكانك لهذا فإنها صعبة جداً ومهمة جداً.1- الملاحة بالرؤية :إحدى طرق الملاحة التي تستخدم الرؤية حيث يتم النظر للمعالم الأرضية والمقارنة بينها وبين الخريطة ومنها أعرف مكانى :2- الملاحة التقديرية : سوف أشرحها باختصار :عندما تسير بسيارتك بسرعة 100 كم / ساعة لمسافة 50كم – فما هو الوقت الذي سوف تستغرقه لتقطع هذه المسافة؟نصف ساعةعندما تطير من مكان لآخر يوجد رياح تؤثر فيك وتسبب انحرافكولهذا سوف تطير منحرفاً في الاتجاه العكسى لكى تسير على نفس خط سيرك للمكان المتوجه إليه3- الملاحة اللاسلكية هناك منارة لاسلكية مكانها معروف ولهذا استطيع أن أعرف مكانى بالنسبة لها. أنا على اتجاه 270o ومسافة 25 كم من هذه المنارة اللاسلكية ولهذا أعرف مكانى.4- الملاحة الفلكية :وتتم باستخدام النجوم في السماء التي تظهر في وقت محدد في السنة وأحدد مكانى بالنسبة لها مثل استخدام النجم القطبى لمعرفة اتجاه الشمال.5- الملاحة باستخدام الأقمار الصناعية :هناك أحد الأنظمة التي تستخدم الأقمار الصناعية وهي جى بى إس ماذا تعرف عن هذا النظام ؟هو نظام يتكون من 24 قمر صناعي يدورون حول الأرض يتم معرفة المكان باستخدام 4 أقمار على الأقل عن طريق معرفة الإحداثيات.لقد قسم العلماء الأرض إلى خطوط طول ودوائر عرض لتسهيل معرفة مكانك. هناك 360 خطوط طول و 180 دائرة عرض.
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة bishoy ramzi (فانديتا القبطى).
4 من 32
عندما نطير من نقطة لأخرى أو من مكان لآخر فإننا نحتاج :معرفة مكاننا لكن ليس هناك إشارات أو أى أحد لكى نسأله عن الطريق لهذا نستخدم علم يسمى علم الملاحة.لكن الفرق بين الملاحة الجوية وأى ملاحة أخرى أنك تطير بسرعات عالية جداً ولا تستطيع أن تتوقف في الجو وتريد أن تعرف مكانك لهذا فإنها صعبة جداً ومهمة جداً.
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة أبوعلي (أبوعلي عبدالرازق أبوالسعود).
5 من 32
ليست هنالك قانون بل هنالك برنامج في حاسوب برج الملاحة هو الذي ينظم حركة المطارات
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة الأبازيد (Ahmad Apazeed).
6 من 32
عندما نطير من نقطة لأخرى أو من مكان لآخر فإننا نحتاج :معرفة مكاننا لكن ليس هناك إشارات أو أى أحد لكى نسأله عن الطريق لهذا نستخدم علم يسمى علم الملاحة.لكن الفرق بين الملاحة الجوية وأى ملاحة أخرى أنك تطير بسرعات عالية جداً ولا تستطيع أن تتوقف في الجو وتريد أن تعرف مكانك لهذا فإنها صعبة جداً ومهمة جداً.1- الملاحة بالرؤية :إحدى طرق الملاحة التي تستخدم الرؤية حيث يتم النظر للمعالم الأرضية والمقارنة بينها وبين الخريطة ومنها أعرف مكانى :2- الملاحة التقديرية : سوف أشرحها باختصار :عندما تسير بسيارتك بسرعة 100 كم / ساعة لمسافة 50كم – فما هو الوقت الذي سوف تستغرقه لتقطع هذه المسافة؟نصف ساعةعندما تطير من مكان لآخر يوجد رياح تؤثر فيك وتسبب انحرافكولهذا سوف تطير منحرفاً في الاتجاه العكسى لكى تسير على نفس خط سيرك للمكان المتوجه إليه3- الملاحة اللاسلكية هناك منارة لاسلكية مكانها معروف ولهذا استطيع أن أعرف مكانى بالنسبة لها. أنا على اتجاه 270o ومسافة 25 كم من هذه المنارة اللاسلكية ولهذا أعرف مكانى.4- الملاحة الفلكية :وتتم باستخدام النجوم في السماء التي تظهر في وقت محدد في السنة وأحدد مكانى بالنسبة لها مثل استخدام النجم القطبى لمعرفة اتجاه الشمال.5- الملاحة باستخدام الأقمار الصناعية :هناك أحد الأنظمة التي تستخدم الأقمار الصناعية وهي جى بى إس ماذا تعرف عن هذا النظام ؟هو نظام يتكون من 24 قمر صناعي يدورون حول الأرض يتم معرفة المكان باستخدام 4 أقمار على الأقل عن طريق معرفة الإحداثيات.لقد قسم العلماء الأرض إلى خطوط طول ودوائر عرض لتسهيل معرفة مكانك. هناك 360 خطوط طول و 180 دائرة عرض.
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة ابو حجازي (واحد مصري).
7 من 32
الحدود البحريه ونظام الملاحه البحري وحرس الحدود والملاحه التقديرية
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة ௦ ௦ ௦ ௦.
8 من 32
كل بلد تكون لها تنظيم معين
وهناك اشارات متبادله بينهم فى بعض الامور
والله اعلم
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة pisoo (حـيونـة الانـســان).
9 من 32
1ـ موضوع القانون البحري : تعريف الملاحة البحرية .
عرفت المادة 161 من القانون البحري الجزائري الصادر في 1976/10/23 ( أمر رقم 76-80 المعدل والمتمم ) الملاحة البحرية بأنها الملاحة التي تمارس في البحر وفي المياه الداخلية بواسطة السفن .
2 ـ أنواع الملاحة البحرية .
تقسم الملاحة البحرية بحسب عرضها :
1ـ ملاحة تجارية : ويقصد بها الملاحة التي تستهدف الربح ولا خلاف في خضوع هذا النوع من الملاحة لأحكام القانون البحري .
2ـ ملاحة صيد : نصت المادة 161 بحري جزائري على أن الملاحة البحرية تتضمن الملاحة الخاصة بصيد الأسماك وتربية الحيوانات واستغلال الموارد المائية .
3ـ ملاحة النزهة : بقصد الترقية ، وهي الملاحة التي تقوم بها سفن النزهة بقصد الترقية وعلى هذا النوع من الملاحة البحرية نصت المادة 162 بحري جزائري .
4 ـ الملاحة المساعدة : وهي الخاصة بالإرشاد والقطر والإسعاف والإنقاذ وعلى هذا النوع من الملاحة البحرية نصت المادة 162 بحري جزائري .
5 ـ ملاحة الإرتفاق : وهي ملاحة الإرتفاق الممارسة في البحر والمواني بواسطة السفن المخصصة فقط لمصلحة عمومية .
II ـ التطور التاريخي للقانون البحري .
قد مر التطور التاريخي للقانون البحري بثلاثة عصور :
1ـ العصر القديم : يمكن إرجاع الآثار الأولى للقانون البحري إلى ثلاثة آلاف سنة قبل الميلاد .
إذ يتمثل في العادات والقوانين التي نشأت بين بلاد البحر المتوسط التي كانت تربطها علاقات بحرية مثل مصر وكريت ( Crete ) وقبرص ( Chypre ) ، إلا أنه لم يصلنا شيء من هذه القواعد والعادات .
وقد ذهب بعض الكتاب إلى أن البابليين قد عرفوا عقد القرض البحري ويعتبر العقد أصل التأمين البحري ولما كان الفنقيون على اتصال تجاري ببابل ، كما كانوا على درجة كبيرة من التقدم في الملاحة والتجارة فقد نقلوا عقد القرض البحري عن البابليين كما أقاموا حضارات مختلفة في البلاد التي حلوا بها .
وأهمها الحضارات التي وجدت في جزيرة رودس ( Rhods ) ، وأهم القوانين البحرية التي عرفت في هذه الجزيرة قانون الإلغاء في البحر الذي يعتبر أصلا لكرة الخسارات المشتركة . وعرف الإغريق عقد القرض البحري في القرن الرابع قبل الميلاد وقد تأثر القانون الإغريقي بالعرف السائد في جزيرة رودس فيما يتعلق بالتجارة البحرية والذي أرس قواعد الفننيقيين .
2 ـ العصور الوسطى : نشأت عناصر القانون البحري بمعناه الحديث في العصور الوسطى إذ أدى قيام الحروب الصليبية في القرن الحادي عشر إلى إنعاش الملاحة البحرية وترتب على ذلك ازدهار التجارة البحرية وخاصة في المدن الإيطالية ونشأت عادات وأعراف بحرية في غرب أوربا تم تدوينها في مجموعات بحرية أشهرها مجموعة قواعد أولبرون (1 ) وقنصلية البحر (2 ) ومرشد البحر (3 ).
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ
(1) قواعد أولبير : الراجع أن هذه القواعد يرجع تاريخها إلى القرن الثاني عشر . وقننت القضاء البحري الذي استقر في الموانئ الفرنسية على المحيط الأطلنطي.
(2) قنصلية البحر : وسميت كذلك نسبة إلى محكمة بحرية تحمل هذا الاسم في برشلونة والراجع أنها دونت في القرن الرابع عشر باللغة المحلية لأهالي برشلونة .
(3) مرشد البحر : وقد وضعت هذه المجموعة في روان بشمال فرنسا في القرن السادس عشر ، والتي أرست لأول مرة قواعد تفصيلية للتأمين البحري .


3 ـ العصر الحديث : ظهر أول تقنين بحري في عهد لويس الرابع عشر ووزيره كولبير عام 1681 والذي عرف باسم أمر البحرية وقد استمد الأمر الملكي الصادر عام 1681 معظم أحكامه من العادات البحرية ولا تقتصر قواعد هذا الأمر على القانون الخاص البحري بل يشمل أيضا قواعد القانون الإداري البحري والقانون الدولي البحري .
وبعد قيام الثورة الفرنسية شكلت لجنة لوضع تقنين تجاري انتهت من وصفه عام 1801 إلا أنه لم يصدر إلا في عام 1807 وقد احتوى الكتاب الثاني على قواعد القانون التجاري البحري . أما في الجزائر فقد وضع القانون البحري عام 1976 تم تعديلها عام 1998 .
III ـ مصادر القانون البحري .
1 ـ المصادر الملزمة للقانون البحري .
أ ـ التشريع : يعد التشريع أهم مصادر القانون البحري وعلى القاضي الرجوع إليه أولا قبل غيره من المصادر ولا يقصد بالتشريع نصوص التقنين البحري فحسب بل نصوص التشريعات البحرية الأخرى اللاحقة لهذا التشريع تنفيذا لنصوصه.
ومن ناحية أخرى تعتبر المعاهدات الدولية جزءا من التشريع يلتزم القاضي بتطبيقها متى صدر تشريع داخلي بالتصديق عليها .
ـ التقنين البحري : صدر القانون البحري عام 1976 تم تعديلها بموجب قانون 05-98 المؤرخ في
1998/06/25 ويحتوي هذا التقنين البحري على المواضيع التالية :
ـ الملاحة البحرية ـ رجال البحر ـ التجهيز ـ استئجار السفن ـ نقل البضائع ـ الامتيازات على البضائع ـ نقل المسافرين وأمتعتهم ـ على القطر ـ على الشحن والتفريغ في الموانئ .
ـ التقنين التجاري والتقنين المدني : تعتبر نصوص التقنين التجاري ونصوص التقنين المدني بمثابة قواعد عامة للقانون البحري ويجب الرجوع إليها عند عدم وجود نص يحكم النزاع في التقنين البحري .
ب ـ محاولات توحيد القانون البحري :
اتجهت المحاولات إلى توحيد القانون البحري واتخذت هذه المحاولات أشكالا ثلاثة :
ـ العادات الدولية : إذ تقوم الجمعيات الدولية أو عرف التجارة بوضع قواعد موحدة تنظم مسائل معينة وتدعو المتعاقدين إلى تبنيها في اتفاقاتهم دون أن تكون لها صفة الالتزام على أنه متى تضمن اتفاق ما الإحالة عليها فإنه يتعين تطبيقها دون النصوص الداخلية . مثلا القواعد الموحدة في موضوع الخسارات المشتركة والتي عرفت باسم قواعد بورك وأتفرس (1864 و 1877) كذلك القواعد الخاصة بالبيع البحري المعروف باسم C.I.F وهو البيع مع الشرط التسليم في ميناء القيام وإضافة المصاريف وأخذت النقل والتأمين إلى الثمن في مؤتمر وارسو 1928 .
ـ المعاهدات الدولية : أهم هذه المعاهدات هي :
ـ معاهدات 1924/08/25 بخصوص توحيد بعض القواعد المتعلقة لسندات الشحن .
ـ معاهدة 1957/10/10 بخصوص مسؤولية مالك السفينة .
ـ معاهدة 1967/05/27 الخاصة بنقل أمتعة الراكب بطريقة البحر .
ـ توحيد التشريعات الوطنية : وذلك بأن تعقد معاهدات دولية بتوحيد القواعد القانونية وتعتبر بالنسبة للدولة بمثابة تشريع نموذجي . فتسعى إلى تعديل قوانينها الداخلية بما ينفق وهذا التشريع
ـ العرف والعادات : يلعب العرف دورا كبيرا في نطاق القانون البحري . إذ نشأ هذا القانون نشأة عرفية وبتعين على القاضي تطبيق العرف إذا لم يجد نصا تشريعيا يحكم النزاع أما العادات فهي دون العرف في المرتبة ويتعين على الطرف الذي يتمسك بها أن يقوم بإثباتها .
2 ـ المصادر التفسيرية للقانون البحري :
أ ـ تعتبر أحكام القضاء : خبير عون في تفسير ما غمض من نصوص القانون البحري ويعتبر القضاء البحري مصدرا تفسيريا فلا يلتزم القاضي بتطبيق حكم محكمة ما على مسألة مماثلة معروضة أمامه .
ب ـ آراء الشراح ( الفقه) : يقوم الفقه بدور كبير في شرح وتفسير أحكام القانون البحري ويستعين القاضي بآرائهم في هذا المجال على سبيل الاستئناس دون إلزام .
الفصل الثاني : نطاق تطبيق القانون البحري .
يقتصر تطبيق القانون البحري على الملاحة البحرية وحدها دون الملاحة النهرية أو الداخلية . وقد تكون الملاحة مختلطة تتم في البحر والنهر معا مما يثير التساؤل عن القواعد التي تسري عليها وتخضع لها .
المبحث الأول : تعريف الملاحة البحرية .
تعرف الملاحة البحرية بالمكان الذي تتم فيه لا بوسيلتها وأداتها . والملاحة البحرية هي إذن الملاحة التي تتم في البحر ، وذلك مهما كان شكل المنشأة التي تقوم بها أو حجمها أو أبعادها أو طراز بنائها ، على عكس الملاحة النهرية أو الداخلية التي تتم في المياه النهرية أو الداخلية .
ولا يكفي حصول الملاحة في المياه البحرية لاعتبارها ملاحة بحرية بالمعنى القانوني ، بل يجب لذلك أن تحصل الملاحة في المياه يمكن أن تتعرض فيها المنشأة للم خاطر الخاصة التي تكتنف السفن في البحر ، وذلك لأن الملاحة في الأنهار والمياه الداخلية أسهل وأقل خطرا من الملاحة البحرية ، فضلا عن أن فكرة الخطر البحري هي التي أملت وضع قواعد قانونية خاصة بالملاحة البحرية .
المبحث الثاني : أقسام الملاحة البحرية حسب طول الرحلة .
تنقسم الملاحة البحرية بحسب المسافة التي تقطعها السفن إذ نصت المادة 163 من ق.ب.ح على أنه يمكن ممارسة الملاحة البحرية التجارية في ثلاث مناطق هي الملاحة الساحلية على نطاق ضيق والملاحة بعيدة المدى أو لأعالي البحار .
فالملاحة البعيدة المدى أو لأعالي البحار هي أهم أنواع الملاحة وأكثرها خطرا . ويعرفها القانون الفرنسي ( المادة 377 من ق. ب. ف ) بأنها الملاحة التي تتم بعد خطوط طول وعرض معينة من الأراضي الفرنسية . ويعرفها القانون الإنجليزي ( م. 472 من قانون الملاحة التجارية ) بأنها الملاحة التي تجري بين مواني إنجليزية وغيرها من مواني الدول الأجنبية عدا ما يقع من هذه المواني على بحر المانش وجزيرة مان ومواني الشاطئ الأوروبي فيما بين مصب نهر الألب وميناء برست الفرنسي . وليس في الجزائر تحديد مماثل للملاحة لأعالي البحار ، على أنه يمكن تعريفها بأنها الملاحة التي تتم بين المواني الجزائرية والمواني الأجنبية مهما كانت قريبة .
أما الملاحة الساحلية فهي الملاحة التي تتم بين المواني الجزائرية بعضها والبعض الآخر . وتبدو أهمية التمييز بين الملاحة لأعالي البحار والملاحة الساحلية من الناحية الإدارية بوجه خاص ، ذلك أن اشتراطات السلامة والمؤهلات اللازمة فيمن يشتغل على ظهر السفن تختلف بحسب نوع الملاحة.
المبحث الثالث : أقسام الملاحة البحرية حسب موضوعها .
وتنقسم الملاحة البحرية حسب موضوعها والغرض منها إلى ملاحة تجارية وملاحة صيد وملاحة نزهة . أما الملاحة التجارية فموضوعها نقل البضائع والركاب بقصد تحقيق الربح . وهي أهم أنواع الملاحة البحرية على الإطلاق . بل أن القانون البحري قد وضع أصلا لهذا النوع من الملاحة .
أما ملاحة الصيد فموضوعها صيد الأسماك والمنتجات البحرية الأخرى قصد الربح ، وقد العقد الإجماع كذلك على خضوعها لأحكام القانون البحري لأنها تتعرض لنفس الأخطار البحرية التي تحيط بالملاحة التجارية ولو أن الصيد لا يعد بذاته عملا تجاري بوصفه من الأعمال الإستراتيجية .
أما ملاحة النزهة ، وتلحق بها الملاحة العلمية ، فقد ذهب رأي إلى أن القانون البحري لا يسري عليها لأنها لا تستهدف الربح مطلقا . ومع ذلك فقد استمر الرأي على خضوع هذه الملاحة أيضا لأحكام القانون البحري كالملاحة التجارية سواء بسواء ، لأن طبيعة الملاحة واحدة في الحالتين ، ولأن ملاحة النزهة تتعرض لما يكتنف الملاحة التجارية من أخطار( أنظر ريبير : القانون البحري ، الجزء الأول 1950 ص 172 ) .
والخلاصة أن القانون البحري يسري على الملاحة البحرية أيا كان موضوعها والغرض منها . هذا وتقضي كافة التشريعات الحديثة بسريان أحكام القانون البحري على السفن أيا كان نوعها وأيا كان القصد من الملاحة . كما تنص المادة 13 من ق. ب. ح صراحة على أن السفينة هي كل عمارة بحرية أو آلية عائمة تقوم بالملاحة البحرية إما بوسيلتها الخاصة وإما عن طريق قطرها بسفينة أخرى .
ويلاحظ أن أنواع الملاحة المتقدم ذكرها تندرج فيما يسمى بالملاحة الرئيسية تمييزا لها عن الملاحة المساعدة أو ملاحة الإرتفاق أو التبعية التي تهدف بذاتها إلى تحقيق غرض ما من هذه الأغراض الثلاثة ( التجارية ، الصيد والنزهة ) ولكنها لازمة وضرورية للمعاونة في تحقيقه كالملاحة التي تقوم بها سفن القطر والإسعاف ، وهي تعد ملاحة بحرية تطبق عليها قواعد القانون البحري .
المبحث الرابع : الملاحة البحرية العامة .
نقصد بالملاحة العامة الملاحة التي تقوم بها ، السفن الحربية والسفن التي تخصصها الدولة لخدمة حكومية وغير تجارية كالبحوث ( yachts ) الحكومية وسفن الرقابة وسفن المستشفيات وسفن التموين وسفن الإطفاء وسفن التعليم . وهذا النوع من الملاحة يخرج من نطاق القانون البحري ولا تنطبق عليه أحكامه وتتمتع السفن العامة أو التابعة للدولة بحصانة قضائية خاصة نصت عليها المعاهدة المتعلقة بحصانة سفن الحكومات والمبرمة ببر وكسال في 1926/04/10 . إذ تنص المادة الثالثة من هذه المعاهدة على أنه لا يجوز توقيع الحجز على هذه السفن أو ضبطها أو احتجازها بقرار قضائي أيا كان . غير أنه بحق لأصحاب الشأن رفع مطالباتهم أمام المحاكم المختصة في الدولة مالكة السفينة أو التي تستغلها دون أن يكون لهذه الدولة الدفع بحصانتها وذلك :
1) في الدعاوي الناشئة عن التصادم البحري أو غيره من حوادث الملاحة ،
2) وفي الدعاوي الناشئة عن أعمال المساعدة والإنقاذ وعن الخسائر البحرية العامة ،
3 ) وفي الدعاوي الناشئة عن الإصلاحات أو التوريدات وغيرها من العقود المتعلقة بالسفينة .
وتسري هذه القواعد نفسها على الشحنات التي تملكها إحدى الحكومات والتي تتقل على السفن سالفة الذكر.
الفصل الثالث : السفينة .
المبحث الأول : تعريف السفينة .
يعرفها البعض بأنها كل منشأة تستخدم في السير في البحر . كما يعرف البعض الآخر السفينة بأنها كل عائمة تقوم بالملاحة البحرية على وجه الإعتباد ويثبت لها الموقف من تخصيصها للقيام بالملاحة
المذكورة . وقد عرفت المادة 13 من ق. ب. ج السفينة بأنها كل عمارة بحرية أو آلية عائمة تقوم بالملاحة البحرية أما بوسيلتها الخاصة وأما عن طريق قطرها بسفينة أخرى .
الفرع الأول : ملحقات السفينة .
تمتد وصف السفينة إلى ملحقاتها اللازمة لاستغلالها البحرية كالآلات والصواري والدفة وقوارب التجارة والراجح هو اعتبار ملحقات السفينة جزءا منها سواء من الناحية التقنية أو القانونية لأن السفينة لا تستطيع القيام بوظيفتها الملاحية دون ملحقاتها . وقد نصت المادة 52 من ق. ب. ح على هذا المعنى يفولها تصبح توابع السفينة بما في ذلك الزوارق والأدوات وعدة السفينة والأثاث وكل الأشياء المخصصة لخدمة السفينة الدائمة ملكا للمشتري .
الفرع الثاني : متى يبدأ وصف السفينة ومتى ينتهي ؟
يبدأ الوصف القانوني للسفينة من الوقت الذي تصبح فيه صالحة للملاحة البحرية وينتهي هذا الوصف بالنسبة للسفينة من وقت أن تفقد صلاحيتها للملاحة نهائيا أو بعدولها نهائيا عن القيام بالملاحة البحرية .
الفرع الثالث : السفينة مال منقول .
نصت المادة 56 من ق. ب. ح على أنه تعد السفن والمماراة البحرية الأخرى أموالا منقولة . على أن السفينة تخرج عن القواعد المقررة للمنقول فهي على هذا النحو منقول ذو طبيعة خاصة .
المبحث الثاني : شخصية السفينة .
تنص المادة 14 من ق. ب. ج على أن تتكون العناصر المتعلقة بشخصية السفينة من الاسم والحمولة وميناء التسجيل والجنسية . من هذا النص ومن نص المادة 49 من ق. ب. ج المتعلق بالأشخاص الاعتبارية يتضح أن السفينة شخصا يتمتع بالشخصية القانونية .
الفرع الأول : العناصر المتعلقة بشخصية السفينة .
1 ـ إسم السفينة : يجب أن تحمل كل سفينة اسما خاصا بها يميزها عن العمارات البحرية الأخرى ( المادة 16 من ق. ب. ج ) ويخضع منح السفينة لموافقة السلطة الإدارية البحرية المختصة. ويجب أن بوضع إسم السفينة على مقدم السفينة وعلى كل طرف منه ويكون إسم ميناء تسجيل السفينة موضوعا تحت اسمها الوارد على مقدمها ولا يستطيع مالك السفينة أن يقوم بتغيير أسمها دون الرجوع إلى السلطة الإدارية البحرية المختصة والهدف من ذلك حماية الغير الذي تتعلق حقوقه بسفينة معينة أي أن لاسم السفينة أهمية كبرى في تعيينها .
2 ـ حمولة السفينة : تتوقف الطاقة الداخلية للسفينة على مقدار حمولتها أو سعتها وتقاس بالطن الحجمي ويختلف عن الطن الوزني ويبلغ 100 قدم مكعب و يجب أن نفرق بين ثلاثة أنواع من الحمولة :
أ ـ الحمولة الإجمالية الكلية: ويقصد بها جميع سعة السفينة بما في ذلك المنشآت القائمة على سطح السفينة .
ب ـ الحمولة الإجمالية : ويفترض خصم المساحة التي تحتلها الآلات والماكينات وكذلك حجم المنشآت القائمة على سطح السفينة والتي لا تستغل في نقل البضائع .
ج ـ الحمولة الصافية : وهي مقدار الفراغ الذي يستغل فعلا في نقل البضائع والأشخاص فيخرج من حساب الحمولة الصافية إذن كل فراغ في السفينة لا يخصص للنقل .
د ـ درجة السفينة : تقسم السفن إلى درجات تقدر على أساس المواصفات التي أتبعت في نهائها وتقوم هيئات خاصة تعرف بهيئات الإشراف بتقدير درجة السفينة وتقدير درجة السفينة هو الذي يمنحها قيمتها الفنية ويكون بالتالي في اعتبار المتعاقدين في مختلف المعاملات البحرية كما تعد شهادة هيئات الإشراف قرينة على صلاحية السفينة للملاحة . ولكنها قرينة بسيطة يجوز إثبات عكسها .
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة Ahmed Qays Abed (ahmed qays abed).
10 من 32
تحسين وتنظيم وزيادة تأمين الملاحة في المياة الإقليمية لمواجهة مطالب النقل البحري والتدفق المنتظم بحركة مرور السفن، ويتم ذلك بتحديد المواقع بدقة تصل إلى واحد متر في الاستخدام المتعدد الأغراض كملاحة المواني والإقتراب من المواني والملاحة خلال الممرات الضيقة  ومداخل خليج السويس  وتحقق دقة أفقية خمسة أمتار في حالة الملاحة العامة.
GOS.SAR منظومة البحث والانقاذ بخليج السويس..
توفر الامكانيات اللازمة لإدارة أي أزمة خاصة بالحوادث البحرية بكفاءة. وتختص هذه المنظومة أساساَ بتلقي إشارات الاستغاثة من مركز البحث والانقاذ الرئيسي وتبدأ على الفور في البحث عن هذه السفينة وتحديد موقعها وتقديم العون الضروري لانقاذها. ويتم استغلال القدرات المتاحة في منظومة إدارة معلومات حركة السفن VTIMS لتحقيق مهامها
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة محمود القصادي (محمود القصادي).
11 من 32
عندما نطير من نقطة لأخرى أو من مكان لآخر فإننا نحتاج :معرفة مكاننا لكن ليس هناك إشارات أو أى أحد لكى نسأله عن الطريق لهذا نستخدم علم يسمى علم الملاحة.لكن الفرق بين الملاحة الجوية وأى ملاحة أخرى أنك تطير بسرعات عالية جداً ولا تستطيع أن تتوقف في الجو وتريد أن تعرف مكانك لهذا فإنها صعبة جداً ومهمة جداً.1- الملاحة بالرؤية :إحدى طرق الملاحة التي تستخدم الرؤية حيث يتم النظر للمعالم الأرضية والمقارنة بينها وبين الخريطة ومنها أعرف مكانى :2- الملاحة التقديرية : سوف أشرحها باختصار :عندما تسير بسيارتك بسرعة 100 كم / ساعة لمسافة 50كم – فما هو الوقت الذي سوف تستغرقه لتقطع هذه المسافة؟نصف ساعةعندما تطير من مكان لآخر يوجد رياح تؤثر فيك وتسبب انحرافكولهذا سوف تطير منحرفاً في الاتجاه العكسى لكى تسير على نفس خط سيرك للمكان المتوجه إليه3- الملاحة اللاسلكية هناك منارة لاسلكية مكانها معروف ولهذا استطيع أن أعرف مكانى بالنسبة لها. أنا على اتجاه 270o ومسافة 25 كم من هذه المنارة اللاسلكية ولهذا أعرف مكانى.4- الملاحة الفلكية :وتتم باستخدام النجوم في السماء التي تظهر في وقت محدد في السنة وأحدد مكانى بالنسبة لها مثل استخدام النجم القطبى لمعرفة اتجاه الشمال.5- الملاحة باستخدام الأقمار الصناعية :هناك أحد الأنظمة التي تستخدم الأقمار الصناعية وهي جى بى إس ماذا تعرف عن هذا النظام ؟هو نظام يتكون من 24 قمر صناعي يدورون حول الأرض يتم معرفة المكان باستخدام 4 أقمار على الأقل عن طريق معرفة الإحداثيات.لقد قسم العلماء الأرض إلى خطوط طول ودوائر عرض لتسهيل معرفة مكانك. هناك 360 خطوط طول و 180 دائرة عرض.

[عدل]كيف يختلف الوقت من مكان لآخر ؟
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة m_r194 (edlave aemavx).
12 من 32
عندما نطير من نقطة لأخرى أو من مكان لآخر فإننا نحتاج :معرفة مكاننا لكن ليس هناك إشارات أو أى أحد لكى نسأله عن الطريق لهذا نستخدم علم يسمى علم الملاحة.لكن الفرق بين الملاحة الجوية وأى ملاحة أخرى أنك تطير بسرعات عالية جداً ولا تستطيع أن تتوقف في الجو وتريد أن تعرف مكانك لهذا فإنها صعبة جداً ومهمة جداً.1- الملاحة بالرؤية :إحدى طرق الملاحة التي تستخدم الرؤية حيث يتم النظر للمعالم الأرضية والمقارنة بينها وبين الخريطة ومنها أعرف مكانى :2- الملاحة التقديرية : سوف أشرحها باختصار :عندما تسير بسيارتك بسرعة 100 كم / ساعة لمسافة 50كم – فما هو الوقت الذي سوف تستغرقه لتقطع هذه المسافة؟نصف ساعةعندما تطير من مكان لآخر يوجد رياح تؤثر فيك وتسبب انحرافكولهذا سوف تطير منحرفاً في الاتجاه العكسى لكى تسير على نفس خط سيرك للمكان المتوجه إليه3- الملاحة اللاسلكية هناك منارة لاسلكية مكانها معروف ولهذا استطيع أن أعرف مكانى بالنسبة لها. أنا على اتجاه 270o ومسافة 25 كم من هذه المنارة اللاسلكية ولهذا أعرف مكانى.4- الملاحة الفلكية :وتتم باستخدام النجوم في السماء التي تظهر في وقت محدد في السنة وأحدد مكانى بالنسبة لها مثل استخدام النجم القطبى لمعرفة اتجاه الشمال.5- الملاحة باستخدام الأقمار الصناعية :هناك أحد الأنظمة التي تستخدم الأقمار الصناعية وهي جى بى إس ماذا تعرف عن هذا النظام ؟هو نظام يتكون من 24 قمر صناعي يدورون حول الأرض يتم معرفة المكان باستخدام 4 أقمار على الأقل عن طريق معرفة الإحداثيات.لقد قسم العلماء الأرض إلى خطوط طول ودوائر عرض لتسهيل معرفة مكانك. هناك 360 خطوط طول و 180 دائرة عرض.

[عدل]كيف يختلف الوقت من مكان لآخر ؟
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة عبدالعزيز 2001 (ُعُـبْدُالـُعُڗێـﮯز الـحـَاڔثْێـﮯ).
13 من 32
عندما نطير من نقطة لأخرى أو من مكان لآخر فإننا نحتاج :معرفة مكاننا لكن ليس هناك إشارات أو أى أحد لكى نسأله عن الطريق لهذا نستخدم علم يسمى علم الملاحة.لكن الفرق بين الملاحة الجوية وأى ملاحة أخرى أنك تطير بسرعات عالية جداً ولا تستطيع أن تتوقف في الجو وتريد أن تعرف مكانك لهذا فإنها صعبة جداً ومهمة جداً.1- الملاحة بالرؤية :إحدى طرق الملاحة التي تستخدم الرؤية حيث يتم النظر للمعالم الأرضية والمقارنة بينها وبين الخريطة ومنها أعرف مكانى :2- الملاحة التقديرية : سوف أشرحها باختصار :عندما تسير بسيارتك بسرعة 100 كم / ساعة لمسافة 50كم – فما هو الوقت الذي سوف تستغرقه لتقطع هذه المسافة؟نصف ساعةعندما تطير من مكان لآخر يوجد رياح تؤثر فيك وتسبب انحرافكولهذا سوف تطير منحرفاً في الاتجاه العكسى لكى تسير على نفس خط سيرك للمكان المتوجه إليه3- الملاحة اللاسلكية هناك منارة لاسلكية مكانها معروف ولهذا استطيع أن أعرف مكانى بالنسبة لها. أنا على اتجاه 270o ومسافة 25 كم من هذه المنارة اللاسلكية ولهذا أعرف مكانى.4- الملاحة الفلكية :وتتم باستخدام النجوم في السماء التي تظهر في وقت محدد في السنة وأحدد مكانى بالنسبة لها مثل استخدام النجم القطبى لمعرفة اتجاه الشمال.5- الملاحة باستخدام الأقمار الصناعية :هناك أحد الأنظمة التي تستخدم الأقمار الصناعية وهي جى بى إس ماذا تعرف عن هذا النظام ؟هو نظام يتكون من 24 قمر صناعي يدورون حول الأرض يتم معرفة المكان باستخدام 4 أقمار على الأقل عن طريق معرفة الإحداثيات.لقد قسم العلماء الأرض إلى خطوط طول ودوائر عرض لتسهيل معرفة مكانك. هناك 360 خطوط طول و 180 دائرة عرض.
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة هدوْء آلروّح♥.
14 من 32
هناك قوانين تنظم الملاحة البحرية ويتم التعبير عنها بالرايات والاشارات الضوئية...
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة Khaled-el42.
15 من 32
تعريف القانون البحري وتحديد مضمونه



التعريف :-
1- القانون البحري 00هو ذلك الفرع من القانون الذي يحكم العلاقات التي تنشا من استخدام السفن فى الملاحة البحرية.
والحقيقة أن قواعد البحرية ضاربة في القدم منذ أن عرف الإنسان البحر وجرؤ على النزول فيه وركوبه منذ قرون بعيدة قبل الميلاد وأخذ دفع الإنسان إلى التنقل من مكان لآخر . ولما كانت السفن تجوب بحار العالم ومحيطاته تنقل بينها البضائع والأشخاص .ولما كان هذا من شأنه أن تقع اتصالات ومعاملات بين افراد الدول التي تقع على موانيها هذا السفن فإنه كان من الضروري أن توجد قواعد قانونية تنظم المشاكل والمنازعات التي تثور بين هؤلاء الأفراد .
ويزداد اهتمام الدول بالقانون البحري كلما كان يلبي احتياجاتها ولكما كانت تقع جغرافيا على البحار وكان لها اسطولا بحريا يجوب البحار فدولة لا تقع على البحار  

ولا اسطول تجاري لها لا يتصور أن تهتم بدارسة قواعد القانون البحري أو تحس به ولسنا بحاجة لبيان موقع مصر الجغرافي حيث يحدها شرقا البحر الأحمر بموانيه المتعددة وشمالا البحر الأبيض بموانيه المتعددة .
كما يشتمل القانون البحري 00على القانون الإداري البحري الذي ينظم العلاقة بين المشتغلين بالملاحة البحرية والإدارة باعتبارها سلطة عامة فينظم القواعد الخاصة بسلامة السفن وكيفي دخولها الموانئ وقواعد الحجر الصحي التي تتعلق بالصحة العامة وسلامة الأرواح وبين الشروط الخاصة فيمن يعمل بالسفن التجارية كالربان ورجال الطاقم من البحار وغيرهم ممن يعملون على ظهر السفينة ونظام العمل في الموانئ والقانون المالي البحري الذي يفرض الرسوم والضرائب المختلفة على السفن وكيفية تحصيلها.
خلاصة القول أن القانون البحري بمعناه الواسع00 يشتمل على جميع هذه الفروع ولكن المقصود بالقانون البحري  

بمعناه الضيق وهو ذلك القانون التجاري الذي يحكم العلاقات الناشئة بين الأفراد بصدد استغلال السفينة في التجارة البحرية.
وهذا ما أكده المشرع البحري حين اصدر القانون رقم 8 لسنة 1990 بأن سماه ( بقانون التجارة البحرية). ولقد بين المشرع المصري الأعمال التجارية البحرية في تعداده للأعمال التجارية السادسة من القانون التجاري البري رقم 7 لسنة 1990 التي تنص على إنه يعد ايضا عملا تجاريا . كل عمل يتعلق بالملاحة التجارية بحرية كانت او جوية وعلى الخصوص ما يأتي :-
أ - بناء السفن وإصلاحها وصيانتها
ب - شراء أو بيع أو تأجير أو استئجار السفن
ج- شراء أدوات أو مواد تموين السفن
د- النقل البحري والنقل الجوي
هـ - عمليات الشحن والتفريغ
و- استخدام الملاحين أو غيرهم من العاملين في  

السفن .
ويتضح من هذا النص00 أن جميع الأعمال المتعلقة بالملاحة البحرية تعتبر تجارية وتخضع للقانون التجاري إذا كان القانون التجاري البحري وتكون له الصدارة في دراستنا لقواعد القانون البحري فإن قواعده تمتد لتشمل فضلا عن ذلك الملاحة البحرية الخاصة الأخرى والتي لا تتعلق بالتجارة من ذلك ملاحة الصيد أو النزهة أو الاكتشافات العلمية وذلك لأن معظم قواعد القانون البحري لا تختلف باختلاف الغرض الذي خضعت السفينة للقيام به .
س:- تكلم عن موضوع القانون البحري ؟
أ- الملاحة البحرية مضمونها واقسامها :-
يقتصر نطاق القانون البحري على الملاحة التجارية البحرية وحدها فلا ينطبق على الملاحة النهرية أو الساحلية غير أن الملاحة البحرية قد تكون مختلطة في البحر والنهر الأمر الذي يثور معه التساؤل حول معرفة القواعد التي تخضع لها 00وبناء على هذا فإن القانون البحري يسري على الملاحة البحرية ايا كان الغرض منها تجاريا لو غير تجاري كما أن يسري على أداة الملاحة وهي السفينة وعلى اشخاص السفينة وهم رجال الطاقم وعلى عقود استغلال السفينة .
ولما كان موضوع القانون البحري وهو الملاحة البحرية 00فإنه يتعين علينا أن نحدد :-
أولاً :- مضمون الملاحة البحرية
ثانيا :- أقسام الملاحة البحرية
ثالثا :- أحكام الملاحة المختلطة على الوجه التالي .
أ – مضمون الملاحة البحرية00 لم يحدد المشرع سواء في فرنسا أو في مصر مضمون الملاحة البحرية التي تطبق عليها أحكام القانون البحري الأمر الذي ثار معه خلاف فقهي شديد حول تحديد مضمونها وقد دار خلاف حول اربعة آراء على الوجه التالي :-
الرأي الاول :-
يرى أن الملاحة البحرية هي التي تقوم بها السفن أي أن القانون البحري هو قانون السفينة لأنها هي أداة الملاحة البحرية وذلك لما لها من مظهر خارجي ولما لها ن أبعاد وقوة وطريقة بناء خاصة يسهل معه تحديد صفتها ويميزها عن غيرها من المراكب الداخلة التي تسير في الأنهار .
الرأي الثاني :-يعرف الملاحة البحرية بالمكان الذي تتم فيه وهو البحر بمعنى أن الملاحة البحرية هي التي تتم في البحر لاسيما في بعض الأماكن التي يتصل فيها النهر بالبحر رأي البعض أن البحر يمتد إلى آخر مبنى للجمارك وهذا الرأي لا يصلح أساسا للاعتماد عليه في تحديد المقصود بالبحر لأنه تحكمي فضلا عن أنه تنظيم إداري لا يتصل بذاتية البحار وطبيعتها الجغرافية الحقيقية .
أذن خلاصة هذا الرأي00 هو ان الملاحة البحرية هي التي تقع في البحار وهذا هو الرأي الغالب ولذلك فإن القانون البحري يعرف بذلك لا بالسفينة .
الرأي الثالث :- تجري أن الملاحة البحرية هي التي تقوم بها السفينة في منظمة تتعرض فيها المخاطر خاصة تتضمنها الرحلة البحرية بمعنى أن السفينة وهي التي تبخر في عرض البحر تتعرض لمخاطر بحرية جسيمة وهي التي اقتضت وجود قواعد القانون البحري وبناء على ذلك فإنه متى قامت السفينة بهذه الملاحة في البحار حيث المخاطر الخاصة فتكون هناك ملاحة بحرية يستوي في ذلك أن تقع هذه المخاطر لا تقع لأن هذه المخاطر هي التي تميز الملاحة البحرية عن الملاحة الداخلية .
ولقد عيب على هذا الرأي00 أنه يسند للملاحة البحرية على فكرة المخاطر الخاصة التي تقع في الملاحة في البحار ولا تقع في الأنهار الداخلية وهذا غير صحيح لأن المخاطر الخاصة كما قد تقع في البحار فقد تقع ايضا في الأنهار وبطريقة اشد تفوق مايقع في البحار .
   (  منقول من كنوز) لتعميم الفائدة
[1]
تعريف القانون البحري وتحديد مضمونه(الويب)
konouz.com‏
1‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة المسكين 11 (محمدحامدشايف دغيش).
16 من 32
القوانين هيا عباره عن اشارات
بتتبعها عند حدوث خطر
اما الطرق فا بتتبعها عن طريق
الستلايت وهو عباره عن جهاز
موصل بالاقمار الصناعيه
وهو الذي يحدد اين انت وعن اي طريق
تذهب وكم الوقت الرحله والي اخره
ويتضمن هذا الجهاز المواني والطرق
ويجب ان تكون ذات خبره بالاشارت
الملاحيه مثال
ان تكون في عرض البحر وتخالفت
عن الطريق المرسوم وظهر امامك
مركب او عباره او يخت وانت
بليل ماذا تفعل
علي اليمين لمبه خضراء
وعلي شمالك لمبه حمراء
فانت تطفئ اللمبه الحمراء
وتنعطف يمينا بمعدل الدرجات
البوصله التي امامك وهو يفعل نفس
الحاجه وهناك كثير من المعلومات
ولكن لاسف لا يوجد لدي وقت
لي اخبارك
2‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة بحربلا مرسى (بحار بلا مرسي).
17 من 32
لا اله الا الله الاخوه ماقصروا
2‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة دلوعة زوجي١٢.
18 من 32
بص قدمك واطلع اجري علطول ومتحودش لا شمال ولا يمين
1‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة كتكوت ابوِالليل (مليش دعوه).
19 من 32
عندما نطير من نقطة لأخرى أو من مكان لآخر فإننا نحتاج :معرفة مكاننا لكن ليس هناك إشارات أو أى أحد لكى نسأله عن الطريق لهذا نستخدم علم يسمى علم الملاحة.لكن الفرق بين الملاحة الجوية وأى ملاحة أخرى أنك تطير بسرعات عالية جداً ولا تستطيع أن تتوقف في الجو وتريد أن تعرف مكانك لهذا فإنها صعبة جداً ومهمة جداً.1- الملاحة بالرؤية :إحدى طرق الملاحة التي تستخدم الرؤية حيث يتم النظر للمعالم الأرضية والمقارنة بينها وبين الخريطة ومنها أعرف مكانى :2- الملاحة التقديرية : سوف أشرحها باختصار :عندما تسير بسيارتك بسرعة 100 كم / ساعة لمسافة 50كم – فما هو الوقت الذي سوف تستغرقه لتقطع هذه المسافة؟نصف ساعةعندما تطير من مكان لآخر يوجد رياح تؤثر فيك وتسبب انحرافكولهذا سوف تطير منحرفاً في الاتجاه العكسى لكى تسير على نفس خط سيرك للمكان المتوجه إليه3- الملاحة اللاسلكية هناك منارة لاسلكية مكانها معروف ولهذا استطيع أن أعرف مكانى بالنسبة لها. أنا على اتجاه 270o ومسافة 25 كم من هذه المنارة اللاسلكية ولهذا أعرف مكانى.4- الملاحة الفلكية :وتتم باستخدام النجوم في السماء التي تظهر في وقت محدد في السنة وأحدد مكانى بالنسبة لها مثل استخدام النجم القطبى لمعرفة اتجاه الشمال.5- الملاحة باستخدام الأقمار الصناعية :هناك أحد الأنظمة التي تستخدم الأقمار الصناعية وهي جى بى إس ماذا تعرف عن هذا النظام ؟هو نظام يتكون من 24 قمر صناعي يدورون حول الأرض يتم معرفة المكان باستخدام 4 أقمار على الأقل عن طريق معرفة الإحداثيات.لقد قسم العلماء الأرض إلى خطوط طول ودوائر عرض لتسهيل معرفة مكانك. هناك 360 خطوط طول و 180 دائرة عرض.
1‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة مجَردُ ٱنٌسًٱنٌ.
20 من 32
قانون الملاحة البحريّة .
1‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة تهفو إليك (c moi).
21 من 32
1‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة الاسلام حياتى (ahmed king).
22 من 32
لتعريف :-
1- القانون البحري 00هو ذلك الفرع من القانون الذي يحكم العلاقات التي تنشا من استخدام السفن فى الملاحة البحرية.
والحقيقة أن قواعد البحرية ضاربة في القدم منذ أن عرف الإنسان البحر وجرؤ على النزول فيه وركوبه منذ قرون بعيدة قبل الميلاد وأخذ دفع الإنسان إلى التنقل من مكان لآخر . ولما كانت السفن تجوب بحار العالم ومحيطاته تنقل بينها البضائع والأشخاص .ولما كان هذا من شأنه أن تقع اتصالات ومعاملات بين افراد الدول التي تقع على موانيها هذا السفن فإنه كان من الضروري أن توجد قواعد قانونية تنظم المشاكل والمنازعات التي تثور بين هؤلاء الأفراد .
ويزداد اهتمام الدول بالقانون البحري كلما كان يلبي احتياجاتها ولكما كانت تقع جغرافيا على البحار وكان لها اسطولا بحريا يجوب البحار فدولة لا تقع على البحار
ولا اسطول تجاري لها لا يتصور أن تهتم بدارسة قواعد القانون البحري أو تحس به ولسنا بحاجة لبيان موقع مصر الجغرافي حيث يحدها شرقا البحر الأحمر بموانيه المتعددة وشمالا البحر الأبيض بموانيه المتعددة .
كما يشتمل القانون البحري 00على القانون الإداري البحري الذي ينظم العلاقة بين المشتغلين بالملاحة البحرية والإدارة باعتبارها سلطة عامة فينظم القواعد الخاصة بسلامة السفن وكيفي دخولها الموانئ وقواعد الحجر الصحي التي تتعلق بالصحة العامة وسلامة الأرواح وبين الشروط الخاصة فيمن يعمل بالسفن التجارية كالربان ورجال الطاقم من البحار وغيرهم ممن يعملون على ظهر السفينة ونظام العمل في الموانئ والقانون المالي البحري الذي يفرض الرسوم والضرائب المختلفة على السفن وكيفية تحصيلها.
خلاصة القول أن القانون البحري بمعناه الواسع00 يشتمل على جميع هذه الفروع ولكن المقصود بالقانون البحري
بمعناه الضيق وهو ذلك القانون التجاري الذي يحكم العلاقات الناشئة بين الأفراد بصدد استغلال السفينة في التجارة البحرية.
وهذا ما أكده المشرع البحري حين اصدر القانون رقم 8 لسنة 1990 بأن سماه ( بقانون التجارة البحرية). ولقد بين المشرع المصري الأعمال التجارية البحرية في تعداده للأعمال التجارية السادسة من القانون التجاري البري رقم 7 لسنة 1990 التي تنص على إنه يعد ايضا عملا تجاريا . كل عمل يتعلق بالملاحة التجارية بحرية كانت او جوية وعلى الخصوص ما يأتي :-
أ - بناء السفن وإصلاحها وصيانتها
ب - شراء أو بيع أو تأجير أو استئجار السفن
ج- شراء أدوات أو مواد تموين السفن
د- النقل البحري والنقل الجوي
هـ - عمليات الشحن والتفريغ
و- استخدام الملاحين أو غيرهم من العاملين في
السفن .
ويتضح من هذا النص00 أن جميع الأعمال المتعلقة بالملاحة البحرية تعتبر تجارية وتخضع للقانون التجاري إذا كان القانون التجاري البحري وتكون له الصدارة في دراستنا لقواعد القانون البحري فإن قواعده تمتد لتشمل فضلا عن ذلك الملاحة البحرية الخاصة الأخرى والتي لا تتعلق بالتجارة من ذلك ملاحة الصيد أو النزهة أو الاكتشافات العلمية وذلك لأن معظم قواعد القانون البحري لا تختلف باختلاف الغرض الذي خضعت السفينة للقيام به .
س:- تكلم عن موضوع القانون البحري ؟
أ- الملاحة البحرية مضمونها واقسامها :-
يقتصر نطاق القانون البحري على الملاحة التجارية البحرية وحدها فلا ينطبق على الملاحة النهرية أو الساحلية غير أن الملاحة البحرية قد تكون مختلطة في البحر والنهر الأمر الذي يثور معه التساؤل حول معرفة القواعد التي تخضع لها 00وبناء على هذا فإن القانون البحري يسري على الملاحة البحرية ايا كان الغرض منها تجاريا لو غير تجاري كما أن يسري على أداة الملاحة وهي السفينة وعلى اشخاص السفينة وهم رجال الطاقم وعلى عقود استغلال السفينة .
ولما كان موضوع القانون البحري وهو الملاحة البحرية 00فإنه يتعين علينا أن نحدد :-
أولاً :- مضمون الملاحة البحرية
ثانيا :- أقسام الملاحة البحرية
ثالثا :- أحكام الملاحة المختلطة على الوجه التالي .
أ – مضمون الملاحة البحرية00 لم يحدد المشرع سواء في فرنسا أو في مصر مضمون الملاحة البحرية التي تطبق عليها أحكام القانون البحري الأمر الذي ثار معه خلاف فقهي شديد حول تحديد مضمونها وقد دار خلاف حول اربعة آراء على الوجه التالي :-
الرأي الاول :-
يرى أن الملاحة البحرية هي التي تقوم بها السفن أي أن القانون البحري هو قانون السفينة لأنها هي أداة الملاحة البحرية وذلك لما لها من مظهر خارجي ولما لها ن أبعاد وقوة وطريقة بناء خاصة يسهل معه تحديد صفتها ويميزها عن غيرها من المراكب الداخلة التي تسير في الأنهار .
الرأي الثاني :-يعرف الملاحة البحرية بالمكان الذي تتم فيه وهو البحر بمعنى أن الملاحة البحرية هي التي تتم في البحر لاسيما في بعض الأماكن التي يتصل فيها النهر بالبحر رأي البعض أن البحر يمتد إلى آخر مبنى للجمارك وهذا الرأي لا يصلح أساسا للاعتماد عليه في تحديد المقصود بالبحر لأنه تحكمي فضلا عن أنه تنظيم إداري لا يتصل بذاتية البحار وطبيعتها الجغرافية الحقيقية .
أذن خلاصة هذا الرأي00 هو ان الملاحة البحرية هي التي تقع في البحار وهذا هو الرأي الغالب ولذلك فإن القانون البحري يعرف بذلك لا بالسفينة .
الرأي الثالث :- تجري أن الملاحة البحرية هي التي تقوم بها السفينة في منظمة تتعرض فيها المخاطر خاصة تتضمنها الرحلة البحرية بمعنى أن السفينة وهي التي تبخر في عرض البحر تتعرض لمخاطر بحرية جسيمة وهي التي اقتضت وجود قواعد القانون البحري وبناء على ذلك فإنه متى قامت السفينة بهذه الملاحة في البحار حيث المخاطر الخاصة فتكون هناك ملاحة بحرية يستوي في ذلك أن تقع هذه المخاطر لا تقع لأن هذه المخاطر هي التي تميز الملاحة البحرية عن الملاحة الداخلية .
ولقد عيب على هذا الرأي00 أنه يسند للملاحة البحرية على فكرة المخاطر الخاصة التي تقع في الملاحة في البحار ولا تقع في الأنهار الداخلية وهذا غير صحيح لأن المخاطر الخاصة كما قد تقع في البحار فقد تقع ايضا في الأنهار وبطريقة اشد تفوق مايقع في البحار .
1‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة black cat762 (مغرور بس معذور).
23 من 32
عندما نطير من نقطة لأخرى أو من مكان لآخر فإننا نحتاج :معرفة مكاننا لكن ليس هناك إشارات أو أى أحد لكى نسأله عن الطريق لهذا نستخدم علم يسمى علم الملاحة.لكن الفرق بين الملاحة الجوية وأى ملاحة أخرى أنك تطير بسرعات عالية جداً ولا تستطيع أن تتوقف في الجو وتريد أن تعرف مكانك لهذا فإنها صعبة جداً ومهمة جداً.1- الملاحة بالرؤية :إحدى طرق الملاحة التي تستخدم الرؤية حيث يتم النظر للمعالم الأرضية والمقارنة بينها وبين الخريطة ومنها أعرف مكانى :2- الملاحة التقديرية : سوف أشرحها باختصار :عندما تسير بسيارتك بسرعة 100 كم / ساعة لمسافة 50كم – فما هو الوقت الذي سوف تستغرقه لتقطع هذه المسافة؟نصف ساعةعندما تطير من مكان لآخر يوجد رياح تؤثر فيك وتسبب انحرافكولهذا سوف تطير منحرفاً في الاتجاه العكسى لكى تسير على نفس خط سيرك للمكان المتوجه إليه3- الملاحة اللاسلكية هناك منارة لاسلكية مكانها معروف ولهذا استطيع أن أعرف مكانى بالنسبة لها. أنا على اتجاه 270o ومسافة 25 كم من هذه المنارة اللاسلكية ولهذا أعرف مكانى.4- الملاحة الفلكية :وتتم باستخدام النجوم في السماء التي تظهر في وقت محدد في السنة وأحدد مكانى بالنسبة لها مثل استخدام النجم القطبى لمعرفة اتجاه الشمال.5- الملاحة باستخدام الأقمار الصناعية :هناك أحد الأنظمة التي تستخدم الأقمار الصناعية وهي جى بى إس ماذا تعرف عن هذا النظام ؟هو نظام يتكون من 24 قمر صناعي يدورون حول الأرض يتم معرفة المكان باستخدام 4 أقمار على الأقل عن طريق معرفة الإحداثيات.لقد قسم العلماء الأرض إلى خطوط طول ودوائر عرض لتسهيل معرفة مكانك. هناك 360 خطوط طول و 180 دائرة عرض.
1‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة محمود متولى (محمود متولى).
24 من 32
هناك ما يسمى بالمياه الاقليمية لكل دولة
حيث لا يحق لاي فرد دخول مياهها الاقليمية بدون اذنها
2‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة أسير السلام (حسين زين).
25 من 32
سبحان الله وبحمده
2‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة kknmkk10 (Mohammed AR).
26 من 32
أي شو بعرفني شايفني قرصان ومقضي حياتي في البحر :q‏
2‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة Sakhra (Maher Afndem).
27 من 32
الحدود البحريه ونظام الملاحه البحري
2‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة niwar zaxo (Niwar Zaxoyi).
28 من 32
لا اعلم
2‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة pisoo (حـيونـة الانـســان).
29 من 32
لآ آدري ..
2‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة يكفي جروح (moath memo).
30 من 32
محركات ال 572
2‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة ◣◢جيري 501◣◢ (ابو شاهين).
31 من 32
قوانين دولية وقوانين محلية لكن القانون المحلي داخل المياه الإقليمي هو الذي يسري على ان يكون واضحا للاطراف الاخرى اما داخل المياه الدولية فالقوانين الدولية هي التي تسري
2‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة sami youssef (sami youssef).
32 من 32
10‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة عبدالله النظامي (عبداله سنان النظامي).
قد يهمك أيضًا
ما اسم النبات الذي يعيق حركة الملاحة البحرية ؟
ماهيا الطريق لتحديد مسار الملاحة البحرية ؟؟
ما الفرق بين المصطلحات التالية
مامعنى ترسانه بحرية ؟
اين يقع مقر منظمة الطيران المدني
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة