الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هي مراحل تطور الجنين؟
علم الأجنة 19‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة فاضي999.
الإجابات
1 من 2
19‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة ♥♥♥♥♥♥♥♥♥♥.
2 من 2
نمو الجنين
من الأسبوع التاسع للحمل حتى الولادة يُدعى الطفل المتطور الجنين. وفي الأشهر الثلاثة الأولى من هذه الفترة يزداد طول الجنين بسرعة لينمو تقريبًا 5سم في كل من هذه الأشهر. والتغيير اللافت للنظر في الأشهر اللاحقة من الحمل، هو ازدياد وزن الجنين حيث تكتسب معظم الأجنة زيادة في الوزن تقدر بحوالي 700 جرام في الشهرين الثامن والتاسع من الحمل.


مراحل النمو. عمومًا يقسّم الأطباء الحمل إلى ثلاثة أجزاء، يتكون كل جزء منها من ثلاثة أشهر، ويطلق عليها الأثاليث. وبنهاية الأثلوث الأول، يزن الجنين حوالى 28جم ويبلغ طوله 7,5سم تقريبًا. وبنهاية الأثلوث الثاني. يزن الجنين 850 جم تقريبًا ويبلغ طوله 35سم. وبنهاية الأثلوث الثالث يبلغ طول الجنين 50سم ووزنه 3,2كجم تقريبًا.الولادة
تدعى عملية الوضع بالمخاض. ومن خلال هذه العملية، يُدفع الجنين والمشيمة خارج الرحم. ويعتقد العلماء أن الوضع يبدأ بإطلاق هورمونات معينة من الغدد الكظرية للجنين.

ويقال عن الجنين الذي يمر عبر فترة نمو عادية قبل الولادة أنه قد حان أوانه. ويحصل الوضع في الفترة بين الأسبوع السابع والثلاثين والثالث والأربعين للحمل. ويُدعى الحمل الذي يبدأ قبل الأسبوع السابع والثلاثين بالولادة المبكرة. أما الوضع الذي يبدأ بعد الأسبوع الثالث والأربعين فيُدعى بالوضع بعد الأوان. وتتوفر لدى الأطفال الذين يولدون أثناء الفترة الطبيعية أو بعدها أفضل الفرص العادية للعيش. ويعيش أيضًا معظم الأطفال الذين يولدون بين الأسبوع السادس والعشرين والسادس والثلاثين من الحمل. ولكن بعض هؤلاء الأطفال قد يعانون من مشاكل صحية نظرًا لعدم اكتمال نمو أجهزتهم التنفسية والعصبية المركزية. أما فرصة بقاء الأطفال الذين يولدون دون الأسبوع السادس والعشرين أحياء فتعتبر ضئيلة.
 
مراحل الولادة قبل الولادة: (1) يقترب رأس الوليد من فتحة الرحم. وكلما زاد ضغط العضلات يندفع الطفل نحو خارج الرحم. (2) يتحول اتجاه الرأس (3) ويمر الطفل من خلال المهبل.  
مراحل الولادة. الولادة لها ثلاث مراحل. تبدأ المرحلة الأولى بحدوث تقلصات وارتخاءات متناوبة لعضلات الرحم. وتُدعى انقباضات الرحم هذه آلام الولادة. وعند ابتداء الولادة يكون الجنين محاطًا بأغشية واقية ومثبتًا في مكانه بوساطة عنق الرحم. وخلال المرحلة الأولى من الولادة، يأخذ عنق الرحم بالتوسع. وتنتهي هذه المرحلة عندما يتسع عنق الرحم بالكامل إلى قطر 10سنتميترات تقريبًا. ومرحلة الولادة الأولى هي الأطول زمنًا حيث تستغرق الفترة الإجمالية لولادة امرأة حامل للمرة الأولى حوالى 14 ساعة تقريبًا. أما النساء اللاتي سبق لهن الولادة، فتستغرق هذه العملية لديهن عادة ثماني ساعات، وفي بعض الحالات أقل من ذلك.





وتشعر الأم بحركات الجنين مع الشهر الخامس للحمل. وأثناء هذا الوقت، يغطي شعر ناعم يدعى الزَّغَب جسم الجنين، ويظهر الشعر أيضًا على الرأس. ويختفي الزَّغَب في فترة نهاية الحمل أو بعد الولادة بقليل. وتفتح جفون العين مع الأسبوع السادس والعشرين من الحمل.

وخلال الأسبوع الثامن والعشرين تنمو أظافر أصابع اليدين والقدمين نموًا جيدًا. وحتى الأسبوع الثلاثين من الحمل، يظهر الجنين ضاربًا إلى الحمرة وشفافًا نظرًا لرقة الجلد والافتقار إلى الشحوم تحت الجلد. وفي آخر ستة أو ثمانية أسابيع قبل الولادة تنمو الشحوم بسرعة، ويصبح الجلد أملس ومتكامل النمو.

تمر الأم أيضًا أثناء الحمل بعدة تغيرات جسمانية. فمثلاً، يزداد وزن المرأة الحامل ويزداد حجم ثدييها. وللحصول على معلومات أكثر عن هذه التغيرات، انظر: الحمل.


فحص الجنين. يستطيع الأطباء استخدام وسائل عدة لمراقبة تطور نمو الجنين في رحم الأم. وهناك تقنيتان يغلب استخدامها وهما تخطيط الصدى وبزل السلى.

ويشتمل تخطيط الصدى، والذي يسمى أيضًا الموجات فوق الصوتية، على استخدام موجات صوتية عالية التردد لإنتاج صورة للجنين على شاشة. وبفحص شكل ومظاهر جسم الجنين يتمكن الطبيب من قياس نموه وكشف التشوهات. ويمكن أيضًا كشف الشذوذات الجنينية ببزل السلى. وتنطوي هذه التقنية على استخلاص عينة من سائل السلى المحتوي على خلايا الجنين. ثم يجري تحليل وفحص السائل والخلايا.

تبدأ المرحلة الثانية من الولادة بالتوسع الكامل لعنق الرحم وتنتهي بخروج الطفل. وقد تستغرق هذه المرحلة من ساعة إلى خمس ساعات. ويساعد انقباض عضلات الرحم والبطن على دفع الطفل عبر عنق الرحم خارج المهبل. ويولد أغلبية الأطفال بخروج الرأس أولاً. ولكن أحيانًا قد يولد البعض بخروج أكتافهم أو مؤخراتهم أولاً. وبعد خروج الرأس، تخرج بقية الجسم بسهولة.

وتبدأ المرحلة الثالثة من الولادة بعد ولادة الطفل، وتنتهي بطرد المشيمة خارج الرحم، ويطلق عليها في هذه الحال الخلاص. وتستغرق هذه المرحلة تقريبًا 30 دقيقة. وبعد دقائق من ولادة الطفل يُشد الحبل السري بإحكام ويُقطع، ومن ثم تفصل المشيمة عن الرحم وتمرَّر خارج المهبل.

وقد يسبب صغر حوض المرأة أو ظروف أخرى صعوبة في خروج الطفل عبر المهبل. وفي هذه الحالات، قد يستعين الأطباء بالجراحة لإخراج الطفل من بطن الأم. ويدعى هذا الإجراء العملية القيصرية. انظر: الولادة.


الرضيع الحديث الولادة. أثناء الولادة يزن المولود 3,2 كيلوجرام تقريبًا، ويبلغ طوله 50سم تقريبًا، ويتغذى الرضيع من حليب ثدي الأم أو وصفة من حليب مجفف ومغذيات أخرى. ويستطيع المولود البقاء حيًا خارج جسم الأم، ولكنه بحاجة إلى رعاية دائمة.
20‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة gladiator_glad (hussein mallack).
قد يهمك أيضًا
ماهي مراحل الولادة؟
متى عرف الإنسان مراحل تكون الجنين؟ وماذا ظهر لفظ النطفة في العلم
ما كيفية ‘زالة الدم اللي حول الجنين؟
متى يمكن معرفة نوع الجنين
كم عدد ضربات القلب للجنين
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة