الرئيسية > السؤال
السؤال
هل تعرفين ان فاطمة الزهراء عليها السلام ماتت (استشهدت) وهي غاضبة على ابي بكر وعمر ؟
السيرة النبوية | الأديان والمعتقدات | فاطمة الزهراء عليها السلام | الإسلام 3‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة مولاي حسين (النمر الحقيقي).
الإجابات
1 من 16
وهل تعرف هذه الرواية:

روي ابن الميثم الشيعي في شرح نهج البلاغة :

" إن أبا بكر قال لها : إن لك ما لأبيك ، كان رسول الله صلى الله عليه وآله يأخذ من فدك قوتكم ، ويقسم الباقي ويحمل منه في سبيل الله ، ولك على الله أن أصنع بها كما كان يصنع ، فرضيت بذلك وأخذت العهد عليه به .
( شرح نهج البلاغة لابن ميثم البحراني ج5 ص 107 ط طهران )
3‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة وسيلة تم (وسيلة تم).
2 من 16
"رضيت"، طيب

لا أريد مناقشتكم

شكرا
3‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة وسيلة تم (وسيلة تم).
3 من 16
و من نحن لنحاسب  أبا بكر  و عمر ر ضي  الله عنهم جميعا
فوالله لو  حاسبنا أنفسنا لكان خيرا لنا  ...
3‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة أم سمر.
4 من 16
صدقتي ام سمر حاسبو انفسكم قبل ان تحاسبو :)
3‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة مجرد انسانّ (لعله خير).
5 من 16
نهج البلاغة يقول أنها رضيت

من نصدق ياترى؟؟؟؟

لانصدق النهج يا رافضي ؟؟

لا تناقشني أرجوك أن أعلق تعليقات بسيطة واخرج من الموضوع حتى لا يلصق في قلبي اي شبهة،
كما أني لست بمستوى المناقشات
وشكرا
3‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة وسيلة تم (وسيلة تم).
6 من 16
يارافضي لا تغضب

خذها نصيحة:
ان كنت تريد دعوة الغير لمذهبكم فوسع بالك وتمالك أعصابك، وتعامل بالحسنى، كما يجب عليك أن تعلم أن مثل هذه الشبه ردت قديما وحديثا ،
لما تناقش عليك ان تكون لديك خلفية ويجب أن تكون المناقشة علمية كما يجب ان تكون في مواطنها، لا أن تناقش تجادل على مثل هذا الموقع وبخاصة أن فيه من قد يسب ويشتم بألفاظ الشارع...
3‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة وسيلة تم (وسيلة تم).
7 من 16
لكم دينكم و لي  ديني ^^
اللهم  يا مقلب  القلوب  ثبت قلبي  على الحق  ..
3‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة أم سمر.
8 من 16
بارك الله فيك  أخي  
اذا  خايف  علي من النار  
فإني لا أشك  و لم أشك و لن أشك
في  سلامة  عقيديتي و طريقي     .
3‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة أم سمر.
9 من 16
يا سلام ما هذا الذي اقره يبدو اننا نعيش مع الملائكة و ليس مع صنمي قريش و جبيتهما
ابي بكر الملعون يحمل الحسن عليه السلام و علي عليه السلام يضحك ما هذا الكذب
الم يعلم ابي بكر اتلملعون بان ابنته الملعونة ستمنع الحسن من ان يدفن بجوار جده الم يعلم هذا الاحمق ان ابنته الحميراء ستركب البغل و ترشق نعش الامام الحسن عليه السلام بالسهام

و الله ان لعقولكم و مذهبكم و دينكم ما هو الا مجموعة حماقات

ان الزهراء استشهدت و هي غاضبة على بن ابي قحافة الزنديق و اللوطي عمر المأبون
و انهم في الدرك الاسفل من النار و كل هذه الكاذيب و الاحاديث الاموية الباطلة منطقيا
و الضعيفة سندا و الكاذبه اساسا هي روايت يضحكون بيها على عقولكم ان كانت لديكم عقول


الا لعنه الله على من اغضب الزهراء و بغضبها اغضب الرسول و بغضبه غضب رب العزة و هو مخلد بالنار

الا لعنه الله على كل من يدافع و يتبع من اغضب الزهراء المظلومة الشهيدة المغصوب حقها و حق بعلها
و سلام الله على المحسن الذي اسقطه العن الناس عندما حاصر بيت الزهراء و حرق دارها تلك الدار التي طالما وقف على بابها رسول الله و هو يقول (انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت و يطهركم تطهيرا)

و الله ثم و الله ثم و الله انكم باطل و حججكم باطلة تخدعون انفسكم و تعظمون اصنامكم

و لكن نور الهداية بحب محمد و ال محمد ينتشر رغم كل تضليلاتكم
و الحمد لله الذي هداني لهذا و مما كنت لاهتدي لولا ان هداني الله


اللهم صل على محمد و ال محمد
و اللعن الدائم على اعداء الزهراء و غاصبي حقها و حق بعلها و حق اولادها
4‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة مضر البصري (مضر البهادلي).
10 من 16
خلاف الزهراء عليها السلام وحربها مع أبي بكر وعمر :

في البداية أحب أن أوضح لكم أخواني الموالين أن مصادر القوم تعج بالكثير من أحاديث الرسول صلى الله عليه وآله وسلم التي تثبت ان الرسول  قد ورث ووصى في حياته بالورث لأزواجه مايثبت بالشكل القاطع ظلم وتعدي القوم على ورث الزهراء وان الحديث المكذوب على الرسول صلى الله عليه وآله وسلم بان الأنبياء لايورثون غير صحيح فضلا عن ماجاء في القرآن من الآيات الصريحه الداله على ذلك والتي أحتجت بها الزهراء عليها السلام على القوم ولأننا سنعمد فقط على دحر كل الشبه في أحقية ورث الزهراء عليها السلام لأبوها فإننا سنعمد لمصادر السنة وكتبهم لنثبت للقارئ وللجميع ذلك..

اولآ ماجاء في صحيح البخاري من حديث يثبت أن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم قد أورث أزواجه الحديث:

صحيح البخاري - المزارعة - المزارعة بالشطر ونحوه - رقم الحديث : ( 2160 )

‏- حدثنا ‏ ‏إبراهيم بن المنذر ‏ ‏حدثنا ‏ ‏أنس بن عياض ‏ ‏عن ‏ ‏عبيد الله ‏ ‏عن ‏ ‏نافع ‏ ‏أن ‏ ‏عبد الله بن عمر ‏ ‏رضي الله عنهما ‏ ‏أخبره ‏" أن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏عامل ‏ ‏خيبر ‏ ‏بشطر ما يخرج منها من ثمر أو زرع فكان يعطي أزواجه مائة ‏ ‏وسق ‏ ‏ثمانون ‏ ‏وسق ‏ ‏تمر وعشرون ‏وسق ‏ ‏شعير فقسم ‏ ‏عمر ‏ ‏خيبر ‏ ‏فخير أزواج النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أن يقطع لهن من الماء والأرض أو يمضي لهن فمنهن من اختار الأرض ومنهن من اختار ‏ ‏الوسق ‏ ‏وكانت ‏ ‏عائشة ‏ ‏اختارت الأرض " .
شرح وتوضيح : " فتح الباري بشرح صحيح البخاري " .

‏قوله : " وقسم عمر " ‏أي خيبر , صرح بذلك أحمد في روايته عن ابن نمير عن عبيد الله بن عمر ........".


ثانياً : رفض ابو بكر إعطاء الزهراء عليها السلام ورثها..

صحيح البخاري - المغازي - حديث بني النظير - رقم الحديث : ( 3730 )

1- حدثنا ‏ ‏إبراهيم بن موسى ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏هشام ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏معمر ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏عن ‏ ‏عروة ‏ ‏عن ‏ ‏عائشة ‏" أن ‏فاطمة ‏عليها السلام ‏ ‏والعباس ‏ ‏أتيا ‏ ‏أبا بكر ‏ ‏يلتمسان ميراثهما أرضه من ‏ ‏فدك ‏ ‏وسهمه من ‏ ‏خيبر "‏ ‏فقال ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏سمعت النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول ‏ ‏لا نورث ما تركنا صدقة إنما يأكل آل ‏ ‏محمد ‏ ‏في هذا المال والله لقرابة رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أحب إلي أن أصل من قرابتي.


صحيح البخاري - الفرائض - قول النبي ( ص ) لا نورث وماتركناه صدقة - رقم الحديث : ( 6230 )

2-حدثنا ‏ ‏عبد الله بن محمد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏هشام ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏معمر ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏عن ‏ ‏عروة ‏ ‏عن ‏ ‏عائشة ‏" أن ‏ ‏فاطمة ‏ ‏والعباس ‏ ‏عليهما السلام ‏ ‏أتيا ‏ ‏أبا بكر ‏ ‏يلتمسان ميراثهما من رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏وهما حينئذ يطلبان أرضيهما من ‏ ‏فدك ‏ ‏وسهمهما من ‏ ‏خيبر " ‏ فقال لهما ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏سمعت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يقول ‏ ‏لا نورث ما تركنا صدقة إنما يأكل آل ‏ ‏محمد ‏ ‏من هذا المال قال ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏والله لا أدع أمرا رأيت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يصنعه فيه إلا صنعته قال فهجرته ‏ ‏فاطمة ‏ ‏فلم تكلمه حتى ماتت.


نكتفي بهذا القدر لدعم إفترائك هنا ايها الجامعي ونأتي لأحاديث صحيح البخاري التي تبطل زعمك مجددا وتثبت أن الزهراء عليها السلام ماتت واجدة لأبي بكر والمصادر والكتب تثبت عكس ماتدعي وهي من مصادركم ومن كتبكم..

وفاة فاطمة بنت محمد عليها السلام حرم أمير المؤمنين علي ابن ابي طالب عليه السلام ووصيتها بأن لايحضر القوم قبرها خصوصا أبي بكر:

صحيح مسلم - الجهاد والسير - قول النبي ( ص ) لا نورث ما تركنا فهو - رقم الحديث : ( 3304 )



- حدثني ‏ ‏محمد بن رافع ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏حجين ‏ ‏حدثنا ‏ ‏ليث ‏ ‏عن ‏ ‏عقيل ‏ ‏عن ‏ ‏ابن شهاب ‏ ‏عن ‏ ‏عروة بن الزبير ‏ ‏عن ‏ ‏عائشة : " ‏أنها أخبرته ‏ ‏أن ‏ ‏فاطمة بنت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أرسلت إلى ‏ ‏أبي بكر الصديق ‏ ‏تسأله ميراثها من رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏مما ‏ ‏أفاء ‏ ‏الله عليه ‏بالمدينة ‏ ‏وفدك ‏ ‏وما بقي من ‏ ‏خمس ‏ ‏خيبر ‏فقال ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏إن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏لا نورث ما تركنا صدقة إنما يأكل آل ‏ ‏محمد ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏في هذا المال وإني والله لا أغير شيئا من صدقة رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏عن حالها التي كانت عليها في عهد رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ولأعملن فيها بما عمل به رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فأبى ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏أن يدفع إلى ‏ ‏فاطمة ‏ ‏شيئا ‏ ‏فوجدت ‏ ‏فاطمة ‏ ‏على ‏ ‏أبي بكر ‏ ‏في ذلك قال فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت وعاشت بعد رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ستة أشهر فلما توفيت دفنها زوجها ‏ ‏علي بن أبي طالب ‏ ‏ليلا ولم ‏ ‏يؤذن ‏ ‏بها ‏ ‏أبا بكر ‏ ‏وصلى عليها ‏ ‏علي " ......".



والمصادر والأحاديث عديده في هذا الشأن من كتب القوم ولكننا نكتفي بذلك

والسلام عليكم ورحمة الله,,
4‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم (احمد محمدعبدالله الشمري).
11 من 16
حمل الامام الحسين و بني هاشم عليهم السلام الامام الحسن الزكي عليه السلام على سريره حيث انهم اقبلوا يحملون جنازة الامام الحسن عليه السلام قاصدين قبر النبي صل الله عليه و اله , ليجددوا له عهدا بزيارة قبر جده , فاقبل مروان بن الحكم لعنه الله حتى دخل على عائشه اخزاها الله و لعنها وقال : و الله لئن دفن الحسن عند جده لاتبقى فضيلة لابيك وصاحبه , فقومي وامنعي من دفن الحسن عند رسول الله , فاقبلت عائشة لعنها الله و اصلاها راكبة على بغل في جمع من بني امية لعنهم الله اجمعين يقدمهم مروان وهو ينادي : يارب هيجا هي خير من دعة , ايدفن عثمان باقصى المدينة ويدفن الحسن عند قبر رسول الله ؟
هذا وعائشة لعنه الله عليها و على ابيها و صاحبه تنادي : الله الله يا بني هاشم لاتدفنوا في بيتي من لا احب .

ومن هو الحسن حتى لا تحبيه؟ اليس هو ريحانه رسول الله صل الله عليه و اله وسبطه الذي حبه ايمان و بغضه كفر و نفاق . الم يقول رسول الله صل الله عليه و اله عن الامامان الحسن والحسين (ع): (من أحبهما أحببته، ومن أحببته أحبه الله، ومن أحبه الله أدخله جنات النعيم، ومن أبغضهما أو بغى عليها أبغضته، ومن أبغضته أبغضه الله، ومن أبغضه الله أدخله عذاب جهنم وله عذاب مقيم) تاريخ ابن عساكر ج14 ص156 ـ المعجم الكبير ج3 ح2655 ص50 ـ مجمع الزوائد ج9 ص181 وقريب منه في مستدرك الصحيحين ج3 كتاب معرفة الصحابة ص181ـ كفاية الطالب ص422- 423.

وعن حذيفة قال: رأينا في وجه رسول الله ‚ السرور يوماً من الأيام فقلنا: يا رسول الله لقد رأينا في وجهك السرور قال: (وكيف لا أسر وقد أتاني جبريل (ع) فبشرني أن حسناً وحسيناً سيدا شباب أهل الجنة وأبوهما أفضل منهما)تاريخ ابن عساكر ج2ص209 ـ ذخائر العقبى ص129.
وفي لفظ آخر: (وأبوهما خير منهما)سلسة الأحاديث الصحيحة ج2ص444ـ تاريخ ابن عساكر ج13 ص209 ـ البداية والنهاية ج8 ص35 ـ المعجم الكبير ج3 ح2617 ص39 وج19 ح650 ص292 ـ كنز العمال ج13 ح554 ص97 ـ فرائد السمطين ج2 ص99 ـ تاريخ بغداد: ج1 ص150 ـ مجمع الزوائد ج9 ص183 ـ الجامع الصغير ج1 ح3837 ص441 ـ الصواعق المحرقة ص191 ـ ميزان الاعتدال ج4 ص149ـ كفاية الطالب الباب 97 ص341.
وعلّق الحاكم على هذا الحديث قائلاً: هذا حديث صحيح بهذه الزيادة ولم يخرجاهمستدرك الصحيحين ج3 ص182.

وعن زيد بن أرقم قال: قال النبي (ص) لعلي وفاطمة والحسن والحسين: (أنا حرب لمن حاربهم وسلم لمن سالمهم)جاء في الحديث بألفاظ متقاربة تختلف بين لفظ الخطاب للحاضر أو الغائب في: فرائد السمطين: ج2 ص83 ـ كتاب الحسين بن علي لابن العديم ص35 ـ المعجم الكبير ج3 ح2619 ـ 2620 ـ 2621 ص40 جامع الأصول ج9 ح6707 ص158 ـ سنن ابن ماجة ج1 ص52 ـ وقريب من لفظه في البداية والنهاية ج8 ص36 ـ الصواعق المحرقة الباب الحادي عشر ص144 ـ كنز العمال ج13 ح471 ص84 ـ مناقب الإمام علي لابن المغازلي ص105 ـ تاريخ ابن عساكر ج13 ص218 ـ ج14 ص157 ـ مجمع الزوائد ج9 ص169 ـ سير أعلام النبلاء ج3 ص258ـ مطالب السؤول ص52.

وعن علي عليه السلام قال: إن النبي صل الله عليه و اله أخذ بيد حسن وحسين فقال: من أحبني وأحب هذين وأباهما وأمهما كان معي في درجتي يوم القيامةتاريخ ابن عساكر ج13 ص196 ـ جامع الأصول ج9 ح6706 ص157 ـ تذكرة الخواص ص211 فرائد السمطين ج2 ص26 ـ سير أعلام النبلاء ج3 ص254 ـ شرح مسند أحمد بن حنبل ج1 ح576 ص413 ـ الصواعق المحرقة الباب العاشر ص138 الباب الحادي عشر ص153 ـ المعجم الكبير ج3 ح2622 ص40 ـ 41 ح2654 ص50 ـ إسعاف الراغبين ص126.

وعن علي عليه السلام عن النبي صل الله عليه و اله قال: أنا وعلي وفاطمة وحسن وحسين مجتمعون ومن أحبنا يوم القيامة نأكل ونشرب حتى يفرّق بين العباد إسعاف الراغبين ص121 ـ122. فبلغ ذلك رجلاً من الناس، فسأل عنه فأخبرته، فقال: كيف بالعرض والحساب فقلت له: كيف كان لصاحب ياسين بذلك حين أدخل الجنة من ساعتهمجمع الزوائد ج9 ص174 ـ المعجم الكبير ج3 ح2623 ص41 وفي كنز العمال مختصراً ج13 ح472 ص84.

وعن ابن عباس قال: قال رسول الله صل الله عليه و اله : ليلة عرج بي إلى السماء رأيت على باب الجنة مكتوباً: لا إله إلا الله، محمد رسول الله، علي حب الله، الحسن والحسين صفوة الله، فاطمة أمة الله، على باغضهم لعنة الله تاريخ ابن عساكر ج14 ص170 ـ تاريخ بغداد ج1 ص274 ـ مقتل الحسين للخوارزمي ج1 ص108 ـ فرائد السمطين ج2 ص73ـ كفاية الطالب ص423.

الم تعلم عائشه ان النبي صل الله عليه و اله سئل عن الكلمات التي تلقى آدم من ربه فتاب عليه، قال: سأله: (بحق محمد وعلي وفاطمة والحسن والحسين إلا تبت علي) فتاب عليه
مناقب الإمام علي لابن المغازلي ص104 ـ 105 ـ ينابيع المودة ج2 ص248.

لم تعرف انه عن علي بن أبي طالب عليه الصلاة و السلام قال: قال رسول الله صل الله عليه و اله و سلم: والذي نفسي بيده لا تفارق روح جسد صاحبها حتى يأكل من ثمر الجنة أو من شجرة الزقوم، وحتى يرى ملك الموت، ويراني ويرى علياً، وفاطمة والحسن والحسين، فإن كان يحبنا، قلت: يا ملك الموت ارفق به فإنه كان يحبني وأهل بيتي، وإن كان يبغضني ويبغض أهل بيتي، قلت: يا ملك الموت شدد عليه فإنه كان يبغضني ويبغض أهل بيتي، لا يحبنا إلا مؤمن، ولا يبغضنا إلا منافق شقي مقتل الحسين للخوارزمي ج1 ص109

ولكن لماذا العجب وقد فعلت ما هو اعظم:

لا غرو ان حاربت سبط الهدى فعلي ....... الكرار قدما اثارت اعظم المحن
وان تكن فعلت بالال ما فعلت ............... فذا البناء على ذاك الاساس بني

اقبل اليها محمد بن الحنفية قال لها : يوما تقاتلين ابي امير المؤمنين على جمل , وهذا اليوم تمنعين جنازة اخي الحسن من الدفن , و الله لولا وصية من اخي الحسن سبقت لعلمت ان هولاء اقصر باعا من ردنا عن ذلك . وجاء لها عبد الله بن العباس وقال : يا عائشة اما كفاك ان يقال يوم الجمل حتى اردت ان يقال يوم البغل ثم انشا يقول :

تجملت تبغلت ولو عشت تفيلت ......... لك التسع من الثمن و للكل تملكت

فغضبت من كلام ابن عباس وقالت لعنها الله : و الله لا يدفن الحسن عند جده ابدا او تجز هذة , واشارت الى شعرها , وكانت هذه الكلمه بمثابه كلمة السر بينها و بين بني امية , فلما قالت ذلك وجه الامويون سهامهم الى جنازة امامنا الحسن عليه افضل الصلاة و السلام ورموها حتى اصاب النعش سبعون سهما , فمد بنو هاشم ايديهم الى قوائم سيوفهم وارادوا القتال وكادت الفتنة ان تقع , ولكن الحسين اقبل ينادي فيهم : الله يا بني هاشم في وصية اخي الحسن لا تضيعوها و التفت واذا بابي الفضل العباس ابن امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليهم السلام واضع يده على قائم سيفه وهو ينادي : يا بني هاشم اترمى جنازه اخي الحسن بالسهام وانتم تنظرون ؟

فاقبل اليه الحسين عليه السلام وضمه الى صدره وقال : اخي عباس ليس هذا يومك لك يوم اعظم من هذا اليوم , ( ويقصد يوم عاشوراء اي العاشر من شهر محرم سنه 61 هجري )
ثم عادوا بجنازة الامام الحسن ابن علي ابن ابي طالب عليهم الصلاة و السلام الى البقيع وانزلوا جثمانه الى قبره عليه افضل الصلاة و السلام , ونزل الامام الحسين عليه السلام الى القبر و دفن الامام الحسن المظلوم عليه السلام بجانب جدته فاطمة بنت اسد ام امير المؤمنين علي ابن ابي طالب عليهم السلام اجمعين ثم اهال التراب عليه , ولما فرغ الحسين من مواراة اخيه الحسن عليهما السلام , وتفرق المشيعون وبقي في اخوته و اهل بيته , جلس على قبر الامام الحسن عليه السلام يحثو التراب بأنامله وقد ارسل دموعه على خديه وهو يقول :

أأدهن راسي ام تطيب مجالسي .......... وخدك معفور وانت تريب
غريب واطراف البيوت تحوطه .......... ألا كل من تحت التراب غريب
بكائي طويل والدموع غزيرة ............. وانت بعيد والمزار قريب
وليس حريبا من أصيب بماله ............ ولكن من وارى اخاه حريب

اقامه اخوته من على قبر اخيه الحسن عليه الصلاة و السلام وجاءوا به الى المنزل يسلونه ويخففون عنه الم المصاب.

فالسلام على محمد و ال محمد و صل الله عليهم اجمعين و عجل الله فرج قائمنا المهدي المنتظر عليه السلام و اللعن الدائم على ظالمينهم الى قيام يوم الدين الذي تبلى فيه السرائر

و السلام عليكم و رحمه الله و بركاته
4‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة مضر البصري (مضر البهادلي).
12 من 16
من موبقات ابي بكر بن قحافة الشهيرة منعه فاطمة الزهراء ارثها برواية مخالفة للقران. وقد روى البخاري بطريقين:

(ان فاطمة عليها السلام ارسلت تطالب ابا بكر بميراثها فمنعها من ذلك. فغضبت على ابي بكر وهجرته ولم تكلمه حتى ماتت. ودفنها علي عليه السلام ليلا ولم يؤذن بها أبو بكر) ! .

وهذا لا يكون الا من عدم انذار النبي صلى الله عليه وآله لاهل بيته ! . فيلزم ان يكون النبي قد خالف الله تعالى في قوله تبارك وتعالى :  

[وانذر عشيرتك الاقربين]

لانه لم ينذر عليا وفاطمة والحسن والحسين عليهم السلام والعباس ولا احدا من بني هاشم الاقربين ولا احدا من نسائه ولا احدا من المسلمين ! .

وروى الحافظ بن مردويه باسناده إلى عايشة:

انها ذكرت كلام فاطمة لابيها وقالت في اخره :

( وانتم تزعمون ان لا إرث لنا ! . افحكم الجاهلية يبغون .. الاية. يا معشر المسلمين! انه لا ارث ابي يابن ابي قحافة أفي كتاب الله ترث اباك ولا ارث ابي لقد جئت شيئا فريا ؟ فدونكها مرحولة مختومة في عنقك تلقاه يوم حشرك ويوم نشرك. فنعم الحكم الله تعالى والمقيم محمد صلى الله عليه وآله والموعد يوم القيامة وعند الساعة يخسر المبطلون! ).

وروى الواقدي وغيره من العامة:

(ان النبي لما افتتح خيبرا اصطفى لنفسه قرى من قرى اليهود. فنزل عليه جبرئيل عليه السلام بهذه الاية :

(وآت ذا القربى حقه)

فقال النبي صلى الله عليه وآله:

ومن ذا القربى وما حقه؟ قال جبرئيل عليه السلام: فاطمة عليها السلام. فدفع إليها فدك والعوالي. فاستعملتها حتى توفي ابوها . فلما بويع أبو بكر منعها . فكلمته فقال : ما امنعك عما دفع اليك ابوك. فاراد ان يكتب لها فاستوقفه عمر فقال : امراة فلتأت على ما ادعت ببينة ! فأمرها أبو بكر فجائت بعلي عليه السلام والحسنين عليهما السلام وام ايمن واسماء بنت عمير فرد شهادتهم فقال : لا ! اما علي فانه يجر نفعا إلى نفسه , والحسنان ابناك, وام ايمن واسماء نساء! . فعند ذلك غضبت عليه فاطمة الزهراء وحلفت أن لا تكلمه حتى تلقى اباها وتشكو إليه) !.

وهذا يدل :

على نهاية جهله بالاحكام ! . وعلى انه وصاحبه عمر بن الخطاب لم يكن عندهما مثقال ذرة من الإسلام ! . وهل يجوز على الذين طهرهم الله بنص الكتاب ان يقدموا على غصب المسلمين اموالهم وان يدلهم أبو بكر على طريق الصواب؟! فاعتبروا يا اولي الالباب !.

مع انه قد روى مسلم في صحيحه بطريقين ان النبي صلى الله عليه وآله قال:

(فاطمة الزهراء بضعة مني يوذيني من اذاها) !.

وروى البخاري في صحيحه ان رسول الله صلى الله عليه وآله قال:

(فاطمة بضعة مني من ابغضها فقد ابغضني) ! .

وكذلك روى هذين الحديثين في (الجمع بين الصحيحين).

وروى في (الجمع بين الصحاح الست) ان رسول الله صلى الله عليه وآله قال:

(فاطمة بضعة مني وسيدة نساء العالمين) !. ثم قال: (سيدة نساء اهل الجنة) !.

وروى بطريق اخر ايضا انه صلى الله عليه وآله قال:

(الا ترضين ان تكوني سيدة نساء العالمين أو سيدة نساء اهل الجنة) ! .

وروى بطريق اخر ايضا انه صلى الله عليه وآله قال لها:

(الا ترضين ان تكوني سيدة نساء المؤمنين أو سيده نساء هذه الامة) ! .

وكذلك رواه البخاري في صحيحه وكذلك رواه الثعلبي.
4‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم (احمد محمدعبدالله الشمري).
13 من 16
ذكرت كتب التاريخ والسير، موقف عائشة من دفن الإمام الحسن (عليه السلام)، وإليك بعضها :
اولاً: روى الشيخ الكليني في (الكافي 1 / 302)، بسنده عن محمد بن مسلم قال : سمعت أبا جعفر (عليه السلام) يقول : لما احتضر الحسن بن علي (عليهما السلام) قال للحسين : يا أخي إني أوصيك بوصية فاحفظها، فإذا أنا مت فهيئني ثم وجّهني إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله) لاحدث به عهدا، ثم اصرفني إلى أمي فاطمة (عليها السلام) ثم ردّني فادفنّي بالبقيع.
واعلم أنه سيصيبني من الحميراء ما يعلم الناس من صنيعها، وعداوتها لله ولرسوله (صلى الله عليه وآله) وعداوتها لنا أهل البيت، فلما قبض الحسن (عليه السلام) وضع على سريره، فانطلقوا به إلى مصلّى رسول الله (صلى الله عليه وآله) الذي كان يصلي فيه على الجنائز، فصلّى على الحسن (عليه السلام) فلمّا أن صلّي عليه حمل فادخل المسجد، فلما اوقف على قبر رسول الله (صلى الله عليه وآله) بلغ عائشة الخبر وقيل لها: إنهم قد أقبلوا بالحسن بن علي ليدفن مع رسول الله، فخرجت مبادرة على بغل بسرج - فكانت أول امرأة ركبت في الإسلام سرجا - فوقفت وقالت : نحوا ابنكم عن بيتي، فإنه لا يدفن فيه شيء، ولا يهتك على رسول الله حجابه.
فقال لها الحسين بن علي (صلوات الله عليهما) : قديما هتكت أنت وأبوك حجاب رسول الله، وأدخلت بيته من لا يحب رسول الله قربه، وإن الله سائلك عن ذلك يا عائشة، إن أخي أمرني أن أقربه من أبيه رسول الله (صلى الله عليه وآله) ليحدث به عهدا.
واعلمي أن أخي أعلم الناس بالله ورسوله، وأعلم بتأويل كتابه من أن يهتك على رسول الله ستره، لأن الله تبارك وتعالى يقول : (( يا أيها الذين آمنوا لا تدخلوا بيوت النبي إلا أن يؤذن لكم )) (الاحزاب:35) وقد أدخلت أنت بيت رسول الله (صلى الله عليه وآله) الرجال بغير أذنه، وقد قال الله عزوجل : (( يا أيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي )), ولعمري لقد ضربت أنت لأبيك وفاروقه عند اذن رسول الله (صلى الله عليه وآله) المعاول، وقال الله عزوجل : (( إن الذين يغضون أصواتهم عند رسول الله اولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى )) ولعمري لقد أدخل أبوك وفاروقه على رسول الله (صلى الله عليه وآله) بقربهما منه الاذى، وما رعيا من حقّه ما أمرهما الله به على لسان رسول الله (صلى الله عليه وآله)، إن الله حرّم من المؤمنين أمواتا ما حرّم منهم أحياء، وتالله يا عائشة لو كان هذا الذي كرهتيه من دفن الحسن عند أبيه رسول الله (صلوات الله عليهما) جائزا فيما بيننا وبين الله لعلمت أنه سيدفن، وإن رغم معطسك.
قال : ثم تكلّم محمد بن الحنفية وقال : يا عائشة يوما على بغل، ويوما على جمل، فما تملكين نفسك، ولا تملكين الارض عداوة لبني هاشم.
قال : فأقبلت عليه فقالت : يا ابن الحنفية هؤلاء الفواطم يتكلمون فما كلامك؟ فقال لها الحسين (عليه السلام) : وأنى تبعدين محمدا من الفواطم، فو الله لقد ولدته ثلاث فواطم : فاطمة بنت عمران بن عائذ بن عمرو بن مخزوم، وفاطمة بنت أسد بن هاشم، وفاطمة بنت زائدة بن الاصم ابن رواحة بن حجر بن عبد معيص بن عامر.
قال : فقالت عائشة للحسين (عليه السلام) : نحوا ابنكم واذهبوا به فإنكم قوم خصمون.
قال : فمضى الحسين (عليه السلام) إلى قبر أمّه ثم أخرجه فدفنه بالبقيع.
ثانياً: قال الحر العاملي في (وسائل الشيعة 1 / 35 / ط آل البيت) : لمّا توفّي الحسن (عليه السلام) مسموما, وخرج به أخوه الحسين (عليه السلام) ليجدد به العهد بقبر جدّه (صلى الله عليه وآله), خرجت عائشة على بغلة شهباء يحف بها بنو أمية، وهي تصيح : لا تدخلوا بيتي من لا أحب، إن دفن الحسن في بيتي لتجز هذه, وأومأت إلى ناصيتها.
وليت شعري ألم تسمع أم المؤمنين قول جدّه رسول الله (صلى الله عليه وآله) في حقه : اللهم إنّي أحبه وأحب من يحبّه (صحيح مسلم 4 / 1882 و 2421, تاريخ دمشق لإبن عساكر ترجمة الإمام الحسن 37).
وقوله (صلى الله عليه وآله) : اللهم إنّ هذا إبني وأنا أحبّه, فأحبّه وأحبّ من يحبّه ( كنز العمّال 13 / 652 و 37653, ومجمع الزوائد 9 / 176 ).
وقوله (صلى الله عليه وآله) : من سرّه أن ينظر إلى سيّد شباب أهل الجنة، فلينظر إلى الحسن ( البداية والنهاية 8 / 35 ).
ثالثاً: روى ابن عساكر في (تاريخ مدينة دمشق 31 / 287), بسنده عن أبي عتيق, قال : سمعت جابر بن عبد الله يقول : شهدنا حسن بن علي يوم مات, فكادت الفتنة أن تقع بين حسين بن علي ومروان بن الحكم, وكان الحسن قد عهد إلى أخيه أن يدفن مع رسول الله (صلى الله عليه وسلم) فان خاف أن يكون في ذلك قتال, فليدفن بالبقيع, فأبى مروان أن يدعه, ومروان يومئذ معزول, يريد أن يرضي معاوية بذلك, فلم يزل مروان عدوا لبني هاشم حتى مات.
قال جابر : فكلّمت يومئذ حسين بن علي فقلت : يا أبا عبد الله اتق الله فإنّ أخاك كان لا يحب ما ترى, فادفنه بالبقيع مع أمّه ففعل.
وعن ابن عمر قال : حضرت موت حسن بن علي, فقلت للحسين : اتق الله ولا تثر فتنة, ولا تسفك الدماء, وادفن أخاك إلى جنب أمّه, فإنّ أخاك قد عهد بذلك إليك, فأخذ بذلك الحسين ( الخبر نقله الذهبي في سير الاعلام 3 / 275 ).
رابعاً: جاء في (تاريخ اليعقوبي 2 / 225) : وقيل : إن عائشة ركبت بغلة شهباء، وقالت : بيتي لا آذن فيه لأحد. فأتاها القاسم بن محمد بن أبي بكر، فقال لها : يا عمّة ! ما غسلنا رؤوسنا من يوم الجمل الأحمر، أتريدين أن يقال يوم البغلة الشهباء ؟ فرجعت.
4‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة مضر البصري (مضر البهادلي).
14 من 16
المسلم الحق ينظر إلى أبي بكر و عمر و عثمان أنهم رضي الله عنهم عدول حتى سيدنا علي رضي الله عنه يراهم عدول
و قد بايعهم و حارب تحت راياتهم بل و زوج فلذة كبده أم كلثوم رضي الله عنها من الفاروق عمر رضي الله عنه

أسئلة تطرح نفسها

هل علي رضي الله عنه يوالى ما أسميتموهم كفاراً و منافقين ؟
هل على رضي الله عنه مشكوك في شجاعته عندكم ؟
كمعصوم عندكم , هل بايع الشيخين عصمة أم إجتهاداً ؟
عندما كان علي رضي الله عنه خليفة هل أخذ أرض فدك له أم لا ؟ إذا كنتم تعتبرونها حقاً من حقوق آل البيت
4‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة GREEN DIAMOND (GREEN DIAMOND).
15 من 16
ثم أن فاطمة الزهراء رضي الله عنها ليست معصومة و لو كانت كذلك لأدركت أن أرض فدك ليست إرثاً لها
4‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة GREEN DIAMOND (GREEN DIAMOND).
16 من 16
السلام عليكم .
بما أن الشبهات الشيعية متكررة والردود متشابهة ..... أعتقد أنه لم يبق ما انتفع به من هذه السجالات لذلك سألغي متابعة بعض الأعضاء الموقرين المهتمين بهذه القضية .
و شكرا .
4‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة shami3aree2.
قد يهمك أيضًا
لماذا يكره الشيعة أبي بكر؟
من القاتل وكيف قتل الشهيده ؟؟
كم كان يبلغ ريحانة رسول الله (صلى الله عليه وآله)....
هل فعلا اختلف الصحابة مع ال البيت؟ وتوفيت فاطمة (ع) وهي غاضبة عليهم؟
السلام عليك يا ابا عبد الله الحسين يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تموت ويوم تبعث حيا
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة