الرئيسية > السؤال
السؤال
الطلاق في الاسلام افضل ؟ ام الطلاق في المسيحية ؟
رجاءا الجواب بسطر واحد وليكن طويلا  وبدون كلمات قاسية رجاءا !  فالهدف الرئيسي هو الاستفادة وليس الاهانة.
(لكم دينكم ولي ديني)
Google إجابات | المسيحية | العلاقات الإنسانية | الأديان والمعتقدات | الإسلام 24‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة الايمان بالله (الايمان بالله هو الغاية من الحياة).
الإجابات
1 من 10
راجع هذا
http://mar2ah.kuwait.tt/vb/showthread.php?111-%C7%E1%D8%E1%C7%DE-%DD%ED-%C7%E1%C5%D3%E1%C7%E3..-%C3%DD%D6%E1‏
24‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة abdosamad.
2 من 10
لا يوجد طلاق في المسيحية أصلاً

والطلاق في المسيحية هي مخالفة شرعية ، مع اننا نجد الكثير من المسيحيين المطلقين

وهذا يعني عدم توافق شرعهم مع النظام الدنيوي
24‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة ♥قلبٌ بلا جسد♥ (lord Yamen).
3 من 10
في الاسلام طبعا ، فلا يوجد في المسيحية الطلاق وهذا ما يؤدي بالمسيحين الى اللجوء الى الانحراف
25‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة كانيا سبى (تحب الله).
4 من 10
نشرت جريدة العربية نت بتاريخ الإثنين 30 رجب 1428هـ - 13 أغسطس2007م عن مقالة بعنوان [ محامي طليقها يتهم الكنيسة بالمجاملة والفنانة تنفي الزواج الثاني للممثلة هالة صدقي يثير جدلاً دينياً بين أقباط مصر ]
دبي- العربية.نت
تسبب زواج الممثلة المصرية المسيحية هالة صدقي، بأزمة "دينية- فنية" جديدة، في ظل جدل متزايد حول صحته أو بطلانه.
وقد أصبح هذا السؤال حديث الاوساط المسيحية والفنية المصرية، مكتسباً أهميته من كون زواج صدقي هو الثاني لها، وهو زواج محرّم طبقاً لقواعد الاحوال الشخصية للأقباط.
ولا يتم، عادة، التصريح بالزواج الثاني للأقباط إلا إذا تم الطلاق بسبب الزنا. لذلك يتساءل الكثيرون عن السبب الذي دفع الكنسية الأرثوذكسية لمنح الفنانة تصريحاً بالزواج الثاني، فيما ينتظر المئات من الأقباط هذا التصريح منذ سنوات دون جدوى.
ونقلت صحيفة "الرأي" الكويتية الاثنين 13-8-2007، عن المحامي ممدوح رمزي، الذي يمثّل زوج الفنانة السابق رجل الأعمال مجدي وليم، أن الأخير أقام دعوى قضائية ضد صدقي بعد 5 أشهر من زواجهما، يطلب فيها الحكم ببطلان عقد الزواج لاكتشافه "أنها لم تكن بكراً عند زواجه بها".
لكن المحكمة ردّت الدعوى لعدم اقامتها خلال الشهر الأول من الزواج، وهي المدة الزمنية المسموح بها لإقامة مثل هذه الدعاوى. لكنه تقدّم بعدها بدعوى جديدة يطلب فيها التطليق لاستحالة الحياة الزوجية. لكن المحكمة رفضتها أيضاً، رغم من تداولها في ساحات القضاء 9 سنوات كاملة.
25‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة كانيا سبى (تحب الله).
5 من 10
تغيير الملّة
ولفت رمزي إلى أن صدقي لجأت إلى حيلة تغيير الملّة من الكنيسة الأرثوذكسية إلى الكنيسة السريانية في العام 2001 لتتمكن من الطلاق. وقال إن قانون الأحوال الشخصية المصري ينص على أنه، في حال اختلاف ملّة أحد الزوجين، يتم تطبيق أحكام الشريعة الإسلامية، وبذلك تمكنت من إقامة دعوى خلع في العام 2002 وحصلت عليه بالفعل.
وتابع: "عندما أصدرت المحكمة قرارها بقبول الخُلع، أسرعت إلى الكنيسة كي أحصل لموكلي على تصريح بالزواج الثاني، إذ انه لم يطلق زوجته بل إنها من قامت بخلعه لكن الطلب قوبل بالرفض. فتوجهت إلى المحكمة التي قررت منذ 4 أشهر، الزام رئيس الكنيسة البابا شنودة الثالث بالتصريح بالزواج الثاني، لكن الكنيسة رفضت التنفيذ وأصرت على عدم وجود شرط الطلاق، وهو حدوث علة الزنى من الطرف الآخر".
لكن الجميع فوجئ بزواج صدقي في كنيسة السيدة العذراء الأرثوذكسية في منطقة مارينا بالساحل الشمالي (شمال غرب مصر).
وشدد رمزي على أن الزواج الثاني للفنانة، والزوجة السابقة لموكله، يثبت أن تغييرها لملتها كان صوريا للحصول على الخلع، وسرعان ما عادت إلى الكنيسة الأرثوذكسية، ثم طلبت تصريحا بالزواج وحصلت عليه، مطالبا بإعطاء موكله تصريحا مماثلا ليتزوج مجددا أسوة بزوجته السابقة.
وتساءل عن وضعية الفنانة صدقي ونفوذها داخل الكنيسة والمجتمع، للدرجة التي أدت إلى مخالفة نصوص الكتاب المقدس من أجلها فيما يقف آلاف الأقباط ممن حصلوا
على أحكام قضائية بالطلاق على أبواب الكنيسة التي تصر على رفض التصريح لهم بالزواج الثاني ما أدى إلى تغيير العديد منهم لملتهم وطوائفهم أو اللجوء للزواج المدني
كحل بديل.
ويرى رمزي أن التصريح الكنسي بزواجها باطل، "لأنه مخالف لتعاليم الإنجيل ولقرارات رئيس الكنيسة الأرثوذكسية البابا شنودة منع اعطاء تصاريح كنسية بالزواج للمطلقين لغير علّة الزنى".
25‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة كانيا سبى (تحب الله).
6 من 10
ردّ الكنسية .. والممثلة
من جانبها، أكدت مصادر كنسية أن الكنيسة الأرثوذكسية لا تجامل أحدا، ومن غير المعقول أن تخالف الإنجيل وهي المؤتمنة عليه لمجرد مجاملة احدى بناتها حتى ولو كانت ممثلة مشهورة.
أما الممثلة فاستغربت إثارة هذه القضية، متسائلة "لا أعرف لماذا يقولون إنني خرجت عن الكنيسة الأرثوذكسية، فكنيسة السريان التي تحولت إليها هي أرثوذكسية"، مؤكدة أن هذه "أمور قانونية وليست كنسية بالمرة".
وأضافت: "خضعت لتحقيقات لمدة 3 اشهر في احدى كنائس مصر الجديدة (شرق القاهرة)، وهناك عشرات مثلي حصلوا على ترخيص بالزواج، فلماذا هذه الثورة تجاه زواجي
25‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة كانيا سبى (تحب الله).
7 من 10
الكنيسة تطلب اربع شهود وتريد ان تكون الفضيخة بجلاجل
الإتهامات المتبادلة بين هالة صدقى وزوجها السابق ونجاحها فى إثبات تهمة الزنا عليه

العربية نت الأحد 27 شعبان 1428هـ - 09 سبتمبر2007م عن مقالة بعنوان [ قام بمقاضاتها بعد زواجه منها بدعوى عدم عذريتها - حرمان طليق هالة صدقي من الزواج بعد إثباتها أنه "زنى" بأخرى ]  القاهرة - مصطفى سليمان
كشف ممدوح رمزى محامى رجل الأعمال المصري مجدى وليم طليق الفنانة هالة صدقى سر موافقة الكنيسة الارثوذكسية المصرية التي يترأسها البابا شنودة الثالث، على زواج الفنانة هالة صدقى للمرة الثانية.
وقال لـ"العربية.نت" إنها جاءت بأربعة شهود واثبتت فى محضر رسمى عقد فى المجلس الاكليريكى بالكنيسة المصرية، وهو المجلس المعنى بقضايا الأحوال الشخصية للاقباط، أن زوجها السابق ارتكب واقعة الزنا.
أضاف: الكنيسة من هذا المنطلق اعترفت بأحقية هالة صدقى فى الطلاق مما يترتب عليه حقها فى الحصول على تصريح بالزواج الثانى.
وحسب ما درجت عليه الكنيسة فإنها لا تصرح للطرف المخطئ بالزواج، وسيظل محروما منه إلى الأبد. والمعروف أنها تمنع الطلاق بين أتباعها إلا في حالة وقوع الزنا، وذلك شرط موافقة الكنيسة على الزواج ثانية للطرف المجني عليه، وهو في هذه الحالة هالة صدقي، وفي غير ذلك تعتبر أن الزواج من مطلق أو مطلقة في حكم الزنا.
وأوضح رمزى أن هناك شرطين للاعتراف بالطلاق فى العقيدة الارثوذكسية، اولهما ثبوت واقعة الزنا، والثانى بطلان عقد الزواج من الاصل كمن تقرر فى العقد أنها بكر ثم يثبت بعد الدخول عليها انها ثيب، أو ان يكون الزوج عنينا.
وفى حالة الفنانة هالة صدقى – حسب المحامي رمزي - استندت الكنيسة على اثبات واقعة الزنا. وأوضح أن الشهود الاربعة قالوا أمام الأب سرجيوس عضو المجلس الاكليريكى إن الزوج الاول لهالة صدقي، تزوج عرفيا فى لبنان، وهذا النوع من الزواج تعتبره الكنيسة زنا.
والمعروف أن زوج هالة السابق كان قد فشل بعد زواجه منها بخمسة شهور في الحصول على حكم قضائي بتطليقه منها، بعد اكتشافه حسب قوله إنها ليست عذراء بما يخالف المذكور في عقد زواجهما، وهو اتهام ضمني لها بفقد عذريتها قبل الزواج في واقعة زنا، لكن المحكمة رفضت لأنه لم يرفع دعواه بعد الزواج خلال شهر واحد من الزواج وهو المدة المسموح بها في هذا النوع من القضايا وفق قانون الأحوال الشخصية للمسيحيين.
وظلت القضية عالقة بينهما في المحاكم تسع سنوات ، إلى أن غيرت هالة صدقي ملتها من الكنيسة الارثوذكسية إلى الكنيسة السريانية، ليتسنى لها رفع دعوى خلع عام 2001 حصلت عليه فيما بعد وفق قانون الأحوال الشخصية للمسلمين، ثم عادت بعد ذلك إلى ملتها الأصلية "الأرثوذكسية".
ويجيز القانون المصري تطبيق أحكام الأحوال الشخصية للمسلمين على الطوائف الأخرى إذا كان الزوجان من ملتين مختلفتين، وهو ما تحقق لهالة بعد تحولها، إذ أصبحت تنتمي لطائفة أخرى غير طائفة الزوج الارثوذكسية.
وعن الموقف القانونى الذى سيتخذه ممدوح رمزى قال: سأقيم دعوى تزوير ضد الشهود والكنيسة لأن واقعة الزنا يحتاج اثباتها إلى أن يراها الشهود رأى العين وهذا ما لم يحدث.
وكان المحامي رمزي قد حصل مؤخرا على حكم قضائي بوقوع الطلاق بينها وبين زوجها السابق بعد أن قامت بخلعه، وألزمت المحكمة رئيس الكنيسة البابا شنودة الثالث بالتصريح له بالزواج الثاني، لكن الكنيسة رفضت التنفيذ وأصرت على عدم وجود شرط الطلاق وهو حدوث علة الزنا من الطرف الآخر ممثلا في هالة صدقي.
ووفقا لذلك فلن يستطيع طليق هالة الزواج ثانية بواسطة كنيسته الأرثوذكسية لأنه عجز عن اثبات وقوعها في الزنا أو بطلان عقد الزواج باكتشاف أنها لم تكن بكرا عندما دخل بها.
وكان زواج هالة صدقي للمرة الثانية قد أثار حالة من الغضب في الأوساط القبطية الأرثوذكسية، لأنها حصلت على حق لم يحصل عليه آلاف المسيحيين، حيث تتشدد الكنيسة القبطية في منح التصريح للمطلقين بالزواج مجددا، وتقدر أوساط قبطية عدد هؤلاء بمائة ألف رجل وامرأة.
وفي تصريحات نشرتها جريدة "البديل" المصرية اليومية المستقلة للمحامي لبيب معوض محامي هالة صدقي والذي كان قد حصل لها على حكم بالخلع قال إنها حصلت علي التصريح من الكنيسة، بعد عرض حالتها على لجنة متخصصة بالنظر في حالات المطالبين بالحصول على تصاريح زواج.
وأضاف: هذه اللجنة تدرس كل حالة على حدة، وإذا ثبت لها أن طالب الزواج الثاني كان هو الطرف المجني عليه في الزواج الأول يتم التصريح له، وفي حالة هالة رأت اللجنة أنها كانت في موقع المجني عليه، وبالتالي تم التصريح لها بالزواج وهي مسألة تقديرية تتم فيها مراعاة الظروف المحيطة بكل حالة.
25‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة كانيا سبى (تحب الله).
8 من 10
اليس افضل على الطريقة الاسلامية ؟
25‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة كانيا سبى (تحب الله).
9 من 10
أما القس صفوت البياضي رئيس الطائفة الإنجيلية فيقول: إن النص مقدس ولكن بتفسير النص الكتابي يحتاج إلى إعادة نظر لأن المسيح نفسه في إنجيل متى 19 التلاميذ سألوه إذا كان الحال على ذلك فلا يتزوج أحد فقال لهم ليس الجميع يقبلون هذا الكلام بل الذين أعطي لهم وتعني هذه الآية الذي يلتزم بالنص فهو الإنسان المؤمن وليس الجميع
27‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة شيرها شيرين (Schirha Schirin).
10 من 10
ان تمكن المسلم من الزواج والطلاق هو الذي ادي الى عدم الانحراف الى الهاوية !!!
بينما الديانة اليسوعية لا تسمح بالطلاق وهذا ما يؤدي الى الانحراف والزنى !!!!
31‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة ايها الضالون (الاسلام هو سر سعادتي).
قد يهمك أيضًا
ما حكم المرأة المسلمة التي تطلب الطلاق من زوجها في الاسلام
طلق الزوجه عبر الهاتف طالق طالق طالق هل صحيح ام لا
طلاق ... ام كفاح ؟
لماذا تطلب المرأة الطلاق من الرجل كثير ؟؟
هل يجوز انا يتزوج الرجل اخة زوجتة بعد طلاق زوجتة
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة