الرئيسية > السؤال
السؤال
ماهو الدليل على تحريف الكتب المقدسة ؟
الاسلام | المسيحية 24‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة نصر الاحلام.
الإجابات
1 من 29
الميزان الذى تعرف به صحة اى  كتاب انه من عند الله ام لا ( محرف ام غير محرف )

هو

ولو كان من عند غير الله لوجدوا  فيه اختلافا كثيرا

وللتفصيل

ادخل هنا
http://www.imanway1.com/horras/index.php

وايضا هنا

www.ebnmaryam.com‏
24‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة mohamad722.
2 من 29
بل هناك ادلة وكثيرة ............ وقد تم طرح هذا السؤال بصيغ عديدة اليك الروابط .............. ماتفسير ماجاء بانجيل لوقا هذا رابطه http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=3a4c412d8a465f77&fid=3a4c412d8a465f7700048058d288fede&hl=ar&table=%2Fejabat%2Fuser%3Fuserid%3D17298985174642172747%26tab%3Dwtmtor%26hl%3Dar

الفرق بين القرآن الكريم والكتاب المقدس وهذا رابطه http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=2e0b600fb2db8dff&fid=2e0b600fb2db8dff000480434b66900c&hl=ar&table=%2Fejabat%2Fuser%3Fuserid%3D17298985174642172747%26tab%3Dwtmtor%26hl%3Dar

ماتفسير تعدد الاناجيل عند المسيحين وهل كلها نزلت وكلها صحيحة وهذا رابطه http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=35d6613e4cb6e34d&fid=35d6613e4cb6e34d00048040ffe5b661&hl=ar&table=%2Fejabat%2Fuser%3Fuserid%3D17298985174642172747%26tab%3Dwtmtor%26hl%3Dar

اين الانجيل الاصلي الذي انزل على سيدنا عيسى ابن مريم عليهما السلام وهذا رابطه http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=626c8f7a128aa67c&fid=626c8f7a128aa67c00047fb8c751c70a&hl=ar&table=%2Fejabat%2Fuser%3Fsort%3Dwsmopts%26order%3Dwsnod%26start%3D20%26userid%3D17298985174642172747%26tab%3Dwtmtor%26hl%3Dar

أي أنجيل مذكور في هذا النص على لسان يسوع المسيحhttp://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=53b42fdddf971a85&fid=53b42fdddf971a8500047d0760fe47d8&hl=ar&table=%2Fejabat%2Fuser%3Fsort%3Dwsmopts%26order%3Dwsnod%26start%3D160%26userid%3D17298985174642172747%26tab%3Dwtmtor%26hl%3Dar

هل الكتاب المقدس هو كلمة الله http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=2562de2cb7f905cc&hl=ar&table=%2Fejabat%2Fuser%3Fuserid%3D17298985174642172747%26tab%3Dwtmtoa%26hl%3Dar

أين الرسالة تلك الرسالة فى الكتاب المقدس http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=1bfb7df5c09736f7&hl=ar&table=%2Fejabat%2Fuser%3Fuserid%3D17298985174642172747%26hl%3Dar

ولي عودة
24‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 29
كتاب واحد حرف وليس كتب وهو التوراة
(وَلَقَدْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَبَعَثْنَا مِنْهُمُ اثْنَيْ عَشَرَ نَقِيبًا وَقَالَ اللَّهُ إِنِّي مَعَكُمْ لَئِنْ أَقَمْتُمُ الصَّلَاةَ وَآَتَيْتُمُ الزَّكَاةَ وَآَمَنْتُمْ بِرُسُلِي وَعَزَّرْتُمُوهُمْ وَأَقْرَضْتُمُ اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا لَأُكَفِّرَنَّ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَلَأُدْخِلَنَّكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ فَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ مِنْكُمْ فَقَدْ ضَلَّ سَوَاءَ السَّبِيلِ (12) فَبِمَا نَقْضِهِمْ مِيثَاقَهُمْ لَعَنَّاهُمْ وَجَعَلْنَا قُلُوبَهُمْ قَاسِيَةً يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَنْ مَوَاضِعِهِ وَنَسُوا حَظًّا مِمَّا ذُكِّرُوا بِهِ وَلَا تَزَالُ تَطَّلِعُ عَلَى خَائِنَةٍ مِنْهُمْ إِلَّا قَلِيلًا مِنْهُمْ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاصْفَحْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ (13) وَمِنَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَى أَخَذْنَا مِيثَاقَهُمْ فَنَسُوا حَظًّا مِمَّا ذُكِّرُوا بِهِ فَأَغْرَيْنَا بَيْنَهُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ وَسَوْفَ يُنَبِّئُهُمُ اللَّهُ بِمَا كَانُوا يَصْنَعُونَ (14) يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ)
أنا مسلم أوؤمن بالقران وأنة من عند الله حقاً وصدقاً ولا أقول على الله ما لاأعلم وأتبع الظن و الهوى وكل ناعق
من اراد الأسلام فهو موجود  لا يمنع ومن رغب عنة فليرغب وما لى علية من سلطان ولة على التبليغ والنصح بالحسنى
(قَدْ جَاءَكُمْ بَصَائِرُ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنْ أَبْصَرَ فَلِنَفْسِهِ وَمَنْ عَمِيَ فَعَلَيْهَا وَمَا أَنَا عَلَيْكُمْ بِحَفِيظٍ)
أما من يطعنون فى الله وكتابة ورسولة فأما ينتهوا وأما لا عهد بيننا فهم لى حلال
(وَإِنْ نَكَثُوا أَيْمَانَهُمْ مِنْ بَعْدِ عَهْدِهِمْ وَطَعَنُوا فِي دِينِكُمْ فَقَاتِلُوا أَئِمَّةَ الْكُفْرِ إِنَّهُمْ لَا أَيْمَانَ لَهُمْ لَعَلَّهُمْ يَنْتَهُونَ )
24‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة sotile.
4 من 29
الأهم من التحريف الذي وقع هو أن الأناجيل الحالية ليست من وحي الله أصلا، بل هي روايات عن سيرة المسيح، فهي أشبه ما تكون بكتب السِّيَر التي كتبها مؤرخون مسلمون عن حياة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، فهذه ليست كتب وحي. فتقرير هذه المسألة والاتفاق عليها أهم من الحديث عن أي تحريف لهذه الكتب بعد ذلك.
ثم إن هذه السِّيَر لا بد أن يدخلها شيء من الأخطاء والأوهام والمبالغات.
أما التوراة فلا خلاف أنها ضاعت ثم كتبت من الذاكرة، ثم لا خلاف أن الأسفار التي تلي الخمسة الأولى تتحدث عن قصص بني إسرائيل، وهذه ليست وحيا قطعًا.
أقصى ما يقوله المسيحيون أن كتبة التوراة والأناجيل كتبوها مسوقين بالروح القدس، وهذا لا دليل عليه، أي لا دليل أن متّى كان مسوقا بالروح القدس حين كتب قصة المسيح، ولا مرقس ولا لوقا ولا يوحنا. وحال أسفار التوراة أكثر إشكالية.
هذا التوصيف يبين أن هناك مشكلة في النص نفسه قبل أن يُبحث فيما إذا أصابه تحريف أم لم يصبه، فالنص الحالي ليس من عند الله، ولا الأصلي وخصوصا الأناجيل الأربعة.
24‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
5 من 29
لا دليل لان كلام الله لا يحرف
25‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة شمقرين (alex potter).
6 من 29
هل فكرت أن تقرأ الانجيل قراءة متسلسلة ومتأنية؟
ربما تصل الى نتائج غير تلك النتائج التي وصل اليها الآخرون.
25‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة emad hanna (emad hanna).
7 من 29
لايوجد كتب مقدسه في الوقت الخالي غير القرأن
25‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
8 من 29
الإجابة ببساطة
فكروا معنا
من قام بالتحريف
متى قام بالتحريف
ولماذا قام بالتحريق

إن فكرت وعرفت بدقة تاريخية اجابة هذه الأسئلة ستدرك وبدقة هل حُرف الكتاب ام لا
فقط ضع فى ذهنك هذه السؤال الجدلى  
اليس الله قادراً على حماية كلمته
25‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة جورج شكرى.
9 من 29
ردا على الاخ مكرم ............. القرآن الكريم يشهد بأن عيسى ارسل وموسى ارسل ............ بل ولا يصح ايمان اي مسلم دون ان يؤمن بعيسى وموسى ............. وان كنتم تؤمنون بما يؤمن اليهود لكان كتابكم واحد ............. ونحن لا نعبد الى مجزء الى ثلاث ........ او اله اتخذ لنفسه ابنا او اله يتصارع مع يعقوب .... او اله يبصق البشر على وجهه .... او الى يلبس تاجا من الشوك او اله ..... يورث الملك لابنه ويتقاعد ............ وان كنتم تؤمنون انتم بالهنا الله الواحد ما كنا لنختلف ........اذا فمادام العقيدة مختلفة فان الايمان مختلف ............ لقد تعهد اللى في القرآن بحفظه فهل تعهد بحفظ الانجيل او التوراة ............ بل بالعكس قد اخبرنا بان البشر سيحرفون كلام الله الذي انزل اليهم ............... ثم ان القرآن حفظه الله في صدورنا فتجد ابن ال10 سنين يحفظ القرآن الكريم كله عن ظهر قلب ........ وتجد الشيخ الكبير يحفظ القرىن الكريم ........ والشاب يحفظ ........... كلنا نحفظ القرآن هذا يحفظه كله وهذا يحفظ نفة وهذا يحفظ جزئين ............... القرآن محفوظ في صدورنا ليس في كتب ............... وكنت اتسائل على سبيل الجدل ...... اذا جمعنا كل الاناجيل في العالم وحرقناها ....... فكيف لنا ان نعيد الكتاب المقدس مرة اخرى ............ ومن الجهة الاخرى لو جمعنا كل نسخ القرآن الكريم وحرقناهافمن المؤكد اننا سنعيد القرآن مره اخرى لانه في صدورنا ........... ملحوظة بنحفظ بالتشكيل
27‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
10 من 29
الاستاذ جورج شكرى  كيف لنا ان نتسأل مثل هذه الاسئلة ونحن نعلم ان على سبيل المثال لوقا قام بالتحريف مثلا ........ ونعلم ان يوحنا قام بالتحريف...... ونعلم ان في المجمع المسكوني الاول 325 ميلادي قامو باقرار الاناجيل الاربعة وحرق اي كتاب اخر .......فلما فعلوا هذا وكيف لنا ان نثق بهم ونحن نعلم ان رئيس هذا المجمع هو الملك الوثني قسطنطين ...... الذي امر بالاقرار في هذا المجمع بالثالوث المقدس ............... في سنة 325 ميلادي ظهر الثالوث المقدس للنور .............. واني ادعوك لامر صغير لا ان تراجع التاريخ وتنظر لما وافق الاباء الاوائل على هذا كله .......... ولاكن ادعوك ان تنظر الى حال المشايخ في المساجد ...... واحوالهم الاجتماعية ...... واحوال القسيسن والرهبان في الكنيسة .............. فالفرق الشاسع بين هؤلاء وهؤلاء واضح وهو نفسه الفرق من الف سنة والفين سنة
27‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
11 من 29
الاستاذ شمقرين الادلة كتير
27‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
12 من 29
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اليكم الأدلة على تحريف الكتاب المقدس

http://islamtruth.jeeran.com/archive/2010/2/1022606.html‏
7‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة Islamtruth.
13 من 29
بسم الله الرحمن الرحيم  هناك ادله كثيره
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سوف أقوم بمشيئة الله بتجميع جميع ما ورد من دراسات عن أثبات تحريف الانجيل فى هذا الملف حتى يكون مرجع كامل.


أولا :من الذي حرف التوراة الاناجيل ؟ :
***********************************
ينقل الشيخ كلام بعض قسيسيهم يعترفون فيه بتحريف التوراة والاناجيل :

آ ) فاستس ( من علماء فرقة ماني كيز / القرن الرابع ) : ( ان هذا العهد الجديد ما صنفه المسيح ولا الحواريين , بل صنفه رجل مجهول الاسم , ونسب إلى الحواريين ورفاقهم خوفا من أن لا يأخذ به الناس ) . ( ص26) .

بـ) سلسوس ( من علماء القرن الثاني ) : ( ان النصارى بدلوا أناجيلهم ثلاث مرات او اربع مرات , بل ازيد منها تبديلا كأن مضامينها ايضا بدلت ) . ( ص26) .

ج) اكستاين ( المجلد الاول من تفسير هنري واسكات ) : ( ان اليهود قد حرفوا النسخة العبرانية في زمان الاكابر . . . لعناد الدين النصراني ) . ( ص27) .


ثانيا - تزوير الترجمة :
*******************

يقول الشيخ احمد ديدات : جاء بسفر التثنية اشارة الى (( فتح مكة )) : ( وهذه هي البركة التي بارك بها موسى رجل الله نبي اسرائيل قبل موته فقال : جاء الرب من سيناء واشرق من سعير وتلألأ من جبل فاران وأتى من ربوات القدس وعن يمينه نار شريعة لهم ) . ( سفر التثنية / الاصحاح 33 / الجملتان الاولى والثانية ) .

وقد اسقط المترجم للعربية التالي : (( ومعه عشرة الآف قديس )) حتى لا يشير النص الى فتح مكة . ( فكما هو معروف عند المسلمين ان عدد الصحابة الذين فتحوا مكة المكرمة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم كانوا عشرة الآف صحابي ) .

تقول النسخة الانجليزية : (( and he came with ten thousand saints )) .

اسقطت الترجمة العربية هذا التعبير الموجود في النسخة الانجليزية من الكتاب المقدس . هل حذفه المترجم عن عمد حتى لا يشير الى فتح مكة ؟! . ام سقط سهوا ؟! .
ولماذا اسقط ( او سقط ) من الكتاب المقدس المترجم الى العربية (( عشرة الآف قديس )) واثبت في النسخة الانجليزية ؟! .

ملاحظة : يرجى التأكد والمقارنة بين النسختين العربية والانجليزية . ( عتاد الجهاد ص13 )

ثالثا:
ردد النصارى دائماً أن الكتاب المقدس كان قد انتشر بملايين النسخ وبلغات العالم المعروف آنذاك . فكيف سيتم التحريف لكتاب منتشر بين الشعوب وبلغاتها المتعددة وهي متفقة ومتشابهه على الرغم من كثرتها فلو حرفت ألفاظ النسخ لظهر ذلك في بعض النسخ ؟
********************************الجواب :

ان تشابه النسخ وتطابقها على الرغم من كثرتها هو أمر غير مسلم به لوجود الاختلاف في تلك النسخ من ناحية واختلافها في عدد الاسفار من ناحية أخرى .

وكما أثبتنـا أن نسخة الكاثوليك تختلف عن نسخة البروتستانت في عدد الاسفار حيث تزيد النسخة الكاثوليكية على النسخة البروتستانتية بسبعة أسفار وأكثر . . . ويطلق على هذه الاسفار السبعة الزائدة أسم ( الأبوكريفا )

مع العلم بأن هذه الاسفار السبعة هي من ضمن الترجمة السبعينية واللاتينية و قد اكتسبت قانونيتها وصارت مسلمة بين جمهور المسيحيين بعد انعقاد مجمع ( قرطاج Carthage ) سنة 397 م وبقيت هكذا إلي مدة 1200 عام .

ولا ننسى أن مجمع ترنت في القرن الخامس عشر قد صادق عليها إلي أن ظهرت فرقة البروتستانت في اوائل القرن السادس عشر وأنكرت قانونية هذه الاسفار وحذفتها من الكتاب المقدس .

وبالتالي يحق لنا أن نوجه هذا السؤال إلي البروتستانت :

أليس حذفكم لهذه الاسفار السبعة يدل على أن الكتاب المقدس كان محرفاً تحريفاً بالزيادة طوال مئات السنين والاجيال حتى وقت ظهوركم وإنكاركم لهذه الاسفار ؟!

وهذا يعني ان كتاب الكاثوليك الموجود الآن محرف بالزيادة


رابعا- نصوص من الاناجيل المحرفة :
*******************************

1- نصيحة شيطانية في كتاب مقدس : ( أعطوا مسكرا لهالك , وخمرا لمرئ النفس , يشرب وينسى فقره ولا يذكره ) . ( الامثال 5:31 ) .

2- وصف الله عز وجل ... بما لا يجوز : ( في ذلك اليوم يحلق الرب بموسى مستأجرة , شعر الرأس والرجلين ) . ( أرميا25: 30 ) .

3- اكل الكعك المخبوز على الغائط ( البراز ) : ( وتأكل كعكعا من الشعير , على الجزء الذي يخرج من الأنسان , تخبزه أمام عيونهم ) . ( حزقيال :4:12-13 )

4- يقول الكتاب المقدس عن كلام الله :

متى5:"18 فاني الحق اقول لكم الى ان تزول السماء والارض لا يزول حرف واحد او نقطة واحدة من الناموس حتى يكون الكل "
اشعياء 40 : " 8 يَذْبُلُ الْعُشْبُ وَيَذْوِي الزَّهْرُ، أَمَّا كَلِمَةُ إِلَهِنَا فَتَثْبُتُ إِلَى الأَبَدِ»".

لكن للاسف فان الكتاب المقدس لا يحقق هذه الآيات، فلو كان كلام الله لحفظ الى الابد لكن الآدله تثبت غير ذلك :

1- ان الادله من داخل الكتاب المقدس تبين ان الكتبه لم يكتبوا عن طريق وحي او الهام الهي، فنقراء مثلا في بداية الانجيل المنسوب الى لوقا اصحاح 1: " 1 اذ كان كثيرون قد اخذوا بتاليف قصة في الامور المتيقنة عندنا2 كما سلمها الينا الذين كانوا منذ البدء معاينين وخداما للكلمة 3 رأيت انا ايضا اذ قد تتبعت كل شيء من الاول بتدقيق ان اكتب على التوالي اليك ايها العزيز ثاوفيلس 4 لتعرف صحة الكلام الذي علّمت به".

فل لم يقل الكاتب انه يكتب لأنه اوحي اليه، بل لأنه "رأى" .و لم يكتب هذه الرساله التي سميت فيما بعد انجيلا للعالمين بل كتبها الى " العزيز ثاوفيلس" . فعلى اي اساس سمي لوقا وحيا؟؟؟؟؟

2- ان الكتاب المقدس نفسه يعترف بتحريفه:
جاء في سفر ارمياء8 : " 8 كَيْفَ تَدَّعُونَ أَنَّكُمْ حُكَمَاءُ وَلَدَيْكُمْ شَرِيعَةَ الرَّبِّ بَيْنَمَا حَوَّلَهَا قَلَمُ الْكَتَبَةِ المُخَادِعُ إِلَى أُكْذُوبَةٍ؟"

ليس هذا فقط بل ان الكتاب المقدس يتوعد المحرفين:
رؤيا يوحنا 22:" 18وَإِنَّنِي أَشْهَدُ لِكُلِّ مَنْ يَسْمَعُ مَا جَاءَ فِي كِتَابِ النُّبُوءَةِ هَذَا: إِنْ زَادَ أَحَدٌ شَيْئاً عَلَى مَا كُتِبَ فِيهِ، يَزِيدُهُ اللهُ مِنَ الْبَلاَيَا الَّتِي وَرَدَ ذِكْرُهَا، 19وَإِنْ أَسْقَطَ أَحَدٌ شَيْئاً مِنْ أَقْوَالِ كِتَابِ النُّبُوءَةِ هَذَا، يُسْقِطُ اللهُ نَصِيبَهُ مِنْ شَجَرَةِ الْحَيَاةِ، وَمِنَ الْمَدِينَةِ الْمُقَدَّسَةِ، اللَّتَيْنِ جَاءَ ذِكْرُهُمَا فِي هَذَا الْكِتَاب"

يبدوا ان كاتب الرؤيا كان على دراية ان سفره لن ينجوا من التحريف و اليك بعض الامثله الوارده في العهد الجديد، و قد اعتمدت في سرد الامثله على آراء البروفسور Bruce Metzger احد علماء الكتاب المقدس ( تخصصه العهد الجديد) البارزين :


أ) رؤيا يوحنا 1:"11 قائلا انا هو الالف والياء.الاول والآخر....."

رغم وجود هذه الآيه في مواضع أخرى في الرؤيا الا ان الكتبه قاموا باٍضافتها، و معظم النسخ الحديثه للكتاب المقدس تحذفها، فالنسخه العربيه للكتاب المقدس هنا تقوم بحذفها:

http://www.gospelcom.net/ibs/bibles/...REVELATION.DOC
بينما النسخه العربيه هنا لا تقوم بحذفها: http://www.thegrace.com/bible/rev1_11.html

و لمزيد من التفاصيل حول هذه الآيه راجع:
http://www.bibletexts.com/versecom/rev01v11.htm
و لمزيد من الآيات الملفقه في الرؤيا و العديد من التصحيحات راجع: http://www.bibletexts.org/verses/v-rev.htm

لم يذكر القرآن العظيم اي شيء عن تحريفه بل انه لم يتوعد من قد يقوم بتحريفه، لان جميع هذه المحاولات سوف تبوء بالفشل،و قد قال تعالى:"إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون" سورة الحجر - سورة 15 - آية 9


5- رسالة يوحنا الاولى 5:" 7 فَإِنَّ هُنَالِكَ ثَلاَثَةَ شُهُودٍ فِي السَّمَاءِ، الآبُ وَالْكَلِمَة وَالرُّوحُ الْقُدُسُ، وَهَؤُلاءِ الثَّلاَثَةُ هُمْ وَاحِدٌ. 8 وَالَّذِينَ يَشْهَدُونَ فِي الأَرْضِ هُمْ ثَلاَثَةٌ: الرُّوحُ، وَالْمَاءُ، وَالدَّمُ. وَهَؤُلاَءِ الثَّلاثَةُ هُمْ فِي الْوَاحِد".

هذه الآيه تتعلق باٍحدى اصول العقيده المسيحيه، الثالوث المقدس،و لكنها من احدى الآيات الملفقه المشهوره، ويعطي البروفسور بروس العديد من الادله على انها اية ملفقه منها :

- ان هذه الآيه غير موجوده في جميع النسخ اليونانيه ماعدا ثمانية نسخ.
- انه لم يقم احد من آباء الكنيسه من الاستشهاد بها. و لو عرفوها لقاموا بالاستشهاد بها في جدالهم حول الثالوث.
- ان جميع المخطوطات للترجمات القديمه لا تحتوي على هذه الآيه.

لمزيد من التفاصيل راجع : http://www.bibletexts.org/verses/v-1jo.htm

و طبعا النسخ العربيه للكتاب المقدس لا تقوم بحذفها الا النسخه الكاثوليكيه للكتاب المقدس، الطبعه الثالثه الصادره عن دار المشرق، و تعلق بالآتي في صفحه 764:

"ولكن هناك فقرة كانت في الماضي موضوع مناظرة مشهورة . ومن الاكيد انها غير مثبتة . انها جملة معترضة وردت في 5 : 6-8 ، وهي التي بين قوسين في هذه الجملة "الذين يشهدون هم ثلاثة ( في السماء وهم الآب والكلمة والروح القدس وهؤلاء الثلاثة هم واحد والذين يشهدون هم ثلاثة في الأرض ) الروح والماء والدم ، وهؤلاء الثلاثة هم متفقون . لم يرد هذا النص في المخطوطات في ما قبل القرن الخامس عشر، ولا في الترجمات القديمة ، ولا في أحسن أصول الترجمة اللاتينية ، والراجح انه ليس سوى تعليق كتب في الهامش ثم أقحم في النص في اثناء تناقله في الغرب ."


6- يوحنا (53:7-11:8): "53ثُمَّ انْصَرَفَ كُلُّ وَاحِدٍ إِلَى بَيْتِه . 1وَأَمَّا يَسُوعُ، فَذَهَبَ إِلَى جَبَلِ الزَّيْتُونِ 2 وَعِنْدَ الْفَجْرِ عَادَ إِلَى الْهَيْكَلِ، فَاجْتَمَعَ حَوْلَهُ جُمْهُورُ الشَّعْبِ، فَجَلَسَ يُعَلِّمُهُمْ. 3وَأَحْضَرَ إِلَيْهِ مُعَلِّمُو الشَّرِيعَةِ وَالْفَرِّ يسِيُّونَ امْرَأَةً ضُبِطَتْ تَزْنِي، وَأَوْقَفُوهَا فِي الْوَسَطِ، 4وَقَالُوا لَهُ: «يَامُعَلِّمُ، هَذِهِ الْمَرْأَةُ ضُبِطَتْ وَهِيَ تَزْنِي. 5وَقَدْ أَوْصَانَا مُوسَى فِي شَرِيعَتِهِ بِإِعْدَامِ أَمْثَالِهَا رَجْماً بِالْحِجَارَةِ، فَمَا قَوْلُكَ أَنْتَ؟» 6سَأَلُوهُ ذَلِكَ لِكَيْ يُحْرِجُوهُ فَيَجِدُوا تُهْمَةً يُحَاكِمُونَهُ بِهَا. أَمَّا هُوَ فَانْحَنَى وَبَدَأَ يَكْتُبُ بِإِصْبَعِهِ عَلَى الأَرْضِ. 7وَلكِنَّهُمْ أَلَحُّوا عَلَيْهِ بِالسُّؤَالِ، فَاعْتَدَلَ وَقَالَ لَهُمْ: «مَنْ كَانَ مِنْكُمْ بِلاَ خَطِيئَةٍ فَلْيَرْمِهَا أَوَّلاً بِحَجَرٍ!» 8ثُمَّ انْحَنَى وَعَادَ يَكْتُبُ عَلَى الأَرْضِ. 9فَلَمَّا سَمِعُوا هَذَا الْكَلاَمَ انْسَحَبُوا جَمِيعاً وَاحِداً تِلْوَ الآخَرِ، ابْتِدَاءً مِنَ الشُّيُوخِ. وَبَقِيَ يَسُوعُ وَحْدَهُ، وَالْمَرْأَةُ وَاقِفَةٌ فِي مَكَانِهَا. 10فَاعْتَدَلَ وَقَالَ لَهَا: «أَيْنَ هُمْ أَيَّتُهَا الْمَرْأَةُ؟ أَلَمْ يَحْكُمْ عَلَيْكِ أَحَدٌ مِنْهُمْ؟» 11أَجَابَتْ: «لاَ أَحَدَ يَاسَيِّدُ». فَقَالَ لَهَا: «وَأَنَا لاَ أَحْكُمُ عَلَيْكِ. اذْهَبِي وَلاَ تَعُودِي تُخْطِئِين"َ!

يقول البروفسور بروس ان هناك العديد من الأدله المؤيده و المقنعه ان هذه الفقره ليست من يوحنا. ثم يقول:

" ... Although the Committee was unanimous that [this passage] was originally no part of the Fourth : Gospel, in deference to the evident antiquity of the passage a majority decided to print it, enclosed within double square brackets, at its traditional place following Jn. 7.52."

مع اتفاق اللجنه انها فقرة ادخلت في النص اي مفبركه الا انهم قرروا طباعتها. لا حول و لا قوة الا بالله.

لمزيد من التفصيل و الامثله في الانجيل المنسوب الى يوحنا انظر: http://www.bibletexts.org/verses/v-joh.htm

و هذه الفقره موجوده في كل النسخ العربيه للكتاب المقدس ، و تعلق النسخه الكاثوليكيه في صفحه 286:
"اما رواية المرآه الزانيه ... فهناك اجماع على انها من مرجع مجهول فأدخلت في زمن لاحق ( و هي مع ذلك جزء من" قانون" الكتاب المقدس)" .



7- لوقا 9: "55....ووَبَّخَهُمَا قَائِلاً: «لاَ تَعْلَمَانِ مَنْ أَيِّ رُوحٍ أَنْتُمَا، 56لأَنَّ ابْنَ الإِنْسَانِ أَتَى لاَ لِيُهْلِكَ نُفُوسَ الَّنَاسِ، بَلْ لِيُخَلِّصَهَا.» ثُمَّ ذَهَبُوا إِلَى قَرْيَةٍ أُخْرَى."

تحذفها اغلبية النسخ الحديثه في اللغه الانجليزيه و ايضا النسخه العربيه الكاثوليكيه.
لمزيد من الايات الدخيله على الانجيل المنسوب الى لوقا انظر: http://www.bibletexts.org/verses/v-luk.htm


8- مرقس16 : " 9وَبَعْدَمَا قَامَ يَسُوعُ بَاكِراً فِي الْيَوْمِ الأَوَّلِ مِنَ الأُسْبُوعِ، ظَهَرَ أَوَّلاً لِمَرْيَمَ الْمَجْدَلِيَّةِ الَّتِي كَانَ قَدْ طَرَدَ مِنْهَا سَبْعَةَ شَيَاطِينَ. 10فَذَهَبَتْ وَبَشَّرَتِ الَّذِينَ كَانُوا مَعَهُ، وَقَدْ كَانُوا يَنُوحُونَ وَيَبْكُونَ. 11فَلَمَّا سَمِعَ هَؤُلاَءِ أَنَّهُ حَيٌّ وَأَنَّهَا قَدْ شَاهَدَتْهُ، لَمْ يُصَدِّقُوا 12وَبَعْدَ ذلِكَ ظَهَرَ بِهَيْئَةٍ أُخْرَى ِلاثْنَيْنِ مِنْهُمْ وَهُمَا سَائِرَانِ مُنْطَلِقَيْنِ إِلَى إِحْدَى الْقُرَى. 13فَذَهَبَا وَبَشَّرَا الْبَاقِينَ، فَلَمْ يُصَدِّقُوهُمَا أَيْضا.14أَخِيراً ظَهَرَ لِلأَحَدَ عَشَرَ تِلْمِيذاً فِيمَا كَانُوا مُتَّكِئِينَ، وَوَبَّخَهُمْ عَلَى عَدَمِ إِيمَانِهِمْ وَقَسَاوَةِ قُلُوبِهِمْ، لأَنَّهُمْ لَمْ يُصَدِّقُوا الَّذِينَ شَاهَدُوهُ بَعْدَ قِيَامَتِهِ. 15وَقَالَ لَهُمْ: «اذْهَبُوا إِلَى الْعَالَمِ أَجْمَعَ، وَبَشِّرُوا الْخَلِيقَةَ كُلَّهَا بِالإِنْجِيلِ: 16مَنْ آمَنَ وَتَعَمَّدَ، خَلَصَ، وَمَنْ لَمْ يُؤْمِنْ فَسَوْفَ يُدَانُ. 17وَأُولئِكَ الَّذِينَ آمَنُوا، تُلاَزِمُهُمْ هَذِهِ الآيَاتُ: بِاسْمِي يَطْرُدُونَ الشَّيَاطِينَ وَيَتَكَلَّمُونَ بِلُغَاتٍ جَدِيدَةٍ عَلَيْهِمْ، 18وَيَقْبِضُونَ عَلَى الْحَيَّاتِ، وَإِنْ شَرِبُوا شَرَاباً قَاتِلاً لاَ يَتَأَذَّوْنَ الْبَتَّةَ، وَيَضَعُونَ أَيْدِيَهُمْ عَلَى الْمَرْضَى فَيَتَعَافَوْنَ».
19ثُمَّ إِنَّ الرَّبَّ، بَعْدَمَا كَلَّمَهُمْ، رُفِعَ إِلَى السَّمَاءِ، وَجَلَسَ عَنْ يَمِينِ اللهِ. 20وَأَمَّا هُمْ، فَانْطَلَقُوا يُبَشِّرُونَ فِي كُلِّ مَكَانٍ، وَالرَّبُّ يَعْمَلُ مَعَهُمْ وَيُؤَيِّدُ الْكَلِمَةَ بِالآيَاتِ الْمُلاَزِمَةِ لَهَ."

ان الانجيل المنسوب الى مرقس هو اقدم الاناجيل بحسب اتفاق علماء الكتاب المقدس، و كما تومن فان قصة القيامه هي من اهم الروايات في الاناجيل، و كما ترى فانها من احدى الروايات الملفقه في هذا الانجيل. و هي محذوفه في بعض النسخ الحديثه للكتاب المقدس. و لم تحذف في اغلبية النسخ بسبب اهميتها في اصول العقيده المسيحيه.

يقول بولس في رسالته الأولى إلى اهل كورنثوس اصحاح 15 ايه 14: " وان لم يكن المسيح قد قام فباطلة كرازتنا وباطل ايضا ايمانكم".

يقول البروفسور بروس:

(A Textual Commentary on the Greek New Testament, Second Edition, New York: United Bible Societies, 1994, page 105-106) writes, "On the basis of good external evidence and strong internal considerations it appears that the earliest ascertainable form of the Gospel of Mark ended with 16.8. At the same time, however, out of deference to the evident antiquity of the longer ending and its importance in the textual tradition of the Gospel, the Committee [the Editorial Committee of the United Bible Societies' Greek New Testament, of which Dr. Metzger is a member] decided to include verses 9-20 as part of the text, but to enclose them within double square brackets in order to indicate that they are the work of an author other than the evangelist."}

و تعلق النسخه الكاثوليكيه في صفحة 124:

" و هناك سؤال لم يلقى جوابا: كيف كانت خاتمة الكتاب؟؟ من المسلم به على العموم ان الخاتمه كما هي الان (16/9-20) قد أضيفت لتخفيف ما في نهاية كتاب من توقف فجائي في الاية 8 . ولكننا لن نعرف ابدا هل فقدت خاتمة الكتاب الأصلية أم هل رأى مرقس أن الإشارة إلى تقليد الترائيات في الجليل في الاية لا تكفي لاختتام روايته ."

9- متى 6: " 13........ لان لك الملك والقوة والمجد الى الابد .آمين ".
تعتبر الصلاة الربانيه اكثر النصوص حفظا و تداولا، فهي كالفاتحه في القرآن عند المسلمين، لكن لم تنجوا هي ايضا من التحريف و التغيير . فهذه الآيه الآخيره مضافه الى النص .

و ان قمنا بالمقارنه بين النص الوارد في لوقا 11: 1-4: "وَكَانَ يُصَلِّي فِي أَحَدِ الأَمَاكِنِ، فَلَمَّا انْتَهَى، قَالَ لَهُ أَحَدُ تَلاَمِيذِهِ: «يَارَبُّ، عَلِّمْنَا أَنْ نُصَلِّيَ كَمَا عَلَّمَ يُوحَنَّا تَلاَمِيذَهُ». 2فَقَالَ لَهُمْ: «عِنْدَمَا تُصَلُّونَ، قُولُوا: أَبَانَا الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ! لِيَتَقَدَّسِ اسْمُكَ، لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ.لِتَكُنْ مَشِيئَتُكَ كَمَا فِي السَّمَاءِ كَذلِكَ عَلَى الأَرْض. 3خُبْزَنَا كَفَافَنَا أَعْطِنَا كُلَّ يَوْمٍ؛ 4وَاغْفِرْ لَنَا خَطَايَانَا، لأَنَّنَا نَحْنُ أَيْضاً نَغْفِرُ لِكُلِّ مَنْ يُذْنِبُ إِلَيْنَا؛ وَلاَ تُدْخِلْنَا فِي تَجْرِبَةٍ لكِنْ نَجِّنَا مِنَ الشِّرِّيرِ!".

بين النسخه العربيه الاٍنجيليه و بين النسخه الكاثوليكيه، نجد ان النسخه الكاثوليكيه تحذف:

- الَّذِي فِي السَّمَاوَات
- لِتَكُنْ مَشِيئَتُكَ كَمَا فِي السَّمَاءِ كَذلِكَ عَلَى الأَرْض.
- لكِنْ نَجِّنَا مِنَ الشِّرِّير

يقول البروفسو G.A. Wells في" كتابه The Jesus Legend على صفحه 70 ان هنالك 30000 قراءه مختلفه لانجيل لوقا ، ثم يضيف قائلا ان هناك 81 قراءه مختلفه للصلاه الربانيه. فاذا كانت اكثر النصوص حفظا قد اصابتها ايدي التحريف فما بالك بباقي الكتاب؟؟؟
لمزيد من التفاصيل حول هذه القراءات راجع: http://www.bibletexts.com/kjv-tr.htm
و http://www.bibletexts.com/versecom/Mat06v09.htm

و اليك بعض اللآيات الأخرى المحذوفه من الكتاب المقدس، و هي غير محذوفه من الكتاب المقدس النسخه الانجيليه، بل من النسخه الكاثوليكيه و معظم النسخ الحديثه الانجليزيه :

- متى 5: "22 واما انا فاقول لكم ان كل من يغضب على اخيه " باطلا" يكون مستوجب الحكم ..."
>>>> كلمة " باطلا " ا دخلت في النص، ادخلها الكتبه الأمناء، وهي محذوفه من النسخ الحديثه الانجليزيه و النسخه الكاثوليكيه العربيه، هل تعلم لماذا؟؟ لقد رأى الكتبه كيف ان هذا النص يدين المسيح و يؤثر على عصمته كونه الها اذا قرئ :"واما انا فاقول لكم ان كل من يغضب على اخيه يكون مستوجب الحكم". لأن المسيح عليه السلام غضب كما جاء في مرقس 3: "5 فنظر حوله اليهم بغضب حزينا على غلاظة قلوبهم وقال للرجل مدّ يدك .فمدها فعادت يده صحيحة كالاخرى ." فكما ترى كان الكتبه مستعدين ان يقوموا في تغيير النص- الزياده فيه- ان لم يتفق مع عقيدتهم.

10 -متى 27: "35........لكي يتم ما قيل بالنبي اقتسموا ثيابي بينهم وعلى لباسي القوا قرعة ..."
محذوفه من معظم النسخ الحديثه الانجليزيه و ايضا من النسخه الكاثوليكيه.

-اعمال الرسل 8: " 37 فَأَجَابَهُ فِيلِبُّسُ: «هَذَا جَائِزٌ إِنْ كُنْتَ تُؤْمِنُ مِنْ كُلِّ قَلْبِكَ». فَقَالَ الْخَصِيُّ: «إِنِّي أُومِنُ بِأَنَّ يَسُوعَ الْمَسِيحَ هُوَ ابْنُ اللهِ»”".
محذوفه من معظم النسخ الحديثه الانجليزيه و ايضا من النسخه الكاثوليكيه.

-روميه 13: "9...........لا تشهد بالزور....... "
محذوفه من معظم النسخ الحديثه الانجليزيه و ايضا من النسخه الكاثوليكيه.
واليك المزيد : http://www.staggs.pair.com/kjbp/kjb-docs/vrstbl.html
و http://www.bibletexts.com/bt.htm

وكما يقول الكتاب المقدس في الاٍنجيل المنسوب الى لوقا 16 ايه 10 : "الامين في القليل امين ايضا في الكثيروالظالم في القليل ظالم ايضا في الكثير ".

فاذا كان الكتبه و النساخ النصارى يقومون بالتلفيق و الفبركه في القليل فكيف نأمنهم في الكثير؟؟

و اتهام النصارى بالتحريف بدا في بداية القرون الاولى للمسيحيه. فقد كانت كانت الطوائف المختلفه تتهم بعضها بعضا في التحريف و فبركة الاناجيل و الرسائل.وايضا اتهام الوثنيين لهم في القرون الاولى. بل ان الفيلسوف المسيحي أوريجين يعترف بتحريف المسيحين للنسخ فهو يقول

:"it is an obvious fact today that there is much diversity among the manuscripts, due either to the carelessness of the scribes, or the perverse audacity of some people in correcting the text, or again to the fact that there are those who add or delet as they please, setting themselves up as correctors."
The Jesus Mysteries, page 145 by Timothy Freke and Peter Gandy

لست ادري كيف يسمي الكتاب المقدس وحيا الهيا مع انه لا يحقق المقاييس التي جاء بها . لذلك الايمان بان الكتاب المقدس كلمة الله يتطلب ايمان عظيم لكنه ايمان اعمى.

و رغم وجود اكثر من 5000 نسخه للكتاب المقدس الا ان ليس هناك اي نسخه مطابقه تماما لنسخة اخرى. وتقول The Interpreter's

بينما يشهد المبشر النصراني الحاقد وليم موير على صحة القرآن الكريم اذ يقول "Sir Willium Muir " في كتابه The Life Of Mohammad :


“ The recension of 'Uthman has been handed down to us unaltered. so carefully, indeed, has it been preserved, that there are no variations of importance, - we might almost say no variations at all, - amongst the innumerable copies of the Koran scattered throughout the vast bounds of empire of Islam. Contending and embittered factions, taking their rise in the murder of 'Uthman himself within a quarter of a century from the death of Muhammad have ever since rent the Muslim world. Yet but ONE KORAN has always been current amongst them.... There is probably in the world no other work which has remained twelve centuries with so pure a text. “


11-: ان كاتب المزمور ( 56 : 4 ) ينسب إلى داود عليه السلام بأن أعدائه طوال اليوم يحرفون كلامه :
( ماذا يصنعه بي البشر. اليوم كله يحرفون كلامي. عليّ كل افكارهم بالشر ) ترجمة الفاندايك

12-: لقد اعترف كاتب سفر ارميا ( 23 : 13 ، 15 ، 16 ) بأن أنبياء اورشليم وأنبياء السامرة الكذبة حرفوا كلام الله عمداً :

( وقد رأيت في انبياء السامرة حماقة. تنبأوا بالبعل واضلوا شعبي اسرائيل. 14 وفي انبياء اورشليم رأيت ما يقشعر منه. يفسقون ويسلكون بالكذب ويشددون ايادي فاعلي الشر حتى لا يرجعوا الواحد عن شره. صاروا لي كلهم كسدوم وسكانها كعمورة. 15 لذلك هكذا قال رب الجنود عن الانبياء. هانذا اطعمهم افسنتينا واسقيهم ماء العلقم لانه من عند انبياء اورشليم خرج نفاق في كل الارض ) [ ترجمة الفاندايك ]

13- : لقد اعترف كاتب سفر ارميا بأن اليهود حرفوا كلمة الله لذلك فهو ينسب لإرميا في ( 23 : 36 ) توبيخ النبي إرميا لليهود :
( أما وحي الرب فلا تذكروه بعد لأن كلمة كل إنسان تكون وحيه إِذْ قَدْ حَرَّفْتُمْ كلام الإله الحي الرب القدير )

14-: ونجد أيضاً ان كاتب سفر ارميا ينسب لإرميا توبيخه وتبكيته لليهود لقيامهم بتحربف كلمة الرب :
( كيف تقولون إننا حكماء وكلمة الرب معنا ؟ حقاً إنه إلى الكذب حولها قلم الكتبة الكاذب . )

15- : وكاتب سفر الملوك الأول ( 19 : 9 ) ينسب لإليا النبي حين هرب من سيف اليهود فيقول :
( وَقَالَ الرَّبُّ لإِيلِيَّا : مَاذَا تَفْعَلُ هُنَا يَاإِيلِيَّا ؟ فَأَجَابَ: «غِرْتُ غَيْرَةً لِلرَّبِّ الإِلَهِ الْقَدِيرِ، لأَنَّ بَنِي إِسْرَائِيلَ تَنَكَّرُوا لِعَهْدِكَ وَهَدَمُوا مَذَابِحَكَ وَقَتَلُوا أَنْبِيَاءَكَ بِالسَّيْفِ، وَبَقِيتُ وَحْدِي. وَهَا هُمْ يَبْغُونَ قَتْلِي أَيْضاً ) كتاب الحياة

16 : وكاتب سفر إشعيا ( 29 : 15 ، 16 ) ينسب لإشعيا تبكيته لليهود :
( ويل للذين يتعمقون ليكتموا رأيهم عن الرب فتصير أعمالهم في الظلمة ويقولون من يبصرنا ومن يعرفنا : يالتحريفكم . )
19‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
14 من 29
الكتاب المقدس الموجود الان باللغة العربية يسمى النسخة السبعينية والتى تم ترجمتها على فى مصر بعد تجميعه من الاسفار المتعدده وكانت هذى الاسفار مكتوبة بلغات متعددة منها الارمية والعبرية والانجليزية ولكن عندما ندخل فى الموضوع فى الاساس اختلاف الاناجيل الاربع فى رواية حياة المسيح وفى اخر ثلاثة ايام حياته قبل رفعه فكل واحد منهم كتب الاحداث حسب خياله والاسباب كثيرة ومنه انظر الاوراق الاخيرة فى نهاية الانجيل من اول معجم الكلمات الصعبة للعهد الجديد وموضوعات الانجيل اقراء كيف يوجد جدول على الاختلافات فى الاناجيل الاربعة بشهادة انفسهم بنا هذا الكتاب كتبة والفة التلاميذ ومع ذالك نحترمة ونقدرة لانا اسماء الله سبحانة وتعالى موجودة فيها .ولنا بقية.........
2‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة tito21.
15 من 29
الكتاب المقدس لم يحرف
والدليل
كلا
يقول السيد المسيح
«السماء والأرض تزولان ولكن كلامي لا يزول» (مت 35:24)

وأيضا في متى 5: 18 (فاني الحق اقول لكم الى ان تزول السماء والارض لا يزول حرف واحد او نقطة واحدة من الناموس حتى يكون الكل)

وفي موضع آخر
«إن من يسمع كلامي ويؤمن بالذي أرسلني فله حياة أبدية ولا يأتي إلى دينونة بل قد انتقل من الموت إلى الحياة»(يو 24:5).

ولكم منا سلآم ونعمة
15‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة Nael Hamo.
16 من 29
يوجد عدّة أدلة تحض الاتهام بأن الكتاب المقدس قد حُرّف منها:
1 - إن الكتاب المقدس موجود اليوم بين أيدينا، وعلى من يدّعي أن الكتاب مُحرّف أن يُبرز النسخة الأصلية غير المحرّفة بحسب اعتقاده، ولا وجود لذلك طبعاً.
2 - أن الادّعاء بتحريف الكتاب المقدس لم يبرز إلى الوجود إلا بعد عدة قرون من بداية المسيحية، وما يدحض هذا الادّعاء، هو وجود نسخ كاملة من الكتاب المقدس تعود إلى القرون الأولى للميلاد، أي قبل ظهر ادّعاءات المدّعين. وهذه النسخ محفوظة في المتاحف الشهيرة في أماكن مختلفة حول العالم، ويمكن الرجوع إلى هذه النسخ الأصلية التي سبقت الادّعاء بالتحريف لمقارنة الكتاب المقدس الحالي بتلك الكتب المقديمة، وكلها طبعاً متوافقة تدحض التحريف منها:
* نسخة بيزي المحفوظة في كمبردج: تحتوي على الأناجيل الأربعة وأعمال الرسل، وقسم من رسالة يوحنا الأولى، يعود تاريخها إلى القرن الخامس أو السادس للميلاد.
* النسخة الأفرامية في بارس: تحتوي على العهدين القديم والجديد كاملين باليونانية القرن الخامس.
* النسخة الإسكندرية المحفوظة في المتحف البريطاني بلندن: العهدان القديم والجديد باليونانية سنة 325 للميلاد.
* نسخة واشنطن الأناجيل القرن الرابع أو الخامس
* النسخة الفاتيكانية المحفوظة بروما: العهدان القديم والجديد باليونانية حوالي سنة 300 للميلاد.
* النسخة السينائية المحفوظة في المتحف البريطاني بلندن: العهدان القديم والجديد باليونانية مثل الفاتيكانية في القدم، بل ربما أقدم منها.
* بردية تشستربيتي المحفوظة في دبلين بإيرلندا: أحزاء من الأناجيل وسائر أسفار العهد الجديد. حوالي سنة 250 للميلاد.
* بردية بودكر المحفوظة في جنيف بسويسرا: فيها إنجيلا لوقا ويوحنا وبعض الرسائل حوالي سنة 200 للميلاد.
* بردية دون رينلد المحفوظة في مانشتر بانجلترا: فيها إنجيلا يوحنا وترجع إلى حوالي سنة 120 للميلاد.
3 - لا شك أنه بعد جمع أسفار الكتاب المقدس في كتاب واحد، صدر عنه نسخ عديدة توزعت في بلدان مختلفة. ومن يريد أن يحرّف الكتاب لما استطاع جمع كل النسخ الموجودة ليحرّفها. فإذا حُرّف بعضها، فلابد أن يكون البعض الآخر بدون تحريف، فأين تلك الكتب غير المحرّفة حسب زعمهم؟ أنها غير موجودة طبعاً.
4 - توافق ما جاء في الكتاب مع علم الآثار وتعاليم الأنبياء وكتابات آباء الكنيسة الأولى، التي تؤيّد بما جاء في التوراة والإنجيل ومنه ما يلي:
أ - القول الصريح الوارد في سورة المائدة 44: "إنا أنزلنا التوراة فيها هدى ونور يحكم بها النبّيون".
ب - ما ورد في سورة المائدة 46: "وقفينا على آثارهم بعيسى ابن مريم مصدقاً لما بين يديه من التوراة، وأتيناه الإنجيل فيه هدى ونور ومصدقاً لما بين يديه من التوراة وهدى وموعظة للمتّقين".
ج - وأيضاً ما ورد في سورة المائدة 68: "قل يا أهل الكتاب لستم على شيء حتى تقيموا التوراة والإنجيل وما أُنزل إليكم من ربكم".
"ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن إلا الذين ظلموا منهم وقولوا آمنّا بالذي أنزل إلينا وأنزل إليكم وإلهنا وإلهكم واحد ونحن له مسلمون" (العنكبوت 46). "قل يا أهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم" (آل عمران 64). "قولوا آمنا بالله وما أنزل إلينا وما أنزل إلى إبراهيم وإسماعيل واسحق ويعقوب والأسباط وما أوتي موسىوعيسى وما أوتي النبيون من ربهم لا نفرق بين أحد منهم ونحن له مسلمون"(البقرة 136). "
وهذا طبعاً يعطي شهادة القرآن الكريم بصحة التوراة والإنجيل، ولو كان الكتاب المقدس محرّفاً لما جاءت مثل هذه الشهادة.
1‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة Nael Hamo.
17 من 29
التثنية 4 عدد 2 " لا تَزِيدُوا عَلى الكَلامِ الذِي أَنَا أُوصِيكُمْ بِهِ وَلا تُنَقِّصُوا مِنْهُ لِتَحْفَظُوا وَصَايَا الرَّبِّ إِلهِكُمُ التِي أَنَا أُوصِيكُمْ بِهَا."

النص اعلاه دليل على تحريم الزيادة و النقصان
و عليه .. اذا الزيادة و النقصان امر وارد ..
و قد امرهم بان لا يفعلوا ذلك

إرميا 8 عدد8: كيف تقولون نحن حكماء وشريعة الرب معنا.حقا انه إلى الكذب حوّلها قلم الكتبة الكاذب. (svd)

النص اعلاه يقول الى الكذب حولها قلم الكتبة الكاذب ..

و هذه صورة اقدم انجيل (النسخة السينائية) و فيه اضافات و اضحة
3‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة دنيا المصطفى.
18 من 29
مطلوب من الأخوة المسلمين قراءة التفاسير الأسلامية للأيات الأتية :_

سورة يونس 10/ 94 : " فَإِنْ كُنْتَ فِي شَكٍّ مِمَّا أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ فَاسْأَلِ الَّذِينَ يَقْرَءُونَ الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكَ لَقَدْ جَاءَكَ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ فَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ "
تفسير الجلالين
"فإن كنت" يا محمد "في شك مما أنزلنا إليك" من القصص فرضا "فاسأل الذين يقرءون الكتاب" التوراة "من قبلك" فإنه ثابت عندهم يخبروك بصدقه قال صلى الله عليه وسلم : "لا أشك ولا أسأل" "لقد جاءك الحق من ربك فلا تكونن من الممترين" الشاكين في

- "وَآمِنُوا بِمَا أَنْزَلْتُ مُصَدِّقًا لِمَا مَعَكُمْ" البقرة 41

2- "وَإِذْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَبَ وَالْفُرْقَانَ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ" البقرة 53
3- "إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالنَّصَارَى وَالصَّبِئِينَ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ" البقرة 62

4- "الَّذِينَ آتَيْنَهُمُ الْكِتَابَ يَتْلُونَهُ حَقَّ تِلَاوَتِهِ أُولَئِكَ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَمَنْ يَكْفُرْ بِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ" البقرة 121

5- "نَزَّلَ عَلَيْكَ الْكِتَبَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنْزَلَ التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ مِنْ قَبْلُ هُدًى لِلنَّاسِ" آل عمران 3، 4

6- إِذْ قَالَتِ الْمَلَئِكَةُ يَمَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ المقربين" آل عمران 45

7- "إِذْ قَالَ اللَّهُ يَعِيسَى إِنِّي مُتَوَفِّيكَ وَرَافِعُكَ إِلَيَّ وَمُطَهِّرُكَ مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا وَجَاعِلُ الَّذِينَ اتَّبَعُوكَ فَوْقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَى يَوْمِ الْقِيَمَةِ" آل عمران 55

8- "يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُسَرِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَأُولَئِكَ مِنَ الصَّلِحِينَ" آل عمران 114

9- "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا آمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَالْكِتَبِ الَّذِي نَزَّلَ عَلَى رَسُولِهِ وَالْكِتَبِ الَّذِي أَنْزَلَ مِنْ قَبْلُ وَمَنْ يَكْفُرْ بِاللَّهِ وَمَلَئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا بعيدا" النساء 136

10- "إِنَّا أَنْزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُوا لِلَّذِينَ هَادُوا وَالرَّبَّنِيُّونَ وَالْأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُوا مِنْ كِتَبِ اللَّهِ وَكَانُوا عَلَيْهِ شُهَدَاءَ فَلَا تَخْشَوُا النَّاسَ وَاخْشَوْنِ وَلَا تَشْتَرُوا بِآيَتِي ثَمَنًا قَلِيلًا وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَفِرُونَ" المائدة 44

11- "وَقَفَّيْنَا عَلَى آثَرِهِمْ بِعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَآتَيْنَهُ الْإِنْجِيلَ فِيهِ هُدًى وَنُورٌ وَمُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ" المائدة 46

12- "وَلْيَحْكُمْ أَهْلُ الْإِنْجِيلِ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فِيهِ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَسِقُونَ" المائدة 47

13- "وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَبَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَبِ وَمُهَيْمِنًا عَلَيْهِ" المائدة 48

14- "قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَبِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍ حَتَّى تُقِيمُوا التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ" المائدة 68

15- "إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّبِئُونَ وَالنَّصَرَى مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ" المائدة 69
16- "وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَوَدَّةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَرَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَانًا وَأَنَّهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ" المائدة 82
17- "وَإِذْ عَلَّمْتُكَ الْكِتَبَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ" المائدة 110
18- "إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنْفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ يُقَتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ وَالْقُرْآنِ" التوبة 111

19- "لَا تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ" يونس 64

20- "فَإِنْ كُنْتَ فِي شَكٍّ مِمَّا أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ فَاسْئَلِ الَّذِينَ يَقْرَءُونَ الْكِتَبَ مِنْ قَبْلِكَ"يونس 94

21- "وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُوحِي إِلَيْهِمْ فَسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ" النحل 43. فهل يأمر الله هنا بالرجوع الى كتاب محرف؟

22- "ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ" مريم 34

23- "وَمَا أَرْسَلْنَا من قَبْلَكَ إِلَّا رِجَالًا نُوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ" الأنبياء 7

24- "وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ وَجَعَلْنَا فِي ذُرِّيَّتِهِ النُّبُوَّةَ وَالْكِتَبَ"العنكبوت27

25- "وَلَا تُجَدِلُوا أَهْلَ الْكِتَبِ إِلَّا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ" العنكبوت 46

26- "وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَبَ فَلَا تَكُنْ فِي مِرْيَةٍ مِنْ لِقَائِهِ وَجَعَلْنَهُ هُدًى لِبَنِي إِسْرء ِيلَ" السجدة 23

27- "وَلَقَدْ آتَيْنَا بَنِي إِسرْء ِيلَ الْكِتَبَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ وَرَزَقْنَهُمْ مِنَ الطَّيِّبَتِ وَفَضَّلْنَهُمْ عَلَى الْعَلَمِينَ" الجاثية 16

28- "ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ" الفتح 29

فليتوارى الذين يقولون بتحريف الأناجيل من المسلمين خجلاً وها هو كتابهم يشهد بصحة الكتاب المقدس ويؤيده وتصدقه

******  وأيضا أين هي النسخة الغير محرفة التي يستندون اليها والتي يقارن بها ان البينه علي من أدعي

******* الأدهي من ذلك ان ترجمات الانجيل منتشرة منذ القدم في كل العالم فمن يستطيع ان يجمعها ويحرفها ويعيد نشرها ولصالح من حرفها
********الم توجد فرقة مؤمنة تمسكت بالأنجيل السليم ولم ترضي بتحريفه
********* هل يقبل اليهود ان يقوم المسيحين بتحريف التواره وطبعا العكس صحيح
22‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة abomosa2000 (Abo Mosa).
19 من 29
الحلـــــقة السابعة عشـــــر

+ المذيع : نريد أن نستكمل أحاديثنا حول استحالة تحريف الكتاب المقدس من القرآن نفسه ..

+ الإجابة: نكمل الآيات التى تشهد للكتاب المقدس أنه لم يحرف قبل زمن محمد .
إذ يشهد القرآن لأهل الكتاب بأنهم حافظوا عليه حتى زمن محمد فكانوا شهوداً عليه .
وفى سورة المائدة 44 " وأنا أنزلنا التوراة فيها هدى ونور يحكم بهما النبيون الذين أسلموا للذين هادوا والربانيون والأحبار بما استحفظوا من كتاب الله وكانوا عليه شهداء .
وتفسير كلمة الذين أسلموا فى الآية السابقة يقول المفسرون أنهم الأنبياء الذين اسلموا حياتهم لإرادة الله وليس الذين اعتنقوا الإسلام لأن فى هذا الوقت لم يكن هناك الدين الإسلامى وهذا الكلام موجود فى كتاب معانى القرآن عبد اله يوسف على 261 ترجمة للغة الإنجليزية .
وفى سورة البقرة 146 والأنعام 20 الذين أتيناهم الكتاب يعرفونه كما يعرفون أبناءهم ."
والإمام عبد الله فى السابقة على ذلك يقول فى تفسيره أستحفظوا عليه أى الذين أستؤمنوا على حفظ كتاب الله والشهادة لصحته صفحة 262 للأمام عبد الله يوسف على .

+ المذيع : نلاحظ هنا أنه لا يوجد مجال للشك أن الكتاب المقدس حُرف قبل محمد .. نريد الرد على الذين يقولون أن التحريف حدث بعد زمن محمد .

+ الإجابة: فعلاً هذا الافتراض لابد وأن نناقشه وهو بعد زمن محمد وهل حدث هذا أم لا ؟
أولاً : القرآن يشهد أن الكتاب المقدس هو ذكر من عند الله فهل القرآن يشهد بنفسه فقط على أنه ذكر من عند الله أم يشهد أيضاً للكتاب المقدس أنه ذكر أيضاً .
سورة الأنبياء 7 : " وما أرسلنا قبلك إلا رجالاً نوحى إليهم فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون "

+ المذيع : هنا وقفة إذاً كلمة الذكر تعنى الكتاب المقدس :التوراة والإنجيل .

+ الإجابة: هذا ما سوف نستطرده الآن . وسورة النمل 43 كررت الأنبياء 7 .
" وما أرسلنا من قبلك إلا رجالاً نوحى إليهم فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون "
فإذا كان التوراة والإنجيل هو ذكر من عند الله وهو كلام الله
فالقرآن يشهد لهما بالحفظ من التحريف .
ففى سورة الحجر آية 9 " إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون " والواقع أن الذين يطعنون فى صحة الكتاب المقدس هم يطيعونه فى القرآن نفسه فكيف ذلك ؟ القرآن يقول الكتاب المقدس ذكر والله يحفظ الذكر فالمسلمون لو قالوا أن الكتاب المقدس حرًف إذاً يطعنون فى القرآن أنه خرف أيضاً لأنه الله لم يحفظ الذكر فالمسلم الذى يعترض لابد وأن يعترض وهو واع وإلا طعن فى كتابه .
هناك أيضاً آيات تشهد أن القرآن نفسه يحفظ الكتاب المقدس من التحريف فكيف ذلك ؟

فى سورة المائدة 48 " وأنزلنا إليك الكتاب بالحق مصدقاً لما بين يديه ومهيمناً عليه فأحكم بينهم بما أُنزل الله . فى كتاب الإمام عبد الله يوسف على صفحة 263 يفسر مهيمناً عليه أى حافظاً له من التحريف فى كتابه معانى القرآن مترجم إلى اللغة الإنجليزية .. القرآن نفسه يشهد أن الكتاب المقدس كلام الله وإذن لا يمكن تحريفه .
فى سورة العنكبوت 46 "ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتى هى أحسن وقولوا آمنا بالذى أنزل أنزل إلينا والذى أنزل إليكم . " إذاَ الإنجيل كلام الله منزل إلى أنبياءه .
وفى سورة النساء 135  " يا أيها الذين آمنوا . آمنوا بالله ورسوله والكتاب الذى نزل على رسوله وبالكتاب الذى أنزل من قبل " أى التوراة والإنجيل " ومن يكفر بالله وملائكته ورسله واليوم الآخر فقد ضل ضلالاً  بعيداً "
لاحظ قوله الكتاب الذى أنزل من قبل ونلاحظ أن هذه الآية تكررت فى القرآن فى سورة المائدة 68 ، 46 ، 47 ، 44 .

+ المذيع : هناك آية أحفظها أيام ما كنت مسلم وهى خواتم البقرة . [ آمن الرسول بما أُنزل إليه من ربه والمؤمنون قل من آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله ... ]

+ الإجابة: فعلاً آيات كثيرة كما سبق فى المائدة أربع آيات وسورة البقر 146 ، 87 وفى سورة الإسراء  55 ، سورة المؤمنين 49 سورة الأنعام 92 ، 156 ، النساء 163 سورة النمل 43 ن سورة يونس 94 ، فاتر 25 ، الأنبياء 25 ، الحديد 27 ، سورة العنكبوت 46 . وكلها تشهد بأن الكتاب المقدس منزل من عند الله وهل كلام الله يتغير . وتبدل فى سورة يونس 64 يقول لا تبديل لكلمات الله ذلك هو الفوز العظيم وسورة الأنعام 34 ولا مبدل لكلمات الله .. فالكتاب المقدس كلام الله وكتاب الله فكيف يتبدل ويتغير فإذن أى مسلم يطعن فى الكتاب المقدس وتحريفه إذاً يطعن فى القرآن نفسه على رأى واحد قال دعنى أصدقك أن الكتاب المقدس حُرف وأصدقك مؤقتاً فيعنى هذا أن الله نزل التوراة وبدله والله نزل الزابور وتبدل والله نزل كتب الأنبياء وتبدل والله نزل الإنجيل على  عيسى وتبدل وبعده جاء على القرآن وتقول لم يتبدل فكيف أثق فى الله بعدما بدل أربع كتب فذلك ليس معقول .

+ المذيع : كيف نثبت منطقياً أن الكتاب المقدس لم يحرف .

+ الإجابة: أولاً : أول دليل منطقى القصة السابقة .
ثانياً : المنطق الثانى نحب نسأل أيــن تم تحريف الكتاب المقدس وبعد أثبات أن القرآن لم يحرف قبل محمد وإذا قلنا أنه بعد محمد أى فى القرن السابع الميلادى كانت المسيحية قد أنتشرت فى العالم كله فأين تحرف الكتاب . هل مصر أم فى العراق أم فى الشام أو إنجلترا ولا فرنسا ؟ أين تحرف .
وسؤالنا التالى من يا ترى الذى قام بعملية التحريف ؟ اليهود حرفوا كتابهم والنصارى حرفوا كتابهم أم اتفقوا وحرفوا الكتابين وفى أى لغة حُرف الكتاب؟ فى العربى ، فى اليونانى ، فى الفرنساوى ، فى الإنجليزى ،  فى السريانى .. فى أى لغة حُرف الكتاب وهل بقيت اللغات الأخرى بدون تحريف .

+ المذيع : هل هناك حقيقة علمية أكيدة تشهد لصحة الكتاب المقدس ؟

+ الإجابة: قبل أن أرد على هذا السؤال أود أن أكمل حديثى عن السؤال السابق :
ففى أى بلد تم تحريفه ؟ ومعروف الكتاب المقدس قد أنتشر فى كل بلاد العالم ففى آسيا وأوربا ووصل إلى كل مكان فإذا تحرف ففى أى بلد حُرف وما باقى بلدان العالم ؟ أم جمع بلدان العالم كله واتفقوا على التحريف فهل العالم يتفق على شئ !!؟
ومن الذى قام بالتحريف ولما نقول أن الكتاب محتواه التوراة والإنجيل وهذا معناه الآن منذ مجىء السيد المسيح واليهود معهم التوراة فقط واليوم إذا طابقنا الاثنين سنجدهم واحد وإذا افترضنا أننا غيرنا فى كتابنا فاليهود لا يتركونا وإذا هم غيروا كتابهم نحن لا نتركهم .
وشئ أخر وهو بأى لغة حُرف وكان الكتاب المقدس قد كتب وترجم إلى جميع اللغات فى كل أنحاء العالم وكان هناك ثلاث مذاهب البروتستانتية والكاثوليكية والأرثوذكسية ومعروف أنهم انشقوا من بعض فمن الذى غير الكتاب المقدس بين الثلاث مذاهب ؟ ولكن كلنا نحمل كتاب واحد والمهم اليوم إذا اشتريت كتاب كاثوليكى أو بروتستانتى أو أرثوذكسى فستجدهم واحد .

+ المذيع : أحياناً يا قدس أبونا يقولون انه هناك اختلاف فنريد التوضيح أن الاختلاف فى الترجمات ولكن المعنى واحد .

+ الإجابة: تماماً مثلما قلنا مثل الأحرف السبعة فى القرآن ونذكرهم أن حرق المصاحف الستة هذه جريمة ولكن نحن محتفظ بالإنجيل كامل معنا .
وفى هذا قال الأستاذ أحمد أمين فى كتابه ضحى الإسلام الجزء الأول 358 قال ذهبت طائفة من أئمة الفقه والحديث والكلام أن التبديل وقع فى التأويل لا فى التنذيل وفى حجة هؤلاء أن التوراة قد طبقت مشارق الشمس ومغاربها قبل نزول محمد ولا يعلم كم عدد نسخها إلا الله ومن الممتنع أن يقع التواطؤ على التبديل والتغيير فى تجميع تلك النسخ بحيث لا تبقى فى الأرض نسخة إلا مبدلة ومغيرة والتغيير على منهج واحد وهذا ما يجبله العقل ويشهد ببطلانه فإذن لا يمكن فى مكان فى العالم ولا أى لغة من لغات العالم ولا أى شخص من العالم أنه يستطيع التغيير .

+ المذيع : نأتى إلى التأكيد العلمى وهو هناك حقيقة علمية أكيدة تشهد بصحة الكتاب المقدس وهى شهادة علم الأثار فهل نوضح ذلك للقارئ الكريم .

+ الإجابة: علم الآثار بالتأكيد علم لا يكذب أليس كذلك ؟
نحن عند نسخة خطية للكتاب المقدس وهى تعتبر نسخ أثرية قديمة ومحفوظة حتى اليوم وإذا أراد أحد التأكد من ذلك عليه يذهب إلى الأماكن التالية ليراها بنفسه ليرى النسخ الأصلية للكتاب المقدس .
** النسخة الفاتيكانية : فى الفاتيكان التى يرجع تاريخها إلى ما قبل الإسلام بـ 250 سنة وهى مثل النسخة التى بين أيدينا الآن بالضبط .  
** النسخة السينائية : نسبة إلى سينا ودير سانت كاترين وتعود إلى قبل الإسلام لـ 200 سنة وموجودة فى المتحف البريطانى فى لندن .
** النسخة الإسكندرانية : وتعود كتابتها إلى ما قبل الإسلام بـ 200 سنة وموجودة فى المتحف البريطانى .
** وهناك أحدث من هذا وأروع وهى لفائف وادى القمران وأنا لا أتكلم عنها ولكن سأذكر كاتب إسلامى يتكلم عنها وهو الأستاذ عباس محمود العقاد وأظن أنه كاتب مشهود كتب فى كتاب الهلال فى عدد ديسمبر سنة 1959 بعنوان : كنوز وادى القمران : إن هذه اللفائف الأثرية اكتشفت فى كهوف وادى القمران بشرق الأردن وهى لفائف من 2000 سنة أى قبل الإسلام ما يزيد عن ستة قرون وتبين بعد تهيئة اللفائف المكشوفة للإطلاع فتبين ما تحويه من نسخة كاملة من سفر إشعياء وعدة كتب من الأسفار الأخرى وأنه لا توجد بينها وبين الكتب الموجودة بين أيدينا الآن أى اختلاف ولا تبديل فعباس العقاد الذى كتب عبقرية محمد وعبقرية المسيح هو الذى شهد .. وهذا عن شهادة الآثار .
http://www.anbawissa.org/vb/showthread.php?t=34086
http://www.anbawissa.org/vb/showthread.php?t=23504
http://st-takla.org/FAQ-Questions-VS-Answers/01-Questions-Related-to-The-Holy-Bible__Al-Ketab-Al-Mokaddas/004-Distortion-of-the-Holy-Bible.html
http://www.thegrace.org/magazine/issue57/a_mawd.htm
http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-021-Sts-Church-Sidi-Beshr/001-Al-Ketab-Al-Mokaddas-Hal-Yo3kal-Ta7rifo/Distortion-of-the-Holy-Bible-Is-It-Possible__00-index.html
http://www.2shared.com/file/2909188/.../________.htm‏
22‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة abomosa2000 (Abo Mosa).
20 من 29
إن السؤال الذى يعرضه النصارى هو أين وكيف ومتي ولماذا حرف الكتاب المقدس ؟؟
وإن شاء الله هذا هوالرد على هذا الكلام فى أربع جهات وهم :-
1-- الكتاب محرف بين أيدينا فلا يهمنا من ومتى وهذا الكلام الذي لا يفيد.
2- النسخ الأصلية ضائعة فكيف نحكم علي الذي معنا بالصحة ؟
3- عصور الإضطهاد في ثلاث القرون الأولي ساعدت علي سهولة التحريف في هذا الوقت .
4- ليس بين أيدينا الآن أي مخطوطة للعهد الجديد ترجع إلي ما قبل القرن الرابع فكل ما بين أيدينا الآن تقريباً يرجع إلي وقت مجمع نيقية تجمع للنصاري في عام 325 ميلاديا لتقليل عدد الاناجيل الموجودة وقد عقده الملك قسطنطين وكان ملك للرومان وقد جمع فيه ثلاثمائه من علماء النصاري ليختاروا بعض الأناجيل من عشرات الأناجيل التي كانت موجوده في هذا الوقت!!
أما عن طريقة اختيار هذه الاناجيل فلها العجب...فقد اختاروا أربعة اناجيل من بين هذا الكم الهائل من الأناجيل بطريقة مبكية ... تسمي طاولة العشاء المقدس حيث وضعوا كل الأناجيل الموجوده تحت طاولة وقالوا بأن الاناجيل التي ستصعد فوق الطاولة هي التي سيعترف بها واما باقي الاناجيل فقد أمر الملك بحرقها وبقتل من يؤمن بها!!!!!
وأصبحت الأناجيل المعترف بها لدي النصاري هم اربعة اناجيل.. متي ومرقس ولوقا ويوحنا
*أما متي...فلم يدرك عيسي ولم يراه إلا في العام الذي رفع فيه عيسي عليه السلام وبعد رفع عيسي عليه السلام كتب متي إنجيله ..ويقول ول ديورانت(في كتاب قصة الحضارة) إن هذا الإنجيل لا ينسب لمتي ولكن ينسب لاتباع متي الذين كتبوه في الفتره ما بين عامي 85-90 ونسبوه لمتي كي يثقوا الناس بهذا الإنجيل ويقول الكاهن جيمس كلسن إن الجزء الذي ألفه متي ضاع في زمانه وأن الجزء الموجود الأن لم يصرح متي بأنه هو الذي ألفه!!!
*وأما مرقس...فلم يدرك المسيح ولم يراه قط وقد دخل في دين النصاري بعد رفع عيسي عليه السلام وقد تنصر علي يد بترويقول عالم اللهوت كينغيرد أنه بعد إنتشار الكتابات المتقاربه لمتي ولوقا و مرقس استنتج العلماء نتيجه هامه عن مرقس أنه كان ياخذ موارده من اليمين والشمال من الأناجيل الاخري!!!
*وأما لوقا...فلم يدرك المسيح ولم يراه قط ولكن تنصر بعد رفع عيسي عليه السلام وقد تنصر علي يد بولس اليهودي الذي هو أيضا لم يدرك المسيح ولم يراه قط وكان من أكبر أعداء النصاري وتنصر علي يد أنانيا وقد ذكر لوقا قصة مكذوبة عن بوليس أنه كان يسير ذات يوم فسمع صوت يخرج من ضوء كضوء الشمس ويقول له لما تضرني؟ فقال له بوليس من أنت أيها السيد فقال له أنا المسيح قال له بوليس وكيف ضررتك وأنا لم اراك قال له إن ضررت أمتي فقد ضررتني ارفع يدك عن مضرت أمتي الي اخر هذه القصة المكذوبه التي ذكرها لوقا في أعمال الرسل وبعد ذكر هذه القصه بدأ عند النصاري إعتقاد أن عيسي إلاه وانه ليس

نبي!!! عليه السلام!!
وفي إنجيله نري أنه يروي عن آخرين حيث أنه لم يكن من الشاهدين ويقول موريس بوكاي إن الإنجيلين كانوا ينسبون الي المسيح مايرون أنه مناسب إلي رؤياهم الشخصية!!
*أما يوحنا...وهذا الإنجيل يري فيه غالبية النصاري المكانة الخاصة عندهم وذلك لانهم يعتقدون أن يوحنا الحواري هو الذي كتبه ولكن العلماء والمحققين قد برؤا يوحنا من كتابة هذا الإنجيل كما أنه لا يوجد أي سند متواتر يثبت نقل هذا الإنجيل عن يوحنا..فقد أعلنت دائرة المعارف البريطانية تصريحا إشترك فيه خمسمائة من علماء النصاري الذين لا يعقل تواطئهم علي الكذب في دينهم أعلنوا(أما انجيل يوحنا فلا مرية ولا شك كتاب مزور أراد صاحبه به مضاة من الحواريين بعضهما لبعض وهما يوحنا ومتي وقد إدعي هذا الكاتب المزور في متن الكتاب أنه الحواري الذي يحبه عيسي فاخذت الكنيسة هذه الجملة علي علتها وجزمت بأن الكاتب هو يوحنا يقينا ,ولا يخرج هذا الكتاب عن أنه مثل بعض كتب التوراة التي لا رابط بينها وبين من نسبت اليه)!!وفي القرن الثاني الميلادي أنكر جماعة نسبة هذا الانجيل الي يوحنا الحواري .، ولم ينكر ذلك عليهم شخصية لها ثقلها العلمي ألا وهو أرينيوس تلميذ بوليكارب الذي كان تلميذا ليوحنا الحواري!!
5- أولاً هل يهمنا أن نعرف هذا السؤال ؟نفترض أن شخصاً ما ماشياً في الطريق فوجد رجلاً مقتولاً .. هل يقول أن الشخص غير مقتول حتى يعرف متى وكيف ومن ولماذا قٌتل أم أنهٌ مقتول ولكن لا نعرف من فعل هذا بالطبع هو مقتولاً ولكن نبحث عن من فعل ذلك
وهذا الكلام يرد على علماء النصارى الذين يسألون هذا السؤال الساخر .. الذى يدل على وقوع النصارى ومثل ما بيقولوا فى المثل ( الغرقان بيتعلق فى قشاية ) ,.. فنحن لا يهمنا نهائياً أن نعرف من حرفه وإنما الحجة والدليل هو الذى يثبت تحريف الكتاب المقدس ..
ثانياً إن ضياع النسخ الأصلية أكبر دليل على تحريف الكتاب المقدس ولا يوجد عالم نصرانى واحد يقول أن هناك مخطوطات أصلية ومن علماء النصرانية الذين يشهدون بضياع النسخ الأصلية كتاب ( مخطوطات الكتاب المقدس بلغاته الأصلية )للشماس الدكتور / إميل ماهر إسحاق أستاذ العهد القديم واللاهوت بالكلية الإكليريكية واللغة القبطية بمعهد اللغة القبطية بالقاهرةيشهد بضياع النسخ الأصلية للكتاب المقدس بل وإنه لا توجد مخطوطة واحدة ولا قصة صغيرة من أي سفر للعهدين بخط يد الكاتب..راجع الكتاب صفحة أعلي الصفحة رقم (19) ويكمل في (20) وتحت عنوان ( أسباب تنوع القراءات في المخطوطات الكتابية

وإليك موقع بيت الله الذي يعترف بنفس كلام القس بضياع النسخ الأصلية ووجود إختلافات بين المخطوطات القديمة وبين النسخ من الناسخ مقصودة او غير مقصودة
http://www.baytalla h.com/insp/ insp5.html
وأيضاً دائرة المعارف الكتابية حرف ( م ) تحت عنوان (مخطوطات العهد الجديد) وهذا ليس كلام الغرب بل الذى قام بتحريرها مجموعة من الدكاترة والقساوسة وهمالدكتور القس منيس عبد النور _ الدكتور القس صمؤيل حبيب _ دكتور القس فايز فارس _ الدكتور جوزيف صابر _ والمحرر المسئول وليم وهبة بباوى وتقول وتبرهن على ضياع النسخ الأصلية للكتاب المقدسراجع دائرة المعارف الكتابية البريطانية حرف(م) تحت عنوان (مخطوطات العهد الجديد)
فالنسخ الأصلية للكتاب المقدس ضائعة ولا نعرف أين هى ولذا عندما يقال إن الإنجيل محرف تكون مثل هذه الأسئلة..متي وكيف ولن أرد عليك السؤال وأقول لك متي وأين وكيف ولماذا ضاعت النسخ الأصلية ؟؟؟
ولكنى إن شاء الله تعالى سأرد
إن الكتاب المقدس قد حرف قبل الإسلام فى حوالى سنة 68 إلى سنة 313 ميلادياً فإن هذا الوقت قد مر بعصور الشهداء الذى كان لا يمكن لنصرانى أن يقرأ كلمة من أى كتاب نصرانى أمام الملأ وإلا قد قُتل بل وعلماء النصارى جميعهم قد قتلوا فى هذه العصور الدموية .. وإحراق كتب النصارى وقتل علماؤهم قادر على أن يحٌرف الكتاب المقدس تماماً .. فإن الكتاب المقدس قد مر بعصور فى القرون الثلاثة الأولى وسنذكرها الآن
هذه العصور التى حرف فيها الكتاب المقدس وهذا الكلام منقول من كتاب تأريخ المسيحية لذا هسترى صفحة رقم 95,94
الأول : في عهد السلطان نيرون سنة 64م , وكان مشهوراً بالظلم والقسوة , حتى أنه أحرق مدينة روما وألقى تبعة ذلك على النصارى فاضطهدهم بعنف , وكان الإقرار بالنصرانية يعد ذنب وجُرم عظيم , فقتل بطرس وزوجته وأناساً كثيرين , وكان هذا القتل في العاصمة وفي سائر الولايات مستمراً إلى نهاية حياة هذا السلطان الملعون الهالك سنة 68 م .
الثاني : في عهد السلطان دومشيان ( دوميتيانوس ) , والذي صار إمبراطور روما عام 81م , ( وهو أخو تيطس الذي ذبح اليهود سنة 70م ) وكان طاغية جباراً , وعدواً للنصارى مثل نيرون , فأجلى يوحنا الحواري , وأمر بالقتل العام , وأسرف في القتل وفي قتل الكبراء ومصادرة أموالهم وحرق دورهم وكتبهم , ونكل بالنصارى تنكيلاً عظيماً فاق ما فعله أسلافه , وكاد أن يستأصل النصرانية , وبقى الحال هكذا إلى أن قُتِل الملعون سنة 96م .
الثالث : في عهد السلطان تراجان ( ترايانوس ) الذي صار إمبراطور روما عام 98م فقد بدأ اضطهاده العنيف للنصارى سنة 101م , واشتد جداً سنة 108م , حيث أمر بقتل كل من بقى من ذرية داوود , فقام الضباط بالتفتيش , وبقتل كل من وجدوه منهم , وأعدم كثيرين من الأساقفة بالصلب أو بالضرب أو بالاغراق في البحر مع سلب أموالهم وحرق دورهم , وبقى الحال هكذا طيلة حياته إلى أن فجأه الموت فهلك سنة 117م .
الرابع : في عهد السلطان مرقس أنتيونينس ( أنطيونينوس ماركوس ) , الذي صار إمبراطور روما عام 161م , وكان فيلسوفاً رواقياً ووثنياً متعصباً , بدأ اضطهاده للنصارى منذ صار إمبراطوراً عام 161م , ولمدة تزيد على عشر سنين أباد فيها الأخضر واليابس حتى بلغ القتل العام شرقاً وغرباً , وكان يطلب من الأساقفة أن يكونوا من جملة سدنة الأوثان ( أي خدام الأوثان التي كان يعبدها ) ومن رفض منهم يجلسونه على كرسي حديد تحته نار , ثم يمزق لحمه بكلاليب من حديد .

حديد .
والخامس : في عهد السلطان سويرس ( سيفيروس ) , الذي صار امبراطور روما عام 193م , وابتدأ اضطهاده للنصارى عام 202م , فأمر بالقتل في كل ناحية , وكان القتل أشده على مصر وقرطاجه وفرنسا حيث الألوف في غاية الشدة ولم يبقي طفل ولا شاب ولا رجل ولا إمرأة ولا شيخ وإغتنم الدور والأموال , فظن النصارى أن هذا الزمان هو زمان الدجال .
السادس : في عهد السلطان مكسيمن ( ماكسيمينيوس ) , والذي صار امبراطور روما سنة 235 م فأحيا رسوم الوثنية وعباداتها , وبدأ اضطهاده للنصارى عام 237م فأصدر أمره بقتل جميع العلماء , لأنه ظن أنه إذا قتل العلماء جعل العوام مطيعين له في غاية السهولة , ثم أمر بقتل كل نصراني بلا فحص ولا محاكمة , فكثيراً ما كان يُطرح منهم في جب ( بئر ) واحد خمسون او ستون قتيلاً معاً , ثم هم بقتل جميع سكان روما , فقتله أحد الجند سنة 238م .
7. السابع : في عهد السلطان دي شس ( دنيس ) , ا لذي بدأ إضطهاده للنصارى سنة 253م , وقد أراد هذا السلطان استئصال الملة النصرانية , فأصدر أوامره بذلك إلى حكام الولايات , ونفذ الولاة أوامره بقسوة فبحثوا عن النصارى وقتلوهم في كل مكان بعد التعذيب الشديد , وكان ظلمه وقهره شديداً في مصر وأفريقيا وإيطاليا والمشرق ( آسيا الصغرى وبلاد الشام ) , حتى ارتد في زمنه كثيرون من النصرانية إلى الوثنية .
الكتاب المقدس ينص على إمكانية تحريفه : يتساءل بعض المسيحيين الذين يتجاهلون الشواهد والأدلة الدالة على تحريف كتابهم المقدس قائلين : عندما يعطى الله الإنسان كتابا من عنده فهل تظن أنه لا يستطيع المحافظة علية من عبث البشر ؟الجواب :بلا شك الله قادر على ان يحفظ كتابه، ولكن علينا ألا ننسى أيضاً بأن حفظ الكتب السابقة كان موكولاً إلى البشر اختباراً وامتحاناً وتكليفاً، والتكليف عرضة لأن يطاع أو يعصى من قبل المكلفين، وإليكم الأدلة من كتابكم المقدس على هذا : جاء في سفر التثنية [ 4 : 2 ] قول الرب :" لا تَزِيدُوا عَلى الكَلامِ الذِي أَنَا أُوصِيكُمْ بِهِ وَلا تُنَقِّصُوا مِنْهُ لِتَحْفَظُوا وَصَايَا الرَّبِّ إِلهِكُمُ التِي أَنَا أُوصِيكُمْ بِهَا ". [ ترجمة فاندايك ]وجاء في سفر التثنية [ 12 : 32 ] قول الرب :" كُلُّ الكَلامِ الذِي أُوصِيكُمْ بِهِ احْرِصُوا لِتَعْمَلُوهُ. لا تَزِدْ عَليْهِ وَلا تُنَقِّصْ مِنْهُ ".وجاء في سفر الأمثال [ 30 : 5 _ 6 ] : " كُلُّ كَلِمَةٍ مِنَ اللَّهِ نَقِيَّةٌ. تُرْسٌ هُوَ لِلْمُحْتَمِينَ بِهِ. لا تَزِدْ عَلَى كَلِمَاتِهِ لِئَلاَّ يُوَبِّخَكَ فَتُكَذَّبَ ". وفي ختام الأسفار المقدسة، نقرأ هذا التحذير الشديد : " لأَنِّي أَشْهَدُ لِكُلِّ مَنْ يَسْمَعُ أَقْوَالَ نُبُوَّةِ هذا الكِتَابِ: إِنْ كَانَ أَحَدٌ يَزِيدُ عَلَى هذا يَزِيدُ اللّهُ عَلَيْهِ الضَّرَبَاتِ المَكْتُوبَةَ فِي هذا الكِتَابِ. وَإِنْ كَانَ أَحَدٌ يَحْذِفُ مِنْ أَقْوَالِ كِتَابِ هذهِ النُّبُوَّةِ يَحْذِفُ اللّهُ نَصِيبَهُ مِنْ سِفْرِ الحَيَاةِ، وَمِنَ المَدِينَةِ المُقَدَّسَةِ، وَمِنَ المَكْتُوبِ فِي هذا الكِتَابِ ".ان النصوص السابقة تحذر اليهود من ان يغيروا كلام الله سواء بالزياده او بالنقصان .. وهذا يعني ان التحريف أمر وارد خصوصاً وان الكاتب جعل

عقوبة من زاد شيئاً كذا وعقوبة من حذف شيئاً كذا .يقول الدكتور شريف حمدي موضحاً : ان أمر الله لهم بعدم تغيير الوصايا ( عدم تحريفها ) لهو اكبر دليل على ان هذا التحريف ممكن بل انه سيقع، كيف هذا ؟تعال نتصور الأمر ببساطه :لو أن الأمر مستحيل ، فلماذا ينهاهم الله عنه ؟أليس هذا عبثا وتضييعا للوقت ؟!!بمعنى لو أن البشر لا يمكنهم تحريف كلام الله ، فلماذا يحذرهم الله من تحريف الكلام ؟؟ هل فى أمر الله لبنى اسرائيل بعدم تغيير وصايا الله ، دليل على انها يستحيل ان تغير ؟ بالطبع لا .... لقد أمر الله بنى إسرائيل بوصايا كثيرة للغاية كقوله لهم : " لا يَكُنْ لَكَ الِهَةٌ اخْرَى أمامي. لا تَصْنَعْ لَكَ تِمْثَالا مَنْحُوتا ... " خروج 20 : 3 . فهل يعنى هذا الأمر أنهم لم يعبدوا غيره وأنهم لم يصنعوا تماثيل أو صور وأنهم لم يعبدوها أبدا ؟ التوراة مليئة بالأمثلة حول ارتداد بنى إسرائيل لعبادة البعل وغيرها من آلهة الوثنيين. يقول الله سبحانه وتعالى عن التوراة التي كانت شريعة موسى عليه السلام ، وشريعة الأنبياء من بعده حتى عيسى عليه السلام : (( إِنَّا أَنزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُواْ لِلَّذِينَ هَادُواْ وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُواْ مِن كِتَابِ اللّهِ وَكَانُواْ عَلَيْهِ شُهَدَاء فَلاَ تَخْشَوُاْ النَّاسَ وَاخْشَوْنِ وَلاَ تَشْتَرُواْ بِآيَاتِي ثَمَناً قَلِيلاً وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ )) [ قرآن -المائدة : 44 ]ومعنى ( استحفظوا ) : أي أمروا بحفظه ، فهناك حفظ ، وهناك استحفاظ .وإذا كان الأحبار والرهبان ممن جاء بعد لم يحفظوا ، بل بدلوا وحرفوا ، فليس معنى ذلك أن الله لم يقدر على حفظ كتابه _ حاشا وكلا _ ولكن المعنى : أن الله لم يتكفل بحفظه ، بل جعل اليهود أمناء عليه .ومن المعلوم أن هناك المئات من الرسل والأنبياء جاؤوا بعد نوح عليه السلام ولم يتكفل الرب بحفظ رسائلهم سواء كانت شفوية أو مكتوبة وإلا فأين هي؟ مثال ذلك : صحف إبراهيم التي ذكرت في القرآن الكريم فلا وجود لها اليوم .وأخيراً : لماذا نستكثر على اليهود التحريف وهم اليهود وما أدراك ما اليهود قتلوا الأنبياء بغير حق وصنعوا العجـــل وسجدوا له من دون الله وعبدوا الأصنام واستحلوا المحرمات وقذفوا العذراء الطاهرة مريم عليها السلام بتهمة الزنا وكفروا بالمسيح عليه السلام فهل نستكثر عليهم التحريف ؟؟؟
لقد أعلنت التوراة بكل وضوح أن اليهود سيفسدون ويقاومون الرب وكلامه ، وذلك كلام موسى في التوراة بعد أن أوصاهم بوضعها بجانب التابوت وفيه كذلك : " لأَنِّي أَنَا عَارِفٌ تَمَرُّدَكُمْ وَرِقَابَكُمُ الصُّلبَةَ. هُوَذَا وَأَنَا بَعْدُ حَيٌّ مَعَكُمُ اليَوْمَ قَدْ صِرْتُمْ تُقَاوِمُونَ الرَّبَّ فَكَمْ بِالحَرِيِّ بَعْدَ مَوْتِي! ". [ تثنية 31 : 27 ]!!
أما الرد على الزعم والقول ان الذي حرف اقوي من الله , تمكن منه وغلبه وقام بالتحريف.فهذا زعم غريب وقياس عجيب ليس أقل من إجابتهم على هذا الزعم عجبا!!!
عجبا للمسيح بين النصارى وإلى الله والد نسبوه
أسلموه إلى اليهود وقالوا أنهم بعد قتله صلبوه
فلئن كان ما يقولون حقا ويقينا أين كان أبوه؟؟
حين خلى ابنه رهين الأعادى أتراهم أرضوه أم أغضبوه!!
فلئن كان راضيا بمافعلوا فاحمدوهم لأنهم عذبوه
ولئن كان ساخطا فاتركوه واعبدوهم لأنهم غلبوه!!!
***

والان لمن لم يقتنع حتى الآن إليكم مزيد من النصوص و المقارنات:-
تقول دائره المعارف الامريكيه:" ان انجيل يوحنا الذي انتسب صوابا او خطا الي:التلميذ الذي كان يسوع يحبه يعتبر الانجيل المحبوب للكثيرين , بيد ان العلماء يجادلون فيه باعتباره جزءا من: مشكله يوحنا. و لهذا الجدل اسباب قويه منها :
اولا- يوجد ذلك التضارب الصارخ بينه وبين الاناجيل (الثلاثه) المتشابهه..فهذه الاخيره تسير حسب روايه مرقس للتسلسل التاريخي للاحداث , فتجعل منطقه الجليل هي المحل الرئيسي لرساله يسوع , بينما يقرر انجيل يوحنا ان ولايه اليهوديه كانت المركز الرئيسي .
ثانيا- و هناك مشكله الاصحاح الاخير (رقم 21) من الانجيل .
ان القاري العادي يستطيع ان يري ان الانجيل ينتهي بانسجام تام بانتهاء الاصحاح العشرين الذي يقول: واما هذه فقد كتبت لتؤمنوا ان يسوع هو المسيح ابن الله و لكي تكون لكم اذا امنتم حياه باسمه.ان هذا الاعلان يبين بوضوح الغرض الذي كتب من اجله هذا الكتاب (الانجيل). بعد ذلك ياتي الاصحاح(الاخير) الذى يخبرنا ان يسوع ظهر كرب اقيم من الاموات الى خمسة تلاميذ و اثنين اخرين غامضين و انه ارشدهم الى صيد السمك بمعجزة و انه قال لبطرس ارع خرافى ثم تاتى فقرة تشير الى استشهاد يوحنا 21 : 23 و كذلك تعليق مبهم يقول هذا هو التلميذ الذى جاء عن طريق الجماعة التى تشير الى نفسها بكلمة نحن نعلم !!
وللإستزادة يتم مراجعة هذا الرابط والذى به مفاجأة ألا وهى شهادة البابا شنودة نفسه على التحريف..
http://www.tanseerel.com/main/articles.aspx?article_no=2678

*****
ومع هذا كله فإن من سنتنا بل من صحيح إيماننا بالإسلام التعايش مع الجميع( لكم دينكم ولى دين) بروح التسامح والمواطنة ولكن فى حدود ما أمر به الله ورسوله صلى الله عليه وسلم والسقف عالى جدا وهذا واضح فى نشرى السابق قبول الآخر والحسنة بين السيئتين!!
6‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
21 من 29
ذكر البعض ان الكتب اما جميعها غير محرف او انها جميعاً محرفه ، لان الله هو من يحفظها فاما ان يحفظها جميعا اولا ؟

لقد ذكر الله في القران وتعهد بحفظ القران ؟ وهذا ما جعلني اوكد على ذلك .

فهل تعهد في التوراه والانجيل بذلك ؟ ارجواالاجابة والاشارة الى ذلك التعهد .

واذا فرضنا ان الله سبحانه وتعالى تعهد بحفظ القران ولم يتعهد بحفظ الانجيل ؟ فلماذا .

بغض النظر عن ان الانجيل او التوراه او غيرها قد تم تحريفه ام لا . (فلنفترض انهما غير محرفين) وانهم محفوظين مثل القران .
لكن الانجيل والتوراه كتب سابقة للقران .. وقد امرنا الله بها (كما هو في النسخ الموجوده حاليا) بانه سوف يأتي دين ونبي جديد .
وقد بشر بنبي اسمه احمد عليه الصلاةوالسلام . وامر باتباعه .
ان المسيحية واليهودية كانت لامم معينة ومحدده - وكل الديانات السابقة كانت تبشر بدين عالمي خاتم لجميع تلك الديانات واسم النبي الذي سوف يبعث ودلائل نبوته ( حتى لايدعي احد النبوة ) وهذه الدئل تم الاشارة اليها في الكتب السابقة ، بالاضافة الى دئل عقلية
فكما نعلم هناك الكثير من الناس ادعوا النبوة . فلماذا لم يتبعهم احد .(وهذا معروف في الانبياء الكاذبين ....وخصائصهم )

وبذلك فانه لو فرضنا ان النسخ السابقة كانت لامم محدده وليس عالمياً
وكذلك كانت تخص فترات وازمنة معينة .
كلها تشير الى نبي خاتم ودين عالمي خاتم للجميع .
ثم جاء الكتاب الاخير وهو القران (وهو محفوظ ومتعهد بحفظه - لانه سوف يكون الكتاب الخاتم الى يوم القيامه - ولا كتاب بعده )
وقد صرح الله بذلك نصا بالقران .

فلو وضع امامك ثلاث كتب او اصدارات من كتاب تعليمات او توجيهات من احد المدراء او حتى تعليمات .. وقال هذا البيان رقم 1 ، ثم تلاه ب 2
وكان يؤكد في كل واحد انه يوجد خطابات اخرى (لا بد من متابعتها )
ثم اصدر خطابا 3 وقال هذا اخر خطاب ولا يوجد بعده خطاب اخر بهذا الشان .وقد اجملت لكم كل ما اريد في الكتب السابقة .
فهنا انت تؤمن بكل الخطابات السابقة ، لكن من غير المعقول ان تاخذ بغير الاخير وتعمل به .

الخطاب الاخير يفيد  نصا انه (سوف يكون تعميما عاما لجميع الموظفين والعاملين ودستورا ملزما للعمل به من قبل الجميع " لذلك تم حفظ نسخ منه متطابقة (لكي لايتم التلاعب به وتغييره ) لانه لو تم تغييره وهو الاخير ، ولن يتم ارسال كتب اخرى والمدير الحالي سوف يذهب او يموت . و لن يأتي احد اخر يحق له وضع قرار اخر او تعديل الحالي . فكيف سوف يكتشف الناس انه تم التلاعب به .
اما الكتب السابقة لم يحرص على ذلك لانه يوجد كتب اخرى قادمه . تلغي ماسبق . فلا فائده من الحفظ او عدم الحفظ من التلاعب .
لانه لو حدث تلاعب فسوف يفضحها ويبينها في كتب لاحقه

اذا ما يهمنا هو اتباع ما امرنا الله به في الكتب السابقة وهو اتباع النبي الخاتم و الدين الاخير وهو دين الاسلام .؟ اليس كذلك .
7‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة شهيد الامين.
22 من 29
ذكر البعض ان الكتب اما جميعها غير محرف او انها جميعاً محرفه ، لان الله هو من يحفظها فاما ان يحفظها جميعا اولا ؟

لقد ذكر الله في القران وتعهد بحفظ القران ؟ وهذا ما جعلني اوكد على ذلك .

فهل تعهد في التوراه والانجيل بذلك ؟ ارجواالاجابة والاشارة الى ذلك التعهد .

واذا فرضنا ان الله سبحانه وتعالى تعهد بحفظ القران ولم يتعهد بحفظ الانجيل ؟ فلماذا .

بغض النظر عن ان الانجيل او التوراه او غيرها قد تم تحريفه ام لا . (فلنفترض انهما غير محرفين) وانهم محفوظين مثل القران .
لكن الانجيل والتوراه كتب سابقة للقران .. وقد امرنا الله بها (كما هو في النسخ الموجوده حاليا) بانه سوف يأتي دين ونبي جديد .
وقد بشر بنبي اسمه احمد عليه الصلاةوالسلام . وامر باتباعه .
ان المسيحية واليهودية كانت لامم معينة ومحدده - وكل الديانات السابقة كانت تبشر بدين عالمي خاتم لجميع تلك الديانات واسم النبي الذي سوف يبعث ودلائل نبوته ( حتى لايدعي احد النبوة ) وهذه الدئل تم الاشارة اليها في الكتب السابقة ، بالاضافة الى دئل عقلية
فكما نعلم هناك الكثير من الناس ادعوا النبوة . فلماذا لم يتبعهم احد .(وهذا معروف في الانبياء الكاذبين ....وخصائصهم )

وبذلك فانه لو فرضنا ان النسخ السابقة كانت لامم محدده وليس عالمياً
وكذلك كانت تخص فترات وازمنة معينة .
كلها تشير الى نبي خاتم ودين عالمي خاتم للجميع .
ثم جاء الكتاب الاخير وهو القران (وهو محفوظ ومتعهد بحفظه - لانه سوف يكون الكتاب الخاتم الى يوم القيامه - ولا كتاب بعده )
وقد صرح الله بذلك نصا بالقران .

فلو وضع امامك ثلاث كتب او اصدارات من كتاب تعليمات او توجيهات من احد المدراء او حتى تعليمات .. وقال هذا البيان رقم 1 ، ثم تلاه ب 2
وكان يؤكد في كل واحد انه يوجد خطابات اخرى (لا بد من متابعتها )
ثم اصدر خطابا 3 وقال هذا اخر خطاب ولا يوجد بعده خطاب اخر بهذا الشان .وقد اجملت لكم كل ما اريد في الكتب السابقة .
فهنا انت تؤمن بكل الخطابات السابقة ، لكن من غير المعقول ان تاخذ بغير الاخير وتعمل به .

الخطاب الاخير يفيد  نصا انه (سوف يكون تعميما عاما لجميع الموظفين والعاملين ودستورا ملزما للعمل به من قبل الجميع " لذلك تم حفظ نسخ منه متطابقة (لكي لايتم التلاعب به وتغييره ) لانه لو تم تغييره وهو الاخير ، ولن يتم ارسال كتب اخرى والمدير الحالي سوف يذهب او يموت . و لن يأتي احد اخر يحق له وضع قرار اخر او تعديل الحالي . فكيف سوف يكتشف الناس انه تم التلاعب به .
اما الكتب السابقة لم يحرص على ذلك لانه يوجد كتب اخرى قادمه . تلغي ماسبق . فلا فائده من الحفظ او عدم الحفظ من التلاعب .
لانه لو حدث تلاعب فسوف يفضحها ويبينها في كتب لاحقه

اذا ما يهمنا هو اتباع ما امرنا الله به في الكتب السابقة وهو اتباع النبي الخاتم و الدين الاخير وهو دين الاسلام .؟ اليس كذلك .
7‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة شهيد الامين.
23 من 29
الدليل ان الانجيل نفسه لم يكتبه عيسى عليه السلام بل كتبه اتباع له لم يعيشوا معه بل اتوا بعد رفعه للسماء ......وكتب بعد سنوات عديدة من وفاة عيسى عليه السلام.....ايضا وجود اربع اناجيل مختلفة في المعلومات عن بعضها البعض......ووجود معلومات متناقضة في الانجيل نفسه.......بينما القران كتب وقت نزوله على سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام ومن على لسانه وليس على يد اتباع له بعد وفاته وهو قران واحد من يوم كتابته الى يومنا هذا لم يتغير ولم يتبدل ......ويشهد القران بأن التوراة والانجيل من عند الله ولكنه ايضا يشهد بتزويرهم
في فول الله تعالى( من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه) [المائدة: 13]. وقوله تعالى: ( ومن الذين هادوا سماعون للكذب سماعون لقوم ءاخرين لم يأتوك يحرفون الكلم من بعد مواضعه ) [المائدة : 41]
{يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لاَ تَغْلُواْ فِي دِينِكُمْ وَلاَ تَقُولُواْ عَلَى اللّهِ إِلاَّ الْحَقِّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِّنْهُ فَآمِنُواْ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَلاَ تَقُولُواْ ثَلاَثَةٌ انتَهُواْ خَيْراً لَّكُمْ إِنَّمَا اللّهُ إِلَـهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَن يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَات وَمَا فِي الأَرْضِ وَكَفَى بِاللّهِ وَكِيلاً }النساء171
وفيه ايضا ايضاح لحقيقة سيدنا عيسى فيقول الله تعالى{وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَـكِن شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُواْ فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِّنْهُ مَا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلاَّ اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِيناً }النساء157
{وَإِذْ قَالَ اللّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنتَ قُلتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَـهَيْنِ مِن دُونِ اللّهِ قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ إِن كُنتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلاَ أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ إِنَّكَ أَنتَ عَلاَّمُ الْغُيُوبِ }المائدة116
{وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُم مُّصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّراً بِرَسُولٍ يَأْتِي مِن بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءهُم بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُّبِينٌ }الصف6
فاذا كنتم مؤمنين بان القران هو كتاب من عند الله كما هو الانجيل والتوراة فيجب عليكم تصديق ما اتى في القران قال تعالى: ( وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإسلام دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ) [آل عمران:85]وقال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ آمِنُوا بِمَا نَزَّلْنَا مُصَدِّقاً لِمَا مَعَكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ نَطْمِسَ وُجُوهاً فَنَرُدَّهَا عَلَى أَدْبَارِهَا أَوْ نَلْعَنَهُمْ كَمَا لَعَنَّا أَصْحَابَ السَّبْتِ وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ مَفْعُولاً) [النساء:47] وقال تعالى: (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإسلام دِيناً) [المائدة: من الآية3] وغير ذلك من الآيات التي تدل على أن الله تعالى لا يقبل غير هذا الدين من أحد مهما كان، وأن الله دعا أهل الكتاب إلى ذلك........فقفوا مع انفسكم وابحثوا بحيادية عن دين الله الحق وابحثوا في الاسلام والقران وربنا يهدينا ويهديكم الى الطريق المستقيم
9‏/4‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
24 من 29
عابد الخشبة شريف ماهر ماكينة للكوبي و البيست و لا يفهم شئ من الذي كتبه

على اي حال يا عابد الخشبة انا ايضا استطيع ان انقل و لن تستطيع ان ترد

تفضل مثلا :

طرائف الكتاب المكدس :

الخرة / البراز / البول


سِفْرُ حِزْقِيَالَ
اَلأَصْحَاحُ الرَّابِعُ


12وَتَأْكُلُ كَعْكاً مِنَ الشَّعِيرِ. عَلَى الْخُرْءِ الَّذِي يَخْرُجُ مِنَ الإِنْسَانِ تَخْبِزُهُ أَمَامَ عُيُونِهِمْ". 13وَقَالَ الرَّبُّ: "هَكَذَا يَأْكُلُ بَنُو إِسْرَائِيلَ خُبْزَهُمُ النَّجِسَ بَيْنَ الأُمَمِ الَّذِينَ أَطْرُدُهُمْ إِلَيْهِمْ". 14فَقُلْتُ: "آهِ يَا سَيِّدُ الرَّبُّ, هَا نَفْسِي لَمْ تَتَنَجَّسْ. وَمِنْ صِبَايَ إِلَى الآنَ لَمْ آكُلْ مِيتَةً أَوْ فَرِيسَةً, وَلاَ دَخَلَ فَمِي لَحْمٌ نَجِسٌ". 15فَقَالَ لِي: "اُنْظُرْ. قَدْ جَعَلْتُ لَكَ خِثْيَ الْبَقَرِ بَدَلَ خُرْءِ الإِنْسَانِ فَتَصْنَعُ خُبْزَكَ عَلَيْهِ".

الرجل كان يأكل خبز على خرة الإنسان , فأصلح له الرب طعامه , وجعل له روث الأبقار بدلا من خرة الإنسان !!!




سِفْرُ إِشَعْيَاءَ
اَلأَصْحَاحُ السَّادِسُ وَالثَّلاَثُونَ


12فَقَالَ رَبْشَاقَى: "هَلْ إِلَى سَيِّدِكَ وَإِلَيْكَ أَرْسَلَنِي سَيِّدِي لأَتَكَلَّمَ بِهَذَا الْكَلاَم؟ أَلَيْسَ إِلَى الرِّجَالِ الْجَالِسِينَ عَلَى السُّورِ لِيَأْكُلُوا عَذِرَتَهُمْ وَيَشْرَبُوا بَوْلَهُمْ مَعَكُمْ؟".


حوار الحمير



سِفْرُ العَدَدِ
اَلأَصْحَاحُ الثَّانِي وَالعِشْرُونَ


22فَحَمِيَ غَضَبُ اللهِ لأَنَّهُ مُنْطَلِقٌ وَوَقَفَ مَلاكُ الرَّبِّ فِي الطَّرِيقِ لِيُقَاوِمَهُ وَهُوَ رَاكِبٌ عَلى أَتَانِهِ وَغُلامَاهُ مَعَهُ. 23فَأَبْصَرَتِ الأَتَانُ مَلاكَ الرَّبِّ وَاقِفاً فِي الطَّرِيقِ وَسَيْفُهُ مَسْلُولٌ فِي يَدِهِ فَمَالتِ الأَتَانُ عَنِ الطَّرِيقِ وَمَشَتْ فِي الحَقْلِ. فَضَرَبَ بَلعَامُ الأَتَانَ لِيَرُدَّهَا إِلى الطَّرِيقِ. 24ثُمَّ وَقَفَ مَلاكُ الرَّبِّ فِي خَنْدَقٍ لِلكُرُومِ لهُ حَائِطٌ مِنْ هُنَا وَحَائِطٌ مِنْ هُنَاكَ. 25فَلمَّا أَبْصَرَتِ الأَتَانُ مَلاكَ الرَّبِّ زَحَمَتِ الحَائِطَ وَضَغَطَتْ رِجْل بَلعَامَ بِالحَائِطِ فَضَرَبَهَا أَيْضاً. 26ثُمَّ اجْتَازَ مَلاكُ الرَّبِّ أَيْضاً وَوَقَفَ فِي مَكَانٍ ضَيِّقٍ حَيْثُ ليْسَ سَبِيلٌ لِلنُّكُوبِ يَمِيناً أَوْ شِمَالاً. 27فَلمَّا أَبْصَرَتِ الأَتَانُ مَلاكَ الرَّبِّ رَبَضَتْ تَحْتَ بَلعَامَ. فَحَمِيَ غَضَبُ بَلعَامَ وَضَرَبَ الأَتَانَ بِالقَضِيبِ. 28فَفَتَحَ الرَّبُّ فَمَ الأَتَانِ فَقَالتْ لِبَلعَامَ: "مَاذَا صَنَعْتُ بِكَ حَتَّى ضَرَبْتَنِي الآنَ ثَلاثَ دَفَعَاتٍ؟" 29فَقَال بَلعَامُ لِلأَتَانِ: "لأَنَّكِ ازْدَرَيْتِ بِي. لوْ كَانَ فِي يَدِي سَيْفٌ لكُنْتُ الآنَ قَدْ قَتَلتُكِ". 30فَقَالتِ الأَتَانُ لِبَلعَامَ: "أَلسْتُ أَنَا أَتَانَكَ التِي رَكِبْتَ عَليْهَا مُنْذُ وُجُودِكَ إِلى هَذَا اليَوْمِ؟ هَل تَعَوَّدْتُ أَنْ أَفْعَل بِكَ هَكَذَا؟" فَقَال: "لا". 31


حوار الأشجار


سِفْرُ الْقُضَاةِ
اَلأَصْحَاحُ التَّاسِعُ


8مَرَّةً ذَهَبَتِ الأَشْجَارُ لِتَمْسَحَ عَلَيْهَا مَلِكاً. فَقَالَتْ لِلّزَيْتُونَةِ: امْلِكِي عَلَيْنَا. 9فَقَالَتْ لَهَا الّزَيْتُونَةُ: أَأَتْرُكُ دُهْنِي الَّذِي بِهِ يُكَرِّمُونَ بِيَ اللَّهَ وَالنَّاسَ, وَأَذْهَبُ لأَمْلِكَ عَلَى الأَشْجَارِ؟ 10ثُمَّ قَالَتِ الأَشْجَارُ لِلتِّينَةِ: تَعَالَيْ أَنْتِ وَامْلِكِي عَلَيْنَا. 11فَقَالَتْ لَهَا التِّينَةُ: أَأَتْرُكُ حَلاَوَتِي وَثَمَرِي الطَّيِّبَ وَأَذْهَبُ لأَمْلِكَ عَلَى الأَشْجَارِ؟ 12فَقَالَتِ الأَشْجَارُ لِلْكَرْمَةِ: تَعَالَيْ أَنْتِ وَامْلِكِي عَلَيْنَا. 13فَقَالَتْ لَهَا الْكَرْمَةُ: أَأَتْرُكُ مِسْطَارِي الَّذِي يُفَرِّحُ اللَّهَ وَالنَّاسَ وَأَذْهَبُ لأَمْلِكَ عَلَى الأَشْجَارِ؟ 14ثُمَّ قَالَتْ جَمِيعُ الأَشْجَارِ لِلْعَوْسَجِ: تَعَالَ أَنْتَ وَامْلِكْ عَلَيْنَا. 15فَقَالَ الْعَوْسَجُ لِلأَشْجَارِ: إِنْ كُنْتُمْ بِالْحَقِّ تَمْسَحُونَنِي عَلَيْكُمْ مَلِكاً فَتَعَالُوا وَاحْتَمُوا تَحْتَ ظِلِّي. وَإِلاَّ فَتَخْرُجَ نَارٌ مِنَ الْعَوْسَجِ وَتَأْكُلَ أَرْزَ لُبْنَانَ!


في حاجة في الدنيا اسمها "تنين" ؟



رُؤْيَا يُوحَنَّا اللاَّهُوتِيِّ
اَلأَصْحَاحُ الثَّانِي عَشَرَ


3وَظَهَرَتْ آيَةٌ أُخْرَى فِي السَّمَاءِ: هُوَذَا تِنِّينٌ عَظِيمٌ أَحْمَرُ لَهُ سَبْعَةُ رُؤُوسٍ وَعَشَرَةُ قُرُونٍ، وَعَلَى رُؤُوسِهِ سَبْعَةُ تِيجَانٍ. 4وَذَنَبُهُ يَجُرُّ ثُلْثَ نُجُومِ السَّمَاءِ فَطَرَحَهَا إِلَى الأَرْضِ. وَالتِّنِّينُ وَقَفَ أَمَامَ الْمَرْأَةِ الْعَتِيدَةِ أَنْ تَلِدَ حَتَّى يَبْتَلِعَ وَلَدَهَا مَتَى وَلَدَتْ.


الناس بتاكل عيالها



سِفْرُ الْمُلُوكِ الثَّانِي
اَلأَصْحَاحُ السَّادِسُ


28ثُمَّ قَالَ لَهَا الْمَلِكُ: [مَا لَكِ؟] فَقَالَتْ: [هَذِهِ الْمَرْأَةُ قَالَتْ لِي: هَاتِي ابْنَكِ فَنَأْكُلَهُ الْيَوْمَ ثُمَّ نَأْكُلَ ابْنِي غَداً. 29فَسَلَقْنَا ابْنِي وَأَكَلْنَاهُ. ثُمَّ قُلْتُ لَهَا فِي الْيَوْمِ الآخَرِ: هَاتِي ابْنَكِ فَنَأْكُلَهُ فَخَبَّأَتِ ابْنَهَا].



سِفْرُ التَّثْنِيَةِ
اَلأَصْحَاحُ الثَّامِنُ وَالعِشْرُونَ


53فَتَأْكُلُ ثَمَرَةَ بَطْنِكَ لحْمَ بَنِيكَ وَبَنَاتِكَ الذِينَ أَعْطَاكَ الرَّبُّ إِلهُكَ فِي الحِصَارِ وَالضِّيقَةِ التِي يُضَايِقُكَ بِهَا عَدُوُّكَ.

57بِمَشِيمَتِهَا الخَارِجَةِ مِنْ بَيْنِ رِجْليْهَا وَبِأَوْلادِهَا الذِينَ تَلِدُهُمْ لأَنَّهَا تَأْكُلُهُمْ سِرّاً فِي عَوَزِ كُلِّ شَيْءٍ فِي الحِصَارِ وَالضِّيقَةِ التِي يُضَايِقُكَ بِهَا عَدُوُّكَ فِي أَبْوَابِكَ.


الكتاب المقدس يستشهد بكتب غير موجودة



سِفْرُ العَدَدِ
اَلأَصْحَاحُ الحَادِي وَالعِشْرُونَ


14لِذَلِكَ يُقَالُ فِي كِتَابِ "حُرُوبِ الرَّبِّ": "وَاهِبٌ فِي سُوفَةَ وَأَوْدِيَةِ أَرْنُونَ


سِفْرُ يَشُوعَ
اَلأَصْحَاحُ الْعَاشِرُ

13 فَدَامَتِ الشَّمْسُ وَوَقَفَ الْقَمَرُ حَتَّى انْتَقَمَ الشَّعْبُ مِنْ أَعْدَائِهِ. أَلَيْسَ هَذَا مَكْتُوباً فِي سِفْرِ يَاشَرَ؟ فَوَقَفَتِ الشَّمْسُ فِي كَبِدِ السَّمَاءِ وَلَمْ تَعْجَلْ لِلْغُرُوبِ نَحْوَ يَوْمٍ كَامِلٍ.


سِفْرُ الْمُلُوكِ الأَوَّلُ
اَلأَصْحَاحُ الْحَادِي عَشَرَ


41وَبَقِيَّةُ أُمُورِ سُلَيْمَانَ وَكُلُّ مَا صَنَعَ وَحِكْمَتُهُ هِيَ مَكْتُوبَةٌ فِي سِفْرِ أُمُورِ سُلَيْمَانَ



سِفْرُ أَخْبَارِ الأَيَّامِ الأَوَّلُ
اَلأَصْحَاحُ التَّاسِعُ وَالْعِشْرُونَ


29وَأُمُورُ دَاوُدَ الْمَلِكِ الأُولَى وَالأَخِيرَةُ مَكْتُوبَةٌ فِي سِفْرِ أَخْبَارِ صَمُوئِيلَ الرَّائِي, وَأَخْبَارِ نَاثَانَ النَّبِيِّ, وَأَخْبَارِ جَادَ الرَّائِي,




سِفْرُ أَخْبَارِ الأَيَّامِ الثَّانِي
اَلأَصْحَاحُ التَّاسِعُ


29 وَبَقِيَّةُ أُمُورِ سُلَيْمَانَ الأُولَى وَالأَخِيرَةِ مَكْتُوبَةٌ فِي أَخْبَارِ نَاثَانَ النَّبِيِّ وَفِي نُبُوَّةِ أَخِيَّا الشِّيلُونِيِّ وَفِي رُؤَى يَعْدُو الرَّائِي عَلَى يَرُبْعَامَ بْنِ نَبَاطَ.



سادية داود


سِفْرُ صَمُوئِيلَ الثَّانِي
اَلأَصْحَاحُ الرَّابِعُ


12وَأَمَرَ دَاوُدُ الْغِلْمَانَ فَقَتَلُوهُمَا، وَقَطَعُوا أَيْدِيَهُمَا وَأَرْجُلَهُمَا وَعَلَّقُوهُمَا عَلَى الْبِرْكَةِ فِي حَبْرُونَ. وَأَمَّا رَأْسُ إِيشْبُوشَثَ فَأَخَذُوهُ وَدَفَنُوهُ فِي قَبْرِ أَبْنَيْرَ فِي حَبْرُونَ.




المخصي


سِفْرُ التَّثْنِيَةِ
اَلأَصْحَاحُ الثَّالِثُ وَالعِشْرُونَ



1"لا يَدْخُل مَخْصِيٌّ بِالرَّضِّ أَوْ مَجْبُوبٌ فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ.

طيب و المخصي ذنبه إيه ؟

الحلقة الثامنة بشرطه
إخصي نفسك , تدخل الجنة


إِنْجِيلُ اَلْمَسِيحِ حَسَبَ اَلْبَشِيرِ مَتَّى
اَلأَصْحَاحُ اَلتَّاسِعُ عَشَرَ


12لأَنَّهُ يُوجَدُ خِصْيَانٌ وُلِدُوا هَكَذَا مِنْ بُطُونِ أُمَّهَاتِهِمْ وَيُوجَدُ خِصْيَانٌ خَصَاهُمُ اَلنَّاسُ وَيُوجَدُ خِصْيَانٌ خَصَوْا أَنْفُسَهُمْ لأَجْلِ مَلَكُوتِ اَلسَّمَاوَاتِ. مَنِ اَسْتَطَاعَ أَنْ يَقْبَلَ فَلْيَقْبَلْ".

لماذا تخصون أنفسكم من أجل ملكوت السماء ؟؟؟





المسيح يمتطي حمارين معاً !!!!


إِنْجِيلُ اَلْمَسِيحِ حَسَبَ اَلْبَشِيرِ مَتَّى
اَلأَصْحَاحُ اَلْحَادِي وَاَلْعِشْرُونَ


5"قُولُوا لاِبْنَةِ صِهْيَوْنَ: هُوَذَا مَلِكُكِ يَأْتِيكِ وَدِيعاً رَاكِباً عَلَى أَتَانٍ وَجَحْشٍ اَبْنِ أَتَانٍ". 6فَذَهَبَ اَلتِّلْمِيذَانِ وَفَعَلاَ كَمَا أَمَرَهُمَا يَسُوعُ 7وَأَتَيَا بِالأَتَانِ وَاَلْجَحْشِ وَوَضَعَا عَلَيْهِمَا ثِيَابَهُمَا فَجَلَسَ عَلَيْهِمَا.





الحمار ذنبه إيه ؟؟


سِفْرُ الْخُرُوجِ
اَلأَصْحَاحُ الثَّالِثُ عَشَرَ


13وَلَكِنَّ كُلَّ بِكْرِ حِمَارٍ تَفْدِيهِ بِشَاةٍ. وَإِنْ لَمْ تَفْدِهِ فَتَكْسِرُ عُنُقَهُ. وَكُلُّ بِكْرِ إِنْسَانٍ مِنْ أَوْلاَدِكَ تَفْدِيهِ.




إصحاح السلامات
رِسَالَةُ بُولُسَ الرَّسُولِ إِلَى أَهْلِ رُومِيَةَ
اَلأَصْحَاحُ الأَوَّلُ
1 اوصي اليكم باختنا فيبي التي هي خادمة الكنيسة التي في كنخريا 2 كي تقبلوها في الرب كما يحق للقديسين وتقوموا لها في اي شيء
احتاجته منكم . لانها صارت مساعدة لكثيرين ولي انا ايضا 3 سلموا على بريسكلا واكيلا العاملين معي في المسيح يسوع . 4 اللذين وضعا عنقيهما من اجل حياتي اللذين لست انا وحدي اشكرهما
بل ايضا جميع كنائس الامم . 5 وعلى الكنيسة التي في بيتهما . سلموا على ابينتوس حبيبي الذي هو
باكورة اخائية للمسيح . 6 سلموا على مريم التي تعبت لاجلنا كثيرا . 7 سلموا على أندرونكوس ويونياس نسيبيّ المأسورين معي اللذين هما
مشهوران بين الرسل وقد كانا في المسيح قبلي . 8 سلموا على أمبلياس حبيبي في الرب . 9 سلموا على اوربانوس العامل معنا في المسيح وعلى استاخيس حبيبي . 10 سلموا على أبلّس المزكى في المسيح . سلموا على الذين هم من اهل
ارستوبولوس . 11 سلموا على هيروديون نسيبي . سلموا على الذين هم من اهل نركيسوس
الكائنين في الرب . 12 سلموا على تريفينا وتريفوسا التاعبتين في الرب . سلموا على
برسيس المحبوبة التي تعبت كثيرا في الرب . 13 سلموا على روفس المختار في الرب وعلى امه امي . 14 سلموا على اسينكريتس فليغون هرماس بتروباس وهرميس وعلى الاخوة
الذين معهم . 15 سلموا على فيلولوغس وجوليا ونيريوس واخته وأولمباس وعلى جميع
القديسين الذين معهم . 16 سلموا بعضكم على بعض بقبلة مقدسة . كنائس المسيح تسلم عليكم
17 واطلب اليكم ايها الاخوة ان تلاحظوا الذين يصنعون الشقاقات
والعثرات خلافا للتعليم الذي تعلمتموه واعرضوا عنهم . 18 لان مثل هؤلاء لا يخدمون ربنا يسوع المسيح بل بطونهم . وبالكلام
الطيب والاقوال الحسنة يخدعون قلوب السّلماء . 19 لان طاعتكم ذاعت الى الجميع . فافرح انا بكم واريد ان تكونوا
حكماء للخير وبسطاء للشر . 20 واله السلام سيسحق الشيطان تحت ارجلكم سريعا . نعمة ربنا يسوع
المسيح معكم . آمين
21 يسلم عليكم تيموثاوس العامل معي ولوكيوس وياسون وسوسيباترس
انسبائي . 22 انا ترتيوس كاتب هذه الرسالة اسلم عليكم في الرب . 23 يسلم عليكم غايس مضيفي ومضيف الكنيسة كلها . يسلم عليكم اراستس
خازن المدينة وكوارتس الاخ . 24 نعمة ربنا يسوع المسيح مع جميعكم . آمين



قصة أدم و حواء


سِفْرُ اَلتَّكْوِينِ
اَلأَصْحَاحُ اَلثَّالِثُ


وَسَمِعَا صَوْتَ اَلرَّبِّ اَلإِلَهِ مَاشِياً فِي اَلْجَنَّةِ عِنْدَ هُبُوبِ رِيحِ اَلنَّهَارِ فَاخْتَبَأَ آدَمُ وَاَمْرَأَتُهُ مِنْ وَجْهِ اَلرَّبِّ اَلإِلَهِ فِي وَسَطِ شَجَرِ اَلْجَنَّةِ. 9فَنَادَى اَلرَّبُّ اَلإِلَهُ آدَمَ: "أَيْنَ أَنْتَ؟". فَقَالَ: "سَمِعْتُ صَوْتَكَ فِي اَلْجَنَّةِ فَخَشِيتُ لأَنِّي عُرْيَانٌ فَاخْتَبَأْتُ". 11فَقَالَ: "مَنْ أَعْلَمَكَ أَنَّكَ عُرْيَانٌ؟ هَلْ أَكَلْتَ مِنَ اَلشَّجَرَةِ اَلَّتِي أَوْصَيْتُكَ أَنْ لاَ تَأْكُلَ مِنْهَا؟" 12فَقَالَ آدَمُ: "الْمَرْأَةُ اَلَّتِي جَعَلْتَهَا مَعِي هِيَ أَعْطَتْنِي مِنَ اَلشَّجَرَةِ فَأَكَلْتُ". 13فَقَالَ اَلرَّبُّ اَلإِلَهُ لِلْمَرْأَةِ: "مَا هَذَا اَلَّذِي فَعَلْتِ؟" فَقَالَتِ اَلْمَرْأَةُ: "الْحَيَّةُ غَرَّتْنِي فَأَكَلْتُ". 14فَقَالَ اَلرَّبُّ اَلإِلَهُ لِلْحَيَّةِ: "لأَنَّكِ فَعَلْتِ هَذَا مَلْعُونَةٌ أَنْتِ مِنْ جَمِيعِ اَلْبَهَائِمِ وَمِنْ جَمِيعِ وُحُوشِ اَلْبَرِّيَّةِ. عَلَى بَطْنِكِ تَسْعِينَ وَتُرَاباً تَأْكُلِينَ كُلَّ أَيَّامِ حَيَاتِكِ

كيف يختبئان بين الأشجار و الله محيط بكل شئ علما و هو علام الغيوب ؟
أم أن الله لا يعلم بعض الأماكن التي خلقها ؟

كيف يقول الله "أين أنت" ؟ ألا يعلم الله أين مخلوقاته ؟
9‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة bazouka002 (ultras muslimani).
25 من 29
إذا كنت تحت 18 سنة لا تقرأ


سِفْرُ حِزْقِيَالَ
اَلأَصْحَاحُ الثَّالِثُ وَالْعِشْرُونَ



1وَكَانَ إِلَيَّ كَلاَمُ الرَّبِّ: 2"يَا ابْنَ آدَمَ, كَـانَتِ امْرَأَتَانِ ابْنَتَا أُمٍّ وَاحِدَةٍ, 3زَنَتَا بِمِصْرَ فِي صِبَاهُمَا. هُنَاكَ دُغْدِغَتْ ثُدِيُّهُمَا, وَهُنَاكَ تَزَغْزَغَتْ تَرَائِبُ عُذْرَتِهِمَا. 4وَاسْمُهُمَا: أُهُولَةُ الْكَبِيرَةُ, وَأُهُولِيبَةُ أُخْتُهَا. وَكَـانَتَا لِي, وَوَلَدَتَا بَنِينَ وَبَنَاتٍ. وَاسْمَاهُمَا: السَّامِرَةُ أُهُولَةُ, وَأُورُشَلِيمُ أُهُولِيبَةُ. 5وَزَنَتْ أُهُولَةُ مِنْ تَحْتِي وَعَشِقَتْ مُحِبِّيهَا, أَشُّورَ الأَبْطَالَ 6اللاَّبِسِينَ الأَسْمَانْجُونِيَّ وُلاَةً وَشِحَناً, كُلُّهُمْ شُبَّانُ شَهْوَةٍ, فُرْسَانٌ رَاكِبُونَ الْخَيْلَ. 7فَدَفَعَتْ لَهُمْ عُقْرَهَا لِمُخْتَارِي بَنِي أَشُّورَ كُلِّهِمْ, وَتَنَجَّسَتْ بِكُلِّ مَنْ عَشِقَتْهُمْ بِكُلِّ أَصْنَامِهِمْ. 8وَلَمْ تَتْرُكْ زِنَاهَا مِنْ مِصْرَ أَيْضاً, لأَنَّهُمْ ضَاجَعُوهَا فِي صِبَاهَا وَزَغْزَغُوا تَرَائِبَ عُذْرَتِهَا وَسَكَبُوا عَلَيْهَا زِنَاهُمْ. 9لِذَلِكَ سَلَّمْتُهَا لِيَدِ عُشَّاقِهَا, لِيَدِ بَنِي أَشُّورَ الَّذِينَ عَشِقَتْهُمْ. 10هُمْ كَشَفُوا عَوْرَتَهَا. أَخَذُوا بَنِيهَا وَبَنَاتِهَا وَذَبَحُوهَا بِـالسَّيْفِ, فَصَارَتْ عِبْرَةً لِلنِّسَاءِ. وَأَجْرُوا عَلَيْهَا حُكْماً. 11"فَلَمَّا رَأَتْ أُخْتُهَا أُهُولِيبَةُ ذَلِكَ أَفْسَدَتْ فِي عِشْقِهَا أَكْثَرَ مِنْهَا, وَفِي زِنَاهَا أَكْثَرَ مِنْ زِنَا أُخْتِهَا. 12عَشِقَتْ بَنِي أَشُّورَ الْوُلاَةَ وَالشِّحَنَ الأَبْطَالَ اللاَّبِسِينَ أَفْخَرَ لِبَاسٍ, فُرْسَاناً رَاكِبِينَ الْخَيْلَ كُلُّهُمْ شُبَّانُ شَهْوَةٍ. 13فَرَأَيْتُ أَنَّهَا قَدْ تَنَجَّسَتْ, وَلِكِلْتَيْهِمَا طَرِيقٌ وَاحِدَةٌ. 14وَزَادَتْ زِنَاهَا. وَلَمَّا نَظَرَتْ إِلَى رِجَالٍ مُصَوَّرِينَ عَلَى الْحَائِطِ, صُوَرُ الْكِلْدَانِيِّينَ مُصَوَّرَةًٍ بِمُغْرَةٍ, 15مُنَطَّقِينَ بِمَنَاطِقَ عَلَى أَحْقَائِهِمْ, عَمَائِمُهُمْ مَسْدُولَةٌ عَلَى رُؤُوسِهِمْ. كُلُّهُمْ فِي الْمَنْظَرِ رُؤَسَاءُ مَرْكَبَاتٍ شِبْهُ بَنِي بَابِلَ الْكِلْدَانِيِّينَ أَرْضُ مِيلاَدِهِمْ 16عَشِقَتْهُمْ عِنْدَ لَمْحِ عَيْنَيْهَا إِيَّاهُمْ, وَأَرْسَلَتْ إِلَيْهِمْ رُسُلاً إِلَى أَرْضِ الْكِلْدَانِيِّينَ. 17فَأَتَاهَا بَنُو بَابِلَ فِي مَضْجَعِ الْحُبِّ وَنَجَّسُوهَا بِزِنَاهُمْ, فَتَنَجَّسَتْ بِهِمْ وَجَفَتْهُمْ نَفْسُهَا. 18وَكَشَفَتْ زِنَاهَا وَكَشَفَتْ عَوْرَتَهَا, فَجَفَتْهَا نَفْسِي كَمَا جَفَتْ نَفْسِي أُخْتَهَا. 19وَأَكْثَرَتْ زِنَاهَا بِذِكْرِهَا أَيَّامَ صِبَاهَا الَّتِي فِيهَا زَنَتْ بِأَرْضِ مِصْرَ. 20وَعَشِقَتْ مَعْشُوقِيهِمِ الَّذِينَ لَحْمُهُمْ كَلَحْمِ الْحَمِيرِ وَمَنِيُّهُمْ كَمَنِيِّ الْخَيْلِ. 21وَافْتَقَدْتِ رَذِيلَةَ صِبَاكِ بِزَغْزَغَةِ الْمِصْرِيِّينَ تَرَائِبَكِ لأَجْلِ ثَدْيِ صِبَاكِ. 22"لأَجْلِ ذَلِكَ يَا أُهُولِيبَةُ, هَكَذَا قَالَ السَّيِّدُ الرَّبُّ: هَئَنَذَا أُهَيِّجُ عَلَيْكِ عُشَّاقَكِ الَّذِينَ جَفَتْهُمْ نَفْسُكِ, وَآتِي بِهِمْ عَلَيْكِ مِنْ كُلِّ جِهَةٍ:



خمسة إصحاحات كاملة من الغزل "العفيف"


سِفْرُ نَشِيدُ الأَنَاشِيدِ
اَلأَصْحَاحُ الرَّابِعُ


1هَا أَنْتِ جَمِيلَةٌ يَا حَبِيبَتِي هَا أَنْتِ جَمِيلَةٌ! عَيْنَاكِ حَمَامَتَانِ مِنْ تَحْتِ نَقَابِكِ. شَعْرُكِ كَقَطِيعِ مِعْزٍ رَابِضٍ عَلَى جَبَلِ جِلْعَادَ. 2أَسْنَانُكِ كَقَطِيعِ الْجَزَائِزِ الصَّادِرَةِ مِنَ الْغَسْلِ اللَّوَاتِي كُلُّ وَاحِدَةٍ مُتْئِمٌ وَلَيْسَ فِيهِنَّ عَقِيمٌ. 3شَفَتَاكِ كَسِلْكَةٍ مِنَ الْقِرْمِزِ. وَفَمُكِ حُلْوٌ. خَدُّكِ كَفِلْقَةِ رُمَّانَةٍ تَحْتَ نَقَابِكِ. 4عُنُقُكِ كَبُرْجِ دَاوُدَ الْمَبْنِيِّ لِلأَسْلِحَةِ. أَلْفُ مِجَنٍّ عُلِّقَ عَلَيْهِ كُلُّهَا أَتْرَاسُ الْجَبَابِرَةِ. 5ثَدْيَاكِ كَخِشْفَتَيْ ظَبْيَةٍ تَوْأَمَيْنِ يَرْعَيَانِ بَيْنَ السَّوْسَنِ. 6إِلَى أَنْ يَفِيحَ النَّهَارُ وَتَنْهَزِمَ الظِّلاَلُ أَذْهَبُ إِلَى جَبَلِ الْمُرِّ وَإِلَى تَلِّ اللُّبَانِ. 7كُلُّكِ جَمِيلٌ يَا حَبِيبَتِي لَيْسَ فِيكِ عَيْبَةٌ. 8هَلُمِّي مَعِي مِنْ لُبْنَانَ يَا عَرُوسُ مَعِي مِنْ لُبْنَانَ! انْظُرِي مِنْ رَأْسِ أَمَانَةَ مِنْ رَأْسِ شَنِيرَ وَحَرْمُونَ مِنْ خُدُورِ الأُسُودِ مِنْ جِبَالِ النُّمُورِ. 9قَدْ سَبَيْتِ قَلْبِي يَا أُخْتِي الْعَرُوسُ. قَدْ سَبَيْتِ قَلْبِي بِإِحْدَى عَيْنَيْكِ بِقَلاَدَةٍ وَاحِدَةٍ مِنْ عُنُقِكِ. 10مَا أَحْسَنَ حُبَّكِ يَا أُخْتِي الْعَرُوسُ! كَمْ مَحَبَّتُكِ أَطْيَبُ مِنَ الْخَمْرِ وَكَمْ رَائِحَةُ أَدْهَانِكِ أَطْيَبُ مِنْ كُلِّ الأَطْيَابِ! 11شَفَتَاكِ يَا عَرُوسُ تَقْطُرَانِ شَهْداً. تَحْتَ لِسَانِكِ عَسَلٌ وَلَبَنٌ وَرَائِحَةُ ثِيَابِكِ كَرَائِحَةِ لُبْنَانَ. 12أُخْتِي الْعَرُوسُ جَنَّةٌ مُغْلَقَةٌ عَيْنٌ مُقْفَلَةٌ يَنْبُوعٌ مَخْتُومٌ. 13أَغْرَاسُكِ فِرْدَوْسُ رُمَّانٍ مَعَ أَثْمَارٍ نَفِيسَةٍ فَاغِيَةٍ وَنَارِدِينٍ. 14نَارِدِينٍ وَكُرْكُمٍ. قَصَبِ الذَّرِيرَةِ وَقِرْفَةٍ مَعَ كُلِّ عُودِ اللُّبَانِ. مُرٌّ وَعُودٌ مَعَ كُلِّ أَنْفَسِ الأَطْيَابِ. 15يَنْبُوعُ جَنَّاتٍ بِئْرُ مِيَاهٍ حَيَّةٍ وَسُيُولٌ مِنْ لُبْنَانَ. 16اِسْتَيْقِظِي يَا رِيحَ الشَّمَالِ وَتَعَالَيْ يَا رِيحَ الْجَنُوبِ! هَبِّي عَلَى جَنَّتِي فَتَقْطُرَ أَطْيَابُهَا. لِيَأْتِ حَبِيبِي إِلَى جَنَّتِهِ وَيَأْكُلْ ثَمَرَهُ النَّفِيسَ.



سِفْرُ نَشِيدُ الأَنَاشِيدِ
اَلأَصْحَاحُ الْخَامِسُ



1قَدْ دَخَلْتُ جَنَّتِي يَا أُخْتِي الْعَرُوسُ. قَطَفْتُ مُرِّي مَعَ طِيبِي. أَكَلْتُ شَهْدِي مَعَ عَسَلِي. شَرِبْتُ خَمْرِي مَعَ لَبَنِي. كُلُوا أَيُّهَا الأَصْحَابُ. اشْرَبُوا وَاسْكَرُوا أَيُّهَا الأَحِبَّاءُ. 2أَنَا نَائِمَةٌ وَقَلْبِي مُسْتَيْقِظٌ. صَوْتُ حَبِيبِي قَارِعاً: "اِفْتَحِي لِي يَا أُخْتِي يَا حَبِيبَتِي يَا حَمَامَتِي يَا كَامِلَتِي لأَنَّ رَأْسِي امْتَلَأَ مِنَ الطَّلِّ وَقُصَصِي مِنْ نَدَى اللَّيْلِ". 3قَدْ خَلَعْتُ ثَوْبِي فَكَيْفَ أَلْبِسُهُ؟ قَدْ غَسَلْتُ رِجْلَيَّ فَكَيْفَ أُوَسِّخُهُمَا؟ 4حَبِيبِي مَدَّ يَدَهُ مِنَ الْكُوَّةِ فَأَنَّتْ عَلَيْهِ أَحْشَائِي. 5قُمْتُ لأَفْتَحَ لِحَبِيبِي وَيَدَايَ تَقْطُرَانِ مُرّاً وَأَصَابِعِي مُرٌّ قَاطِرٌ عَلَى مَقْبَضِ الْقُفْلِ. 6فَتَحْتُ لِحَبِيبِي لَكِنَّ حَبِيبِي تَحَوَّلَ وَعَبَرَ. نَفْسِي خَرَجَتْ عِنْدَمَا أَدْبَرَ. طَلَبْتُهُ فَمَا وَجَدْتُهُ. دَعَوْتُهُ فَمَا أَجَابَنِي. 7وَجَدَنِي الْحَرَسُ الطَّائِفُ فِي الْمَدِينَةِ. ضَرَبُونِي. جَرَحُونِي. حَفَظَةُ الأَسْوَارِ رَفَعُوا إِزَارِي عَنِّي. 8أُحَلِّفُكُنَّ يَا بَنَاتِ أُورُشَلِيمَ إِنْ وَجَدْتُنَّ حَبِيبِي أَنْ تُخْبِرْنَهُ بِأَنِّي مَرِيضَةٌ حُبّاً. 9مَا حَبِيبُكِ مِنْ حَبِيبٍ أَيَّتُهَا الْجَمِيلَةُ بَيْنَ النِّسَاءِ! مَا حَبِيبُكِ مِنْ حَبِيبٍ حَتَّى تُحَلِّفِينَا هَكَذَا! 10حَبِيبِي أَبْيَضُ وَأَحْمَرُ. مُعْلَمٌ بَيْنَ رَبْوَةٍ. 11رَأْسُهُ ذَهَبٌ إِبْرِيزٌ. قُصَصُهُ مُسْتَرْسِلَةٌ حَالِكَةٌ كَالْغُرَابِ. 12عَيْنَاهُ كَالْحَمَامِ عَلَى مَجَارِي الْمِيَاهِ مَغْسُولَتَانِ بِاللَّبَنِ جَالِسَتَانِ فِي وَقْبَيْهِمَا. 13خَدَّاهُ كَخَمِيلَةِ الطِّيبِ وَأَتْلاَمِ رَيَاحِينَ ذَكِيَّةٍ. شَفَتَاهُ سَوْسَنٌ تَقْطُرَانِ مُرّاً مَائِعاً. 14يَدَاهُ حَلْقَتَانِ مِنْ ذَهَبٍ مُرَصَّعَتَانِ بِالزَّبَرْجَدِ. بَطْنُهُ عَاجٌ أَبْيَضُ مُغَلَّفٌ بِالْيَاقُوتِ الأَزْرَقِ. 15سَاقَاهُ عَمُودَا رُخَامٍ مُؤَسَّسَتَانِ عَلَى قَاعِدَتَيْنِ مِنْ إِبْرِيزٍ. طَلْعَتُهُ كَلُبْنَانَ. فَتًى كَالأَرْزِ. 16حَلْقُهُ حَلاَوَةٌ وَكُلُّهُ مُشْتَهَيَاتٌ. هَذَا حَبِيبِي وَهَذَا خَلِيلِي يَا بَنَاتِ أُورُشَلِيمَ.


سِفْرُ نَشِيدُ الأَنَاشِيدِ
اَلأَصْحَاحُ السَّادِسُ


1أَيْنَ ذَهَبَ حَبِيبُكِ أَيَّتُهَا الْجَمِيلَةُ بَيْنَ النِّسَاءِ؟ أَيْنَ تَوَجَّهَ حَبِيبُكِ فَنَطْلُبَهُ مَعَكِ؟ 2حَبِيبِي نَزَلَ إِلَى جَنَّتِهِ إِلَى خَمَائِلِ الطِّيبِ لِيَرْعَى فِي الْجَنَّاتِ وَيَجْمَعَ السَّوْسَنَ. 3أَنَا لِحَبِيبِي وَحَبِيبِي لِي. الرَّاعِي بَيْنَ السَّوْسَنِ. 4أَنْتِ جَمِيلَةٌ يَا حَبِيبَتِي كَتِرْصَةَ حَسَنَةٌ كَأُورُشَلِيمَ مُرْهِبَةٌ كَجَيْشٍ بِأَلْوِيَةٍ. 5حَوِّلِي عَنِّي عَيْنَيْكِ فَإِنَّهُمَا قَدْ غَلَبَتَانِي. شَعْرُكِ كَقَطِيعِ الْمَعْزِ الرَّابِضِ فِي جِلْعَادَ. 6أَسْنَانُكِ كَقَطِيعِ نِعَاجٍ صَادِرَةٍ مِنَ الْغَسْلِ اللَّوَاتِي كُلُّ وَاحِدَةٍ مُتْئِمٌ وَلَيْسَ فِيهَا عَقِيمٌ. 7كَفِلْقَةِ رُمَّانَةٍ خَدُّكِ تَحْتَ نَقَابِكِ. 8هُنَّ سِتُّونَ مَلِكَةً وَثَمَانُونَ سُرِّيَّةً وَعَذَارَى بِلاَ عَدَدٍ. 9وَاحِدَةٌ هِيَ حَمَامَتِي كَامِلَتِي. الْوَحِيدَةُ لِأُمِّهَا هِيَ. عَقِيلَةُ وَالِدَتِهَا هِيَ. رَأَتْهَا الْبَنَاتُ فَطَوَّبْنَهَا. الْمَلِكَاتُ وَالسَّرَارِيُّ فَمَدَحْنَهَا. 10مَنْ هِيَ الْمُشْرِفَةُ مِثْلَ الصَّبَاحِ جَمِيلَةٌ كَالْقَمَرِ طَاهِرَةٌ كَالشَّمْسِ مُرْهِبَةٌ كَجَيْشٍ بِأَلْوِيَةٍ؟ 11نَزَلْتُ إِلَى جَنَّةِ الْجَوْزِ لأَنْظُرَ إِلَى خُضَرِ الْوَادِي وَلأَنْظُرَ: هَلْ أَقْعَلَ الْكَرْمُ؟ هَلْ نَوَّرَ الرُّمَّانُ؟ 12فَلَمْ أَشْعُرْ إِلاَّ وَقَدْ جَعَلَتْنِي نَفْسِي بَيْنَ مَرْكَبَاتِ قَوْمِ شَرِيفٍ. 13اِرْجِعِي ارْجِعِي يَا شُولَمِّيثُ. ارْجِعِي ارْجِعِي فَنَنْظُرَ إِلَيْكِ. مَاذَا تَرَوْنَ فِي شُولَمِّيثَ مِثْلَ رَقْصِ صَفَّيْنِ؟


سِفْرُ نَشِيدُ الأَنَاشِيدِ
اَلأَصْحَاحُ السَّابِعُ


1مَا أَجْمَلَ رِجْلَيْكِ بِالنَّعْلَيْنِ يَا بِنْتَ الْكَرِيمِ! دَوَائِرُ فَخْذَيْكِ مِثْلُ الْحَلِيِّ صَنْعَةِ يَدَيْ صَنَّاعٍ. 2سُرَّتُكِ كَأْسٌ مُدَوَّرَةٌ لاَ يُعْوِزُهَا شَرَابٌ مَمْزُوجٌ. بَطْنُكِ صُبْرَةُ حِنْطَةٍ مُسَيَّجَةٌ بِالسَّوْسَنِ. 3ثَدْيَاكِ كَخِشْفَتَيْنِ تَوْأَمَيْ ظَبْيَةٍ. 4عُنُقُكِ كَبُرْجٍ مِنْ عَاجٍ. عَيْنَاكِ كَالْبِرَكِ فِي حَشْبُونَ عِنْدَ بَابِ بَثِّ رَبِّيمَ. أَنْفُكِ كَبُرْجِ لُبْنَانَ النَّاظِرِ تُجَاهَ دِمَشْقَ. 5رَأْسُكِ عَلَيْكِ مِثْلُ الْكَرْمَلِ وَشَعْرُ رَأْسِكِ كَأُرْجُوَانٍ. مَلِكٌ قَدْ أُسِرَ بِالْخُصَلِ. 6مَا أَجْمَلَكِ وَمَا أَحْلاَكِ أَيَّتُهَا الْحَبِيبَةُ بِاللَّذَّاتِ! 7قَامَتُكِ هَذِهِ شَبِيهَةٌ بِالنَّخْلَةِ وَثَدْيَاكِ بِالْعَنَاقِيدِ. 8قُلْتُ: "إِنِّي أَصْعَدُ إِلَى النَّخْلَةِ وَأُمْسِكُ بِعُذُوقِهَا". وَتَكُونُ ثَدْيَاكِ كَعَنَاقِيدِ الْكَرْمِ وَرَائِحَةُ أَنْفِكِ كَالتُّفَّاحِ 9وَحَنَكُكِ كَأَجْوَدِ الْخَمْرِ. لِحَبِيبِي السَّائِغَةُ الْمُرَقْرِقَةُ السَّائِحَةُ عَلَى شِفَاهِ النَّائِمِينَ. 10أَنَا لِحَبِيبِي وَإِلَيَّ اشْتِيَاقُهُ. 11تَعَالَ يَا حَبِيبِي لِنَخْرُجْ إِلَى الْحَقْلِ وَلْنَبِتْ فِي الْقُرَى. 12لِنُبَكِّرَنَّ إِلَى الْكُرُومِ لِنَنْظُرَ هَلْ أَزْهَرَ الْكَرْمُ؟ هَلْ تَفَتَّحَ الْقُعَالُ؟ هَلْ نَوَّرَ الرُّمَّانُ؟ هُنَالِكَ أُعْطِيكَ حُبِّي. 13اَللُّفَّاحُ يَفُوحُ رَائِحَةً وَعِنْدَ أَبْوَابِنَا كُلُّ النَّفَائِسِ مِنْ جَدِيدَةٍ وَقَدِيمَةٍ ذَخَرْتُهَا لَكَ يَا حَبِيبِي.



سِفْرُ نَشِيدُ الأَنَاشِيدِ
اَلأَصْحَاحُ الثَّامِنُ


1لَيْتَكَ كَأَخٍ لِي الرَّاضِعِ ثَدْيَيْ أُمِّي فَأَجِدَكَ فِي الْخَارِجِ وَأُقَبِّلَكَ وَلاَ يُخْزُونَنِي. 2وَأَقُودُكَ وَأَدْخُلُ بِكَ بَيْتَ أُمِّي وَهِيَ تُعَلِّمُنِي فَأَسْقِيكَ مِنَ الْخَمْرِ الْمَمْزُوجَةِ مِنْ سُلاَفِ رُمَّانِي. 3شِمَالُهُ تَحْتَ رَأْسِي وَيَمِينُهُ تُعَانِقُنِي. 4أُحَلِّفُكُنَّ يَا بَنَاتِ أُورُشَلِيمَ أَلاَّ تُيَقِّظْنَ وَلاَ تُنَبِّهْنَ الْحَبِيبَ حَتَّى يَشَاءَ. 5مَنْ هَذِهِ الطَّالِعَةُ مِنَ الْبَرِّيَّةِ مُسْتَنِدَةً عَلَى حَبِيبِهَا؟ تَحْتَ شَجَرَةِ التُّفَّاحِ شَوَّقْتُكَ هُنَاكَ خَطَبَتْ لَكَ أُمُّكَ هُنَاكَ خَطَبَتْ لَكَ وَالِدَتُكَ. 6اِجْعَلْنِي كَخَاتِمٍ عَلَى قَلْبِكَ كَخَاتِمٍ عَلَى سَاعِدِكَ. لأَنَّ الْمَحَبَّةَ قَوِيَّةٌ كَالْمَوْتِ. الْغَيْرَةُ قَاسِيَةٌ كَالْهَاوِيَةِ. لَهِيبُهَا لَهِيبُ نَارِ لَظَى الرَّبِّ. 7مِيَاهٌ كَثِيرَةٌ لاَ تَسْتَطِيعُ أَنْ تُطْفِئَ الْمَحَبَّةَ وَالسُّيُولُ لاَ تَغْمُرُهَا. إِنْ أَعْطَى الإِنْسَانُ كُلَّ ثَرْوَةِ بَيْتِهِ بَدَلَ الْمَحَبَّةِ تُحْتَقَرُ احْتِقَاراً. 8لَنَا أُخْتٌ صَغِيرَةٌ لَيْسَ لَهَا ثَدْيَانِ. فَمَاذَا نَصْنَعُ لِأُخْتِنَا فِي يَوْمٍ تُخْطَبُ؟ 9إِنْ تَكُنْ سُوراً فَنَبْنِي عَلَيْهَا بُرْجَ فِضَّةٍ. وَإِنْ تَكُنْ بَاباً فَنَحْصُرُهَا بِأَلْوَاحِ أَرْزٍ. 10أَنَا سُورٌ وَثَدْيَايَ كَبُرْجَيْنِ. حِينَئِذٍ كُنْتُ فِي عَيْنَيْهِ كَوَاجِدَةٍ سَلاَمَةً. 11كَانَ لِسُلَيْمَانَ كَرْمٌ فِي بَعْلَ هَامُونَ. دَفَعَ الْكَرْمَ إِلَى نَوَاطِيرَ كُلُّ وَاحِدٍ يُؤَدِّي عَنْ ثَمَرِهِ أَلْفاً مِنَ الْفِضَّةِ. 12كَرْمِي الَّذِي لِي هُوَ أَمَامِي. الأَلْفُ لَكَ يَا سُلَيْمَانُ وَمِئَتَانِ لِنَوَاطِيرِ الثَّمَرِ. 13أَيَّتُهَا الْجَالِسَةُ فِي الْجَنَّاتِ الأَصْحَابُ يَسْمَعُونَ صَوْتَكِ فَأَسْمِعِينِي. 14اُهْرُبْ يَا حَبِيبِي وَكُنْ كَالظَّبْيِ أَوْ كَغُفْرِ الأَيَائِلِ عَلَى جِبَالِ الأَطْيَابِ.
9‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة bazouka002 (ultras muslimani).
26 من 29
ادلة تحريف كتابك بشهادة علماءك :


تحريف الإنجيل بشهادة الغرب

إليك هذه الإعترافات الكثيرة جدا من علماء وقساوسة أوروبيين وأمريكيين وغيرهم على وقوع التحريف في الإنجيل وهي واضحة وصريحة جدا :

عن إنجيل مرقس، يتحدث مفسره دنيس نينهام، فيقول : " لقد وقعت تغييرات تعذر اجتنابها، وهذه حدثت بقصد أو بدون قصد، ومن بين مئات المخطوطات لإنجيل مرقس، والتي لا تزال باقية حتى اليوم لا نجد نسختان تتفقان تماماً، وأما رسائل بولس فلها ستة نسخ مختلفة تماماً".
ويقول: " ليس لدينا أي مخطوطات يدوية يمكن مطابقتها مع الآخرين "،
وتؤكد ذلك دائرة المعارف البريطانية بقولها: " إن مقتبسات آباء الكنيسة من العهد الجديد والتي تغطي كله تقريباً تظهر أكثر من مائة وخمسين ألف من الاختلافات بين النصوص".  !!!! . وجاء في مؤلف : " حقيقة الكتاب المقدس" للدكتور  " روبرت كيل تسلر " و إشراف " جان شورر " بجنيف المقتطفات الآتية :


" بين كل المخطوطات اليدوية للإنجيل لا توجد مخطوطة واحدة ( !! ) تتفق مع الأخرى - ويقول القس شــورر عن هذا (صفحة 104) إن هذه المخطوطات تحتوي على أكثر من (50000) إختلاف (إنحراف وحياد من الأصل)،
ويحددها يولشـر من (50000) إلى (100000) ،بل إن عدد الأخطاء التي تحتويها المخطوطات اليدوية التي يتكون منها كتابنا المقدس هذا تزيد عن هذا بكثير .
;قد اكتشف ديلتسش، أحد خبراء العهد القديم و[أستاذ] ومتخصص في اللغة العبرية، حوالي 3000 خطأً مختلفاً في نصوص العهد القديم التي عالجها بإجلال وتحفظ .
وكذلك يعترف الكتاب المقدس طبعة زيورخ ( الشعبية صفحة 19 ) أن بعض الناسخين قد قاموا عن عمد بإضافة بعض الكلمات والجمل ، وأن آخرين قد إستبعدوا [ أجزاءً أخرى ] أو غيروها تماماً .
مما حدا بـ " إرنست فالتر شميث " في كتابه "فري كريستيانيزم" لعام 1977 أن يقول: إنه لا توجد صفحة واحدة من صفحات الأناجيل المختلفة لا يحتوي "نصها الأصلي" على العديد من الإختلافات ( صفحة  39 ( .
وهذا ما دعا هيرونيموس أن يكتب في خطابه الشهير إلى واماسوس شاكياً إليه كثرة الإختلافات في المخطوطات اليدوية " tot sunt paene quot codicos " وذكرها نستل و دوبشوش في كتابهما " إختلافات مُربكة في النصوص " صفحة 42). )
وعلى ذلك يعلق كنيرم قائلاً : " إن علماء اللاهوت اليوم يتبنون الرأي القائل إن الكتاب المقدس قد وصلت إلينا أجزاء قليلة منه فقط غير محرفة" ( صفحة 38 ( .

وحتى العالم الفيزيائي نيوتن مكتشف الجاذبية  فقد انتقد التحريف الذي وقع وتكلم هنا عن التثليت فذكر نيوتن أن هذه الزيادة ظهرت لأول مرة في الطبعة الثالثة من نسخة العهد الجديد ل إيراسموز Erasmus"". يقول نيوتن : "عندما أدخلوا التثليث إلى طبعته (- طبعة العهد الجديد لإيراسموز - ) قاموا برمي نسختهم المخطوطه, هذا إذا كان عندهم مخطوطه, كما لو أنها تقويم قديم,
وهل يمكن لمثل هذا التغيير أن يرضي رجلا باحثا؟.....إن هذا الفعل يعتبر خطرا على الدين بدل أن يكون ميزة تحقق وها هي الآن تتكئ على قصبة مكسورة." ويقول: " في كل المجادلات العالميه والشديدة والدائمه حول الثالوث منذ عصر جيروم ومن قبله ولفتره طويله بعده هذا النص "الذين يشهدون في السماء هم ثلاثة" لم يكتشف نقل واحد له ولو لمرة واحدة. والآن هذا النص تجده على كل فم ويمثل النص الرئيس لهذا الموضوع وسيكون بالتأكيد كذلك بالنسبة لهم. ونجد ذلك في كتبهم" من كتاب روبرت أ. والاس ( سير مناهضي التثليث ) المجلد الثالث الصفحة 428  طبعة 1850


ويقول : الدكتور  " روبرت كيل تسلر في كتابه " حقيقة الكتاب المقدس" أيضا :
" يشير يوليشر في الصفحات من582 -591 كذلك إلى "التغييرات المتعمدة خصوصاً في نصوص الأناجيل حيث يقول: "إن الجاهل فقط هو الذى ينكر ذلك" (صفحة 591).
وحتى أشهر آباء الكنيسة " أوجستين " قد صرح بعدم الثقة في الكتاب المقدس لكثرة الأخطاء ( التي تحتويها المخطوطات اليدوية ( ، حتى إذا ضمنت له ( وهو هنا يعني نفسه أساساً ) ذلك جهة أو مؤسسة لاتتبع الكنيسة .
كما أكد كل العلماء في المائة سنة الأخيرة حقيقة وجود العديد التغييرات المتعمدة التي لحقت بالكتاب المقدس في القرون الأولى الميلادية، ومعظم هؤلاء العلماء الذين أرادوا الكلام عن الكتاب المقدس ونشأته ونصه وقانونيته بصورة جدّيّة من لاهوتي الكنيسة.

وحتى الكتاب المقدس طبعة زيوريخ الشهير بتحفظه الشديد (إنظر صفحة 2 من هذا الكتاب) يعترف بأن ما يطلق عليه "النص الأصلي" يحتوي على الكثير من الأخطاء (انظر أيضاً ملحق I الأرقام من 6 إلى 22 ( .
ويقول هولتسمان : " لقد ظهرت تغييرات تعسفية مغرضة دون أدنى شك لأهداف تبريرية بحتة [لإظهار صحة عقائد طائفة محددة] " ( صفحة 28 ) . ويقول  القس شورر : إن الهدف من القول بالوحي الكامل للكتاب المقدس، والمفهوم الرامي إلى أن يكون الله هو مؤلفه هو زعم باطل ويتعارض مع المبادىء الأساسية لعقل الإنسان السليم ، الأمر الذى تؤكده لنا الإختلافات البينة للنصوص ، لذلك لا يمكن أن يتبنى هذا الرأي إلا إنجيليون جاهلون أو مَن كانت ثقافته ضحله (ص 12) .

كذلك كان يعتقد آباء الكنيسة في القرون الأولى للمسيحية أن النصوص الأصلية قد إمتدت إليها يد التحريف في مواقع كثيرة عن عَمْد ( إنظر هولتسمان صفحة 28 ) .
وقد ذكر نستل ودوشوتس ( صفحة 39 وكذلك صفحة 5 من كتابهما : اختلافات مربكة ) سلسلة لهذه التحريفات في أضيق نطاق ممكن ، لذلك وصفها هارنك بأنها غير مكتملة ( صفحة 235 ( .

أما كيزيمان فهو يتبنى الرأي الذي يتهم فيه الإنجيلين متى ولوقا بتغيير نص مرقس الذي أتيح لهم مائة مرة ( ! ) لأسباب عقائدية ( صفحة 229 وأيضاً 234 ( .
كذلك أكد قاموس الكنيسة الإنجيلية ( جوتنجن 1956 تحت كلمة نقد الكتاب المقدس لسوركاو صفحة 458 ) أن الكتاب المقدس يحتوي على " تصحيحات مفتعلة " تمت لأسباب عقائدية .

ويتفق كل جاد من علماء الكتاب المقدس الذين يمثلون كل الطوائف على أن الكتاب المقدس يحتوي على عدد كبير من التحريفات خصوصاً العهد الجديد وهي تأتي نتيجة لحرص كل طائفة على تدعيم نظريتها العقائدية بمثل هذه التحريفات الأمر الذي أدى إلى إنشاء القواعد الإنجيلية لذلك . كما اتهم ممثلوا الطوائف المختلفة بعضهم البعض بتحريفات " النص الأصلي للأناجيل " . وهذا لا يعني إلا إتفاقهم في أن النص الأصلي قد إمتدت إليه يد التحريف  وكذلك اختلافهم في تحديد (الشخص أو الهيئات) الذين قاموا بهذه التحريفات .

وبهذه الطريقة وقع كثير من الإضافات والشطب ناهيك عن التغييرات. ويُتهم في ذلك جزئياً أشخاص كان يجب عليهم تصحيح أجزاء مختلفة من الكتاب المقدس على ضوء رأي محدد وتخمينها وتنسيقها مع بعضها البعض . عندما نتكلم هنا عن نص الكتاب المقدس فإننا لا نعني إلا ذلك النص الذي يطلق عليه " النص الأصلي " [ المخطوطات الأولى ]، وليست الترجمات التي نستخدمها، إلا أننا نذكر كلمة النص الأصلي أو الأساسى بين قوسين . حيث لا يوجد على الإطلاق نص أو مصدر أساسي، وكل ما لدينا هي فقط مخطوطات يدوية قديمة تشير فقط إلى نُسخ منقولة بدورها عن نسخ أخرى منقولة أيضاً
يجب أن نؤكد قبل أي شيء أنه ليس لدينا ولو جزء صغير من أصل الكتاب المقدس وما لدينا هي فقط مخطوطات ونسخ منقولة كتبت بعد القرن الرابع ميلادي.

وقد كتبت المخطوطات التي لدينا كلها ( حوالي 1500 مخطوط  ( بين القرنين الرابع والعاشر ميلادي  تقريباً ، ويمكننا فقط تخيل فترة زمنية تبلغ (300) عام ، [ فما بالكم إن وصل الفارق ] إلى (1000) عام !

ويعلق يوليشر في مقدمته قائلاً إن هذا العدد الكبير الذي نشأ من المنقولات [المخطوطات] قد أدى إلى ظهور الكثير من الأخطاء ، ولا يدعو هذا للتعجب حيث إن تطابق شواهد النص " يكاد نتعرف عليه عند منتصف الجملة ! " ، ( صفحة 577 (، كما يتكلم بصورة عامة عن تغريب الشكل (ص 591)، وعن "نص أصابه التخريب بصورة كبيرة" (صفحات 578، 579، 591) ، وعن "أخطاء فادحة" (ص 581)، وعن "إخراج النص عن مضمونه بصورة فاضحة" [ص XIII (13)]،الأمر الذي تؤكده لنا كل التصحيحات (التي يطلق عليها مناقشات نقدية) التي قامت بها الكنيسة قديماً جداً (ص 590 (.

وكذلك يذكر كل من نستل ودوبشوتس في كتابهما إختلافات مُربكة في النصوص (ص 42) ويؤكداه أيضاً في موسوعة الكتاب المقدس (الجزء الرابع ص 4993 ( .

- لا تشير المخطوطات اليدوية للكتاب المقدس والتي يطلق عليها "النصوص الأصلية" فقط إلى عدد لا يحصى من الإختلافات ولكن أيضاً إلى ظهور العديد من الأخطاء بمرور الزمن وعلى الأخص أخطاء النقل (وأخطاء الرؤية والسمع والكثير من الأخطاء الأخرى). الأمر الذي يفوق في أهميته ما سبق .

وعلى ذلك فقد ظهر العديد من المواضع  المختلفة التي قام بتصحيحها أحد المصححين في شكل مخالف تماماً لما قام به مصحح آخر، أو أعاد تصحيحها وهذا يتوقف على عقيدة المدرسة التي يمثلها.
وعلى أية حال فقد ظهرت فوضى تامة في النص وإضطراب لا يمكن معالجته نتيجة التصحيحات المختلفة وأيضاً الطبيعية مثل (تعدُّد الحذف والتصحيح والتوفيق ).

وترجع معظم هذه الأخطاء إلى أخطاء النقل أو القراءة غير المتعمدة ( وأيضاً إلى عدم الإنتباه أو الفهم الخاطيء عند الإملاء أو عدم توافر المعرفة باللغة القديمة أو طريقة كتابتها ... وهكذا ( .
لذلك يعلن كيزيمان أن كل المحاولات التي ترمي إلى قراءة وصفية لحياة يســوع من الأناجيل فهي بائنة بالفشل، حيث تنعدم الثقة في التواتر لأبعد درجة يمكن تخيلها (صفحة 233 ( .
وعلى ذلك نجد أن تلك الفقرات كاملة أو أجزاء من الكتاب المقدس التي يعلن عنها علم "الكتاب المقدس" قد كتبت بعد ذلك ، وهذا ما أكده على سبيل المثال "الكتاب المقدس" طبعة زيورخ الشعبية في العديد من المواضع ، وهذا يعني أن مثل هذه المواضع قد أضافها كُتَّاب آخرون في سهولة ويسر.
ويتابع كنيرم قائلاً : " إن أقوال يســوع تبعاً لإنجيل يوحنا مختلفة إلى حد كبير " (صفحة 37)
وهذا لا يُشَكُ فيه البتة حيث إن الكتاب الذي نعنيه طبع في دار النشر "جوتهلف" [ أي دار نشر مسيحية ] ، ونؤكد مرة أخرى أن كل المؤلفين المذكورين ( باستثناء ديلتسش) كانوا لاهوتي الكنيسة أو لايزالون . وقال إرنست فالتر شميث [ في كتاب " فري كريستيانيزم " لعام 1977 ] صفحة 67 : " فقد أعلن عالم اللاهوت المعروف ميشكوفسكي قائلاً:  مع علمهم أن إنجيل يوحنا على سبيل المثال يُعد وثيقة للاهوت الكنيسة القديمة ولا يُعد مصدراً لحياة يسوع ، إلا أنهم يرددون في خطبهم في الكنيسة كلمات يسوع لإنجيل يوحنا دون أدنى حد من النقد ، وكذلك نراهم أيضاً قد غضوا أطرافهم أثناء التعميد عن قراءة " أمر تعميد " يسوع والذي تعلموا عنه أنه شيء غير حقيقي . "

أما علماء العصر الأكثر حداثة فهم  يقومون بحماية المزورين ويُنسبون إليهم (بصفة عامة) " النيّة الحسنة " وبصورة وهمية الإتجار بكلمة الله (يوليشر صفحة 52) ، كما يؤكد قائلاً: " إن هذا يُعد تحريفا رسمياً " (صفحة 54 ( .

والجدير بالذكر في موضوع التحريفات هذا ولتجنب تكرار هذه المقولة نذكر الآتي : يُجمع علماء اللاهوت اليوم على أن أجزاء مختلفة من الكتاب المقدس لم يكتبها المؤلفون الذين يُعزى إليهم أسماء هذه الكتب .

لذلك يُعقد الإجماع اليوم على أنه :

أ - لم تكتب كتب موسى [ وهي الخمسة كتب الأولى من الكتاب المقدس وهي : التكوين والخروج واللاويّين وعدد وثنية ] بواسطته على الرغم من أن " موسى " يتكلم إلى حد ما بضمير المتكلم ( قارن على سبيل المثال تثنية 10 - 5 ، وكنيرم صفحة 37
( .
ب - كذلك يطلق كثيراً في الكتاب المقدس على الزبور " زبور داود " والتي لا يمكن أن يكون داود هو قائلها ( كنيرم صفحة 37 ( .
هـ - وكذلك يبدوأن إنجيل يوحنا لم يكتبه يوحنا الحواري (  إرنست فالتر شميث في كتاب "فري كريستيانيزم صفحة 43 ) .

و - كذلك لم يكتب القديس بطرس الخطابات التي نسبت إليه لإعلاء مكانتها .


وهذا الواقع يكفي لإثبات التحريفات الكبيرة البينة والمتعمدة ( وأيضاً الشخصية ) التي لحقت بالنصوص والتي لا يمكن لإنسان عاقل أن يدعي أن الله - تبعاً للتعاليم الكاثوليكية هو مؤلف كل أجزاء هذا الكتاب المقدس - قد أوحي بكل هذه التحريفات إلى كاتبيها، أو يدعي أنه لم يعرفها أفضل من ذلك .

وهنا يجب علينا أن نؤكد باقتضاب أن الكتاب المقدس لا يُعد كتاباً واحداً كما يدل اسمه (بـيـبـل = كتاب) خصوصاً وإنه لم يؤلفه كاتب واحد (لا الله ولا أحد مؤرخي سير القديسين)، بل هو مجموعة مختلفة تماماً من الكتب كتبها مؤلفون مختلفون تماماً وفي أزمنة وحضارات متباعدة عن بعضها البعض .
ويظهر هذا أيضاً في الإختلافات الضخمة في كل الجوانب على الأخص في الجانب الأخلاقي والدنيوي، فهو كتاب ليس له وحدة [مفهوم مترابطة]، وهذا أيضاً هو السبب الذي يُمكِّن المرء من تعليل كل مفهوم من مفاهيم الكتاب المقدس، حيث إنه يحتوي على شيء من كل شيء .

لذلك يشَّبه البروفسور شورر "الكتاب المقدس" بصورة بالكاتدرائية القديمة ذات المظهر العظيم، التي إشترك في بنائها أجيال كثيرة، وهي كذلك عنده أشبه بقطعة فنية رائعة، ولكنها على الرغم من ذلك بشرية الصنع (صفحة 112  ( .
ومما لا خلاف فيه والأمر الذي سلم به العلم منذ زمن بعيد أنه يوجد فيما يطلق عليه "النص الأصلي" خاصة في العهد الجديد وعلى الأخص في الأناجيل [ الأربعة ] العديد من التحريفات، ولا خلاف هنا إلا في عدد هذه التحريفات .

ولو كان الكتاب المقدس كلمة الله كما يدعي أصحاب نظرية الوحي المطلق ، لما احتوى على تناقض واحد ، ولما احتوى أيضاً على أحد التناقضات الواقعية ، وبالطبع لا يمكن إفتراض أن الله نفسه قد وقع في هذا الخطأ أو أنه لم يعرف ما أوحي به بعد مرور فترة زمنية ما ، وكذلك أيضاً لا يمكن إفتراض أنه أوحي للمؤلف أحد الكتب الإنجيلية وصفاً لحدث أو واقعة ما ثم أوحي لمؤلف آخر غير ذلك .

وعلى ذلك .. فإن الكتاب المقدس يفيض بعدد كبيرجداً من المتناقضات الواضحة ، نذكر هنا البعض القليل منها ، فمن المبالغ فيه أن نستفيض في هذا الموضوع لأنه يكفي ذكر خطأ أو تناقض واحد لتفنيد نظرية الوحي المطلق للكتاب المقدس . يقول البروفسو G.A. Wells في" كتابه The Jesus Legend على صفحه 70 ان هنالك 30000 قراءه مختلفه لانجيل لوقا ، ثم يضيف قائلا ان هناك 81 قراءه مختلفه للصلاه الربانيه

يحتوي الكتاب المقدس على عدد لا يحصى من التناقضات العقائدية والمذهبية يقول هـ براون: "إن الأجزاء الرئيسية التي يتكون منها العهد الجديد ليس لها مفهوم موحد فيما يتعلق بالظواهر الواقعية وليس لها محتوي عقائدي يتعلق بالإيمان"  ( صفحة 314) .
ويقول في صفحة ( 325 ) : " إن مؤلفي العهد الجديد يتكلمون عن خلاص الإنسان وموقفه تجاه الله في صور متعددة لا يربط بينها أية إنسجام " .
وفي نفس الصفحة يقول : " إن العهد الجديد به أقوال تتعلق بتعاليم اللاهوت الأساسية وهي تختلف جذرياً من بعضها البعض " .
كذلك يصف كيزمان العهد الجديد بأنه يحتوي على مباديء عقائدية مختلفة " تتضارب بشدة " ( صفحة 220 ) ، ومن بين ما يشير إليه أيضاً عدم إتفاق اليوم الآخر) توقع نهاية العالم ) عند إنجيل يوحنا وعند رؤيا يوحنا اللاهوتي

وإدعت الكنيسة الكاثوليكية رسمياً في الإحتفال الديني المنعقد بتاريخ 18 نوفمبر 1965 مُتهمة الوحي الإلهي بقولها : إن الكتاب المقدس قد أوحي به الله (أي ترجع أصوله إلى الله) وإن كل جزء فيه مقدس وقانوني [أي باعتراف الكنيسة بقدسيته] ، "وقد كتبت كل أجزائه بوحى من الروح القدس " . لذلك فإن الكتاب المقدس صالح للتعليم " بكل تأكيد وأمانة ولا يحتوي على (أدنى) خطأ " .

ويَعْـلم ويُعلَّم هذا عن الكتاب المقدس 550 مليون كاثوليكي، ومما يزيد الأسف أن هؤلاء الذين ألفوا هذا الدستور وقرروه ويعلمونه للشعب ، كلهم دون استثناء يعلمون جيداً المحتوى الحقيقي للكتاب المقدس .
كما اعتادوا استخدام لفظ " كلمة الله " بصورة كبيرة، عسى أن يتمكنوا بذلك من إبقاء الشعب [ المسيحي ] أسير هذا الإيمان - الساذج - السابق ذكره - بالكتاب المقدس .

ويؤكد القس شورر: " أن الأغلبية العظمى من اللاهوتيين والقساوسة يخاطبون قومهم عن الكتاب المقدس بطريقة تدعو إلى القول بأنه لم يوجد مؤرخون قط من ذوي العلم ." وأعلنت الدكتورة مارجا بوريج مديرة مركز إجتماعات بولدرن لكنيسة البلدية الإنجيلية في إحدى محاضراتي التي ألقيتها في اللقاء المنعقد في شهر مايو1972 قائلة: " إنه لذنب كبير يقترفه اللاهوتيين تجاه أمتهم بتكتمهم هذه المعلومات (الخاصة بنقد نصوص [الكتاب المقدس]) عن أمتهم مدة طويلة " ( راجع تقرير الإجتماع صفحة 46  ( .
انتهى النقل مع الترتيب من " حقيقة الكتاب المقدس : للدكتور  " روبرت كيل تسلر " و إشراف جان شورر راعي كاتدرائية بجنيف  .

ومن بين علماء الغرب القائلين بالتحريف ما يلي :
فاستس ( من علماء فرقة ماني كيز / القرن الرابع ) : الذي عاش في القرن الرابع الميلادي ، وقد نقل "لاردنر" في تفسيره عن "أكستاين" ما يلي: قال "فاستس" : أنا أنكر الأشياء التي ألحقها في العهد الجديد آباؤكم وأجدادكم بالمكر، وعيبوا صورته الحسنة وأفضليته؛ لأن هذا الأمر محقق : إن هذا العهد الجديد لم يصنفه المسيح ولا الحواريون ، بل صنفه رجل مجهول الاسم ، ونسبه إلى الحواريين ورفقاء الحواريين خوفاً عن أن لا يعتبر الناس تحريره ظانين أنه غير واقف على الحالات التي كتبها، وآذى المريدين لعيسى إيذاءً بليغاً بأن ألف الكتب التي يوجد فيها الأغلاط والتناقضات . ففاستس  صرح بعدة أِشياء أبرزها : 1- أن النصارى أدخلوا في العهد الجديد أشياء خارجة عنه . 2- أن هذا العهد الجديد المعروف الآن ليس من كتابة المسيح ولا الحواريين ولا تابعيهم ، وإنما هو كتابة رجل مجهول الاسم . 3- أن هذا العهد الجديد وقعت فيه الأغلاط والتناقضات . وهذا المسلك أعني مسلك الطعن في مصداقية هذه الأناجيل لم يكن محصورا على فرق عدتها الكنائس شاذة ومبتدعة واتهمتها بالهرطقة والشذوذ ، بل إنه ليتجاوز ذلك ليشكل قناعات لدى مفسرين ومؤرخين مقبولين لدى النصارى كافة ،
ومن هؤلاء :
بـ) سلسوس ( من علماء القرن الثاني ) : ( ان النصارى بدلوا أناجيلهم ثلاث مرات او اربع مرات , بل ازيد منها تبديلا كأن مضامينها ايضا بدلت ) . ( ص26 (  .

ج) اكستاين ( المجلد الاول من تفسير هنري واسكات ) : ( ان اليهود قد حرفوا النسخة العبرانية في زمان الاكابر . . . لعناد الدين النصراني ) . ( ص27 ( .  قال "لاردنر" في تفسيره : حكم على الأناجيل المقدسة لأجل جهالة مصنفيها بأنها ليست حسنة بأمر السلطان أناسطيثوس ( الذي حكم ما بين سنتي 491 - 518م ) فصححت مرة أخرى ، فلو كان للأناجيل إسناد ثابت في عهد ذلك السلطان ما أمر بتصحيحها ، ولكن لأن مصنفيها كانوا مجهولين أمر بتصحيحها ، والمصححون إنما صححوا الأغلاط والتناقضات على قدر الإمكان ، فثبت التحريف فيها يقيناً من جميع الوجوه ، وثبت أنها فاقدة الإسناد .

قال "واتسن" : " إن "أوريجن" كان يشكو من الاختلافات ، وينسبها إلى أسباب مختلفة ، مثل غفلة الكاتبين وعدم مبالاتهم،
ولما أراد "جيروم" ترجمة العهد الجديد قابل النسخ التي كانت عنده فوجد اختلافاً عظيماً " وقد ذكر القديس جيروم ما هو اكثر من هذا فى مقدمته . هـ) قال المؤرخ الإنجليزي "توماس كارلايل" ( المتوفى سنة 1881م): المترجمون الإنكليزيون أفسدوا المطلب، وأخفوا الحق ، وخدعوا الجهال ، ومطلب الإنجيل الذي كان مستقيماً جعلوه معوجاً وعندهم الظلمة أحب من النور ، والكذب أحق من الصدق .
وخاطب "بروتن " كبير المسؤولين في مجلس الترجمة الجديدة في بريطانيا القسيسين قائلا : " إن الترجمة السائدة في إنكلترا مملوءة بالأغلاط، وإنّ ترجمتكم الإنجليزية المشهورة حرفت عبارات العهد القديم في ثمانمائة وثمانية وأربعين ( 848) موضعاً، وصارت سبباً لرد كتب العهد الجديد من قبل أناس غير محصورين
ويقول : "آدم كلارك"  في تفسيره : " أكثر البيانات التي كتبها المؤرخون للرب (يقصد عيسى) غير صحيحة ؛ لأنهم كتبوا الأشياء التي لم تقع بأنها وقعت يقيناً ، وغلطوا في الحالات الأخر عمداً أو سهواً ، وهذا الأمر محقق أن الأناجيل الكثيرة الكاذبة ، كانت رائجة في القرون المسيحية الأولى، وبلغت هذه الأناجيل أكثر من سبعين إنجيلاً، وكان فابري سيوس قد جمع هذه الأناجيل الكاذبة وطبعها في ثلاثة مجلدات " .
وقال أيضا : في تفسيره : كانت ترجمات كثيرة باللغة اللاتينية من المترجمين المختلفين موجودة قبل "جيروم"، وكان بعضها في غاية درجة التحريف ، وبعض مواضعها مناقضة للمواضع الأخرى ، كما صرح به جيروم .
وكما يقول الأسقف « بابياس » - المتوفى سنة 130 م – أي المعاصر لكتبة هذه الأناجيل - : « فإِن مرقس الذي كان ترجمانًا لبطرس ، قد كتب القدر الكافي من الدقة التي سمحت بها ذاكرته ما قيل عن أعمال يسوع وأقواله ، ولكن دون مراعاة للنظام ، لأن مرقس لم يكن قد سمع يسوع ، ولا كان تابعًا شخصيًا له ، لكنه في مرحلة متأخرة .. قد تبع بطرس »
9‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة bazouka002 (ultras muslimani).
27 من 29
وفي هذا النص الخطير للأسقف « بابياس » تصريح بأن مرقس قد كتب « ما سمحت به ذاكرته » ، و « دون مراعاة للنظام » .. الأمر الذي ينفي نفيًا قاطعًا عن هذه النصوص النصرانية صفة الوحي الإِلهي .. فهي « ذكريات بشرية » أو مجرد « مذكرات " !!.

ثم كيف ينتفى التحريف اللفظي عن هذه النصوص ، وهناك مغايرة بين اللغة التي كان يعظ بها المسيح – عليه السلام – أي لغة الإِنجيل الذي جاء به .. وهي اللغة الآرامية – وبين اللغة الإِغريقية التي كتبت بها النسخ الأصلية لهذه الأناجيل ؟! ..
الأمر الذي جعل الراب « كانينجسر » R.P.Kanenengesser - الأستاذ بالمعهد الكاثوليكي بباريس – يقول : « لا يجب الأخذ بحرفية الأناجيل . إِنهم حفظوا منها نصيبًا ، وإِنهم حرَّفوا النصيب الذي أُتوه ، وأنه أعطى عيسى الإِنجيل ، وقال في أتباعه مثل ما قال في اليهود : فهي كتابات ظرفية خصامية ، حرر مؤلفوها تراث جماعتهم المسيحية » .


يقول ملحق أكسفورد للكتاب المقدس :
"لقد لاحظنا لتونا إن إنجيل يوحنا يشكل وحدة أدبية يمكن تحليلها وفقاً لمفهوم البناء المسرحي. و لكن، و على الرغم من التوافق الذي عليه الإنجيل بين أيدينا اليوم، فإنه يوجد بعض المعالم التي تشير إلى أنه قد أُنجِز من خلال مراحل من التعديل. فعلى سبيل المثال يوجد اختلاف في الأسلوب و اللغة في إصحاحات مختلفة من الإنجيل و خاصة الإصحاح الأول و الإصحاح الواحد و العشرين... إن أول آيتين قام بهما يسوع قد أخذوا الترتيب "الأولى" و "الثانية" وفقاً للعدد [يوحنا 2: 11- هذِهِ أُولى آياتِ يَسوعَ، صنَعَها في قانا الجَليلِ.] و العدد [يوحنا 4: 54 - هذِهِ ثانِـيةُ آياتِ يَسوعَ، صنَعَها بَعدَ مَجيئهِ مِنَ اليَهوديَّةِ إلى الجَليلِ] إلا أننا نجد آيات أخرى قد قام بها يسوع في العدد [يوحنا 2: 23 – ولمَّا كانَ في أُورُشليمَ مُدَّةَ عيدِ الفِصحِ، آمنَ بِه كثيرٌ مِنَ النّـاسِ حينَ رأَوا الآياتِ الّتي صَنَعَها] و بالتالي فإن التسلسل الرقمي قد تم اعتراضه لأسباب غير معروفة.
كما أن التواجد الجغرافي أيضاً لا يبدو دقيقاً دوماً. ففي العدد [يوحنا 3: 22 - ثُمَّ جاءَ يَسوعُ وتلاميذُهُ إلى بلادِ اليهودِيَّةِ] نقرأ أن يسوع قد ذهب إلى بلاد اليهودية بينما نقرأ في العدد [يوحنا 2: 23 - ولمَّا كانَ في أُورُشليمَ مُدَّةَ عيدِ الفِصحِ، آمنَ بِه كثيرٌ مِنَ النّـاسِ حينَ رأَوا الآياتِ الّتي صَنَعَها] فنجد أنه كان في بلاد اليهودية مسبقاً. كما أنه في العدد [يوحنا 6: 1 - ثُمَّ عبَرَ يَسوعُ بَحرَ الجليلِ وهوَ بُحيرةُ طَبَرِيَّةَ] نقرأ أن يسوع موجود في الجليل، إلا أنه كان في أورشليم في نهاية الإصحاح الخامس. من الممكن تبرير بعض هذا الاختلافات والتكرارات و الانقطاعات في التسلسل، إلا أنه من غير الممكن تبريرها مجتمعةً"...
ملحق أكسفورد للكتاب المقدس، بروس متجر و مايكل كوجان، ص 374
The Oxford Companion to the Bible, Bruce Metzger and Michael Coogan, p. 374

كما كتب مؤلفو كتاب ( الترجمة المسكونية للعهد الجديد ) – وهم أكثر من مائة متخصص من الكاثوليك والبروتستانت – فقالوا : « لقد جمع المبشرون وحرروا ، كل حسب وجهة نظره الخاصة ، ما أعطاهم إِياه التراث الشفهي » د. موريس بوكاى ( دراسة الكتب المقدسة في ضوء المعارف الحديثة ) ص 78 طبعة دار المعارف – القاهرة سنة 1977 م – والنقل عن ( حول موثوقية الأناجيل والتوراة ) ص 29 .

أما دائرة المعارف البريطانية فكانت أكثر وضوحاً وصراحة فى اعترافاتها، فقالت عن إنجيل يوحنا: (أما إنجيل يوحنا فإنه لا مرية ولا شك كتاب مزور ، أراد صاحبه مضادة اثنين من الحواريين بعضها لبعض ، وهما القديسان يوحنا بن زبدى الصياد ومتى ، وقد ادعى الكاتب المزوَّر فى متن الكتاب أنه هو الحوارى الذى يحبه يسوع ، فأخذت الكنيسة هذه الجملة على علاَّتها ، وجزمت بأن الكاتب هو يوحنا الحوارى .. .. .. مع أن صاحبه غير يوحنا الحوارى يقيناً ، ولا يخرج هذا الكتاب عن كونه مثل بعض كتب التوراة التى لا رابط بينها وبين من نسبت إليه ، وإنا لنشفق على الذين يبذلون أقصى جهدهم ليربطوا ـ ولو بأوهى رابطة ـ ذلك الرجل الفلسفى .. الذى ألف هذا الكتاب فى الجيل الثانى بالحوارى يوحنا الصياد الجليلى ، وأن أعمالهم تضيع عليهم سُدى لخبطهم على غير هدى "


إِن الأصول الأولى لكل الأناجيل – المشهورة والمعتمدة عند الكنائس المسيحية – قد فُقدت .. وأقدم المخطوطات لهذه الأناجيل الحالية يفصل بينها وبين المسيح وعصر من نسبت إِليهم هذه الأناجيل ما يقرب من ثلثمائة عام ! ..

وبشهادة الموسوعة البريطانية : « فإِن جميع النسخ الأصلية للعهد الجديد التي كتبت بأيدي مؤلفيها الأصليين قد اختفت ، وأن هناك فاصلاً زمنيًا لا يقل عن مائتين أو ثلثمائة سنة بين أحداث العهد الجديد وتاريخ كتابة مخطوطاته الموجودة حاليًا » ( الموسوعة البريطانية ) المجلد الثاني . ص 941
.. وبنص عبارة الموسوعة البريطانية : « فإِن جميع نسخ الكتاب المقدس ، قبل عصر الطباعة تظهر اختلافات في النصوص .. وإِن مقتبسات آباء الكنيسة من كتب العهد الجديد ، والتي تغطيه تقريبًا ، تظهر أكثر من مائة وخمسين ألفًا من الاختلافات بين النصوص »  الموسوعة البريطانية . المجلد الثاني . ص 941

وبعبارة دكتور موريس بوكاي : « فإننا لا نملك أي شهادة لشاهد عيان لحياة المسيح ، وهذا خلافًا لما يتصوره كثير من المسيحيين » د. موريس بوكاى ( دراسة الكتب المقدسة في ضوء المعارف الحديثة ) ص 78 طبعة دار المعارف – القاهرة سنة 1977 م – والنقل عن ( حول موثوقية الأناجيل والتوراة ) ص 29 .

القديس جيروم يعترف بالتحريف كما ورد بالبيان القديس جيروم من آباء الكنيسة الأولين و هو صاحب نسخة Vulgate فلجاتة التي تعتمد الكنيسة القبطية والكاثوليكية في الكتاب المقدس يقول فى مقدمته للكتاب المقدس باختصار : وليس هدفي من هذا كما يدعي علي الحساد أن أدين الترجمة السبعينية ولا أقصد بعملي أن أنتقص من مترجمي النسخة السبعينية ولكن الحقيقة هي إن ترجمتها كان بأمر من الملك بطليموس في إسكندرية, وبسبب عملهم لحساب الملك, لم يرد المترجمون أن يذكروا كل ما يحتويه الكتاب المقدس من الأسرار ، خشية ان يظن الناس ان اليهود يعبدون إله آخر لأن الناس كانت تحترم اليهود في توحيدها لله

يقول موريس نورن في " دائرة المعارف البريطانية " : " إن أقدم نسخة من الأناجيل الرسمية الحالية كتب في القرن الخامس بعد المسيح، أما الزمان الممتد بين الحواريين والقرن الخامس فلم يخلف لنا نسخة من هذه الأناجيل الأربعة الرسمية، وفضلاً عن استحداثها وقرب عهد وجودها منا، فقد حرفت هي نفسها تحريفاً كبيرا، خصوصاً منها إنجيل مرقس وإنجيل يوحنا".
  ولا يستطيع النصارى أن يثبتوا سنداً لهذه المخطوطات إلى كتبتها، واعترف بذلك القسيس فرنج فقال معتذراً: " إن سبب فقدان السند عندنا وقوع المصائب والفتن على المسيحيين إلى مدة ثلاثمائة وثلاث عشرة سنة "،
وكان الدكتور روبرت في كتابه " حقيقة الكتاب المقدس " ، قد أعد لمطبعة " تسفنجلي " مذكرة علمية تطبع مع الكتاب المقدس، ثم منع من طبعها، ولما سئل عن السبب في منعها قيل له : " إن هذه المذكرة ستفقد الشعب إيمانه بهذا الكتاب ".  
ويقول كينرايم : إن علماء الدين اليوم على اتفاق واحد يقضي بأن الكتاب المقدس وصل إلينا منه أجزاء ضئيلة جداً فقط هي التي لم يتم تحريفها.
ويقول فالتر شميت: "لا توجد صفحة واحدة من الأناجيل العديدة التي لا تحتوي نصها الأقدم على اختلافات عديدة". و يقول صاحب كتاب "مرشد الطالبين" : " لا تعجب من وجود اختلافات في نسخ الكتب المقدسة، لأن قبل ظهور صناعة الطبع في القرن الخامس عشر من الميلاد كانت تنسخ بالخط، فكان بعض النساخ جاهلاً وبعضهم غافلاً وساهياً ".(يالله جاهلا و غافلا وساهيا فى كتاب مقدس ويطلبون منا تصديق انه مقدس ومن عند الله !!!!)

وهذا الكلام  صحيح، لكنه يمثل نصف الحقيقة فحسب، إذ هو يغفل وقوع التحريف المتعمد من قبل النساخ !

وهو ما أقر به المدخل الفرنسي للعهد الجديد، فقد جاء فيه: " إن نسخ العهد الجديد التي وصلت إلينا ليست كلها واحدة. بل يمكن المرء أن يرى فيها فوارق مختلفة الأهمية.. هناك فوارق أخرى بين الكتب تتناول معنى فقرات برمتها واكتشاف مصدر هذه الفوارق ليس بالأمر العسير. فإن نص العهد الجديد قد نسخ طوال قرون كثيرة بيد نساخ صلاحهم للعمل متفاوت، وما من واحد منهم معصوم من مختلف الأخطاء... يضاف إلى ذلك أن بعض النساخ حاولوا أحياناً عن حسن نية أن يصوبوا ما جاء في مثالهم، وبدا لهم أنه يحتوي أخطاء واضحة أو قلة دقة في التعبير اللاهوتي، وهكذا أدخلوا إلى النص اضافات جديدة تكاد تكون كلها خطأ.
ومن الواضح أن ما أدخله النساخ من التبديل على مرِّ القرون تراكم بعضه على بعضه الآخر، فكان النص الذي وصل آخر الأمر إلى عهد الطباعة مُثقلاً بمختلف ألوان التبديل.. والمثال الأعلى الذي يهدف إليه علم نقد النصوص هو أن يمحص هذه الوثائق المختلفة، لكي يقيم نصاً يكون أقرب ما يمكن من الأصل الأول، ولا يمكن في حال من الأحوال الوصول إلى الأصل نفسه.
إن نصوص جميع هذه المخطوطات تختلف اختلافاً كبيراً، ولا يمكننا الاعتماد بأن أياً منها قد نجا من الخطأ.. إن أغلب النسخ الموجودة من جميع الأحجام قد تعرضت لتغييرات أخرى على يد المصححين الذين لم يكن عملهم دائماً إعادة القراءة الصحيحة ".

يقول ويلزفان "النقاد ينكرون نسبة هذا الإنجيل إلى "متىّ الحواري" وينسبونه إلى أحد أتباعه الذي وضع عليه اسم "متىّ" تلميذ عيسى ليطمئن الناس إلية ويقبلونه باعتباره أحد الذين عايشوا عيسى وشاهدوا أحواله"(ويلز ( .  ويقول م جى لوبلا فى "كتاب الانجيل قادنى الى الاسلام" إنه لمن الغريب والمثير للسخرية بالفعل أن نعلم أنه لا توجد رسالة واحدة من رسائل بولس الإنجيلية للرومان، والتي تتعدى 430 نصا، كتبها عيسى (عليه السلام )رغم أن رسالة بولس الإنجيلية للرومان هي أساس النصرانية المعاصرة. كما أن الممارسات الأخرى التي تم تبنيها عن طريق بولس تضمنت ما يلي: اعتماد يوم الأحد الروماني يوم العطلة النصرانية؛ اعتماد يوم ميلاد اله الشمس التقليدي على أنه يوم ميلاد عيسى (عليه السلام)؛ اعتماد رمز اله الشمس (صليب النور) ليكون رمز النصارى، ودمج جميع المراسم التي كانت تمارس في احتفالات يوم ميلاد اله الشمس (في الاحتفالات النصرانية بيوم ميلاد المسيح!(.

- رسالة يوحنا الأولى العدد 5 : 7 : (( فَإِنَّ الَّذِينَ يَشْهَدُونَ فِي السَّمَاءِ هُمْ ثَلاَثَةٌ: الآب، وَالْكَلِمَةُ، وَالرُّوحُ الْقُدُسُ. وَهَؤُلاَءِ الثَّلاَثَةُ هُمْ وَاحِدٌ ((   .

تم حذف النص وإزالته من :
التراجم العربية الجديدة للكتاب المقدس مثل :
1- الترجمة الكاثوليكية الحديثة أو الرهبانية اليسوعية "العربية" (منشورات دار المشرق - بيروت).
2- الترجمة العربية المشتركة.
3 - الترجمة التفسيرية للكتاب المقدس - (كتاب الحياة) بعض النسخ حذفته تماما وبعضها -وضعته بين قوسين هكذا [ فَإِنَّ الَّذِينَ يَشْهَدُونَ فِي السَّمَاءِ هُمْ ثَلاَثَةٌ: الآب، وَالْكَلِمَةُ، وَالرُّوحُ الْقُدُسُ. وَهَؤُلاَءِ الثَّلاَثَةُ هُمْ وَاحِدٌ ] وكتبت بالمقدمة أن ما بين الأقواس عبارة عن شرح وتفسير و غير موجود بالنص الأصلي.

التراجم الأجنبية الشهيرة حذفت النص,فهو غير موجود في: النسخة العالمية , النسخة الأمريكية القياسية , النسخة الإنجليزية القياسية ...الخ. ISV, ESV,ASV,....Etc
و قد ذكرت التراجم الفقرة التي قبله والفقرة التي بعده وتجاهلت الفقرة المذكورة لعدم صحتها.
وحتى العالم الفيزيائي نيوتن مكتشف الجاذبية  فقد انتقد هذا النص وكشف أنه محرف :
فذكر نيوتن أن هذه الزيادة ظهرت لأول مرة في الطبعة الثالثة من نسخة العهد الجديد ل إيراسموز Erasmus"". يقول نيوتن : "عندما أدخلوا التثليث إلى طبعته (- طبعة العهد الجديد لإيراسموز - ) قاموا برمي نسختهم المخطوطه, هذا إذا كان عندهم مخطوطه, كما لو أنها تقويم قديم,
وهل يمكن لمثل هذا التغيير أن يرضي رجلا باحثا؟.....إن هذا الفعل يعتبر خطرا على الدين بدل أن يكون ميزة تحقق وها هي الآن تتكئ على قصبة مكسورة." ويقول: " في كل المجادلات العالميه والشديدة والدائمه حول الثالوث منذ عصر جيروم ومن قبله ولفتره طويله بعده هذا النص "الذين يشهدون في السماء هم ثلاثة" لم يكتشف نقل واحد له ولو لمرة واحدة. والآن هذا النص تجده على كل فم ويمثل النص الرئيس لهذا الموضوع وسيكون بالتأكيد كذلك بالنسبة لهم. ونجد ذلك في كتبهم" من كتاب روبرت أ. والاس ( سير مناهضي التثليث ) المجلد الثالث الصفحة 428  طبعة 1850

أقوال بعض مراجع الكتاب المقدس في النص السابق :
"إن النص المتعلق بالشهود الثلاثة في السماء (يوحنا الأولى 5: 7 نسخة الملك جيمس)       ليس جزءً حقيقياً من العهد الجديد"
معجم مفسري الكتاب المقدس – الإصدار الرابع ص 711 – مطابع أبينغدون
The Interpreter’s Dictionary of the Bible, Vol. 4, p.711, Abingdon Press

"إن العدد يقول: ((فَإِنَّ الَّذِينَ يَشْهَدُونَ فِي السَّمَاءِ هُمْ ثَلاَثَةٌ: الآبُ، وَالْكَلِمَةُ، وَالرُّوحُ الْقُدُسُ. وَهَؤُلاَءِ الثَّلاَثَةُ هُمْ وَاحِدٌ)) إلا أنه إضافة على الأصل حيث لا أثر له قبل أواخر القرن الرابع بعد الميلاد"
معجم مفسري الكتاب المقدس – الإصدار الرابع ص 871 – مطابع أبينغدون
The Interpreter’s Dictionary of the Bible, Vol. 4, p.871, Abingdon Press

" هذا النص وبكل وضوح هو إضافة على الأصل باعتبار أنه غير موجود في المخطوطات اليدوية اليونانية الأصلية ."
قاموس إردمانز للكتاب المقدس، تحرير آلن ميرز – ص 1020
The Eerdmans Bible Dictionary, Edited by Allen C. Myers, p. 1020


كمثال هذا ما جاء في الترجمة العالمية القياسية
ISV
1Jo 5:7 For there are three witnesses-
1Jo 5:8 the Spirit, the water, and the blood-and these three are one.
1Jo 5:9 If we accept
5: 7 لذلك هناك ثلاثة شهود ,
5 : 8 الروح والماء والدم, وهؤلاء الثلاثة هم واحد .
5 : 9 إذ ارتضينا ....... انتهى.

( فلا يوجد أي ذكر للآب والأبن والروح القدس وأن الثلاثة هم واحد ! )
ولكن رغم ذلك لا يزال هذا النص المكذوب  موجودا" بنسخة ( سميث فان دايك) طبعة دار الكتاب المقدس المنتشرة داخل الوطن العربي


الأعداد من 16 :9 إلى 16 : 20 من إنجيل مرقس .

بالنسبة للأعداد [مرقس 16: 9-20],من الغرابة أن يكون لنا الأختيار في أن نقرأ نص على أنه من الكتاب المقدس أم لا , ! فعند الإطلاع على نهاية إنجيل مرقس أحيانا" تجده ينتهي عند العدد 16 : 8 وفي طبعات أخرى يستمر إلى 16 : 20 , البعض وضع الأعداد من 9 إلى 20 في هامش الصفحة كملحوظة !!.
الطريف أنه احيانا" تجد النص ومكتوب بجواره , هذه هي النهاية الطويلة لإنجيل مرقس .
يمكن الإطلاع على الإختلافات في أي مكتبة او على الرابط http://bible.oremus.org/?passage=Mark+16
نكرر ما جاء في مقدمة الكتاب المقدس بالأعلى الخاص بهذه الفقرة :
" الفقرتان , النهاية الطويلة لإنجيل مرقس   16 : 9- 20) و قصة السيدة التي تم القبض عليها بتهمة الزنا بإنجيل يوحنا   7 :53 إلى 8 :11 ). تم استعادتهما للنص الذي كانا مفصولان عنه بجزء فارغ وكانت هناك ملاحظة توضيحية لخلافات التنسيق للنصين بالنسخ القديمة."  مقدمةRSV طبعة 1971).على الرابط http://www.ncccusa.org/newbtu/aboutrsv.html


الموسوعة البريطانية تحت رقم article-73434)) ذكرت بالحرف

verses 9–20 are commonly held to be later additions), and Mark thus remains an open-ended Gospel.

الأعداد من 9 : 20 يرجح انهم إضافة لاحقة , وإنجيل مرقس لذلك يظل إنجيل بنهاية غير محددة.!!


ذكر تفسير بيك للكتاب المقدس Peake's Commentary on the Bible التالي:

"من المتفق عليه عموماً أن الأعداد16 : 9-20 ليست جزءً أصلياً من إنجيل مرقس. لم نجد هذه الأعداد في المخطوطات الأقدم، و من الواضح أنها لم تكن في النسخ التي استخدمها متّى و لوقا. إن مخطوطة أمريكية من القرن العاشر تعزو هذه الفقرة لأرستن Ariston – رئيس الأساقفة الذي ذكره بابياس Papias  ap.Eus.HE III, xxxix, 15)."


في ملحق أكسفورد للكتاب المقدس :
"ينتهي إنجيل مرقس بشكل مفاجئ عند العدد 16: 8، و المحاولات القديمة لإضافة خاتمة له تبين أنه كان غير مكتمل. من المحتمل ألا يكون الكتاب قد اكتمل أساساً، أو أن يكون قد تلف في مراحله الأولى. و قد يكون علمنا بالأناجيل الأخرى هو ما يدفعنا أن نتوقع من هذا الإنجيل أن ينتهي بظهور الرب بعد القيامة. و مما لا شك فيه أنه ينتهي بشكل مناسب بالنسبة لمرقس – نهاية ممزوجة بالخوف، الإخفاق البشري، و نداء للتلمذة."
ملحق أكسفورد للكتاب المقدس، بروس متزجر و مايكل كووجان، ص 496.

The Oxford Companion to the Bible, Bruce Metzger and Michael Coogan, p. 496

إنجيل النصارى غير مكتمل ولم يجدوا له خاتمة ، أليس هذا دليلا على التحريف .

ولكن ما الذي تحتويه نهاية إنجيل مرقس التي تأكدنا من عدم صحتها ؟تحتوي أهم معتقد وهو رفع السيد المسيح للسماء وجلوسه عن يمين الله !!

مرقس 16: 19 وبَعدَما كَلَّمَ الرَّبُّ يَسوعُ تلاميذَهُ، رُفِـعَ إلى السَّماءِ وجلَسَ عَنْ يَمينِ اللهِ.)

ما التراجم التي حذفت أخر 12 عدد من مرقس ؟

Mark 16:9-20 REMOVE ENTIRE LAST 12 VERSES of Mark 16! NI, NAS, RS, NRS, LB, NC

تم إزالة الأعداد من 16 : 9 إلى 16 : 20 من إنجيل مرقس في النسخ التالية:


العالمية الحديثة
NI New International Version

الأمريكية القياسية الحديثة
NAS New American Standard Version

النسخة القياسية
RS Revised Standard Version

النسخة القياسية الحديثة
9‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة bazouka002 (ultras muslimani).
28 من 29
بخصوص التوراه والانجيل  لايوجد بيهه أي تحريف لانها كلام الله  والله حفظها من البداية الى النهاية
13‏/8‏/2013 تم النشر بواسطة اللغة الكلدانية.
29 من 29
لايوجد اي دليل على تحريف كتابنا المقدس يا نصر الاحلام
21‏/8‏/2013 تم النشر بواسطة اللغة الكلدانية.
قد يهمك أيضًا
ما الدليل ان الانجيل محرف
ما هي الكتب السماوية المنزلة حسب الترتيب (الرسالة و الرسول) مع الدليل في القرآن
ما الذي سيحدث لو تم تصليح الكتب المقدسة السماوية
هل تؤيد من يقولون بأن الكتب المقدسة من قبل معتنقي الديانات الابراهيمية تحتوي على اعجاز علمي؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة