الرئيسية > السؤال
السؤال
ما سبب نزول الاية 118 من سورة التوبة من تفسير الجلالين ؟
أديان | إسلام 23‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة نهي محمد.
الإجابات
1 من 1
لقد تاب الله على النبي والمهاجرين والأنصار الذين اتبعوه في ساعة العسرة من بعد

ما كاد يزيغ قلوب فريق منهم ثم تاب عليهم إنه بهم رءوف رحيم وَعَلَى الثَّلاَثَةِ الَّذِينَ

خُلِّفُواْ حَتَّى إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنفُسُهُمْ وَظَنُّواْ أَن لاَّ

مَلْجَأَ مِنَ اللّهِ إِلاَّ إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُواْ إِنَّ اللّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ) آية 118


فيوم تخلف النفر الثلاثة عن غزوة (تبوك) قاطعهم رسول الله صلى الله عليه وسلم وقاطعهم المسلمون جميعاً وفيما يلي الحادثة كما رواها ابن هشام في سيرته :

قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة وقد كان تخلف عنه رهط من المنافقين وتخلف أولئك الرهط الثلاثة من المسلمين من غير شك ولا نفاق :

1- كعب بن مالك

2- مرارة بن الربيع

3- هلال بن أمية

فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابه ((لا تكلمن أحداً من هؤلاء الثلاثة وأتاه من تخلف عنه من المنافقين فجعلوا يحلفون له ويعتذرون فصفح عنهم رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يعذرهم الله ولا رسوله واعتزل المسلمون كلام أولئك النفر الثلاثة .
24‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة شجرة الدر ...
قد يهمك أيضًا
ما تفسير الاية لو انزلنا هذا القران على جبل؟
لماذا سمي كتاب (تفسير الجلالين) بهذه التسمية ؟
في اي سوره ذكرت هذه الاية مع ذكر رقم الاية؟؟
تفسير سورة الانعام الاية 146
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة