الرئيسية > السؤال
السؤال
مــا هي أســـباب مـرض هبــوط القلـــب....؟؟
وهــل الوراثـــة تلعـــب دورا في ذلـــك....؟؟

الطب | الأمراض | الصحة 28‏/2‏/2012 تم النشر بواسطة سفينة الامل (حباها الرحمن).
الإجابات
1 من 3
ضيق النفس أبرز الأعراض الناتجة عن هبوط القلب



الكل يعرف ان القلب عضو عضلي صغير في حجم قبضة اليد ويقع وراء عظمة القص ويحتوي على اربع حجيرات واربعة صمامات تضمن سريان الدم الوارد من اعضاء الجسم المختلفة لتدفعه الى الرئتين لتنقيته عن طريق التنفس ثم لاستخلاص الاوكسجين من الهواء الذي نستنشقه لتعويض الدم ما فقده من الاوكسجين الذي يعد اساساً للعمليات الحيوية المختلفة، وبعد تشبع الدم بالأوكسجين وتنقيته داخل الرئتين يعود الدم الى القلب ليتم ضخه الى مختلف اعضاء الجسم ويعمل القلب كمضخة قوية دون توقف ويضخ حوالي خمسة لترات من الدم الغني بالأوكسجين والغذاء كل دقيقة لكافة اعضاء وخلايا الجسم ويستطيع القلب ضخ حوالي  35لتراً كل دقيقة اثناء بذل المجهود العضلي والرياضي.
عندما تصبح عملية ضخ الدم التي يقوم بها القلب غير كافية لاحتياجات الجسم في وقت الراحة وفي وقت اداء المجهود البدني نسمي الحالة الصحية التي وصل اليها القلب بالهبوط او القصور في الوظيفة، وهو بحد ذاته ليس مرضاً وانما محصلة لما وصلت اليه وظيفة العضلة لأسباب مرضية كثيرة.
الأسباب
هناك اسباب كثيرة تؤدي الى حصول عجز وقصور في وظيفة عضلة القلب كمضخة مثل تصلب الشرايين التاجية للقلب أو الالتهاب بعضلة القلب او الخلل الميكانيكي بالصمامات القلبية او نتيجة وجود عيوب خلقية بالقلب او نتيجة اضطرابات كهربائية بنبض القلب او لوجود مشاكل بالغشاء المغلف (التامور) للقلب.
كما ان المشاكل الناتجة عن الارتفاع في ضغط الدم الشرياني وارتفاع ضغط الدم الرئوي لها تأثير على عضلة القلب اضافة لذلك فإن تعرض العضلة لتأثير المسكرات او نقص الجسم من المواد الغذائية المهمة كالفيتامينات وغيرها وخلل الغدة الدرقية واصابة المريض بمرض السكري والذئبة الحمراء لمدة طويلة لها تأثير سلبي شديد على عضلة القلب ووظيفتها.
أنواعه
عندما يكون القصور الوظيفي للقلب على جانب واحد من القلب نسمي الهبوط او القصور بالجهة المتأثرة، فمثلاً نقول هبوط بالجهة اليمنى أو اليسرى ولكنه يؤثر عادة على جانبي القلب وتعرف الحالة بهبوط القلب الاحتقاني.
الأعراض
1- هبوط الجانب الأيسر من القلب: يعتبر ضيق النفس من الاعراض الرئيسة، ويشعر به المريض في بداية المرض عند بذل اي مجهود رياضي او جسدي ومع تطور المرض يزياد الاحساس ليلاً او عند الاستلقاء على الظهر، مما يضطر المريض للنوم على اكثر من وسادة او حتى الجلوس في الفراش ليتمكن الشخص من التنفس، وقد يضطر المريض الى اخراج رأسه من النافذة كي يتمكن من استنشاق اكبر كمية من الهواء النقي. وقد يلاحظ المريض صفيرا مع التنفس وقد يشعر بألم في الصدر وكحة مصحوبة ببلغم قد يكون ممزوجاً بدم قان او قد يكون على شكل رغوة بلون الدم الفاتح نتيجة الاحتقان الشديد بالرئتين.
2- هبوط الجانب الأيمن من القلب: يعتبر الارهاق العارض الأكثر انتشاراً، لكن حدوث الانتفاخ في الساقين واسفل الظهر والبطن مع ظهور آلام في البطن وزيادة في الوزن العام نتيجة تراكم السوائل بالجسم من العلامات الواضحة للمريض مع فقدان الشهية وقد يلاحظ أقارب المريض ارتباكا ذهنيا وتشويشا وأرقا.
3- هبوط الجانب الأيسر والأيمن من القلب (هبوط القلب الاحتقاني) قد تظهر اعراض هبوط الجانب الأيسر من القلب مجتمعة بالاضافة الى ظهور ضعف بعضلات الذراعين والرجلين.
التشخيص
1- أخذ التاريخ المرضي والعائلي بالتفصيل.
2- عمل فحص سريري دقيق للمريض لمعرفة السبب وراء هبوط القلب.
3-  أخذ اشعة سينية للصدر لتقويم وضع الرئتين والقلب.
4- عمل تخطيط كهربائي للقلب.
5- فحص القلب بالموجات فوق الصوتية مع دوبلر  تعتبر الأهم والأكثر دقة في اعطاء معلومات عن عمل القلب والصمامات.
6- القسطرة القلبية اذا كان هناك شك من وجود تصلب بالشرايين التاجية للقلب.
7- اكتشاف عوامل الخطورة المهيئة لتصلب الشرايين التاجية للقلب مثل السكري، وارتفاع ضغط الدم الشرياني، والتدخين، والسمنة، وارتفاع الكوليسترول بالدم وارتفاع حمض الهوموسيستيين بالدم.
العلاج :
هناك العديد من الخطوات للعلاج:
1- الراحة مع تحريك الساقين لتجنب جلطة الساقين والرئة.
2- خفض كمية الملح بالطعام وتناول غذاء قليل الدهون واللحوم.
3- التقيد بكمية السوائل حسب رأي الطبيب.
4- تناول العلاج الدوائي كما يصفه الطبيب.
5- ادخال المريض العناية القلبية المركزة في وجود علامات هبوط شديدة او حادة فقد يضطر الطبيب لعلاج المريض بالعلاج الدوائي عن طريق الوريد مع اعطاء الاوكسجين.
6- التدخل الجراحي إذا كان هناك امل من التدخل الجراحي لعلاج تضيق الشرايين التاجية او استبدال الصمام المعتل او التدخلات الجراحية الاخرى لمساعدة عضلة القلب على الضخ وقد يضطر الجراح لتركيب مضخات مساعدة لحين تأمين زراعة للقلب حسب توفر المتبرع والامكانات.
28‏/2‏/2012 تم النشر بواسطة هدوء الورد.
2 من 3
في حالة هبوط القلب المسمي أيضا بهبوط القلب الاحتقاني ، تضعف عضلة القلب وتعجر عن ضخ الدم بالقوة اللازمة
يتدفق الدم ببطء وتزداد كمية السوائل في الرئتين أو أي أجزاء أخري من الجسم
ولا يعني ذلك أن القلب قد توقف عن ضخ الدم ولأنه لا يمكن الشفاء من هبوط القلب فسوم يلزمك معرفة طريقة التأقلم
مع حالتك
أسباب هبوط القلب
- مرض القلب
- ارتفاع ضغط الدم
- مشاكل في صمامات القلب
- أمراض الرئة
- الاصابة بأية التهابات
- إدمان الكحوليات أو المخدرات
- مشكلات تلحق بالقلب أثناء الولادة
- مرض الغدة الدرقية أو الكلية
طرق العناية
- تناول الدواء وفق إرشادات الطبيب
- زن نفس كل صباح بشكل منتظم احتفظ بسجل الأوزان اليومية
- اخفض نسبة الملح أو الصوديوم في الأطعمة والمشروبات
- حافظ علي ممارسة التمرينات اليومية مع الراحة عند الحاجة
- التزم بجميع المواعيد الحددة لزيارة الطبيب
هبوط القلب : الأسباب وطرق العنايةالموضوع تحت قسم الصحة
28‏/2‏/2012 تم النشر بواسطة حمودة ناصيف (احمد ناصيف).
3 من 3
صباح الخير ،،،،،،،،،،،،،،،،،، اللهم ادم علينا العافيه ،،،،، سؤال جميل
شكرا على الفائده
28‏/2‏/2012 تم النشر بواسطة miss jobran (lu lolo).
قد يهمك أيضًا
ما أسباب زيادة دقات القلب ؟
ما هي أسباب ضيق التنفس؟
ما أسباب مرض الإلتهاب الكبدي الوبائي ( فيرس ‎(c ؟
ما سبب الدوخه بعد الجلوس و الوقوف السريعين؟
ما هي أعراض الهربس الفموي الناتج عن هبوط المناعة وهل يمكن ان يسبب صداع اليم
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة