الرئيسية > السؤال
السؤال
وَخُذْ بِيَدِكَ ضِغْثًا
وَخُذْ بِيَدِكَ ضِغْثًا فَاضْرِب بِّهِ وَلا تَحْنَثْ إِنَّا وَجَدْنَاهُ صَابِرًا نِعْمَ الْعَبْدُ إِنَّهُ أَوَّابٌ

ما هو التفسير ؟

ما هي ضغثا ؟
السيرة النبوية | الفقه | اللغة العربية | الأديان والمعتقدات | التفسير 28‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة لا أعرف شيء.
الإجابات
1 من 1
وقوله : ( وخذ بيدك ضغثا فاضرب به ولا تحنث ) وذلك أن أيوب - عليه السلام - كان قد غضب على زوجته ووجد عليها في أمر فعلته . قيل : [ إنها ] باعت ضفيرتها بخبز فأطعمته إياه فلامها على ذلك وحلف إن شفاه الله ليضربنها مائة جلدة . وقيل : لغير ذلك من الأسباب . فلما شفاه الله وعافاه ما كان جزاؤها مع هذه الخدمة التامة والرحمة والشفقة والإحسان أن تقابل بالضرب فأفتاه الله - عز وجل - أن يأخذ ضغثا - وهو : الشمراخ - فيه مائة قضيب فيضربها به ضربة واحدة وقد برت يمينه وخرج من حنثه ووفى بنذره وهذا من الفرج والمخرج لمن اتقى الله وأناب إليه ولهذا قال تعالى : ( إنا وجدناه صابرا نعم العبد إنه أواب ) أثنى الله تعالى عليه ومدحه بأنه ( نعم العبد إنه أواب ) أي : رجاع منيب ولهذا قال تعالى : ( ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب ) [ الطلاق : 2 ، 3 ]
..

تفسير ابن كثير
28‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة GάĻάxү (بدون اسم).
قد يهمك أيضًا
قل ..............
لوً اَصبَحِت تٍـَحِـًـٍـَكُم الًعِاَلٍمّ مُّاُذُاٍّ سًتَفٌعُلّ بٍاُلٍبَشٍرٌ؟؟
بسم الله
ما معنى كلمة هزيم
ما هو تفسير هذه الآيات:
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة