الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هى فوائد وأضرار مرقة الدجاج ؟؟؟
الطبخ | المنزل | Google إجابات | الطعام والشراب | الصحة 22‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة faateen (faten adam).
الإجابات
1 من 3
أصدرت منظمة الصحة العالمية تحذيراً يتضمن منع استخدام مرقة الدجاج للأطفال الأقل من عمر ثلاث سنوات ، لأنها الفترة الأهم بالنسبة لنمو مخ الأطفال حيث يتضاعف حجم المخل لأكثر من خمس مرات في هذه الفترة من العمر ، كما أن مكسبات الطعم التي تضاف إلى شرائح (الشيبس) للتنويع في مذاقها تسبب أضراراً على صحة الطفل . بالإضافة إلى خطورة أخرى على حياة الطفل تنتج عن ارتفاع التركيزات الضارة خاصة تركيزات المضادات الحيوية في الطيور وأيضاً الخضروات ، والتي تنشأ نتيجة استخدام المبيدات الشحرية للتخلص من الآفات الزراعية المختلفة في الخضروات كالبطاطس والخيار ، كما أن الأسوأ أن يتم رش هذه المبيدات أثناء نمو هذه النباتات فينتج ثمرة يدخل في عصارتها المبيد الحشري .

كما أكد التقرير أن الإضافات الغذائية التي يمكن أن تضاف للأغذية تخضع لمواصفات معينة ولا يسمح بزيادتها على المعدلات القياسية حتى لا تتسبب في حدوث الأضرار ولا حدوث تفاعل كيميائي مع المواد الغذائية الأصلية .

يأتي ذلك التقرير في سياق اعتقاد كثير من الأمهات بأن إصابة أطفالهن بما يعرف بأمراض سوء التغذية يرجع إلى كمية الأطعمة التي يتناولونها ، لكن الحقيقة سوء التغذية يرجع إلى تناولهم *الأطعمة والحلوى* المضاف إليها المواد الحافظة حيث أثبتت البحوث أن نقص عنصر البروتين في غذاء الأطفال خاصة البروتين الحيواني ذا القيمة الغذائية المرتفعة والذي يتوافر بكثرة في اللحوم الحمراء والبيضاء والأسماك ومنتجات الألبان والبيض وسببه اقتصادي في كثير من دول إقليم الشرق الأوسط . ولكن بشيء من الوعي يمكن تلافي هذه المشكلة عن طريق مزج بعض البقوليات حتى تعطي نفس القيمة العالية للبروتين الحيواني .

ومن اسباب سوء تغذية الأطفال أيضاً : تناول الحلوى التي تحتوي على السكريات أو النشاء التي تجعل الطفل يشعر بعدها بالامتلاء لمدة تزيد عن الساعتين . ذلك لأن ارتفاع نسبة المواد السكرية في الدم يعطي إحساساً بالشبع ، كما أن آلام الجوع ترتبط بشكل مباشر بانخفاض نسبة السكر في الدم وهذا الإحساس بالشبع لا يعني أن الطفل حصل على أي قيمة غذائية فعلية .

وهناك العديد من الأطعمة المضاف إليها مواد حافظة تؤثر سلباً في صحة الأطفال وتصيبهم بسوء التغذية مثل مرقة الدجاج : تعتبر من أخطر الأطعمة لأن مادة ( احادي صوديوم جلوتاميت ) التي ثبت علمياً أنها تسبب أضراراً بالغة الخطورة على الأطفال خاصة الأقل من 3 سنوات حيث أنها تؤثر في الجهاز العصبي للطفل وتحدث تغييراً في خلايا المخ وتؤثر أيضاً في وظائف الكبد تأثيراً سلبياً وتسبب حالة من الحساسية
22‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة حلم دائم للعلم.
2 من 3
الضرر يأتي من نوع الفرخة ونظافتها

وياعيني على الشوربة للفرخة البلدي

واوووووووو
21‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة صفا 123 (FARID CHEF).
3 من 3
أصدرت منظمة الصحة العالمية تحذيراً يتضمن منع استخدام مرقة الدجاج للأطفال الأقل من عمر ثلاث سنوات ، لأنها الفترة الأهم بالنسبة لنمو مخ الأطفال حيث يتضاعف حجم المخل لأكثر من خمس مرات في هذه الفترة من العمر ، كما أن مكسبات الطعم التي تضاف إلى شرائح (الشيبس) للتنويع في مذاقها تسبب أضراراً على صحة الطفل . بالإضافة إلى خطورة أخرى على حياة الطفل تنتج عن ارتفاع التركيزات الضارة خاصة تركيزات المضادات الحيوية في الطيور وأيضاً الخضروات ، والتي تنشأ نتيجة استخدام المبيدات الشحرية للتخلص من الآفات الزراعية المختلفة في الخضروات كالبطاطس والخيار ، كما أن الأسوأ أن يتم رش هذه المبيدات أثناء نمو هذه النباتات فينتج ثمرة يدخل في عصارتها المبيد الحشري .

كما أكد التقرير أن الإضافات الغذائية التي يمكن أن تضاف للأغذية تخضع لمواصفات معينة ولا يسمح بزيادتها على المعدلات القياسية حتى لا تتسبب في حدوث الأضرار ولا حدوث تفاعل كيميائي مع المواد الغذائية الأصلية .

يأتي ذلك التقرير في سياق اعتقاد كثير من الأمهات بأن إصابة أطفالهن بما يعرف بأمراض سوء التغذية يرجع إلى كمية الأطعمة التي يتناولونها ، لكن الحقيقة سوء التغذية يرجع إلى تناولهم *الأطعمة والحلوى* المضاف إليها المواد الحافظة حيث أثبتت البحوث أن نقص عنصر البروتين في غذاء الأطفال خاصة البروتين الحيواني ذا القيمة الغذائية المرتفعة والذي يتوافر بكثرة في اللحوم الحمراء والبيضاء والأسماك ومنتجات الألبان والبيض وسببه اقتصادي في كثير من دول إقليم الشرق الأوسط . ولكن بشيء من الوعي يمكن تلافي هذه المشكلة عن طريق مزج بعض البقوليات حتى تعطي نفس القيمة العالية للبروتين الحيواني .

ومن اسباب سوء تغذية الأطفال أيضاً : تناول الحلوى التي تحتوي على السكريات أو النشاء التي تجعل الطفل يشعر بعدها بالامتلاء لمدة تزيد عن الساعتين . ذلك لأن ارتفاع نسبة المواد السكرية في الدم يعطي إحساساً بالشبع ، كما أن آلام الجوع ترتبط بشكل مباشر بانخفاض نسبة السكر في الدم وهذا الإحساس بالشبع لا يعني أن الطفل حصل على أي قيمة غذائية فعلية .

وهناك العديد من الأطعمة المضاف إليها مواد حافظة تؤثر سلباً في صحة الأطفال وتصيبهم بسوء التغذية مثل مرقة الدجاج : تعتبر من أخطر الأطعمة لأن مادة ( احادي صوديوم جلوتاميت ) التي ثبت علمياً أنها تسبب أضراراً بالغة الخطورة على الأطفال خاصة الأقل من 3 سنوات حيث أنها تؤثر في الجهاز العصبي للطفل وتحدث تغييراً في خلايا المخ وتؤثر أيضاً في وظائف الكبد تأثيراً سلبياً وتسبب حالة من الحساسي
25‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة فكتور سموس (تركي قائد).
قد يهمك أيضًا
ما هى كيفية طبخ الكوارع
ما طريقة عمل الارز
ما طريقة عمل كفتة الخضار ؟
كيفية اعداد فاصوليا ايكيا؟
ما طريقة عمل لسان العصفور فى الفرن ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة