الرئيسية > السؤال
السؤال
هل تعرف اي معلومات تساعد في بحث نفسي عن القلق و الاكتئاب ؟
البرمجة اللغوية العصبية | علم النفس | جامعات 26‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة aya2....
الإجابات
1 من 7
والحالة دى عندك ولا بتدرسى اصلا علم نفس ؟
26‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 7
الأكتآب (أعراضه +العلاج)
==============

تعريف الاكتئاب:
- يشعر الكثير منا بحالات اكتئاب أو إحباط من وقت لآخر. حدوث حالة وفاة في العائلة، فشل في الحب، فقدان وظيفة، حالة مرض خطير وأزمات الحياة المختلفة التي قد تسبب الشعور بالحزن، الوحدة أو الإحباط لمعظم الناس لفترة من الوقت.


حدوث حالة من الحزن هي رد فعل طبيعي في مثل هذه الأحداث. ومن الطبيعي أيضاً أن تشعر بحالة من الوجوم لبعض الوقت بدون حدوث سبب محدد وبالتالي من الطبيعي أن تستعيد قوتك مرة أخرى وتشعر بتحسن وتعود إلي حالتك الطبيعية بعد فترة.

عندما يستمر هذا الشعور بالاكتئاب، الحزن، الوحدة، أو اعتلال المزاج ويمنعك هذا الشعور من استمرار الحياة بشكل طبيعي، فأنت إذن هذا الشخص الذي يعاني من اضطراب في الحالة المزاجية والتي تسمى اكتئاب.
الاضطراب في الحالة المزاجية للشخص هي حالة متواصلة من الخلل الذي يحدث في المشاعر الطبيعية لأي شخص.

الاكتئاب هو حالة اعتلال جسدي كامل، هو الاعتلال يؤثر علي الصحة العامة للشخص المريض والسلوك الذي يسلكه تجاه الآخرين.

يحدث بالنسبة للشخص الذي يعاني من الاكتئاب مشاكل في النوم، الأكل، العمل والتعامل مع الأصدقاء.

يتسبب الاكتئاب في حدوث حالات مختلفة من المشاعر غير السعيدة بالنسبة للشخص.
يمكن أن يشعر الشخص المكتئب بحالة مستمرة من الخوف الشديد، البكاء المستمر، الشعور بالرعب، الشجار المستمر مع الأصدقاء أو زملاء العمل، عدم الثقة في النفس أو حتى حدوث حالة من الهلوسة.

من ناحية أخرى، يمكن أن يشعر المريض بحالة من التخدير (تخدير للمشاعر) حيث أنه لا يشعر بحزن شديد ولكنه لا يشعر بسعادة أيضاً.

الأشخاص الذين يشعرون بالاكتئاب، يلجئون في بعض الأحيان إلي علاج الاكتئاب بطرق شخصية، عن طريق بعض العقاقير المخدرة والكحول.
وتزيد فقط هذه الأشياء الحالة سوءاً وذلك لأن الكحوليات هي مسببة للاكتئاب وهى الأشياء التى يمكن أن يريدها الشخص المكتئب.

يمكن أن يأتي الاكتئاب بشكل مفاجئ وبدون سبب ملحوظ. أو يأتي بسبب الضغوط النفسية الشديدة. يمكن أن يأتي الاكتئاب أيضاً بشكل بطيء ويزداد مع مرور الشهور والسنوات وبالتدريج تتلاشى السعادة والأمل.

يجب علي أهل الشخص المكتئب وأصدقائه أن يتفهموا جيداً أن الاكتئاب مرض.
والشخص المكتئب لا يتعمد الشعور بذلك الشعور ولا يستطيع التحكم في التخلص منه بسهولة.

الاكتئاب هو مشكلة صحية عامة، ومعظم الأشخاص المكتئبين يخجلوا من طلب أي مساعدة طبية، أو الاعتراف بأنهم يعانون من الاكتئاب النفسي وذلك لأنهم يروا أن هذا الشعور يعد ضعف في الشخص ولذلك ثلثي الأشخاص المصابين بالاكتئاب لا يلجئوا إلي الاستشارة الطبية.

الاكتئاب ليس له أي علاقة بالضعف، وعدم الاهتمام بهذا الشعور فقط يساعد علي زيادة الحالة.
الاكتئاب هو خلل جسماني يتسبب في حدوث بعض التغيرات الكيميائية في المخ. وهذه التغيرات لن تتلاشى مفردها، والشفاء من حالة الاكتئاب النفسي يتطلب علاج دوائي، علاج نفسي وبعض العلاجات الأخرى.
تختلف الأعراض عادة من شخص لآخر، غير أن الجميع يشترك في المعاناة من الحزن وعدم الإحساس بالسعادة بالإضافة إلى بعض الأعراض الأخرى :
أعراضه:
- نقص أو زيادة في الشهية و من ثم الوزن .
- اضطرابات في النوم (زيادة أو أرق) .
- التشاؤم .
- فقدان الثقة بالنفس .
- الإحساس بتأنيب الضمير (النفس اللوامة) لكل صغيرة وكبيرة .
- عدم القدرة على التكيف وتحمل المشكلات اليومية، والهم والقلق لأبسط الأمور.
- الغضب والتوتر والبكاء .
- الخوف من الأمراض .
- عدم الاهتمام بالمظهر وبالنظافة .
- فقد أو نقص في الرغبة الجنسية .
- أعراض جسدية كالصداع وآلام في المعدة .
- ضعف في الطاقة العامة، التعب، بطء الحركة .
- الخوف من الموت، أو تمني حدوثه، وأحياناً وجود أفكار انتحارية .
وهنا يكمن الخطر لدى مريض الاكتئاب، إذ أنه في لحظة يأس وقنوط قد يحاول أن يضع حداً لمعاناته، ويحاول الانتحار، وهذا ما نهى الله عنه وحذر منه.


العلاج من الاكتآب:
==========
هناك أكثر من طريقة مستخدمة لعلاج الاكتئاب، فمنها :
العلاج النفسي، كجلسات الإسترخاء والتنفيس عن النفس، والعلاج المعرفي ومنها استعمال العقاقير المضادة للاكتئاب وهي عديدة يختار الطبيب منها ما يرى أنها أنسب لعلاج المريض وقد يحتاج للإثنين معاً .
وفي بعض الحالات قد يلزم إدخال المريض للعلاج داخل المستشفى، وفي الحالات الشديدة والتي تتطلب مراقبة ومتابعة دقيقة، وفي الحالات النادرة قد تُستَعمَل الصدمات الكهربائية.
ولممارسة الرياضة كالسباحة والمشي، والهوايات المختلفة دور في التخفيف من معاناة مريض الاكتئاب.
كما أننا نحث المريض على البوح بما لديه من شكوى مزاجية للطبيب مثل الحزن، وضيقة الصدر، ونطمئنه بأن الطبيب لديه الاستعداد للاستماع والإنصات له مما يساعد على دقة التشخيص وعلى اختيار الدواء المناسب. كما وأن المرض النفسي ليس عيباً أو عاراً يخشى منه، وإنما هو مرض كغيره من الأمراض الأخرى. وهناك نقطة مهمة تجدر الإشارة إليها وهي أن أدوية الاكتئاب لا تسبب الإدمان كما يعتقد كثير من الناس، وأعراضها الجانبية قليلة، وتكون في بداية العلاج وتخف مع الوقت، كما وأنها تحتاج إلى أسبوعين على الأقل لتبدأ تأثيرها العلاجي .
وبأن قوة الإيمان بالله والاتكال عليه سبحانه وتعالى يعتبر جزءاَ مهما من علاج الاكتئاب بإذن الله.
26‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة المحلاوى.
3 من 7
تصدقى انى غلطت لما سئلتك
اللى زيك المفروض مش يعيش ليوم التلات ولا حتى الاربع
26‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 7
أخي .. إن كنت ممن أصيب بهذا المرض فالدواء سهل ومتسير بإذن الله ،،،

فأوصيك بالتالي :

1- كثرة الاستغفار ، في الحديث الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " من لزم الاستغفار جعل الله من كل هم فرجاً ومن كل ضيق مخرجاً ورزقه من حيث لا يحتسب " ، جرب أن تستغفر في كل يوم 100 مرة ، 200 مرة ، 300 مرة ، بل لا يزال لسانك رطباً من ذكر الله ،،،

2- مهما يكن عندك معدل الاكتئاب والقلق ، فهذا ليس مسوغاً إطلاقاً للهروب من الواقع بمعصية الله ، فأنت بهذا الشكل " تتداوى بالتي كانت هي الداءُ " ، فالاكتئاب والقلق يزيدان مع البعد عن الله ، بل كن متقياً لله عز وجل وأبشر بحل كل الكروب والخطوب ، ما دمت : إنك متقٍ لله عز وجل ، فأبشر بالفرج القريب ،،،

3- أين أنت من قراءة القرءان والورد اليومي منه ، حدث من أعجز عن سرد حكاياهم من أهل العلم والتقوى أنهم يشعرون بضيق في الصدر إذا لم يقرؤوا القرءان فإذا قرؤوا القرءان زال ما بهم من الكرب .

4- مارس الدعوة إلى الله ، واجعل صداقاتك صداقات دعوية ، فالدعوة إلى الله هي الوظيفة الوحيدة التي لا تحتاج إلى قرار تعيين أو شغور وظيفة ،،،

5- هل عندك هواية ؟؟؟ مارس الهواية التي تحبها ما دامت مباحةً ولا تلهيك عن ذكر الله وعن الصلاة ، حتى لو كانت هذه الهواية مثلاً تربية الحمام !!

6- أدخل السرور على الآخرين ، حاول أن تكفكف دمعة مسكين ، أو تمسح على رأس يتيم ، أو تدخل السرور على مسلم ، فالجزاء من جنس العمل ، وقد ذكر علماء النفس أن إدخال السعادة على الآخرين يقوم بدور كبير في إدخال السعادة والسرور على المتسبب في إدخالها ،،،

7- صلاة الفجر ؟؟؟!!!!

8- لا تحمل في نفسك على أحد ، ولا تعاد أحداً ، وحتى لو عاداك الآخرون فاجعل شعارك :

لما عفوتُ فلم أحقد على أحد * أرحت نفسي من هم العداوات

9- هل والداك حيين ؟؟؟ عجبت ممن يشتكي الاكتئاب والطفش ووالداه حيان ، أخي .. لا تخرج من البيت إلا وقد قبلت رأسيهما وأرضيتهما ودعيا لك ، فوالله لن تشكتي الطفش بعدها ، وجرب وسترى النتيجة قريباً !!! خلاصة القول ،،،

10- صلاة الليل ، ولو ركعة ، يقول يحيى بن معاذ رحمه الله : " ما رأيت للأوجاع مثل صلاة الأسحار "

11- الصبر الصبر الصبر ، فإنما النصر صبر ساعة كما قال صلى الله عليه وسلم ،،،

12- أخي هل تنشد السعادة ؟؟؟ تذكر أن هذه الدنيا فانية ، وأن كل سعادة مهما بلغت فإنها لا تزن شيئاً عند الجنة ، وأن كل تعاسة مهما بلغت فلا تبلغ عذاب النار !!!

ختاماً ،،،

كن مع الله يكفيك همك وغمك ، وكفى ،،،
28‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة ماجد الفرطوسي (Majid hameed).
5 من 7
القلق النفسى:
- أمراض القلق من أكثر الأمراض انتشاراً بمختلف أنواعها، وتكون أعراضه بصورة دائمة فى صورة:
- شعور بالهلع أو الخوف الشديد "Overwhelming".
- عدم القدرة علي التحكم في وساوس فكرية.
- ذكريات مؤلمة تعيد الإنسان لمعايشة الحدث.
- غثيان.
- تصبب العرق.
- واهتزازات عضلية مع الشعور بعدم الراحة الجسدية.



إن القلق النفسي يختلف عن الشعور بالعصبية والقلق الذي يسبق حدوث شئ معلوم، حيث أن القلق النفسي يكون لا سبب له ولا يمكن التحكم في إيقاف الشعور بالقلق. وفي الحالة المرضية يكون القلق أحد أسباب عدم التقدم أو التفكير في حل.
في حالة عدم العلاج يكون الشخص المصاب بأحد أنواع القلق في حالة من الخوف الشديد والرعب مما قد يؤثر علي حالته العملية والفكرية مما يؤدي إلي خسارته علي الصعيد العملي والاجتماعي.
من حسن الحظ أن هذه الأمراض تستجيب للعلاج الدوائي والسلوكى وإن كانت تحتاج لبعض الوقت والمثابرة والمتابعة علي العلاج مع القيام بالتغير السلوكي المطلوب من المريض.

* أنواع أمراض القلق:
أ- الهلع:
وهو قلق نفسي حاد يتميز عن غيره من الأنواع بشده الأعراض وحدوثها فجأة دون سابق إنذار، مع الشعور بأن المريض سوف يموت في هذه اللحظة وقد تتطور الحالة إلي تجنب المواقف التي حدثت فيها أعراض الهلع، فمثلاًً إن حدثت في الشارع يتجنب المريض الخروج إلي الشارع، حيث تسيطر عليه فكرة أن الموت سيدركه ولن يكون هناك منفذ له.

- الأعراض الأساسية هي:
- ضربات قلب سريعة وعنيفة.
- تصبب العرق.
– ارتعاش الأطراف.
- عدم القدرة علي التنفس بشكل طبيعي.
- إحساس بالاختناق.
- غثيان وآلام بالبطن.
- دواروشعور بعدم توازن.
- الشعور بعدم القدرة علي التحكم وأن المريض سيفقد عقله أو يموت.
- تنميل في الأطراف.
- رعشة فجائية وحدوث نوبات سخونة بالجسم.
بما أن هذه الأعراض تحدث فجأة وبدون سبب محدد فإن أغلب المرضى يشعرون كأنها ذبحة صدرية.

ب- الخوف الشديد:
جميعنا نشعر بالخوف في بعض الأحيان، ولكن الخوف الشديد المرضي يكون المريض نفسه مدرك بعدم جدواه، أنه لا يستحق هذا الكم من الخوف ولكنه لا يستطيع التحكم في هذا الخوف، وعادة ما يكون الخوف مرتبط بأشياء معينه أو أنشطة محددة أو أحياناًً مواقف بعينها قد يكون هذا الخوف بدرجة عالية بحيث يجعل الإنسان يتجنب هذه المواقف أو الأماكن مما يؤثر بصورة سلبية علي حياته العملية.
فمثلاً إذا كان الخوف من التحدث أمام الأغراب أو أشخاص لا يعرفهم الإنسان ويؤثر بصورة سلبية علي حياته الاجتماعية مما يؤدي به إلي الانطواء.

-وهنالك ثلاثة أنواع أساسية من الخوف:
1- الخوف الشديد من شئ محدد:
وهو شعور بخوف حاد وشديد يصعب التحكم به عند التعرض لموقف أو خوف من شئ ما (منظر الدم – نوع من الحشرات – الإبر) والتي تعتبر غير مؤذيه في الحالات العادية.
هؤلاء الأشخاص مدركين أن مخاوفهم لا أساس لها وهي زائدة عن المفروض ومبالغ فيها ولكنهم لا يستطيعون السيطرة علي الشعور بالخوف الداهم الذي ينتابهم.

2- الخوف الاجتماعي:
وهو الخوف الشديد الذي يصاحب المريض عندما يتعرض لموقف اجتماعي معين مثل التحدث أمام مجموعة من الأشخاص أو إلقاء محاضرة أمام جمع الناس. حيث يشعر الشخص بكم من القلق الشديد وضربات قلب سريعة – عرق شديد – رعشة باليد – رغبة بالتبول ورهبة شديدة للموقف.

3- رهاب الساحة:
الخوف من التعرض لنوبة هلع في أماكن عامة يصعب الهروب منها ومن شدة الشعور بالخوف يتجنب المريض التواجد في هذه الأماكن العامة مما له تأثير علي نشاطه اليومي وحياته الاجتماعية.

ج- الوسواس القهري:
وهو تردد أفكار غير منطقية علي ذهن المريض بصورة مزعجة له نفسه لأنه يدرك أنها غير سليمة ولكنها تثير في نفسه قلق شديد يدعوه في أغلب الأحيان للقيام بأفعال بصورة متكررة علي أمل التخلص من هذه الأفكار ولكنها تظل تردد بداخله مما يدخل المريض في حلقة مفرغة من وساوس فكرية.
ولكي تكون الفكرة قريبة من القارئ فلنأخذ وساوس النظافة كمثال. هنا تسيطر علي المريض فكرة تلوث اليد مما يسبب له انزعاج شديد وقلق نفسي حاد مما يدعوه إلي غسل الأيدي عدة مرات بأسلوب معين متكرر ولكن في كل مرة يغسل يده فيها لا يزال يشعر بأن يده ما زالت غير نظيفة وتسيطر فكرة اتساخ اليد علي ذهن المريض مما يجعله يغسلها مرة ثانية وثالثة ورابعة … وهكذا.
وتوجد أمثلة عديدة – هل أغلقت الباب جيدا هل أغلقت الشبابيك هل كتبت الأرقام بصورة صحيحه وفي كل مرة تردد هذه الفكرة لأوقات طويلة. يتبعها القيام بعملية تأكد بصورة متكررة وبنفس النمط.
ويجب الأخذ فىالاعتبار أن المريض نفسه يشعر بعدم صحة هذه الفكرة ولكنه لا يستطيع أن يمنع نفسه من التفكير فيها والتأثير بها والقيام بعمل شئ يقلل من شأنها.
ومن الملاحظ مدى المعاناة التي يعانيها مريض الوسواس القهري ومدى تدخل هذه الأفكار في سير حياته اليومية. حيث أنها تعطله عن عمله وعن الاشتراك في الحياة الاجتماعية أو العملية.

د- كرب ما بعد المآسي:
وهو نوع من الاضطراب النفسي الذي يحدث لهؤلاء الذين يتعرضون إلي حدث في حياتهم حيث تكون حياتهم وشعورهم بالأمان مهدوم مثل اختطاف طائرة أو الزلازل أو حرائق في المنزل.
- ويتميز هذا المرض بشعور المريض بأنه:
- فاقد للشعور ولا يستطيع أن يتعايش مع الأحداث حوله.
- دائم التفكير في الحادث الذي تعرض له وكأنه يمر به مرة أخرى.
- شعور بالقلق الدائم وعدم الأمان وكأنه كارثة أخرى سوف تحدث.

عادة ما يصاب هؤلاء المرضي بالاكتئاب النفسي الحاد وهؤلاء المرضي بحاجة إلي العلاج النفسي فور وقوع الحادث حتى يتمكنوا من اجتيازه بأقل خسائر نفسية.

هـ- القلق النفسي العام:
وهو حالة من القلق المستمر الزائد عن الطبيعي يشعر به المريض بصورة مزعجة، لا يستطيع معها التكيف أو القيام بأعماله اليومية أو المشاركة في الحياة الاجتماعية.
يكون هنا المريض في حالة قلق – عصبية – كثير الاهتمام بالأمور الصحية والعائلية – دائم التوقع السيئ ويستثار من أقل مؤثر خارجي أو داخلي – له ردود أفعال عصبية وعنيفة غير متناسبة مع حجم الفعل الأساسي.
حالات القلق بمختلف أنواعها تعالج أساساًً بمضادات القلق المختلفة مع وجود علاج سلوكي معرف في صورة جلسات علاج نفسية يساعد المريض علي اجتياز هذه المرحلة والعودة إلي طبيعته الأولية.
28‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة عنايات الماحي (عنايات الماحي).
6 من 7
السلام عليكم انا عمري 12 سنه وعندي ضيقة وكئابه وابكي كل شويه بكاء شديد وفي الليل اخاف وارتجف بالله ادعولي وساعدوني اذا كانت عندكم اجابات رااائعه
24‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
7 من 7
الاكتئاب هو تغير سلبي في النفس وشعورها بالاحباط الشديد من شدة الهم والحزن ، وهو مرض ينقسم الى عدة اقسام وهي :
الاكتئاب الظاهري ، الاكتئاب الباطني ، الهلوسة ، الانفصام في الشخصية ، نوبات العصبية

وللتوسع في ذلك يمكنك قراءة المدونة الخاصة بذلك

انقر على الرابط بالاسفل
10‏/5‏/2013 تم النشر بواسطة د . أحمد.
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة