الرئيسية > السؤال
السؤال
هل من علاج لفطريات الفم المتكررة
الأمراض 19‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة ام سومة.
الإجابات
1 من 29
تقرحات الفم المتكررة.. أسبابها وعلاجها

تتعدد أسبابها وقد تحصل نتيجة لالتهابات بكتيرية أو فيروسية أو بيئية


يعاني بعض الناس من ظهور تقرحات في الفم بشكل متكرر ومزعج، حيث انها عادة ما تصاحب بنوع من الألم والحرقة خاصة عند تناول الطعام. وقد تختفي هذه التقرحات وتظهر مرارا وتكرارا مما يوقع الانسان في حيرة وقلق حرج. وأحيانا أخرى يصاب البعض بتقرحات مزمنة ولكنها غير مؤلمة وغير ملحوظة أحيانا ويكتشفها المرء بالصدفة عند زيارة طبيب الأسنان. هذه التقرحات المزمنة خطيرة جدا، وقد تكون بدايات لبعض أنواع السرطان الخطيرة والتي تصيب الفم وقد تكون مصاحبة لأمراض خطيرة مثل أمراض نقص المناعة وأمراض الجهاز الهضمي. وبصفة عامة فان التقرحات الفموية متعددة الأسباب قد تحصل نتيجة لالتهابات بكتيرية أو فيروسية أو بيئية وفي أحيانا أخرى غير معروفة. واليوم سنسلط الضوء على التقرحات الأكثر شيوعا وهي التي تظهر بشكل متكرر، ونترك الأخرى المزمنه الى وقت آخر كونها تحتاج الى كثير من التفصيل. ولكن في هذا العدد أحب ان أوجه رسالة مهمة لمن يعاني من أي تقرحات مزمنة وهي أن لا يهملها ويتوجه فورا الى طبيب الأسنان للكشف عليها بأسرع وقت ممكن لأنها قد تكون خطيرة جدا قد يمكن تداركها قبل فوات الأوان.
* التقرحات القلاعية

* ان أكثر التقرحات شيوعا هو ما يعرف بالتقرحات القلاعية (Recurrent Apthous Ulcers) وهي عبارة عن تقرحات تصيب أغشية الفم المبطنة، حيث تظهر في عدة أماكن في الفم مثل اللثة، الغشاء المبطن للخد، اللسان، سقف الحلق وكذلك الشفتين. ويتراوح عدد التقرحات من واحدة وحتى نحو عشرة موزعة في أجزاء الفم. ويكون شكلها بيضاوي وسطحي وقد يغطيها غشاء ابيض ويحيطها احمرار في الأنسجة المحيطه.

تصيب التقرحات الفموية المتكررة مايقارب ال 10 الى 12 % من الناس وذلك حسب الاحصائيات المتوفره وقد تصيب أي من الجنسيين بالتساوي وقد تحصل في جميع الأعمار. وأهم مايجب معرفته هو كيفية التشخيص والعلاج. هناك ثلاث أنواع من تلك التقرحات وتختلف باختلاف حجم التقرح وهي كالآتي:

> التقرحات الفموية الصغيرة (Minor Apthous Ulcer):وهي الأكثر شيوعا وتحدث عادة في الجزء الأمامي من الفم ويتراوح عددها من 3- 6، وهي صغيرة في الحجم وعادة ما تلتئم خلال عدة أيام. > التقرحات الفموية الكبيرة( Major Apthous Ulcer): وهي اقل شيوعا من السابقة ولا يتجاوز عددها عن ثلاثة تقرحات ومدة الشفاء منها أطول من التقرحات الصغيرة.

> التقرحات الصغيرة جدا (Herpitiform Ulcers): وقد يتراوح عددها من 10- 100 وهي الأقل شيوعا.

أما بالنسبة إلى الأسباب المؤدية اليها، فأكثرها غير معروف ومحدد. ولكن يعتقد كثير من علماء طب الأسنان بأن الاضطرابات النفسية لها تأثير كبير في حدوثها وكذلك الوراثة أو اختلال الجهاز المناعي لدى المريض أو تناول بعض الأطعمة التي تسبب تهيجا في الأغشية المخاطية للفم أو التي تسبب الجروح أو الأطعمة الساخنة جدا. وقد تصاحب العلاج الكيماوي لمرضى السرطان في الوجه والفكين أو العلاج الإشعاعي. ومن الأسباب أيضا تناول الكحول والتدخين يشراهة. ولا ننسى بعض أمراض واضطرابات الجهاز الهضمي المزمنة وفقر الدم. ولذلك من المهم جدا إجراء الفحص الطبي الدقيق للتأكد من الأسباب المؤدية للتقرحات. وعادة ما يقوم الطبيب بفحص الدم وكذلك أخذ عينة أو مسحة من التقرح لمعرفة إذا كانت هناك أي التهابات فيروسية أو بكتيرية.

يتميز هذا النوع من التقرحات بأنه يزول بسرعة مع الوقت وقد يستغرق الشفاء من التقرحات أسبوعا واحدا أو أكثر ويتركز الألم في أول يومين ومن ثم يختفي تدريجيا من غير أن يسبب الندوب. وعادة ما يكون العلاج في فترة الاصابة وقائيا، هدفه التخفيف من الآلام المصاحبة ومنع تهيجها أثناء الأكل والشرب. وينصح في تلك الفترة بتكثيف التنظيف بواسطة الفرشاة والمعجون الذي لا يحتوي على الحبيبات التي قد تؤدي في بعض الأحيان إلى تفاقم وضع التقرحات. وكذلك ينصح باستخدام مضمضة للفم تحتوي على المضاد الحيوي (Chlorhexidiene Mouth Wash) وهنالك أيضا أنواع من المراهم الموضعية التي تحتوي على مادة السترويد (Kenelog in Orabase).ومن الممكن أيضا استخدام المسكنات الموضعية المخدرة (Topical Anesthesia).

* التقرحات الفيروسية

* التقرحات الفيروسية والتهابات اللثة والفم (Gingivostomatitis) هي تقرحات محتوية على سوائل وتصيب منطقة الشفاه والأنف والذقن أحيانا. وسبب هذا المرض هو الإصابة ي البداية بفيروس الهربيس (Herpes Virus Type I) وعادة ما يحصل قبل سن البلوغ وينتقل عن طريق الملامسة المباشرة للأشخاص المصابين. وتكون فترة حضانة الفيروس من 2-12 يوما، حيث يصاب الطفل بتقرحات عديدة منتشرة في كثير من أجزاء الفم ويكون مصاحبا بارتفاع في درجة الحرارة وصداع واعياء شديدين أثناء فترة الاصابه. وقد يبقى هذا الفيروس في الجسم لسنوات عديده مسببا عدة إصابات في فترات قريبة وفي بعض الأحيان يبقى خاملا في الجسم لفترات طويله. واذا تكررت الاصابه به نتيجة لتنشيط الفيروس مرة أخرى يسمى بالتهاب البرد (cold sore) حيث تكون التقرحات صغيرة ومملوءة بالسوائل وتصيب حواف الشفتين. ومن أهم اسباب تكرار الاصابه بهذه التقرحات: ارتفاع درجة الحرارة، ونقص في مناعة الجسم و الاضطرابات النفسية وحروق الشمس.

يماثل علاج هذه التقرحات علاج التقرحات القلاعية، حيث انها تتماثل للشفاء خلال أسبوع واحد من غير علاج وكل ماتحتاجه نوع من العلاج الوقائي يتلخص في استخدام المسكنات الموضعية في حالة الألم والإكثار من شرب الماء و السوائل واستخدام المضمضة المحتوية على المضاد الحيوي كما وينصح بالابتعاد عن الأطعمة الحامضة و المالحة وأحيانا يتم وصف مضادات الفيروسات التي قد تخفف من شدة الالتهابات.

* التهاب فطر الكانديدا

* التهاب فطر الكانديدا (candidiasis)، التهاب فطري يحدث بسبب تكاثر فطر الكانديدا (Candida Albican) في الفم, وعادة ما يصيب الأشخاص اللذين لديهم أطقم أسنان متحركة كما وأنه يصيب الأطفال الرضع و المتقدمين في العمر وكذلك المصابين بأمراض معدية و متفاقمة وأمراض نقص المناعة كمرضى الايدز. كما وأن كثرة تناول المضادات الحيوية تسبب نقص في عدد البكتيريا الطبيعية في الفم (Normal Flora) وبالتالي تؤدي إلى نمو الفطريات بكثرة.

أما بالنسبة لشكل الالتهاب فيظهر بعدة أشكال بالرغم من أن السبب هو نفس النوع من الفطريات فقد يظهر بصورة مساحة من الغشاء أو على شكل تقرحات بيضاء منتشرة في الأغشية المخاطية المبطنة للفم وقد لا تكون مسببة للألم. وأحيانا تظهر بصورة تقرحات حمراء كالتي تصيب مرضى أطقم الأسنان و تكون مؤلمة في بعض الأحيان.

ويتم العلاج بعد الفحص الدقيق ومعرفة سبب المرض. ويمكن القول ان الوقاية خير من العلاج فمن المهم إتباع إرشادات العناية الصحيحة للفم والأسنان، حيث يجب استخدام الفرشاة الناعمة بانتظام وذلك لتنظيف الأسنان والمناطق المصابة. وكذلك إرشاد الأشخاص اللذين لديهم أطقم الأسنان بالعناية الشديدة و تنظيف الأطقم بالفرشاة والمعجون و إزالتها بالليل ووضعها في محلول محتوي على الماء وسائل مضمضة الأسنان.

أما بالنسبة للعلاج الموضعي للتقرحات فيتم باستخدام الأدوية المضادة للفطريات، إما بشكل كريم موضعي أو أدوية تأخذ عن طريق الفم. واذا كان هناك مسبب رئيسي لظهور الفطريات فان علاج المسبب هو خير علاج للقضاء عليها. واشارت دراسة أميركية حديثه تم نشرها مجلة طب الأسنان العام اخيرا، الى ان المواد المستخرجه من جذور عرق السوس تساعد كثيرا في القضاء على تقرحات الفم. حيث تم استخدام لاصقات تحتوي على مستخلصات تلك الجذور على عينة من المرضى المصابين وكانت النتجة مدهشة حيث ان ذلك خفف من الآلام المصاحبه بشكل كبير وقلل من حجم التقرحات مقارنة بمن لم يستخدم تلك اللاصقات بل بالعكس فان حجم التقرحات لديهم قد زاد بنسبة 13%.

وأخيرا فان زيارة طبيب الأسنان لمن لديه أي نوع من تلك التقرحات الفموية ضرورة أساسيه وذلك لتشخيصها التشخيص الصحيح وعلاج أي أمراض مصاحبه يمكن علاجها في مراحلها المبكره وذلك قبل فوات الأوان <
19‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة د.هشام الجغبير.
2 من 29
الطحينه او من الاسهل استشارة الطبيب حتى لا تتعرضى للافتائات الطبيه النتيه
19‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة lionheart20000.
3 من 29
مرض بهجت معروف بأنه يسبب تقرحات الفم المزمنة مدى الحياة تقريبا والله اعلم.
19‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة THINGS.
4 من 29
عليك بإستشارة الطبيب و لا أنصحك بالأخذ بأى شئ أو رأى يتم وصفه لك عن طريق الأنترنت فحالة المريض تختلف من شخص إلى آخر من حيث الوزن والعمر والظروف الصحية التي تختلف من شخص إلى آخر كما أن هناك بعض الأشخاص مصابين بأنواع مختلفة من الحساسية من بعض المركبات الدوائية والعلاج الذى يصلح لك ربما يضر غيرك
لذا يرجى أستشارة الطبيب
19‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة بدون اسم.
5 من 29
* ان أكثر التقرحات شيوعا هو ما يعرف بالتقرحات القلاعية (Recurrent Apthous Ulcers) وهي عبارة عن تقرحات تصيب أغشية الفم المبطنة، حيث تظهر في عدة أماكن في الفم مثل اللثة، الغشاء المبطن للخد، اللسان، سقف الحلق وكذلك الشفتين. ويتراوح عدد التقرحات من واحدة وحتى نحو عشرة موزعة في أجزاء الفم. ويكون شكلها بيضاوي وسطحي وقد يغطيها غشاء ابيض ويحيطها احمرار في الأنسجة المحيطه.
3‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة kemo xpress.
6 من 29
هذه ليست فطريات وعلاج الفطريات لا يؤثر فيها , هذه فيروسات الهربس
وله علاج يشفي منه تماما ومن كل أنواعه وهو زوفيراكس 400 ملجم
لو هربس سمبلكس (الشفه) يؤخذ 4 مرات 400 ملجم في اليوم أي قرص 4 مرات يوميا
لو هربس زوستر (الجلد) يؤخذ 800 ملجم أي قرصين 5 مرات يوميا
ويجب استمرار الجرعة حتى بعد زوال الأعراض بمدة لا تقل عن اسبوع
حتى يقضى غليه تماما إن شاء الله
11‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة الدكتور الحكيم.
7 من 29
http://www.bigmoneyptc.com/index.php?ref=hmh2500
16‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة gooooooo.
8 من 29
السواك ، جرب ولن تندم
17‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة محمودعبدالغفار.
9 من 29
لعلاج
الفطريات وانواعها يجب التأكد من نوعيتها
1- منها ما يتكون على جدار الفم  وتكون كنقط بيضاء اللون شفافة
وتبدأ بحجم صغير كنتوأت متجمعة على أطراف الخدود من الداخل وعلى اللثه وأطراف اللسان وتسمى كانديدا
وهذه أسببها مختلفة منها قلة الفيتامينات مثل أيه وبي 12 او العدوى من أواني الشراب ومعدات طبيب الأسنان الغير معقمة
وعلاجها دواء يوضع بالريشة على نفس النتؤات يخفف الشعور بالحرقة والوخز  ويستخدم بتكرار لمدة يومين أو 3
وأسمه Pyralvex

2- واخرى تتكون عند مكان اللعق (منتصف اللسان) وأخره قريب البلعوم  تسبب الم شبيه بالحرق للسان
وهذه تدعى مبيضات التجويف الفموي البلعومي وتتكون من الفطريات وخمائرها
ومنها الكروية والموجبة الغرام وهنالك دواء جل يوضع على اللسان أسمه Daktarin gel يقتل وينخر الفطريات وخمائرها المسببة للألام
أو تستخدم الطحينة

أما الذي ذكر عن الهيربس (الحَمُ) فهو نوع رطب من الفطريات الدقيقة تتكاثر على باب الفم (الشفايف)
اسبابها عضوية ولنقص أملاح معدنية معينة بالجسم
وهذه تنتقل او تنتشر بزيادة بين الأشخاص الذين يتواجدون بالأماكن الرطبة أو احواض السباحة
ولو انتقلت لشخص تعود له كل فترة واخرى
ويوجد له علاج بالصيدلية ينهي وجوده بمدة من 5 ال8 أيام
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة Dandana99.
10 من 29
تمضمضي بالماء المالح
كل صباح
ورح تخلصي من هذه الفطريات
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة Kernel.64bit.
11 من 29
طب الاعشاب . وهو الشب وقشر الرمان والملح كل بقدر يغلى ويصفى ويبرد ثم بعد ذلك يتغررغر فيه المصاب ويشفا ان شاء الله .
19‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة anistayn.
12 من 29
يعاني بعض الناس من ظهور تقرحات في الفم بشكل متكرر ومزعج، حيث انها عادة ما تصاحب بنوع من الألم والحرقة خاصة عند تناول الطعام.
وقد تختفي هذه التقرحات وتظهر مرارا وتكرارا مما يوقع الانسان في حيرة وقلق حرج.
وأحيانا أخرى يصاب البعض بتقرحات مزمنة ولكنها غير مؤلمة وغير ملحوظة أحيانا ويكتشفها المرء بالصدفة عند زيارة طبيب الأسنان.
هذه التقرحات المزمنة خطيرة جدا، وقد تكون بدايات لبعض أنواع السرطان الخطيرة والتي تصيب الفم وقد تكون مصاحبة لأمراض خطيرة مثل أمراض نقص المناعة وأمراض الجهاز الهضمي.
وبصفة عامة فان التقرحات الفموية متعددة الأسباب قد تحصل نتيجة لالتهابات بكتيرية أو فيروسية أو بيئية وفي أحيانا أخرى غير معروفة.
واليوم سنسلط الضوء على التقرحات الأكثر شيوعا وهي التي تظهر بشكل متكرر، ونترك الأخرى المزمنه الى وقت آخر كونها تحتاج الى كثير من التفصيل.
ولكن في هذا العدد أحب ان أوجه رسالة مهمة لمن يعاني من أي تقرحات مزمنة وهي أن لا يهملها ويتوجه فورا الى طبيب الأسنان للكشف عليها بأسرع وقت ممكن لأنها قد تكون خطيرة جدا قد يمكن تداركها قبل فوات الأوان.
التقرحات القلاعية
ان أكثر التقرحات شيوعا هو ما يعرف بالتقرحات القلاعية (Recurrent Apthous Ulcers) وهي عبارة عن تقرحات تصيب أغشية الفم المبطنة، حيث تظهر في عدة أماكن في الفم مثل اللثة، الغشاء المبطن للخد، اللسان، سقف الحلق وكذلك الشفتين.
ويتراوح عدد التقرحات من واحدة وحتى نحو عشرة موزعة في أجزاء الفم. ويكون شكلها بيضاوي وسطحي وقد يغطيها غشاء ابيض ويحيطها احمرار في الأنسجة المحيطه.
تصيب التقرحات الفموية المتكررة مايقارب ال 10 الى 12 % من الناس وذلك حسب الاحصائيات المتوفره وقد تصيب أي من الجنسيين بالتساوي وقد تحصل في جميع الأعمار.
وأهم مايجب معرفته هو كيفية التشخيص والعلاج. هناك ثلاث أنواع من تلك التقرحات وتختلف باختلاف حجم التقرح وهي كالآتي:
- التقرحات الفموية الصغيرة (Minor Apthous Ulcer): وهي الأكثر شيوعا وتحدث عادة في الجزء الأمامي من الفم ويتراوح عددها من 3- 6، وهي صغيرة في الحجم وعادة ما تلتئم خلال عدة أيام.
- التقرحات الفموية الكبيرة( Major Apthous Ulcer): وهي اقل شيوعا من السابقة ولا يتجاوز عددها عن ثلاثة تقرحات ومدة الشفاء منها أطول من التقرحات الصغيرة.
- التقرحات الصغيرة جدا (Herpitiform Ulcers): وقد يتراوح عددها من 10- 100 وهي الأقل شيوعا.
أما بالنسبة إلى الأسباب المؤدية اليها، فأكثرها غير معروف ومحدد. ولكن يعتقد كثير من علماء طب الأسنان بأن الاضطرابات النفسية لها تأثير كبير في حدوثها وكذلك الوراثة أو اختلال الجهاز المناعي لدى المريض أو تناول بعض الأطعمة التي تسبب تهيجا في الأغشية المخاطية للفم أو التي تسبب الجروح أو الأطعمة الساخنة جدا.
وقد تصاحب العلاج الكيماوي لمرضى السرطان في الوجه والفكين أو العلاج الإشعاعي، ومن الأسباب أيضا تناول الكحول والتدخين يشراهة، ولا ننسى بعض أمراض واضطرابات الجهاز الهضمي المزمنة وفقر الدم.
ولذلك من المهم جدا إجراء الفحص الطبي الدقيق للتأكد من الأسباب المؤدية للتقرحات، وعادة ما يقوم الطبيب بفحص الدم وكذلك أخذ عينة أو مسحة من التقرح لمعرفة إذا كانت هناك أي التهابات فيروسية أو بكتيرية.
يتميز هذا النوع من التقرحات بأنه يزول بسرعة مع الوقت وقد يستغرق الشفاء من التقرحات أسبوعا واحدا أو أكثر ويتركز الألم في أول يومين ومن ثم يختفي تدريجيا من غير أن يسبب الندوب.
وعادة ما يكون العلاج في فترة الاصابة وقائيا، هدفه التخفيف من الآلام المصاحبة ومنع تهيجها أثناء الأكل والشرب.
وينصح في تلك الفترة بتكثيف التنظيف بواسطة الفرشاة والمعجون الذي لا يحتوي على الحبيبات التي قد تؤدي في بعض الأحيان إلى تفاقم وضع التقرحات.
وكذلك ينصح باستخدام مضمضة للفم تحتوي على المضاد الحيوي (Chlorhexidiene Mouth Wash) وهنالك أيضا أنواع من المراهم الموضعية التي تحتوي على مادة السترويد (Kenelog in Orabase).
ومن الممكن أيضا استخدام المسكنات الموضعية المخدرة (Topical Anesthesia).
التقرحات الفيروسية
التقرحات الفيروسية والتهابات اللثة والفم (Gingivostomatitis) هي تقرحات محتوية على سوائل وتصيب منطقة الشفاه والأنف والذقن أحيانا.
وسبب هذا المرض هو الإصابة ي البداية بفيروس الهربيس (Herpes Virus Type I) وعادة ما يحصل قبل سن البلوغ وينتقل عن طريق الملامسة المباشرة للأشخاص المصابين.
وتكون فترة حضانة الفيروس من 2-12 يوما، حيث يصاب الطفل بتقرحات عديدة منتشرة في كثير من أجزاء الفم ويكون مصاحبا بارتفاع في درجة الحرارة وصداع واعياء شديدين أثناء فترة الاصابه.
وقد يبقى هذا الفيروس في الجسم لسنوات عديده مسببا عدة إصابات في فترات قريبة وفي بعض الأحيان يبقى خاملا في الجسم لفترات طويله.
واذا تكررت الاصابه به نتيجة لتنشيط الفيروس مرة أخرى يسمى بالتهاب البرد (cold sore) حيث تكون التقرحات صغيرة ومملوءة بالسوائل وتصيب حواف الشفتين.
ومن أهم اسباب تكرار الاصابه بهذه التقرحات:
ارتفاع درجة الحرارة، ونقص في مناعة الجسم و الاضطرابات النفسية وحروق الشمس.
يماثل علاج هذه التقرحات علاج التقرحات القلاعية، حيث انها تتماثل للشفاء خلال أسبوع واحد من غير علاج وكل ماتحتاجه نوع من العلاج الوقائي يتلخص في استخدام المسكنات الموضعية في حالة الألم والإكثار من شرب الماء و السوائل واستخدام المضمضة المحتوية على المضاد الحيوي كما وينصح بالابتعاد عن الأطعمة الحامضة والمالحة وأحيانا يتم وصف مضادات الفيروسات التي قد تخفف من شدة الالتهابات.
التهاب فطر الكانديدا
التهاب فطر الكانديدا (candidiasis)، التهاب فطري يحدث بسبب تكاثر فطر الكانديدا (Candida Albican) في الفم, وعادة ما يصيب الأشخاص اللذين لديهم أطقم أسنان متحركة كما وأنه يصيب الأطفال الرضع و المتقدمين في العمر وكذلك المصابين بأمراض معدية و متفاقمة وأمراض نقص المناعة كمرضى الايدز.
كما وأن كثرة تناول المضادات الحيوية تسبب نقص في عدد البكتيريا الطبيعية في الفم (Normal Flora) وبالتالي تؤدي إلى نمو الفطريات بكثرة.
أما بالنسبة لشكل الالتهاب فيظهر بعدة أشكال بالرغم من أن السبب هو نفس النوع من الفطريات فقد يظهر بصورة مساحة من الغشاء أو على شكل تقرحات بيضاء منتشرة في الأغشية المخاطية المبطنة للفم وقد لا تكون مسببة للألم.
وأحيانا تظهر بصورة تقرحات حمراء كالتي تصيب مرضى أطقم الأسنان و تكون مؤلمة في بعض الأحيان.
ويتم العلاج بعد الفحص الدقيق ومعرفة سبب المرض، ويمكن القول ان الوقاية خير من العلاج فمن المهم إتباع إرشادات العناية الصحيحة للفم والأسنان، حيث يجب استخدام الفرشاة الناعمة بانتظام وذلك لتنظيف الأسنان والمناطق المصابة.
وكذلك إرشاد الأشخاص اللذين لديهم أطقم الأسنان بالعناية الشديدة و تنظيف الأطقم بالفرشاة والمعجون وإزالتها بالليل ووضعها في محلول محتوي على الماء وسائل مضمضة الأسنان.
أما بالنسبة للعلاج الموضعي للتقرحات فيتم باستخدام الأدوية المضادة للفطريات، إما بشكل كريم موضعي أو أدوية تأخذ عن طريق الفم.
واذا كان هناك مسبب رئيسي لظهور الفطريات فان علاج المسبب هو خير علاج للقضاء عليها.
واشارت دراسة أميركية حديثه تم نشرها مجلة طب الأسنان العام اخيرا، الى ان المواد المستخرجه من جذور عرق السوس تساعد كثيرا في القضاء على تقرحات الفم.
حيث تم استخدام لاصقات تحتوي على مستخلصات تلك الجذور على عينة من المرضى المصابين وكانت النتجة مدهشة حيث ان ذلك خفف من الآلام المصاحبه بشكل كبير وقلل من حجم التقرحات مقارنة بمن لم يستخدم تلك اللاصقات بل بالعكس فان حجم التقرحات لديهم قد زاد بنسبة 13%.
وأخيرا فان زيارة طبيب الأسنان لمن لديه أي نوع من تلك التقرحات الفموية ضرورة أساسيه وذلك لتشخيصها التشخيص الصحيح وعلاج أي أمراض مصاحبه يمكن علاجها في مراحلها المبكره وذلك قبل فوات الأوان.
20‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة آسير الجرح.
13 من 29
كثيرا ما يصاب الإنسان بتقرحات في جسمه فمثلا هناك تقرحات تصيب المعدة والأجهزة التناسلية وأيضا العين والأنف، والنوع الذي سنسلط عليه الضوء اليوم هو القرحات التي تصيب الفم والحنجرة. فقد تظهر لدى بعض الناس تقرحات بمختلف الأشكال والألوان والأحجام. قد تكون على شكل انتفاخات أو تغيرات في أغشية الفم الداخلية واللثة أو في أعلى الحنجرة الداخلية.

وربما تكون ناتجة عن أمراض مصاحبة للجسم. فيجب علينا ابتداء من اليوم ومن خلال هذا الموضوع معرفة ماهية هذه القرحات وأسبابها وأضرارها وطرق علاجها. فالفم هو البوابة الرئيسية لجهازينا الهضمي والتنفسي وكذلك كونه معبرا من معابر انتقال العدوى المصاحبة بالأمراض والميكروبات.

ويعاني بعض الناس من ظهور تقرحات في الفم بشكل متكرر ومزعج، حيث انها عادة ما تصاحب بنوع من الألم والحرقة خاصة عند تناول الطعام.

وقد تختفي هذه التقرحات وتظهر مرارا وتكرارا مما يوقع الانسان في حيرة وقلق حرج.
وأحيانا أخرى يصاب البعض بتقرحات مزمنة ولكنها غير مؤلمة وغير ملحوظة أحيانا ويكتشفها المرء بالصدفة عند زيارة طبيب الأسنان.

هذه التقرحات المزمنة خطيرة جدا، وقد تكون بدايات لبعض أنواع السرطان الخطيرة والتي تصيب الفم وقد تكون مصاحبة لأمراض خطيرة مثل أمراض نقص المناعة وأمراض الجهاز الهضمي.

وبصفة عامة فان التقرحات الفموية متعددة الأسباب قد تحصل نتيجة لالتهابات بكتيرية أو فيروسية أو بيئية وفي أحيانا أخرى غير معروفة.

واليوم سنسلط الضوء على التقرحات الأكثر شيوعا وهي التي تظهر بشكل متكرر، ونترك الأخرى المزمنه الى وقت آخر كونها تحتاج الى كثير من التفصيل.

ولكن في هذا العدد أحب ان أوجه رسالة مهمة لمن يعاني من أي تقرحات مزمنة وهي أن لا يهملها ويتوجه فورا الى طبيب الأسنان للكشف عليها بأسرع وقت ممكن لأنها قد تكون خطيرة جدا قد يمكن تداركها قبل فوات الأوان.

نبدأ بتعريف التقرحات الفموية التقرحات الفموية هي عبارة عن التهاب أو تقرح في الغشاء المخاطي المحاط بتجويف الفم، وتظهر على شكل انتفاخات أو فتحات على الغشاء وتختلف ألوانها ما بين الأبيض والأصفر وكذلك تختلف أحجامها فهي تتراوح ما بين عدة ملليمترات إلى عدة سنتيمترات. وغالبا تكون بسبب تقطع في الأغشية المخاطية الفموية.

سنتعرف على أنواع التقرحات الفموية كل واحدة على حدة:

- التقرحات الفموية القلاعية.

- تقرحات في الأغشية المخاطية وغير مصاحبة بأعراض أخرى.

- التقرحات القلاعية الصغيرة.

وقد يحس المريض بحرقان ووخز في مكان القرحة وذلك قبل ظهور القرحة بمدة 2 إلى 48 ساعة التقرحات القلاعية الصغيرة تكون بيضاء محاطة بهالة حمراء اللون، وقد يصل عدد التقرحات إلى 6 تقرحات وتظهر على الأغشية المخاطية السطحية ويكون شكلها مستديرا أو بيضاوي الشكل ويتم شفاؤها في الفترة ما بين يوم إلى 14 يوما، وتظهر عدة مرات في السنة.

التقرحات القلاعية
ان أكثر التقرحات شيوعا هو ما يعرف بالتقرحات القلاعية (Recurrent Apthous Ulcers) وهي عبارة عن تقرحات تصيب أغشية الفم المبطنة، حيث تظهر في عدة أماكن في الفم مثل اللثة، الغشاء المبطن للخد، اللسان، سقف الحلق وكذلك الشفتين.

ويتراوح عدد التقرحات من واحدة وحتى نحو عشرة موزعة في أجزاء الفم. ويكون شكلها بيضاوي وسطحي وقد يغطيها غشاء ابيض ويحيطها احمرار في الأنسجة المحيطه.

تصيب التقرحات الفموية المتكررة مايقارب ال 10 الى 12 % من الناس وذلك حسب الاحصائيات المتوفره وقد تصيب أي من الجنسيين بالتساوي وقد تحصل في جميع الأعمار.

وأهم مايجب معرفته هو كيفية التشخيص والعلاج. هناك ثلاث أنواع من تلك التقرحات وتختلف باختلاف حجم التقرح وهي كالآتي:

- التقرحات الفموية الصغيرة (Minor Apthous Ulcer): وهي الأكثر شيوعا وتحدث عادة في الجزء الأمامي من الفم ويتراوح عددها من 3- 6، وهي صغيرة في الحجم وعادة ما تلتئم خلال عدة أيام.

- التقرحات الفموية الكبيرة( Major Apthous Ulcer): وهي اقل شيوعا من السابقة ولا يتجاوز عددها عن ثلاثة تقرحات ومدة الشفاء منها أطول من التقرحات الصغيرة.

- التقرحات الصغيرة جدا (Herpitiform Ulcers): وقد يتراوح عددها من 10- 100 وهي الأقل شيوعا.

أما بالنسبة إلى الأسباب المؤدية اليها، فأكثرها غير معروف ومحدد. ولكن يعتقد كثير من علماء طب الأسنان بأن الاضطرابات النفسية لها تأثير كبير في حدوثها وكذلك الوراثة أو اختلال الجهاز المناعي لدى المريض أو تناول بعض الأطعمة التي تسبب تهيجا في الأغشية المخاطية للفم أو التي تسبب الجروح أو الأطعمة الساخنة جدا.

وقد تصاحب العلاج الكيماوي لمرضى السرطان في الوجه والفكين أو العلاج الإشعاعي، ومن الأسباب أيضا تناول الكحول والتدخين يشراهة، ولا ننسى بعض أمراض واضطرابات الجهاز الهضمي المزمنة وفقر الدم.

ولذلك من المهم جدا إجراء الفحص الطبي الدقيق للتأكد من الأسباب المؤدية للتقرحات، وعادة ما يقوم الطبيب بفحص الدم وكذلك أخذ عينة أو مسحة من التقرح لمعرفة إذا كانت هناك أي التهابات فيروسية أو بكتيرية.

يتميز هذا النوع من التقرحات بأنه يزول بسرعة مع الوقت وقد يستغرق الشفاء من التقرحات أسبوعا واحدا أو أكثر ويتركز الألم في أول يومين ومن ثم يختفي تدريجيا من غير أن يسبب الندوب.

وعادة ما يكون العلاج في فترة الاصابة وقائيا، هدفه التخفيف من الآلام المصاحبة ومنع تهيجها أثناء الأكل والشرب.

وينصح في تلك الفترة بتكثيف التنظيف بواسطة الفرشاة والمعجون الذي لا يحتوي على الحبيبات التي قد تؤدي في بعض الأحيان إلى تفاقم وضع التقرحات.

وكذلك ينصح باستخدام مضمضة للفم تحتوي على المضاد الحيوي (Chlorhexidiene Mouth Wash) وهنالك أيضا أنواع من المراهم الموضعية التي تحتوي على مادة السترويد (Kenelog in Orabase).

ومن الممكن أيضا استخدام المسكنات الموضعية المخدرة (Topical Anesthesia).

التقرحات الفيروسية
التقرحات الفيروسية والتهابات اللثة والفم (Gingivostomatitis) هي تقرحات محتوية على سوائل وتصيب منطقة الشفاه والأنف والذقن أحيانا.

وسبب هذا المرض هو الإصابة ي البداية بفيروس الهربيس (Herpes Virus Type I) وعادة ما يحصل قبل سن البلوغ وينتقل عن طريق الملامسة المباشرة للأشخاص المصابين.

وتكون فترة حضانة الفيروس من 2-12 يوما، حيث يصاب الطفل بتقرحات عديدة منتشرة في كثير من أجزاء الفم ويكون مصاحبا بارتفاع في درجة الحرارة وصداع واعياء شديدين أثناء فترة الاصابه.

وقد يبقى هذا الفيروس في الجسم لسنوات عديده مسببا عدة إصابات في فترات قريبة وفي بعض الأحيان يبقى خاملا في الجسم لفترات طويله.

واذا تكررت الاصابه به نتيجة لتنشيط الفيروس مرة أخرى يسمى بالتهاب البرد (cold sore) حيث تكون التقرحات صغيرة ومملوءة بالسوائل وتصيب حواف الشفتين.

ومن أهم اسباب تكرار الاصابه بهذه التقرحات:
ارتفاع درجة الحرارة، ونقص في مناعة الجسم و الاضطرابات النفسية وحروق الشمس.

يماثل علاج هذه التقرحات علاج التقرحات القلاعية، حيث انها تتماثل للشفاء خلال أسبوع واحد من غير علاج وكل ماتحتاجه نوع من العلاج الوقائي يتلخص في استخدام المسكنات الموضعية في حالة الألم والإكثار من شرب الماء و السوائل واستخدام المضمضة المحتوية على المضاد الحيوي كما وينصح بالابتعاد عن الأطعمة الحامضة والمالحة وأحيانا يتم وصف مضادات الفيروسات التي قد تخفف من شدة الالتهابات.

التهاب فطر الكانديدا
التهاب فطر الكانديدا (candidiasis)، التهاب فطري يحدث بسبب تكاثر فطر الكانديدا (Candida Albican) في الفم, وعادة ما يصيب الأشخاص اللذين لديهم أطقم أسنان متحركة كما وأنه يصيب الأطفال الرضع و المتقدمين في العمر وكذلك المصابين بأمراض معدية و متفاقمة وأمراض نقص المناعة كمرضى الايدز.

كما وأن كثرة تناول المضادات الحيوية تسبب نقص في عدد البكتيريا الطبيعية في الفم (Normal Flora) وبالتالي تؤدي إلى نمو الفطريات بكثرة.

أما بالنسبة لشكل الالتهاب فيظهر بعدة أشكال بالرغم من أن السبب هو نفس النوع من الفطريات فقد يظهر بصورة مساحة من الغشاء أو على شكل تقرحات بيضاء منتشرة في الأغشية المخاطية المبطنة للفم وقد لا تكون مسببة للألم.

وأحيانا تظهر بصورة تقرحات حمراء كالتي تصيب مرضى أطقم الأسنان و تكون مؤلمة في بعض الأحيان.

ويتم العلاج بعد الفحص الدقيق ومعرفة سبب المرض، ويمكن القول ان الوقاية خير من العلاج فمن المهم إتباع إرشادات العناية الصحيحة للفم والأسنان، حيث يجب استخدام الفرشاة الناعمة بانتظام وذلك لتنظيف الأسنان والمناطق المصابة.

وكذلك إرشاد الأشخاص اللذين لديهم أطقم الأسنان بالعناية الشديدة و تنظيف الأطقم بالفرشاة والمعجون وإزالتها بالليل ووضعها في محلول محتوي على الماء وسائل مضمضة الأسنان.

أما بالنسبة للعلاج الموضعي للتقرحات فيتم باستخدام الأدوية المضادة للفطريات، إما بشكل كريم موضعي أو أدوية تأخذ عن طريق الفم.

واذا كان هناك مسبب رئيسي لظهور الفطريات فان علاج المسبب هو خير علاج للقضاء عليها.

واشارت دراسة أميركية حديثه تم نشرها مجلة طب الأسنان العام اخيرا، الى ان المواد المستخرجه من جذور عرق السوس تساعد كثيرا في القضاء على تقرحات الفم.

حيث تم استخدام لاصقات تحتوي على مستخلصات تلك الجذور على عينة من المرضى المصابين وكانت النتجة مدهشة حيث ان ذلك خفف من الآلام المصاحبه بشكل كبير وقلل من حجم التقرحات مقارنة بمن لم يستخدم تلك اللاصقات بل بالعكس فان حجم التقرحات لديهم قد زاد بنسبة 13%.

التقرحات الكبيرة المعقدة
تمر التقرحات الكبيرة المعقدة بنفس مراحل التقرحات الصغيرة وتظهر غالبا على الأغشية المخاطية البلعومية أو الأغشية المخاطية الحاملة للغدد وتكون مؤلمة بشكل كبير جدا، وتظهر على شكل هالة حمراء بارزة الحواف تأتي هذه القرحة مصاحبة لها حمى وتختفي في غضون شهر إلى شهرين مخلفة ورائها ندبة.

التقرحات الحلائية الشكل. وهي عبرة عن تقرحات صغيرة بعضها بجانب بعض منتشرة في أغلب الأغشية المخاطية المغطية للفم.

نذكر أسباب التقرحات الفموية بشكل عام:

1 - اضطراب الجهاز الهضمي.

2 - اضطرابات هرمونية.

3 - قلة النوم.

4 - قد تكون أسبابا نفسية.

5 - نقص الهيموجلوبين.

6 - سوء التغذية خاصة عند نقص فيتامين «بي 12» ونقص الحديد وحامض الفوليك.

7 - عوامل وراثية.

8 - حساسية تجاه طعام معين.

9 - عض اللسان أو الخد أثناء المضغ.

10 - التدخين.

11 - بعض معاجين الأسنان.

12 - الدورة الشهرية.

ويكثر ظهور هذه التقرحات في حالة مرضية طبية مثل الأمراض المتعلقة بقلة المناعة مثل مرض نقص المناعة (الإيدز) ومرض الأمعاء الاضطرابي.

سرطان الفم تظهر تقرحات الفم بسبب عوامل حيوية أو فيزيائية وتكون قليلة الضرر على الجسم، وقد تكون هذه التقرحات هي السبب الأول لحدوث سرطان الفم فأي قرحة لا تكون ظاهرة أو لا تحدث ألما، ممكن أن تكون سرطانا للفم، فلذلك يجب المسارعة لرؤية الطبيب، وكثيرا ما تصيب الكبار في السن والمدخنين.

كيف يتم علاج القرحات الفموية
تتضمن معالجة هذه القرحات جلسات غسول لطيفة، وذلك عن طريق ماء ممزوج بالملح أو ماء فاتر مع غليسرين تيمول، أو غسول فموي مضاد للإنتان كغسول الكلورهيكسيدين أو البوفيدون اليودي.

ويمكن التخلص من الألم الناتج من هذه التقرحات عن طريق التخدير الموضعي باستعمال هيدروكلوريد البنزيدامين أو مخدر على شكل جل أو غسولات أو بخاخات ومراهم ولا ينصح باستخدام المخدرات للأطفال وقد تسبب تخديرا في منطقة أسفل اللسان أو الحلق فممكن حدوث شرق أثناء البلع.

كيف يمكن تجنب حدوث قرحات فموية
على الرغم أن القرحات لا يوجد لها علاج جذري فهي غالبا ما تتكرر فأقصى ما يمكننا فعله هو تجنب تكريرها بقدر الإمكان وذلك يكون علن طريق تجنب أكل الأطعمة الحارقة والمهيجة للأغشية المخاطية للفم كالأطعمة المتبلة أو الحامضة، وكذلك تجنب عض ولمس وشد المنطقة المصابة وأهم من ذلك أن يتم تنظيف الأسنان بفرشاة ناعمة وخيط الأسنان والمعجون المناسب بعد كل وجبة طعام، وذلك كي نحمي الفم من الأطعمة المسببة للقرح.

في الختام نحب أن ننوه بأن هذه القرحات لا تسبب أمراضا خطيرة في الغالب، فقط يجب علينا تغيير نمط حياتنا المعيشية للأفضل، وتجنب حدوثها، ونتذكر دائما الوقاية خير من العلاج.

وأخيرا فان زيارة طبيب الأسنان لمن لديه أي نوع من تلك التقرحات الفموية ضرورة أساسيه وذلك لتشخيصها التشخيص الصحيح وعلاج أي أمراض مصاحبه يمكن علاجها في مراحلها المبكره وذلك قبل فوات الأوان.
21‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة ادم لولي.
14 من 29
نعم ثبت علميا وبالتجربة ,ان  استخدام مادة الشب الطبيعي ,لكي يتمضض به المصاب مرتين في اليوم ,خير علاج لهذه الفطريات ..!!!
23‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة عراقي حيران.
15 من 29
لكل عداء علاج
23‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة بالبيد (ahmad mohmad).
16 من 29
تنظيف اللسان والاسنان وعمل مضمضة برع معلقة خل التفاح ونصف لمونة على كوب ماء دافىء
                                الاسيدااااااااااااااااااااااا
24‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة elasyda.
17 من 29
شراب التوت الطبيعي أفضل علاج ينقي الدم وهو مضاد التهاب
والأبتعاد عن السبب الذي يسبب الفطريات
24‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة نعمة المطر.
18 من 29
السواك مطهرة للفم
25‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة ayman s s (Ayman Saad).
19 من 29
انا عن نفسي كنت اعاني من هالفطريات و استخدمت مليون دوا و زهقت ..
و قرأت عن فوائد الثوم في قتل البكتيريا و الفطريات .. وفوائد كثيره ..

اقرأي عن فوائد الثوم ..

و رحت على الصيدلية و شريت حبوب الثوم لان ما اقدر اكل ثوم طبيعي لان ريحته قوية :)  و هالحبوب سعره مو غالي بالكويتي ( سعره 4 دنانير و 300 فلس )
و استخدامه : حبة باليوم .. و تاكله قبل الاكل بربع ساعه هذا اللى قالي اياه الصيدلي

و الحمدالله استخدمته و استخدمت السواك معه و تفريش الاسنان
و هلئ صارلي 3 ايام و الحمدالله الفطريات صارت تزول مني و لون لساني رجع طبيعي .

جربيه و بأذن الله تعالي تروح منك الفطريات و ترتاحي لاني حاس فيكي .. لاني كنت اعاني من هالمشكلى  

موفق ان شاء الله
8‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة majhool.
20 من 29
معلومات من طبيب أسنان....

1- لا تشربي أو تأكلي أشياء ساخنة "طبعا بدرجة عالية"

2- بالطبع الأغذية الحارة أيضا ممنوعة مثل الفلفل الحار....

3- غسل الأسنان باستمرار لعدم تراكم البكتيريا على بقايا الطعام....

4- عدم وضع الفرشاة على مكان الالتهاب مطلقا،،، بعكس ما هو شائع بين الناس.....

5- إن كنت في البداية يمكنك استعمال ماء الأكسوجين كمطهر بالمضمضة أو تانتم أخضر أو إيزافلور وجميع تلك الأصناف توجد في أي صيدلية....

6- تأخذ الالتهابات فترة ما بين الأسبوع أو الثلاثة أسابيع للشفاء بالطبع مع اتباع تلك النصائح....

7- إن لم تشفى أو تقل فعليك بمراجعة الطبيب المختص "طبيب الأسنان" ليصف لك الدواك المناسب للتقرحات....
26‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة HanyMoh.
21 من 29
افضل شئ لاى مرض للفم او الاسنان هو السواك
وكما قال احد الحكماء عجبت من امه اهملت السواك وفيه اكثر من مائة حديث
وهذه بعض من فوائد السواك :
قال ابن دقيق العيد : الحكمة في استحباب السواك  عند القيام إلى الصلاة كونها حال تقرب إلى الله , فاقتضى أن تكون حال كمال ونظافة إظهارا لشرف العبادة , وقد ورد من حديث علي عند البزار ما يدل على أنه لأمر يتعلق بالملك الذي يستمع القرآن من المصلي , فلا يزال يدنو منه حتى يضع فاه على فيه , لكنه لا ينافي ما تقدم . وأما حديث أنس فرجال إسناده بصريون ..

ومن فوائده أيضاً : أنه مسخطة للشيطان ، يذكر الشهادة عند الوفاة ، يقوي اللثة ويطهر المعدة ويقوي الذاكرة ويطرد الشيطان .. وقال ابن القيم : أنه يقطع البلغم ويجلو البصر يذهب بالحفر ويصفي الصوت ويعين على هضم الطعام ويسهل مخارج الكلام و ينشط للقراءة والذكر والصلاة يطرد النوم يعجب الملائكة يكثر الحسنات .

وفوائد أيضاً : أنه يطهر الفم ويرضي الرب ويبيض الأسنان ويطيب النكهة ويسوي الظهر ويبطىء الشيب ويصفي الخلقة ويزكي الفطنة ويضاعف الأجر ويسهل النزع ويذكر الشهادة والموت وإدامته : تورث السعة والغنى وتيسر الرزق وتطيب الفم وتسكن الصداع وتذهب جميع ما في الرأس من الأذى وتقوي الأسنان وتزيد في الحسنات وتفرح الملائكة وتصافحه لنور وجهه وتشيعه إذا خرج للصلاة ويعطى الكتاب باليمين وتذهب الجذام وتنمي المال والأولاد وتؤانس الإنسان في قبره ويأتيه ملك الموت عليه السلام وقبض روحه في صورة حسنة
17‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة eslame2a.
22 من 29
السلام عليكم
يا اخوان كلكم غلطانين في بعض الردود
انا فيني المرض من يوم عمري 5 سنوات الى الان وعمر 16 سنة
ورحت اكثر المستشفيات ومن دون اي فائدة ولاكني صابر واحتسب الاجر الى الله




2 انصح الي توه جاه المرض الفرشة تهديه بس احذر تلامسه لانه ينوضه ويخليه ينتفخ عليك ويكبر مكان الجرح نفسه

اكل البرتقال يسبب له الانتفاخات والحرقه اي مضمضه لا تختدمها بكثرة لانها تسبب في ترك مكان الجرح حتى بعد زواله من الفم ويبقى الجرح مكانه بس من دوون الم

وزي ما يقلون اسئل مجرب ولا تسئل طبيب (في بعض الحالات طبعا ً
شافا ً الله واياكم
18‏/10‏/2011 تم النشر بواسطة أطيب انسان (Abood Abood).
23 من 29
اتمنى الاهتمام بالنصائح التالية وتطبيقها كامله وهذا عن تجربة شخصية
يمكن ان يرجع سببها الى الاسباب التالية :
1- الامساك
2- مشاكل المعدة وغازاتها
3- بكتيريا وفيروسات داخل الفم
واليكي بعض  النصائح لازالتها :
1- ابتعدي عن تناول الحوامض والفلافل بصفة عامة والحليب
2- اشربي مغلي  الشمر واليانسون مرة كل يوم مع ملعقة زيت زيتون ليلا  (لتخلص من الامساك والمساعدة على الهضم)
3- مضمضي بمحلول الملح يوميا قبل النوم وفي الصباح مع المداومة على استخدام السواك فالسواك افضل طريقة لحماية الفم بالإضافة الى ازالة البكتيريا منه
(لتخلص من البكتيريا)
4- تناولي الثوم فالثوم افضل طريقة لازالة البكتيريا والفطريات (لحل مشاكل المعدة والبكتيريا المتواجدة فيها )
5- تناولي الكمون مطحون او مغلي الكمون ( لازالة غازات المعدة)
اهتمي في الإلمام بكل النصائح لتخلص منها باقل وقت وهذا يرجع للحالة نفسها
واخيرا اسال الله لك الشفاء العاجل
22‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة بشورة..
24 من 29
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

علاج فطر الفم المسمى لدينا في الحجاز (الحم ) وليس ( اللحم ) ههههههههه
والله وعن تجربه اذا اصابك علاجه بأذن الله الملح وطريقته كالتالي :

تعقيم اليد بالغسل ثم اخذ قليل من الملح ووضعه على مكان الحم او الفطر
طبعا حيكون في بعض الألم ولاكن بعد خمس ثواني سوف يتخدر مكان الفطر
ولن تشعر بأي الم بعدها بأذن الله ( افضل وقت لها قبل النوم )

انشاالله اني اكون افدتكم بشيء اخوكم: ( ابن المدينه )
8‏/2‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
25 من 29
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته , اخواتى واخوانى
أود ان اكتب بعض الارشادات لمن يصابون بفطريات داخل الفم سوى فى الشفاه او تحت جانبى اللسان: أولا يجب معرفة السبب من خلال ملاحظاتك عند حدوثها .. مثلا: ما ذا اكلت او شربت قبل حدوثها بيوم لكى تتجنب حدوثها فى المره القادم
ومثال لذلك : عندما اشرب الكولا مثلا فاننىى  غالبا ما اصاب بها من جراء ذلك ووجدت الحل فى تركها وعرفته ذلك من خلال تناولى لها . وقد تختلف من شخص الى اخر .. وربما البعض يصاب بها من بعض انواع الطعام التى تكون بها توابل حارة ولكن من المهم جدا لنا عمل مضمضة قبل النوم والسواك دائما على الاقل مرتين فى اليوم.. اما عند اصابتك بها تجنب شرب المشروبات الحاره و عدم تناول الطعام الثقيل أى دائما  نميل الى تناول الطعام الخفيف السائل لمدة يومين مع المضمضة  لإزالة البقع البيضاء التى تكون  بداخل الفم والسواك صباحا ومساء قبل النوم .. ووقاكم وشفاكم الله من كل مكروه .. ودمتم فى امان الله وحفظه
27‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم (Sharif Altib).
26 من 29
تسمى ايضا القروح الباردة،عادة ما تظهر حول الفم والشفتين ونادرا في الأنف والأذنين والذقن أو الخد . فهي شديدة العدوى ولكنها ليس خطيرة , ويسمى الفيروس المسبب لهذه الحمى بالهربس البسيط النوع الاول HSV-1  ابن عم فيروس الهربس البسيط من النوع الثاني HSV-2 المسؤول عن مرض الأعضاء التناسلية. يصاب ما يقرب من 80٪ من السكان في أمريكا الشمالية بالهربس البسيط  الاول النائمة (غير نشط) الذي يعيش بصفة دائمة في الجسم.
وللاطلاع على الموضوع اكثر يمكن زيارة هذا الرابط
http://3fya.blogspot.com/2013/03/blog-post_7.html‏
7‏/3‏/2013 تم النشر بواسطة ياسين دواحي.
27 من 29
نعم هناك علاج ناجع و فعال و ايضا مجرب , انا مثلك كنت اعاني كثيرا من هذه المشكلة و بفضل الله دلتني أمي على علاج سهل و بسيط و لا يكلف شيئا يذكر و هو يستئصل المرض من جذوره و يقطع اسبابه و يمنع عودته. أختي الدواء سهل و متوفر الا وهو القرفة وهي عبارة عن نوع من لحاء شجر تأخذي هذا اللحاء و تدقيه حتى يصبح ناعما ثم تأخذي كأس ماء و تغليه و عند الغليان تضيف ملعقة صغيرة من القرفة  تضيفها الى الماء و تتركه دقيقة فقط حتى لا تعقد القرفة وتصبح متخثرة ثم تتركها لتبرد قليلا و تمضمضي بها ثلاث مرات يوميا و لمدة ثلاث ايام. وستلاحظي من المرة الاولى ان فترة معاودة ظهور الفطريات قد تأخرت وهكذا تعاود العملية حتى تختفي ظهورها تماما.شخصيا طبقت هذا العلاج ثلاث مرات, و منذ خمس سنوات  لم يظهر المرض عندي مجددا ولكن من فترة لفترة اقوم بتحضير كأس و اشربه و ذلك لمذاقها اللذيذ اللذي يترك اثرا معطر في الفم  و لفوائدها الصحية الكثيرة. و السر في نجاعة هذا الدواء ان القرفة تعمل على تطهير الفم و ايضا تسميك الطبقة الخارجية للثة مما يمنع معاودة ظهور الفطريات. مع تمنياتي بالشفاء. ادعوا لأخيكم تقبل الله منا ومنكم.
13‏/6‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
28 من 29
السواك وحده هو الفعال وخاصة على اللسان
19‏/9‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
29 من 29
يقولون اسأل مجرب ولا تسأل طبيب : كنت أعاني من هذه المشكلة لسنين . كانت تختفي وتظهر  وبعدين اصبحت لا تفارقني . ما خليت شي أخيرا لقيت الحل ووالله العظيم اني صادق فيما أقول :
1- غير الفرشاة والمعجون . اسم المعجون   lacalut    موجود في الصيدلية
2- كبسولة    150  fluconazole       كبسولة واحده في الكرتون  الله يعينك تشتري كبسولتين وتستخدم مرتين في الاسبوع السبت والثلاثاء مثلا . قيمة الكبسولة 34 ريال وسترى تحسن واضح من الاسبوع الثاني الى ان تختفي تماما
اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات
7‏/12‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
أفضل علاج منزلي لالتهاب الحلق ؟
تكفووووون ابي علاج للفطريات داخل الفم والله جالسه ابككككي
+30
مشكلة في التركيز ، التنفس ، جفاف الفم
نزيف اللثة المزمن وحكمه
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة