الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هي عوامل التحكم في سعر العملة بالهبوط او الصعود ؟
الاقتصاد والأعمال 27‏/10‏/2011 تم النشر بواسطة طآرق.
الإجابات
1 من 72
اسمع هذا حسب تأثير الاقتصاد قطاعات الاقتصاد و في العادة يرتبط بالفلاحة القمح و منتوجه
28‏/10‏/2011 تم النشر بواسطة sasuke uchiwa (حاتم هلال).
2 من 72
العوامل المؤثرة على الدولار الأمريكي :


بنك الإحتياط الفدرالي (FED) : وهو البنك المركزي الأمريكي
واي اخبار او تقارير يصدرها يكون لها تاثير كبير

هيئة السوق المفتوح الفدرالية (FOMC): تجتمع 8 مرات سنويا لتحديد المستوى الملائم للفوائد البنكية


أسعار الفائدة البنكية(Interest Rates) : وهي من أهم العوامل التي تحدد حركة أو مسار الدولارلقد أدى تخفيضها الى 1% الى ضعف شبه مستمر للدولار الأمريكي أمام معظم العملات الأخرى خصوصا تلك التي تقدم عائدا أعلى ...


السندات (Bonds) : انخفاض سعر السندات ( ارتفاع قيمة العائد السنوي ) يفيد الدولار الأمريكي لزيادة الطلب عليه أثناء عملية الشراء ..


التقارير الإقتصادية : تقارير العمالة ..التضخم..أسعار المستهلك ...أسعارالمصنعين...إجمالي الناتج المحلي التجارة الدولية ...الإنتاج الصناعي ...الإنتاجية ...مبيعات المنازل ...تصريحات المنازل..تقرير معهد إدارة الموارد..

سوق الأسهم : حيث أن المؤشرات الرئيسية لسوق الأسهم الأمريكية هي : الداو جونز الصناعي (DOW JONES Industrial Average) والستانداردز بورز (500S&P ) والناسداك (Nasdaq 100)
حيث أن إرتفاع مؤشرات الأسهم يعطي دفعة إيجابية للدولار وقد يساهم في إرتفاع الدولار كذلك ..


الخزانة الأمريكية : (American Treasury) حيث أن تصريحات الخزانة الأمريكية لها تأثير كبير على الدولار الأمريكي ...


أسعار العملات الأخرى (Cross Rates) : مثلا إرتفاع سعر الين مقابل اليورو بشدة يعني إنخفاض في سعر اليورو مقابل الين مما قد يسبب إنخفاض اليورو مقابل الدولار وأيضا إرتفاع الين أمام الدولار ...


سعر الذهب : يتشابه مع أسعار العملات الأخرى وله علاقة قديمة في تحديد سعر الدولار .. على العموم الإرتفاع في سعر الذهب يؤدي الى إنخفاض سعر الدولار والعكس صحيح ...
التطورات السياسية : أي خبر سياسي من شأنه أن يؤثر في العملة سواء صعودا أو هبوطا ..

--------------------------- ------------------------------------------------------------


العوامل المؤثرة على اليورو :



البنك المركزي الأوربي (ECB) وهو الذي يتحكم في السياسة النقدية لدى مجموعة دول الإتحاد الأوربي بالتعاون مع البنوك المركزية المحلية ..

أهداف سياسة البنك المركزي الأوربي : يهدف البنك المركزي الأوربي أساسا لضمان إستقرار الأسعار ويعتمد البنك المركزي الأوربي على أساسين لسياسته النقدية . الأول هو المنظور العام لتطورات الأسعار والعقبات المواجهة لإستقرار الأسعار . حيث أن إستقرار الأسعار هو الحرص على عدم زيادة مؤشر نسبة أسعار المستهلكين بما لا يزيد عن 2% .. أما الأساس الثاني هو نمو السيولة المالية في اليورو لاند البنك المركزي الأوربي ...

أسعار الفائدة البنكية : يعتبر الفرق بين الفوائد على الودائع البنكية بين دول المجموعة الأوربية والولايات المتحدة من أهم واقوى المؤشرات التي تساعد على توقع الإتجاه العام لحركة اليورو مقابل الدولار خصوصا في الفترات التي يتعرض فيها إقتصاد الولايات المتحدة للإنكماش وفي فترات التوتر السياسي .

وزراء المالية الأوربية : من المهم جدا تصريحات وزراء المالية وخصوصا في الدول الرائدة في المجموعة الأوربية : فرنسا – إيطاليا – ألمانيا ...

البيانات الإقتصادية للدول الأوربية : أهم تلك البيانات هي التي تصدر من ألمانيا التي تملك أكبر إقتصاد بين دول المجموع ثم فرنسا

بيانات مثل إجمالي الناتج المحلي . التضخم . الإنتاج الصناعي والبطالة . ومن ألمانيا على وجه الحدود يجب التركيز على إستبيان (IFO) لثقة الشركات كذلك يجب مراقبة الميزانية العامة للدولة وهل هي بالدائن أم مدين والتي طبقا لسياسة الإستقرار والنمو يتبعها البنك المركزي الأوربي يجب أن لا يمثل أكثر من 3% من إجمالي الناتج المحلي . فإذا ما حدث وفشلت دولة ما في التحكم في مديونية ميزانيتها فإن ذلك قد ينعكس سلبيا على سعر اليورو ..

أسعار اليورو مع العملات الأخرى (Cross Rate) :

قد يؤثر على حركة العملة الأوربية الموحدة مقابل الدولار أسعار اليورو مقابل العملات الأخرى مثل اليورو / الين أو اليورو / فرنك سويسري فمثلا إذا حدث إرتفاع حاد في سعر اليورو مقابل الفرنك السويسري فإن ذلك يعتبر عاملا محفز لليورو للإرتفاع مقابل الدولار الأمريكي ..
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة tales runner (نهاري وليلي في ايميلي).
3 من 72
العرض والطلب يؤثر على سعر العمله طبعا ...

الحروب ..

تغيير سعر الصرف ...

الخ
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة MO7AMMED.
4 من 72
البورصه هى اساسالتحكم فى سعر العمله لان بذيادة نشاط البورصهومكسبها وتحقيق الارباح ترتفع اقتصاد اى دوله ومنمها يكون سعر الصرف زاد
علاوه علا التحكم المستمر فى نوع معيا من السلع
مثل البترول
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة asd54.
5 من 72
الأسباب الرئيسية
أ- انخفاض سعر العملة المحلية، بسبب نقص مخزون الدولة من الذهب، وهذا يحدث عندما يتزايد الطلب على طباعة أوراق جديدة للعملة المحلية
ب- ترتفع قيمة العملة على باقي العملأت عندما يزيد الأقتراض من البنوك المُمثلة لهذه العُملة
.. وتنخفض في حال فشل المقترضين في سداد ديونهم وقروضهم للبنك
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة الأسيف، (ᶠᵃᶦᶳᵃᶫᵎᵎ ᶰ).
6 من 72
إن العوامل التي تحدد صعود أو هبوط قيمة العملة هي شراء الدول من كل أنحاء العالم عملات الدول الأخرى.

استقرار أسعار الصرف

بعد اجتماع عقد في منتجع بريتون وودز في ولاية نيو هامبشير بالولايات المتحدة عام 1944 حضره ممثلون من 44 دولة وضع إطار لنظام مالي عالمي جديد حيث وافقت الدول الأعضاء بين عامي 1945 و1971 ميلادية على المحافظة على أسعار صرف عملاتها مقابل الدولار في وقت كانت أوقية الذهب تساوي 32 دولارا. أما بالنسبة للولايات المتحدة فإنه تم ربط قيمة عملتها بالذهب، لكنها حصلت على امتياز لتغيير قيمة الدولار من أجل تعديل ضروري في ميزان المدفوعات بعد صندوق النقد الدولي. ويعرف هذا النظام بنظام بريتون وودز وقد استمر حتى عام 1971 عندما قررت الحكومة الأميركية وقف تحويل الدولار واحتياطيات الدول الأخرى من الدولار إلى ذهب.

ومنذ ذلك الحين ظلت الدول الأعضاء في الصندوق حرة في اختيار أي نظام لتسعير عملتها مقابل العملات الأخرى، عدا اللجوء إلى الذهب. وفضلت الدول هذا النظام إما لأنه يسمح لها بطبع المزيد من الأوراق النقدية للاستخدام المحلي أو لأنه لا يوجد لديها عملات أجنبية كافية لشراء الذهب.

وطبقا لفك الارتباط هذا فقد أصبحت العملة تتحرك بحرية أو ما يسمى بالتعويم، ويمكن أيضا ربطها بعملة أخرى أو بسلة من العملات، ويمكن لدولة تبني عملة دولة أخرى، أو أن تسهم في كتلة واحدة من العملات مع دول أخرى.

الإحتياطي دعم للعملة

تنبع أهمية إحتياطيات الدول من العملات الأجنبية من دعم العملة المحلية وثانيا في تسديد الديون الدولية. ويمكن لأي دولة الاحتفاظ باحتياطياتها من أي عملة أجنبية تريد أن تحدد مقابلها سعر صرف عملتها. فمثلا إذا حددت دولة ما سعر صرف عملتها مقابل الدولار بأربعين ليرة فإنه يجب عليها الاحتفاظ بدولار واحد مقابل كل أربعين ليرة تقوم بطباعتها، ما يعني أنه يجب الاحتفاظ باحتياطيات من العملة الأجنبية تكفي لتحويل كل العملة المحلية على أساس سعر الصرف المحدد.

بمعنى آخر إذا افترضنا أن دولة ما تمتلك أربعة تريليونات ليرة فلكي تحافظ على سعر عملتها بأربعين ليرة للدولار فإنه يجب أن تحتفظ بمائة مليار دولار من الاحتياطيات. ويتم تحديد سعر الصرف عن طريق واحد من ثلاثة أنظمة وهي الثابت والتعويم والتعويم تحت السيطرة. وفي حال التعويم يتم خضوع سعر الصرف للعرض والطلب أما في الحالتين الأخريين فإن الحكومة أو البنك المركزي يحددان سعر الصرف.

التوسع في استخدام الدولار الأمريكي وسر قوته

يستمد الدولار الأميركي قوته من حجم الإقبال على شرائه لاستخدامه عملة احتياطية أو لتسديد ثمن تجارة، وفي حال توقف المستثمرون عن شراء الدولار فإن قيمته تنخفض بشكل حاد. ومنذ تخلي الدول عن معيار الذهب هبطت احتياطياتها من الذهب إلى حد ما، وتم استبدال عملات دول أخرى به مثل الدولار وغيره.

وبسبب كبر حجم السوق الأميركية كشريك تجاري، تشتري دول كثيرة أو تحتفظ بالدولار لتسديد ديونها للولايات المتحدة كما أن العديد من الدول يحتفظ بالدولار احتياطيا إضافيا إلى الذهب.

ومن الأسباب الأخرى للتوسع في استخدام الدولار أن أسعار العديد من البضائع التي يتاجر بها عالميا يتم تسعيرها بالعملة الأميركية. وذلك يعني أن حجم التجارة بالدولار يجعل من العملة الأميركية العملة الأولى في العالم للتجارة والاحتياطيات.

عوامل ضعف وعدم جاذبية العملة

وفي المقابل ما يجعل العملة أقل جذبا للمستثمرين الوضع الاقتصادي للدولة، إلى جانب عجوزات الموازنة العامة وعجز الميزان التجاري وميزان المدفوعات وحجم الديون.
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة Omar.peps (Eezey TvPrograms).
7 من 72
1.الارتفاع المفرط في المستوى العام للأسعار.
2.ارتفاع الدخول النقدية أو عنصر من عناصر الدخل النقدي مثل الأجور أو الأرباح.
3.ارتفاع التكاليف.
4.الإفراط في خلق الأرصدة النقدية.

ليس من الضروري أن تتحرك هذه الظواهر المختلفة في أتجاه واحد في وقت واحد، بمعنى أنه من الممكن أن يحدث ارتفاع في الأسعار دون أن يصحبه أرتفاع في الدخل النقدي، كما أن من الممكن أن يحدث أرتفاع في التكاليف دون أن يصحبه أرتفاع في الأرباح، ومن المحتمل أن يحدث إفراط في خلق النقود دون أن يصحبه أرتفاع في الأسعار أو الدخول النقدية.

--------------------------------------------------------------------------------------------------------------
بشرى تم افتتاح اكبر موقع اسلامى فى الوطن العربى الموقع الرسمى للشيخ/ فوزى محمد أبو زيد ومع وأكبر مكتبة اسلامية صوتية وفيديو وكتب ولأول مرة مكتبة متخصصة للنساء والفتيات المسلمات (فقيه واحد أشد على الشيطان من ألف عابد) تفقهن فى امور دينكن أدخلوا على هذا الرابط شاهدوا وانشروه لوجه الله تؤجروا ولا تنسوا (الدال على الخير كفاعله) قسم خاص للفتاوى ضع فتواك يصلك الرد على بريدك الالكترونى فى الحال الموقع على الرابط بالأسفل
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة العبودى (خالد العبودى).
8 من 72
الذهب النفط العملات الاجنبية
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة saedh.
9 من 72
عدم الأستقرار الأمني و الأقتصادي و الحروب من أهم عوامل التحكم في سعر العملة
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة ادلبي.
10 من 72
اذا اصبحت حروب وكوارث تصبح هبوط ولآتسوا رغيف خبز

الى الي عنده ذهب يستفيد ،،
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة آآخر الفرسانِِ (يــآرب سامحني).
11 من 72
كن مع الله ◄في فرحك

كن مع الله ◄في حزنك

كن مع الله◄في خوفك



كن مع الله ◄في حياتك

كن مع الله ◄في كل لحضة

كن مع الله ◄يكون الله معك



اين المسلمين ............ تقييم سالب !!!!
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة HDGR (ĦÃŜǾǾŋá Gr).
12 من 72
الارتفاع المفرط في المستوى العام للأسعار.
ارتفاع الدخول النقدية أو عنصر من عناصر الدخل النقدي مثل الأجور أو الأرباح.
ارتفاع التكاليف.
الإفراط في خلق الأرصدة النقدية.
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة Lahoucine90 (Ĺĥčíñ ÄŤĤḾ).
13 من 72
حسب الدرجه التي بيكون الحكام الون جلد عالنهب فيها
لما بينهبوا كتير بتغلا العمله
لما بينهبوا اليل عندون سهره ما فاضين هالليله تاني يوم العمله بهبط
بس يا حزرك ليش ما عم تهبط ابدددددا
عهعهعهعهعهعهعهع
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة rama.k.
14 من 72
العوامل المؤثرة على الدولار الأمريكي :


بنك الإحتياط الفدرالي (FED) : وهو البنك المركزي الأمريكي
واي اخبار او تقارير يصدرها يكون لها تاثير كبير

هيئة السوق المفتوح الفدرالية (FOMC): تجتمع 8 مرات سنويا لتحديد المستوى الملائم للفوائد البنكية


أسعار الفائدة البنكية(Interest Rates) : وهي من أهم العوامل التي تحدد حركة أو مسار الدولارلقد أدى تخفيضها الى 1% الى ضعف شبه مستمر للدولار الأمريكي أمام معظم العملات الأخرى خصوصا تلك التي تقدم عائدا أعلى ...


السندات (Bonds) : انخفاض سعر السندات ( ارتفاع قيمة العائد السنوي ) يفيد الدولار الأمريكي لزيادة الطلب عليه أثناء عملية الشراء ..


التقارير الإقتصادية : تقارير العمالة ..التضخم..أسعار المستهلك ...أسعارالمصنعين...إجمالي الناتج المحلي التجارة الدولية ...الإنتاج الصناعي ...الإنتاجية ...مبيعات المنازل ...تصريحات المنازل..تقرير معهد إدارة الموارد..

سوق الأسهم : حيث أن المؤشرات الرئيسية لسوق الأسهم الأمريكية هي : الداو جونز الصناعي (DOW JONES Industrial Average) والستانداردز بورز (500S&P ) والناسداك (Nasdaq 100)
حيث أن إرتفاع مؤشرات الأسهم يعطي دفعة إيجابية للدولار وقد يساهم في إرتفاع الدولار كذلك ..


الخزانة الأمريكية : (American Treasury) حيث أن تصريحات الخزانة الأمريكية لها تأثير كبير على الدولار الأمريكي ...


أسعار العملات الأخرى (Cross Rates) : مثلا إرتفاع سعر الين مقابل اليورو بشدة يعني إنخفاض في سعر اليورو مقابل الين مما قد يسبب إنخفاض اليورو مقابل الدولار وأيضا إرتفاع الين أمام الدولار ...


سعر الذهب : يتشابه مع أسعار العملات الأخرى وله علاقة قديمة في تحديد سعر الدولار .. على العموم الإرتفاع في سعر الذهب يؤدي الى إنخفاض سعر الدولار والعكس صحيح ...
التطورات السياسية : أي خبر سياسي من شأنه أن يؤثر في العملة سواء صعودا أو هبوطا ..

--------------------------- ------------------------------------------------------------


العوامل المؤثرة على اليورو :



البنك المركزي الأوربي (ECB) وهو الذي يتحكم في السياسة النقدية لدى مجموعة دول الإتحاد الأوربي بالتعاون مع البنوك المركزية المحلية ..

أهداف سياسة البنك المركزي الأوربي : يهدف البنك المركزي الأوربي أساسا لضمان إستقرار الأسعار ويعتمد البنك المركزي الأوربي على أساسين لسياسته النقدية . الأول هو المنظور العام لتطورات الأسعار والعقبات المواجهة لإستقرار الأسعار . حيث أن إستقرار الأسعار هو الحرص على عدم زيادة مؤشر نسبة أسعار المستهلكين بما لا يزيد عن 2% .. أما الأساس الثاني هو نمو السيولة المالية في اليورو لاند البنك المركزي الأوربي ...

أسعار الفائدة البنكية : يعتبر الفرق بين الفوائد على الودائع البنكية بين دول المجموعة الأوربية والولايات المتحدة من أهم واقوى المؤشرات التي تساعد على توقع الإتجاه العام لحركة اليورو مقابل الدولار خصوصا في الفترات التي يتعرض فيها إقتصاد الولايات المتحدة للإنكماش وفي فترات التوتر السياسي .

وزراء المالية الأوربية : من المهم جدا تصريحات وزراء المالية وخصوصا في الدول الرائدة في المجموعة الأوربية : فرنسا – إيطاليا – ألمانيا ...

البيانات الإقتصادية للدول الأوربية : أهم تلك البيانات هي التي تصدر من ألمانيا التي تملك أكبر إقتصاد بين دول المجموع ثم فرنسا

بيانات مثل إجمالي الناتج المحلي . التضخم . الإنتاج الصناعي والبطالة . ومن ألمانيا على وجه الحدود يجب التركيز على إستبيان (IFO) لثقة الشركات كذلك يجب مراقبة الميزانية العامة للدولة وهل هي بالدائن أم مدين والتي طبقا لسياسة الإستقرار والنمو يتبعها البنك المركزي الأوربي يجب أن لا يمثل أكثر من 3% من إجمالي الناتج المحلي . فإذا ما حدث وفشلت دولة ما في التحكم في مديونية ميزانيتها فإن ذلك قد ينعكس سلبيا على سعر اليورو ..

أسعار اليورو مع العملات الأخرى (Cross Rate) :

قد يؤثر على حركة العملة الأوربية الموحدة مقابل الدولار أسعار اليورو مقابل العملات الأخرى مثل اليورو / الين أو اليورو / فرنك سويسري فمثلا إذا حدث إرتفاع حاد في سعر اليورو مقابل الفرنك السويسري فإن ذلك يعتبر عاملا محفز لليورو للإرتفاع مقابل الدولار الأمريكي ..
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة نضال وجيه (نضال وجيه).
15 من 72
العوامل التي تؤثر على سعر و قيمة العملة لبلدما
ممكن أن نقسم هذه العوامل الى عدة أقسام :

العامل الأول ( الأهم ) المؤشرات الاقتصادية للبلد :

و حتى يصبح الكلام أكثر وضوحا و بساطة سأختار الدولار والاقتصاد الاميركي كمثال لتبسيط الموضوع ،فالكثير من الناس عندما يتابعون نشرة أخبار أقتصادية يستمعون للأخبار التالية : هبوط الدولار اليوم أمام جميع العملات الرئيسية بسبب أنخفاض مؤشر اسعار المستهلكين أو مؤشر ثقة المنتجين و الذي يفهمه المتابع من الموضوع أن سعر الدولار قد هبط و باقي الكلام غير مفهوم ( إلا لشريحة محدودة من الناس) ،
فما هي هذه المؤشرات و ما أهميتها على سعر العملة :

* مؤشر معدل البطالة Unemployment rate
وهو يقيس عدد المواطنين العاطلين عن العمل , وكلما زاد معدل البطالة أدى ذلك لانخفاض سعر العملة لأنه دليل على ضعف الاقتصاد في الدولة .
*مؤشر مستحقات العاطلين Jobless claim
و يشير إلى عدد المواطنين الذين يحصلون على تعويضات مالية من الحكومة ,
و شبيه بالمؤشر السابق وله نفس التأثير .
*مؤشر مبيعات التجزئة Retail sales index
و يقيس معدل المبيعات للسلع الإستهلاكية , وكلما ارتفع هذا
المؤشر ترتفع سعر العملة لأنه دليل على تعافي اقتصاد البلد .
*مؤشر أسعار المستهلك ( Consumer Price Index ( CPI
ويشير لقياس ارتفاع أسعار السلع بالنسبة للمستهلك . و يقاس كل شهر مقارنة بالشهر السابق و يسمى month to month أو بالمقارنة من سنة الى سنة ويسمى year to yearً .
فمثلاً : لو كان مؤشر ارتفاع سعر المستهلك المتوسط في الولايات المتحدة هو 3% لشهر أيلول بينما كان 2% في شهر أب , يعتبر هذا خبراً سيئاً بالنسبة للاقتصاد الأمريكي لأنه يعني ارتفاع في التضخم , و يعتبر ارتفاع التضخم عامل على انخفاض قيمة العملة .
*مؤشر أسعار المنتجين (Producer Price Index (PPI
وهذا مؤشر لقياس ارتفاع أسعار المواد الأولية الداخلة في
الإنتاج بالنسبة للمنتجين والمصنعين وكلما أرتفع هذا المؤشر يؤثر في أن تنخفض العملة .
*مؤشر مبيعات الجملة Wholesale index
وهو يقيس مبيعات المنتجين و المصانع الذين يبيعون بضائعهم بالجملة , وكلما ارتفع هذا المعدل ترتفع سعر العملة .
*مؤشر العجز في الموازنة Balance deficit
و يقيس مستوى العجز في موازنة الدولة , وكلما ارتفع العجز كان توجه اكبر
لانخفاض سعر العملة للدولة .
*مؤشر ثقة المستهلك : ( cci )Consumer confidence index
وهو يقيس ثقة المستهلكين في البلد باقتصادهم المحلي,واتفاعه يؤدي لرفع سعر العملة للبلد .
*مؤشر الناتج المحلي الإجمالي (Gross domestic production ( GDP
و يقيس حجم السلع والخدمات الكلية التي أنتجت في الاقتصاد المحلي , وارتفاعه يعطي دليلاً على نشاط الاقتصاد مما يؤدي لارتفاع سعر عملة البلد .
*مؤشر الميزان التجاري Trade balance
و يقيس مدى الفائض أو العجز في الصادرات والواردات للدولة , فالدولة التي لها فائض تجاري مع دول العالم تكون صادراتها من السلع أكثر من وارداتها , والعكس صحيح للعجز تجاري . كلما زاد العجز التجاري لدولة كان من عوامل الانخفاض لسعر عملتها والعكس صحيح .
*معدل الفائدة الرئيسية Interest rate
وهو مؤشر هام جداً بل هو الأهم بتأثيره على الاقتصاد الوطني , حيث يقوم
البنك المركزي في الدولة بتحديد سعر الفائدة على الحسابات و القروض والتي تؤثر بدورها على المنتجين والمستهلكين و المودعين . وقرار البنك المركزي في تحديد سعر الفائدة الرئيسيةيعتمد على حاجات الاقتصاد الوطني و يبقى هذا المؤشر كالعصا السحرية في يد البنك المركزي للتحكم بالأدوات الاقتصادية و أهمها سعر العملة للبلد.

العوامل الأخرى المؤثرة على سعر العملة :
-البيانات الواردة من مركز الاحصاء التابع للدولة عن نسبة البطالة و الميزان التجاري و العجز..الخ وغالبا ماتصدر كل نهاية عام .
- الاستبيانات و استطلاعات الرأي التي تنشر في المراكز أو الصحف المتخصصة .
- ربط عملة البلد بعملة رئيسية أخرى فتصبح تابعة له بالقيمة ( مثل دول الخليج و ارتباط عملاتها بالدولار) فإذا انخفضت العملةالرئيسية كالدولار أنخفضت معها العملات المرتبطة بها .
- ربط العملة الوطنية بسلة عملات ( مثل سوريا ) يعطي مؤشر أمان ويحمي الاقتصاد من هزات قدتصيب عملة واحدة رئيسية.
-احوال خاصة مثل الزلازل أو الحروب أو الصراعات الداخلية كلها مؤشرات سلبية لأنخفاض سعر عملة البلد .

ملاحظة : بعض الدول ليس لها مؤشرات دورية و تعتمد على بيانات مركز الاحصاء السنوي مما يعطي صعوبة في تفهم الاحداث الاقتصادية و طريقة معالجتها و خاصة للعاملين في مجال التخطيط
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة Mohaamaad.
16 من 72
قيمة النقود، يعرّف الاقتصاديون قيمة النقود بأنها قيم السلع والخدمات التي يمكن أن تشتريها النقود. فإذا ارتفعت الأسعار أو انخفضت فإن قيمة النقود تتغير أيضًا. إن هدف السياسة النقدية الأساسي لأية حكومة هو أن تحافظ على استقرار الأسعار ومن ثم تبقى قيمة النقود ثابتة، وتسمى قيمة النقود أيضًا القدرة أو القوة الشرائية للنقود. يقلق الناس اليوم كثيرًا بسبب التضخم الذي يخفض من قيمة النقود. فكلما ارتفعت الأسعار في أستراليا، مثلاً، قلت قدرة الدولار على شراء ماكان يشتريه من قبل، وهكذا فإن قيمة النقود تكون قد انخفضت. إنك تسمع أحيانًا رأيًا يقول إن "النقود اليوم لها ثلث قيمتها السابقة" إن هذا الرأي يعني أن ثلاث وحدات نقدية تشتري فقط ماكانت تشتريه وحدة نقدية واحدة في وقت سابق. إن الوقت السابق الذي اختير للمقارنة يسمى فترة الأساس. وطريقة أخرى لوصف ارتفاع الأسعار هي أن نقول إن الأسعار قد ارتفعت 200% منذ فترة الأساس. ويشير معدل التضخم إلى مقدار ارتفاع الأسعار بشكل عام وهو في الوقت نفسه مقدار انخفاض قيمة النقود.

إن التضخم السريع الذي لايمكن السيطرة عليه يمكنه تحطيم اقتصاد البلد. مثلاً، زادت الأسعار في ألمانيا بنسبة عشرة بلايين مرة منذ أٌغسطس 1922م إلى نوفمبر 1923م مثل هذا التضخم الحاد يسمى تضخمًا جامحًا. فقد انخفضت قيمة المارك لدرجة أن أصحاب المصانع كانوا يدفعون أجور عمّالهم مرتين فى اليوم الواحد. وأصبحت العملة الألمانية عديمة القيمة لدرجة لم يعد يقبلها أحد، وبدأ الناس يستخدمون المقايضة بدلاً من النقود. وأصبح أصحاب المصانع يدفعون للعمال بعضًا من السلع التي ينتجونها، وبذلك أمضى الناس وقتًا طويلاً في المتاجرة للحصول على ما يحتاجونه لدرجة أن العملية الإنتاجية تكاد تكون قد توقفت. وانتهى التضخم الجامح بعد أن أدخلت الحكومة عملة جديدة.

إن أسباب التضخم عديدة. ولكن في معظم الحالات، لا يمكن للأسعار أن تستمر في الارتفاع بدون زيادة في كمية النقود. فلم يحدث أي تضخم حاد دون توسع كبير في عرض النقود في البلد.
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة alexander pato (طارق الأبواب).
17 من 72
ادا كثر او قل وجود الخامة نفسها لاي منتج تأثر بها المنتج نفسه اما صعوداً او هبوطاً في السعر
وايضاً ادا تأثر عوامل انتاج هدا المنتج بسبب كوارث الطبيعة او شح النفط والحروب وما شابهها
تأثر بها
وادا فاقت المشكلة وطالت جميع او اغلب المنتجات حدثت كارثة عالمية تؤدي الى كساد الاقتصاد العالمي
وهبوط بعض العملات وخاصتاً تلك التي يضخ منها الاموال لتمويل تلك المشاريع او المنتجات المتأثرة
3‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة شاب وسيم (ضياء الحق علي).
18 من 72
1.الارتفاع المفرط في المستوى العام للأسعار.
2.ارتفاع الدخول النقدية أو عنصر من عناصر الدخل النقدي مثل الأجور أو الأرباح.
3.ارتفاع التكاليف.
4.الإفراط في خلق الأرصدة النقدية.

ليس من الضروري أن تتحرك هذه الظواهر المختلفة في أتجاه واحد في وقت واحد، بمعنى أنه من الممكن أن يحدث ارتفاع في الأسعار دون أن يصحبه أرتفاع في الدخل النقدي، كما أن من الممكن أن يحدث أرتفاع في التكاليف دون أن يصحبه أرتفاع في الأرباح، ومن المحتمل أن يحدث إفراط في خلق النقود دون أن يصحبه أرتفاع في الأسعار أو الدخول النقدية.
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة m_r194 (edlave aemavx).
19 من 72
1.الارتفاع المفرط في المستوى العام للأسعار.
2.ارتفاع الدخول النقدية أو عنصر من عناصر الدخل النقدي مثل الأجور أو الأرباح.
3.ارتفاع التكاليف.
4.الإفراط في خلق الأرصدة النقدية.

ليس من الضروري أن تتحرك هذه الظواهر المختلفة في أتجاه واحد في وقت واحد، بمعنى أنه من الممكن أن يحدث ارتفاع في الأسعار دون أن يصحبه أرتفاع في الدخل النقدي، كما أن من الممكن أن يحدث أرتفاع في التكاليف دون أن يصحبه أرتفاع في الأرباح، ومن المحتمل أن يحدث إفراط في خلق النقود دون أن يصحبه أرتفاع في الأسعار أو الدخول النقدية.
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة oabdoo (Oabdoo Oabdoo).
20 من 72
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة rae3e (إنسان حر).
21 من 72
.الارتفاع المفرط في المستوى العام للأسعار.
2.ارتفاع الدخول النقدية أو عنصر من عناصر الدخل النقدي مثل الأجور أو الأرباح.
3.ارتفاع التكاليف.
4.الإفراط في خلق الأرصدة النقدية.
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة زاك نايك (ناصر الجوهرى).
22 من 72
الارتفاع المفرط في المستوى العام للأسعار.
ارتفاع الدخول النقدية أو عنصر من عناصر الدخل النقدي مثل الأجور أو الأرباح.
ارتفاع التكاليف.
الإفراط في خلق الأرصدة النقدية.
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة IBEM (IBEM IBEM).
23 من 72
.الارتفاع المفرط في المستوى العام للأسعار.
2.ارتفاع الدخول النقدية أو عنصر من عناصر الدخل النقدي مثل الأجور أو الأرباح.
3.ارتفاع التكاليف.
4.الإفراط في خلق الأرصدة النقدية.
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة abo0od.alfifi.
24 من 72
انخفاض مستوى احتياط الذهب للعملات ، أو الحروب وتدمر البنية التحتية وغيرها لها اثر كبير في هبوط العملة
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة بجومان.
25 من 72
العرض والطلب
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة حلوة وطايشة.
26 من 72
الاقتصاد
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة Amr Atef (Amr Atef).
27 من 72
فى المجمل بسبب العرض و الطلب كما سيتضح فى الاسباب التاليه
1-حجم الاصدارات النقديه
فمثلا عند اصدار اوارق ماليه بدون سندات ينخفض سعر العمله
2-سعر الفائده على العمله(فوائد البنوك) فمثلا لو فى اوربا 10% و فى امريكا 7% فستذهب الاموال من امريكا لاوربا للاستفاده بسعر الفائده الاعلى مما سينتج عنه زياده الطلب على اليورو فيرتفع سعره
3-اسعار الذهب و العملات الاخرى
معظم العملات مرتبطه مع بعضها فمثلا انخفاض الدولار يصاحبه ارتفاع الذهب و العكس صحيح
4-الديون السياديه
كلما كانت الدوله عليها ديون كثيره تفقد الثقه فى عملتها لامكانيه تعثرها فى سداد ديونها مممن سيجعلها تصدر اوراق ماليه  لسد العجر و اصدار اوراق ماليه سيصاحبه انخفاض العمله لذلك الدوله التى عليها ديون ضخمه يهرب المستثمرون منها
5- معدلات التضخم و دخول الافراد
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة مسلم ليبرالى.
28 من 72
موضوع يحتاج الى شرح مطول لاكن باختصار يمكن ان نقول كم العرض بالمقابل كم الطلب
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة xp2010 (لا اعرف انا اعرف).
29 من 72
فى المجمل بسبب العرض و الطلب كما سيتضح فى الاسباب التاليه
1-حجم الاصدارات النقديه
فمثلا عند اصدار اوارق ماليه بدون سندات ينخفض سعر العمله
2-سعر الفائده على العمله(فوائد البنوك) فمثلا لو فى اوربا 10% و فى امريكا 7% فستذهب الاموال من امريكا لاوربا للاستفاده بسعر الفائده الاعلى مما سينتج عنه زياده الطلب على اليورو فيرتفع سعره
3-اسعار الذهب و العملات الاخرى
معظم العملات مرتبطه مع بعضها فمثلا انخفاض الدولار يصاحبه ارتفاع الذهب و العكس صحيح
4-الديون السياديه
كلما كانت الدوله عليها ديون كثيره تفقد الثقه فى عملتها لامكانيه تعثرها فى سداد ديونها مممن سيجعلها تصدر اوراق ماليه  لسد العجر و اصدار اوراق ماليه سيصاحبه انخفاض العمله لذلك الدوله التى عليها ديون ضخمه يهرب المستثمرون منها
5- معدلات التضخم و دخول الافراد
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة احمد العقيد (طًفًےْـًل اًلمـًےًـوًقٍعٍ).
30 من 72
السوق
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة Zanobya (Zainab Alaa Eddin).
31 من 72
سعر الذهب
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة ابن روزاريو.
32 من 72
المظاهرات والمشاكل داخل البلد
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة توماس عيد (توماس عيد).
33 من 72
في رأيي العوامل المتحكمة في سعر العملة هي البورصة و السوق العالمية....
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة المتطلع14 (الثغر الباسم).
34 من 72
كل ما أعرف ان البيع و الشراء في الإسلام خير من اي شيء اخر
لأن في الإسلام هدف من بيع و الشراء هو سد الحاجة المستهلكون و إشعارهم بسعادة و انهم مهم في الشراء
بعكس التجارة التي لا تريد إلا نفسها
لذا عذراً على جوابي <)
4‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة hijab 1406 (Enn Emm).
35 من 72
بالنسبة للسؤال حول ما الذي يحرك سعر العملة ولماذا تتحرك العملات بقوة
ان اي شيء يتم المتاجرة به فان سعره يتحدد بالنهاية بناء على عوامل العرض والطلب فعلى سبيل المثال لو ان الطلب على الدولار مرتفع نتيجة عوامل مثل ازدهار السياحة او الاستيراد من الولايات المتحدة (كمثال وليس الحصر) فان السعر سيرتفع واذا قامت الحكومة الامريكية بخفض الفائدة او زيادة عرض النقود من خلال طباعة المزيد من الاوراق النقدية فان هذا سيتسبب بخفض سعر العملة
الان ما هي النظريات او العوامل التي تؤثر في العرض والطلب على العملات هذا يكون السؤال الفعلي؟
هناك العديد من النظريات التي حاولت تحديد وسيلة لتوقع العرض او الطلب على العملات واذكر منها على سبيل المثال
نظرية القوة الشرائية:
وتعتمد هذه النظرية على مقارنة سعر سلة معينة من السلع في دولة ما مقابل قيمتها في الدولة الاخرى ومن خلالها يتم تحديد سعر العملة
ببساطة اكثر اذا كان سعر ساندويش الهمبرجر في امريكا 2 دولار وفي بريطانيا 1 جنيه استرليني فهذا يعني ان كل 1 جنيه استرليني يعادل 2 دولار
هذه النظرية طبعا فشلت لان الاسعار لم تكن تحمل القوة الشرائية فقط بل شملت العديد من المكونات الاخرى مثل تكاليف الانتاج والضرائب والموقع مما جعلها تنهار نسبيا وبقي تأثيرها محدودا على المدى الطويل
نظرية فروقات الفائدة:
وهذه النظرية تقول ان الدولة ذات سعر الفائدة المرتفع سترتفع عملتها مقابل عملة سعر فائدتها منخفض وهو أمر نشهده يحرك فعليا الاسواق بعض الاحيان ولكن في مراحل معينة يحتسب العائد مقابل المخاطرة مما يدفع المستثمر للتخلي عن فكرة الاستفادة من فروق الفائدة وهنا كان الانهيار النسبي للنظرية ايضا.
نظرية ميزان المدفوعات
وهو يعتبر ان الاساس في تحديد سعر العملة هنا هو بناء على النشاط التجاري للدولة
فالدول المصدرة وذات فائض في ميزان المدفوعات سترتفع قيمة عملتها لان المستوردين سيكون لديهم طلب كبير على عملة هذه الدولة لتسديد قيمة البضائع المستوردة منها
طبعا النظرية ايضا سليمة ولكنها فشلت برسم خريطة واضحة لتحرك العملات
والعديد من النظريات الاخرى حاولت وحاولت
ولكن بالنهاية ليس هناك قاعدة ثابتة كما يظن البعض
فعوامل عديدة تحرك اسعار العملات
منها عوامل اقتصادية
وعوامل سياسية
وعوامل اجتماعية
وعوامل بيئية
وفي النهاية عوامل نفسية
وهو الامر الذي يجعل توقع اسعار العملات عملية تحتاج الى القدرة على تحليل هذه العوامل مجتمعة باستخدام طرق التحليل الفني والتحليل الاساسي لتوقع التحرك المستقبلي لهذه العملات
وبالنسبة للقول بأن السلع اسعارها ثابتة فانت مخطيء
السلع ايضا تتحرك مثل العملات وببعض الاحيان بسرعة اعلى من العملات
الفارق هنا انك عندما تذهب الى البقالة لشراء الارز فانت تشتريه بسعر اعلى بكثير مما هو في بورصة الارز ولذلك فان التغير الكبير جدا فقط هو ما سيؤثر على السعر النهائي للارز في البقالة في الوقت الذي يتذبذب فيه سعر الارز في البورصة بشكل كبير
وهو الامر نفسه عندما تذهب الى البنك او الصراف لتبديل مبلغ صغير من العملة في هذه الحالة انت تحصل على فارق سعر كبير جدا ما بين البيع والشراء
على سبيل المثال تحويل 100 يورو الى دولار سيكون السعر للشراء هو 1.31 وللبيع هو 1.28
لكن عندما يرتفع المبلغ تستطيع الحصول على فروقات اقل في السعر فعلى سبيل المثال ل 1000 يورو ستجد الصراف يعطيك سعر 1.30 للشراء و 1.29 للبيع
في المتاجرة بنظام الهامش تكون المبالغ كبيرة وليس عليها تكاليف مثلما هو عند الصراف لذا تحصل على اسعار منافسة جدا وتجد أنك تستفيد من حركات بسيطة للعملة قد لا تتجاوز النظاق السعري عند الصراف
ارجو أن اكون قد قمت بتوضيح الموضوع بشكل افضل
ولك مني كل التحية
وشكراً
5‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة جناح الطير.
36 من 72
الاقتصاد الناجح ووفرة الصادرات والتحكم بالاسواق العالمية وقوة الدولة العسكرية
5‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة mhmd7490.
37 من 72
الاقتصاد الناجح ووفرة الصادرات والتحكم بالاسواق العالمية وقوة الدولة العسكرية
5‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة mhmd7490.
38 من 72
الله اعلم
5‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة تاجر مالو آخر (Yaseen Haroun).
39 من 72
العرض والطلب وحجم الصادرات والواردات
5‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة 121121121.
40 من 72
عامل العجز التجارى والعامل الثانى العجز المالى فى الميزانية   وهو ما يشكل منطقة خطر بالنسبة للدول التى تحتفظ باحتياطى نقدى كبير من عملبتها بالدولار
ايضا التخفيضات الضريبية  وتعاملات الدولة مع الدول الاخرى مثل الصين وايران وكوريا
ويرى المحللون الاقتصاديون ان علاج هذه المشكلة يكمن فى تخفيض أسعار المنتجات الامريكية بحيث تصبح أرخص

بارك الله فيك على الطرح
5‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة سلم للسلام (oussama taleb).
41 من 72
الاستثمار

والاقتصاد الدولي
5‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة a muslim boy (Khaled Boufligha).
42 من 72
عن طريق ازدهار وتطور اقتصاد البلد فالبلاد ذات الاقتصاد القوي ترتفع قيمة عملتها والعكس صحيح
   وشكرا اخي الكريم اتمني اكون افدتك
5‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة a7md ali (ahmd ali).
43 من 72
واو , ماهـذا التسليب !
تم التقييم بالموجب للجمييع !
5‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة تعيش النازية (ﭑﭑدمہہنہہت حہہبہہبگ وﭑحہہرمہہونہہے تہہعہہﭑﭑطہہيگ).
44 من 72
الاقتصاد+افلاس رؤساء الاعمال
5‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة sabosh.
45 من 72
واو , ماهـذا التسليب !
تم التقييم بالموجب للجمييع !
6‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة بو متعب.
46 من 72
كما افاد الاعضاء
6‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة شبح الظلام.
47 من 72
حسب
الدولة المهمة و اللي رضيانة عليها امريكا يزداد قيمة عملتها
و الدولة المهمة اللي غضبانة عليها امريكا عملتها  ما الها قيمة كبيرة
و الدولة الـ غير مهمة و رضيانة عليها امريكا عملتها ما الها قيمة كبيرة
6‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة يحيى عبدو (يحيى عبدو).
48 من 72
لا اعرف
6‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة انا اسمى...... (Shady Y).
49 من 72
اسعار النفط (تكلفة التشغيل +الترحيل)
تكلفة الانتاج
الحكومات (الضرائب)
6‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة H_a_n_i.
50 من 72
عوامل التحكم في سعر العمله على حسب مصالحهم فقط
6‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة ابوريان الليبي2.
51 من 72
1- هو نسبة النشاط الاقتصادي في السوق
2- حجم رأووس الأموال
7‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة THE MEN.
52 من 72
عوامل التحكم هي مراعاة الله في عملك
7‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة emad saber (emad saber).
53 من 72
عوامل التحكم في سعر العملة كثيره لكن اهمها النقاط التاليه :
1- امان الدوله بالاستراتجية الخارجية والداخلية .
2- نوعية ارتباطها بنوع العمله العالمية المربوطه بها وطريقة ربطها بالعمله .
3- قيمة السندات الماليه للعمله في البنوك العالمية.
4-قيمة الاموال المستثمره في السوق المحلي.
5- اقتصاد الدوله الداخلي.

4-
7‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة ضاري الدوسري (تركي الدوسري).
54 من 72
ديون الدولة
7‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة ماجد ماجد.
55 من 72
أن كونا نوريد ان نوطيح بي أيي عملا في العالم لبدا ان نوحد العملا العربيا بأسم العربي مثل الاورو  يعني اربا أنضر ماد فعلا الاوروا في الدولاار الامريكي
7‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة abdelkanu (Abdelkan Tefaha).
56 من 72
بنك الإحتياط الفدرالي (FED) : وهو البنك المركزي الأمريكي
واي اخبار او تقارير يصدرها يكون لها تاثير كبي
7‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة ismail_dubai.
57 من 72
يا xp2010 كل هاذا تقيم نفسك ............ ايها الطفل !
7‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة حكيم الحاره (فايق والقلب رايق).
58 من 72
هى معادلة بين العرض والطلب على العملة وايضا حالة السوق
7‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة محمود لطفى (mahmoud khater).
59 من 72
قلة الطلب
8‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة صكصي ص يساوي س (Mohammed S).
60 من 72
المضاربات
8‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
61 من 72
العوامل تكمن اذا زادت القروض يزيد ترخيص سعر العملة
ان شاء الله يكون صح
8‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة نانا1.
62 من 72
.الارتفاع المفرط في المستوى العام للأسعار.
2.ارتفاع الدخول النقدية أو عنصر من عناصر الدخل النقدي مثل الأجور أو الأرباح.
3.ارتفاع التكاليف.
4.الإفراط في خلق الأرصدة النقدية.
8‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة aghead98.
63 من 72
اجابات كلها واضحة ومفيدة بارك الله فيكم على الطرح

عيد مبارك سعيد
8‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة سلم للسلام (oussama taleb).
64 من 72
باختصار مستوى العرض والطلب للهده العملة النقدية
8‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة رنووووش (صمت المشاعر).
65 من 72
العرض والطلب
8‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة نفس الصباح.
66 من 72
كن مع الله ◄في فرحك

كن مع الله ◄في حزنك

كن مع الله◄في خوفك

كن مع الله ◄في حياتك

كن مع الله ◄في كل لحضة

كن مع الله ◄يكون الله معك
8‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة رحومي.
67 من 72
اسعار النفط (تكلفة التشغيل +الترحيل)
تكلفة الانتاج
الحكومات (الضرائب)
8‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة الحب المستحيل 2 (zid wisam).
68 من 72
البيع وشراء
9‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة الباحث 212 (شاهد عيان).
69 من 72
الاستقرار فى كل المجالات . السياسى و الاجتماعى و الاقتصادي .
9‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة ahmaddeyab (ahmed deyab).
70 من 72
سؤالك أخي لا يُجاب عليه بكلمة أو كلمتين ، ويمكن أن يكتب فيه المرء كتباً . يمكنني أن أعطيك أمثلة عامة وأفكار عامة مثلاً .
مثال : حين حدوث أزمة سياسية في بلدٍ ما ، يبدأ الناس بأن يفقدوا الثقة في عملتهم المحلية ، فيقبلون على شراء العملات الأكثر استقراراً وقوة ، الأمر الذي يرفع قيمة هذه العملات القوية في مقابل العملة المحلية ، فتنخفض قيمة العملة المحلية تدريجياً ، ومنهم من يقبل على شراء الذهب أو المنتوجات المصنوعة من الذهب ، فترتفع قيمة الذهب نتيجة الطلب المتزايد وتنخفض قيمة العملة المحلية . مثال آخر : نشاط حركة الصادرات تزيد من قوة العملة المحلية ، وهذا يفسر قوة عملات الدول الصناعية الكبرى نظراً لنشاط حركة صادراتها إلى كافة أرجاء العالم . مثال آخر : إن عوامل العرض والطلب عموماً تؤثر في قيمة العملات صعوداً أو هبوطاً شأنها شأن كافة السلع ، فحينما تكون سلعة معينة متوفرة بكثرة في السوق ، وهناك عدد هائل من الباعة يبيعون هذه السلعة ذاتها ، أي بالمعنى الإقتصادي حينما يكون عرض هذه السلعة كبيراً في السوق ، فإن هذه السلعة تنخفض إلى أدنى قيمة لها نظراً للتنافس القائم على بيع هذه السلعة ، وكذلك الأمر بالنسبة لأية عملة في العالم ، فحينما الطلب عليها قليل بالمقارنة مع العرض عليها ، فإن قيمتها تنخفض ، وعلى العكس فإن قيمتها ترتفع ، حينما يكون الطلب عليها كبير بالمقارنة مع العرض عليها .
29‏/12‏/2011 تم النشر بواسطة سامر - سوريا.
71 من 72
بالنسبة للسؤال حول ما الذي يحرك سعر العملة ولماذا تتحرك العملات بقوة
ان اي شيء يتم المتاجرة به فان سعره يتحدد بالنهاية بناء على عوامل العرض والطلب فعلى سبيل المثال لو ان الطلب على الدولار مرتفع نتيجة عوامل مثل ازدهار السياحة او الاستيراد من الولايات المتحدة (كمثال وليس الحصر) فان السعر سيرتفع واذا قامت الحكومة الامريكية بخفض الفائدة او زيادة عرض النقود من خلال طباعة المزيد من الاوراق النقدية فان هذا سيتسبب بخفض سعر العملة
الان ما هي النظريات او العوامل التي تؤثر في العرض والطلب على العملات هذا يكون السؤال الفعلي؟
هناك العديد من النظريات التي حاولت تحديد وسيلة لتوقع العرض او الطلب على العملات واذكر منها على سبيل المثال
نظرية القوة الشرائية:
وتعتمد هذه النظرية على مقارنة سعر سلة معينة من السلع في دولة ما مقابل قيمتها في الدولة الاخرى ومن خلالها يتم تحديد سعر العملة
ببساطة اكثر اذا كان سعر ساندويش الهمبرجر في امريكا 2 دولار وفي بريطانيا 1 جنيه استرليني فهذا يعني ان كل 1 جنيه استرليني يعادل 2 دولار
هذه النظرية طبعا فشلت لان الاسعار لم تكن تحمل القوة الشرائية فقط بل شملت العديد من المكونات الاخرى مثل تكاليف الانتاج والضرائب والموقع مما جعلها تنهار نسبيا وبقي تأثيرها محدودا على المدى الطويل
نظرية فروقات الفائدة:
وهذه النظرية تقول ان الدولة ذات سعر الفائدة المرتفع سترتفع عملتها مقابل عملة سعر فائدتها منخفض وهو أمر نشهده يحرك فعليا الاسواق بعض الاحيان ولكن في مراحل معينة يحتسب العائد مقابل المخاطرة مما يدفع المستثمر للتخلي عن فكرة الاستفادة من فروق الفائدة وهنا كان الانهيار النسبي للنظرية ايضا.
نظرية ميزان المدفوعات
وهو يعتبر ان الاساس في تحديد سعر العملة هنا هو بناء على النشاط التجاري للدولة
فالدول المصدرة وذات فائض في ميزان المدفوعات سترتفع قيمة عملتها لان المستوردين سيكون لديهم طلب كبير على عملة هذه الدولة لتسديد قيمة البضائع المستوردة منها
طبعا النظرية ايضا سليمة ولكنها فشلت برسم خريطة واضحة لتحرك العملات
والعديد من النظريات الاخرى حاولت وحاولت
ولكن بالنهاية ليس هناك قاعدة ثابتة كما يظن البعض
فعوامل عديدة تحرك اسعار العملات
منها عوامل اقتصادية
وعوامل سياسية
وعوامل اجتماعية
وعوامل بيئية
وفي النهاية عوامل نفسية
وهو الامر الذي يجعل توقع اسعار العملات عملية تحتاج الى القدرة على تحليل هذه العوامل مجتمعة باستخدام طرق التحليل الفني والتحليل الاساسي لتوقع التحرك المستقبلي لهذه العملات
وبالنسبة للقول بأن السلع اسعارها ثابتة فانت مخطيء
السلع ايضا تتحرك مثل العملات وببعض الاحيان بسرعة اعلى من العملات
الفارق هنا انك عندما تذهب الى البقالة لشراء الارز فانت تشتريه بسعر اعلى بكثير مما هو في بورصة الارز ولذلك فان التغير الكبير جدا فقط هو ما سيؤثر على السعر النهائي للارز في البقالة في الوقت الذي يتذبذب فيه سعر الارز في البورصة بشكل كبير
وهو الامر نفسه عندما تذهب الى البنك او الصراف لتبديل مبلغ صغير من العملة في هذه الحالة انت تحصل على فارق سعر كبير جدا ما بين البيع والشراء
على سبيل المثال تحويل 100 يورو الى دولار سيكون السعر للشراء هو 1.31 وللبيع هو 1.28
لكن عندما يرتفع المبلغ تستطيع الحصول على فروقات اقل في السعر فعلى سبيل المثال ل 1000 يورو ستجد الصراف يعطيك سعر 1.30 للشراء و 1.29 للبيع
في المتاجرة بنظام الهامش تكون المبالغ كبيرة وليس عليها تكاليف مثلما هو عند الصراف لذا تحصل على اسعار منافسة جدا وتجد أنك تستفيد من حركات بسيطة للعملة قد لا تتجاوز النظاق السعري عند الصراف
ارجو أن اكون قد قمت بتوضيح الموضوع بشكل افضل
ولك مني كل التحية
وشكراً
2‏/9‏/2013 تم النشر بواسطة almostahlik (alayoua belkasam).
72 من 72
أهم شيء يجب تذكره حول العوامل المؤثرة في سعر تبادل العملات هو ما قد يؤثر في الطلب أو العرض على عملة معينة في السوق. على سبيل المثال اذا كان هناك طلب متزايد على صادرات الولايات المتحدة سيؤدي ذلك إلى ازدياد قيمة الدولار بالمقارنة مع العملات الأخرى وذلك لإازدياد الطلب على الدولار لدفع الواردات. ومن ناحية أخرى فإن الريبة حول الإقتصاد قد تدفع التجار لهجر الدولار مما يؤدي إلى تراجع قيمة الدولار مقابل العملات الأخرى. وإليك بعض العوامل الإقتصادية الرئيسية التي تؤثر على أسعار نبادل العملة وعلى كل تاجر عملات أن يكون على معرفة بها.

معدل الفائدة عندما تكون أسعار الفائدة مرتفعة في دولة معينة مقارنة بالدول الأخرى سيجذب هذا التجار لاستثمار أموالهم في هذه الدولة. مما يؤدي بدوره إلى ارتفاع سعر التبادل لأن هناك طلب كبير على العملة المحلية. في الحقيقة توقعات التجار بأن سعر الفائدة لدولة ما سيزداد سيؤثر في اتجاه اسعار تبادل العملة.
بامكانك ايضا معرفة كيفية توقع اسعار العملة وبناء خطتك عليها .

توازن التجارة: عندما يزداد الطلب على سلعة معينة سيزداد الطلب أيضا على العملة من أجل دفع الصادرات. وهذا يؤدي إلى زيادة سعر التبادل, ومن ناحية اخرى عندما تكون واردات دولة أكبر من صادراتها سينخفض سعر التبادل لأن هناك طلب كبير على العملات الأجنبية بمقابل العملات المحلية.

الدين العام: تقوم الحكومات بشكل عام بتمويل مشاريع القطاع الصناعي عن طريق اقتراض الأموال مما يرفع كمية الدين العام. وهذا قد يؤدي إلى تراجع قيمة أسعار تبادل العملة لأن هناك طلب أقل على العملة المحلية وذلك لتحفظ المستثمرين على وضع أموالهم في دول تعاني من قيمة دين عالية, وذلك لخوفهم من عدم تمكن الدولة من دفع ديونها.

التطورات السياسية: بما أن أسعار تبادل العملة تعكس اقتصاد دولة ما فإن الأخبار الإقتصادية السيئة قد تسبب تراجع قيمة سعر التبادل بينما تؤدي الأخبار الجيدة إلى ارتفاعه. على سبيل المثال, إذا تم الاعلان أن الناتج الإجمالي المحلي سيزداد سيؤدي ذلك إلى زيادة الإستثمار مما يخلق طلب على العملة المحلية ويرفع سعر التبادل.

معدلات التضخم: لا يعكس سعر التضخم تغيرات الأسعار مع الوقت وحسب بل يعكس أيضا القيمة الشرائية للعملة أو كمية البضائع والخدمات اللتي بإمكانها شرائها. يرتبط التضخم أيضا بمعدل الفائدة وذلك لأن البنوك المركزية تقلل التضخم عن طريق رفع سعر الفائدة وبذلك تقليل كمية العملة المنتشرة في الإقتصاد.
7‏/9‏/2013 تم النشر بواسطة belkasam.
قد يهمك أيضًا
على اى اساس يتم تحديد سعر صرف العملة؟
كم سعر الذهب بالمغرب؟ وشكرا.
لماذا عملة السعودية مرتبطة دوما بالدولار رغم وجود البديل الافضل لها .
لماذا العملة المصرية قوية امام الدولار مثل العملات الخليجية ..وبرغم ذلك الشعب فقير؟؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة