الرئيسية > السؤال
السؤال
فضل الدعاء بعد الوضوء
عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من قال بعد الوضوء : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لاشريك له , وأشهد أن محمد عبده ورسوله فتحت له أبواب الجنة الثمانيه يدخل من أيها شاء ) رواه مسلم .
الفتاوى | الحديث الشريف | فلسطين | الإسلام | القرآن الكريم 13‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة ياسر صافي (بهاء الدين شامي).
الإجابات
1 من 7
وزاد الترمذي : « اللَّهُمَّ اجْعلْني من التَّوَّابِينَ واجْعلْني مِنَ المُتَطَهِّرِينَ » .

جزاك الله كل الخير
13‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة ROY HERO (ROY HERO).
2 من 7
وماذا عن من قالها فى اى وقت ؟
13‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة trntaota.
3 من 7
بورك فيكم
13‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 7
فضل الدعاء

عن عائشة رضي اللَّه عنها قالت : قال رسُول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم: « إنَّهُ خُلِقَ كُلُّ إنْسانٍ مِنْ بني آدم علَى سِتِّينَ وثلاثمائَةِ مَفْصِلٍ ، فَمنْ كَبَّر اللَّه ، وحمِدَ اللَّه ، وَهَلَّلَ اللَّه ، وسبَّحَ اللَّه واستَغْفَر اللَّه ، وعَزلَ حَجراً عنْ طَرِيقِ النَّاسِ أوْ شَوْكَةً أوْ عظْماً عن طَرِيقِ النَّاسِ ، أوْ أمر بمعرُوفٍ أوْ نهى عنْ مُنْكَرٍ ، عَددَ السِّتِّينَ والثَّلاَثمائة ، فَإِنَّهُ يُمْسي يَوْمئِذٍ وَقَد زَحزحَ نفْسَهُ عنِ النَّارِ » .
وعنْ أبي مُوسَى الأشعريِّ ، رضي اللَّه عنهُ ، عن النبي صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم ، قال : «مَثَلُ الذي يَذكُرُ ربَّهُ وَالذي لا يذكُرُهُ ، مَثَل الحيِّ والمَيِّتِ » رواهُ البخاري .
ورواه مسلم فقال : « مَثَلُ البَيْتِ الَّذي يُذْكَرُ اللَّه فِيهِ ، وَالبَيتِ الذي لا يُذْكَرُ اللَّه فِيهِ ، مَثَلُ الحَيِّ والمَيِّتِ » .
وعنْ أبي هُريرةَ ، رضي اللَّه عنْهُ ، أنَّ رسُولَ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قالَ : « يقُولُ اللَّه تَعالى : أَنَا عِنْدَ ظَنِّ عبدي بي ، وأنا مَعهُ إذا ذَكَرَني ، فَإن ذَكرَني في نَفْسهِ ، ذَكَرْتُهُ في نَفسي ، وإنْ ذَكَرَني في ملإٍ ، ذكَرتُهُ في ملإٍ خَيْرٍ منْهُمْ » متَّفقٌ عليهِ .
وعَنْهُ قال : قالَ رَسُولُ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : « سبقَ المُفَرِّدُونَ » قالوا : ومَا المُفَرِّدُونَ يا رسُول اللَّهِ ؟ قال : « الذَّاكِرُونَ اللَّه كَثيراً والذَّاكِراتُ » رواه مسلم .
روي : « المُفَرِّدُونَ » بتشديد الراء وتخفيفها ، والمَشْهُورُ الَّذي قَالَهُ الجمهُورُ : التَّشديدُ.
وعن جابر رضي اللَّه عَنْهُ قالَ : سمِعْتُ رسُول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم يقولُ : « أَفْضَلُ الذِّكرِ : لا إله إلاَّ اللَّه » . رواهُ الترمِذيُّ وقال : حديثٌ حسنٌ .
وعنْ عبد اللَّه بن بُسْرٍ رضي اللَّه عنْهُ أنَّ رَجُلاً قال : يا رسُولَ اللَّهِ ، إنَّ شَرائِع الإسْلامِ قَدْ كَثُرتْ علَيَّ ، فَأخبرْني بِشيءٍ أتشَبَّثُ بهِ قال : « لا يَزالُ لِسَانُكَ رَطْباً مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ » رواهُ الترمذي وقال : حديثٌ حَسَنٌ .
وعنْ جابرٍ رضي اللَّه عنهُ ، عَنِ النبي صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قال : « منْ قال : سُبْحانَ اللَّهِ وبحَمدِهِ ، غُرِستْ لهُ نَخْلَةٌ في الجَنَّةِ » . رواه الترمذي وقال : حديث حسنٌ .
وعن ابن مسْعُودٍ رضي اللَّه عَنْهُ قال : قال رسُول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم « لَقِيتُ إبراهيمَ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم لَيْلَةَ أُسْرِيَ بي فقال : يا مُحمَّدُ أقرِيءْ أُمَّتَكَ مِنِّي السَّلام ، وأَخبِرْهُمْ أنَّ الجنَّةَ طَيِّبةُ التُّرُبةِ ، عذْبةُ الماءِ ، وأنَّها قِيعانٌ وأنَّ غِرَاسَها : سُبْحانَ اللَّه ، والحمْدُ للَّه ، ولا إله إلاَّ اللَّه واللَّه أكْبَرُ » .رواه الترمذي وقال : حديثٌ حسنٌ .
وعنْ أَبي الدِّرداءِ ، رضيَ اللَّه عَنْهُ قالَ : قالَ رسولُ اللَّهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : « أَلا أُنَبِّئُكُم بِخَيْرِ أَعْمَالِكُم ، وأَزْكَاهَا عِند مليكِكم ، وأَرْفعِها في دَرجاتِكم ، وخَيْرٌ لَكُمْ مِنْ إِنْفَاق الذَّهَبِ والفضَّةِ ، وخَيْرٌ لَكُمْ مِنْ أَنْ تَلْقوْا عدُوَّكم ، فَتَضربُوا أَعْنَاقَهُم ، ويضرِبوا أَعْنَاقكُم؟» قالوا : بلَى ، قال : « ذِكُر اللَّهِ تَعالى » . رواهُ الترمذي ، قالَ الحاكمُ أَبو عبد اللَّهِ : إِسناده صحيح .
وعنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضِي اللَّه عنْهُما قَال : قالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : « منْ لَزِم الاسْتِغْفَار ، جعل اللَّه لَهُ مِنْ كُلِّ ضِيقٍ مخْرجاً ، ومنْ كُلِّ هَمٍّ فَرجاً ، وَرَزَقَهُ مِنْ حيْثُ لا يَحْتَسِبُ » رواه أبو داود .
وعنِ ابْنِ مَسْعُودٍ رضِي اللَّه عنْهُ قال : قال رسُولُ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : « منْ قال : أَسْتَغْفِرُ اللَّه الذي لا إِلَهَ إِلاَّ هُو الحيَّ الْقَيُّومَ وأَتُوبُ إِلَيهِ ، غُفِرَتْ ذُنُوبُهُ وإِنْ كَانَ قَدْ فَرَّ مِنَ الزَّحْفِ » رواه أبو داود والترمذي والحاكِمُ ، وقال : حدِيثٌ صحيحٌ على شَرْطِ البُخَارِيِّ ومُسلمٍ .
13‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة عنايات الماحي (عنايات الماحي).
5 من 7
فضل الدعاء بعد الوضوء
عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من قال بعد الوضوء : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لاشريك له , وأشهد أن محمد عبده ورسوله فتحت له أبواب الجنة الثمانيه يدخل من أيها شاء ) رواه مسلم .
13‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة s_h_e.
6 من 7
عنْ عُمَر بْنِ الخَطَّابِ رضي اللَّه عَنْهُ عنِ النَّبِيِّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قَالَ : « ما مِنْكُمْ مِنْ أَحدٍ يتوضَّأُ فَيُبْلِغُ أَو فَيُسْبِغُ الوُضُوءَ ثُمَّ قَالَ : أَشْهدُ أَنْ لا إِله إِلاَّ اللَّه وحْدَه لا شَريكَ لهُ، وأَشْهدُ أَنَّ مُحمَّدًا عبْدُهُ وَرسُولُه ، إِلاَّ فُتِحَت لَهُ أَبْوابُ الجنَّةِ الثَّمَانِيَةُ يَدْخُلُ مِنْ أَيِّها شاءَ » رواه مسلم .
وزاد الترمذي : « اللَّهُمَّ اجْعلْني من التَّوَّابِينَ واجْعلْني مِنَ المُتَطَهِّرِينَ » .

فضل الدعاء

قال تعالى ( وقال ربكم ادعوني استجب لكم ) وقال ( وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون ) ، وقال صلى الله عليه وسلم " الدعاء هو العبادة " ثم قرأ : ( وقال ربكم ادعوني استجب لكم )

وقال صلى الله عليه وسلم :" أفضل العبادة الدعاء"

وقال صلى الله عليه وسلم " ليس من شئ أكرم على الله تعالى من الدعاء"

وقال صلى الله عليه وسلم " إن ربكم تبارك وتعالى حي كريم يستحي من عبده إذا رفع يداه إليه أن يردهما صفراً خائبين ".



وقال صلى الله عليه وسلم :" لا يرد القضاء إلا الدعاء ، ولا يزيد في العمر إلا البر ".

وقال صلى الله عليه وسلم :" ما من مسلم يدعو الله بدعوةليس فيها إثم ولا قطيعة رحم إلا أعطاه الله بها إحدى ثلاث : إما أن تعجل له دعوته ، وإما أن يدخرها له في الآخرة ، وإما أن يصرف عنه من السوء مثلها ". قالوا : إذاً نكثر الدعاء ، قال : " الله أكثر".

وقال صلى الله عليه وسلم :" إنه من لم يسأل الله تعالى يغضب عليه ".

وقال صلى الله عليه وسلم :" أعجز الناس من عجز عن الدعاء ، وأبخل الناس من بخل بالسلام "




شروط وآداب الدعاء وأسباب الإجابة

الإخلاص لله تعالى .

أن يبدأ لحمد الله والثناء عليه ، ثم بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ويختم بذلك

الجزم في الدعاء واليقين بالإجابة .

الإلحاح في الدعاء وعدم الاستعجال .

حضور القلب في الدعاء

الدعاء في الرخاء والشدة .

لا يسأل إلا الله وحده .

عدم الدعاء على الأهل ، والمال ، والولد ، والنفس .

خفض الصوت بالدعاء بين المخافتة والجهر .

الاعتراف بالذنب ، والاستغفار منه ، والاعتراف بالنعمة ، وشكر الله عليها .

تحري أوقات الإجابة والمبادرة لاغتنام الأحوال والأوضاع والأماكن التي هي من مظان إجابة الدعاء.

عدم تكلف السجع في الدعاء.

التضرع والخشوع والرغبة والرهبة .

كثرة الأعمال الصالحة ، فإنها سبب عظيم في إجابة الدعاء.

رد المظالم مع التوبة .

الدعاء ثلاثاً.

استقبال القبلة .

رفع الأيدي في الدعاء .

الوضوء قبل الدعاء إذا تيسر .

أن لا يعتدي عي الدعاء.

أن يبدأ الداعي بنفسه إذا دعا لغيره .

أن يتوسل إلى الله بأسمائه الحسنى وصفاته العلى ، أو بعمل صالح قام به الداعي نفسه ، أو بدعاء رجل صالح له .

التقرب إلى الله بكثرة النوافل بعد الفرائض ، وهذا من أعظم أسباب إجابة الدعاء .

أن يكون المطعم والمشرب والملبس من حلال .

لا يدعو بإثم أو قطيعة رحم .

أن يدعو لإخوانه المؤمنين ، ويحسن به أن يخص الوالدان والعلماء والصالحون والعباد بالدعاء ، وأن يخص بالدعاء من في صلاحهم صلاح للمسلمين كأولياء الأمور وغيرهم ، ويدعو للمستضعفين والمظلومين من المسلمين .

أن يسأل الله كل صغيرة وكبيرة .

أن يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر .

الابتعاد عن جميع المعاصي .

أوقات وأحوال واماكن وأوضاع يستحب فيها الدعاء

ليلة القدر.

جوف الليل الآخر ووقت السحر .

دبر الصلوات المكتوبات ( الفرائض الخمس)

بين الأذان والإقامة .

ساعة من كل ليلة .

عند النداء للصلوات المكتوبات .

عند نزول الغيث.

عند زحف الصفوف في سبيل الله .

ساعة من يوم الجمعة ، وهي على الأرجح آخر ساعة من ساعات العصر قبل الغروب.

عند شرب ماء زمزم مع النية الصادقة .

في السجود في الصلاة .

عند قراءة الفاتحة واستحضار ما يقال فيها .

عند رفع الرأس من الركوع وقول : ربنا ولك الحمد حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه .

عند التأمين في الصلاة .

عند صياح الديكة .

الدعاء بعد زوال الشمس قبل الظهر .

دعاء الغازي في سبيل الله .

دعاء الحاج .

دعاء المعتمر .

الدعاء عند المريض .



عند الاستيقاظ من النوم ليلاً والدعاء المأثور في ذلك وهو قوله " لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك ، وله الحمد وهو على كل شئ قدير ، الحمد لله ، وسبحان الله ، ولا حول ولا قوة إلا بالله ، ثم قال : اللهم اغفر لي ـ أو دعا ـ استجيب له ، فإن توضأ وصلى قبلت صلاته "

إذا نام على طهارة ثم استيقظ من الليل ودعا .

عند الدعاء بـ " لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين "

دعاء الناس عقب وفاة الميت .

الدعاء بعد الثناء على الله والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في التشهد الأخير .

عند دعاء الله باسمه الأعظم الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى .

دعاء المسلم لأخيه المسلم بظهر الغيب .

دعاء يوم عرفة في عرفة .

الدعاء في شهر رمضان .

عند اجتماع المسلمين في مجالس الذكر.

عند الدعاء في المصيبة بـ : " إنا لله وإنا إليه راجعون ، اللهم أجرني في مصيبتي واخلف لي خيراً منها ".

الدعاء حالة إقبال القلب على الله واشتداد الإخلاص .

دعاء المظلوم على من ظلمه .

دعاء الوالد لولده .

عاء الوالد على ولده .

دعاء المسافر.

دعاء الصائم عند فطره




دعاء المضطر .

دعاء الإمام العادل .

دعاء الولد البار بوالديه .

الدعاء عقب الوضوء إذا دعا بالمأثور في ذلك . وهو " أشهد ان لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله " فمن قال ذلك فتحت له أبواب الجنة الثمانية ، يدخل من أيها شاء .

الدعاء بعد رمي الجمرة الصغرى .

الدعاء بعد رمي الجمرة الوسطى .

الدعاء داخل الكعبة ، ومن صلى داخل الحجر فهو من البيت .

الدعاء في الطواف.

الدعاء على الصفا .

الدعاء على المروة .

الدعاء بيت الصفا والمروة .

الدعاء في الوتر من ليالي العشر الأواخر من رمضان .

الدعاء في العشر الأول من ذي الحجة .

الدعاء عند المشعر الحرام .


أخطاء تقع في الدعاء

أن يشتمل الدعاء على شئ من التوسلات الشركية أو البدعية .

تمني الموت وسؤال الله ذلك

الدعاء بتعجل العقوبة .

الدعاء بما هو مستحيل أو بما هو ممتنع عقلاً أو عادة أو شرعاً.

الدعاء بأمر قد تم وحصل بالفعل وفُرغ منه .

أن يدعوا بشئ دلّ الشرع على عدم وقوعه .

الدعاء على الأهل والأموال والنفس .

الدعاء بالإثم كأن يدعو على شخص أن يبتلى بشئ من المعاصي .

الدعاء بقطيعة رحم .

الدعاء بانتشار المعاصي .

تحجير الرحمة ، كأن يقول : اللهم اشفني وحدي فقط وارزقني وحدي فقط .

أن يخص افمام نفسه بالدعاء دون المأمومين إذا كانوا يؤمنون وراءه .


الدعاء على وجه التجربة والاختبار لله عز وجل ، كأن يقول : سأجرب وأدعو لأرى أيستجاب لي أم لا ، وقول بعضهم : سأدعو الله فإن نفع وإلا لم يضر .

أن يكون غرض الدعاء فاسداً .

أن يعتمد العبد على غيره في الدعاء دائماً ، ولا يحرص على الدعاء بنفسه .

كثرة اللحن أثناء الدعاء ، وخاصة إذا كان اللحن يحيل المعنى ، أما الجاهل بالمعنى وليس له معرفة باللغة فهو معذور .



عدم الاهتمام باختيار أسماء الله أو صفات الله المناسبة للدعاء .

اليأس وقلة اليقين من إجابة الدعاء .

التفضيل في الدعاء تفضيلاً لا لزوم له ، كأن يقول :" اللهم اغفر لآبائنا وأمهاتنا وأجدادنا وجداتنا وخالاتنا … وهكذا ويستمر في ذكر تفصيل الأقارب والجيران وغيرهم . أما إذا كان التفصيل معقولاً ومحدوداً فلا بأس بذلك .

دعاء الله بأسماء لم ترد في الكتاب والسنة .

المبالغة في رفع الصوت .

قول بعضهم عند الدعاء : اللهم إني لا أسألك رد القضاء ولكن أسألك اللطف فيه .

تعليق الدعاء على المشيئة كأن يقول : اللهم اغفر لي إن شئت والواجب الجزم في الدعاء .

تصنع البكاء ورفع الصوت بذلك .


الإطالة بالدعاء حال القنوت ، والدعاء بما لا يناسب المقصود فيه .
14‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة omar990099 (Om Ar).
7 من 7
وزاد الترمذي : « اللَّهُمَّ اجْعلْني من التَّوَّابِينَ واجْعلْني مِنَ المُتَطَهِّرِينَ » .

جزاك الله كل الخير

وافضل اجابة لو سمحت يا مستشار لآني بدي اصبح اكثر من مبتدئ

و 10 نقاط

مشكوووووووووور
25‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة محمدالنبالي.
قد يهمك أيضًا
دعاء تقوله اثناء الوضوء اذكر هذا الدعاء ؟
هل من شروط استجابة الدعاء الوضوء.؟؟
ما هو فضل قيام الليل ؟!!
ما حكم المضمضة بعد الأكل إذا كنت متوضئ
هل سحب الدم ينقض الوضوء ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة