الرئيسية > السؤال
السؤال
ما الفرق بين المواطنة و الوطنية
الجغرافيا | ركوب الخيل 13‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة فيلسوف امازيغي.
الإجابات
1 من 2
لوطنية  والمواطنة موضوعان اتخذا حيزا من الحوار ينبئ عن أنهما مازالا محل تساؤل  وبحث ودراسة، ومن المسلمات المتفق عليها أن الوطنية شعور والوطنية ممارسة،  والوطنية حب ووفاء بينما المواطنة قبول برضا أو تبرم والوطنية حرارة  وانفعال وجداني، أما المواطنة فهي سلوك وتصرفات، والوطنية أداء يحدث في  المناسبات العامة..


..أما  المواطنة فهي الأداء الفردي للواجبات اليومية، والوطنية ارتباط عاطفي  بالأرض والمجتمع، بينما المواطنة ارتباط عملي، والوطنية حس قلبي ضميري  داخلي، أما المواطنة فهي سلوك فعلي ظاهري، والوطنية لا تعدد فيها ولا تبدل  ، أما المواطنة فهي تكيف ومرونة بما تعنيه من تغير وتبدل، أي أن الوطنية  نتيجة لواقع، بينما المواطنة وسيلة لهدف ومن المتفق عليه أيضا أن الوطنية هي محصلة للمواطنة، فلا وطنية جيدة،  بدون مواطنة جيدة، لكن المواطنة يمكن أن تتم دون وطنية فالوطنية ذات علاقة  بالتاريخ والهوية، أما المواطنة فهي التناغم والإيقاع الحياتي اليومي والتساؤل الذي يطرح نفسه ما المقصود بالوطنية والمواطنة لغة واصطلاحا، وما الفرق بينهما؟ في اللغة قال ابن منظور في لسان العرب:- الوطن : المنزل تقيم فيه، وهو  موطن الإنسان، ومحله يقال: أوطن فلان أرض كذا وكذا أي اتخذها محلا ومسكنا يقيم فيه ( ابن منظور،94 19 : 13- 451 مادة الوطن ) وقال الزبيدي:- الوطن منزل الإقامة من الإنسان، ومحله وجمعها أوطان (الزبيدي، 2001: 9- 362 مادة الوطن) أما في الإصطلاح: اختلفت تعريفات  الوطنية عند الباحثين باختلاف المناهج الفكرية لديهم فمنهم من جعلها عقيدة  يوالي عليها، ويعادي ومنهم من جعلها تعبيرا عاطفيا وجدانيا يندرج داخل  إطار العقيدة الإسلامية ويتفاعل معها، ومن بين تعريفاتها، تعرف الموسوعة العربية العالمية الوطنية بأنها تعبير قويم يعني حب  الفرد وإخلاصه لوطنه الذي يشمل الإنتماء إلى الأرض والناس والعادات  والتقاليد والفخر بالتاريخ، والتفاني في خدمة الوطن، ويوحي هذا المصطلح  بالتوحد مع الأمة ( 1996 -11 ). وتذكر خضر ( 2000 -86 ) أن قاموس اللغة الإنجليزية اتفق مع الموسوعة  الدولية للعلوم الإجتماعية في تعريف الوطنية بأنها حب الوطن والولاء له  وأنها تشبه القومية من حيث كونها عاطفة إنسانية تربط الفرد بوطنه، وأن  الوطن ذو مدلول واسع قد يراد به الوطن الصغير مثل القرية التي يقيم بها  الفلاح، أو القبيلة التي ينتمي إليها البدوي، أو يراد بها الوطن الدولة  بمعناها الحديث، فالوطنية تدل على معاني ضرورية في حياة الإنسان، وتشمل  فضل الوطن عليه، وواجب الإنسان نحو وطنه في آن واحد بما يمليه  الدفاع عنه، وبذل المال والنفس من أجله، والعمل الدائب في سبيل رفعته  ونهضته وتقدمه، والقاسم المشترك في تلك المعاني موجود في دخيلة غالبية  الناس، فيما يجعل قيامها في مرتبة الأمور المسلم بها( النجار ، 1986 : 25 -29) وذكرت خضر ( 2000 – 87 ) أن إحدى الدراسات استخلصت تصنيفات للوطنية مشيرة إلى فئاتها المختلفة ، وجاءت على النحو التالي، الوطنية الفطرية: تشير إلى الحب المؤثر بصدق إلى الوطن، الأمة، أو البيئة المحلية، واعتبار كل من يسلب خيره فهو خائن أما الوطنية البيئية وتشير إلى مدى التعهد والولاء للأرض، والمحافظة عليها من أجل الأجيال المقبلة ثم الوطنية المؤسساتية: وتشير إلى الولاء للنظام الحكومي ولأجهزة الدولة و الوطنية القومية: وفيها تسمو المشاعر وتتجاوز الأمة إلى التعهدات لكل  الجنس البشري، والولاء للعالم والسلام، ويقترن ذلك بالتوقع بأن المواطن  الجيد هو ذلك الذي يدفع حكومته في هذا الإتجاه. كما أن الاستثنائية: وتشير إلى التميز حيث الإعتقاد بأن لكل بلد تميزها الخاص  ببعض الخصائص الإجتماعية تتضح في نوعيات المؤسسين أو في القوي الاجتماعية  للمواطنين، أو قوتها الحربية أو نظامها الإقتصادي وهكذا تشير الوطنية إلى مشاعر الحب والولاء التي تكمن في الإنتماء للوطن،  حب للبلد، للأرض، للشعب، فخر بالتراث والحضارة، تتجلى مظاهرها في  الإلتزام بالحقوق والواجبات، واحترام القوانين السائدة في الوطن والتوحد  معه والعمل على حمايته، والدفاع عنه وقت الأزمات بكل غال ونفيس، حرصا على  تماسكه، وحدته، واستمرارية بقائه وسلامته، وعملا على نمائه وتقدمه و المقصود بمفهوم المواطنة لم ير بعض أهل اللغة دلالة لهذا اللفظ على مفهومها الحديثإذ أن واطن في  اللغة تعني مجرد الموافقة، واطنت فلانا يعني وافقت مراده، لكن آخرين من  المعاصرين رأوا إمكانية دلالة مقاربة للمفهوم المعاصر بمعنى المعايشة في  وطن واحد من لفظة (المواطنة ) المشتقة من الفعل (واطن ) لا من الفعل ( وطن )  فواطن فلانا فلانا أي عاش معه في وطن واحد كما هو الشأن في ساكنه يعني  سكن معه والمواطنة بصفتها مصطلحا معاصرا تعريب للفظة citizenshipالتي تعني كما تقول  دائرة المعارف البريطانية (علاقة بين فرد ودولة كما يحددها قانون تلك  الدولة وبما تتضمنه تلك العلاقة من واجبات وحقوق- متبادلة – في تلك الدولة  متضمنة هذه المواطنة مرتبة من الحرية مع ما يصاحبها من مسؤوليات ( الزبيدي ،  1421 : 10 ) ومفهوم المواطنة من المفاهيم التي يدور حولها جدال كبير، لذا يصعب أن نجد  لها تعريفا يرضى به جميع المختصين في هذا المجال، وبالتالي يختلف مفهوم  المواطنة تبعا للزاوية التي تتناولها منها، وتبعا لهوية من يتحدث عنها ،  وتبعا للمراد بها فتعرف الموسوعة العربية العالمية المواطنة (1996 – 311 ) بأنها: اصطلاح يشير إلى الإنتماء إلى أمة أو وطن أما التعريف الإسلامي للمواطنة فيتضح لنا من تعريف كل من هويدي،  والقحطاني، وسفر، حيث يرى هويدي ( 1995 -13 ) أن التعريف الإسلامي  للمواطنة ينطلق من خلال القواعد والأسس التي تبنى عليها الرؤية الإسلامية  لعنصري المواطنة وهما الوطن والمواطن ، وبالتالي فإن الشريعة الإسلامية ترى  أن المواطنة هي تعبير عن الصلة التي تربط بين المسلم كفرد وعناصر الأمة،  وهم الأفراد المسلمون والحاكم والإمام، وتتوج هذه الصلات جميعا الصلة التي  تجمع بين المسلمين وحكامهم من جهة وبين الأرض التي يقيمون عليها من جهة  أخرى، وبمعنى آخر فإن المواطنة هي تعبير عن طبيعة وجوهر الصلات القائمة  بين دار الإسلام وهي ( وطن الإسلام ) وبين من يقيمون على هذا الوطن أو هذه  الدار من المسلمين وغيرهم ويؤكد القحطاني ( 1998 -12 ) ذلك حيث يرى أن المواطنة من المنظور الإسلامي  هي ( مجموع العلاقات والروابط والصلات التي تنشأ بين دار الإسلام وكل من  يقطن فيها سواء أكانوا مسلمين أم ذميين أم مستأمنين ويرى سفر ( 1421 : 89 ) أن المواطنة انتماء وموالاة لعقيدة، وقيم ومبادئ  انتماء تغمره أحاسيس العزة ويكلله الفخر، وموالاة تعكسها سمات التضحية  وتترجمها معاني الإيثار ويؤكد على أنها ( أي المواطنة ) التزام أخلاقي تفرضه العقيدة ويتعايش معه  الفرد، وتعيش له الجماعة، وهي في حياة الفرد ضميره الذي يشكل شخصيته  وتكوينه ويرى الباحث أن مصطلح المواطنة يستوعب وجود علاقة بين الدولة أي الوطن  والمواطن، وأنها تقوم على الكفاءة الاجتماعية والسياسية للفرد كما تستلزم  المواطنة الفاعلة توافر صفات أساسية في المواطن تجعل منه شخصية مؤثرة في  الحياة العامة ، والتأثير في الحياة العامة، والقدرة على المشاركة في  اتخاذ القرارات. أما الفروق بين الوطنية والمواطنة لبيان الفرق بين مفهوم الوطنية والمواطنة يرى الحبيب (1426 : 29 ) أنه يجب  إدراج مفهوم آخر لا يقل أهمية عن الوطنية والمواطنة، وهو مفهوم التربية  الوطنية الذي يشير إلى ذلك الجانب من التربية الذي يشعر الفرد بصفة  المواطنة ويحققها فيه، والتأكيد عليها إلى أن تتحول إلى صفة الوطنية، ذلك  أن سعادة الفرد ونجاحه، وتقدم الجماعة ورقيها لا يأتي من الشعور بالعاطفة  إذا لم يقترن ذلك بالعمل الإيجابي الذي يقوم على المعرفة بحقائق الأمور  والفكر الناضج لمواجهة المواقف ومعالجة المشكلات، فبهذا الجانب العملي  تحصل النتائج المادية التي تعود على الفرد بالنفع والارتياح وعلى الجماعة  بالتقدم والرقي ومعنى ذلك أن صفة الوطنية أكثر عمقا من صفة المواطنة، أو أنها أعلى درجات  المواطنة، فالفرد يكتسب صفة المواطنة بمجرد انتسابه إلى جماعة أو لدولة  معينة، ولكنه لا يكتسب صفة الوطنية إلا بالعمل والفعل لصالح هذه الجماعة  أو الدولة، وتصبح المصلحة العامة لديه أهم من مصلحته الخاصة ويرى التربويون أن الحديث عن الوطنية والمواطنة يختلف عن الحديث عن الولاء،  والإنتماء، فأحدهما جزء من الآخر أو مكمل له، فالإنتماء مفهوم أضيق في  معناه من الولاء، والولاء في مضمونه الواسع يتضمن الإنتماء، فلن يحب  الفرد وطنه ويعمل على نصرته والتضحية من أجله إلا إذا كان هناك ما يربطه به، أما الإنتماء فقد لا يتضمن بالضرورة الولاء، فقد ينتمي الفرد إلى وطن  معين، ولكنه يحجم عن العطاء والتضحية من أجله ولذلك فالولاء والانتماء قد يمتزجان معا حتى أنه يصعب الفصل بينهما،  والولاء هو صدق الانتماء، وكذلك الوطنية فهي الجانب الفعلي أو الحقيقي  للمواطنة والولاء لا يولد مع الإنسان، وإنما يكتسبه من خلال مجتمعه،  ولذلك فهو يخضع لعملية التعلم فالفرد يكتسب الولاء ( الوطني ) من بيئته  أولا ثم من مدرسته، ثم من مجتمعه بأكمله حتى يشعر بأنه جزء من كل..
13‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة Indigène Amz.
2 من 2
ليس فرقا علميا .. لا تستند به في بحث علمي

المواطنة هي أن يكون الشخص عضوا فاعلا في وطن ما ويتمتع بحقوقه وواجباته بناء على جنسيته لهذا الوطن

الوطنية: هي حب الأرض التي تعتبرها وطنا لك وتكون على استعدا لبذل الغالي والنفيس وحتى التضحية بالحياة في سبيل الحفاظ على هذا الوطن
13‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة idabour (Ihab Dabour).
قد يهمك أيضًا
ما رأيك بما يفعله أعباط المهجر ؟
99 نقطة
lما هو تعريف الرأسمالية الوطنية؟
هل تعرف الفرق بين مظاهرات النظام ومظاهرات المعارضة في سورية ادخل وتعرف ؟
ماهي نتيجة المعركة المحتدمة بين منظمات حقوق الانسان الوطنية والدولية ودول الانظمة الشمولية ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة