الرئيسية > السؤال
السؤال
ما ثواب من يقرا سورة الاخلاص عشر مرات ؟؟
حوار الأديان | Google إجابات | الحديث الشريف | تعليقات المستخدمين | الإسلام 27‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة ابن عائشة (والمحب لفاطمة).
الإجابات
1 من 9
عن معاذ بن أنس ـ رضي الله عنه ـ قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم :(( من قرأ { قل هو الله أحد } حتى يختمها عشر مرات بنى الله له قصرا في الجنة ومن قرأها عشرين مرة بني له قصران ومن قرأها ثلاثين مرة بني له ثلاث)) وصححه الألباني
27‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة مصراوية وافتخر.
2 من 9
عن أبي الدرداء ــ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(( أيعجز أحدكم أن يقرأ في ليلة ثلث القرآن ؟)) قالوا : وكيف يقرأ ثلث القرآن ؟ قال(( { قل هو الله أحد } ، يعدل ثلث القرآن)) رواه
مسلم


عن أبي هريرة ــ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(( احشدوا . فإني سأقرأ عليكم ثلث القرآن فحشد من حشد ثم خرج نبي الله صلى الله عليه وسلم فقرأ : ((قل هو الله أحد . ثم دخل )). فقال بعضنا لبعض : إني أرى هذا خبر جاءه من السماء . فذاك الذي أدخله . ثم خرج نبي الله صلى الله عليه وسلم فقال :(( إني قلت لكم سأقرأ عليكم ثلث القرآن ألا إنها تعدل ثلث القرآن)) رواه مسلم

عن أبي الدرداء ـ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(( إن الله جزأ القرآن ثلاثة أجزاء فجعل قل هو الله أحد جزءا من أجزاء القرآن )) رواه مسلم

عن أبو أيوب الأنصاري ـ رضي الله عنه ـ قال: (( أيعجز أحدكم ، أن يقرأ ثلث القرآن في ليلة ؟ فإنه من قرأ { قل هو الله أحد . الله الصمد }في ليلة فقد قرأ ليلته ثلث القرآن)) صحيح الجامع

عن أبو هريرة ـ رضي الله عنه ـ قال: أقبلت مع النبي صلى الله عليه وسلم فسمع رجلا يقرأ ( قل هوالله أحد ) . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(( وجبت )) قلت : ما وجبت ؟ قال : (( الجنة)) قال الترمذي : حديث حسن وصححه الألباني

عن معاذ بن أنس ـ رضي الله عنه ـ قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم :(( من قرأ { قل هو الله أحد } حتى يختمها عشر مرات بنى الله له قصرا في الجنة ومن قرأها عشرين مرة بني له قصران ومن قرأها ثلاثين مرة بني له ثلاث)) وصححه الألباني

فتوى عن فضل سورة الأخلاص

فضل الله واسع ، فقد تفضَّل الله على الأمة ، وعوَّض قِصَر عمرها بمزيد من الأجر على أعمال يسيرة . والعجيب أن بعض الناس بدلاً من أن يكون ذلك دافعاً له على الازدياد من الخير والحرص عليه تحوَّل هذا عنده إلى فتور وكسل عن أداء الطاعات ، أو تَعَجُّبٍ واستبعادٍ لهذا الفضل والثواب .

وأما معنى الحديث :

فهناك فرق بين الجزاء والإجزاء . والذي أوقع الأخ السائل في الإشكال هو عدم التفريق بينهما .

فالجزاء : هو الثواب الذي يعطيه الله تعالى على الطاعة .

والإجزاء : هو أن يسدَّ الشيء عن غيره ويجزئ عنه .

فقراءة { قل هو الله أحد } لها جزاء قراءة ثلث القرآن ، لا أنها تجزئ عن قراءة ثلث القرآن .

فمن نذر – مثلاً – أن يقرأ ثلث القرآن ، فلا يجزئه قراءة { قل هو الله أحد } لأنها تعدل ثلث القرآن في الجزاء والثواب لا في الإجزاء والإغناء عن قراءة ثلث القرآن .

ومثل هذا يقال في قراءتها ثلاث مرات ، فمن قرأها في صلاته ثلاث مرات لا تجزئه عن قراءة الفاتحة ، مع أنه يُعطى جزاء وأجر قراءة القرآن كاملاً ، لكن لا يعني هذا أنها أجزأته عن الفاتحة .

ومثل هذا في الشرع : ما أعطاه الشارع لمن صلَّى صلاة واحدة في الحرم المكي ، وأنه له أجر مائة ألف صلاة ، فهل يفهم أحد من هذا الفضل الرباني أنه لا داعي للصلاة عشرات السنين لأنه صلَّى صلاة واحدة في الحرم تعدل مائة ألف صلاة ؟ .

بل هذا في الجزاء والثواب ، أما الإجزاء فشيء آخر .

ثم إنه لم يقل أحد من أهل العلم إنه ليس بنا حاجة لقراءة القرآن ، وأن { قل هو الله أحد} كافية عنه ؛ ذلك أن القول الصحيح من أقوال أهل العلم أن هذه السورة كان لها هذا الفضل لأن القرآن أُنزل على ثلاثة أقسام : ثلث منها للأحكام ، وثلث منها للوعد والوعيد ، وثلث منها للأسماء والصفات .

وهذه السورة جمعت الأسماء الصفات .

هذا قول أبي العباس بن سريج واستحسنه شيخ الإسلام ابن تيمية في " مجموع الفتاوى " ( 17 / 103 ) .

والمسلم لا غنى له عن الأمرين الآخرين وهما الأحكام والوعد والوعيد ، ولا يتم له معرفتهما إلا بالنظر في كتاب الله كاملاً ، ولا يمكن لمن يقف عند سورة " الصمد " أن يعرف هذين الأمرين .


فإذا قرأ الإنسان { قل هو الله أحد } : حصل له ثوابٌ بقدر ثواب ثلث القرآن لكن لا يجب أن يكون الثواب من جنس الثواب الحاصل ببقية القرآن ، بل قد يحتاج إلى جنس الثواب الحاصل بالأمر والنهي والقصص ، فلا تسد { قل هو الله أحد } مسد ذلك ولا تقوم مقامه .

حسابات عن الأجر والثواب

إذا قرأنا سورة الأخلاص ثلاث مرات يكون في ظاهر الأحاديث
والفتوى السابقة لنا مثل أجر من قرأ القرءآن كاملا واحب الآن
أن أوضح عدد أحرف القرءآن وهي { 321670 } حرفاَ وفي
والحسنة من المعلوم بعشر امثالها يعني من قرأ سورة الأخلاص ثلاث مرات يكون كسب من الحسنات { 3216700 } في ثواني معدوده. والعدد كتابتا{ ثلاث مليون وألفين ومئة وسته آلاف وسبعمئه حسنه } ولنعلم أن الذي يجعل الميزان ثقيل يوم هو الحسنات والذي يجعل المسلم يمر على الصراط
فلا يسقط هو الحسنات وهو قول النبي { تجري بهم اعمالهم }
فلا تبخل على نفسك بثواني تكسب هذا الثواب الجزيل.
27‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة ابو يحيى الجزار (Mohamed Elias).
3 من 9
تحية
اجابة ابو يحيى رائعه وتكفي وبتوفي وانا بكتفي بالتقيم

ولكم جزيل الشكر
27‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة habosh_2011 (قطعة السكر).
4 من 9
بارك الله فيكم جميعاً
وجزاكم الله خيرا
27‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة الكيك.
5 من 9
ربنا يجزيكم كل خير ويكثر من امثالكم
27‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة روعه الحب (lyly roze roze).
6 من 9
اللهم صلى على محمد وعلى اله وصحبه وسلم كما صليت على ابراهيم وعلى ال ابراهيم فى العالمين انك حميد مجيد


من قرأ { قل هو الله أحد } حتى يختمها عشر مرات بنى الله له قصرا في الجنة ومن قرأها عشرين مرة بني له قصران ومن قرأها ثلاثين مرة بني له ثلاث)
28‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة MasRawY1441.
7 من 9
مشكوررررين وجزاكم الله خيرا
28‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة soso.j.s.
8 من 9
تعدل ثلث القـرآن

وقد ورد في فضل سورة الإخلاص العديد من الأحاديث وعلي سبيل المثال ، لا الحصر :

قال رسول الله صلي الله عليه وسلم : قل هو الله أحد تعدل ثلث القرآن (صحيح)

قال رسول الله صلي الله عليه وسلم : أيعجز أحدكم أن يقرأ في ليلة ثلث القرآن ؟

" قالوا : وكيف يقرأ ثلث القرآن ؟ قال(قل هو الله أحد) تعدل ثلث القرآن

( صحيح)


سبب في دخول الجنـة


كان رجل من الانصار يؤمهم في مسجد قباء ، وكان كلما افتتح سورة يقرأ
بها لهم في الصلاة مما يقرأ به ، افتتح : قل هو الله أحد .
حتى يفرغ منه ، ثم يقرأ سورة أخرى معها ، وكان يصنع ذلك

في كل ركعة ، فكلمه أصحابه فقالوا :

إنك تفتتح بهذه السورة ، ثم لا ترى أنها تجزئك حتى تقرأ بأخرى ،

فأما أن تقرأ بها وأما أن تدعها وتقرأ بأخرى ، فقال :

ما أنا بتاركها ، إن أحببتم أن أؤمكم بذلك فعلت ، وإن كرهتم تركتكم ،


وكانوا يرون أنه من أفضلهم وكرهوا أن يؤمهم غيره ،

فلما أتاهم النبي صلى الله عليه وسلم أخبروه الخبر ، فقال :

يا فلان ما يمنعك أن تفعل ما يأمرك به أصحابك ، وما يحملك على

لزوم هذة السورة في كل ركعة
؟! فقال : إني أحبها ، فقال :

حبك إياها ادخلك الجنة ! صحيح


سبب لقبول الدعـاء


سمع النبي صلى الله عليه وسلم رجلا يقول :

اللهم ! إني أسألك بأني أشهد أنك أنت الله ، لا إله إلا أنت ، الأحد الصمد ،
الذي لم يلد ولم يولد ، ولم يكن له كفؤا أحد . فقال :

لقد سأل الله باسمه الذي إذا سئل به أعطى ، وإذا دعي به أجاب . صحيح


سبـب للشفـاء

مرضت فعادني رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال :

بسم الله الرحمن الرحيم أعيذك بالله الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له
كفوا أحد من شر ما تجد قالها مرارا . إسناده حسن


سبب للمغفـرة


سمع رجلا يقول في تشهده :

اللهم إني أسألك يا الله الواحد الأحد الصمد ، الذي لم يلد ولم يولد ،
ولم يكن له كفوا أحد أن تغفر لي ذنوبي ، إنك أنت الغفور الرحيم

فقال صلى الله عليه وسلم قد غفر له قد غفر له . صحيح


أيكون الله في علاه هو الملجأ والمقصد ونقصد غيره ونلجأ إلي سواه؟!!

لنحسن الظن بالله ولنكثر من مناجاته ، يا الله الواحد الأحد الصمد يا ملجأي وملاذي

اللهم يا الله يا واحد يا أحد يا فرد يا صمد يا من لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد
يا من ليس له شريك في الملك ولا ولد ، سلم قلوبنا وطهر ألسنتنا

وأغفر لنا ذنوبنا ما قدمنا وما أخرنا وما أنت أعلم به منا وتوفنا وأنت راض عنا
وأرزقنا حسن الخاتمة وصحبة المصطفى صلى الله عليه

في الفردوس الأعلى وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
****!!!


ما معني الصمـد ؟

كم مرة ذكر في القرآن الكريم ؟

ما هي فضائله كما علمنا الحبيب المصطفي صلي الله عليه وسلم ؟

ما من يوم يمر بنا إلا ونقرأ سورة الإخلاص سواء في أذكار الصباح والمساء
أو في الصلاة أو في الوتر أو غير ذلك

إلا أنه يؤسفني أن قليلاً منا من يعرف معني إسم الله الصمد !!!

معنــاه

ذكر اسم الله تعالي الصمد مرة واحدة في القرآن الكريم في سورة الإخلاص

وهي مكية وعدد آياتها أربعة وتعددت معاني اسم الله الصمد بين السيد

والحي القيوم والنور والذي لا جوف له والدائم والخالد إلا أن أغلب المفسرين أجتمع علي أن تفسير الآية 2

(الله الصمد) مبتدأ وخبر أي المقصود في الحوائج على الدوام
1‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة negmmaher (Negm Maher).
9 من 9
بسم لله الرحمن الرحيم خير الكلام ما قل ودل عن النبي صلى الله عليه وسلم ، والتي فيها أن سورة ( قل هو الله أحد ) تعدل ثلث القرآن .
روى البخاري (6643) عَنْ أَبِي سَعِيدٍ أَنَّ رَجُلًا سَمِعَ رَجُلًا يَقْرَأُ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ يُرَدِّدُهَا فَلَمَّا أَصْبَحَ جَاءَ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَذَكَرَ ذَلِكَ لَهُ ، وَكَأَنَّ الرَّجُلَ يَتَقَالُّهَا [أي يراها قليلة] فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ إِنَّهَا لَتَعْدِلُ ثُلُثَ الْقُرْآنِ) .
2‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة انتو مين (عصبي .جدا).
قد يهمك أيضًا
هل تحب ختم القران الان هل قرأت سورة الاخلاص ثلاث مرات؟
ما الفرق بين ختم القرأن عبر قراءة سورة الاخلاص 3 مرات وعبر قراءة القرأن كاملا؟
لماذا كتبت سورة الاخلاص بهذا الاسم ولماذا سورة الفلق بهذا الاسم ولماذا كتبت سورة الناس بهذا الاسم
ما هو فضل سورة الاخلاص (قل هو الله أحد ) ؟؟
ما أشهر أسرار سورة الاخلاص ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة