الرئيسية > السؤال
السؤال
ما معنى اسم الله تعالى ( المؤمن ) ؟
العلاقات الإنسانية | الأديان والمعتقدات | الثقافة والأدب 4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة الرجل الأحمر.
الإجابات
1 من 6
هو الذي سلّم اوليائه من عذابه ، والذي يصدق عباده ما وعدهم .
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة yahyaalaseere.
2 من 6
الجواب :
الحمد لله

الله سبحانه هو المؤمن المصدق الصادقين ، دعا خلقه إلى الإيمان به ، وهو يملك أمان خلقه في الدنيا والآخرة ، ووحد نفسه بقوله : ( شهد الله أنه لا إله إلا هو ) آل عمران/18

والمؤمن : هو مصدق عباده المؤمنين أي يصدقهم على إيمانهم بقبول صدقهم وإيمانهم وإثابتهم عليه ، كما أنه يصدق ما وعد عبده من الثواب .

وهو مؤمن لأوليائه يؤمنهم عذابه وبأسه فأمنوا فلا يأمن إلا من آمنه ، وهو سبحانه يصدق ظنون عباده ولا يخيب آمالهم .

وهو سبحانه الذي وحّد نفسه بقوله : ( وإلهكم إله واحد ) البقرة/163

وهو الذي أمن الخلق من ظلمه ، وأمن من عذابه من لا يستحقه .

وهو الذي يصدق عباده المسلمين يوم القيامة إذا سأل الأمم عن تبليغ رسلهم ، قال تعالى : ( ويؤمن للمؤمنين ) التوبة /61 أي يصدقهم .

وكل هذه الصفات لله عز وجل لأنه صدّق بقوله ما دعا إليه عباده من توحيد ، وأمن الخلق من ظلمه ، ووعد الجنة لمن آمن به ، والنار لمن كفر به ، وهو مصدق وعده .
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة hema 1020.
3 من 6
الذي يؤمن الخائفين ...فهو المؤمن  تعالت اسماؤه
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة الشاعر الجريح (الشاعر الجريح).
4 من 6
الله لا يضل العباد اخي الكريم وراء الحق
ولكن المضل على حسب معرفتي وهو الذي يوم لايكون هناك ضل الا ضله ,, يوم القيامه وهو من ذكرهم بالرسول صلى الله عليه وسلم سبعة يضلهم الله تحت ضله يوم لاضل الا ضله

والمؤمن اعتقد مثل ما تفضل الاخ الغريب ولا ازيد عليه من شيء

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة فيصل_الحسني (فيصل الحسيني).
5 من 6
ما معنى اسم الله تعالى ( المؤمن ) ؟

المؤمن

الإيمان فى اللغة هو التصديق ، ويقال آمنه من الأمان ضد الخوف ، والله يعطى الأمان لمن استجار به واستعان ، الله المؤمن الذى وحد نفسه بقوله ( شهد الله أنه لا اله إلا هو ) ،

وهو الذى يؤمن أولياءه من عذابه ، ويؤمن عباده من ظلمه ، هو خالق الطمأنينة فى القلوب ، أن الله خالق أسباب الخوف وأسباب الأمان جميعا وكونه تعالى مخوفا لا يمنع كونه مؤمنا ، كما أن كونه مذلا لا يمنع كونه معزا ، فكذلك هو المؤمن المخوف ،

إن إسم ( المؤمن ) قد جاء منسوبا الى الله تبارك وتعالى فى القرآن مرة واحدة فى سورة الحشر فى قوله تعالى ( هو الله الذى لا اله إلا هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر سبحان الله عما يشركون ) سورة الحشر

                                               ممـــــــا قـــــــرأت ،،،
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة روضة المسلمة.
6 من 6
بسم الله الرحمن الرحيم

هذا جواب سؤالك بالحق من محكم كتاب الله في بيان صاحب علم الكتاب الامام ناصر محمد اليماني

----------------------------------------------------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وجميع المسلمين إلى يوم الدين:-

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحبتي الأنصار السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين وسلام على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين:-

فبرغم أنها توجد أخطاء في الردود ولكن لا تثريب عليكم مطلقاً بل نطلق لكم العنان في التفكر والتدبر والبحث المستمر ومن ثم تدلوا بما حصلتم عليه من اجابات كردود على سؤال الإمام المهدي الذليل عليكم العزيز على عدوكم ومعلمكم مما علمني ربي ولذلك فأني أكرر الإذن بإذن الله ومطلق لكم العنان بلا حدود وبلا قيود وهل تدرون لماذا لم نحرم عليكم ذلك في هذه الردود التي تخص هذا السؤال وكونكم لم تكن إجاباتكم فتاوى للعالمين بل رداً على السؤال كمحاولة إجابة عليه ولم تقصدوا أن ردودكم هي فتوى للعالمين بل تعلمون أن من ورائكم إمام سوف يهيمن عليكم وعلى كافة علماء الأمة بسلطان العلم المبين ولذلك فيجب عليكم الاجتهاد بالبحث عن الإجابة لهذا السؤال الحق بكل الوسائل الثقافية غير أن لي تعليق على اثنين من الأنصار وهم حبيبي في الله إبراهيم الذي يرى انه لا بد من وجود الخلق لكي تُعرف قيمة الخالق فأقول كلا حبيبي في الله بل الله سبحانه وتعالى علواً كبيراً غني بإيمانه بنفسه عن خلقه جميعاً فانظر إلى إلإسم:
((الله المؤمن))
والسؤال الذي يطرح نفسه فما يقصد الله سبحانه أن يسمي نفسه (المؤمن) وتجدوا الجواب في محكم الكتاب في قول الله تعالى:
(‏شَهِدَ اللّهُ أَنَّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ) صدق الله العظيم

ومن ثم يتبين لكم المقصود من أحد أسماء الله الحسنى (المؤمن) سبحانه أي المؤمن بنفسه فشهد بكلمة التوحيد تصديقاً لقول الله تعالى:
(شَهِدَ اللّهُ أَنَّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ) صدق الله العظيم

وبما أني الإمام المهدي جاهز لحوار كافة الأطياف سواء الملحدون أو المُشركين فنحن لهم لبلمرصاد بإذن الله, ألا وإنها لتوجد آيات في الكتاب ناموس ولكنها ذات حدود في بيان التطبيق ولا ينبغي للإمام المهدي أن يطبقها بلا حدود كوني لو استمر في تطبيقها حتى أتجاوز الحدود المسموحة لتلك الآية فهنا سوف أخرج عن الصراط المستقيم إن فعلت وأضرب لكم على ذلك مثل قول الله تعالى:
(أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ) صدق الله العظيم

ومن هنا نستنبط فتوى الله بالحق أن لكل فعل فاعل ولكن بيان هذه الآية ينتهي بسدرة المنتهى فلا ينبغي لنا أن نتجاوز ببيانها سدرة المنتهى كونه ما بعد الحق إلا الضلال كون ناموس هذه الآية يتم تطبيقه على الخلائق من أكبر شيء خلقه الله "السدرة إلى الذرة" أن لكل فعل فاعل ما دون الخالق سبحانه وتعالى علواً كبيرا, فإذا وصلنا ببيان هذه الآية إلى سدرة المنتهى وهي قول الله تعالى((أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ)) ومن ثم نقول وكذلك سدرة المنتهى لا ينبغي لها أن تخلق من غير خالق وراءها وهو الله رب العالمين ومن ثم ينتهي عند سدرة المنتهى تطبيق ناموس هذه الآية كون بيان هذه إنما يُطبق على الخلائق ما دون الخالق سبحانه وتعالى علواً كبيراً بل وكذلك ينتهي عند سدرة المنتهى التفكير بالعقل والمنطق فلن يستطيع أن يتفكر عن كيفية ذات الله سُبحانه وتعالى علواً كبيراً وكذلك يعجز البصر عن الإدراك فلن يتحمل رؤية ذات الله سبحانه وتعالى علواً كبيراً.

وعلى كل حال توجد إجابات للأنصار فيها شيء من الحق ويدل على ذكائهم وأحدهم كاد أن يصل إلى اثنين من عشرة وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين.


أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
14‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة فيصل الفيصل (Faisal Al Faisal).
قد يهمك أيضًا
ما معنى اسم فريح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ما معنى اسم جودى ؟
ما معنى اسم هيزا
معنى اسم مريانا؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة