الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هو * التملق *
اللغه العربيه | المواقع والبرامج | الإسلام 5‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة sharim.
الإجابات
1 من 8
ما هو إلا وسيلة ملتوية للوصول إلى الأهداف على حساب المبادئ والمعتقدات
5‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة ABOMAYAR.
2 من 8
المَلَقُ: الوُدّ واللطف الشديد، وأَصله التليين وقيل: المَلَقُ شدة لطف الودّ، وقيل: الترفق والمداراة، والمعنيان متقاربان، مَلِقَ مَلَقاً وتمَلَّقَ وتَملَّقَهُ وتمَلّقَ له تمَلُّقاً وتِمِلاَّقاً أَي تودد إليه وتلطف له: قال الشاعر: ثلاثة أَحْبابٍ: فَحُبُّ عَلاقَةٍ، وحُبُّ تِمِلاَّقٍ، وحُبٌّ هو القَتْل وفي الحديث: ليس من خُلُق المؤمن المَلَقُ؛ هو بالتحريك الزيادة في التَّوَدُّد والدعاء والتضرع فوق ما ينبغي.
وقد مَلِقَ، بالكسر، يَمْلَقُ مَلَقاً.
ورجل مَلِقٌ: يعطي بلسانه ما ليس في قلبه؛ ومنه قول المتنخل: أَرْوَى بجِنّ العَهْد سَلْمَى، ولا يُنْصِبْكَ عَهْدُ المَلِقِ الحُوَّلِ قوله بجِنّ العَهْد أَي سقاها الله بحِدْثان العهد لأَنه يثبت ويدوم، وجِنُّ الشباب: أوله وقوله: ولا يُنْصِبْكَ عهد المَلِق أَي من كان مَلِقاً ذا حِوَلٍ فَصَرَمَك فلا يُنْصِبْكَ صَرْمهُ؛ ورجل مَلِقٌ ومَلاَّق، وقيل: المَلاَّق الذي لا يصدق وُدُّه.
5‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة g00g00SH (g00g00sH ــــــــــــ).
3 من 8
الاملاق الفقر الشديد
والتملق التودد للغير لتحقيق مصلحة شخصية

مثل فخامة سمو  وغبره
5‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 8
المنافق
5‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة المصري افندي.
5 من 8
التملق ما هو إلا وسيلة ملتوية للوصول إلى الأهداف على حساب المبادئ والمعتقدات.
5‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة الحزين القلب (مهجة قلبي).
6 من 8
التودد للشخص بالنفاق
5‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
7 من 8
ما الفرق بين الآيتين : (وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ مِنْ إِمْلاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُكُمْ وَإِيَّاهُمْ ) الأنعام/151 ، ( وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُمْ إِنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطْئاً كَبِيراً ) الإسراء/31 ؟.

الحمد لله
الإملاق هو الفقر ، وقد كان من عادة أهل الجاهلية أنهم يئدون بناتهم إما لوجود الفقر ، أو خشية وقوعه في المستقبل ، فنهاهم الله تعالى عن الأمرين ، فالآية الأولى ( وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ مِنْ إِمْلاقٍ) الأنعام /151 ، واردة على السبب الأول ، أي : لا تقتلوا أولادكم لفقركم الحاصل فإن الله متكفل برزقكم ورزقهم ، والآية الثانية : ( وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُمْ ) الإسراء/31 ، واردة على السبب الثاني ، أي : لا تقتلوا أولادكم خشية أن تفتقروا أو يفتقروا بعدكم ، فإن الله يرزقهم ويرزقكم .
قال ابن كثير رحمه الله : " وقوله تعالى : ( من إملاق ) قال ابن عباس : هو الفقر ، أي : لا تقتلوهم من فقركم الحاصل . وقال في سورة الإسراء : ( ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق ) أي : لا تقتلوهم خوفاً من الفقر في الأجل ( يعني في المستقبل ) ، ولهذا قال هناك : ( نحن نرزقهم وإياكم ) فبدأ برزقهم للاهتمام بهم ، أي لا تخافوا من فقركم بسبب رزقهم فهو على الله ، وأما في هذه الآية فلما كان الفقر حاصلاً قال : ( نحن نرزقكم وإياهم ) لأنه الأهم ههنا ، والله أعلم " انتهى .
والله أعلم .
5‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة معروف.
8 من 8
هو بالتحريك الزيادة في التَّوَدُّد والدعاء والتضرع فوق ما ينبغي بلسانه وليس بما في قلبه
                      وقيل: المَلاَّق الذي لا يصدق وُدُّه و لمُمْلِق أي مفسد  
        قال الشاعر:          
               وحُبُّ تِمِلاَّق وحُبٌّ هو القتلُ    ثلاثةُ أحبابٍ فحُـبُّ عَـلاقةٍ
5‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة odo.
قد يهمك أيضًا
ما هو العلم القائم على حب الحكمة ؟؟؟
من هو الجبان؟
ما افضل طريقة لمنع الجدال
من هو
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة