الرئيسية > السؤال
السؤال
كيف يحب الرجل المراة تعامله؟
المشاكل الاجتماعية 3‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة إجابات.
الإجابات
1 من 116
بصراحة الراجل بطبعه طماع يعنى عايز يلاقى فى الست كل الصفات حتى لو كانت متناقضة
يعنى لو عاملتيه بحنية يدور على واحدة تدوخه
و لو اتعاملتى معاه بثقة و استقلالية يدور على واحدة محتجاله
لو اتحاورتى معاه بذكاء يدور على واحدة تقوله امين
و لو ماناقشتيهوش يقول عليكى مش بتفهمى غير فى الطبيخ
يعنى هو نفسه مش عارف هو عايز ايه
عشان كده خليكى على طبيعتك
ماتغيريش شخصيتك عشان تعجبيه
لكن فى نفس الوقت حاولى تكونى متجددة
يعنى كونى له اربعة زى ما بيقولوا
خليه يشوف فيكى كل النساء
و راعى ان لاى رجل حاجات اساسية لازم تلبيها
زى الاحترام و التقدير و العرفان و التشجيع و الثقة به و بقدراته
دى الحاجات اللى عمره ماهيكون سعيد و لا يحس برجولته من غيرها
و ماتنسيش كمان واجبك الاساسى كزوجة
اللى هو اعفاف الزوج
و انا اقدر اقولك بدون مبالغة انك لو اشبعتيه من الناحية دى
هيتغاضى عن اى حاجة تانية
و مش عايزين ننسى ان الزواج عبادة يعنى لازم نعامل ازواجنا بما يرضى الله
و نحتسب الاجر عند الله
لان الحياة الزوجية مش حرب
دى مودة و رحمة
3‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة wesalmt.
2 من 116
يحب الرجل ان يشعر انه مصدر للامان في حياة امراته تأنس الى رأيه وتستشيره ان يشعر انها تراه رجلا ناجحا قادرا على قيادة سفينة العائلة .ان تمدح ذوقه وحسن اختياره وان تبتعد عنه وقت الغضب فلا تجادله وان تنتظر حتى تهدا نفسه فتناقشه مع التسليم ان رايه هو الساري زان تؤكد له انها تحسد نفسها لاختياره لها
3‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة wesam.
3 من 116
تعامله اكنه بيبى وانو اهم حاجة فى حياتها
6‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة mrefo1212.
4 من 116
لما تحبه زي ابنها
6‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة fati miss algeria.
5 من 116
ان تحترم رجولته              
ان تسعده بابتسامتها    
ان تبعد عن كل مايضايقه    
ان لا تمدح بشكل مبالغ به رجل امامه حتى لو كان ابوها
ان تبحث عن كل مايسعده ( بالمعاشره تبان )
تفاجئه وهو عائد من عمله او اصحابه بكامله زينتها
12‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة mr.sms.
6 من 116
بصراحة سؤال مهم وانا قيمته ومنتظره ذيك الاجابة  
لانى محتارة ذيك
24‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة ام مازن 2000.
7 من 116
تعاملة معاملة محترمة وان تكون صادقة معة وتحسسة بالاخلاص والوفاء وتقف بجانبة فى وقت الازمات وتكون حنونة وعاطفية وتحاول تفكر فى طرق لاسعادة مثلا تعملة مفاجاة بيوم عيد زواجهم او تلبسلة قميص نوم بيحية تعملة اكلة بيحبها تدلع علية وتدلعة
25‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة KIMOKONOLOVE.
8 من 116
برايي أن يحترم عمله وتعبهِ ويحترم كلامهِ أمام الآخرين ووجود ثقة بينهم
30‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة kardax.
9 من 116
بانة الكل في الكل دون منازع بذلك يكون راضي عنها !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
1‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة السودانية.
10 من 116
الاجابة على هذا السؤال فى هذا الكتاب الذى يوضح باسلوب شيق( جدا على هيئة قصة) كيف تكون المعاملة بي الرجل والمرأة اقرأوووه او احتفظوا به لحين مرحلة الزواج والله سيفيدكم كثيرا لمن يريد ان يستفيد
وادى اللينك
http://rapidshare.com/files/289806771/men_from_marc.pdf.html‏
7‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة mohamed_ismail.
11 من 116
يحبها ان تكون امه حين يحتاج لحنانها
ويحبها ان تكون اخته حين يحتاج لرأيها
يحبها ان تكون صديقته حين يحتاج ان تسمعه جيدا او يشكو لها
يحبها ان تكون ابنته حين يحتاج ان تطيعه وتسمع كلامه ويكون قدوتها
واخيرا لابد ان يتزوجها اذا كانت جميله و كل ماسبق فيها
10‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة reredodo.
12 من 116
ان تحترم عقلة وان تكون له سكنا بالمعنى الكامل للكلمة
18‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة fahmy.
13 من 116
ان تحترمه وان تقدره وان تعطيه كل مالديها واهم حاجه ماتعاندش
افتكر لو المرأه عملت كده مع الرجل عمره ماهيفكر فى حد تانى غيرها
ولو فكر يبقى هو راجل اى كلام
20‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة بدون اسم.
14 من 116
الرجل يحب الاحترام والتفهم
25‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة فضول.
15 من 116
ان تشعره دائما برجولته وان تكون ذكية جدا
25‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة dodosa770.
16 من 116
الزوج في بيته كطفل يحتاج الي الحب و حنان و الرعاية الحاصة
27‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة سميرة1987.
17 من 116
بصراحه انا رجل ........ واحب الابتسامه والاناقه والدلع والكلام الحلو قولاً وفعلاً
واحب اكون دائماً الطفل المدلل
27‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة الحياة رسالة.
18 من 116
ان يكون فارس احلامها و حبها  الوحيد

ان تتمسك فيه بقوة و ان لا تفرط فيه مهما قست عليها الحياة
ان تكون اما له تحضنه بين الفنية  الاخرى فهو طفلها الصغير المتعطش لحنانها

و ان تكون صديقته الروحية االذي يانس بصحبتها

و ان تكون السند الذي يعينه على صعاب الحياة
و ان تكون ابتسامته التي يحارب بها مرارة الايام
ان  تكون امله و حزنه و المه
و ان تكون دمعته و قهقهاته
و ان تكون الحضن الجياش بالامان

و ان تعيش له وحده ناسية العالم بما فيه
ان تسره و تطيعه و ان تلون حياته بكل الايام

ان تحترم رجولته ان تكحل عنيها بجمال محياه

ان تضحكي بكل ما تملك لاجله
31‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة zanzooni angel.
19 من 116
ماأحلمك .. ماأكرمك ..ماأعقلك ..ماأوصلك
 
قالها ابو سفيان لقائدنا ومعلمنا محمد صلى الله علية وسلم

يا رسول الله … يا حبيب الله ….صلى الله عليك و سلم

اللهم صل على سيدنا محمد و على آل سيدنا محمد كما صليت على إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد

إذا أحبها أكرمها ، وإن كرهها لم يظلمها

طريق واحد فقط طريق الله و رسوله. عندها سوف ينعم كل زوج بزوجته و يستشعرا معنى السعادة الزوجية التى أوجدها الله تعالى و لكننا بجهلنا حدنا عنها و تركناها

* الطاعة في غير معصية الله تعالى :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((إذا صلّت المرأةُ خمسها، وصامت شهرها، وحصنت فرجها، وأطاعت زوجها، قيل لها: ادخلي الجنة من أيّ أبواب الجنة شئت)). [صحيح ابن حبان.

* المبادرة عند طلب الفراش :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((إذا دعا الرجل امرأته إلى فراشه، فأبت، فبات غضبان، لعنتها الملائكة حتى تصبح)) [البخاري] .

* التجمل وأخذ الزينة :

قيل لرسول الله صلى الله عليه وسلم : (( أي النساء خيرٌ ؟ قال: "التي تسُرُّه إذا نظر، وتطيعه إذا أمر، ولا تخالفه في نفسها ومالها بما يكره)) [أبو داود].

* حفظ نفسها :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( إذا صلّت المرأةُ خمسها، وصامت شهرها، وحصنت فرجها، وأطاعت زوجها، قيل لها: ادخلي الجنة من أيّ أبواب الجنة شئت)) .

[صحيح ابن حبان.

* حفظ ماله وولده :

قال صلى الله عليه وسلم : (( والمرأة راعية في بيتها ومسؤولية عن رعيتها)) متفق عليه.

* ألا تدخل أحداً في بيته إلا بإذنه :  

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((لا يحل للمرأة أن تصوم وزوجها شاهد إلا بإذنه، ولا تأذن في بيته إلا بإذنه)) [متفق عليه].

معناه أن لا تأذن الزوجة لأحد يكرهه الزوج في دخول البيت والجلوس في المنزل سواء كان المأذون له رجلا أجنبيا أو امرأة، أو أحداً من محارم الزوجة، فإنه يتناول جميع ذلك.

* الاستئذان في صيام النافلة إذا كان حاضرا :

لقوله صلى الله عليه وسلم : (( لا يحل للمرأة أن تصوم وزوجها شاهد إلا بإذنه)) [متفق عليه]

* عدم الخروج من المنزل إلا بإذنه.

قال النووي عند التعليق على حديث : (( إذَا اسْتَأْذَنَكُمْ نِسَاؤُكُمْ بِاللَّيْلِ إلَى الْمَسْجِدِ فَأْذَنُوا لَهُنَّ )) : ( أُستدل به على أنَّ المرأة لا تخرج من بيت زوجها إلاَّ بإذنه لتوجه الأمر إلى الأزواج بالإذن ) .

صدقت يا رسول الله صلي الله عليه وسلم
11‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة شهد عهد.
20 من 116
كالطفل
11‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة Ali Hasan.
21 من 116
تعامله بحب وعطف
وتحسسه بسيادته على كل أوضاع البيت
وتجعله شخصيه مهيبه أمام ابنائه وأمام كلب الناس
12‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة زهره بريه.
22 من 116
ان تكون زوجه وصديقة  وحبيبه وخليله
ان تحفظ سره وماله
ان تكون له المعين علي الحياة قال رسول الله صلي الله عليه وسلم (خير متاع الدنيا الزوجة الصالحة)
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة jilatex.
23 من 116
بما يحب
21‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة صريحا.
24 من 116
انو تشوف حالها عليه
وحياتكم هيك الرجل بيحب اوحدة الي مابتعطيه وشششششش
24‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة nancey1991.
25 من 116
ان تعامله كلطفل
26‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة elkotmoe (elkot elkot).
26 من 116
العلاقه الزوجيه شى عظيم وسامى  وهى اشبه ما تكون كا البلوره  يجب المحافظة عليها وصيا نتها با امان   اما  مايحب الرجل ان تعامله به زوجته  فا مور كثيره  اهمها انه اذا دخل سرته واذا غاب حفظته   وا تعامله من منطلق الدين الذى هو اعظم واهم وشاج وسياج بين المراءة وزوجها بحيث ان تتعامل معه كما امر الله ورسوله ان يتعا ملا الزوجان  ان تحفظ ماله وتسعده فى كل شى وتهتم با امور داره  وتهياء الماكل النجيد والملبس النظيف  وان تشاركه فى مشاكله الماديه والمعنويه واذا مر بازمة اوشى من ذلك تكون خيرا معينا له  وتمتص  ظرفه النفسيه وكما اسلفنا تذكره با الله وان تؤكد له ان الذى  يتم ويحصل هو مقسوم من الله بلا زيادة او نقصان   بمعنى ان تكون هى النصف الاخر لبعضهما البعض    والله اعلم
28‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة بالبيد (ahmad mohmad).
27 من 116
يريد الرجل من المرأة التى يحبها ان تستشف حالته المزاجية وعلى اساس هذه الحالة تبدأ تعامله فهو يريد منها احترام امام الناس وحب و اهتمام داخل البيت و يريدها احيانا أم له واحيانا صديقة له واحيانا عاشقة له ، يريدها احيانا غاضة الطرف عن بعض تصرفاته واحيانا مهتمة بأدق خصوصياته , يريدها دائما متفهمه له تعلم متى تتحدث ومتى تصمت ومتى تغار ومتى تفوت فرجل دائما يحب المرأة التى تفهمه بحب وتحبه بعقل
5‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة eafa.
28 من 116
بالنسبة لي انا اريد فقط امرأة تعاملني بصدق
6‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة بدون اسم.
29 من 116
بصدق وفاء اخلاص حب والرضا على كل حال في السراء الضراء و الله لو كانت  بهذه الصفات رح يفديها بعمرو أي رجل ..
7‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة صايد القلوب.
30 من 116
بالنسبالي احب تعاملني المراة بحنان وعاطفة كبيرة اوي لنخلني ايامنا سعادة وفرح
8‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة 4 u.
31 من 116
بالنسبالي احب تعاملني المراة بحنان وعاطفة كبيرة اوي لنخلني ايامنا سعادة وفرح
8‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة 4 u.
32 من 116
تعامله باحترام و ادب
وخضوع و ذل و انكسار
اي لكان ... ما هو ما بحس برجولته إلا لما يشوفها نحيفة اصدي ضعيفة
وتقلو يا سيدي
ويا مكسر راسي .. اصدي يا تاج راسي

اي حاجتكم عاد
ما رح تبطلو هيدي الافكار
وانو الرجال هيرو و بطل الزمان
وانو ما في عيوب و انو كامل الاوصاف
ما بتوقع في انسان مثقف بيحب يرى زوجته بهيك طريقة
مارح تعامله باحترام إلا لما يحترمها
ورح تقدره متل ما بقدرها
هيدي شراكة يا جماعة
شي متبادل بين شخصين
وما رح تكون الشراكة إلا بتساوي الطرفين بالحقوق و الواجبات
أما التفضيل الذي ذكر بالقرآن فهو خاص ببعض الاحكام الخاصة للرجل
مثل القوامة و النفقة
وهيدا الشي اصلا بتعتز فيه المرأة المثقفة
انو زوجها بينفق عليها و بيحميها

ياريت نترك الافكار العنترية تبع زمان
ونسمو ونرتقي بافكارنا عن هيدي الترهات
11‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة زيزفون.
33 من 116
ببساطة كرجل
14‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة baset (Baset Algadi).
34 من 116
بنظرات مليئه بالحنان والأمل
23‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة ألخيال.
35 من 116
حسب نوع الرجل و انا ساخبركم عن الدي يناسب وصفه(رجل حقيقي) لازم المراة تجعل من نفسها جوهرة و ان تجعله كل شيئ في حياتها  ان لا تبخل بالابتسامة في وجهه بصدق و تمنحه الحنان و الرقة و اشياء كثيرة تميزك انت وحدك عليك ان تكتشفيها
24‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة ميميشو.
36 من 116
أن تحترم رجوليته وتكبره امام الناس وتهتم به وتعتني به عنايه خاصصصصصه +دلال وهذا كله ما بطلع من المرأه إلا إذا أحبته واحترمها هو
26‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة رنا حسن.
37 من 116
الرجل طفل كبير عندالمرأة يريد ان تعامله بدلال ورقة وحنان فاذا اتى من العمل تستقبله ببشاشة وجه وتثني عليه جهده واذا جلب لها هدايا او متاع تشكره وتبدي اعجابها وان طلبها الى الفراش لبت دون اعتراض واظهرت له رجولته ولا تحاول ان تقل من قدره او احترامه امام اي شخص كان حتى ولو اخطىء وان تحاوره بهدوء وسكينة واذا كان غضبان لا ترد  عليه وتحاول الذهاب من امامه وتحاول ان لاى يظل بينهم زعل ولو كان مخطأ ولكن في النهاية الحياة مشاركة وتفاهم بينهما وعليها ان تحافظ على شرفه وماله واولاده
27‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة al5arib.
38 من 116
ان تفهم عليه
يعني تعرف تخفف عنة وتوصل لقلبو وتخليه سعيد نفسيا
3‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة سيمو.
39 من 116
هذه صفات يريدها الرجل بل ويرغبها ويطمح أن تكون في زوجته تعمل بها وتتصف بها : 1- طاعة الله سبحانه وتعالى في السر والعلن ، وطاعة رسوله صلى الله علية وسلم ،وأن تكون صالحة . 2- أن تحفظه في نفسها وماله في حالة غيابه . 3- أن تسره إذا نظر إليها ، وذلك بجمالها الجسماني والروحي والعقلي ، فكلما كانت المرأة أنيقة جميلة في مظهرها كلما ازدادت جاذبيتها لزوجها وزاد تعلقه بها. 4- أن لا تخرج من البيت إلا بإذنه. 5- الرجل يحب زوجته مبتسمة دائماً . 6- أن تكون المرأة شاكرة لزوجها ، فهي تشكر الله على نعمة الزواج الذي أعانها على إحصان نفسها ورزقت بسببه الولد ، وصارت أماً. 7- أن تختار الوقت المناسب والطريقة المناسبة عند طلبها أمر تريده وتخشى أن يرفضه الزوج بأسلوب حسن وأن تختار الكلمات المناسبة التي لها وقع في النفس. 8- أن تكون ذات خلق حسن . 9- أن لا تخرج من المنزل متبرجة. 10- أن لا ترفع صوتها على زوجها إذا جادلته. 11-أن تكون صابرة على فقر زوجها إن كان فقيراً ، شاكرة لغناء زوجها إن كان غنياءً . 12- أن تحث الزوج على صلة والدية وأصدقائه وأرحامه. 13- أن تحب الخير وتسعى جاهدة الى نشره. 14- أن تتحلى بالصدق وأن تبتعد عن الكذب. 15- أن تربي أبنائها على محبة الله ورسوله صلى الله عليه وسلم ، وأن تربيهم كذلك على احترام والدهم وطاعته وأن لا تساعدهم على أمر يكرهه الزوج وعلى الاستمرار في الأخطاء . 16- أن تبتعد عن الغضب ولانفعال . 17- أن لا تسخر من الآخرين وأن لا تستهزئ بهم . 18- أن تكون متواضعة بعيدة عن الكبر والفخر والخيلاء . 19- أن تغض بصرها إذا خرجت من المنزل . 20- أن تكون زاهدة في الدنيا مقبلة على الآخرة ترجوا لقاء الله . 21- أن تكون متوكلة على الله في السر والعلن ، غير ساخطة ولا يائسة. 22- أن تحافظ على ما فرضه الله عليها من العبادات. 23- أن تعترف بأن زوجها هو سيدها، قال الله تعالى ( وألفيا سيدها لدى الباب). 24- أن تعلم بأن حق الزوج عليها عظيم ،أعظم من حقها على زوجها . 25- أن لا تتردد في الاعتراف بالخطاء، بل تسرع بالاعتراف وتوضح الأسباب دعت إلى ذلك. 26- أن تكون ذاكرة لله ، يلهج لسانها دائماً بذكر الله . 27- أن لا تمانع أن يجامعها زوجها بالطريقة التي يرغب والكيفية التي يريد ما عدا في الدبر. 28- أن تكون مطالبها في حدود طاقة زوجها فلا تثقل عليه وأن ترضى بالقليل . 29- أن لا تكون مغرورة بشبابها وجمالها وعلمها وعملها فكل ذلك زائل . 30- أن تكون من المتطهرات نظيفة في بدنها وملابسها ومظهرها وأناقتها. 31- أن تطيعه إذا أمرها بأمر ليس فيه معصية لله ولا لرسوله صلى الله عليه وسلم . 32- إذا أعطته شئ لا تمنه عليه. 33- أن لا تصوم صوم التطوع إلا بإذنه . 34- أن لا تسمح لأحد بالدخول بمنزله في حالة غيابه إلا بإذنه إذا كان من غير محارمها ، لان ذلك موطن شبه . 35- أن لا تصف غيرها لزوجها ،لان ذلك خطر عظيم على كيان الأسرة. 36- أن تتصف بالحياء . 37- أن لا تمانع إذا دعاها لفراشه . 38- أن لا تسأل زوجها الطلاق ،فإن ذلك محرم عليها . 39- أن تقدم مطالب زوجها وأوامره على غيره حتى على والديّها . 40- أن لا تضع ثيابها في غير بيت زوجها . 41- أن تبتعد عن التشبه بالرجال . 42- أن تذكر زوجها بدعاء الجماع إذا نسئ . 43- أن لا تنشر أسرار الزوجية في الاستمتاع الجنسي ،ولا تصف ذلك لبنات جنسها. 44- أن لا تؤذي زوجها . 45- يرغب الرجل في زوجته أن تلاعبه ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لجابر رضي الله عنه (هلا جارية تلاعبها وتلاعبك ) 46- إذا فرغا من الجماع يغتسّلا معاً ،لأن ذلك يزيد من أواصر الحب بينهما ، قالت عائشة رضي الله عنها (( كنت أغتسل أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم من إناء واحد ، تختلف أيدينا فيه ، من الجنابة)). 47- أن لا تنفق من ماله إلا بإذنه . 48- إذا كرهت خلقاً في زوجها فعليها بالصبر ، فقد تجد فيه خلق آخر أحسن وأجمل ، قد لا تجده عند غيره إذا طلقها. 49- أن تحفظ عورتها إلا من زوجها . 50- أن تعرف ما يريد ويشتهيه زوجها من الطعام ،وما هي أكلته المفضلة. 51- أن تكون ذات دين قائمة بأمر الله حافظة لحقوق زوجها وفراشه وأولاده وماله ، معينة له على طاعة الله ، إن نسي ذكرته وإن تثاقل نشطته وإن غضب أرضته. 52- أن تشعر الرجل بأنه مهم لديها وإنها في حاجة إلية وإن مكانته عندها توازي الماء والطعام، فمتى شعر الرجل بأن زوجته محتاجة إليه زاد قرباً منها ، ومتى شعر بأنها تتجاهله وإنها في غنى عنه ، سواء الغنى المالي أو الفكري ،فإن نفسه تملها. 53- أن تبتعد عن تذكير الزوج بأخطائه وهفواته، بل تسعى دائماً إلى استرجاع الذكريات الجميلة التي مرت بهما والتي لها وقع حسن في نفسيهما. 54- أن تظهر حبها ومدى احترامها وتقديرها لأهل زوجها، وتشعره بذلك، وتدعوا لهم أمامه وفي غيابه، وتشعر زوجها كم هي سعيدة بمعرفتها لأهله ، لأن جفائها لأهله يولد بينها وبين زوجها العديد من المشاكل التي تهدد الحياة الزوجية. 55- أن تسعى إلى تلمس ما يحبه زوجها من ملبس ومأكل وسلوك ، وأن تحاول ممارسة ذلك لأن فيه زيادة لحب الزوج لزوجته وتعلقه بها. 56- أن تودعه إذا خرج خارج المنزل بالعبارات المحببة إلى نفسه، وتوصله إلى باب الدار وهذا يبين مدى اهتمامها بزوجها،ومدى تعلقه به. 57- إذا عاد من خارج المنزل تستقبله بالترحاب والبشاشة والطاعة وأن تحاول تخفيف متاعب العمل عنه. 58- أن تظهر حبها لزوجها سواء في سلوكها أو قولها وبأي طريقة مناسبة تراها. 59- أن تؤثر زوجها على أقرب الناس إليها، حتى لو كان ذلك والدها. 60- إذا أراد الكلام تسكت ، وتعطيه الفرصة للكلام ، وأن تصغي إليه ، وهذا يشعر الرجل بأن زوجته مهتمة به . 61- أن تبتعد عن تكرار الخطأ ، لأنها إذا كررت الخطأ سوف يقل احترامها عند زوجها. 62- أن لا تمدح رجلاً أجنبياً أمام زوجها إلا لصفة دينية في ذلك الرجل ، لأن ذلك يثير غيرة الرجل ويولد العديد من المشاكل الأسرية ، وقد يصرف نظر الزوج عن زوجته . 63- أن تحتفظ بسره ولا تفشي به وهذا من باب الأمانة. 64- أن لا تنشغل بشيء في حالة وجود زوجها معها ، كأن تقرأ مجلة أو تستمع الى المذياع ، بل تشعر الزوج بأنها معه قلباً وقالباً وروحاً. 65- أن تكون قليلة الكلام ،وأن لا تكون ثرثارة ، وقديماً قالوا إذا كان الكلام من فضة فالسكوت من ذهب . 66- أن تستغل وقتها بما ينفعها في الدنيا والآخرة ، بحيث تقضي على وقت الفراغ بما هو نافع ومندوب ، وان تبتعد عن استغلال وقتها بالقيل والقال والثرثرة والنميمة والغيبة . 67- أن لا تتباها بما ليس عندها. 68- أن تكون ملازمة لقراءة القرآن الكريم والكتب العلمية النافعة ، كأن يكون لها وردٌ يوميٌ. 69- أن تجتنب الزينة والطيب إذا خرجت خارج المنزل . 70- أن تكون داعية إلى الله سبحانه وتعالى والى رسوله صلى الله عليه وسلم تدعوا زوجها أولاً ثم أسرتها ثم مجتمعها المحيط بها ، من جاراتها وصديقاتها وأقاربها . 71- أن تحترم الزوجة رأي زوجها ، وهذا من باب اللياقة ولاحترام. 72- أن تهتم بهندام زوجها ومظهره الخارجي إذا خرج من المنزل لمقابلة أصدقائه ، لأنهم ينظرون الى ملابسه فإذا رأوها نظيفة ردوا ذلك لزوجته واعتبروها مصدر نظافته ولاعكس. 73- أن تعطي زوجها جميع حقوق القوامة التي أوجبها الله سبحانه وتعالى عليها بنفس راضية وهمة واضحة بدون كسل أو مماطلة وبالمعروف. 74- أن تبتعد عن البدع والسحر والسحرة والمشعوذين لأن ذلك يخرج من الملة وهو طريق للضياع والهلاك في الدنيا والآخرة . 75- أن تقدم كل شي في البيت بيدها وتحت رعايتها ، كالطعام مثلاً ، وأن لا تجعل الخادمة تطبخ وكذلك التي تقدم الطعام ،لأن اتكال المرأة على الخادمة يدمر الحياة الزوجية ويقضي عليها ويشتت الأسرة. 76- أن تجتنب الموضة التي تخرج المرأة عن حشمتها وآدابها الإسلامية الحميدة . 77- أن ترضي زوجها إذا غضب عليها بأسرع وقت ممكن حتى لا تتسع المشاكل ويتعود عليها الطرفين وتألفها الأسرة . 78- أن تجيد التعامل مع زوجها أولا ومع الناس الآخرين ثانياً. 79- أن تكون الزوجة قدوة حسنة عند زميلاتها وصديقاتها، يضرب بها المثل في هندامها وكلامها ورزانتها وأدبها وأخلاقها . 80- أن تلتزم بالحجاب الإسلامي الشرعي،وتتجنب لبس البرقع والنقاب وغير ذلك مما انتشر في الوقت الحاضر. 81- أن تكون بسيطة،غير متكلفة، في لبسها ومظهرها وزينتها . 82- أن لاتسمح للآخرين بالتدخل في حياتها الزوجية، وإذا حدثت مشاكل في حياتها الزوجية، تسعى إلى حلها بدون تدخل الأهل أو الأقارب أو الأصدقاء. 83- إذا سافر زوجها لأي سبب من الأسباب ، تدعوا له بالخير والسلامة ،وأن تحفظه في غيابه، وإذا قام بالاتصال معها عبر الهاتف لاتنكد عليه بما يقلق باله، كأن تقول له خبراًسيئاً، إنما المطلوب منها أن تسرع إلى طمأنته ومداعبته وبث السرور على مسامعه، وأن تختار الكلمات الجميلة التي تحثه على سرعة اللقاء. 84- أن تستشير زوجها في أمورها الخاصة والعامة،وأن تزرع الثقة في زوجها وذلك باستشارتها له في أمورها التجارية (إذا كانت صاحبة مال خاص بها )، لأن ذلك يزيد من ثقة واحترام زوجها لها. 85- أن تراعي شعور زوجها،وأن تبتعد عما يؤذيه من قول أو فعل أو خلق سيئ. 86- أن تحبب لزوجها وتظهر صدق مودتها له ،والحياة الزوجية التي بدون كلمات طيبة جميلة وعبارات دافئة ، تعتبر حياة قد فارقتها السعادة الزوجية. 87- أن تشارك زوجها في التفكير في صلاح الحياة الزوجية وبذل الحلول لعمران البيت. 88- أن لا تتزين بزينة فاتنة تظهر بها محاسن جسمها لغير زوجها من الرجال ، حتى لوالدها وإخوانها. 89- إذا قدم لها هدية تشكره، وتظهر حبها وفرحها لهذه الهدية، حتى وأن كانت ليست بالهدية الثمينة أو المناسبة لميولها ورغبتها ، لأن ذلك الفرح يثبت محبتها لدى الزوج ، وإذا ردت الهدية أو تذمرت منها فإن ذلك يسرع بالفرقة والحقد والبغض بين الزوجين . 90- أن تكون ذات جمال حسي وهو كمال الخلقة، وذات جمال معنوي وهو كمال الدين والخلق ، فكلما كانت المرأة أدين وأكمل خلقاً كلما أحب إلى النفس وأسلم عاقبة. 91- أن تجتهد في معرفة نفسية زوجها ومزاجيته، متى يفرح ، ومتى يحزن ومتى يغضب ومتى يضحك ومتى يبكي، لأن ذلك يجنبها الكثير والكثير من المشاكل الزوجية. 92- أن تقدم النصح والإرشاد لزوجها ، وأن يأخذ الزوج برأيها، ورسول الله صلى الله عليه وسلم قدوتنا فقد كان يأخذ برأي زوجاته في مواقف عديدة. 93- أن تتودد لزوجها وتحترمه، ولا تتأخر عن شيء يجب أن تتقدم فيه، ولا تتقدم في شيء يحب أن تتأخر فيه. 94- أن تعرف عيوبها ، وأن تحاول إصلاحها ،وأن تقبل من الزوج إيضاح عيوبها ، قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه ( رحم الله إمراً أهدا إلي عيوبي)، وفي ذلك صلاح للأسرة. 95- أن تبادل زوجها الاحترام والتقدير بكل معانيه. 96- أن تكون شخصيتها متميزة، بعيدة عن تقليد الآخرين ، سواء في لبسها أو قولها أو سلوكها بوجه عام. 97- أن تكون واقعية في كل أمورها. 98- أن تخرج مع زوجها للنزهة في حدود الضابط الشرعية،وأن تحاول إدخال الفرح والسرور على أسرتها. 99- الكلمة الحلوة هي مفتاح القلب ، والزوج يزيد حباً لزوجته كلما قالت له كلمة حلوه ذات معنى ومغزى عاطفي ، خاصة عندما يعلم الزوج بأن هذه الكلمة الجميلة منبعثة بصدق من قلب محب
6‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة faresezz.
40 من 116
المرأة نفسها هى التى تستطيع أن تحكم من معاملة الرجل لها
7‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة اسلام حليم.
41 من 116
بحنية واطاعة وامره
12‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة شفاء.
42 من 116
اذا كان هنا الرجل هو الزوج فعليها ان تشعره بأنه بطل قصة حياتها حتى يرغب بقضاء وقته معها بعيدا عن الملل وان تستشعر هذا الشعور حتى لا يكون نفاق .. أما اذا كان الرجل غريب فالاحترام المتبادل .. اما الاقارب وصلة الرحم فبلفتات كل فتره وفتره مثل السؤال عنهم و اضافة المرح في الحوار حتى يكسر الملل..
14‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة المحتسبه.
43 من 116
بطاعة والمودة والاحترام
14‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة نانو الجزائرية.
44 من 116
ان تحترم رجولته              
ان تسعده بابتسامتها    
ان تبعد عن كل مايضايقه    
ان لا تمدح بشكل مبالغ به رجل امامه حتى لو كان ابوها
ان تبحث عن كل مايسعده ( بالمعاشره تبان )
تفاجئه وهو عائد من عمله او اصحابه بكامله زينتها
17‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة aboezra (mohamed saleem).
45 من 116
باحترام ولطف واهتمام
18‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
46 من 116
بالرعاية والحنان والقيام بواجباتها على اكمل وجه
18‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة نهاوند.
47 من 116
-تعامله بالكلمة الطيبة.
- تستقبله ببتسمامة وترحيب مثال( هلا والله نور البيت ..الله يحيك بين اهلك وعيالك .. لك وحشة ياالغالي )
-تحسسه بأنها لا تستطيع ان تستغني عنه من بعد الله .
- حتى إذا كلمها أو كلمته في الهاتف تستعمل الكلمات الرقيقة مثل ( الله لا يحرمني من  هذا الصوت )
- أولاً واخيراَ ان تكسب ثقته وتراعى الله في كله شي أن تكن عفيفة طاهر وهو كذالك عليه ان يكسب ثقت زوجتك وان يراعي الله في كل شي حتى يعيشوا ف يسعاااده . والله الموفق
-
18‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة دلول.
48 من 116
يحب المراة العاملة
19‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة ramekaf.
49 من 116
بعطف وحنان
24‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة l.lola.l.
50 من 116
أن تحترم رجولته              
ان تبتسم في وحهه      
ان تتجنب  كل مايضايقه    
ان لا تمدح بشكل مبالغ به رجل امامه حتى لو كان ابوها
ان تبحث عن كل مايسعده ( حسب ما تدركه من معاشرتهما معا )
أن تتزين له
أن تحافظ على ماله واولاده وسمعتها وشرفها
26‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة meladely (الدكتور محمود العادلي).
51 من 116
اولا في ديننا الاسلامي من واجب المرآه إطاعة زوجها تهتم به اهتمام تام وتراعي تصرفاته وتتحمله ولاتزعله وتكون صبوره علي ما اعطاها الله من نصيبها
26‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة هلفغبل.
52 من 116
بصدق واخلاص قبل الحب والغرام
27‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة سلوميان.
53 من 116
تضحى بنفسها لأجله والعكس بالعكس ذاك هو الحب
31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة MASh.Yasso.
54 من 116
بأن تحترمه دائما سواء بينها وبينه او امام الناس وان لاتعانده ولا تستفزه ولاتعايره..وبأن تتذكر دائما بأن الرجل هو طفل كبير يحتاج لحنانها وابتسامتها وتشجيعها له.
31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة orkida2010 (زهرة الأوركيدا).
55 من 116
الاحترام والطاعه وهو سيقدر ذلك وسيكون رقيقا معها وومحبا لها اكثر
4‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة قاموس (يوسف باشا).
56 من 116
احترام متبادل
4‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة لحظة وداع.
57 من 116
يحب الرجل ان تعامله المراة على انه طفل وهى أمة
أن تكون عطوفه مثل أخته وحنونه مثل امة وجدعة مثل أصدقائة
4‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة ayman emo (ayman abdel rhman).
58 من 116
بوقار و احترام و حب
6‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة سحر الكلم.
59 من 116
اتفق مع شهد عهد
6‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة Shepl Elaslam.
60 من 116
ان تشعرة برجولتة  وانة مسؤل عنها وتعاملة بحنان وعطف كانة طفل صغير
8‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة shamselhia.
61 من 116
يحب الرجل دائما ان يتعامل كطفل من ناحية الدلال؟
بالنسبة للاحترام يحب الرجل ان تجعل لة قيمة بين اهلة وناسة ولاتسمع كلامة امامهم حتى وان كان غلط ولاتجادلة ابدا بس بعدين يمكن انها تناقش معة الموضوع؟ وكمان تحب تحسسة انة كل شي في حياتها تحسسة انة رجال البيت ولا يكنها العيش بدونة ؟؟واشياء كثيره بس في الاول والخير الرجل طفل
9‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة الدمعة.
62 من 116
الاحترام اهم شي في اي علاقة مهما كانت ومن ثم اذا كان زوجها تظهر له الحب والاهتمام وانها بحاجة اليه والى عطفه وحبه لها لتشعره دائما باهميته في حياتها
9‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة بنت فلسطين88.
63 من 116
معظم الرجال يحبو زوجاتهم بتعامله مثل ما تعاملة امة *
14‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة corww2005.
64 من 116
الاحترام والوفاء والاخلاص وثقةفبه
27‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة MALK AYMAN.
65 من 116
كل شي بابتسامة
3‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة saedsaed.
66 من 116
السلام عليكم ورحمة الله
بعد ان رصد رسول الله صلى الله علية وسلم الاحاديث الدالة على معاملة الزوجة لزوجها
فانا عن نفسى احب الصدق جدأ فان كانت زوجتى صادقة فسوف اعطيها حبى كله
لانى ان لمست فيها الصدق فان قالت لى انها تحبنى فاذأ هى صادقة فى قولها
لا احب المراء الكذابة لانى اشك فى كل تصرفاتها
3‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة ibrahim.1980.
67 من 116
عندما  تحثه علي عمل شي ان تراعي  شعوره اي دون تسلط وتكبر
4‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة الهانم.
68 من 116
ان لاتنشغل عنه باهلها او ابنائها ان تراعيه وتهتم به وتسمع كل مايشغله وتشاركه في مايشغله
4‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة الهانم.
69 من 116
يحب الرجل ان يعيش في بيته كملك محبوب متوج على عرش المنزل فله كل الحب والاحترام والتقدير والمهابة
فهو المسؤول عن الرعية والمهتم بشعبه وتوفير كل مايلزمه من آمن وراحة ومتطلبات حياتيه فمن حقه ان يحيا حياة الملوك وان يجد من الملكة كل مايسره
ويفرح قلبه وتغدق عليه من الحنان والمحبة الصادقة والشعور بالوفاء والإخلاص وتمجيد رجولته وبطولاته وكفاحه .
6‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة l7n al 5lood.
70 من 116
كيف يمكن يحب الرجل المراة حباً تحبه وتعامله؟          بحبه تحبه ويحبها تعامله؟  

سؤال قمة
12‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة azeeza (عبدالعزيزراشد السديري).
71 من 116
بالحب
13‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة ابو خديجه.
72 من 116
بأحترام وحنان ورومانسية
20‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة سوسو 4.
73 من 116
على حسب شخصية الرجل
27‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة قلب شجاع777777.
74 من 116
طاعة الزوجة لزوجها والحفاظ على الأسرة المسلمة  

أكدت دراسة فقهية أن من مستلزمات القوامة أن يطيع كل أفراد الأسرة القائم بشؤونهم، حتى تنجح هذه القافلة في رحلتها وتصل إلى مقصدها وتعطي ثمارها.

طاعة الزوجة لزوجها ثابتة بالقرآن والسنة
وشددت الدراسة  التي أعدها الدكتور: رشيد كهوس من المغرب والمنشورة على موقع الفقه الإسلامي بعنوان :" طاعة الزوجة لزوجها وأهميتها في الحفاظ على الأسرة المسلمة"على أن هذه الطاعة ثابتة بالقرآن والسنة مستدلا بقوله تعالي :{فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا ..} ، كما استدلت الدراسة بعدد  من الأحاديث النبوية ومنها : :إذا صلت المرأة خمسها، وصامت شهرها، وحصنت فرجها وأطاعت بعلها دخلت من أي أبواب الجنة شاءت.

وقالت الدراسة:فإذا كان الزوج مطالبا بالإشراف على الأسرة وبذل جهوده في سبيلها، وقضاء حاجاتها، والذود عنها، ودرء المفاسد عنها فإن الزوجة مطالبة من جهتها بطاعة زوجها – في المعروف- عندما يأمرها أو يلزمها بشيء، فإن طاعتها له طاعة لربها، وعصيانها له عصيان لربها.

طاعة واجبة متى توافرت الشروط
ولفتت الدراسة إلى أن الأصل المقرر في فقه الشريعة الإسلامية أن طاعة الزوجة زوجها واجبة عليها متى توافرت شروطها.
وعددت الدراسة هذه الشروط ومنها: أن يعد الزوج المنزل الذي تقيم فيه معه ؛ لأن أساس الحياة الزوجية أن تعيش المرأة حيث يعيش الرجل لتتحقق لهما المصالح المقصودة من عقد الزواج.
وأشارت  الدراسة إلى أن هذه الطاعة إنما تكون في المعروف ، مشددة أنه لا طاعة للزوج إن أمر الزوجة بمعصية الله تعالى، أو أن يأمرها بشيء فوق طاقتها وخارج عن إرادتها.
وذكرت الدراسة أن للمرأة حقوقا كما أن عليها واجبات تجاه زوجها وأسرتها ومجتمعها مصداقا لقوله تعالى:{ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف ..}.

لا خروج إلا بإذن الزوج
وشددت الدراسة أنه لا يجوز للمرأة الخروج من بيتها دون إذن زوجها ، ولا تسافر إلا بإعلام زوجها حتى لا تعرض أسرتها للإهمال والضياع .
ولفت كهوس إلى أن ذلك لا يعتبر فقدانا لحرية المرأة كما يزعم البعض ، ذلك أن فقدان الحرية هو منع الإنسان من القيام بواجبه المفروض عليه.
وأشارت الدراسة إلى أن تنظيم الحرية حتى لا يكون فيها شطط ولا تضييع لحقوق الآخرين لا يعتبر تنقيصا أو إجحافا بحقوق المرأة أو حريتها.

حق الاستشارة
ونوهت الدراسة إلى أن الزوج عليه أن يخبر زوجته حال سفره حتى تكون على بينة من تصرفاته وحركاته التي تتعلق بها وبأبنائها، معتبرة ذلك من علامات الإيمان.
كذلك طالبت الدراسة الزوج ألا يبرم أمرا يتعلق بالأسرة إلا بعد استشارتها، ولا يسافر أو يتغيب إلا بعد إخبارها ، وعدت ذلك من الإكرام وحسن المعاملة ومن  العوامل التي تعين على استقرار الأسرة وديمومتها.

القرار في البيت
أما بشأن قرار المرأة في بيتها امتثالا لأمر الله تعالي :{ وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى...} فأكدت الدراسة أن على المرأة أن تقر في بيتها ولا تبرحه إلا بإذن زوجها .
ولفتت الدراسة إلى أن قرارها في البيت ليس غبنا لها أو سجنا لها كما فهمه قصار النظر،  وإنما هو إعانة لها على أداء وظيفتها التي خلقت لها ، وهي التفرغ لتربية الأولاد في مبدأ حياتهم ليحيوا حياة سليمة، ومن قبل ذلك محافظة عليها من الفتنة والفساد.
ورغم ذلك قالت الدراسة أنه ليس معنى ذلك  أن تظل حبيسة البيت لا تخرج منه أبدا كما فهمه البعض خطأ، لأنه ليس حقا من حقوق الله حتى يكون لازما بل هو حق الزوج ، إن شاء تمسك به ، وإن شاء تنازل عنه وأذن لها بالخروج ما لم يترتب على خروجها مفسدة فيتحتم المنع محافظة على حرمات الله.

حق الاستمتاع
وتناولت الدراسة حقا مشتركا بين الزوجين هو حق الاستمتاع ، مشيرة إلى أنه حق يتبع حق الطاعة ، وأكدت أن الفقهاء اتفقوا  على أنه يجب على الزوج أن يعف زوجته من الناحية الجنسية حتى لا تقع في الحرام متى كان قادرا على ذلك، وأن هذا الواجب من جهة الديانة،  أي فيما بينه وبين الله تعالى، فيحرم عليه أن يشتغل عنها بعمل أو عبادة كل وقته لأنه يعرضها بذلك للفتنة.
وحذرت الدراسة الزوجات من عدم طاعة أزواجهن في الفراش مؤكدة أن على المرأة طاعة زوجها إذا طلبها للفراش راغبا فيها وليس لديها عذر يمنع جماعها ويحرم عليها أن تمتنع عليه ؛ لأن امتناعها قد يؤدي بالزوج إلى سلوك طريق الحرمة الذي لم يحله الله، ويستوجب غضب الله تعالى على المرأة ، واستدلت الدراسة بحديث أبي هريرة الذي أخرجه  البخاري في باب النكاح عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:إذا دعا الرجل امرأته إلى فراشه، فأبت أن تجيء لعنتها الملائكة حتى تصبح.

هنا لا تجب الطاعة
وأشارت الدراسة إلى أن هناك بعض الحالات يجب على الزوجة أن تمتنع عن طاعة زوجها،  وذلك إذا طلبها للجماع في نهار رمضان أو في حيضها أو عند إحرامها بحج أو عمرة.
وفرقت الدراسة بين الصيام الواجب والصيام  النافلة مشيرة إلى أن الزوجة إن صامت صيام تطوع  وطلب الزوج معشرتها وجب عليها طاعته وعدم أكمال صيام ذلك اليوم .
واستدلت الدراسة بقول الإمام جمال الدين عبد الرحمن ابن الجوزي ـ  رحمه الله ـ : فلا يجوز أن تطيعه –الزوج- فيما لا يحل مثل أن يطلب منها الوطء في زمان الحيض أو في المحل المكروه أو في نهار رمضان، أو غير ذلك من المعاصي، فإنه لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق.
8‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة انتضارالامل.
75 من 116
اكيد بالحب المتبادل
26‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة القبيسي.
76 من 116
كونى له أمة يكن لكى عبدا
28‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة شمس مصر.
77 من 116
الرجل يحب ان تظهر المراة دائما انها ضعيفة ومحتاجة له ولرعايته لها
2‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة ام مازن 2000.
78 من 116
الصراحة والحب والحنان والتفاهم و الطاعة فيما يرضى الله  وفوضى اجرك لله لانه فلى رجال مهما عملت له من خير مايستاهل ربنا يهدى سرهم
2‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة samiha.
79 من 116
ان تحترمه
ان تقوم بواجباتها اتجاهه
ان تحترم اراءه
ان تحب عائلته خخخخخخاصة امه
ان تربي اطفاله احسن تربية
4‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة meriem13.
80 من 116
تعاملة كما قال الله بالمودة والرحمة وتحبة اكثر من نفسها بمعنى انها تفضلة عن نفسها وتخاف علية وتدعو له وهو مريض ان يشفية الله واذا كان التعب جامد تتمنى ان يكون بها بالفعل وان يطول الله فى عمرة ويجعل يومها قبل يومة
20‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة ليبيا والمستحيل.
81 من 116
الوردة الأولى : تذكري أن ربك يغفر لمن يستغفر ، ويتوب على من تاب ، ويقبل من عاد .
الوردة الثانية : ارحمي الضعفاء تسعدي ، وأعطي المحتاجين تُشافَيْ ، ولا تحملي البغضاء تُعافَيْ .
الوردة الثالثة : تفاءلي فالله معك ، والملائكة يستغفرون لك ، والجنة تنتظرك .
الوردة الرابعة : امسحي دموعك بحسن الظن بربك ، واطردي همومك بتذكُّر نعم الله عليك .
الوردة الخامسة : لا تظني بأن الدنيا كَمُلت لأحدٍ ، فليس على ظهر الأرض مَنْ حصل له كلُّ مطلوبٍ ، وسلِم من أيِّ كدر .
الوردة السادسة : كوني كالنخلةِ عاليةَ الهمَّة ، بعيدة عن الأذى ، إذا رُمِيت بالحجارة ألقتْ رطبها .
الوردة السابعة : هل سمعتِ أنَّ الحزنَ يُعيدُ ما فات ، وأن الهمَّ يُصْلِح الخطأ ، فلماذا الحزن والهم ؟!
الوردة الثامنة : لا تنتظري المحن والفتنَ ، بل انتظري الأمن والسلامَ والعافية إن شاء الله .
الوردة التاسعة : أطفئي نار الحقد من صدرك بعفوٍ عام عن كلِّ من أساء لكِ من الناس .
الوردة العاشرة : الغسلُ والوضوءُ والطيبُ والسواكُ والنظامُ أدويةٌ ناجحةٌ لكلِّ كدرٍ وضيق .
25‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة layli (mohamed ali radi).
82 من 116
اعذرني اخي ليست معي الاجابة لكن ممكن افيدك موقع ينافس فيس بوك ولمنافسة قوية يقدم جوائز شهريا للاعضاء تصلك الى البيت وصل اعضائه اكثر من خمس عشر ملايين كون صدقاتك من مختلف دول العالم مجانا بلا اشتراك لاشهري و لا سنوي http://www.klikot.com/ar/SignUp.aspx?advertiser_id=528810‏
28‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة lolo20201020.
83 من 116
يحب الرجل انا بشعر باحتواءه للمراه وان يعرف انها فخوره به وان يراها تسعد لرؤيته
وان تستحى منه ويعشق ان تخاف على زعله وان تقول له يا سيدى  
واحلى حاجه لما يتخايقوا وهيا اللىتيجى تصالحه ويا سلام لو قالتله انا غلطانه
28‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة shady1088.
84 من 116
الطاعة وعدم الاثقال عليه في الجانب المادي
24‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة alajili.
85 من 116
تحب ان تجعله السيد والولى والامر والمدلل
28‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة ام مازن 2000.
86 من 116
http://hamasat.masrcommerce.com/showthread.php?p=5535#post5535
هل تريدى ان تكونى مشرفة او عضوه واخت لنا ؟؟
انضمى الى منتديات همسات الحياة النسائية
همسات الحياة النسائية نهتم بجميع شؤن المرأة والفتاة العربية
نحافط على جمالك ورشاقتك نهتم بترفيهك نهتم بصحة اسرتك نهتم بمشاكلك انضمى الينا واستمتعى مع همسات الحياة النسائية .. ملتقى المرأة والفتاة العربية.
http://hamasat.masrcommerce.com‏
18‏/7‏/2010 تم النشر بواسطة Hamasat Elhayat.
87 من 116
كثير من الرجال والنساء لا يعرفون ما هي الحاجات العاطفية الاساسية التي يحتاجها الطرف الاخر , ويعتقد الكثير منهم ان احتياجاتهم العاطفية متشابهه تماما ,ودا مقال هيفيدك
4‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة lovelife.
88 من 116
الطاعه في غير معصية الله
10‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة بعيدوقريب.
89 من 116
ستجد الإجابة هنا إضغط على الرابط التالي في معهد مايكروسوفت للكمبيوتر والإنترنت

إضغط على الرابط
http://www.m1crosoft.info‏
17‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
90 من 116
اول شيء ان تخاف الله به
ان تحترم رجولته              
ان تسعده بابتسامتها    
ان تبعد عن كل مايضايقه    
ان لا تمدح بشكل مبالغ به رجل امامه حتى لو كان ابوها
ان تبحث عن كل مايسعده ( بالمعاشره تبان )
تفاجئه وهو عائد من عمله بكامله زينتها
28‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة جولان (متى العودة).
91 من 116
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :((الدنيا متاع وخير متاعها الزوجة الصالحة ))

وقال صلى الله عليه وسلم: ((ما استفاد المؤمن بعد تقوى الله عز وجل خيرًا له من زوجة صالحة، إن أمرها أطاعته، وإن نظر إليها سرَّتْه، وإن أقسم عليها أَبرَّتْهُ، وإن غاب عنها نصحتْه في نفسها وماله))

وقال عليه افضل الصلاة والسلام : ((لو كنت آمرًا أحدًا أن يسجد لغير الله لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها، والذي نفس محمد بيده، لا تؤدي المرأة حق ربها حتى تؤدي حق زوجها كله، حتى لو سألها نفسها وهي على قتب لم تمنعه))
10‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة TamerX5.
92 من 116
بيحب تكون مجرد خدامه الو لعيالو ومو مهم مشاعرها
وما تتدخل في ابدا
لو نام بره البيت
والمهم المهم تكون مبسوطه بوجهه حتى لو قرفانه عشتها
14‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة مش حب وبس.
93 من 116
يحب تشوفة الاوحد في الكون و الاعقل ما يعلوة احد
اب تحترمة و تبجلة و تنظر الية باعجاااااااااااااب دائمااااااااااا
ولا تعارضة خاصة امام الناس

انما لو كان رجل حق يحبها ترده اذا اخطاء بان تحدثة بالحق
21‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة arch_hsn.
94 من 116
مع الأسف البعض يرغبونها مجرد خادمة !!
12‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة د.ليلى.
95 من 116
ان تكون مستعدة له فى كل وقت
ملحوظة : ارجوكم خلوا اجاباتكم قصيرة لان الاجابات الطويلة لا نقرأها
15‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة moha.
96 من 116
تعامله بما امرها الله به ورسوله
23‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة أحمد نورالدين.
97 من 116
على اختلاف الرجال و طبيعتهم ... هناك صورة لامرأة لا يستطيع الرجل أن ينساها
يرى هذه المرأة دائما متجسدة في صورة شريكة الحياة



المرأة المنتمية



هي المرأة التي تنتمي إلى واقع هذا الرجل و حياته .. تشاركه و تحضره في كل لحظة و تشعر بكل تفاصيل حياته من أفراحه و أحزانه و أفكاره و خططه .. التي لا يشعر أنها متفرجة و تراقب الأحداث بل هي من يعيش في قلب الحدث و كل اللحظات التي تمر بالرجل .. هذه المرأة التي تشعر الرجل بأنها منتمية إلى عالمه الخاص .. امرأة لا ينساها الرجل لأنها مرتبطة بجميع ذكريات حياته



المرأة الصبورة



الرجل لا ينسى امرأة صبرت و تحملت شاركت أحداثا و ضغوطات معه .. بل كانت طوق النجاة و الحضن الدافئ الذي يلجأ إليه في الأزمات .. المرأة التي ترفع عنه همومه و تعلم جيدا متى يجب أن تكون حاضره و ما الذي يجب أن تقوله بحنان و حب و تصبر حتى على طبيعته و تتعامل معها بحكمة .. فهذه المرأة لا يستطيع الرجل نسيانها مهما كان



المرأة المستمتعة



يحب الرجل أن يتشارك المتعة مع زوجته و يرضى حين تكون مستمتعة معه في لحظات كثيرة و مختلفة .. حتى في أدق التفاصيل و أصغر الأمور و أن حياتهما عبارة عن سلسلة من المتع اللا منتهية و أن لا معنى لحياتها من دونه .. هذه المرأة يصعب أن ينساها الرجل فهي ستجعل من كل لحظة بينهما ذكرى جميلة و ممتعة تبقى للأبد



المرأة الذكية



المرأة الذكية هي التي تعرف جيدا كيف تتعامل مع الرجل الشريك و تتفهم أن لكل رجل طبيعته و عقله الخاص به فتعلم متى تتحدث إليه و متى تطلب منه و متى تصمت و تستمع و ليس هذا فحسب بل و تعلم كيف تجعل زوجها يظهر و يبرز و يتقدم للأمام لأنها تدعم الثقة في نفسه و تعزز شخصيته دائما ... هذه المرأة لا ينساها الرجل فهي شريكة نجاح قائم و يشعر بأنه يفكر بشكل أعمق و أوضح حين يكون معها



المرأة الأنثى



المرأة الأنثى تجعل من شريك حياتها رجلا .. و كلما زادت أنوثتها شعر الرجل برجولته أكثر فأكثر فهي دون أن تحاول أن تبرز تلك الأنوثة أو حتى تلفت النظر إليها من حديثها أو ملابسها فإنه يشعر بها عندما يجلس معها .. أنوثة داخلية حقيقية يشعر بها الرجل و لا يراها .. هذه المرأة يحبها الرجل و يحب رقتها و لا يتمكن من نسيانها



المرأة الجوهر



الرجل لا ينسى امرأة تتمتع بجمال و دفئ داخلي و شخصية مستقرة متصالحة مع نفسها و تفضل الهدوء و الاستقرار و لا تتوه وسط الزحام و تكون المرجع و العقل المشارك و الزهرة الجميلة وسط أشواك و ضغوط الحياة .. تلك المرأة تلفت الرجل فيعطي هذا الجمال الذي لا يراه سواه – اهتماما خاصا لأنها تنفرد و تتميز به



المرأة العفوية



يحب الرجل تلك المرأة التي تتصرف و تفكر بعفوية .. فلا تتكلف و لا تتصنع في كلامها و تصرفاتها فيشعر أن حياته معها كتاب مفتوح يبادلها فيه الصراحة و الوضوح ليكون على قدر ذلك الصفاء و تلك البراءة فالرجل يفضل أن تكون شريكته بريئة و عفوية أكثر من كونها جميلة



المرأة الحنونة



المرأة الحنونة هي امرأة ذات مشاعر فياضة و أحاسيس مرهفة تستطيع أن تغرق الرجل في بحر من الحنان و العطف يشعر معها و كأنها ليست الزوجة و الحبيبة فقط .. بل هي الأم أحيانا .. فالرجل في حقيقته طفل كبير و لكن مع فارق أن متطلبات هذا الطفل تفوق كثيرا متطلبات طفل صغير فهو ينتظر من شريكته أن تغمره كليا بالحنان و العطف الدائم



المرأة المعطاءة و المضحية



هذه المرأة تترك أثرا لا ينسى لدى الرجل فهو يشعر بوجودها و بأنها حاضرة دائما لتمده بكل ما تملك و كل ما تستطيع .. تقدم التضحيات و تعطي من دون حساب .. الرجل بطبعه يرغب دائما بأن يكون صاحب الحق في الحصول على كل ما يمكنه الحصول عليه دون شروط مقابلة و دون مصالح متبادلة و هو يكره المرأة التي تدون تضحياتها و عطائها لتحاصره بها من وقت لآخر



المرأة القوية الضعيفة

يحب الرجل أن تعلم المرأة متى يجب أن تكون قوية و متى عليها أن تضعف و يفضل شريكة تمده بالقوة و يستمد منها الصلابة و لكنه لا يحبها قوية في كل الظروف حتى يشعر بقوته .. و لا يحبها ضعيفة دائما حتى لا يشعر بسلبيتها
26‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
98 من 116
يختلف من رجل الى اخر بس اكثر الرجال يحبون تكون المرأة قوية موب خوافة وتكون تحب اللعب ومشاكسة =)
21‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة عايشين.
99 من 116
يختلف من رجل الى اخر بس اكثر الرجال يحبون تكون المرأة قوية موب خوافة وتكون تحب اللعب ومشاكسة =)
21‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة عايشين.
100 من 116
الحب بما يعنيه من الكلمه يكون التعمل    ( الصدق الحترام الحنان العشق الااخلص والايمان بان كل مافي قلبي يسع له ولها الايمان بالله والحب الخالص ينجح مع المعامله الحسنه) ده كل ما يحب الرجل والامراة
22‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
101 من 116
بحب وحنان
15‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة على زيدأن (على زيدان).
102 من 116
ههههههههههههه
28‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة مستخدم بحث ..
103 من 116
يا رفيق آني أقول إنها تحترم كونه رجلا فهمت: "رجلا" بكل ما تحمل الكلمة من معنى . هذا إذا كان الذكر رجلا حقيقيا . أما إذا كان دلوع و متغنج فيبيله رجل يعلمه الرجوله .الله يحفظ عراقنا الحبيب.
7‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة راوي النصر.
104 من 116
كما كانت تعامل امنا ام المؤمنين رسول الله وكذلك المرأة تحتاج الي المعاملة التي اوصي بها الرسول فانا حينما اقرئ كيف كان الرسول يعامل زوجاته اشعر بانه لايوجد علي الارض مثل هذه المعاملة فنحن نحتاج الي اتباع الرسول عليه الصلاة والسلام حتي يعامل بعضنا بعض
اللهم اجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون احسنه
20‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
105 من 116
يحبها ان تكون له اخت وصديقة وام وحبيبة وناصحة وعاشقة وان تحبه وترعاه
وتطيعه وتخاف عليه باختصار ان يجد فيها كل من حوله هادا بشكل عام وبتعود للرجل بشكل خاص
5‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة جوري الشام.
106 من 116
يحب ان توفر له كل شيء
من مشاعر ومتطلبات .ولا تلزمه باي شي
18‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة وسام على صدرى.
107 من 116
لن يرضى الرجل عن تصرفاتها.. مهما عملت ومهما قالت ومهما فعلت ويحاول ان يختلق لها الانتقادات فهذا طبعه وتلك انانيته....(لانها زوجته).. والدليل على ذلك انه دائم البحث عن اخرى غيرها.
26‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة ao0oa.
108 من 116
be soft adorable mature sexy smart and a good cook ;)
23‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة ohio.
109 من 116
أكثر ما يحبه الرجل في العلاقة الزوجية
ربما البعض من الاخوة لايوافقني في موضوعي هذا لكن اردت ان اكتب واطرح تجربـــة
ربما يستفيد منها الكثيــــــــــــر .....

مع أن أغلبهم لا يعترف بذلك،
إلا أن الرجال يحبون أن يقعوا في الحب،
وهم في الحقيقة يحتاجون علاقات زوجية حميمية أكثر مما تحتاجها
النساء،
ذلك لأن العلاقة الزوجية الجيدة تجعل الرجل يشعر بالاستقرار
إذ يتاح له المجال لمشاركة الطرف الآخر بمشاعره
التي قد لا يستطيع البوح بها لأي شخص آخر.



في مجتمعاتنا، تقيم النساء علاقات ود حميمة مع صديقاتهن من الإناث،
فيتحدثن مع بعضهن بانفتاح وصراحة وتلجأ الواحدة منهن إلى الأخرى
تطلب الدعم والمساعدة دون أي حرج.

ولكن الوضع يختلف بالنسبة للرجل.
صدق أو لا تصدق فإن العلاقة الزوجية بالنسبة لكثير من الرجال
هي المجال الوحيد الذي يسمحون فيه لأنفسهم التعبير عن الألفة والمودة.

اليك فيما يلي اكثر ما يحبه الرجال في علاقاتهم الزوجية.
تمعّن في هذه الأسباب، فقد يدهشك ما يقولونه:


الشعور بالحرية التي تتيح له أن يكون حقا ما يريد أن يكون

عندما يكون الرجل مرتبطا يصبح رجلا مختلفا عما يكون
عليه بدون ذلك الارتباط.
ولكن عندما يخرج مع الرجال الآخرين،
يشعر أنه أحد أفراد زمرة تسعى وراء شيء ما.

نعم، قد يكون ذلك ممتعا لبعض الوقت.
ولكن تجدهم كل ليلة كل واحد منهم يأمل أن يرتبط ويستقربالزواج من امرأة ما –
ولا نعني اية امرأة، وإنما امرأة من أجل كل شـيء، من أجل الأمور الحقيقية.

أي وجود زوجة تقبلك لشخصك، وتحبك كما أنت،
ولا تريد انتقادك وإبراز أخطائك، وإنما تسعى لاكتشاف جميع ميّزاتك وصفاتك الحسنة."

عندما يكون للرجل زوجة تتيح له أن يحتفظ بشخصيته،
يشعر بمزيد من الثقة. يشعر أنه جدير بأن يحب.

بمجرد وجودها معه تذكره المرأة التي تزوجها أنها اختارته هو من بين
جميع الرجال الآخرين.
وهذا شعور يصعب أن ينبثق عن أي وضع آخر،
فهو يمنحك العون في جميع مناحي الحياة.

دفـعـه لأن يصبح أفضل مما هو:
إن التحدي الذي تولّده العلاقة الزوجية.
يجعله يدرك أن عليه بذل الكثير من الجهد للمحافظة على زواجه واستدامته.
وتجعله دائما نشيطا وحيويّا، يعمل بجد ونجاح، يظهر بالمظهر اللائق،
يظل حاد الذهن، يظل مستعدا للمنافسـة،
فهو على أي حال لا يريد أن تتركه زوجته.
عندما تسير الأمور كما يجب، يشعر بنشوة الانتصار.
كذلك يشعر بالفخر.
العلاقات الزوجية تشبع غرور الكثيرين من الرجال،
فيظلوا متلهفين للحياة ويضطروا أن يكونوا أفضل ما يستطيعوا أن يكونوا.

ببساطة.. تكون له شـريكة تـلـتـقـيه وتفهمه:
ان وجود الحب بين الازواج بالنسبة للرجل يملأ حياته بالسرور والبهجة.

مشـاهدة ابتسـامة زوجته أو سـماع صوتها تعوضانه عن كل مشـاق عمله.

هذه العلاقة تذكره بطيّبات الحياة وبأن الحياة ليست كلها أيام عصيبة،

وبذلك يستطيع أن يستمتع بالحياة كل يوم.

إتاحة الفرصة له ليكون حقا ما يريد:
وجود الحب بين الازواج يفرح الرجل لأنه يعرف أنه يسعد شخصا آخر.

إدراكه أن بمقدوره فعل ذلك يمنحه المتعة والراحة النفسـية.
إن أحسـن شعور في الدنيا بالنسبة للرجل هو رؤية وجه زوجته مشرقا بالفرح عند دخوله عليها.

إذا عرف أنها بحاجة إليّه وأنه باستطاعته إسـعادها،
شـعور بالسعادة وبأن هذا الحب جدير بما يبذله في سبيله.
" يعتبر السبب الأول للإنفصال بين الزوجين
هو شعور الرجل بأنه لا يستطيع إرضاء شريكته أو سـد حاجاتها.

عدم استطاعته إسعادها جعله يشعر بعدم لياقته لها.

الرجل بحاجة للشعور بأنه يؤدي عملا جيدا،
ويود أن يسمع زوجته تعبر عن تقديرها لذلك.
عندما يشعر الرجل أنه يستطيع إرضاء زوجته يشعر بالسعادة والرضا عن نفسـه.

بالنسبة للعلاقات الحميمية
هنالك نوع من الرجال يكون الجنس في علاقتهم
الزوجية مهم بالنسبة لهم،
و هذا يشعرهم بالسعادة خلال علاقتهم مع زوجاتهم
فيشعر الزوج بالرضى طوال الاسبوع
اما إذا لم يتحقق لهم ذلك فإنه يؤدي الى انفعالهم كثيرا.

طبعا العلاقة الحميمية الزوجية ، تسعد كلا الطرفين
والجنس يعني أشياء مختلفة للزوجين.
ولكن بالنسبة للرجال، الجنس يجلب لهم الشعور بأنهم محبوبون ومستحسنون ويثيرون الإعجاب والتقدير لدى زوجاتهم


مشـاركة شـخص آخر بحياته
أما ما يحبه كثير من الرجال فهو وجود من تنتظرهم في البيت ليعودوا
إليها.
قد يبدو هذا غريبا، ولكن بالنسبة للرجل
فإنه لشيء رائع أن يعرف أن هناك من تنتظره
وذلك ليذهب إليها في نهاية اليوم.
هذا شيء يريحه ويسعده.
يذهبان إلى أماكن معا، يقضيان اليوم معا يتحدثان عما فعلاه،
يضحكان للنكات معا، ويتدبران الأمور معا.
هذا كله يؤثر على إنجازاته في العمل."
الكثير من الرجال يشتد ساعدهم في العمل وفي حياتهم اليومية
لا لشـيء إلا لوجود زوجة يهمها ما يحدث لهم،
زوجة يجدونها إلى جانبهم لتساعدهم في حل مشاكلهم كبيرة كانت أم صغيرة.

هذا النوع من الاهتمام يمنح الرجل الاتزان والاستقرار.
والأهم من ذلك هو أن هذه العلاقة
تذكر الرجل أنه ليس بمفرده في مكان العمل الذي تسوده المنافسة
ولا يهتم الناس فيه سوى كل بنفسـه.

الحب نعمة
الزوجان اللذان يحبان بعضهما يدركان أن هذا الحب نعمة لكل منهما.
الرجل الذي لا يستطيع الالتزام بالزواج،
لأنه يتحاشى العلاقة برمتها،
لن يكون باستطاعته العثور على من تناسبه وتحبه.

الرجل بحاجة إلى امرأة تشـعره بالأمان والاهتمام به وترى فيه صفاته الحسـنة.
وهو يقدر علاقته الزوجية أكثر عندما يعلم أن زوجته سعيدة معه.

ثم إذا كانت الزوجة تحب حبهما لبعض، فأي نعمة تفوق ذلك
26‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
110 من 116
1-الأحترام . فإذا لم يجد الرجل الأحترام في بيته فإين سيجده .
2-الكلمة الطيبة . فلها وقعها على النفس .
3-الطبخ الجيد . فالوصول إلى قلب الرجل معدته .
4-الأهتمام بالمظهر . فنحن في زمن الفضائيات والتنافس على الجمال .
5-الأخذ والعطا .فالرجال لا يحبوا المرأة التي تأخذ دون عطاء .
6-التدين . فقد جلب الانسان على حب الأخيار من الناس .
7-التسامح . فالناس تقدس من كان عنده حلم .
17‏/10‏/2011 تم النشر بواسطة خالد الشليل.
111 من 116
و الله اذا اهوه يحبها ما يتشرط
19‏/11‏/2011 تم النشر بواسطة معلمة المستقبل.
112 من 116
ألا تنشر الأسرار الزوجية
أن تطيعه عندما يأمرها
أن تساعده في نفقات المنزل
أن تشبع رغبته الجنسية
6‏/6‏/2012 تم النشر بواسطة بهلاوي مشاغب.
113 من 116
بصراحة الراجل بطبعه طماع يعنى عايز يلاقى فى الست كل الصفات حتى لو كانت متناقضة
يعنى لو عاملتيه بحنية يدور على واحدة تدوخه
و لو اتعاملتى معاه بثقة و استقلالية يدور على واحدة محتجاله
لو اتحاورتى معاه بذكاء يدور على واحدة تقوله امين
و لو ماناقشتيهوش يقول عليكى مش بتفهمى غير فى الطبيخ
يعنى هو نفسه مش عارف هو عايز ايه
عشان كده خليكى على طبيعتك
ماتغيريش شخصيتك عشان تعجبيه
لكن فى نفس الوقت حاولى تكونى متجددة
يعنى كونى له اربعة زى ما بيقولوا
خليه يشوف فيكى كل النساء
و راعى ان لاى رجل حاجات اساسية لازم تلبيها
زى الاحترام و التقدير و العرفان و التشجيع و الثقة به و بقدراته
دى الحاجات اللى عمره ماهيكون سعيد و لا يحس برجولته من غيرها
و ماتنسيش كمان واجبك الاساسى كزوجة
اللى هو اعفاف الزوج
و انا اقدر اقولك بدون مبالغة انك لو اشبعتيه من الناحية دى
هيتغاضى عن اى حاجة تانية
و مش عايزين ننسى ان الزواج عبادة يعنى لازم نعامل ازواجنا بما يرضى الله
و نحتسب الاجر عند الله
لان الحياة الزوجية مش حرب
دى مودة و رحمة
11‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة abood athamneh (Abood Athamneh).
114 من 116
باحترام
15‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة زكريا البوهالي (zakaria bouhali).
115 من 116
بصدق وفاء اخلاص حب والرضا على كل حال في السراء الضراء و الله لو كانت  بهذه الصفات رح يفديها بعمرو أي رجل ..
3‏/5‏/2013 تم النشر بواسطة tito moka (tito mido).
116 من 116
أن تحترمه ...
الاتتكبر عليه وتشعره أنه الافضل منها في كل شيئ..
22‏/10‏/2013 تم النشر بواسطة بنت اليمن،، (إحساس شاعِرَة).
قد يهمك أيضًا
للمرتبطين والمتزوجين...........?
فرق بين حب المراة والرجل
لماذا تكره المراة الرجل المثقف وترفضه كزوج؟
من اكثر عاطفة الرجل ام المراة في وقتنا الحاضر؟!
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة