الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هو تعريف الانسانية؟
حوار الأديان | العلاقات الإنسانية | المسيحية | الأديان والمعتقدات | الإسلام 9‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 5
ما هي الإنسانية؟

ان الجواب على هذا السؤال يتوقف على أي نوع من الانسانية تسأل!
فكلمة "الإنسانية" تحمل اكثر من معنى  ، ولأن الكتّاب  والمتكلمين في كثير من الأحيان لا يوضحون المعنى الذي يقصدونه ، في محاولة لتفسير هذه النزعة الإنسانية يمكن بسهولة أن يصبح المعنى ملتبسا للمتلقي ...
من حسن الحظ ،ان هناك تعريفات مختلفة لكل معنى من معاني الانسانية  -- الأنواع المختلفة التي يجري فصلها بسهولة وتعريفها عن طريق استخدام الصفات المناسبة.
لذا ، ساقوم بتلخيص معاني  مختلف أنواع الإنسانية كالتالي :



الإنسانية الأدبية : هو التوغل والتفاني  في العلوم الإنسانية أو الثقافة الأدبية.

النهضة الإنسانية : هي روح التعلم التي تطورت  في نهاية العصور الوسطى مع إحياء رسائل الكلاسيكية وتجديد الثقة في قدرة البشر على أن يحدد لنفسه الحق والباطل.

الثقافية الانسانية :وهي التقاليد العملية والعقلانية  التي نشأت إلى حد كبير في اليونان القديمة وروما ، وتطورت طوال التاريخ الأوروبي ، والآن تشكل جزءا أساسيا من النهج الغربي للعلوم ، والنظرية السياسية ، والأخلاق ، والقانون.

فلسفة الانسانية : مستقبل الإنسانية أو طريقة حياة البشرية وتركزت على ما يحتاج وما يهتم به الانسان  . والفئات الفرعية من هذا النوع تشمل الإنسانية المسيحية  الانسانية الحديثة.
الإنسانية المسيحية ويعرف وبسترWebster's /// القاموس الدولي الجديد/// "فلسفة الدعوة الذات للإنسان ضمن إطار المبادئ المسيحية". . هذا الإنسان أكثر توجها نحو الإيمان إلى حد كبير نتاج لعصر النهضة ، وهو جزء من النهضة الإنسانية.

،" النزعة الانسانية الحديثة كما انها دعيت  بالإنسانية الطبيعية  والعلوم الإنسانية ، والإنسانية والأخلاقية الإنسانية الديمقراطية ويعرّف أحد مؤيديه الرئيسيين ، كورليس لامونت ، "الفلسفةالطبيعية ترفض كل خرق للطبيعة لا يعتمد أساسا على العقل والعلم والديمقراطية وحقوق الشفقة.النزعة الانسانية الحديثة لها اصل مزدوج ، العلمانية والدينية  ،وتعبر هذه تفرعا منها .

النزعة الانسانية العلمانية) هو ثمرة 18th قرن التنوير والعقلانية  في القرن 19th ... العديد من الجماعات العلمانية ، مثل مجلس الديمقراطية والنزعة الانسانية العلمانية الأمريكية والاتحاد العقلاني ، و العديد من الجماعات الغير منتسبين على خلاف العديد من الفلاسفة والعلماء والأكاديميين ، وتدعو الى  هذه الفلسفة.

الدينية والإنسانية الأخلاقية التي تظهر من هذه الثقافة ، التوحيدية ، والعالمية.و اليوم ، موحدوا العالمية في كثير من التجمعات الثقافية و الأخلاقية في جميع المجتمعات الإنسانية  يصفون أنفسهم بأنهمحداثيين.و أهم مفارقة في التعامل مع النزعة الانسانية الحديثة هو من دعاة عدم القدرة على الاتفاق على وجود أو عدمه وهذا هو عالم ديني.
أولئك الذين يرون أن العلمانية هي فلسفة الإنسانيون بينما أولئك الذين يرون أن الدين دين الإنسانيون.هذا الخلاف مستمر منذ السنوات الأولى من القرن الحالي عندما العلماني والديني والتقاليد المتقاربة بينهما  عملو على ايجاد النزعة الانسانية ووضعها في حيز الوجود  ..
9‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة الاء محمد محمد.
2 من 5
باختصار هو التعاطف
9‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة ابو نوره V.
3 من 5
باختصار وبدون كثرة كلام
الانسانية / هي الانسان وكل ما يمس بهذا الكائن العظيم
9‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة A7med-Al3mri (a7medad5 .).
4 من 5
هوا الاقتداء باخلاق رسولنا وقدوتنا محمدصلي اللة علية وسلم قال تعالي( وما ارسلناك الا رحمة للعالمين  )
9‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم sfd (العمري عمري).
5 من 5
الدين لله والوطن للجميع
10‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة kho44_ali.
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة