الرئيسية > السؤال
السؤال
ما المقصود بقوله تعالى تبت يد في سورة المسد؟ وما معنى المسد؟
القرآن الكريم 4‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة المصري افندي.
الإجابات
1 من 3
تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ

" تَبَّتْ " لَمَّا دَعَا النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَوْمه وَقَالَ : إِنِّي نَذِير لَكُمْ بَيْن يَدَيْ عَذَاب شَدِيد , فَقَالَ عَمّه أَبُو لَهَب : تَبًّا لَك أَلِهَذَا دَعَوْتنَا , نَزَلَتْ " تَبَّتْ " خَسِرَتْ " يَدَا أَبِي لَهَب " أَيْ جُمْلَته وَعَبَّرَ عَنْهَا بِالْيَدَيْنِ مَجَازًا لِأَنَّ أَكْثَر الْأَفْعَال تُزَاوَل بِهِمَا , وَهَذِهِ الْجُمْلَة دُعَاء " وَتَبَّ " خَسِرَ هُوَ , وَهَذِهِ خَبَر كَقَوْلِهِمْ : أَهْلَكَهُ اللَّه وَقَدْ هَلَكَ , وَلَمَّا خَوَّفَهُ النَّبِيّ بِالْعَذَابِ , فَقَالَ : إِنْ كَانَ مَا يَقُول اِبْن أَخِي حَقًّا فَإِنِّي أَفْتَدِي مِنْهُ بِمَالِي وَوَلَدِي نَزَلَ " مَا أَغْنَى عَنْهُ مَاله وَمَا كَسَبَ
4‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 3
الله اعلم
4‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة فهدإس (Fahd S).
3 من 3
تبت يدا أبي لهب وتب
القول في تأويل قوله تعالى: {تبت يدا أبي لهب وتب} يقول تعالى ذكره: خسرت يدا أبي لهب، وخسر هو. وإنما عني بقوله: {تبت يدا أبي لهب} تب عمله. وكان بعض أهل العربية يقول: قوله: {تبت يدا أبي لهب} دعاء عليه من الله.وأما قوله: {وتب} فإنه خبر. ويذكر أن ذلك في قراءة عبد الله: "تبت يدا أبي لهب وقد تب " . وفي دخول "قد " فيه دلالة على أنه خبر، ويمثل ذلك بقول القائل، لآخر: أهلكك الله، وقد أهلكك، وجعلك صالحا وقد جعلك. وبنحو الذي قلنا في معنى قوله: {تبت يدا أبي لهب} قال أهل التأويل. ذكر من قال ذلك:29586 - حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة {تبت يدا أبي لهب} أي خسرت وتب.29587 - حدثني يونس، قال: أخبرنا ابن وهب، قال: قال ابن زيد، في قول الله: {تبت يدا أبي لهب وتب} قال: التب: الخسران، قال: قال أبو لهب للنبي صلى الله عليه وسلم: ماذا أعطى يا محمد إن آمنت بك؟ قال؟ "كما يعطى المسلمون " ، فقال: مالي عليهم فضل ؟ قال: "وأي شيء تبتغي؟ " قال: تبا لهذا من دين تبا، أن أكون أنا وهؤلاء سواء، فأنزل الله: {تبت يدا أبي لهب} يقول: بما عملت أيديهم.حدثنا ابن عبد الأعلى، قال: ثنا ابن ثور، عن معمر، عن قتادة {تبت يدا أبي لهب} قال: خسرت يدا أبي لهب وخسر.وقيل: إن هذه السورة نزلت في أبي لهب، لأن النبي صلى الله عليه وسلم لما خص بالدعوة عشيرته، إذ نزل عليه: {وأنذر عشيرتك الأقربين} وجمعهم للدعاء، قال له أبو لهب: تبا لك سائر اليوم، ألهذا دعوتنا ؟ ذكر الأخبار الواردة بذلك:29588 - حدثنا أبو كريب، قال: ثنا أبو معاوية، عن الأعمش، عن عمرو، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس قال: صعد رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم الصفا، فقال: "يا صباحاه! " فاجتمعت إليه قريش، فقالوا: مالك ؟ قال: "أرأيتكم إن أخبرتكم أن العدو مصبحكم أو ممسيكم، أما كنتم تصدقونني؟ " قالوا: بلى، قال: "فإني نذير لكم بين يدي عذاب شديد " ، فقال أبو لهب: تبا لك، ألهذا دعوتنا وجمعتنا ؟! فأنزل الله: {تبت يدا أبي لهب} إلى آخرهاحدثني أبو السائب، قال: ثنا أبو معاوية، عن الأعمش، عن عمرو، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس، مثله.حدثنا أبو كريب، قال: ثنا ابن نمير، عن الأعمش، عن عمرو بن مرة، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس، قال: لما نزلت {وأنذر عشيرتك الأقربين} قام رسول الله صلى الله عليه وسلم على الصفا ثم نادى: "يا صبحاه " فاجتمع الناس إليه، فبين رجل يجيء، وبين آخر يبعث رسوله، فقال: "يا بني هاشم، يا بني عبد المطلب، يا بني قهر، يا بني... يا بني أرأيتكم لو أخبرتكم أن خيلا بسفح هذا الجبل " يريد تغير عليكم "صدقتموني؟ " قالوا: نعم، قال: "فإني نذير لكم بين يدي عذاب شديد " ، فقال أبو لهب: تبا لك سائر اليوم، ألهذا دعوتنا ؟ فنزلت: {تبت يدا أبي لهب وتب} "حدثنا أبو كريب، قال: ثنا أبو أسامة، عن الأعمش، عن عمرو بن مرة، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس قال: لما نزلت هذه الآية: {وأنذر عشيرتك الأقربين} ورهطك منهم المخلصين، خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم، حتى صعد الصفا، فهتف: " يا صباحاه "، فقالوا: من هذا الذي يهتف ؟ فقالوا: محمد، فاجتمعوا إليه، فقال: " يا بني فلان، يا بني فلان، يا بني عبد المطلب، يا بني عبد مناف "، فاجتمعوا إليه، فقال: " أرأيتكم لو أخبرتكم أن خيلا تخرج بسفح هذا الجبل أكنتم مصدقي؟ " قالوا: ما جربنا عليك كذبا، قال " فإني نذير لكم بين يدي عذاب شديد "، فقال أبو لهب: تبا لك ما جمعتنا إلا لهذا ؟ ثم قام فنزلت هذه السورة: " تبت يدا أبي لهب وقد تب" كذا قرا الأعمش إلى آخر السورة29589 - حدثنا ابن حميد، قال: ثنا مهران، عن سفيان، في قوله: {تبت يدا أبي لهب} قال: حين أرسل النبي صلى الله عليه وسلم إليه وإلى غيره، وكان أبو لهب عم النبي صلى الله عليه وسلم، وكان اسمه عبد العزي، فذكرهم، فقال أبو لهب: تبا لك، في هذا أرسلت إلينا ؟ فأنزل الله: {تبت يدا أبي لهب}


جامع البيان عن تأويل آي القرآن - الشهير بتفسير الطبري - للإمام أبو جعفر محمد بن جرير الطبري


--------------------------------------------------------------------------------
4‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة haizof.
قد يهمك أيضًا
ماهى أول خمس سور نزولا من القرآن الكريم ؟
ما القيمه المستفاده من سورة "المسد" ؟ ( تبت يدا أبي لهب وتب )
لماذا سورة "الإخلاص" تأتي بعد "الكافرون" و "النصر" و "المسد" ؟
ما هي المعجزة الموجودة في سورة المسد؟
هل تعرف سورة المسد
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة