الرئيسية > السؤال
السؤال
ماهي ظاهرة الكسوف ؟
العلوم 14‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة RACHID JRRARI.
الإجابات
1 من 193
ده مش عايز شرح
بيبان علي الوش
14‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة برائة.
2 من 193
الكسوف هو عندما يصبح وجه الشمس المنير اسود ومنه اشتق الكسوف اي الخجل او اسوداد الوجه من فعلة مشينة او مخجلة.
علميا الكسوف هو ظل القمر الذي يسقط على الأرض نتيجة وجود القمر بين الشمس والارض فيغطي قرص الشمس اما بشكل كلي او حلقي
الكسوف الكلي : وذلك عندما يكون مدار القمر قريب نسبيا عن الارض ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه
اما الكسوف الحلقي: فهو عندما يكون مدار القمر بعيد نسبيا عن الارض فلا يغطي قرص الشمس بأكمله بل وسطه فقط  ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه على الارض.
شمس ----- قمر ----- ارض = كسوف للشمس
14‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة deteprodo.
3 من 193
باختصار هي ظاهرة تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
فيحجب عن الأرض ضوء الشمس أو جزء منه
وله ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
14‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة أحمد هيكل 2 (Ahmad Hekal).
4 من 193
تعار يف ومصطلحات :
قبل التحدث عن كسوف الشمس , لابد من شرح بعض التعابير أو المصطلحات التي
يتضمنها هذا التقرير العلمي وأهميتها :-

- مخروط الظل (Umbra) :
بما أن الأرض والقمر جرمان كرويان فان أشعة الشمس الساقطة عليهم تخلف وراء كل منهما ظلا مخروطي الشكل تحتضن قاعدة الجرم, بينما يمتد رأسه بعيدا في الفضاء , ويطلق علي هذا المخروط اسم (مخروط الظل ) .
- مخروط الظليل أو شبه الظل (penumbra) :
كما يتشكل في نفس الوقت بالإضافة (مخروط الظل) خلف كل من الأرض والقمر , أخر مقطوع الرأس . أي مخروط ناقص يحيط بمخروط الظل إنما يعاكسه في الوضع , إذ أن الفضاء متجاوزة راس مخروط الظل , وهذا المخروط الثاني هو ما يسمى بمخروط الظليل أو شبه الظل و وقد سمي بذلك , لأنه اقل إعتاما من مخروط الظل وأكثر شفافية منه .

- عقدتا الصعود والنزول:
إن النقطتين التين يتقاطع عندهما القمر ,مع خط الاستواء , ومع دوائر البروج التي تسمى الدائرة الكسوفية أو دائرة الكسوف أو الخسوف تسميان بالعقدتان .
الأولى منهما تدعى عقدت النزول والثانية تدعى عقدة الصعود , وقد دعيت الأولى بعقدة النزول , لأن القمر ينزل عن هده النقطة ,وهو يتحرك على مداره من سماء نصف الكرة الشمالي ,الى سماء نصف الكرة الجنوبي , و ذلك في منتصف الشهر القمري أي في اليوم الخامس عشر منه , حيث يكون القمر في تلك الليلة (بدرا) .
كما دعيت العقدة الثانية بعقدة الصعود , لأن القمر يصعد عند هذه النقطة , وهو يتحرك على مداره , من سماء نصف الكرة الجنوبي , الى سماء نصف الكرة الشمالي , وذلك في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري , أي إذ لا يرى ليلتها .

- حالة الاقتران :
في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري يبلغ القمر عقدة الصعود ويكون عندها واقعا بينا الشمس والأرض , فإذا صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام الثلاثة يومها على استقامة واحدة دعيت تلك الحالة بحالة الاقتران .

-حالة التقابل :
في ليلة النصف من الشهر القمري , يكون القمر أمام عقدة النزول , وتكون ليلتها واقعة بين الشمس والقمر, فإذا ما صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام ثلاثية على استقامة واحدة , دعيت تلك الحالة بحالة التقابل .

- تعريف ظاهرة الكسوف :
الكسوف نوعان رئيسيان ,كلي وجزئي ,وإذا ما حدث أحداهما , فلا يكون ذلك إلا في آخر ليلة من ليالي الشهر القمري حيث يكون القمر في المحاق , وتكون مراكز الأجرام السماوية الثلاثة الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة , أو قريبة جدا من ذلك , وان يبلغ رأس مخروط ظل القمر سطح الأرض في حالة الكسوف الكلي ومخروط ظليلة فقط في حالة الكسوف الجزئي . أو جزءا من مخروط ضله .

- الكسوف الكلي للشمس :
يحدث حين يبلغ مخروط ضل القمر سطح الأرض , مما يؤذي إلي احتجاب نور الشمس كليا عن المنطقة التي غطاها ذلك المخروط من سطح الأرض ,كما يشاهد قرص الشمس عندها قرصا مظلما حالك السواد , تحيط به هالة من نور وهاج .
شروط تحقيق الكسوف الكلي:
لا يحدث الكسوف الكلي ,الا إذا تحققت ثلاثة شروط اساسية :-
ان يكون القمر محاقا أي في اخر ليلة من ليالي الشهر القمري .
ان يكون القمر قريبا جدا من الخط الواصل بين العقدين .
ان تكون الشمس والأرض وبينهما القمر في حالة اقتران او قريبا من ذلك .
ان تكون المسافة يومها ,بين الارض والقمر كافية لبلوغ مخروط ضل القمر سطح الارض إذ أن عدم انتظام خط سير القمر, على مداره حول الارض بسبب جدبها وجذب الشمس له , يجعل المسافة بينه وبين الارض, تتغير بين شهر وأخر قربا وبعدا.

المراحل التي يمر بها الكسوف الكلي :
عندما تقترب الشمس والأرض وبينهما القمر من حالة الاقتران الكامل , وتكون المسافة بين القمر والأرض , اصغر م طول مخروط ظل القمر , يكون حدوث الكسوف الكلي و وتبدأ مؤشراته بحدوث كسوف جزئي , يستمر مدة ساعتان , في المنطقة التي يكون مخروط ظليل القمر قد غطاها , حيث يتحول قرص الشمس الساطع , الي قرص كامد النور, يحيل النهار البهيج الى نهار كالح .

وعندما تصبح الشمس والأرض وبينهما القمر ,في حالة اقتران يكون مخروط ظل القمر قد بلغ المنطقة التي كان يغمرها مخروط ظليلة وعندها تظهر على حافة الشمس اليسرى, ظلمة سودا ولا تلبث ان تمتد بسرعة نحو يمين الشمس, وتكون محدودة بقوسين, أحداهما تمثل حافة الشمس والثانية تمثل حافة القمر . ومع ازدياد اتاع رقعة تلك الظلمة , على قرص الشمس ,يزداد نور النهار ضعيفا وكابة .

وعندما لايبقى من ذلك القرص , الا هلال صغير منير في يمينها , يمكننا ان نرى بالمنظار الفلكي توهجات حلقية الشكل تدعي (الحلقات الماسية ) او خرزات بيلي , وقد سميت بذلك تكريما للفلكي (بيلي) الذي قام بالكشف عنها وبدراستها .
وعند اخفاء اخر جزء من قرص الشمس ,عن تلك البقعة من الارض , يظلم الجو منها تماما , وتبدو النجوم لامعة في السماء وتهبط الحرارة فجاة , ويصحب ذلك هبوب رياح ,اوعواصف و قد تسقط الأمطار , كما تلجأ الحيوانات إلى أوكارها , أو أماكن مأواها , كما تسرع الطيور الى أعشاشها .

و تبدو حول الشمس , هالة من النور , يختلف اتساعها و شكلها باختلاف الحالة , التي تكون عليها الشمس, من هدوء او هياج و لا يستمر الكسوف الكلي , اى بقاء كامل .

قرص الشمس مظلما , اكثر من اربع دقائق , الا اذا كانت المنطقة التي اصابها الكسوف , واقعة فوق خط الاستواء فعندها يستمر الكسوف هناك لمدة سبع دقائق و نصف تقريبا .

و بعد انقضاء تلك الدقائق التي استمر خلالها الكسوف الكلي , يتراح مخروط ظل القمر شيئاً فشياً عن المنطقة التي كان قد غمرها , من سطح الارض مع انزياح القمر عن مكانه , بين الارض و الشمس .
و عندما يظهر في يسار الشمس , هلال منير كالهلال الذي كان قد ظهر في يمينها قبل ان يتم كسوفها , و تظهر عليه الحلقات الماسية او خرزات بيلي . و مع انقشاع الظلمة شيئا فشيئا عن قرص الشمس , يعود شىء من نور النهار , الى المنطقة التي اصابها الكسوف , حتى اذا ما انزاحت الظلمة نهائيا عن وجه الشمس , يزداد نور النهار وضوحا , و لكنه يظل كالحا , اذ ان منطقة الكسوف , لا تزال واقعة تحت تاثير و غمر مخروط شبه ظل القمر , بعد ان انسحب مخروط ظلة عنها .

و يستمر هذا الوضع ساعتين , حيث يكون مخروط ظل القمر قد انهى انسحابه , و عندها يعود لقرص الشمس , سطوعه و توهجه و يعود للمنطقة نهارها البهي البهيج .

و على هذا فان الكسوف الكامل , مع مايسبقه و ما يعقبه من كسوف جزئي , يستغرق حوالي اربع ساعات و اربع دقائق , الا اذا حدث فوق خط الاستواء , فان فترته تمتد الى اربع ساعات و سبع و نصف دقيقة .
و المنطقة التي تتعرض للكسوف الكلي , تبدو للراصد من الجو على سطح شكل دائرة مظلمة , لا يتجاوز قطرها 300كم يغطيها تلك الظلمة مخروط ظل القمر . و يحيط بتلك الدائرة المظلمة حلقة كبيرة ذات نور كالح يشكلها مخروط ظليل القمر الذي يحيط بمخروط ظله.

و تنتقل تلك الدائرة المظلمة , مع حلقة النور الكالح المحيطة بها , على سطح الارض , من الشرق الى الغرب , مسافة تقارب 20 الف كيلو متر اى حوالي نصف محيط الارض , خلال خمس ساعات مع انتقال القمر في دورته حول الارض , بسرعة 3660 كم في الساعة وسطيا .

و تبين الحسابات الفلكية الى ان المنطقة التي يحدث فيها الكسوف الكلي او الكسوف الجزئي الحلقي من سطح الارض , لن تتعرض لاحد هذين النوعين من الكسوف مرة ثانية , الا بعد مرور فترة 300 سنة .
و يقصد كثير من علماء الفلك و من دول العالم المختلفة منطقة ذلك الكسوف الكلي قاطعين الاف الكيلو مترات احيانا , لا ليشاهدوا و يسجلوا ملاحظاتهم حول هذه الحادثة المهيبة فقط , و انما ليقوموا برصد و دراسة الهالة الشمسية في افضل ظروف تساعد على ذلك , مما يمنحهم معرفة اكبر و ادق عن تركيب الشمس , و التفاعلات القائمة فيها , و ما ينتج عنها من احداث تبدو مشاهدتها جلية في تلك الهالة .

و يحذر العلماء من النظر الى الشمس مباشرة و اثناء اطوار الكسوف الشمسي اذ ان نورها وحده قادر على الحاق الاذى بالعين , و قد يسبب لها العمى المؤقت احيانا او العمى الدائم في احيان اخرى , باستثناء الطور الكلي للكسوف الذي يمكن مشاهدته بامان بالعين المجردة .
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة البافاري (هيثم قيصر).
5 من 193
تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
فيحجب عن الأرض ضوء الشمس
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة احمد شهاب الدين (Othmane Amine).
6 من 193
الكسوف ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
هو ببساطة ظاهرة تحدث عندما يقع القمر في نفس خط الارض والشمس
يكون القمر واقعا بينهما ويحجب ضوء الشمس عن الارض
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة elhedaby (A .elhedaby).
7 من 193
هي ظاهرة تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
فيحجب عن الأرض ضوء الشمس أو جزء منه
وله ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة أبوعلي (أبوعلي عبدالرازق أبوالسعود).
8 من 193
عبارة عن ظاهرة انحجاب الشمس
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة wow very cool (روعـه بإِحساسي).
9 من 193
هههههه حلوة يا برائه
فعلا بيبان على الوش  هههههههههههه
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة احمد العقيد (طًفًےْـًل اًلمـًےًـوًقٍعٍ).
10 من 193
الرسول عليه الصلاة والصلام  
قال في آخر الزمان يكثر الخسوف والكسوف
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة دمشقي وافتخر.
11 من 193
يتوسط فيها القمر بين الأرض والشمس فيحجب القمر نور الشمس ويتم بذلك الكسوف.
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة على زيدأن (على زيدان).
12 من 193
باختصار هي ظاهرة تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
فيحجب عن الأرض ضوء الشمس أو جزء منه
وله ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة abdullah hmzi (Abdullah Hamzi).
13 من 193
ظل القمر الذي يسقط على الأرض نتيجة وجود القمر بين الشمس والارض .....................
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة أبو غضب (أبــو غـــضـــب).
14 من 193
الكسوف هي توسط القمر الارض والشمس
وبذالك يتم تغطية ضوء الشمس
والسوف نوعان
جزئ
وكامل
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة koum_2010 (عبد الكريم بن ناصر).
15 من 193
يتوسط فيها القمر بين الأرض والشمس فيحجب القمر نور الشمس ويتم بذلك الكسوف.
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة أسير المشاعر (أسير المشاعر).
16 من 193
يحدث عندما يكون القمر امام الشمس متوسطا بينها وبين الارض

ويجب الابتعاد عن النظر او التحديق للشمس لانه مضر جدا للعين وقد يسبب العمى
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة Narges ζ͡»͡ ︶.
17 من 193
الكسوف هو ظاهرة خاصة بالقمر
وهو كسوف جزئى وكسوف كلى
الكسوف الكلى هو عندما يحجب القمر ضوء الشمس تماما
الكسوف الجزئى هو عندما يحجب القمر ضو الشمس جزءيا
بان يقف حائلا بين الارض والشمس
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة bebe dodo.
18 من 193
الكسوف

عندما يصبح وجه الشمس المنير اسود ومنه اشتق الكسوف   اي الخجل او اسوداد الوجه من فعلة
مشينة او مخجلة.
وشكرا جداااااااا
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة ayman 111 (ايمن محمد احمد هيكل).
19 من 193
الكسوف ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة mkay.
20 من 193
تحية طيبة ،
الكسوف هو حجب القمر للشمس ، أي عندما تصبح الارض والقمر والشمس على خط مستقيم واحد ، مما ينتج عنه عدم رؤية الارض (من عليها) للشمس ، في مكان ما ، وليس كل الارض وذلك لكبر الشمس بالنسبة للقمر مع الاخذ بعين الاعتبار البعد ..
شكرا
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة SILASET.
21 من 193
الكسوف هو عندما يكون القمر امام الشمس فيحجب ضوء الشمس عن الارض فتحدث ظاهرة الكسوف
ولكنى لا افهم هذه الحالة فكيف يحجب القمر النور عن الارض والقمر اصغر من الارض والشمس؟
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة 01521830571.
22 من 193
ظاهرة تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
فيحجب عن الأرض ضوء الشمس أو جزء منه
وله ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة منكم.
23 من 193
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
صلو عليه...
_إن الشمس والقمر آيتان من آيات الله لا يخسفان لموت أحد ولا لحياته فإذا رأيتم ذلك فافزعوا إلى ذكر الله_

...وقل ربي زدني علما...
...اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا...
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة جوابك لدي.
24 من 193
الكسوف هو عندما يكون القمر امام الشمس فيحجب ضوء الشمس عن الارض فتحدث ظاهرة الكسوف
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بقايا شاب (محمد سلامه).
25 من 193
((قال رسول الله صلي الله عليه وسلم إن الشمس والقمر آيتان من آيات الله لا يخسفان لموت أحد ولا لحياته فإذا رأيتم ذلك فافزعوا إلى ذكر الله))
باختصار حكمه لا يعلمها سواه سبحانه
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة seroo.
26 من 193
تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
فيحجب عن الأرض ضوء الشمس
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة ياسر الطائف.
27 من 193
كسوف الشمس : هي ظاهرة فلكية تحدث عندما تتوضع الارض والقمر والشمس على استقامة واحدة

تقريبا ويكون القمر فى المنتصف اى فى وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون فى طور المحاق مطلع

الشهر القمرى بحيث يلقى القمر ظله على الارض وفى هذه الحالة اذا كنا فى مكان ملائم لمشاهدة

الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضىء.


و بالرغم من ان القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمرى بين الشمس والارض اى يمكن للقمر ان

يكون فى طور المحاق ولكنه ابعد من ان يصل ظله الى الارض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد

يكون القمر فى طور البدر وبعيدا فى مداره عن الارض بحيث لايحدث الخسوف ويعود هذا الى المدار

الاهليلجى للقمر حول الارض وميل مدار القمر حول الارض على المستوى الكسوفى بزاوية 5 درجات

بحيث لا تتواجد الاجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.









تم بحد الله كسوف الشمس ( يتبع ) ......


خسوف القمر : يقال الخسوف لظاهرة غياب القمر، والكسوف لظاهرة غياب الشمس . وقيل: الكسوف

فيهما إذا زال بعض ضوئهما، والخسوف: إذا ذهب كله. ويقال عين خاسفة: إذا غابت حدقتها،

والأرض والقمر جسمان معتمان يأتيهما الضوء من الشمس . والخسوف يحدث عندما يكون القمر

والأرض والشمس على خط واحد مستقيم . فالأرض تبعد عن الشمس مسافة 93 مليون ميل ويبعد

القمر عن الأرض 23 ألف ميل وقطر الشمس أكبر 400 مرة من قطر القمر . والكسوف يكون

للشمس و غيابها نهاراً .وعندها نقول كسوفا كليا او جزئيا .أما الخسوف فيكون للقمرفي غيابه ليلاً

عندها نقول خسوفا كاملا او جزئيا. ولما يكون القمر بيننا وبين الشمس يكون نصفه المظلم أمامنا

ونصفه المضيء من الجهة المقابلة للشمس، فلا نرى منه شيئاً ويسمى هذا الوضع بالمحاق . وعندما

يتحرك القمر إلى الشرق يبدأ الوجه المضيء بالإطلال علينا ونسميه هلالاً إلى أن يصل إلى الجهة

المقابلة فنرى نصف القمرالمواجه للأرض و المضيء بدرا كاملا ثم يعود ليصبح محاقا لايري . وهذه

الظاهرة الطبيعية تحدث منذ أن خلق الله الأرض والشمس والقمر . تنشأ ظاهرة خسوف القمر في

منتصف الشهر القمري عندما تحجب الأرضُ ضوءَ الشمس أو جزءاً منه عن القمر. بمعدل خسوفين

لكل سنة. و المرة الوحيده التي حدث فيها الخسوف ثلاث مرات هي عام 1982 . ويمكن رؤية

الخسوف في المناطق التي يكون فيها القمر فوق الأفق .
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة معتز ابو وديع.
28 من 193
حكمه الاهيه
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة الحر الاشقر.
29 من 193
الكسوف القادم 1 يونيو القادم الساعة9:17  
كسوف جزئي
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة elhedaby (A .elhedaby).
30 من 193
الكسوف القادم 1 يونيو القادم الساعة9:17  
كسوف جزئي
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة elhedaby (A .elhedaby).
31 من 193
الكسوف القادم 1 يونيو القادم الساعة9:17  
كسوف جزئي
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة elhedaby (A .elhedaby).
32 من 193
عندما تصبح الارض والقمر والشمس على خط مستقيم واحد ، مما ينتج عنه عدم رؤية الارض (من عليها) للشمس ، في مكان ما ، وليس كل الارض وذلك لكبر الشمس بالنسبة للقمر مع الاخذ بعين الاعتبار البعد ..
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة aLi-2094.
33 من 193
ظاهرة كسوف الشمس هي ان يكون القمر بين الشمس و الارض فتحدث الظاهرة
و بسبب ان القمر اصغر من الشمس فلا يستطيع ان يخبئها كلها فتنفذ اشغه ضارة اثناء الظاهرة
و تحدث تقريبا مرة كل شهر و لو بشكل جزئي
ارجو الافادة
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة محمد ابو ياسين (محمد ياسين).
34 من 193
تعار يف ومصطلحات :
قبل التحدث عن كسوف الشمس , لابد من شرح بعض التعابير أو المصطلحات التي
يتضمنها هذا التقرير العلمي وأهميتها :-


- مخروط الظل (Umbra) :
بما أن الأرض والقمر جرمان كرويان فان أشعة الشمس الساقطة عليهم تخلف وراء كل منهما ظلا مخروطي الشكل تحتضن قاعدة الجرم, بينما يمتد رأسه بعيدا في الفضاء , ويطلق علي هذا المخروط اسم (مخروط الظل ) .
- مخروط الظليل أو شبه الظل (penumbra) :
كما يتشكل في نفس الوقت بالإضافة (مخروط الظل) خلف كل من الأرض والقمر , أخر مقطوع الرأس . أي مخروط ناقص يحيط بمخروط الظل إنما يعاكسه في الوضع , إذ أن الفضاء متجاوزة راس مخروط الظل , وهذا المخروط الثاني هو ما يسمى بمخروط الظليل أو شبه الظل و وقد سمي بذلك , لأنه اقل إعتاما من مخروط الظل وأكثر شفافية منه .


- عقدتا الصعود والنزول:
إن النقطتين التين يتقاطع عندهما القمر ,مع خط الاستواء , ومع دوائر البروج التي تسمى الدائرة الكسوفية أو دائرة الكسوف أو الخسوف تسميان بالعقدتان .
الأولى منهما تدعى عقدت النزول والثانية تدعى عقدة الصعود , وقد دعيت الأولى بعقدة النزول , لأن القمر ينزل عن هده النقطة ,وهو يتحرك على مداره من سماء نصف الكرة الشمالي ,الى سماء نصف الكرة الجنوبي , و ذلك في منتصف الشهر القمري أي في اليوم الخامس عشر منه , حيث يكون القمر في تلك الليلة (بدرا) .
كما دعيت العقدة الثانية بعقدة الصعود , لأن القمر يصعد عند هذه النقطة , وهو يتحرك على مداره , من سماء نصف الكرة الجنوبي , الى سماء نصف الكرة الشمالي , وذلك في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري , أي إذ لا يرى ليلتها .


- حالة الاقتران :
في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري يبلغ القمر عقدة الصعود ويكون عندها واقعا بينا الشمس والأرض , فإذا صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام الثلاثة يومها على استقامة واحدة دعيت تلك الحالة بحالة الاقتران .


-حالة التقابل :
في ليلة النصف من الشهر القمري , يكون القمر أمام عقدة النزول , وتكون ليلتها واقعة بين الشمس والقمر, فإذا ما صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام ثلاثية على استقامة واحدة , دعيت تلك الحالة بحالة التقابل .


- تعريف ظاهرة الكسوف :
الكسوف نوعان رئيسيان ,كلي وجزئي ,وإذا ما حدث أحداهما , فلا يكون ذلك إلا في آخر ليلة من ليالي الشهر القمري حيث يكون القمر في المحاق , وتكون مراكز الأجرام السماوية الثلاثة الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة , أو قريبة جدا من ذلك , وان يبلغ رأس مخروط ظل القمر سطح الأرض في حالة الكسوف الكلي ومخروط ظليلة فقط في حالة الكسوف الجزئي . أو جزءا من مخروط ضله .


- الكسوف الكلي للشمس :
يحدث حين يبلغ مخروط ضل القمر سطح الأرض , مما يؤذي إلي احتجاب نور الشمس كليا عن المنطقة التي غطاها ذلك المخروط من سطح الأرض ,كما يشاهد قرص الشمس عندها قرصا مظلما حالك السواد , تحيط به هالة من نور وهاج .
شروط تحقيق الكسوف الكلي:
لا يحدث الكسوف الكلي ,الا إذا تحققت ثلاثة شروط اساسية :-
ان يكون القمر محاقا أي في اخر ليلة من ليالي الشهر القمري .
ان يكون القمر قريبا جدا من الخط الواصل بين العقدين .
ان تكون الشمس والأرض وبينهما القمر في حالة اقتران او قريبا من ذلك .
ان تكون المسافة يومها ,بين الارض والقمر كافية لبلوغ مخروط ضل القمر سطح الارض إذ أن عدم انتظام خط سير القمر, على مداره حول الارض بسبب جدبها وجذب الشمس له , يجعل المسافة بينه وبين الارض, تتغير بين شهر وأخر قربا وبعدا.


المراحل التي يمر بها الكسوف الكلي :
عندما تقترب الشمس والأرض وبينهما القمر من حالة الاقتران الكامل , وتكون المسافة بين القمر والأرض , اصغر م طول مخروط ظل القمر , يكون حدوث الكسوف الكلي و وتبدأ مؤشراته بحدوث كسوف جزئي , يستمر مدة ساعتان , في المنطقة التي يكون مخروط ظليل القمر قد غطاها , حيث يتحول قرص الشمس الساطع , الي قرص كامد النور, يحيل النهار البهيج الى نهار كالح .


وعندما تصبح الشمس والأرض وبينهما القمر ,في حالة اقتران يكون مخروط ظل القمر قد بلغ المنطقة التي كان يغمرها مخروط ظليلة وعندها تظهر على حافة الشمس اليسرى, ظلمة سودا ولا تلبث ان تمتد بسرعة نحو يمين الشمس, وتكون محدودة بقوسين, أحداهما تمثل حافة الشمس والثانية تمثل حافة القمر . ومع ازدياد اتاع رقعة تلك الظلمة , على قرص الشمس ,يزداد نور النهار ضعيفا وكابة .


وعندما لايبقى من ذلك القرص , الا هلال صغير منير في يمينها , يمكننا ان نرى بالمنظار الفلكي توهجات حلقية الشكل تدعي (الحلقات الماسية ) او خرزات بيلي , وقد سميت بذلك تكريما للفلكي (بيلي) الذي قام بالكشف عنها وبدراستها .
وعند اخفاء اخر جزء من قرص الشمس ,عن تلك البقعة من الارض , يظلم الجو منها تماما , وتبدو النجوم لامعة في السماء وتهبط الحرارة فجاة , ويصحب ذلك هبوب رياح ,اوعواصف و قد تسقط الأمطار , كما تلجأ الحيوانات إلى أوكارها , أو أماكن مأواها , كما تسرع الطيور الى أعشاشها .


و تبدو حول الشمس , هالة من النور , يختلف اتساعها و شكلها باختلاف الحالة , التي تكون عليها الشمس, من هدوء او هياج و لا يستمر الكسوف الكلي , اى بقاء كامل .



قرص الشمس مظلما , اكثر من اربع دقائق , الا اذا كانت المنطقة التي اصابها الكسوف , واقعة فوق خط الاستواء فعندها يستمر الكسوف هناك لمدة سبع دقائق و نصف تقريبا .


و بعد انقضاء تلك الدقائق التي استمر خلالها الكسوف الكلي , يتراح مخروط ظل القمر شيئاً فشياً عن المنطقة التي كان قد غمرها , من سطح الارض مع انزياح القمر عن مكانه , بين الارض و الشمس .
و عندما يظهر في يسار الشمس , هلال منير كالهلال الذي كان قد ظهر في يمينها قبل ان يتم كسوفها , و تظهر عليه الحلقات الماسية او خرزات بيلي . و مع انقشاع الظلمة شيئا فشيئا عن قرص الشمس , يعود شىء من نور النهار , الى المنطقة التي اصابها الكسوف , حتى اذا ما انزاحت الظلمة نهائيا عن وجه الشمس , يزداد نور النهار وضوحا , و لكنه يظل كالحا , اذ ان منطقة الكسوف , لا تزال واقعة تحت تاثير و غمر مخروط شبه ظل القمر , بعد ان انسحب مخروط ظلة عنها .


و يستمر هذا الوضع ساعتين , حيث يكون مخروط ظل القمر قد انهى انسحابه , و عندها يعود لقرص الشمس , سطوعه و توهجه و يعود للمنطقة نهارها البهي البهيج .


و على هذا فان الكسوف الكامل , مع مايسبقه و ما يعقبه من كسوف جزئي , يستغرق حوالي اربع ساعات و اربع دقائق , الا اذا حدث فوق خط الاستواء , فان فترته تمتد الى اربع ساعات و سبع و نصف دقيقة .
و المنطقة التي تتعرض للكسوف الكلي , تبدو للراصد من الجو على سطح شكل دائرة مظلمة , لا يتجاوز قطرها 300كم يغطيها تلك الظلمة مخروط ظل القمر . و يحيط بتلك الدائرة المظلمة حلقة كبيرة ذات نور كالح يشكلها مخروط ظليل القمر الذي يحيط بمخروط ظله.


و تنتقل تلك الدائرة المظلمة , مع حلقة النور الكالح المحيطة بها , على سطح الارض , من الشرق الى الغرب , مسافة تقارب 20 الف كيلو متر اى حوالي نصف محيط الارض , خلال خمس ساعات مع انتقال القمر في دورته حول الارض , بسرعة 3660 كم في الساعة وسطيا .


و تبين الحسابات الفلكية الى ان المنطقة التي يحدث فيها الكسوف الكلي او الكسوف الجزئي الحلقي من سطح الارض , لن تتعرض لاحد هذين النوعين من الكسوف مرة ثانية , الا بعد مرور فترة 300 سنة .
و يقصد كثير من علماء الفلك و من دول العالم المختلفة منطقة ذلك الكسوف الكلي قاطعين الاف الكيلو مترات احيانا , لا ليشاهدوا و يسجلوا ملاحظاتهم حول هذه الحادثة المهيبة فقط , و انما ليقوموا برصد و دراسة الهالة الشمسية في افضل ظروف تساعد على ذلك , مما يمنحهم معرفة اكبر و ادق عن تركيب الشمس , و التفاعلات القائمة فيها , و ما ينتج عنها من احداث تبدو مشاهدتها جلية في تلك الهالة .


و يحذر العلماء من النظر الى الشمس مباشرة و اثناء اطوار الكسوف الشمسي اذ ان نورها وحده قادر على الحاق الاذى بالعين , و قد يسبب لها العمى المؤقت احيانا او العمى الدائم في احيان اخرى , باستثناء الطور الكلي للكسوف الذي يمكن مشاهدته بامان بالعين المجردة .
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة عبير14 (abir barça).
35 من 193
عندما تتفابل الشمس معا القمر في نفس الوقت
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة الدكثورة نسرين (نسرين جبار).
36 من 193
بسم الله الرحمن الرحيم
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
صلو عليه...
_إن الشمس والقمر آيتان من آيات الله لا يخسفان لموت أحد ولا لحياته فإذا رأيتم ذلك فافزعوا إلى ذكر الله_

...وقل ربي زدني علما...
...اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا
وشكرالك
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة eslam2001_2001.
37 من 193
سبحَان الله إنه على كل شيء قدير
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة al-mousawi (AbulAziz M.).
38 من 193
هي ظاهرة تحدث عند وقوف القمر بين الارض والشمس فيعمل على حجب ضوء الشمس لترة تتراوح بين عدة ثواني ودقائق وسميت كسوف لان الشمس بتتكسف وتحجب ضوئها
وينقسم الى ثلاث أنواع
1.كسوف كلي
ويحدث عندما يحجب القمر الشمس تماما وفيها ينطبق القمر على الشمس
وهنا يكون القمر في وضع قريب من الارض حيث ان القمر يدور حول الارض في مسار بيضاوي اي هناك نقطة يقترب فيها القمر من الارض وهناك نقطة يكون فيها بعيد عن الارض
وفيه لا يظهر اي جزء من الشمس ولكن تظهر هالة من الضوء حول القمر
2.كسوف جزئي
وفيه يخفي القمر جزء من الشمس فقط
3.كسوف حلقي أو خاتمي
وفيه يكون القمر في نقطة بعيدة عن الارض ولا يستطيع اخفاء الشمس كلها بل يخفي المنطقة الوسطى منه اي يخي قلب الشمس وتظهر فيه الشمس كحلقة مضيئة أو كخاتم وهذا سبب التسمية ويكون القمر في منتصف الشمس أو يظهر كدائرة داخل دائرة
ده باختصار اللي فاكراه
ارجو اكون افادتك
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة Egypion (مصرية وأفتخر).
39 من 193
[ظاهرة كسوف الشمس]

إنها ظاهرة شغلت بال البشر في كل العصور، ونسجوا حولها الخرافات والأساطير، فكانت توحي لهم بالخوف أحياناً وبموت العظماء أحياناً أخرى، أو ولادة ملك أو زعيم وغير ذلك من الأفكار التي كانوا يتخيلونها مثل سقوط حاكم أو وقوع كارثة طبيعية أو خسارة معركة...

تضمنت بعض الأساطير أفكاراً نراها مضحكة في عصرنا هذا، ولكنها كانت هي التفسير المنطقي قبل آلاف السنين. فقد كان الصينيون يفسرون ظاهرة كسوف الشمس على أن تنّيناً يحاول أن يبتلع قرص الشمس!!! لذلك كانوا يضربون بالطبول ويقذفون بالسهام لأعلى محاولة منهم إخافة التنين وإعادة الشمس لهم من فمه! وفي الهند كان الناس يغمرون أنفسهم بالماء عند رؤيتهم هذه الظاهرة لكي لا يسقط عليهم شيء منه!! وحتى يومنا هذا يعتقد الإسكيمو أن الشمس تختفي وتذهب بعيداً أثناء ظاهرة كسوف الشمس ثم تعود من جديد!! (1).
ولغاية قرون قليلة في عام 1230 م حدث كسوف في أوروبا الغربية في الصباح مما اضطر العمال للرجوع إلى منازلهم لظنهم أن الليل قد خيم! ولكن في غضون ساعة استعادت الشمس سطوعها مما أدهش الجميع
ظلت ظاهرة الكسوف مرتبطة بالكوارث والهزيمة في المعارك والموت وغير ذلك حتى عهد قريب من النهضة العلمية في العصر الحديث.
عندما تقدم العلم وبدأ عصر الكشوفات الفلكية والبحث العلمي، وجد العلماء تفسيراً لهذه الظاهرة، واتضح أنها ظاهرة طبيعية تحدث نتيجة دوران القمر حول الأرض، ووقوع القمر بين الشمس والأرض مما يمنع رؤية الشمس. وتتكرر هذه الظاهرة باستمرار بقانون كوني ورياضي محسوب ويمكن التنبؤ به مسبقاً.
كيف يحدث الكسوف؟

إن القمر يدور حول الأرض، والأرض تدور حول الشمس كما هو معلوم، فلكل منهم مدار محدد وفلك محسوب بدقة فائقة. وعندما يمرّ القمر بين الأرض والشمس أثناء النهار فإنه سيحجب ضوء الشمس عنا وتغيب هذه الشمس لفترة من الزمن هي ما نسميه بكسوف الشمس، ويكون القمر والأرض والشمس على خط واحد أثناء حدوث هذه الظاهرة.


أنواع الكسوف الشمسي
وربما يكون من أجمل أنواع الكسوف هو ما نسميه بالكسوف الكلي عندما تختفي أشعة الشمس بشكل كامل. أما إذا مرّ القمر أمام الشمس وحجب جزءاً منها فإن هذا سيسمى بالكسوف الجزئي. وهنالك نوع ثالث هو الكسوف الحلقي عندما لا يعترض القمر الشمس بشكل كامل بل تظهر هالة دائرية حوله وهو أيضاً من المناظر الجميلة والرائعة.
إن قطر الشمس أكبر من قطر القمر 400 مرة، وحتى يحدث الكسوف يجب أن تكون الشمس أبعد بـ 400 مرة من بعد القمر عن الأرض وعندها سيغطي قرص القمر قرص الشمس، ويظهران كأنهما بنفس الحجم، وطبعاً سوف يحدث الكسوف في هذه الحالة

خطورة النظر إلى الشمس أثناء الكسوف
إن النظر إلى الشمس أثناء أي نوع من الكسوف يسبب أضراراً دائمة للعين بسبب تلقيها كمية من الإشعاعات الخطرة والمركزة. وحتى النظارات الشمسية التي يستعملها البعض فهي خطرة أيضاً ولا تمنع كل الأشعة تحت الحمراء الضارة.
كما ينبغي الحرص على الأطفال ومنعهم من النظر إلى الكسوف لتفادي الأخطار المحتملة على عيونهم. ولكن هنالك تقنية بسيطة يمكن من خلالها النظر إلى كسوف الشمس وهي أن نستخدم قطعة من الكرتون المقوى ونحدث فيها فتحة بقطر ميليمتر واحد فقط ويمكن استعمالها بأمان ورؤية البقع الشمسية أو حتى الانفجارات الشمسية
لا تنظر إلى الشمس أثناء الكسوف الكلي أو الجزئي أو الحلقي بالعين المجردة، فإن هذا سيسبب أضراراً دائمة في شبكية العين، وقد لا تظهر هذه الأضرار إلا بعد فترة من الزمن. وقد يتسبب ذلك في العمى الدائم للعين
إن الخطر يأتي من الأشعة تحت الحمراء المخفية، وهي لا تُرى بالعين ولذلك يظن الناظر إلى الشمس أنه لا مشكلة في ذلك وهو لا يعلم أن هذه الأشعة الخطرة إذا ما دخلت عيناه فيمكن أن تسبب جروحاً بالغة في الشبكية. ويمكن النظر فقط لثوان قليلة بالعين المجردة في حالة الكسوف الكامل.
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة هارى بوتر2 (Eslam Hussin).
40 من 193
ومعلومة كمان نسيت أضيفها
في الاجابات الموجودة يقولون القمر يتوسط الشمس والارض
وهذا مستحيل لان المسافة بين الارض والشمس تقدر بملايين السنين الضوئية
اي ان المسافة بعيدة جدا عن الارض في حين ان القمر قريب جدا من الارض ولا يمكن ان يتوسطهم
والصور المرفقة توضح المسافة بينهم مع العلم بأن الصورة تصغير للواقع ولكنها تقريبية
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة Egypion (مصرية وأفتخر).
41 من 193
آية كسوف الشمس والقمر
الخطبة الأولى
﴿الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضَ وَجَعَلَ الظُّلُمَاتِ وَالنُّورَ ثُمَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بِرَبِّهِمْ يَعْدِلُونَ﴾( ).أحمده جل شأنه خلق الليل والنهار والشمس والقمر وكل في فلك يسبحون ،وأشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له ....أما بعد..
فأوصيكم عباد الله بتقوى الله في السر والعلن والغيب والشهادة فما استمطرت الرحمات ولا استجلبت النفحات ولا استدفعت المصائب والبليات بمثل تقوى الله رب البريات ،فاتقوا الله أيها المؤمنون لعلكم تفلحون: ﴿وَيُنَجِّي اللَّهُ الَّذِينَ اتَّقَوْا بِمَفَازَتِهِمْ لا يَمَسُّهُمُ السُّوءُ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴾( )

أيها الناس إن ربكم الله الذي لا إله إلا هو خالق كل شيء وهو على كل شيء قدير:﴿إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثاً وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ تَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ﴾( ). خلق الله سبع سماوات طباقاً وجعل القمر فيهن نوراً وجعل الشمس سراجاً فالشمس والقمر والليل والنهار آيات عظيمة باهرة دالة على رب عظيم وإله قوي قدير عليم فتبارك الله الذي ﴿ )تَبَارَكَ الَّذِي جَعَلَ فِي السَّمَاءِ بُرُوجاً وَجَعَلَ فِيهَا سِرَاجاً وَقَمَراً مُنِيراً.وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ خِلْفَةً لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يَذَّكَّرَ أَوْ أَرَادَ شُكُوراً﴾( ).

أيها الناس إن من آيات الله الباهرة في الشمس والقمر ما يجريه الله عليهما من الخسوف والكسوف وهو ذهاب ضوئهما واضمحلال سلطانهما وزوال جمالهما وبهائهما:
فسبحان من لا يقدر الخلق قدره          ومن هو فوق العرش فرد موحد
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
42 من 193
عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة qadsya (rghooo gh).
43 من 193
الكسوف هو وقوع القمر بين الشمس و الارض
ويكون كليا او جزئيا
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة joujoum.
44 من 193
كسوف الشمس هي ظاهرة فلكية تحدث عندما تتوضع الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمري بحيث يلقى القمر ظله على الأرض وفى هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ.
و بالرغم من أن القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمري بين الشمس والأرض أي يمكن للقمر ان يكون في طور المحاق ولكنه أبعد من أن يصل ظله إلى الأرض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد يكون القمر في طور البدر وبعيدا في مداره عن الأرض بحيث لا يحدث الخسوف ويعود هذا إلى المدار الإهليلجي للقمر حول الأرض وميل مدار القمر حول الأرض على المستوى الكسوفي بزاوية 5 درجات بحيث لا تتواجد الأجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.
ويتقاطع مدار القمر في دورانه حول الأرض مع المستوى الكسوفي في موضعين يسميان العقدة الصاعدة والعقدة النازلة فلو كان مستوى مدار القمر حول الأرض منطبقا على المستوى الكسوفي لحصل كسوف نهاية كل شهر قمري بالضرورة ولحدث خسوف قمرى منتصف كل شهر قمري لكن ظل القمر لا يسقط على الأرض إلا عندما يكون القمر في إحدى عقدتيه أو قريبا منهما لافتا إلى أن فترة الكسوف ترتبط بفارق الحجمين الظاهرين للشمس والقمر، بحيث تحدث أطول فترة للكسوف الكلي عندما يكون القمر في الحضيض (أقرب ما يكون إلى الأرض) وتكون الأرض في الأوج (أبعد ما تكون عن الشمس). بشكل عام قد تستمر عملية الكسوف الكلي من بدايتها إلى نهايتها قرابة الثلاث ساعات ونصف. أما مرحلة الكسوف الكلي (أي استتار قرص الشمس بشكل كامل) فهي تتراوح من دقيقتين إلى سبع دقائق في أحسن الأحوال، ويعود السبب إلى أن قطر بقعة ظل القمر على الأرض لا يصل في أحسن الأحوال لأكثر من 270 كيلومتر، وبما أن سرعة حركة ظل القمر على الأرض تبلغ قرابة 2100 كيلومتر في الساعة فان المسافة 270 كم تقطع خلال مدة تقارب السبع دقائق. لهذا لا تدوم مدة الكسوف الكلى أكثر من هذه المدة أبدا.
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة فيراري.
45 من 193
هي ظاهرة تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
فيحجب عن الأرض ضوء الشمس أو جزء منه
وله ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة offline.
46 من 193
الكسوف هو عندما يصبح وجه الشمس أسود
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة youssef.008.
47 من 193
آية كسوف الشمس والقمر
الخطبة الأولى
﴿الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضَ وَجَعَلَ الظُّلُمَاتِ وَالنُّورَ ثُمَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بِرَبِّهِمْ يَعْدِلُونَ﴾( ).أحمده جل شأنه خلق الليل والنهار والشمس والقمر وكل في فلك يسبحون ،وأشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له ....أما بعد..
فأوصيكم عباد الله بتقوى الله في السر والعلن والغيب والشهادة فما استمطرت الرحمات ولا استجلبت النفحات ولا استدفعت المصائب والبليات بمثل تقوى الله رب البريات ،فاتقوا الله أيها المؤمنون لعلكم تفلحون: ﴿وَيُنَجِّي اللَّهُ الَّذِينَ اتَّقَوْا بِمَفَازَتِهِمْ لا يَمَسُّهُمُ السُّوءُ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴾( )

أيها الناس إن ربكم الله الذي لا إله إلا هو خالق كل شيء وهو على كل شيء قدير:﴿إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثاً وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ تَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ﴾( ). خلق الله سبع سماوات طباقاً وجعل القمر فيهن نوراً وجعل الشمس سراجاً فالشمس والقمر والليل والنهار آيات عظيمة باهرة دالة على رب عظيم وإله قوي قدير عليم فتبارك الله الذي ﴿ )تَبَارَكَ الَّذِي جَعَلَ فِي السَّمَاءِ بُرُوجاً وَجَعَلَ فِيهَا سِرَاجاً وَقَمَراً مُنِيراً.وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ خِلْفَةً لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يَذَّكَّرَ أَوْ أَرَادَ شُكُوراً﴾( ).

أيها الناس إن من آيات الله الباهرة في الشمس والقمر ما يجريه الله عليهما من الخسوف والكسوف وهو ذهاب ضوئهما واضمحلال سلطانهما وزوال جمالهما وبهائهما:
فسبحان من لا يقدر الخلق قدره          ومن هو فوق العرش فرد موحد
22‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة جابر الكاسر.
48 من 193
عند وقوع القمر بين الشمس والارض يحجب ضوء الشمس عند الارض
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة the mero.
49 من 193
هي ظاهرة فلكية تحدث عندما تتوضع الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمري بحيث يلقى القمر ظله على الأرض وفى هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة الراقي0.
50 من 193
السلام عليكم ............... هي ظاهرة كونية تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض فيحجب عن الأرض ضوء الشمس وهي عكس الخسوف حيث الارض تحجب ضوء الشمس عن القمر .
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة KUKI CACAW.
51 من 193
الكسوف يت بي مشيت الله
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة -_-ali-_- (حسن آبو).
52 من 193
كسوف الشمس هي ظاهرة فلكية تحدث عندما تتوضع الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمري بحيث يلقى القمر ظله على الأرض وفى هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ.

و بالرغم من أن القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمري بين الشمس والأرض أي يمكن للقمر ان يكون في طور المحاق ولكنه أبعد من أن يصل ظله إلى الأرض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد يكون القمر في طور البدر وبعيدا في مداره عن الأرض بحيث لا يحدث الخسوف ويعود هذا إلى المدار الإهليلجي للقمر حول الأرض وميل مدار القمر حول الأرض على المستوى الكسوفي بزاوية 5 درجات بحيث لا تتواجد الأجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.

ويتقاطع مدار القمر في دورانه حول الأرض مع المستوى الكسوفي في موضعين يسميان العقدة الصاعدة والعقدة النازلة فلو كان مستوى مدار القمر حول الأرض منطبقا على المستوى الكسوفي لحصل كسوف نهاية كل شهر قمري بالضرورة ولحدث خسوف قمرى منتصف كل شهر قمري لكن ظل القمر لا يسقط على الأرض إلا عندما يكون القمر في إحدى عقدتيه أو قريبا منهما لافتا إلى أن فترة الكسوف ترتبط بفارق الحجمين الظاهرين للشمس والقمر، بحيث تحدث أطول فترة للكسوف الكلي عندما يكون القمر في الحضيض (أقرب ما يكون إلى الأرض) وتكون الأرض في الأوج (أبعد ما تكون عن الشمس). بشكل عام قد تستمر عملية الكسوف الكلي من بدايتها إلى نهايتها قرابة الثلاث ساعات ونصف. أما مرحلة الكسوف الكلي (أي استتار قرص الشمس بشكل كامل) فهي تتراوح من دقيقتين إلى سبع دقائق في أحسن الأحوال، ويعود السبب إلى أن قطر بقعة ظل القمر على الأرض لا يصل في أحسن الأحوال لأكثر من 270 كيلومتر، وبما أن سرعة حركة ظل القمر على الأرض تبلغ قرابة 2100 كيلومتر في الساعة فان المسافة 270 كم تقطع خلال مدة تقارب السبع دقائق. لهذا لا تدوم مدة الكسوف الكلى أكثر من هذه المدة أبدا.
أنواع الكسوف

  1. كسوف كلي (Total-Central):ويحدث عندما يصل ظل القمر إلى سطح الأرض وفي هذه الحالة ينكسف كامل قرص الشمس. وعندها تظهر الحلقة ماسيةويحدث الكسوف الكلي في مناطق التقاء رأس مخروط ظل القمر بالأرض. ويتخذ الكسوف الكلي مساراً محدداً بسبب حركة الأرض والقمر.
  2. كسوف جزئي (Partial): ويحدث في المناطق التي يسقط فيها شبه ظل القمر على سطح الأرض. وشبه ظل القمر في هذه الحالة هي المنطقة التي لا يرى كامل قرص الشمس منها أي أن قرص الشمس لن يشاهد كاملاً من هذه المناطق. وتزداد نسبة الكسوف الجزئي عند الإقتراب من منطقة (مسار) الكسوف الكلي. وفي هذه الحالة ينكسف جزء من قرص الشمس
  3. كسوف حلقي أو خاتميّ (Anular): ويحدث عندما يكون القمر في نقطة بعيدة ما عن الأرض (لأن مسار القمر حول الأرض بيضاوي) فيكون قرص القمر أصغر من أن يحجب كامل قرص الشمس، وفي هذه الحالة لايصل رأس مخروط ظل القمر إلى سطح الأرض، فينكسف قرص الشمس من الوسط في المناطق التي تقع في امتداد مخروط الظلّ وقد تصل فترة حلقتيه إلى اثنتى عشرة دقيقة وثلاثين ثانية وذلك بسبب المسافة الأكبر التي يجب على قرص القمر الصغير ان يقطعها.
  4. الكسوف(hybride) هو ما بين الكسوف الكلي والكسوف الحلقي إذا شوهد هذا الكسوف كامل في نقتة وحلقي في أخرى فيعتبر hybride)اي خليط نوعين.كما أن هذا الكسوف نادر جدا
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة osma ismail.
53 من 193
الكسوف ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
هو ببساطة ظاهرة تحدث عندما يقع القمر في نفس خط الارض والشمس
يكون القمر واقعا بينهما ويحجب ضوء الشمس عن الارض
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة وحيدة كالقمر (منى سالم).
54 من 193
ظاهرة كسوف الشمس هي ان يكون القمر بين الشمس و الارض فتحدث الظاهرة
و بسبب ان القمر اصغر من الشمس فلا يستطيع ان يخبئها كلها فتنفذ اشغه ضارة اثناء الظاهرة
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة منير سبلل (نعم لفخامة الرئيس علي عبدالله صالح).
55 من 193
- تعريف ظاهرة الكسوف :
الكسوف نوعان رئيسيان ,كلي وجزئي ,وإذا ما حدث أحداهما , فلا يكون ذلك إلا في آخر ليلة من ليالي الشهر القمري حيث يكون القمر في المحاق , وتكون مراكز الأجرام السماوية الثلاثة الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة , أو قريبة جدا من ذلك , وان يبلغ رأس مخروط ظل القمر سطح الأرض في حالة الكسوف الكلي ومخروط ظليلة فقط في حالة الكسوف الجزئي . أو جزءا من مخروط ضله .
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة ĐяζЗżơż¬vįр (عبـد العزيز ــ).
56 من 193
كما افاد الاخوة الاعضاء.
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
57 من 193
هي الظاهرة اللتي تحدث عندما يقع القمر بين الارض والشمس فينعدم تبعا لذلك ضوء الشمس فأما ان يكون كسوف كلي او كسوف جزئي
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة نضال وجيه (نضال وجيه).
58 من 193
تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
فيحجب عن الأرض ضوء الشمس

وشكرا
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة ayman 111 (ايمن محمد احمد هيكل).
59 من 193
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة akshay (دموع لا تنتهى).
60 من 193
الكسوف هو عندما يصبح وجه الشمس المنير اسود ومنه اشتق الكسوف اي الخجل او اسوداد الوجه من فعلة مشينة او مخجلة.
علميا الكسوف هو ظل القمر الذي يسقط على الأرض نتيجة وجود القمر بين الشمس والارض فيغطي قرص الشمس اما بشكل كلي او حلقي
الكسوف الكلي : وذلك عندما يكون مدار القمر قريب نسبيا عن الارض ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة جولان (متى العودة).
61 من 193
الكسوف هو عندما يصبح وجه الشمس المنير اسود ومنه اشتق الكسوف اي الخجل او اسوداد الوجه من فعلة مشينة او مخجلة.
علميا الكسوف هو ظل القمر الذي يسقط على الأرض نتيجة وجود القمر بين الشمس والارض فيغطي قرص الشمس اما بشكل كلي او حلقي
الكسوف الكلي : وذلك عندما يكون مدار القمر قريب نسبيا عن الارض ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه
اما الكسوف الحلقي: فهو عندما يكون مدار القمر بعيد نسبيا عن الارض فلا يغطي قرص الشمس بأكمله بل وسطه فقط  ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه على الارض.
شمس ----- قمر ----- ارض = كسوف للشمس
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
62 من 193
الكسوف هو عندما يصبح وجه الشمس المنير اسود ومنه اشتق الكسوف اي الخجل او اسوداد الوجه من فعلة مشينة او مخجلة.
علميا الكسوف هو ظل القمر الذي يسقط على الأرض نتيجة وجود القمر بين الشمس والارض فيغطي قرص الشمس اما بشكل كلي او حلقي
الكسوف الكلي : وذلك عندما يكون مدار القمر قريب نسبيا عن الارض ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة جولان (متى العودة).
63 من 193
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة مخ مافي.
64 من 193
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة mc.batix.
65 من 193
الكسوف (فلكياً) هي اللحظة التي يقف فيها القمر بين الأرض والشمس، فيمنع ضوء الشمس من الوصول إلى الأرض فيسبب ظاهرة الكسوف، وتتحول المنطقة المتعرضة للكسوف الكلي إلى ظلام وكأن الليل قد حل.
وتختلف طبيعة الكسوف من كسوف كلي وجزئي حسب المكان وزاوية القمر مع الشمس مع الأرض، فنتعرض مثلاً نحن لكسوف جزئي بنسبة مختلفة عن مكان آخر، بينما يتعرض مكان آخر لكسوف كلي فتستحيل الدنيا إلى ظلام.

الكسوف ظاهرة طبيعية .. ونحن - المسلمون - مطالبون بالصلاة والدعاء بشعائر خاصة في حالة الكسوف أو الخسوف أو ظاهرة طبيعية أخرى قد تجر الخطر على الناس.

هناك أيضاً ظاهرة الخسوف: وهي تحدث للقمر حينما تكون الشمس بين الأرض والقمر.

هناك معنى آخر للكسوف في اللغة، وهو الخجل الغير مبرر .. كأن يكون المرء خجولاً بطبعه فلا يحب المواجهات بأي صورة من الصور.

والله أعلم.
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة عمرو النواوي.
66 من 193
بكل بساطة نقول إن ظاهرة الكسوف تتعلق بثلاثة أجرام هي الشمس والقمر والأرض.
فالقمر يدور حول الأرض بفلك محدد. والأرض تدور مع قمرها بفلك محدد حول الشمس.
وهذا ما تحدث عنه القرآن بقوله تعالى: (وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ)[يس: 40].

ولذلك قال الله تعالى يصف لنا هذا المشهد: (لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ)[يس: 40].

ولكن الذي يحدث أحياناً أن القمر يمرّ من أمام الشمس فيحجب ضوءها عنا وهذا ما يسمى بكسوف الشمس.
وإذا مرّ القمر بشكل كامل أمام الشمس فإن الشمس تختفي بشكل كامل وهنا يحدث الكسوف الكلي.
أما إذا مرّ القمر بشكل يحجب قسماً من ضوء الشمس فهذا ما يسميه العلماء بالكسوف الجزئي.
ند بداية أو نهاية الشهر القمري فإن القمر يتوسط بين الأرض والشمس ولو كان القمر يدور في نفس مستوى دوران الأرض حول الشمس لكان الخسوف والكسوف يحدثان كل شهر،
ولكن لأن مستوى دوران القمر حول الشمس يميل بزاوية مقدارها خمس درجات تقريباً.
لذلك السبب لا يحدث الكسوف أو الخسوف إلا عندما تمر الشمس (بسبب دوران الأرض حول الشمس) في نقطة التقاء المستويين أو ما تسميان بالعقدتين.
وتمر الشمس مرتين كل سنة فيهما. لذلك تحدث تلك الظاهرة بمعدل مرتين كل سنة مثل ظاهرة خسوف القمر.
وتسمى الفترة التي تبقى الشمس في العقدتين بفترة الخسوف والكسوف حيث تبقى في كل عقدة أكثر من شهر وهو ما يجعل كل كسوف شمس يرافقه على الأقل خسوف قمر إما قبله أو بعده بنصف شهر والعكس صحيح.
وتستغرق الشمس فترة 346.62 يوم كي تعود إلى نفس العقدة وتلك الفترة تسمى السنة الكسوفية لذلك يتوقع بعد تلك الفترة أو نصفها حدوث خسوف وكسوف ما على سطح الأرض.
وبسبب الفرق بين السنة الكسوفية والسنة الشمسية فإن القمر يعود إلى نفس النقطة التي يحدث فيها الخسوف أو الكسوف بعد 18 سنة و 11.3 يوم أو ما تسمى بدورة الساروس للقمر والتي اكتشفها البابليون في عصور قبل الميلاد.
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة كيموكونو.
67 من 193
قال باحث علمي : " إن الكسوف ظاهرة طبيعية يجب التعامل معها بدون رعب "
أما ماذا فعلوا فقد جاءت الأخبار بما يلي ؟
- سيتم توفير النظّارات الطبيّة للناس ليتمتّعوا بهذه اللحظات الممتعة .
- في بعض البلدان تمّ استيراد 50,000 نظّارة خاصة لاستخدامها في مشاهدة الكسوف في الأربعاء المقبل .
- سيتجمّع النّاس عند أجهزة التلسكوبات المخصّصة لإفساح المجال لهم لمشاهدة الكسوف بوسائل علمية متطوّرة .
- تنظّم الخطوط الجوية البريطانية رحلتين بطائرتي كونكورد لمراقبة كسوف الشّمس الأربعاء المقبل من مطار هيثرو وتتجّهان غربا عبر حتى منتصف المسافة ثم تعودان ليتمكن 200 راكب من مشاهدة الكسوف على ارتفاع 58000 قدم وبضعف سرعة الصوت وقد بيعت جميع تذاكر الطائرتين في وقت قليل .
- وفي بعض البلدان نُصح الناس بلزوم البيوت وعدم الخروج إلى الشوارع إطلاقا .

هذا ما قاله أهل الغفلة فماذا يقول أهل الإيمان ، قال البخاري رحمه الله تعالى في صحيحه
بَاب الصَّلاةِ فِي كُسُوفِ الشَّمْسِ
عَنْ أَبِي بَكْرَةَ قَالَ كُنَّا عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَانْكَسَفَتْ الشَّمْسُ فَقَامَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَجُرُّ رِدَاءهُ حَتَّى دَخَلَ الْمَسْجِدَ فَدَخَلْنَا فَصَلَّى بِنَا رَكْعَتَيْنِ حَتَّى انْجَلَتْ الشَّمْسُ فَقَالَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ لا يَنْكَسِفَانِ لِمَوْتِ أَحَدٍ [ وَلا لِحَيَاتِهِ ] ، [ وَلَكِنَّهُمَا آيَتَانِ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ ] فَإِذَا رَأَيْتُمُوهُمَا [ فَقُومُوا فَصَلُّوا ] وَادْعُوا حَتَّى يُكْشَفَ مَا بِكُمْ . صحيح البخاري 982

وعَنْ عَائِشَةَ أَنَّهَا قَالَتْ خَسَفَتْ الشَّمْسُ فِي عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَصَلَّى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِالنَّاسِ فَقَامَ فَأَطَالَ الْقِيَامَ ثُمَّ رَكَعَ فَأَطَالَ الرُّكُوعَ ثُمَّ قَامَ فَأَطَالَ الْقِيَامَ وَهُوَ دُونَ الْقِيَامِ الأَوَّلِ ثُمَّ رَكَعَ فَأَطَالَ الرُّكُوعَ وَهُوَ دُونَ الرُّكُوعِ الأَوَّلِ ثُمَّ سَجَدَ فَأَطَالَ السُّجُودَ ثُمَّ فَعَلَ فِي الرَّكْعَةِ الثَّانِيَةِ مِثْلَ مَا فَعَلَ فِي الأُولَى ثُمَّ انْصَرَفَ وَقَدْ انْجَلَتْ الشَّمْسُ فَخَطَبَ النَّاسَ فَحَمِدَ اللَّهَ وَأَثْنَى عَلَيْهِ ثُمَّ قَالَ إِنَّ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ آيَتَانِ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ لا يَخْسِفَانِ لِمَوْتِ أَحَدٍ وَلا لِحَيَاتِهِ فَإِذَا رَأَيْتُمْ ذَلِكَ فَادْعُوا اللَّهَ وَكَبِّرُوا وَصَلُّوا وَتَصَدَّقُوا ثُمَّ قَالَ يَا أُمَّةَ مُحَمَّدٍ وَاللَّهِ مَا مِنْ أَحَدٍ أَغْيَرُ مِنْ اللَّهِ أَنْ يَزْنِيَ عَبْدُهُ أَوْ تَزْنِيَ أَمَتُهُ يَا أُمَّةَ مُحَمَّدٍ وَاللَّهِ لَوْ تَعْلَمُونَ مَا أَعْلَمُ لَضَحِكْتُمْ قَلِيلا وَلبَكَيْتُمْ كَثِيرًا . صحيح البخاري 986

ثم قال رحمه الله : بَاب النِّدَاءِ بـ الصَّلاةُ جَامِعَةٌ فِي الْكُسُوفِ
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ لَمَّا كَسَفَتْ الشَّمْسُ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نُودِيَ إِنَّ الصَّلاةَ جَامِعَةٌ . صحيح البخاري 989

ثم قال رحمه الله : بَاب التَّعَوُّذِ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ فِي الْكُسُوفِ
حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَسْلَمَةَ عَنْ مَالِكٍ عَنْ يَحْيَى بْنِ سَعِيدٍ عَنْ عَمْرَةَ بِنْتِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ عَنْ عَائِشَةَ زَوْجِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّ يَهُودِيَّةً جَاءَتْ تَسْأَلُهَا فَقَالَتْ لَهَا أَعَاذَكِ اللَّهُ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ فَسَأَلَتْ عَائِشَةُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَيُعَذَّبُ النَّاسُ فِي قُبُورِهِمْ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَائِذًا بِاللَّهِ مِنْ ذَلِكَ ثُمَّ رَكِبَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَاتَ غَدَاةٍ مَرْكَبًا فَخَسَفَتْ الشَّمْسُ فَرَجَعَ ضُحًى فَمَرَّ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَيْنَ ظَهْرَانَيْ الْحُجَرِ ثُمَّ قَامَ يُصَلِّي وَقَامَ النَّاسُ وَرَاءَهُ فَقَامَ قِيَامًا طَوِيلا ثُمَّ رَكَعَ رُكُوعًا طَوِيلا ثُمَّ رَفَعَ فَقَامَ قِيَامًا طَوِيلًا وَهُوَ دُونَ الْقِيَامِ الأَوَّلِ ثُمَّ رَكَعَ رُكُوعًا طَوِيلا وَهُوَ دُونَ الرُّكُوعِ الأَوَّلِ ثُمَّ رَفَعَ فَسَجَدَ ثُمَّ قَامَ فَقَامَ قِيَامًا طَوِيلا وَهُوَ دُونَ الْقِيَامِ الأَوَّلِ ثُمَّ رَكَعَ رُكُوعًا طَوِيلا وَهُوَ دُونَ الرُّكُوعِ الأَوَّلِ ثُمَّ قَامَ قِيَامًا طَوِيلا وَهُوَ دُونَ الْقِيَامِ الأَوَّلِ ثُمَّ رَكَعَ رُكُوعًا طَوِيلا وَهُوَ دُونَ الرُّكُوعِ الأَوَّلِ ثُمَّ رَفَعَ فَسَجَدَ وَانْصَرَفَ فَقَالَ مَا شَاءَ اللَّهُ أَنْ يَقُولَ ثُمَّ أَمَرَهُمْ أَنْ يَتَعَوَّذُوا مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ . رواه البخاري 991

ثم قال رحمه الله تعالى : بَاب الْجَهْرِ بِالْقِرَاءةِ فِي الْكُسُوفِ
حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ مِهْرَانَ قَالَ حَدَّثَنَا الْوَلِيدُ بْنُ مُسْلِمٍ قَالَ أَخْبَرَنَا ابْنُ نَمِرٍ سَمِعَ ابْنَ شِهَابٍ عَنْ عُرْوَةَ عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا جَهَرَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي صَلاةِ الْخُسُوفِ بِقِرَاءَتِهِ فَإِذَا فَرَغَ مِنْ قِرَاءَتِهِ كَبَّرَ فَرَكَعَ وَإِذَا رَفَعَ مِنْ الرَّكْعَةِ قَالَ سَمِعَ اللَّهُ لِمَنْ حَمِدَهُ رَبَّنَا وَلَكَ الْحَمْدُ ثُمَّ يُعَاوِدُ الْقِرَاءَةَ فِي صَلاةِ الْكُسُوفِ أَرْبَعَ رَكَعَاتٍ ( أي ركوعات ) فِي رَكْعَتَيْنِ وَأَرْبَعَ سَجَدَاتٍ . صحيح البخاري 1004

ونقتطف فيما يلي فوائد مهمة من شرح الحافظ بن حجر العسقلاني رحمه الله لأحاديث البخاري باختصار وتصرّف مع عناوين يسيرة :

الخسوف والكسوف تخويف من الله لعباده وتذكير لهم بيوم القيامة الذي يخسف فيه القمر وتكوّر فيه الشمس والقمر
* قوله : ( آيتان ) أي علامتان ( من آيات الله ) أي الدالة على وحدانية الله وعظيم قدرته أو على تخويف العباد من بأس الله وسطوته , ويؤيده قوله تعالى ( وما نرسل بالآيات إلا تخويفا )
* قوله " يخوف الله بهما عباده " .. قد وقع في حديث النعمان بن بشير وغيره للكسوف سبب آخر غير ما يزعمه أهل الهيئة وهو ما أخرجه أحمد والنسائي وابن ماجه وصححه ابن خزيمة والحاكم بلفظ " إن الشمس والقمر لا ينكسفان لموت أحد ولا لحياته ولكنهما آيتان من آيات الله , وأن الله إذا تجلى لشيء من خلقه خشع له "
والحديث .. قد أثبته غير واحد من أهل العلم , وهو ثابت من حيث المعنى أيضا , لأن النورية والإضاءة من عالم الجمال الحسي , فإذا تجلت صفة الجلال انطمست الأنوار لهيبته . ويؤيده قوله تعالى ( فلما تجلى ربه للجبل جعله دكا ) ا هـ . ويؤيد هذا الحديث ما رويناه عن طاووس أنه نظر إلى الشمس وقد انكسفت فبكى حتى كاد أن يموت وقال : هي أخوف لله منا . وقال ابن دقيق العيد : ربما يعتقد بعضهم أن الذي يذكره أهل الحساب ينافي قوله " يخوف الله بهما عباده " وليس بشيء .. لأن الله أفعالا على حسب العادة , وأفعالا خارجة عن ذلك , وقدرته حاكمة على كل سبب , فله أن يقتطع ما يشاء من الأسباب والمسببات بعضها عن بعض . وإذا ثبت ذلك فالعلماء بالله لقوة اعتقادهم في عموم قدرته على خرق العادة وأنه يفعل ما يشاء إذا وقع شيء غريب حدث عندهم الخوف لقوة ذلك الاعتقاد , وذلك لا يمنع أن يكون هناك أسباب تجري عليها العادة إلى أن يشاء الله خرقها . وحاصله أن الذي يذكره أهل الحساب حقا في نفس الأمر لا ينافي كون ذلك مخوّفا لعباد الله تعالى .

حكمها
* قوله : ( باب الصلاة في كسوف الشمس ) أي مشروعيتها , وهو أمر متفق عليه , لكن اختلف في الحكم وفي الصفة , فالجمهور على أنها سنة مؤكدة ..

فزعه عليه الصلاة والسلام للكسوف
* قوله : ( فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم يجر رداءه ) عن يونس " مستعجلا " .. ولمسلم من حديث أسماء " كسفت الشمس على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ففزع فأخطأ بدرع حتى أدرك بردائه " يعني أنه أراد لبس ردائه فلبس الدرع من شغل خاطره بذلك .

مدّ الصلاة إلى الانجلاء
* قوله : ( حتى انجلت ) استدل به على إطالة الصلاة حتى يقع الانجلاء , وأجاب الطحاوي بأنه قال فيه " فصلوا وادعوا " فدل على أنه إن سلّم من الصلاة قبل الانجلاء يتشاغل بالدعاء حتى تنجلي , وقرره ابن دقيق العيد بأنه جعل الغاية لمجموع الأمرين .. ولا يلزم منه تطويل الصلاة ولا تكريرها .
* قوله : ( فقال النبي صلى الله عليه وسلم : أن الشمس ) زاد في رواية ابن خزيمة " فلما كشف عنا خطبنا فقال " واستدل به على أن الانجلاء لا يُسقط الخطبة .

إبطال اعتقاد الجاهلية في الكسوف
* قوله : ( لموت أحد ) في رواية " وذلك أن ابنا للنبي صلى الله عليه وسلم يقال له إبراهيم مات فقال الناس في ذلك " وفي رواية : " فقال الناس : إنما كسفت الشمس لموت إبراهيم " , وفي رواية " انكسفت الشمس على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فخرج فزعا يجر ثوبه حتى أتى المسجد , فلم يزل يصلي حتى انجلت , فلما انجلت قال : إن الناس يزعمون أن الشمس والقمر لا ينكسفان إلا لموت عظيم من العظماء , وليس كذلك " الحديث . وفي هذا الحديث إبطال ما كان أهل الجاهلية يعتقدونه من تأثير الكواكب في الأرض , وهو نحو قوله في الحديث الماضي في الاستسقاء " يقولون مطرنا بنوء كذا " قال الخطابي : كانوا في الجاهلية يعتقدون أن الكسوف يوجب حدوث تغير في الأرض من موت أو ضرر , فأعلم النبي صلى الله عليه وسلم أنه اعتقاد باطل , وأن الشمس والقمر خلقان مسخران لله ليس لهما سلطان في غيرهما ولا قدرة على الدفع عن أنفسهما .
* قوله : ( ولا لحياته ) فائدة ذكر الحياة دفع توهم من يقول لا يلزم من نفي كونه سببا للفقد أن لا يكون سببا للإيجاد .
وفي الكسوف إشارة إلى تقبيح رأي من يعبد لشمس أو القمر , وحمل بعضهم الأمر في قوله تعالى ( واسجدوا لله الذي خلقهن ) على صلاة الكسوف لأنه الوقت الذي يناسب الإعراض عن عبادتهما لما يظهر فيهما من التغيير والنقص المنزه عنه المعبود جل وعلا سبحانه وتعالى .

وقتها :
* قوله : ( فقوموا فصلوا ) استدل به على أنه لا وقت لصلاة الكسوف معيّن , لأن الصلاة علقت برؤيته , وهي ممكنة في كل وقت من النهار , وبهذا قال الشافعي ومن تبعه , .. ( و ) المقصود إيقاع هذه العبادة قبل الانجلاء . وقد اتفقوا على أنها لا تقضى بعد الانجلاء ,

تاريخ وقوع الكسوف في العهد النبوي :
* قوله : ( يوم مات إبراهيم ) يعني ابن النبي صلى الله عليه وسلم , وقد ذكر جمهور أهل السير أنه مات في السنة العاشرة من الهجرة , فقيل في ربيع الأول وقيل في رمضان والأكثر على أنها وقعت في عاشر الشهر وقيل في رابع عشرة ,

ماذا يفعل الناس :
* قوله : ( فأفزعوا ) بفتح الزاي أي التجئوا وتوجهوا , وفيه إشارة إلى المبادرة إلى المأمور به , وأن الالتجاء إلى الله عند المخاوف بالدعاء والاستغفار سبب لمحو ما فرط من العصيان يرجى به زوال المخاوف وأن الذنوب سبب للبلايا والعقوبات العاجلة والآجلة , نسأل الله تعالى رحمته وعفوه وغفرانه .
* قوله : ( فقام النبي صلى الله عليه وسلم فزعا يخشى أن تكون الساعة ) أي يخشى أن تحضر الساعة
فلعله خشى أن يكون الكسوف مقدمة لبعض الأشراط كطلوع الشمس من مغربها , ولا يستحيل ان يتخلل بين الكسوف والطلوع المذكور أشياء مما ذكر وتقع متتالية بعضها إثر بعض مع استحضار قوله تعالى ( وما أمر الساعة إلا كلمح البصر أو هو أقرب ) , وتعظيما منه لأمر الكسوف ليتبين لمن يقع له من أمته ذلك كيف يخشى ويفزع لا سيما إذا وقع لهم ذلك بعد حصول الأشراط أو أكثرها .
* قوله : ( هذه الآيات التي يرسل الله ) ثم قال ( ولكن يخوف الله بها عباده ) موافق لقوله تعالى ( وما نرسل بالآيات إلا تخويفا )
واستدل بذلك على أن الأمر بالمبادرة إلى الذكر والدعاء والاستغفار وغير ذلك لا يختص بالكسوفين لأن الآيات أعم من ذلك ,

باب الصدقة في الكسوف :
ورد الأمر - في الأحاديث التي أوردها في الكسوف - بالصلاة والصدقة والذكر والدعاء وغير ذلك , وقد قدم منها الأهم فالمهم.

باب التعوذ من عذاب القبر في الكسوف
* قوله : ( باب التعوذ من عذاب القبر في الكسوف ) قال ابن المنير في الحاشية : مناسبة التعوذ عند الكسوف أن ظلمة النهار بالكسوف تشابه ظلمة القبر وان كان نهارا , والشيء بالشيء يذكر , فيخاف من هذا كما يخاف من هذا , فيحصل الاتعاظ بهذا في التمسك بما ينجي من غائلة الآخرة .

ماذا قرأ في الصلاة :
* قوله : ( فأطال القيام ) في رواية ابن شهاب " فاقترأ قراءة طويلة " وفي أواخر الصلاة من وجه آخر عنه " فقرأ بسورة طويلة " وفي حديث ابن عباس بعد أربعة أبواب " فقرأ نحوا من سورة البقرة في الركعة الأولى " ونحوه لأبي داود من طريق سليمان بن يسار عن عروة وزاد فيه أنه " قرأ في القيام الأول من الركعة الثانية نحوا من آل عمران " .

كيفيتها :
* قوله : ( ثم قام فأطال القيام ) في رواية ابن شهاب " ثم قال سمع الله لمن حمده " وزاد من وجه آخر عنه في أواخر الكسوف " ربنا ولك الحمد " واستدل به على استحباب الذكر المشروع في الاعتدال في أول القيام الثاني من الركعة الأولى , واستشكله بعض متأخري الشافعية من جهة كونه قيام قراءة لا قيام اعتدال بدليل اتفاق العلماء ممن قال بزيادة الركوع في كل ركعة على قراءة الفاتحة فيه وإن كان محمد بن مسلمة المالكي خالف فيه , والجواب أن صلاة الكسوف جاءت على صفة مخصوصة فلا مدخل للقياس فيها , بل كل ما ثبت أنه صلى الله عليه وسلم فعله فيها كان مشروعا لأنها أصل برأسه , وبهذا المعنى رد الجمهور على من قاسها على صلاة النافلة حتى منع من زيادة الركوع فيها . .. والقياس مع وجود النص يضمحل , وبأن صلاة الكسوف أشبه بصلاة العيد ونحوها مما يجمع فيه من مطلق النوافل , فامتازت صلاة الجنازة بترك الركوع والسجود , وصلاة العيدين بزيادة التكبيرات , وصلاة الخوف بزيادة الأفعال الكثيرة واستدبار القبلة , فكذلك اختصت صلاة الكسوف بزيادة الركوع .
* قوله : ( فأطال الركوع)
اتفقوا على أنه لا قراءة فيه , وإنما فيه الذكر من تسبيح وتكبير ونحوهما
* قوله : ( ثم انصرف ) أي من الصلاة ( وقد تجلت الشمس ) في رواية ابن شهاب " انجلت الشمس قبل أن ينصرف " وللنسائي " ثم تشهد وسلم "
* قوله : ( باب طول السجود في الكسوف )
ثبتت الأحاديث الصحيحة في تطويله
* قوله : ( ما سجدت سجودا قط كان أطول منها ) كذا فيه , وفي رواية غيره " منه " أي من السجود المذكور , زاد مسلم فيه " ولا ركعت ركوعا قط كان أطول منه " , وتقدم في رواية عروة عن عائشة بلفظ " ثم سجد فأطال السجود "
وللشيخين من حديث أبي موسى " بأطول قيام وركوع وسجود رأيته قط " ولأبي داود والنسائي من حديث سمرة " كأطول ما سجد بنا في صلاة قط " وكل هذه الأحاديث ظاهرة في أن السجود في الكسوف يطوّل كما يطوّل القيام والركوع ,
رواه مسلم في حديث جابر بلفظ " وسجوده نحو من ركوعه " وهذا مذهب أحمد وإسحاق وأحد قولي الشافعي وبه جزم أهل العلم بالحديث من أصحابه واختاره النووي ,

( تنبيه ) : وقع في حديث جابر الذي أشرت إليه عند مسلم تطويل الاعتدال الذي يليه السجود ولفظه " ثم ركع فأطال , ثم سجد "
وروى النسائي وابن خزيمة وغيرهما , من حديث عبد الله بن عمرو أيضا وفيه " ثم ركع فأطال حتى قيل لا يرفع , ثم رفع فأطال حتى قيل لا يسجد , ثم سجد فأطال حتى قيل لا يرفع , ثم رفع فجلس فأطال الجلوس حتى قيل لا يسجد , ثم سجد " الحديث صحيح , ولم أقف في شيء من الطرق على تطويل الجلوس بين السجدتين إلا في هذا ,
* قوله : ( باب الركعة الأولى في الكسوف أطول )
قال فيه " ثم قام قياما طويلا وهو دون القيام الأول " .. وقد رواه الإسماعيلي بلفظ " الأولى فالأولى أطول " وفيه دليل لمن قال : إن القيام الأول من الركعة الثانية يكون دون القيام الثاني من الركعة الأولى , .. فيكون كل قيام دون الذي قبله ، ويرجحه أيضا أنه لو كان المراد من قوله " القيام الأول " أول قيام من الأولى فقط لكان القيام الثاني والثالث مسكوتا عن مقدارهما , فالأول أكثر فائدة , والله أعلم .

الروايات الواردة في كيفيتها
واستدل به على أن لصلاة الكسوف هيئة تخصها من التطويل الزائد على العادة في القيام وغيره , ومن زيادة ركوع في كل ركعة .
ومن عناوين بعض نسخ البخاري " باب صب المرأة على رأسها الماء إذا أطال الإمام القيام في الركعة الأولى " ( أي إذا غشي على المصلي وهو يصلي وأنّ ذلك لا يُبطل الصلاة )

خطبتها:
* قوله : ( فخطب الناس ) فيه مشروعية الخطبة للكسوف ,
واستدل به على أن الانجلاء لا يسقط الخطبة , بخلاف ما لو انجلت قبل أن يشرع في الصلاة فإنه يسقط الصلاة والخطبة
* قوله : ( فحمد الله وأثنى عليه ) زاد النسائي في حديث سمرة " وشهد أنه عبد الله ورسوله "
* قوله : ( فاذكروا الله ) في رواية الكشميهني " فادعوا الله " . قوله : ( والله ما من أحد ) فيه القسم لتأكيد الخبر وإن كان السامع غير شاك فيه . قوله : ( ما من أحد أغيرَ ) بالنصب
الحمية والأنفة , وأصلها في الزوجين والأهلين
لما أمروا باستدفاع البلاء بالذكر والدعاء والصلاة والصدقة ناسب ردعهم عن المعاصي التي هي من أسباب جلب البلاء , وخص منها الزنا لأنه أعظمها في ذلك . وقيل : لما كانت هذه المعصية من أقبح المعاصي وأشدها تأثيرا في إثارة النفوس وغلبة الغضب ناسب ذلك تخويفهم في هذا المقام من مؤاخذة الرب الذي يغار سبحانه وتعالى .
* وقوله " يا أمة محمد "
بسبب كون المقام مقام تحذير وتخويف .. ومثله " يا فاطمة بنت محمد لا أغني عنك من الله شيئا " الحديث . وصدر صلى الله عليه وسلم كلامه باليمين لإرادة التأكيد للخبر وإن كان لا يرتاب في صدقه ,
ويؤخذ من قوله " يا أمة محمد " أن الواعظ ينبغي له حال وعظه أن لا يأتي بكلام فيه تفخيم لنفسه , بل يبالغ في التواضع لأنه أقرب إلى انتفاع من يسمعه .
* قوله : ( لو تعلمون ما أعلم ) أي من عظيم قدرة الله وانتقامه من أهل الإجرام
* قوله : ( لضحكتم قليلا ) أي لتركتم الضحك ولم يقع منكم إلا نادرا لغلبة الخوف واستيلاء الحزن .
وفي الحديث ترجيح التخويف في الخطبة على التوسع في الترخيص لما في ذكر الرخص من ملاءمة النفوس لما جبلت عليه من الشهوة , والطبيب الحاذق يقابل العلة بما يضادها لا بما يزيدها.
* قوله : ( باب خطبة الإمام في الكسوف ) اختلف في الخطبة فيه , فاستحبها الشافعي وإسحاق وأكثر أصحاب الحديث . قال ابن قدامة : لم يبلغنا عن أحمد ذلك . وقال صاحب الهداية من الحنفية : ليس في الكسوف خطبة لأنه لم ينقل . .. وأجاب بعضهم بأنه صلى الله عليه وسلم لم يقصد لها خطبة بخصوصها , وإنما أراد أن يبين لهم الرد على من يعتقد أن الكسوف لموت بعض الناس . وتعقب بما في الأحاديث الصحيحة من التصريح بالخطبة وحكاية شرائطها من الحمد والثناء والموعظة وغير ذلك مما تضمنته الأحاديث , فلم يقتصر على الإعلام بسبب الكسوف , والأصل مشروعية الاتباع , والخصائص لا تثبت إلا بدليل . وقد استضعف ابن دقيق العيد التأويل المذكور وقال : إن الخطبة لا تنحصر مقاصدها في شيء معين , بعد الإتيان بما هو المطلوب منها من الحمد والثناء والموعظة , وجميع ما ذكر من سبب الكسوف وغيره هو من مقاصد خطبة الكسوف , فينبغي التأسي بالنبي صلى الله عليه وسلم فيذكر الإمام ذلك في خطبة الكسوف . نعم نازع ابن قدامة في كون خطبة الكسوف كخطبتي الجمعة والعيدين , إذ ليس في الأحاديث المذكورة ما يقتضي ذلك , البخاري 988

هل تجب الجماعة لها
* قوله : ( إلى الصلاة ) أي المعهودة الخاصة .. ويستنبط منه أن الجماعة ليست شرطا في صحتها لأن فيه إشعارا بالمبادرة إلى الصلاة والمسارعة إليها .. ( ولكن قد ثبتت الجماعة من فعله صلى الله عليه وسلم فهي السنّة ولكن يصحّ أن يصليها المسلم وحده ذكرا او أنثى حضرا أو سفرا )

باب صلاة الكسوف في المسجد
يؤخذ من قولها فيه " فمر بين ظهراني الحجر " لأن الحجر بيوت أزواج النبي صلى الله عليه وسلم وكانت لاصقة بالمسجد , وقد وقع التصريح بذلك .. عند مسلم ولفظه " فخرجت في نسوة بين ظهراني الحجر في المسجد فأتى النبي صلى الله عليه وسلم من مركبه حتى أتى إلى مصلاه الذي كان يصلي فيه " الحديث , والمركب الذي كان النبي صلى الله عليه وسلم فيه بسبب موت ابنه إبراهيم .. فلما رجع النبي صلى الله عليه وسلم أتى المسجد .. وصح أن السنة في صلاة الكسوف أن تصلى في المسجد , ولولا ذلك لكانت صلاتها في الصحراء أجدر برؤية الانجلاء , والله أعلم .

صلاة النساء مع الرجال في الكسوف
فيه رد قول من منع ذلك وقال : يصلين فرادى , .. وفي المدونة : تصلي المرأة في بيتها وتخرج المتجالّة ( أي الكبيرة في السنّ إلى المسجد ) . وعن الشافعي يخرج الجميع إلا من كانت بارعة الجمال . ( وذلك خشية افتتان الرجال بها ) .

ذكر الله في وقت الكسوف يكون بكلّ صيغة مشروعة
* قوله : ( إلى ذكر الله ) في رواية الكشميهني " إلى ذكره " والضمير يعود على الله في قوله " يخوف الله بها عباده " , وفيه الندب إلى الاستغفار عند الكسوف وغيره لأنه مما يدفع به البلاء.
- مما ذكره الؤرخون المسلمون في كتب التاريخ الإسلامي
جاء في البداية والنهاية
و في جمادى الآخرة ( 453 هـ ) ، لليلتين بقيتا منه، كسفت الشمس كسوفا عظيما، جميع القرص غاب، فمكث الناس أربع ساعات، حتى بدت النجوم، و آوت الطيور إلى أوكارها، و تركت الطيران لشدة الظلمة .
وقال رحمه الله في موضع آخر : وفي صبيحة يوم الأحد الثامن و العشرين من الشهر المذكور (جمادى الآخرة ) كسفت الشمس قبل الظهر .

وأخيرا
ما موقفنا من النّاحية الطّبية ؟
من الحكمة أن لا نحدّق في الشّمس وقت الكسوف إذا ثبت طبيا أنه أمر مضرّ . ولا بأس أن يحضر أطّباء العيون في العيادات والمستشفيات لمعالجة أي حالة طارئة ، هذا احتياط مقبول لكن أن يترك الناس العبادة العظيمة وهي صلاة الكسوف التي يخوّف الله بها عباده لأجل الاستمتاع بالنّظر إلى الكسوف بالنّظارات الخاصّة وحمل المناظير وآلات التصوير فهذه قمّة الغفلة في هذه المناسبة .
الناس يخشون من أخطار الأشعة فوق البنفسجية لأجل المضاعفات الخطيرة المحتملة التي تهدّد بحروق في شبكية العين وتدمير خلايا هذه الشّبكة وفقدان شفافية العدسة .
الأشعة تحت الحمراء تحرق الشبكية دون أن يحسّ الشخص .
فليتنا نخاف اليوم الذي تحترق فيه العين وهي تحسّ .
اللهم اجعلنا نخشاك كأنّنا نراك وأسعدنا بتقواك وأعزّنا بطاعتك ولا تُذلّنا بمعصيتك وأعنّا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك ، وصلى الله على نبينا محمد .
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة Kraken.
68 من 193
هي ظاهرة يتم فهى إلتقاء الشمس و القمر في إتجاه و منحى واحد و في وقت واحد  
و شكرا
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة miss ouma.
69 من 193
هو ذهاب بعض من او جزاء من ضوء الشمس..
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة شوجي السبيعي.
70 من 193
لكسوف هو عندما يصبح وجه الشمس المنير اسود ومنه اشتق الكسوف اي الخجل او اسوداد الوجه من فعلة مشينة او مخجلة.
علميا الكسوف هو ظل القمر الذي يسقط على الأرض نتيجة وجود القمر بين الشمس والارض فيغطي قرص الشمس اما بشكل كلي او حلقي
الكسوف الكلي : وذلك عندما يكون مدار القمر قريب نسبيا عن الارض ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه
اما الكسوف الحلقي: فهو عندما يكون مدار القمر بعيد نسبيا عن الارض فلا يغطي قرص الشمس بأكمله بل وسطه فقط  ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه على الارض.
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة أحبك يا أمي 99.
71 من 193
تعار يف ومصطلحات :
قبل التحدث عن كسوف الشمس , لابد من شرح بعض التعابير أو المصطلحات التي
يتضمنها هذا التقرير العلمي وأهميتها :-

- مخروط الظل (Umbra) :
بما أن الأرض والقمر جرمان كرويان فان أشعة الشمس الساقطة عليهم تخلف وراء كل منهما ظلا مخروطي الشكل تحتضن قاعدة الجرم, بينما يمتد رأسه بعيدا في الفضاء , ويطلق علي هذا المخروط اسم (مخروط الظل ) .
- مخروط الظليل أو شبه الظل (penumbra) :
كما يتشكل في نفس الوقت بالإضافة (مخروط الظل) خلف كل من الأرض والقمر , أخر مقطوع الرأس . أي مخروط ناقص يحيط بمخروط الظل إنما يعاكسه في الوضع , إذ أن الفضاء متجاوزة راس مخروط الظل , وهذا المخروط الثاني هو ما يسمى بمخروط الظليل أو شبه الظل و وقد سمي بذلك , لأنه اقل إعتاما من مخروط الظل وأكثر شفافية منه .

- عقدتا الصعود والنزول:
إن النقطتين التين يتقاطع عندهما القمر ,مع خط الاستواء , ومع دوائر البروج التي تسمى الدائرة الكسوفية أو دائرة الكسوف أو الخسوف تسميان بالعقدتان .
الأولى منهما تدعى عقدت النزول والثانية تدعى عقدة الصعود , وقد دعيت الأولى بعقدة النزول , لأن القمر ينزل عن هده النقطة ,وهو يتحرك على مداره من سماء نصف الكرة الشمالي ,الى سماء نصف الكرة الجنوبي , و ذلك في منتصف الشهر القمري أي في اليوم الخامس عشر منه , حيث يكون القمر في تلك الليلة (بدرا) .
كما دعيت العقدة الثانية بعقدة الصعود , لأن القمر يصعد عند هذه النقطة , وهو يتحرك على مداره , من سماء نصف الكرة الجنوبي , الى سماء نصف الكرة الشمالي , وذلك في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري , أي إذ لا يرى ليلتها .

- حالة الاقتران :
في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري يبلغ القمر عقدة الصعود ويكون عندها واقعا بينا الشمس والأرض , فإذا صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام الثلاثة يومها على استقامة واحدة دعيت تلك الحالة بحالة الاقتران .

-حالة التقابل :
في ليلة النصف من الشهر القمري , يكون القمر أمام عقدة النزول , وتكون ليلتها واقعة بين الشمس والقمر, فإذا ما صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام ثلاثية على استقامة واحدة , دعيت تلك الحالة بحالة التقابل .

- تعريف ظاهرة الكسوف :
الكسوف نوعان رئيسيان ,كلي وجزئي ,وإذا ما حدث أحداهما , فلا يكون ذلك إلا في آخر ليلة من ليالي الشهر القمري حيث يكون القمر في المحاق , وتكون مراكز الأجرام السماوية الثلاثة الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة , أو قريبة جدا من ذلك , وان يبلغ رأس مخروط ظل القمر سطح الأرض في حالة الكسوف الكلي ومخروط ظليلة فقط في حالة الكسوف الجزئي . أو جزءا من مخروط ضله .

- الكسوف الكلي للشمس :
يحدث حين يبلغ مخروط ضل القمر سطح الأرض , مما يؤذي إلي احتجاب نور الشمس كليا عن المنطقة التي غطاها ذلك المخروط من سطح الأرض ,كما يشاهد قرص الشمس عندها قرصا مظلما حالك السواد , تحيط به هالة من نور وهاج .
شروط تحقيق الكسوف الكلي:
لا يحدث الكسوف الكلي ,الا إذا تحققت ثلاثة شروط اساسية :-
ان يكون القمر محاقا أي في اخر ليلة من ليالي الشهر القمري .
ان يكون القمر قريبا جدا من الخط الواصل بين العقدين .
ان تكون الشمس والأرض وبينهما القمر في حالة اقتران او قريبا من ذلك .
ان تكون المسافة يومها ,بين الارض والقمر كافية لبلوغ مخروط ضل القمر سطح الارض إذ أن عدم انتظام خط سير القمر, على مداره حول الارض بسبب جدبها وجذب الشمس له , يجعل المسافة بينه وبين الارض, تتغير بين شهر وأخر قربا وبعدا.

المراحل التي يمر بها الكسوف الكلي :
عندما تقترب الشمس والأرض وبينهما القمر من حالة الاقتران الكامل , وتكون المسافة بين القمر والأرض , اصغر م طول مخروط ظل القمر , يكون حدوث الكسوف الكلي و وتبدأ مؤشراته بحدوث كسوف جزئي , يستمر مدة ساعتان , في المنطقة التي يكون مخروط ظليل القمر قد غطاها , حيث يتحول قرص الشمس الساطع , الي قرص كامد النور, يحيل النهار البهيج الى نهار كالح .

وعندما تصبح الشمس والأرض وبينهما القمر ,في حالة اقتران يكون مخروط ظل القمر قد بلغ المنطقة التي كان يغمرها مخروط ظليلة وعندها تظهر على حافة الشمس اليسرى, ظلمة سودا ولا تلبث ان تمتد بسرعة نحو يمين الشمس, وتكون محدودة بقوسين, أحداهما تمثل حافة الشمس والثانية تمثل حافة القمر . ومع ازدياد اتاع رقعة تلك الظلمة , على قرص الشمس ,يزداد نور النهار ضعيفا وكابة .

وعندما لايبقى من ذلك القرص , الا هلال صغير منير في يمينها , يمكننا ان نرى بالمنظار الفلكي توهجات حلقية الشكل تدعي (الحلقات الماسية ) او خرزات بيلي , وقد سميت بذلك تكريما للفلكي (بيلي) الذي قام بالكشف عنها وبدراستها .
وعند اخفاء اخر جزء من قرص الشمس ,عن تلك البقعة من الارض , يظلم الجو منها تماما , وتبدو النجوم لامعة في السماء وتهبط الحرارة فجاة , ويصحب ذلك هبوب رياح ,اوعواصف و قد تسقط الأمطار , كما تلجأ الحيوانات إلى أوكارها , أو أماكن مأواها , كما تسرع الطيور الى أعشاشها .

و تبدو حول الشمس , هالة من النور , يختلف اتساعها و شكلها باختلاف الحالة , التي تكون عليها الشمس, من هدوء او هياج و لا يستمر الكسوف الكلي , اى بقاء كامل .

قرص الشمس مظلما , اكثر من اربع دقائق , الا اذا كانت المنطقة التي اصابها الكسوف , واقعة فوق خط الاستواء فعندها يستمر الكسوف هناك لمدة سبع دقائق و نصف تقريبا .

و بعد انقضاء تلك الدقائق التي استمر خلالها الكسوف الكلي , يتراح مخروط ظل القمر شيئاً فشياً عن المنطقة التي كان قد غمرها , من سطح الارض مع انزياح القمر عن مكانه , بين الارض و الشمس .
و عندما يظهر في يسار الشمس , هلال منير كالهلال الذي كان قد ظهر في يمينها قبل ان يتم كسوفها , و تظهر عليه الحلقات الماسية او خرزات بيلي . و مع انقشاع الظلمة شيئا فشيئا عن قرص الشمس , يعود شىء من نور النهار , الى المنطقة التي اصابها الكسوف , حتى اذا ما انزاحت الظلمة نهائيا عن وجه الشمس , يزداد نور النهار وضوحا , و لكنه يظل كالحا , اذ ان منطقة الكسوف , لا تزال واقعة تحت تاثير و غمر مخروط شبه ظل القمر , بعد ان انسحب مخروط ظلة عنها .

و يستمر هذا الوضع ساعتين , حيث يكون مخروط ظل القمر قد انهى انسحابه , و عندها يعود لقرص الشمس , سطوعه و توهجه و يعود للمنطقة نهارها البهي البهيج .

و على هذا فان الكسوف الكامل , مع مايسبقه و ما يعقبه من كسوف جزئي , يستغرق حوالي اربع ساعات و اربع دقائق , الا اذا حدث فوق خط الاستواء , فان فترته تمتد الى اربع ساعات و سبع و نصف دقيقة .
و المنطقة التي تتعرض للكسوف الكلي , تبدو للراصد من الجو على سطح شكل دائرة مظلمة , لا يتجاوز قطرها 300كم يغطيها تلك الظلمة مخروط ظل القمر . و يحيط بتلك الدائرة المظلمة حلقة كبيرة ذات نور كالح يشكلها مخروط ظليل القمر الذي يحيط بمخروط ظله.

و تنتقل تلك الدائرة المظلمة , مع حلقة النور الكالح المحيطة بها , على سطح الارض , من الشرق الى الغرب , مسافة تقارب 20 الف كيلو متر اى حوالي نصف محيط الارض , خلال خمس ساعات مع انتقال القمر في دورته حول الارض , بسرعة 3660 كم في الساعة وسطيا .

و تبين الحسابات الفلكية الى ان المنطقة التي يحدث فيها الكسوف الكلي او الكسوف الجزئي الحلقي من سطح الارض , لن تتعرض لاحد هذين النوعين من الكسوف مرة ثانية , الا بعد مرور فترة 300 سنة .
و يقصد كثير من علماء الفلك و من دول العالم المختلفة منطقة ذلك الكسوف الكلي قاطعين الاف الكيلو مترات احيانا , لا ليشاهدوا و يسجلوا ملاحظاتهم حول هذه الحادثة المهيبة فقط , و انما ليقوموا برصد و دراسة الهالة الشمسية في افضل ظروف تساعد على ذلك , مما يمنحهم معرفة اكبر و ادق عن تركيب الشمس , و التفاعلات القائمة فيها , و ما ينتج عنها من احداث تبدو مشاهدتها جلية في تلك الهالة .

و يحذر العلماء من النظر الى الشمس مباشرة و اثناء اطوار الكسوف الشمسي اذ ان نورها وحده قادر على الحاق الاذى بالعين , و قد يسبب لها العمى المؤقت احيانا او العمى الدائم في احيان اخرى , باستثناء الطور الكلي للكسوف الذي يمكن مشاهدته بامان بالعين المجردة .
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة www.3oloum.org.
72 من 193
آيــــــــــــــــــه من أيآت الله سبحانه وتعالى
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة يارب اغفرلي.
73 من 193
باختصار هي ظاهرة تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
فيحجب عن الأرض ضوء الشمس أو جزء منه
وله ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
74 من 193
عار يف ومصطلحات :
قبل التحدث عن كسوف الشمس , لابد من شرح بعض التعابير أو المصطلحات التي
يتضمنها هذا التقرير العلمي وأهميتها :-

- مخروط الظل (Umbra) :
بما أن الأرض والقمر جرمان كرويان فان أشعة الشمس الساقطة عليهم تخلف وراء كل منهما ظلا مخروطي الشكل تحتضن قاعدة الجرم, بينما يمتد رأسه بعيدا في الفضاء , ويطلق علي هذا المخروط اسم (مخروط الظل ) .
- مخروط الظليل أو شبه الظل (penumbra) :
كما يتشكل في نفس الوقت بالإضافة (مخروط الظل) خلف كل من الأرض والقمر , أخر مقطوع الرأس . أي مخروط ناقص يحيط بمخروط الظل إنما يعاكسه في الوضع , إذ أن الفضاء متجاوزة راس مخروط الظل , وهذا المخروط الثاني هو ما يسمى بمخروط الظليل أو شبه الظل و وقد سمي بذلك , لأنه اقل إعتاما من مخروط الظل وأكثر شفافية منه .

- عقدتا الصعود والنزول:
إن النقطتين التين يتقاطع عندهما القمر ,مع خط الاستواء , ومع دوائر البروج التي تسمى الدائرة الكسوفية أو دائرة الكسوف أو الخسوف تسميان بالعقدتان .
الأولى منهما تدعى عقدت النزول والثانية تدعى عقدة الصعود , وقد دعيت الأولى بعقدة النزول , لأن القمر ينزل عن هده النقطة ,وهو يتحرك على مداره من سماء نصف الكرة الشمالي ,الى سماء نصف الكرة الجنوبي , و ذلك في منتصف الشهر القمري أي في اليوم الخامس عشر منه , حيث يكون القمر في تلك الليلة (بدرا) .
كما دعيت العقدة الثانية بعقدة الصعود , لأن القمر يصعد عند هذه النقطة , وهو يتحرك على مداره , من سماء نصف الكرة الجنوبي , الى سماء نصف الكرة الشمالي , وذلك في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري , أي إذ لا يرى ليلتها .

- حالة الاقتران :
في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري يبلغ القمر عقدة الصعود ويكون عندها واقعا بينا الشمس والأرض , فإذا صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام الثلاثة يومها على استقامة واحدة دعيت تلك الحالة بحالة الاقتران .

-حالة التقابل :
في ليلة النصف من الشهر القمري , يكون القمر أمام عقدة النزول , وتكون ليلتها واقعة بين الشمس والقمر, فإذا ما صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام ثلاثية على استقامة واحدة , دعيت تلك الحالة بحالة التقابل .

- تعريف ظاهرة الكسوف :
الكسوف نوعان رئيسيان ,كلي وجزئي ,وإذا ما حدث أحداهما , فلا يكون ذلك إلا في آخر ليلة من ليالي الشهر القمري حيث يكون القمر في المحاق , وتكون مراكز الأجرام السماوية الثلاثة الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة , أو قريبة جدا من ذلك , وان يبلغ رأس مخروط ظل القمر سطح الأرض في حالة الكسوف الكلي ومخروط ظليلة فقط في حالة الكسوف الجزئي . أو جزءا من مخروط ضله .

- الكسوف الكلي للشمس :
يحدث حين يبلغ مخروط ضل القمر سطح الأرض , مما يؤذي إلي احتجاب نور الشمس كليا عن المنطقة التي غطاها ذلك المخروط من سطح الأرض ,كما يشاهد قرص الشمس عندها قرصا مظلما حالك السواد , تحيط به هالة من نور وهاج .
شروط تحقيق الكسوف الكلي:
لا يحدث الكسوف الكلي ,الا إذا تحققت ثلاثة شروط اساسية :-
ان يكون القمر محاقا أي في اخر ليلة من ليالي الشهر القمري .
ان يكون القمر قريبا جدا من الخط الواصل بين العقدين .
ان تكون الشمس والأرض وبينهما القمر في حالة اقتران او قريبا من ذلك .
ان تكون المسافة يومها ,بين الارض والقمر كافية لبلوغ مخروط ضل القمر سطح الارض إذ أن عدم انتظام خط سير القمر, على مداره حول الارض بسبب جدبها وجذب الشمس له , يجعل المسافة بينه وبين الارض, تتغير بين شهر وأخر قربا وبعدا.

المراحل التي يمر بها الكسوف الكلي :
عندما تقترب الشمس والأرض وبينهما القمر من حالة الاقتران الكامل , وتكون المسافة بين القمر والأرض , اصغر م طول مخروط ظل القمر , يكون حدوث الكسوف الكلي و وتبدأ مؤشراته بحدوث كسوف جزئي , يستمر مدة ساعتان , في المنطقة التي يكون مخروط ظليل القمر قد غطاها , حيث يتحول قرص الشمس الساطع , الي قرص كامد النور, يحيل النهار البهيج الى نهار كالح .

وعندما تصبح الشمس والأرض وبينهما القمر ,في حالة اقتران يكون مخروط ظل القمر قد بلغ المنطقة التي كان يغمرها مخروط ظليلة وعندها تظهر على حافة الشمس اليسرى, ظلمة سودا ولا تلبث ان تمتد بسرعة نحو يمين الشمس, وتكون محدودة بقوسين, أحداهما تمثل حافة الشمس والثانية تمثل حافة القمر . ومع ازدياد اتاع رقعة تلك الظلمة , على قرص الشمس ,يزداد نور النهار ضعيفا وكابة .

وعندما لايبقى من ذلك القرص , الا هلال صغير منير في يمينها , يمكننا ان نرى بالمنظار الفلكي توهجات حلقية الشكل تدعي (الحلقات الماسية ) او خرزات بيلي , وقد سميت بذلك تكريما للفلكي (بيلي) الذي قام بالكشف عنها وبدراستها .
وعند اخفاء اخر جزء من قرص الشمس ,عن تلك البقعة من الارض , يظلم الجو منها تماما , وتبدو النجوم لامعة في السماء وتهبط الحرارة فجاة , ويصحب ذلك هبوب رياح ,اوعواصف و قد تسقط الأمطار , كما تلجأ الحيوانات إلى أوكارها , أو أماكن مأواها , كما تسرع الطيور الى أعشاشها .

و تبدو حول الشمس , هالة من النور , يختلف اتساعها و شكلها باختلاف الحالة , التي تكون عليها الشمس, من هدوء او هياج و لا يستمر الكسوف الكلي , اى بقاء كامل .

قرص الشمس مظلما , اكثر من اربع دقائق , الا اذا كانت المنطقة التي اصابها الكسوف , واقعة فوق خط الاستواء فعندها يستمر الكسوف هناك لمدة سبع دقائق و نصف تقريبا .

و بعد انقضاء تلك الدقائق التي استمر خلالها الكسوف الكلي , يتراح مخروط ظل القمر شيئاً فشياً عن المنطقة التي كان قد غمرها , من سطح الارض مع انزياح القمر عن مكانه , بين الارض و الشمس .
و عندما يظهر في يسار الشمس , هلال منير كالهلال الذي كان قد ظهر في يمينها قبل ان يتم كسوفها , و تظهر عليه الحلقات الماسية او خرزات بيلي . و مع انقشاع الظلمة شيئا فشيئا عن قرص الشمس , يعود شىء من نور النهار , الى المنطقة التي اصابها الكسوف , حتى اذا ما انزاحت الظلمة نهائيا عن وجه الشمس , يزداد نور النهار وضوحا , و لكنه يظل كالحا , اذ ان منطقة الكسوف , لا تزال واقعة تحت تاثير و غمر مخروط شبه ظل القمر , بعد ان انسحب مخروط ظلة عنها .

و يستمر هذا الوضع ساعتين , حيث يكون مخروط ظل القمر قد انهى انسحابه , و عندها يعود لقرص الشمس , سطوعه و توهجه و يعود للمنطقة نهارها البهي البهيج .

و على هذا فان الكسوف الكامل , مع مايسبقه و ما يعقبه من كسوف جزئي , يستغرق حوالي اربع ساعات و اربع دقائق , الا اذا حدث فوق خط الاستواء , فان فترته تمتد الى اربع ساعات و سبع و نصف دقيقة .
و المنطقة التي تتعرض للكسوف الكلي , تبدو للراصد من الجو على سطح شكل دائرة مظلمة , لا يتجاوز قطرها 300كم يغطيها تلك الظلمة مخروط ظل القمر . و يحيط بتلك الدائرة المظلمة حلقة كبيرة ذات نور كالح يشكلها مخروط ظليل القمر الذي يحيط بمخروط ظله.

و تنتقل تلك الدائرة المظلمة , مع حلقة النور الكالح المحيطة بها , على سطح الارض , من الشرق الى الغرب , مسافة تقارب 20 الف كيلو متر اى حوالي نصف محيط الارض , خلال خمس ساعات مع انتقال القمر في دورته حول الارض , بسرعة 3660 كم في الساعة وسطيا .

و تبين الحسابات الفلكية الى ان المنطقة التي يحدث فيها الكسوف الكلي او الكسوف الجزئي الحلقي من سطح الارض , لن تتعرض لاحد هذين النوعين من الكسوف مرة ثانية , الا بعد مرور فترة 300 سنة .
و يقصد كثير من علماء الفلك و من دول العالم المختلفة منطقة ذلك الكسوف الكلي قاطعين الاف الكيلو مترات احيانا , لا ليشاهدوا و يسجلوا ملاحظاتهم حول هذه الحادثة المهيبة فقط , و انما ليقوموا برصد و دراسة الهالة الشمسية في افضل ظروف تساعد على ذلك , مما يمنحهم معرفة اكبر و ادق عن تركيب الشمس , و التفاعلات القائمة فيها , و ما ينتج عنها من احداث تبدو مشاهدتها جلية في تلك الهالة .

و يحذر العلماء من النظر الى الشمس مباشرة و اثناء اطوار الكسوف الشمسي اذ ان نورها وحده قادر على الحاق الاذى بالعين , و قد يسبب لها العمى المؤقت احيانا او العمى الدائم في احيان اخرى , باستثناء الطور الكلي للكسوف الذي يمكن مشاهدته بامان بالعين المجردة .
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة فتاة الشاطئ.
75 من 193
ظاهرة دالة على غضب الله يجب علينا الصلاة
عند رويتها حتى تنقضي
23‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة ☺Jordan1 ☺ (خليل الليل).
76 من 193
الكسوف هو ظل القمر الذي يسقط على الأرض نتيجة وجود القمر بين الشمس والارض فيغطي قرص الشمس
وبيباي
24‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة roro22kol.
77 من 193
24‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة safa djad.
78 من 193
هى الظاهره التى تحدث عندما تكون الشمس والقمر والارض فى خط مستقيم واحد  مما يحجب القمر ضؤ الشمس عن الارض بنسب متفاوته
24‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة LOVE MY MESSAGE (عبد الناصر محمد).
79 من 193
ان يكون القمر بين الشمس والارض
24‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة لون الذهب.
80 من 193
هذه قدرة الله رب العالمين

الكسوف ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
هو ببساطة ظاهرة تحدث عندما يقع القمر في نفس خط الارض والشمس
يكون القمر واقعا بينهما ويحجب ضوء الشمس عن الارض


ينصح بعدم النظر الى الشمس او القمر وقت وقوع الخسوف او الكسوف




و الله اعلم
24‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة من فلسطين.
81 من 193
http://shortmoviesdownload.blogspot.com/
24‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة drhossam123.
82 من 193
بارك الله فيكم

على الاجوبه  االاكثر من  رائعه    

لااله  الا  الله  محمد رسول  الله
24‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة ♣♥Tyson♠♦.
83 من 193
بارك الله فيكم

على الاجوبه  االاكثر من  رائعه    

لااله  الا  الله  محمد رسول  الله
24‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة ♣♥Tyson♠♦.
84 من 193
تعار يف ومصطلحات :
قبل التحدث عن كسوف الشمس , لابد من شرح بعض التعابير أو المصطلحات التي
يتضمنها هذا التقرير العلمي وأهميتها :-


- مخروط الظل (Umbra) :
بما أن الأرض والقمر جرمان كرويان فان أشعة الشمس الساقطة عليهم تخلف وراء كل منهما ظلا مخروطي الشكل تحتضن قاعدة الجرم, بينما يمتد رأسه بعيدا في الفضاء , ويطلق علي هذا المخروط اسم (مخروط الظل ) .
- مخروط الظليل أو شبه الظل (penumbra) :
كما يتشكل في نفس الوقت بالإضافة (مخروط الظل) خلف كل من الأرض والقمر , أخر مقطوع الرأس . أي مخروط ناقص يحيط بمخروط الظل إنما يعاكسه في الوضع , إذ أن الفضاء متجاوزة راس مخروط الظل , وهذا المخروط الثاني هو ما يسمى بمخروط الظليل أو شبه الظل و وقد سمي بذلك , لأنه اقل إعتاما من مخروط الظل وأكثر شفافية منه .


- عقدتا الصعود والنزول:
إن النقطتين التين يتقاطع عندهما القمر ,مع خط الاستواء , ومع دوائر البروج التي تسمى الدائرة الكسوفية أو دائرة الكسوف أو الخسوف تسميان بالعقدتان .
الأولى منهما تدعى عقدت النزول والثانية تدعى عقدة الصعود , وقد دعيت الأولى بعقدة النزول , لأن القمر ينزل عن هده النقطة ,وهو يتحرك على مداره من سماء نصف الكرة الشمالي ,الى سماء نصف الكرة الجنوبي , و ذلك في منتصف الشهر القمري أي في اليوم الخامس عشر منه , حيث يكون القمر في تلك الليلة (بدرا) .
كما دعيت العقدة الثانية بعقدة الصعود , لأن القمر يصعد عند هذه النقطة , وهو يتحرك على مداره , من سماء نصف الكرة الجنوبي , الى سماء نصف الكرة الشمالي , وذلك في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري , أي إذ لا يرى ليلتها .


- حالة الاقتران :
في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري يبلغ القمر عقدة الصعود ويكون عندها واقعا بينا الشمس والأرض , فإذا صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام الثلاثة يومها على استقامة واحدة دعيت تلك الحالة بحالة الاقتران .


-حالة التقابل :
في ليلة النصف من الشهر القمري , يكون القمر أمام عقدة النزول , وتكون ليلتها واقعة بين الشمس والقمر, فإذا ما صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام ثلاثية على استقامة واحدة , دعيت تلك الحالة بحالة التقابل .


- تعريف ظاهرة الكسوف :
الكسوف نوعان رئيسيان ,كلي وجزئي ,وإذا ما حدث أحداهما , فلا يكون ذلك إلا في آخر ليلة من ليالي الشهر القمري حيث يكون القمر في المحاق , وتكون مراكز الأجرام السماوية الثلاثة الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة , أو قريبة جدا من ذلك , وان يبلغ رأس مخروط ظل القمر سطح الأرض في حالة الكسوف الكلي ومخروط ظليلة فقط في حالة الكسوف الجزئي . أو جزءا من مخروط ضله .


- الكسوف الكلي للشمس :
يحدث حين يبلغ مخروط ضل القمر سطح الأرض , مما يؤذي إلي احتجاب نور الشمس كليا عن المنطقة التي غطاها ذلك المخروط من سطح الأرض ,كما يشاهد قرص الشمس عندها قرصا مظلما حالك السواد , تحيط به هالة من نور وهاج .
شروط تحقيق الكسوف الكلي:
لا يحدث الكسوف الكلي ,الا إذا تحققت ثلاثة شروط اساسية :-
ان يكون القمر محاقا أي في اخر ليلة من ليالي الشهر القمري .
ان يكون القمر قريبا جدا من الخط الواصل بين العقدين .
ان تكون الشمس والأرض وبينهما القمر في حالة اقتران او قريبا من ذلك .
ان تكون المسافة يومها ,بين الارض والقمر كافية لبلوغ مخروط ضل القمر سطح الارض إذ أن عدم انتظام خط سير القمر, على مداره حول الارض بسبب جدبها وجذب الشمس له , يجعل المسافة بينه وبين الارض, تتغير بين شهر وأخر قربا وبعدا.


المراحل التي يمر بها الكسوف الكلي :
عندما تقترب الشمس والأرض وبينهما القمر من حالة الاقتران الكامل , وتكون المسافة بين القمر والأرض , اصغر م طول مخروط ظل القمر , يكون حدوث الكسوف الكلي و وتبدأ مؤشراته بحدوث كسوف جزئي , يستمر مدة ساعتان , في المنطقة التي يكون مخروط ظليل القمر قد غطاها , حيث يتحول قرص الشمس الساطع , الي قرص كامد النور, يحيل النهار البهيج الى نهار كالح .


وعندما تصبح الشمس والأرض وبينهما القمر ,في حالة اقتران يكون مخروط ظل القمر قد بلغ المنطقة التي كان يغمرها مخروط ظليلة وعندها تظهر على حافة الشمس اليسرى, ظلمة سودا ولا تلبث ان تمتد بسرعة نحو يمين الشمس, وتكون محدودة بقوسين, أحداهما تمثل حافة الشمس والثانية تمثل حافة القمر . ومع ازدياد اتاع رقعة تلك الظلمة , على قرص الشمس ,يزداد نور النهار ضعيفا وكابة .


وعندما لايبقى من ذلك القرص , الا هلال صغير منير في يمينها , يمكننا ان نرى بالمنظار الفلكي توهجات حلقية الشكل تدعي (الحلقات الماسية ) او خرزات بيلي , وقد سميت بذلك تكريما للفلكي (بيلي) الذي قام بالكشف عنها وبدراستها .
وعند اخفاء اخر جزء من قرص الشمس ,عن تلك البقعة من الارض , يظلم الجو منها تماما , وتبدو النجوم لامعة في السماء وتهبط الحرارة فجاة , ويصحب ذلك هبوب رياح ,اوعواصف و قد تسقط الأمطار , كما تلجأ الحيوانات إلى أوكارها , أو أماكن مأواها , كما تسرع الطيور الى أعشاشها .


و تبدو حول الشمس , هالة من النور , يختلف اتساعها و شكلها باختلاف الحالة , التي تكون عليها الشمس, من هدوء او هياج و لا يستمر الكسوف الكلي , اى بقاء كامل .



قرص الشمس مظلما , اكثر من اربع دقائق , الا اذا كانت المنطقة التي اصابها الكسوف , واقعة فوق خط الاستواء فعندها يستمر الكسوف هناك لمدة سبع دقائق و نصف تقريبا .


و بعد انقضاء تلك الدقائق التي استمر خلالها الكسوف الكلي , يتراح مخروط ظل القمر شيئاً فشياً عن المنطقة التي كان قد غمرها , من سطح الارض مع انزياح القمر عن مكانه , بين الارض و الشمس .
و عندما يظهر في يسار الشمس , هلال منير كالهلال الذي كان قد ظهر في يمينها قبل ان يتم كسوفها , و تظهر عليه الحلقات الماسية او خرزات بيلي . و مع انقشاع الظلمة شيئا فشيئا عن قرص الشمس , يعود شىء من نور النهار , الى المنطقة التي اصابها الكسوف , حتى اذا ما انزاحت الظلمة نهائيا عن وجه الشمس , يزداد نور النهار وضوحا , و لكنه يظل كالحا , اذ ان منطقة الكسوف , لا تزال واقعة تحت تاثير و غمر مخروط شبه ظل القمر , بعد ان انسحب مخروط ظلة عنها .


و يستمر هذا الوضع ساعتين , حيث يكون مخروط ظل القمر قد انهى انسحابه , و عندها يعود لقرص الشمس , سطوعه و توهجه و يعود للمنطقة نهارها البهي البهيج .


و على هذا فان الكسوف الكامل , مع مايسبقه و ما يعقبه من كسوف جزئي , يستغرق حوالي اربع ساعات و اربع دقائق , الا اذا حدث فوق خط الاستواء , فان فترته تمتد الى اربع ساعات و سبع و نصف دقيقة .
و المنطقة التي تتعرض للكسوف الكلي , تبدو للراصد من الجو على سطح شكل دائرة مظلمة , لا يتجاوز قطرها 300كم يغطيها تلك الظلمة مخروط ظل القمر . و يحيط بتلك الدائرة المظلمة حلقة كبيرة ذات نور كالح يشكلها مخروط ظليل القمر الذي يحيط بمخروط ظله.


و تنتقل تلك الدائرة المظلمة , مع حلقة النور الكالح المحيطة بها , على سطح الارض , من الشرق الى الغرب , مسافة تقارب 20 الف كيلو متر اى حوالي نصف محيط الارض , خلال خمس ساعات مع انتقال القمر في دورته حول الارض , بسرعة 3660 كم في الساعة وسطيا .


و تبين الحسابات الفلكية الى ان المنطقة التي يحدث فيها الكسوف الكلي او الكسوف الجزئي الحلقي من سطح الارض , لن تتعرض لاحد هذين النوعين من الكسوف مرة ثانية , الا بعد مرور فترة 300 سنة .
و يقصد كثير من علماء الفلك و من دول العالم المختلفة منطقة ذلك الكسوف الكلي قاطعين الاف الكيلو مترات احيانا , لا ليشاهدوا و يسجلوا ملاحظاتهم حول هذه الحادثة المهيبة فقط , و انما ليقوموا برصد و دراسة الهالة الشمسية في افضل ظروف تساعد على ذلك , مما يمنحهم معرفة اكبر و ادق عن تركيب الشمس , و التفاعلات القائمة فيها , و ما ينتج عنها من احداث تبدو مشاهدتها جلية في تلك الهالة .


و يحذر العلماء من النظر الى الشمس مباشرة و اثناء اطوار الكسوف الشمسي اذ ان نورها وحده قادر على الحاق الاذى بالعين , و قد يسبب لها العمى المؤقت احيانا او العمى الدائم في احيان اخرى , باستثناء الطور الكلي للكسوف الذي يمكن مشاهدته بامان بالعين المجردة .
24‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة محمد بوزكورة (محمد بوزكورة).
85 من 193
تعار يف ومصطلحات :
قبل التحدث عن كسوف الشمس , لابد من شرح بعض التعابير أو المصطلحات التي
يتضمنها هذا التقرير العلمي وأهميتها :-


- مخروط الظل (Umbra) :
بما أن الأرض والقمر جرمان كرويان فان أشعة الشمس الساقطة عليهم تخلف وراء كل منهما ظلا مخروطي الشكل تحتضن قاعدة الجرم, بينما يمتد رأسه بعيدا في الفضاء , ويطلق علي هذا المخروط اسم (مخروط الظل ) .
- مخروط الظليل أو شبه الظل (penumbra) :
كما يتشكل في نفس الوقت بالإضافة (مخروط الظل) خلف كل من الأرض والقمر , أخر مقطوع الرأس . أي مخروط ناقص يحيط بمخروط الظل إنما يعاكسه في الوضع , إذ أن الفضاء متجاوزة راس مخروط الظل , وهذا المخروط الثاني هو ما يسمى بمخروط الظليل أو شبه الظل و وقد سمي بذلك , لأنه اقل إعتاما من مخروط الظل وأكثر شفافية منه .


- عقدتا الصعود والنزول:
إن النقطتين التين يتقاطع عندهما القمر ,مع خط الاستواء , ومع دوائر البروج التي تسمى الدائرة الكسوفية أو دائرة الكسوف أو الخسوف تسميان بالعقدتان .
الأولى منهما تدعى عقدت النزول والثانية تدعى عقدة الصعود , وقد دعيت الأولى بعقدة النزول , لأن القمر ينزل عن هده النقطة ,وهو يتحرك على مداره من سماء نصف الكرة الشمالي ,الى سماء نصف الكرة الجنوبي , و ذلك في منتصف الشهر القمري أي في اليوم الخامس عشر منه , حيث يكون القمر في تلك الليلة (بدرا) .
كما دعيت العقدة الثانية بعقدة الصعود , لأن القمر يصعد عند هذه النقطة , وهو يتحرك على مداره , من سماء نصف الكرة الجنوبي , الى سماء نصف الكرة الشمالي , وذلك في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري , أي إذ لا يرى ليلتها .


- حالة الاقتران :
في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري يبلغ القمر عقدة الصعود ويكون عندها واقعا بينا الشمس والأرض , فإذا صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام الثلاثة يومها على استقامة واحدة دعيت تلك الحالة بحالة الاقتران .


-حالة التقابل :
في ليلة النصف من الشهر القمري , يكون القمر أمام عقدة النزول , وتكون ليلتها واقعة بين الشمس والقمر, فإذا ما صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام ثلاثية على استقامة واحدة , دعيت تلك الحالة بحالة التقابل .


- تعريف ظاهرة الكسوف :
الكسوف نوعان رئيسيان ,كلي وجزئي ,وإذا ما حدث أحداهما , فلا يكون ذلك إلا في آخر ليلة من ليالي الشهر القمري حيث يكون القمر في المحاق , وتكون مراكز الأجرام السماوية الثلاثة الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة , أو قريبة جدا من ذلك , وان يبلغ رأس مخروط ظل القمر سطح الأرض في حالة الكسوف الكلي ومخروط ظليلة فقط في حالة الكسوف الجزئي . أو جزءا من مخروط ضله .


- الكسوف الكلي للشمس :
يحدث حين يبلغ مخروط ضل القمر سطح الأرض , مما يؤذي إلي احتجاب نور الشمس كليا عن المنطقة التي غطاها ذلك المخروط من سطح الأرض ,كما يشاهد قرص الشمس عندها قرصا مظلما حالك السواد , تحيط به هالة من نور وهاج .
شروط تحقيق الكسوف الكلي:
لا يحدث الكسوف الكلي ,الا إذا تحققت ثلاثة شروط اساسية :-
ان يكون القمر محاقا أي في اخر ليلة من ليالي الشهر القمري .
ان يكون القمر قريبا جدا من الخط الواصل بين العقدين .
ان تكون الشمس والأرض وبينهما القمر في حالة اقتران او قريبا من ذلك .
ان تكون المسافة يومها ,بين الارض والقمر كافية لبلوغ مخروط ضل القمر سطح الارض إذ أن عدم انتظام خط سير القمر, على مداره حول الارض بسبب جدبها وجذب الشمس له , يجعل المسافة بينه وبين الارض, تتغير بين شهر وأخر قربا وبعدا.


المراحل التي يمر بها الكسوف الكلي :
عندما تقترب الشمس والأرض وبينهما القمر من حالة الاقتران الكامل , وتكون المسافة بين القمر والأرض , اصغر م طول مخروط ظل القمر , يكون حدوث الكسوف الكلي و وتبدأ مؤشراته بحدوث كسوف جزئي , يستمر مدة ساعتان , في المنطقة التي يكون مخروط ظليل القمر قد غطاها , حيث يتحول قرص الشمس الساطع , الي قرص كامد النور, يحيل النهار البهيج الى نهار كالح .


وعندما تصبح الشمس والأرض وبينهما القمر ,في حالة اقتران يكون مخروط ظل القمر قد بلغ المنطقة التي كان يغمرها مخروط ظليلة وعندها تظهر على حافة الشمس اليسرى, ظلمة سودا ولا تلبث ان تمتد بسرعة نحو يمين الشمس, وتكون محدودة بقوسين, أحداهما تمثل حافة الشمس والثانية تمثل حافة القمر . ومع ازدياد اتاع رقعة تلك الظلمة , على قرص الشمس ,يزداد نور النهار ضعيفا وكابة .


وعندما لايبقى من ذلك القرص , الا هلال صغير منير في يمينها , يمكننا ان نرى بالمنظار الفلكي توهجات حلقية الشكل تدعي (الحلقات الماسية ) او خرزات بيلي , وقد سميت بذلك تكريما للفلكي (بيلي) الذي قام بالكشف عنها وبدراستها .
وعند اخفاء اخر جزء من قرص الشمس ,عن تلك البقعة من الارض , يظلم الجو منها تماما , وتبدو النجوم لامعة في السماء وتهبط الحرارة فجاة , ويصحب ذلك هبوب رياح ,اوعواصف و قد تسقط الأمطار , كما تلجأ الحيوانات إلى أوكارها , أو أماكن مأواها , كما تسرع الطيور الى أعشاشها .


و تبدو حول الشمس , هالة من النور , يختلف اتساعها و شكلها باختلاف الحالة , التي تكون عليها الشمس, من هدوء او هياج و لا يستمر الكسوف الكلي , اى بقاء كامل .



قرص الشمس مظلما , اكثر من اربع دقائق , الا اذا كانت المنطقة التي اصابها الكسوف , واقعة فوق خط الاستواء فعندها يستمر الكسوف هناك لمدة سبع دقائق و نصف تقريبا .


و بعد انقضاء تلك الدقائق التي استمر خلالها الكسوف الكلي , يتراح مخروط ظل القمر شيئاً فشياً عن المنطقة التي كان قد غمرها , من سطح الارض مع انزياح القمر عن مكانه , بين الارض و الشمس .
و عندما يظهر في يسار الشمس , هلال منير كالهلال الذي كان قد ظهر في يمينها قبل ان يتم كسوفها , و تظهر عليه الحلقات الماسية او خرزات بيلي . و مع انقشاع الظلمة شيئا فشيئا عن قرص الشمس , يعود شىء من نور النهار , الى المنطقة التي اصابها الكسوف , حتى اذا ما انزاحت الظلمة نهائيا عن وجه الشمس , يزداد نور النهار وضوحا , و لكنه يظل كالحا , اذ ان منطقة الكسوف , لا تزال واقعة تحت تاثير و غمر مخروط شبه ظل القمر , بعد ان انسحب مخروط ظلة عنها .


و يستمر هذا الوضع ساعتين , حيث يكون مخروط ظل القمر قد انهى انسحابه , و عندها يعود لقرص الشمس , سطوعه و توهجه و يعود للمنطقة نهارها البهي البهيج .


و على هذا فان الكسوف الكامل , مع مايسبقه و ما يعقبه من كسوف جزئي , يستغرق حوالي اربع ساعات و اربع دقائق , الا اذا حدث فوق خط الاستواء , فان فترته تمتد الى اربع ساعات و سبع و نصف دقيقة .
و المنطقة التي تتعرض للكسوف الكلي , تبدو للراصد من الجو على سطح شكل دائرة مظلمة , لا يتجاوز قطرها 300كم يغطيها تلك الظلمة مخروط ظل القمر . و يحيط بتلك الدائرة المظلمة حلقة كبيرة ذات نور كالح يشكلها مخروط ظليل القمر الذي يحيط بمخروط ظله.


و تنتقل تلك الدائرة المظلمة , مع حلقة النور الكالح المحيطة بها , على سطح الارض , من الشرق الى الغرب , مسافة تقارب 20 الف كيلو متر اى حوالي نصف محيط الارض , خلال خمس ساعات مع انتقال القمر في دورته حول الارض , بسرعة 3660 كم في الساعة وسطيا .


و تبين الحسابات الفلكية الى ان المنطقة التي يحدث فيها الكسوف الكلي او الكسوف الجزئي الحلقي من سطح الارض , لن تتعرض لاحد هذين النوعين من الكسوف مرة ثانية , الا بعد مرور فترة 300 سنة .
و يقصد كثير من علماء الفلك و من دول العالم المختلفة منطقة ذلك الكسوف الكلي قاطعين الاف الكيلو مترات احيانا , لا ليشاهدوا و يسجلوا ملاحظاتهم حول هذه الحادثة المهيبة فقط , و انما ليقوموا برصد و دراسة الهالة الشمسية في افضل ظروف تساعد على ذلك , مما يمنحهم معرفة اكبر و ادق عن تركيب الشمس , و التفاعلات القائمة فيها , و ما ينتج عنها من احداث تبدو مشاهدتها جلية في تلك الهالة .


و يحذر العلماء من النظر الى الشمس مباشرة و اثناء اطوار الكسوف الشمسي اذ ان نورها وحده قادر على الحاق الاذى بالعين , و قد يسبب لها العمى المؤقت احيانا او العمى الدائم في احيان اخرى , باستثناء الطور الكلي للكسوف الذي يمكن مشاهدته بامان بالعين المجردة .
24‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة محمد بوزكورة (محمد بوزكورة).
86 من 193
يعني ايه شمس
24‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة سينا الجديد.
87 من 193
موقع دردشة جديد
www.ks.com‏
25‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة Phoenix-w3.
88 من 193
سبحان الله العظيم

كون عظيم

لاإله الا الله وان محمداً عبده ورسوله

اللهم يارب ارحمنا برحمتك

وقنا عذاب النار ياغفور يارحيم
25‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة AL7NOoOoON.
89 من 193
ظــــــاهرة الكســـــوف





تعار يف ومصطلحات :
قبل التحدث عن كسوف الشمس , لابد من شرح بعض التعابير أو المصطلحات التي
يتضمنها هذا التقرير العلمي وأهميتها :-


- مخروط الظل (Umbra) :
بما أن الأرض والقمر جرمان كرويان فان أشعة الشمس الساقطة عليهم تخلف وراء كل منهما ظلا مخروطي الشكل تحتضن قاعدة الجرم, بينما يمتد رأسه بعيدا في الفضاء , ويطلق علي هذا المخروط اسم (مخروط الظل ) .
- مخروط الظليل أو شبه الظل (penumbra) :
كما يتشكل في نفس الوقت بالإضافة (مخروط الظل) خلف كل من الأرض والقمر , أخر مقطوع الرأس . أي مخروط ناقص يحيط بمخروط الظل إنما يعاكسه في الوضع , إذ أن الفضاء متجاوزة راس مخروط الظل , وهذا المخروط الثاني هو ما يسمى بمخروط الظليل أو شبه الظل و وقد سمي بذلك , لأنه اقل إعتاما من مخروط الظل وأكثر شفافية منه .


- عقدتا الصعود والنزول:
إن النقطتين التين يتقاطع عندهما القمر ,مع خط الاستواء , ومع دوائر البروج التي تسمى الدائرة الكسوفية أو دائرة الكسوف أو الخسوف تسميان بالعقدتان .
الأولى منهما تدعى عقدت النزول والثانية تدعى عقدة الصعود , وقد دعيت الأولى بعقدة النزول , لأن القمر ينزل عن هده النقطة ,وهو يتحرك على مداره من سماء نصف الكرة الشمالي ,الى سماء نصف الكرة الجنوبي , و ذلك في منتصف الشهر القمري أي في اليوم الخامس عشر منه , حيث يكون القمر في تلك الليلة (بدرا) .
كما دعيت العقدة الثانية بعقدة الصعود , لأن القمر يصعد عند هذه النقطة , وهو يتحرك على مداره , من سماء نصف الكرة الجنوبي , الى سماء نصف الكرة الشمالي , وذلك في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري , أي إذ لا يرى ليلتها .


- حالة الاقتران :
في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري يبلغ القمر عقدة الصعود ويكون عندها واقعا بينا الشمس والأرض , فإذا صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام الثلاثة يومها على استقامة واحدة دعيت تلك الحالة بحالة الاقتران .


-حالة التقابل :
في ليلة النصف من الشهر القمري , يكون القمر أمام عقدة النزول , وتكون ليلتها واقعة بين الشمس والقمر, فإذا ما صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام ثلاثية على استقامة واحدة , دعيت تلك الحالة بحالة التقابل .


- تعريف ظاهرة الكسوف :
الكسوف نوعان رئيسيان ,كلي وجزئي ,وإذا ما حدث أحداهما , فلا يكون ذلك إلا في آخر ليلة من ليالي الشهر القمري حيث يكون القمر في المحاق , وتكون مراكز الأجرام السماوية الثلاثة الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة , أو قريبة جدا من ذلك , وان يبلغ رأس مخروط ظل القمر سطح الأرض في حالة الكسوف الكلي ومخروط ظليلة فقط في حالة الكسوف الجزئي . أو جزءا من مخروط ضله .


- الكسوف الكلي للشمس :
يحدث حين يبلغ مخروط ضل القمر سطح الأرض , مما يؤذي إلي احتجاب نور الشمس كليا عن المنطقة التي غطاها ذلك المخروط من سطح الأرض ,كما يشاهد قرص الشمس عندها قرصا مظلما حالك السواد , تحيط به هالة من نور وهاج .
شروط تحقيق الكسوف الكلي:
لا يحدث الكسوف الكلي ,الا إذا تحققت ثلاثة شروط اساسية :-
ان يكون القمر محاقا أي في اخر ليلة من ليالي الشهر القمري .
ان يكون القمر قريبا جدا من الخط الواصل بين العقدين .
ان تكون الشمس والأرض وبينهما القمر في حالة اقتران او قريبا من ذلك .
ان تكون المسافة يومها ,بين الارض والقمر كافية لبلوغ مخروط ضل القمر سطح الارض إذ أن عدم انتظام خط سير القمر, على مداره حول الارض بسبب جدبها وجذب الشمس له , يجعل المسافة بينه وبين الارض, تتغير بين شهر وأخر قربا وبعدا.


المراحل التي يمر بها الكسوف الكلي :
عندما تقترب الشمس والأرض وبينهما القمر من حالة الاقتران الكامل , وتكون المسافة بين القمر والأرض , اصغر م طول مخروط ظل القمر , يكون حدوث الكسوف الكلي و وتبدأ مؤشراته بحدوث كسوف جزئي , يستمر مدة ساعتان , في المنطقة التي يكون مخروط ظليل القمر قد غطاها , حيث يتحول قرص الشمس الساطع , الي قرص كامد النور, يحيل النهار البهيج الى نهار كالح .


وعندما تصبح الشمس والأرض وبينهما القمر ,في حالة اقتران يكون مخروط ظل القمر قد بلغ المنطقة التي كان يغمرها مخروط ظليلة وعندها تظهر على حافة الشمس اليسرى, ظلمة سودا ولا تلبث ان تمتد بسرعة نحو يمين الشمس, وتكون محدودة بقوسين, أحداهما تمثل حافة الشمس والثانية تمثل حافة القمر . ومع ازدياد اتاع رقعة تلك الظلمة , على قرص الشمس ,يزداد نور النهار ضعيفا وكابة .


وعندما لايبقى من ذلك القرص , الا هلال صغير منير في يمينها , يمكننا ان نرى بالمنظار الفلكي توهجات حلقية الشكل تدعي (الحلقات الماسية ) او خرزات بيلي , وقد سميت بذلك تكريما للفلكي (بيلي) الذي قام بالكشف عنها وبدراستها .
وعند اخفاء اخر جزء من قرص الشمس ,عن تلك البقعة من الارض , يظلم الجو منها تماما , وتبدو النجوم لامعة في السماء وتهبط الحرارة فجاة , ويصحب ذلك هبوب رياح ,اوعواصف و قد تسقط الأمطار , كما تلجأ الحيوانات إلى أوكارها , أو أماكن مأواها , كما تسرع الطيور الى أعشاشها .


و تبدو حول الشمس , هالة من النور , يختلف اتساعها و شكلها باختلاف الحالة , التي تكون عليها الشمس, من هدوء او هياج و لا يستمر الكسوف الكلي , اى بقاء كامل .



قرص الشمس مظلما , اكثر من اربع دقائق , الا اذا كانت المنطقة التي اصابها الكسوف , واقعة فوق خط الاستواء فعندها يستمر الكسوف هناك لمدة سبع دقائق و نصف تقريبا .


و بعد انقضاء تلك الدقائق التي استمر خلالها الكسوف الكلي , يتراح مخروط ظل القمر شيئاً فشياً عن المنطقة التي كان قد غمرها , من سطح الارض مع انزياح القمر عن مكانه , بين الارض و الشمس .
و عندما يظهر في يسار الشمس , هلال منير كالهلال الذي كان قد ظهر في يمينها قبل ان يتم كسوفها , و تظهر عليه الحلقات الماسية او خرزات بيلي . و مع انقشاع الظلمة شيئا فشيئا عن قرص الشمس , يعود شىء من نور النهار , الى المنطقة التي اصابها الكسوف , حتى اذا ما انزاحت الظلمة نهائيا عن وجه الشمس , يزداد نور النهار وضوحا , و لكنه يظل كالحا , اذ ان منطقة الكسوف , لا تزال واقعة تحت تاثير و غمر مخروط شبه ظل القمر , بعد ان انسحب مخروط ظلة عنها .


و يستمر هذا الوضع ساعتين , حيث يكون مخروط ظل القمر قد انهى انسحابه , و عندها يعود لقرص الشمس , سطوعه و توهجه و يعود للمنطقة نهارها البهي البهيج .


و على هذا فان الكسوف الكامل , مع مايسبقه و ما يعقبه من كسوف جزئي , يستغرق حوالي اربع ساعات و اربع دقائق , الا اذا حدث فوق خط الاستواء , فان فترته تمتد الى اربع ساعات و سبع و نصف دقيقة .
و المنطقة التي تتعرض للكسوف الكلي , تبدو للراصد من الجو على سطح شكل دائرة مظلمة , لا يتجاوز قطرها 300كم يغطيها تلك الظلمة مخروط ظل القمر . و يحيط بتلك الدائرة المظلمة حلقة كبيرة ذات نور كالح يشكلها مخروط ظليل القمر الذي يحيط بمخروط ظله.


و تنتقل تلك الدائرة المظلمة , مع حلقة النور الكالح المحيطة بها , على سطح الارض , من الشرق الى الغرب , مسافة تقارب 20 الف كيلو متر اى حوالي نصف محيط الارض , خلال خمس ساعات مع انتقال القمر في دورته حول الارض , بسرعة 3660 كم في الساعة وسطيا .


و تبين الحسابات الفلكية الى ان المنطقة التي يحدث فيها الكسوف الكلي او الكسوف الجزئي الحلقي من سطح الارض , لن تتعرض لاحد هذين النوعين من الكسوف مرة ثانية , الا بعد مرور فترة 300 سنة .
و يقصد كثير من علماء الفلك و من دول العالم المختلفة منطقة ذلك الكسوف الكلي قاطعين الاف الكيلو مترات احيانا , لا ليشاهدوا و يسجلوا ملاحظاتهم حول هذه الحادثة المهيبة فقط , و انما ليقوموا برصد و دراسة الهالة الشمسية في افضل ظروف تساعد على ذلك , مما يمنحهم معرفة اكبر و ادق عن تركيب الشمس , و التفاعلات القائمة فيها , و ما ينتج عنها من احداث تبدو مشاهدتها جلية في تلك الهالة .


و يحذر العلماء من النظر الى الشمس مباشرة و اثناء اطوار الكسوف الشمسي اذ ان نورها وحده قادر على الحاق الاذى بالعين , و قد يسبب لها العمى المؤقت احيانا او العمى الدائم في احيان اخرى , باستثناء الطور الكلي للكسوف الذي يمكن مشاهدته بامان بالعين المجردة .
25‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة اروى عوني.
90 من 193
الكسوف نوعان رئيسيان ,كلي وجزئي ,وإذا ما حدث أحداهما , فلا يكون ذلك إلا في آخر ليلة من ليالي الشهر القمري حيث يكون القمر في المحاق , وتكون مراكز الأجرام السماوية الثلاثة الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة , أو قريبة جدا من ذلك , وان يبلغ رأس مخروط ظل القمر سطح الأرض في حالة الكسوف الكلي ومخروط ظليلة فقط في حالة الكسوف الجزئي . أو جزءا من مخروط ضله
25‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة ___mhran____ (MhraN AlTawwaB).
91 من 193
تعار يف ومصطلحات :
قبل التحدث عن كسوف الشمس , لابد من شرح بعض التعابير أو المصطلحات التي
يتضمنها هذا التقرير العلمي وأهميتها :-


- مخروط الظل (Umbra) :
بما أن الأرض والقمر جرمان كرويان فان أشعة الشمس الساقطة عليهم تخلف وراء كل منهما ظلا مخروطي الشكل تحتضن قاعدة الجرم, بينما يمتد رأسه بعيدا في الفضاء , ويطلق علي هذا المخروط اسم (مخروط الظل ) .
- مخروط الظليل أو شبه الظل (penumbra) :
كما يتشكل في نفس الوقت بالإضافة (مخروط الظل) خلف كل من الأرض والقمر , أخر مقطوع الرأس . أي مخروط ناقص يحيط بمخروط الظل إنما يعاكسه في الوضع , إذ أن الفضاء متجاوزة راس مخروط الظل , وهذا المخروط الثاني هو ما يسمى بمخروط الظليل أو شبه الظل و وقد سمي بذلك , لأنه اقل إعتاما من مخروط الظل وأكثر شفافية منه .


- عقدتا الصعود والنزول:
إن النقطتين التين يتقاطع عندهما القمر ,مع خط الاستواء , ومع دوائر البروج التي تسمى الدائرة الكسوفية أو دائرة الكسوف أو الخسوف تسميان بالعقدتان .
الأولى منهما تدعى عقدت النزول والثانية تدعى عقدة الصعود , وقد دعيت الأولى بعقدة النزول , لأن القمر ينزل عن هده النقطة ,وهو يتحرك على مداره من سماء نصف الكرة الشمالي ,الى سماء نصف الكرة الجنوبي , و ذلك في منتصف الشهر القمري أي في اليوم الخامس عشر منه , حيث يكون القمر في تلك الليلة (بدرا) .
كما دعيت العقدة الثانية بعقدة الصعود , لأن القمر يصعد عند هذه النقطة , وهو يتحرك على مداره , من سماء نصف الكرة الجنوبي , الى سماء نصف الكرة الشمالي , وذلك في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري , أي إذ لا يرى ليلتها .


- حالة الاقتران :
في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري يبلغ القمر عقدة الصعود ويكون عندها واقعا بينا الشمس والأرض , فإذا صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام الثلاثة يومها على استقامة واحدة دعيت تلك الحالة بحالة الاقتران .


-حالة التقابل :
في ليلة النصف من الشهر القمري , يكون القمر أمام عقدة النزول , وتكون ليلتها واقعة بين الشمس والقمر, فإذا ما صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام ثلاثية على استقامة واحدة , دعيت تلك الحالة بحالة التقابل .


- تعريف ظاهرة الكسوف :
الكسوف نوعان رئيسيان ,كلي وجزئي ,وإذا ما حدث أحداهما , فلا يكون ذلك إلا في آخر ليلة من ليالي الشهر القمري حيث يكون القمر في المحاق , وتكون مراكز الأجرام السماوية الثلاثة الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة , أو قريبة جدا من ذلك , وان يبلغ رأس مخروط ظل القمر سطح الأرض في حالة الكسوف الكلي ومخروط ظليلة فقط في حالة الكسوف الجزئي . أو جزءا من مخروط ضله .


- الكسوف الكلي للشمس :
يحدث حين يبلغ مخروط ضل القمر سطح الأرض , مما يؤذي إلي احتجاب نور الشمس كليا عن المنطقة التي غطاها ذلك المخروط من سطح الأرض ,كما يشاهد قرص الشمس عندها قرصا مظلما حالك السواد , تحيط به هالة من نور وهاج .
شروط تحقيق الكسوف الكلي:
لا يحدث الكسوف الكلي ,الا إذا تحققت ثلاثة شروط اساسية :-
ان يكون القمر محاقا أي في اخر ليلة من ليالي الشهر القمري .
ان يكون القمر قريبا جدا من الخط الواصل بين العقدين .
ان تكون الشمس والأرض وبينهما القمر في حالة اقتران او قريبا من ذلك .
ان تكون المسافة يومها ,بين الارض والقمر كافية لبلوغ مخروط ضل القمر سطح الارض إذ أن عدم انتظام خط سير القمر, على مداره حول الارض بسبب جدبها وجذب الشمس له , يجعل المسافة بينه وبين الارض, تتغير بين شهر وأخر قربا وبعدا.


المراحل التي يمر بها الكسوف الكلي :
عندما تقترب الشمس والأرض وبينهما القمر من حالة الاقتران الكامل , وتكون المسافة بين القمر والأرض , اصغر م طول مخروط ظل القمر , يكون حدوث الكسوف الكلي و وتبدأ مؤشراته بحدوث كسوف جزئي , يستمر مدة ساعتان , في المنطقة التي يكون مخروط ظليل القمر قد غطاها , حيث يتحول قرص الشمس الساطع , الي قرص كامد النور, يحيل النهار البهيج الى نهار كالح .


وعندما تصبح الشمس والأرض وبينهما القمر ,في حالة اقتران يكون مخروط ظل القمر قد بلغ المنطقة التي كان يغمرها مخروط ظليلة وعندها تظهر على حافة الشمس اليسرى, ظلمة سودا ولا تلبث ان تمتد بسرعة نحو يمين الشمس, وتكون محدودة بقوسين, أحداهما تمثل حافة الشمس والثانية تمثل حافة القمر . ومع ازدياد اتاع رقعة تلك الظلمة , على قرص الشمس ,يزداد نور النهار ضعيفا وكابة .


وعندما لايبقى من ذلك القرص , الا هلال صغير منير في يمينها , يمكننا ان نرى بالمنظار الفلكي توهجات حلقية الشكل تدعي (الحلقات الماسية ) او خرزات بيلي , وقد سميت بذلك تكريما للفلكي (بيلي) الذي قام بالكشف عنها وبدراستها .
وعند اخفاء اخر جزء من قرص الشمس ,عن تلك البقعة من الارض , يظلم الجو منها تماما , وتبدو النجوم لامعة في السماء وتهبط الحرارة فجاة , ويصحب ذلك هبوب رياح ,اوعواصف و قد تسقط الأمطار , كما تلجأ الحيوانات إلى أوكارها , أو أماكن مأواها , كما تسرع الطيور الى أعشاشها .


و تبدو حول الشمس , هالة من النور , يختلف اتساعها و شكلها باختلاف الحالة , التي تكون عليها الشمس, من هدوء او هياج و لا يستمر الكسوف الكلي , اى بقاء كامل .



قرص الشمس مظلما , اكثر من اربع دقائق , الا اذا كانت المنطقة التي اصابها الكسوف , واقعة فوق خط الاستواء فعندها يستمر الكسوف هناك لمدة سبع دقائق و نصف تقريبا .


و بعد انقضاء تلك الدقائق التي استمر خلالها الكسوف الكلي , يتراح مخروط ظل القمر شيئاً فشياً عن المنطقة التي كان قد غمرها , من سطح الارض مع انزياح القمر عن مكانه , بين الارض و الشمس .
و عندما يظهر في يسار الشمس , هلال منير كالهلال الذي كان قد ظهر في يمينها قبل ان يتم كسوفها , و تظهر عليه الحلقات الماسية او خرزات بيلي . و مع انقشاع الظلمة شيئا فشيئا عن قرص الشمس , يعود شىء من نور النهار , الى المنطقة التي اصابها الكسوف , حتى اذا ما انزاحت الظلمة نهائيا عن وجه الشمس , يزداد نور النهار وضوحا , و لكنه يظل كالحا , اذ ان منطقة الكسوف , لا تزال واقعة تحت تاثير و غمر مخروط شبه ظل القمر , بعد ان انسحب مخروط ظلة عنها .


و يستمر هذا الوضع ساعتين , حيث يكون مخروط ظل القمر قد انهى انسحابه , و عندها يعود لقرص الشمس , سطوعه و توهجه و يعود للمنطقة نهارها البهي البهيج .


و على هذا فان الكسوف الكامل , مع مايسبقه و ما يعقبه من كسوف جزئي , يستغرق حوالي اربع ساعات و اربع دقائق , الا اذا حدث فوق خط الاستواء , فان فترته تمتد الى اربع ساعات و سبع و نصف دقيقة .
و المنطقة التي تتعرض للكسوف الكلي , تبدو للراصد من الجو على سطح شكل دائرة مظلمة , لا يتجاوز قطرها 300كم يغطيها تلك الظلمة مخروط ظل القمر . و يحيط بتلك الدائرة المظلمة حلقة كبيرة ذات نور كالح يشكلها مخروط ظليل القمر الذي يحيط بمخروط ظله.


و تنتقل تلك الدائرة المظلمة , مع حلقة النور الكالح المحيطة بها , على سطح الارض , من الشرق الى الغرب , مسافة تقارب 20 الف كيلو متر اى حوالي نصف محيط الارض , خلال خمس ساعات مع انتقال القمر في دورته حول الارض , بسرعة 3660 كم في الساعة وسطيا .


و تبين الحسابات الفلكية الى ان المنطقة التي يحدث فيها الكسوف الكلي او الكسوف الجزئي الحلقي من سطح الارض , لن تتعرض لاحد هذين النوعين من الكسوف مرة ثانية , الا بعد مرور فترة 300 سنة .
و يقصد كثير من علماء الفلك و من دول العالم المختلفة منطقة ذلك الكسوف الكلي قاطعين الاف الكيلو مترات احيانا , لا ليشاهدوا و يسجلوا ملاحظاتهم حول هذه الحادثة المهيبة فقط , و انما ليقوموا برصد و دراسة الهالة الشمسية في افضل ظروف تساعد على ذلك , مما يمنحهم معرفة اكبر و ادق عن تركيب الشمس , و التفاعلات القائمة فيها , و ما ينتج عنها من احداث تبدو مشاهدتها جلية في تلك الهالة .


و يحذر العلماء من النظر الى الشمس مباشرة و اثناء اطوار الكسوف الشمسي اذ ان نورها وحده قادر على الحاق الاذى بالعين , و قد يسبب لها العمى المؤقت احيانا او العمى الدائم في احيان اخرى , باستثناء الطور الكلي للكسوف الذي يمكن مشاهدته بامان بالعين المجردة .
25‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة ayoub3000.
92 من 193
عند كثرهة المعاصي
25‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
93 من 193
hhh
25‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بلال هرابي.
94 من 193
الكسوف هو عندما يصبح وجه الشمس المنير اسود ومنه اشتق الكسوف اي الخجل او اسوداد الوجه من فعلة مشينة او مخجلة.
25‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
95 من 193
تعار يف ومصطلحات :
قبل التحدث عن كسوف الشمس , لابد من شرح بعض التعابير أو المصطلحات التي
يتضمنها هذا التقرير العلمي وأهميتها :-


- مخروط الظل (Umbra) :
بما أن الأرض والقمر جرمان كرويان فان أشعة الشمس الساقطة عليهم تخلف وراء كل منهما ظلا مخروطي الشكل تحتضن قاعدة الجرم, بينما يمتد رأسه بعيدا في الفضاء , ويطلق علي هذا المخروط اسم (مخروط الظل ) .
- مخروط الظليل أو شبه الظل (penumbra) :
كما يتشكل في نفس الوقت بالإضافة (مخروط الظل) خلف كل من الأرض والقمر , أخر مقطوع الرأس . أي مخروط ناقص يحيط بمخروط الظل إنما يعاكسه في الوضع , إذ أن الفضاء متجاوزة راس مخروط الظل , وهذا المخروط الثاني هو ما يسمى بمخروط الظليل أو شبه الظل و وقد سمي بذلك , لأنه اقل إعتاما من مخروط الظل وأكثر شفافية منه .


- عقدتا الصعود والنزول:
إن النقطتين التين يتقاطع عندهما القمر ,مع خط الاستواء , ومع دوائر البروج التي تسمى الدائرة الكسوفية أو دائرة الكسوف أو الخسوف تسميان بالعقدتان .
الأولى منهما تدعى عقدت النزول والثانية تدعى عقدة الصعود , وقد دعيت الأولى بعقدة النزول , لأن القمر ينزل عن هده النقطة ,وهو يتحرك على مداره من سماء نصف الكرة الشمالي ,الى سماء نصف الكرة الجنوبي , و ذلك في منتصف الشهر القمري أي في اليوم الخامس عشر منه , حيث يكون القمر في تلك الليلة (بدرا) .
كما دعيت العقدة الثانية بعقدة الصعود , لأن القمر يصعد عند هذه النقطة , وهو يتحرك على مداره , من سماء نصف الكرة الجنوبي , الى سماء نصف الكرة الشمالي , وذلك في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري , أي إذ لا يرى ليلتها .


- حالة الاقتران :
في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري يبلغ القمر عقدة الصعود ويكون عندها واقعا بينا الشمس والأرض , فإذا صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام الثلاثة يومها على استقامة واحدة دعيت تلك الحالة بحالة الاقتران .


-حالة التقابل :
في ليلة النصف من الشهر القمري , يكون القمر أمام عقدة النزول , وتكون ليلتها واقعة بين الشمس والقمر, فإذا ما صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام ثلاثية على استقامة واحدة , دعيت تلك الحالة بحالة التقابل .


- تعريف ظاهرة الكسوف :
الكسوف نوعان رئيسيان ,كلي وجزئي ,وإذا ما حدث أحداهما , فلا يكون ذلك إلا في آخر ليلة من ليالي الشهر القمري حيث يكون القمر في المحاق , وتكون مراكز الأجرام السماوية الثلاثة الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة , أو قريبة جدا من ذلك , وان يبلغ رأس مخروط ظل القمر سطح الأرض في حالة الكسوف الكلي ومخروط ظليلة فقط في حالة الكسوف الجزئي . أو جزءا من مخروط ضله .


- الكسوف الكلي للشمس :
يحدث حين يبلغ مخروط ضل القمر سطح الأرض , مما يؤذي إلي احتجاب نور الشمس كليا عن المنطقة التي غطاها ذلك المخروط من سطح الأرض ,كما يشاهد قرص الشمس عندها قرصا مظلما حالك السواد , تحيط به هالة من نور وهاج .
شروط تحقيق الكسوف الكلي:
لا يحدث الكسوف الكلي ,الا إذا تحققت ثلاثة شروط اساسية :-
ان يكون القمر محاقا أي في اخر ليلة من ليالي الشهر القمري .
ان يكون القمر قريبا جدا من الخط الواصل بين العقدين .
ان تكون الشمس والأرض وبينهما القمر في حالة اقتران او قريبا من ذلك .
ان تكون المسافة يومها ,بين الارض والقمر كافية لبلوغ مخروط ضل القمر سطح الارض إذ أن عدم انتظام خط سير القمر, على مداره حول الارض بسبب جدبها وجذب الشمس له , يجعل المسافة بينه وبين الارض, تتغير بين شهر وأخر قربا وبعدا.


المراحل التي يمر بها الكسوف الكلي :
عندما تقترب الشمس والأرض وبينهما القمر من حالة الاقتران الكامل , وتكون المسافة بين القمر والأرض , اصغر م طول مخروط ظل القمر , يكون حدوث الكسوف الكلي و وتبدأ مؤشراته بحدوث كسوف جزئي , يستمر مدة ساعتان , في المنطقة التي يكون مخروط ظليل القمر قد غطاها , حيث يتحول قرص الشمس الساطع , الي قرص كامد النور, يحيل النهار البهيج الى نهار كالح .


وعندما تصبح الشمس والأرض وبينهما القمر ,في حالة اقتران يكون مخروط ظل القمر قد بلغ المنطقة التي كان يغمرها مخروط ظليلة وعندها تظهر على حافة الشمس اليسرى, ظلمة سودا ولا تلبث ان تمتد بسرعة نحو يمين الشمس, وتكون محدودة بقوسين, أحداهما تمثل حافة الشمس والثانية تمثل حافة القمر . ومع ازدياد اتاع رقعة تلك الظلمة , على قرص الشمس ,يزداد نور النهار ضعيفا وكابة .


وعندما لايبقى من ذلك القرص , الا هلال صغير منير في يمينها , يمكننا ان نرى بالمنظار الفلكي توهجات حلقية الشكل تدعي (الحلقات الماسية ) او خرزات بيلي , وقد سميت بذلك تكريما للفلكي (بيلي) الذي قام بالكشف عنها وبدراستها .
وعند اخفاء اخر جزء من قرص الشمس ,عن تلك البقعة من الارض , يظلم الجو منها تماما , وتبدو النجوم لامعة في السماء وتهبط الحرارة فجاة , ويصحب ذلك هبوب رياح ,اوعواصف و قد تسقط الأمطار , كما تلجأ الحيوانات إلى أوكارها , أو أماكن مأواها , كما تسرع الطيور الى أعشاشها .


و تبدو حول الشمس , هالة من النور , يختلف اتساعها و شكلها باختلاف الحالة , التي تكون عليها الشمس, من هدوء او هياج و لا يستمر الكسوف الكلي , اى بقاء كامل .



قرص الشمس مظلما , اكثر من اربع دقائق , الا اذا كانت المنطقة التي اصابها الكسوف , واقعة فوق خط الاستواء فعندها يستمر الكسوف هناك لمدة سبع دقائق و نصف تقريبا .


و بعد انقضاء تلك الدقائق التي استمر خلالها الكسوف الكلي , يتراح مخروط ظل القمر شيئاً فشياً عن المنطقة التي كان قد غمرها , من سطح الارض مع انزياح القمر عن مكانه , بين الارض و الشمس .
و عندما يظهر في يسار الشمس , هلال منير كالهلال الذي كان قد ظهر في يمينها قبل ان يتم كسوفها , و تظهر عليه الحلقات الماسية او خرزات بيلي . و مع انقشاع الظلمة شيئا فشيئا عن قرص الشمس , يعود شىء من نور النهار , الى المنطقة التي اصابها الكسوف , حتى اذا ما انزاحت الظلمة نهائيا عن وجه الشمس , يزداد نور النهار وضوحا , و لكنه يظل كالحا , اذ ان منطقة الكسوف , لا تزال واقعة تحت تاثير و غمر مخروط شبه ظل القمر , بعد ان انسحب مخروط ظلة عنها .


و يستمر هذا الوضع ساعتين , حيث يكون مخروط ظل القمر قد انهى انسحابه , و عندها يعود لقرص الشمس , سطوعه و توهجه و يعود للمنطقة نهارها البهي البهيج .


و على هذا فان الكسوف الكامل , مع مايسبقه و ما يعقبه من كسوف جزئي , يستغرق حوالي اربع ساعات و اربع دقائق , الا اذا حدث فوق خط الاستواء , فان فترته تمتد الى اربع ساعات و سبع و نصف دقيقة .
و المنطقة التي تتعرض للكسوف الكلي , تبدو للراصد من الجو على سطح شكل دائرة مظلمة , لا يتجاوز قطرها 300كم يغطيها تلك الظلمة مخروط ظل القمر . و يحيط بتلك الدائرة المظلمة حلقة كبيرة ذات نور كالح يشكلها مخروط ظليل القمر الذي يحيط بمخروط ظله.


و تنتقل تلك الدائرة المظلمة , مع حلقة النور الكالح المحيطة بها , على سطح الارض , من الشرق الى الغرب , مسافة تقارب 20 الف كيلو متر اى حوالي نصف محيط الارض , خلال خمس ساعات مع انتقال القمر في دورته حول الارض , بسرعة 3660 كم في الساعة وسطيا .


و تبين الحسابات الفلكية الى ان المنطقة التي يحدث فيها الكسوف الكلي او الكسوف الجزئي الحلقي من سطح الارض , لن تتعرض لاحد هذين النوعين من الكسوف مرة ثانية , الا بعد مرور فترة 300 سنة .
و يقصد كثير من علماء الفلك و من دول العالم المختلفة منطقة ذلك الكسوف الكلي قاطعين الاف الكيلو مترات احيانا , لا ليشاهدوا و يسجلوا ملاحظاتهم حول هذه الحادثة المهيبة فقط , و انما ليقوموا برصد و دراسة الهالة الشمسية في افضل ظروف تساعد على ذلك , مما يمنحهم معرفة اكبر و ادق عن تركيب الشمس , و التفاعلات القائمة فيها , و ما ينتج عنها من احداث تبدو مشاهدتها جلية في تلك الهالة .


و يحذر العلماء من النظر الى الشمس مباشرة و اثناء اطوار الكسوف الشمسي اذ ان نورها وحده قادر على الحاق الاذى بالعين , و قد يسبب لها العمى المؤقت احيانا او العمى الدائم في احيان اخرى , باستثناء الطور الكلي للكسوف الذي يمكن مشاهدته بامان بالعين المجردة .
مع الشكر
2‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة Rose rouba.
96 من 193
تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
فيحجب عن الأرض ضوء الشمس أو جزء منه
وله ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
3‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة العجيبه24.
97 من 193
ظــــــاهرة الكســـــوف





تعار يف ومصطلحات :
قبل التحدث عن كسوف الشمس , لابد من شرح بعض التعابير أو المصطلحات التي
يتضمنها هذا التقرير العلمي وأهميتها :-


- مخروط الظل (Umbra) :
بما أن الأرض والقمر جرمان كرويان فان أشعة الشمس الساقطة عليهم تخلف وراء كل منهما ظلا مخروطي الشكل تحتضن قاعدة الجرم, بينما يمتد رأسه بعيدا في الفضاء , ويطلق علي هذا المخروط اسم (مخروط الظل ) .
- مخروط الظليل أو شبه الظل (penumbra) :
كما يتشكل في نفس الوقت بالإضافة (مخروط الظل) خلف كل من الأرض والقمر , أخر مقطوع الرأس . أي مخروط ناقص يحيط بمخروط الظل إنما يعاكسه في الوضع , إذ أن الفضاء متجاوزة راس مخروط الظل , وهذا المخروط الثاني هو ما يسمى بمخروط الظليل أو شبه الظل و وقد سمي بذلك , لأنه اقل إعتاما من مخروط الظل وأكثر شفافية منه .


- عقدتا الصعود والنزول:
إن النقطتين التين يتقاطع عندهما القمر ,مع خط الاستواء , ومع دوائر البروج التي تسمى الدائرة الكسوفية أو دائرة الكسوف أو الخسوف تسميان بالعقدتان .
الأولى منهما تدعى عقدت النزول والثانية تدعى عقدة الصعود , وقد دعيت الأولى بعقدة النزول , لأن القمر ينزل عن هده النقطة ,وهو يتحرك على مداره من سماء نصف الكرة الشمالي ,الى سماء نصف الكرة الجنوبي , و ذلك في منتصف الشهر القمري أي في اليوم الخامس عشر منه , حيث يكون القمر في تلك الليلة (بدرا) .
كما دعيت العقدة الثانية بعقدة الصعود , لأن القمر يصعد عند هذه النقطة , وهو يتحرك على مداره , من سماء نصف الكرة الجنوبي , الى سماء نصف الكرة الشمالي , وذلك في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري , أي إذ لا يرى ليلتها .


- حالة الاقتران :
في أخر ليلة من ليالي الشهر القمري يبلغ القمر عقدة الصعود ويكون عندها واقعا بينا الشمس والأرض , فإذا صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام الثلاثة يومها على استقامة واحدة دعيت تلك الحالة بحالة الاقتران .


-حالة التقابل :
في ليلة النصف من الشهر القمري , يكون القمر أمام عقدة النزول , وتكون ليلتها واقعة بين الشمس والقمر, فإذا ما صادفا إن كانت مراكز تلك الأجرام ثلاثية على استقامة واحدة , دعيت تلك الحالة بحالة التقابل .


- تعريف ظاهرة الكسوف :
الكسوف نوعان رئيسيان ,كلي وجزئي ,وإذا ما حدث أحداهما , فلا يكون ذلك إلا في آخر ليلة من ليالي الشهر القمري حيث يكون القمر في المحاق , وتكون مراكز الأجرام السماوية الثلاثة الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة , أو قريبة جدا من ذلك , وان يبلغ رأس مخروط ظل القمر سطح الأرض في حالة الكسوف الكلي ومخروط ظليلة فقط في حالة الكسوف الجزئي . أو جزءا من مخروط ضله .


- الكسوف الكلي للشمس :
يحدث حين يبلغ مخروط ضل القمر سطح الأرض , مما يؤذي إلي احتجاب نور الشمس كليا عن المنطقة التي غطاها ذلك المخروط من سطح الأرض ,كما يشاهد قرص الشمس عندها قرصا مظلما حالك السواد , تحيط به هالة من نور وهاج .
شروط تحقيق الكسوف الكلي:
لا يحدث الكسوف الكلي ,الا إذا تحققت ثلاثة شروط اساسية :-
ان يكون القمر محاقا أي في اخر ليلة من ليالي الشهر القمري .
ان يكون القمر قريبا جدا من الخط الواصل بين العقدين .
ان تكون الشمس والأرض وبينهما القمر في حالة اقتران او قريبا من ذلك .
ان تكون المسافة يومها ,بين الارض والقمر كافية لبلوغ مخروط ضل القمر سطح الارض إذ أن عدم انتظام خط سير القمر, على مداره حول الارض بسبب جدبها وجذب الشمس له , يجعل المسافة بينه وبين الارض, تتغير بين شهر وأخر قربا وبعدا.


المراحل التي يمر بها الكسوف الكلي :
عندما تقترب الشمس والأرض وبينهما القمر من حالة الاقتران الكامل , وتكون المسافة بين القمر والأرض , اصغر م طول مخروط ظل القمر , يكون حدوث الكسوف الكلي و وتبدأ مؤشراته بحدوث كسوف جزئي , يستمر مدة ساعتان , في المنطقة التي يكون مخروط ظليل القمر قد غطاها , حيث يتحول قرص الشمس الساطع , الي قرص كامد النور, يحيل النهار البهيج الى نهار كالح .


وعندما تصبح الشمس والأرض وبينهما القمر ,في حالة اقتران يكون مخروط ظل القمر قد بلغ المنطقة التي كان يغمرها مخروط ظليلة وعندها تظهر على حافة الشمس اليسرى, ظلمة سودا ولا تلبث ان تمتد بسرعة نحو يمين الشمس, وتكون محدودة بقوسين, أحداهما تمثل حافة الشمس والثانية تمثل حافة القمر . ومع ازدياد اتاع رقعة تلك الظلمة , على قرص الشمس ,يزداد نور النهار ضعيفا وكابة .


وعندما لايبقى من ذلك القرص , الا هلال صغير منير في يمينها , يمكننا ان نرى بالمنظار الفلكي توهجات حلقية الشكل تدعي (الحلقات الماسية ) او خرزات بيلي , وقد سميت بذلك تكريما للفلكي (بيلي) الذي قام بالكشف عنها وبدراستها .
وعند اخفاء اخر جزء من قرص الشمس ,عن تلك البقعة من الارض , يظلم الجو منها تماما , وتبدو النجوم لامعة في السماء وتهبط الحرارة فجاة , ويصحب ذلك هبوب رياح ,اوعواصف و قد تسقط الأمطار , كما تلجأ الحيوانات إلى أوكارها , أو أماكن مأواها , كما تسرع الطيور الى أعشاشها .


و تبدو حول الشمس , هالة من النور , يختلف اتساعها و شكلها باختلاف الحالة , التي تكون عليها الشمس, من هدوء او هياج و لا يستمر الكسوف الكلي , اى بقاء كامل .



قرص الشمس مظلما , اكثر من اربع دقائق , الا اذا كانت المنطقة التي اصابها الكسوف , واقعة فوق خط الاستواء فعندها يستمر الكسوف هناك لمدة سبع دقائق و نصف تقريبا .


و بعد انقضاء تلك الدقائق التي استمر خلالها الكسوف الكلي , يتراح مخروط ظل القمر شيئاً فشياً عن المنطقة التي كان قد غمرها , من سطح الارض مع انزياح القمر عن مكانه , بين الارض و الشمس .
و عندما يظهر في يسار الشمس , هلال منير كالهلال الذي كان قد ظهر في يمينها قبل ان يتم كسوفها , و تظهر عليه الحلقات الماسية او خرزات بيلي . و مع انقشاع الظلمة شيئا فشيئا عن قرص الشمس , يعود شىء من نور النهار , الى المنطقة التي اصابها الكسوف , حتى اذا ما انزاحت الظلمة نهائيا عن وجه الشمس , يزداد نور النهار وضوحا , و لكنه يظل كالحا , اذ ان منطقة الكسوف , لا تزال واقعة تحت تاثير و غمر مخروط شبه ظل القمر , بعد ان انسحب مخروط ظلة عنها .


و يستمر هذا الوضع ساعتين , حيث يكون مخروط ظل القمر قد انهى انسحابه , و عندها يعود لقرص الشمس , سطوعه و توهجه و يعود للمنطقة نهارها البهي البهيج .


و على هذا فان الكسوف الكامل , مع مايسبقه و ما يعقبه من كسوف جزئي , يستغرق حوالي اربع ساعات و اربع دقائق , الا اذا حدث فوق خط الاستواء , فان فترته تمتد الى اربع ساعات و سبع و نصف دقيقة .
و المنطقة التي تتعرض للكسوف الكلي , تبدو للراصد من الجو على سطح شكل دائرة مظلمة , لا يتجاوز قطرها 300كم يغطيها تلك الظلمة مخروط ظل القمر . و يحيط بتلك الدائرة المظلمة حلقة كبيرة ذات نور كالح يشكلها مخروط ظليل القمر الذي يحيط بمخروط ظله.


و تنتقل تلك الدائرة المظلمة , مع حلقة النور الكالح المحيطة بها , على سطح الارض , من الشرق الى الغرب , مسافة تقارب 20 الف كيلو متر اى حوالي نصف محيط الارض , خلال خمس ساعات مع انتقال القمر في دورته حول الارض , بسرعة 3660 كم في الساعة وسطيا .


و تبين الحسابات الفلكية الى ان المنطقة التي يحدث فيها الكسوف الكلي او الكسوف الجزئي الحلقي من سطح الارض , لن تتعرض لاحد هذين النوعين من الكسوف مرة ثانية , الا بعد مرور فترة 300 سنة .
و يقصد كثير من علماء الفلك و من دول العالم المختلفة منطقة ذلك الكسوف الكلي قاطعين الاف الكيلو مترات احيانا , لا ليشاهدوا و يسجلوا ملاحظاتهم حول هذه الحادثة المهيبة فقط , و انما ليقوموا برصد و دراسة الهالة الشمسية في افضل ظروف تساعد على ذلك , مما يمنحهم معرفة اكبر و ادق عن تركيب الشمس , و التفاعلات القائمة فيها , و ما ينتج عنها من احداث تبدو مشاهدتها جلية في تلك الهالة .


و يحذر العلماء من النظر الى الشمس مباشرة و اثناء اطوار الكسوف الشمسي اذ ان نورها وحده قادر على الحاق الاذى بالعين , و قد يسبب لها العمى المؤقت احيانا او العمى الدائم في احيان اخرى , باستثناء الطور الكلي للكسوف الذي يمكن مشاهدته بامان بالعين المجردة .
6‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة abdo_sa2011.
98 من 193
كسوف الشمس هي ظاهرة فلكية تحدث عندما تتوضع الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمري بحيث يلقى القمر ظله على الأرض وفى هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ.
و بالرغم من أن القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمري بين الشمس والأرض أي يمكن للقمر ان يكون في طور المحاق ولكنه أبعد من أن يصل ظله إلى الأرض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد يكون القمر في طور البدر وبعيدا في مداره عن الأرض بحيث لا يحدث الخسوف ويعود هذا إلى المدار الإهليلجي للقمر حول الأرض وميل مدار القمر حول الأرض على المستوى الكسوفي بزاوية 5 درجات بحيث لا تتواجد الأجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.
7‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة نضال64 (نضال عدنان).
99 من 193
الكسوف هو وقوع القمر بين الارض والشمس على استقامة واحدة
16‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة اهلا بالاسئلة.
100 من 193
الكسوف ظاهرة تحدث للشمس
عندما تقع كل من الارض والشمس والقمر علي استقامة واحدة ويكون القمر في المنتصف بين الارض والشمس
وهو 3 انواع كلي وحلقي وجزئي
الكلي يحدث عندما تقع الارض في ظل الاقمر
والجزئي يحدث عندما تقع الارض في منطقة شبه ظل القمر
والحلقي يحدث عندمايقع القمر في مدار اعلي من مدار الارض ولا يصل مخروط الضوء كامل الي الارض
16‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة ام حفصة (ام حفصة محمد).
101 من 193
الكسوف بكل بساطة: وقوع ظل القمر على الأرض
29‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة باحث و مفكر.
102 من 193
وقوع الشمس بين القمر و الارض و حجب ضوءها
30‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة mohanad uwk.
103 من 193
هى ظاهرة تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والارض على استقامة واحدة
وتحدث نهارا
واخر مرة حصل فيه عام 29/3/2006
ولا يدوم اكثر عن سبع دقائق واربعين ثانية
وانواعه كسوف كلى وجزئى وحلقى
30‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة كتوش.
104 من 193
هي ظاهرة طبيعية ينشا عنها تكون ظل للقمر على سطح الارض,بسبب توسط القمر بين الارض والشمس على مستوى واحد(خط واحد), ويرجع ذلك الى دوران القمر حول الارض.
وبسبب كروية الارض وصغر حجم القمر بالنسبة للارض ودورانه حول الارض؛ فانه ينشا كسوف كلي في مناطق وجزئي في مناطق اخرى.
9‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة متوتتر.
105 من 193
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الله يوفقكـ"

الكسوف هو عندما يصبح وجه الشمس المنير اسود ومنه اشتق الكسوف اي الخجل او اسوداد الوجه من فعلة مشينة او مخجلة.
علميا الكسوف هو ظل القمر الذي يسقط على الأرض نتيجة وجود القمر بين الشمس والارض فيغطي قرص الشمس اما بشكل كلي او حلقي
الكسوف الكلي : وذلك عندما يكون مدار القمر قريب نسبيا عن الارض ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه
اما الكسوف الحلقي: فهو عندما يكون مدار القمر بعيد نسبيا عن الارض فلا يغطي قرص الشمس بأكمله بل وسطه فقط  ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه على الارض.
شمس ----- قمر ----- ارض = كسوف للشمس
وشكرأإأإلكم
12‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة نونو 2011 (يشرفني اشتراكك في القناة).
106 من 193
سمغعهخ
19‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
107 من 193
هو ظاهرة كونية تحدث عندما يقع القمر بين الارض والشمس وفى استقامة واحدة فيحجب القمر ضوء الشمس جزئيا او كليا او حلقى وهو بستمر اقل من سبع دقائق
20‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة ابراهيم اسوان.
108 من 193
الاض و الشمس و القمر على استقامه واحده
29‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة belaal.
109 من 193
اختفاء الشمس اوجزء منها
29‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة عمر السنه (Khwv Hgsfdud).
110 من 193
هي عملية احتجاب ضوء الشمس عن بقعة من الأرض المواجهة لجرم سماوي (كوكب آخر أو قمر).
29‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة Mr-H.
111 من 193
هو انحجاب ضوء الشمس عن الارض
6‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة عاشق الظلام 70 (احمد احمد).
112 من 193
هى ظاهرة فلكية تحدث عندما يقع  القمربين الارض والشمس على استقامة واحدة تقريبا
9‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة البرنس مودى.
113 من 193
هو  عندما تصبح الشمس مضلمة ومن يراها سيصاب بالعمى
16‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة العتيبي2012.
114 من 193
هذي من علامات يوم القيامه
18‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة ¥أسووله¥.
115 من 193
ماشاء الله على الإجابات الأكثر من رائع واللهم زدهم علما نافع اللهم آمين
19‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة abood.mr.
116 من 193
الكسوف هو ظاهرة طبيعية ويحدث إذا أصبح القمر مابين الشمس والأرض وهو نوعان كسوف جزئي وكسوف كلي.
21‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة hocine99 (hocine r).
117 من 193
هي ظاهرة تحدث عندما يقع القمر بين الأرض والشمس حيث يقع ظل القمر علي الأرض وله أنواع:
1- كلي وفيه يحجب ضوء الشمس كليا عن الأرض
2-جزئي وفيه يحجب ضوء الشمس جزئيا عن الأرض
3-حلقي وفيه تظهر الشمس كبقعة سوداء محاطة بهالة من النور
14‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة osamoa.
118 من 193
بسم الله الرحمن الرحيم  

بعنوان ( كسوف الشمس وخسوف القمر ) ........

كسوف الشمس : هي ظاهرة فلكية تحدث عندما تتوضع الارض والقمر والشمس على استقامة واحدة

تقريبا ويكون القمر فى المنتصف اى فى وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون فى طور المحاق مطلع

الشهر القمرى بحيث يلقى القمر ظله على الارض وفى هذه الحالة اذا كنا فى مكان ملائم لمشاهدة

الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضىء.


و بالرغم من ان القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمرى بين الشمس والارض اى يمكن للقمر ان

يكون فى طور المحاق ولكنه ابعد من ان يصل ظله الى الارض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد

يكون القمر فى طور البدر وبعيدا فى مداره عن الارض بحيث لايحدث الخسوف ويعود هذا الى المدار

الاهليلجى للقمر حول الارض وميل مدار القمر حول الارض على المستوى الكسوفى بزاوية 5 درجات

بحيث لا تتواجد الاجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.

وهذه صور لكسوف الشمس
21‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة 88aymane.
119 من 193
باختصار هي ظاهره فلكيه تحدث عندما بقع القمر بين الشمس والارض فيحجب القمر ضوء الشمس
وله نوعان كلي او جزئي
وهي ايه من ايات الله يخوف الله بها عباده ليذكرهم انه سبحانه يستطيع ان يحجب الشمس عنا وما ينتج عنه من اضرار للبشريه  حيث ان الشمس هي مصدر الطاقه الرئيسي للارض
22‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة aboraaid (أبو رائد).
120 من 193
علميا الكسوف هو ظل القمر الذي يسقط على الأرض نتيجة وجود القمر بين الشمس والارض فيغطي قرص الشمس اما بشكل كلي او حلقي
الكسوف الكلي : وذلك عندما يكون مدار القمر قريب نسبيا عن الارض ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه
اما الكسوف الحلقي: فهو عندما يكون مدار القمر بعيد نسبيا عن الارض فلا يغطي قرص الشمس بأكمله بل وسطه فقط  ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه على الارض.
شمس ----- قمر ----- ارض = كسوف للشمس
28‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة علي احمد2012 (علي احمد).
121 من 193
الكسوف هو عبارة عن تغطية ظل القمر على الشمس
4‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة أميرة زماني.
122 من 193
الكسوف جزأين الكسوف النصفي و الكسوف الكلي
الكسوف النصفي: هو وقوع القمر بين الأرض و الشمس و يصل جزأ من ضوء الشمس الى الأرض
الكسوف الكلي: هو وقوع القمر بين الأرض و الشمس و لا يصل شي من ضمء القمر الى الأرض
5‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة سوري وطني (عاشت سوريا الأسد).
123 من 193
الكسوف ظاهرة فضائية كانت تعتقدها الحضارات أنها مصدر سوء وشئم فهي تأتي بالزلازل والبراكين وغيرها من التأثيرات الجيولوجية المميتة ويقال أنه عند ممات سيدنا ابراهيم كسفت الشمس لموته ولكن الشمس لا تكسف لموت أحد وقد بين لنا ذلك في القرآن وبالأحاديث الشريفة.

الكسوف في نظرة عامة
الكسوف أنواع
الجزئي والنصفي والحلقي فالكلي

الكسوف بشكل عام يحدث بسبب تلاقي الشمس والقمر والأرض على خط واحد
الجزئي يخفي القمر جزءاً من ضوء الشمس ، وأما النصفي فيكون انحجاب نصف ضوء الشمس عن الأرض
وأما الحلقي فهو حجب القمر لضوء الشمس كلياً ولكن يظل الضوء موجود على شكل حلقة بسبب بعد القمر عن الأرض حينها أي في فترة صيف أو ربيع.
ونهائياً الكسوف الكلي فيكون بانحجاب ضوء الشمس كاملاً.



ولقد كان أطول خسوف كلي بالقرن الحادي والعشرين هو خسوف 2011/7/22

------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
غرقت أجزاء واسعة من الهند والصين ودول أخرى في قارة آسيا في ظلام دامس مع شروق صباح
اليوم الأربعاء 22يوليو 2009م
بسبب كسوف كلي للشمس هو الأطول في القرن الحادي والعشرين حيث حجب فيه القمر نور الشمس مدة ست دقائق
و39 ثانية.
وشاهد مئات الملايين من السكان الكسوف الذي يدخل التاريخ كأكثر كسوف شوهد بسبب مروره في دول ذات كثافة سكانية عالية.
وشهدت ولاية غوجرات غربي الهند أولا الكسوف الكلي وذلك قبيل الساعة 6:30 صباحا بالتوقيت المحلي (1:00 بتوقيت غرينتش)، قبل أن يمتد عبر الهند، لكن ملايين الهنود والصينيين لم يتمكنوا من رؤية الكسوف بسبب السحب والأمطار الموسمية في مناطقهم.
وانتقل الكسوف بعدها إلى شمال بنغلاديش وجنوب نيبال ليغمر بعدها معظم نيبال قبل أن ينتقل إلى الصين وينتهي في المحيط الهادي شرقا.
وقال مراسل الجزيرة في بكين ناصر عبد الحق إن الحدث تاريخي بكل ما تحمله الكلمة، مشيرا إلى أن آخر كسوف كلي حدث في الصين عام 1814.
وأوضح أن سكان المناطق التي مر فيها الكسوف خرجوا إلى المناطق المكشوفة وهم يحملون كاميرات التصوير والعدسات المكبرة.
تجدر الإشارة إلى أن آخر أطول كسوف كلي للشمس حدث في هاواي وأميركا الجنوبية في 11 يوليو/تموز 1991 واستمر ستة دقائق و53 ثانية، في حين يتوقع علماء الفلك عدم حصول كسوف كلي طويل للشمس حتى عام 2132.
كما يعتقد أن علماء الفلك القدامى سجلوا أول كسوف للشمس في الصين قبل أربعة آلاف عام أي في عام 1961 قبل الميلاد.
5‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة sotar (moon dar).
124 من 193
السلام عليكم ...((مشروع صدقة جارية))
اجمل  برنامج اسلامى
http://www.mediafire.com/?jwzmjrztjzb
هتدوس على اللينك هيظهرلك صفحة وفيها كلمة
Click here to start download from MediaFire..
دوس عليها بس وشكرآ على كدا..... ملكش حجة اهو عشان متقولش مش عارف احمل ازى .....^__^
موقع رياض القرآن اكبر موقع للقرآن الكريم
http://www.ryadh-quran.net/
موقع إسلام ويب
http://www.islamweb.net/
القرآن الكريم بجميع اصوات المقرئين
http://absba.org/showthread.php?t=1100656
موقع طريق الإسلام
http://www.islamway.com
موقع وذكر
http://www.wathakker.net/
منتدي فرسان السنة
http://www.forsanelhaq.com/
افضل موقع  لسماع للقرآن الكريم على الانترنت
http://www.tvquran.com/
موقع منهج الإسلام
http://www.manhag.net/main/
موقع نصرة رسول الله
http://www.rasoulallah.net/
موقع قصة الإسلام
http://www.islamstory.com/
موقع الطريق إلى الإسلام
http://www.way2allah.com/
موقع الإسلام للجميع
http://www.islam2all.com/
شبكة الدفاع عن السنة
http://www.dd-sunnah.net/
موقع الإسلام سؤال وجواب
http://www.islam-qa.com/
موقع روح الإسلام
http://www.islamspirit.com/
موقع منابر الدعوة
http://www.dawah.ws/
موقع بلغوا عني و لو آية
اكبر مكتبة اسلامية http://www.islamicbook.ws/amma
http://www.balligho.com/
((ارجو النشر من فضلك لان تاخذ منك اكثر من دقيقة  وتبقا لك باذن الله صدقة جارية))
10‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة صل .على .حبيبك.
125 من 193
ظاهره طبيعيه عندما يكون القمر بين الارض والشمس
12‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة فاضل السلامي.
126 من 193
يعطيكم العافيه
14‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة modynho.
127 من 193
ان يحجب القمر  ضوء شمس لجزء معين في الارض
23‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة جوريتا الشقير.
128 من 193
الكسوف هى ظاهرة كونية تحدث عندما يكون الارض والشمس والقمر على استقامة واحدةويكون القمر بين الارض والشمس
وهو كسوف كلى وحلقي وجزءي
14‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة رحمة هائ صلاح.
129 من 193
اجابة مختصرة جدا و ارجو من صاحب السوال تقييم افضل اجابة بلييييييييييييييييييييييييييييز:::: ظاهرة الكسوف هى عندما تكون الشمس و الارض و القمر على استقامة واحدة و يكون القمر فى المنتصف فيحجب القمر ضوء الشمس و لا نستطيع رويتها  و لها خطر كبير فمنالممكن ان تصيب الانسان بالعمى
23‏/10‏/2011 تم النشر بواسطة lovey story (فيلوباتير عزت).
130 من 193
الكسوف هي ظاهرة علمية و تعتبر ظاهرة نادرة حتى ان الرسول خرج فزعا و اخذ يعظم الله و يصلي من هذه الظاهرة العظيمة . و منظر علمي كسوف الشمي هو قليل يحدث بسب حجب القمر لاشعة الشمس و يحدث الظلام مدة معينة و فيزيائيا لان خط الأرض و القمر و الشمس يكون في اتجاه واحد و تكون المدارات مختلفة و قليلة الترابط مع بعضها و يتم رؤيتها عبر نظارات لتحفظ العين من العمى لأن أشعة الشمس تكون خطيرة و قد تتلف الشبكة البصرية و نرى الشمس غير كاملة كأنها قطعت من طرف و يظل معظم حجمها ظاهر لأن القمر صغير كفاية بالنسبة للشمس و قد عمل عدة علماء اشداء على دراسة هذه الظاهرة و التي تدخل في علم الفلك و علم الأرصاد الجوية و تحدث فقط للكرة الأرضية ليس كل الكواكب
10‏/12‏/2011 تم النشر بواسطة أرمينو65498.
131 من 193
الله اعلم
16‏/12‏/2011 تم النشر بواسطة الولد الطيب (يحيى الظلمي).
132 من 193
هي ظاهرة وقوف القمر بين الشمس والارض
25‏/12‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم (fatima ghaith).
133 من 193
لكسوف هو عندما يصبح وجه الشمس المنير اسود ومنه اشتق الكسوف اي الخجل او اسوداد الوجه من فعلة مشينة او مخجلة.
علميا الكسوف هو ظل القمر الذي يسقط على الأرض نتيجة وجود القمر بين الشمس والارض فيغطي قرص الشمس اما بشكل كلي او حلقي
الكسوف الكلي : وذلك عندما يكون مدار القمر قريب نسبيا عن الارض ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه
اما الكسوف الحلقي: فهو عندما يكون مدار القمر بعيد نسبيا عن الارض فلا يغطي قرص الشمس بأكمله بل وسطه فقط  ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه على الارض.
او
كسوف الشمس هي ظاهرة فلكية تحدث عندما تتوضع الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمري بحيث يلقى القمر ظله على الأرض وفى هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ.

و بالرغم من أن القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمري بين الشمس والأرض أي يمكن للقمر ان يكون في طور المحاق ولكنه أبعد من أن يصل ظله إلى الأرض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد يكون القمر في طور البدر وبعيدا في مداره عن الأرض بحيث لا يحدث الخسوف ويعود هذا إلى المدار الإهليلجي للقمر حول الأرض وميل مدار القمر حول الأرض على المستوى الكسوفي بزاوية 5 درجات بحيث لا تتواجد الأجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.

ويتقاطع مدار القمر في دورانه حول الأرض مع المستوى الكسوفي في موضعين يسميان العقدة الصاعدة والعقدة النازلة فلو كان مستوى مدار القمر حول الأرض منطبقا على المستوى الكسوفي لحصل كسوف نهاية كل شهر قمري بالضرورة ولحدث خسوف قمرى منتصف كل شهر قمري لكن ظل القمر لا يسقط على الأرض إلا عندما يكون القمر في إحدى عقدتيه أو قريبا منهما لافتا إلى أن فترة الكسوف ترتبط بفارق الحجمين الظاهرين للشمس والقمر، بحيث تحدث أطول فترة للكسوف الكلي عندما يكون القمر في الحضيض (أقرب ما يكون إلى الأرض) وتكون الأرض في الأوج (أبعد ما تكون عن الشمس). بشكل عام قد تستمر عملية الكسوف الكلي من بدايتها إلى نهايتها قرابة الثلاث ساعات ونصف. أما مرحلة الكسوف الكلي (أي استتار قرص الشمس بشكل كامل) فهي تتراوح من دقيقتين إلى سبع دقائق في أحسن الأحوال، ويعود السبب إلى أن قطر بقعة ظل القمر على الأرض لا يصل في أحسن الأحوال لأكثر من 270 كيلومتر، وبما أن سرعة حركة ظل القمر على الأرض تبلغ قرابة 2100 كيلومتر في الساعة فان المسافة 270 كم تقطع خلال مدة تقارب السبع دقائق. لهذا لا تدوم مدة الكسوف الكلى أكثر من هذه المدة أبدا.
1‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة love-me (love me).
134 من 193
هي ظاهرة فلكية تحدث عندما تتوضع الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمري بحيث يلقى القمر ظله على الأرض وفى هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ.

و بالرغم من أن القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمري بين الشمس والأرض أي يمكن للقمر ان يكون في طور المحاق ولكنه أبعد من أن يصل ظله إلى الأرض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد يكون القمر في طور البدر وبعيدا في مداره عن الأرض بحيث لا يحدث الخسوف ويعود هذا إلى المدار الإهليلجي للقمر حول الأرض وميل مدار القمر حول الأرض على المستوى الكسوفي بزاوية 5 درجات بحيث لا تتواجد الأجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.

ويتقاطع مدار القمر في دورانه حول الأرض مع المستوى الكسوفي في موضعين يسميان العقدة الصاعدة والعقدة النازلة فلو كان مستوى مدار القمر حول الأرض منطبقا على المستوى الكسوفي لحصل كسوف نهاية كل شهر قمري بالضرورة ولحدث خسوف قمرى منتصف كل شهر قمري لكن ظل القمر لا يسقط على الأرض إلا عندما يكون القمر في إحدى عقدتيه أو قريبا منهما لافتا إلى أن فترة الكسوف ترتبط بفارق الحجمين الظاهرين للشمس والقمر، بحيث تحدث أطول فترة للكسوف الكلي عندما يكون القمر في الحضيض (أقرب ما يكون إلى الأرض) وتكون الأرض في الأوج (أبعد ما تكون عن الشمس). بشكل عام قد تستمر عملية الكسوف الكلي من بدايتها إلى نهايتها قرابة الثلاث ساعات ونصف. أما مرحلة الكسوف الكلي (أي استتار قرص الشمس بشكل كامل) فهي تتراوح من دقيقتين إلى سبع دقائق في أحسن الأحوال، ويعود السبب إلى أن قطر بقعة ظل القمر على الأرض لا يصل في أحسن الأحوال لأكثر من 270 كيلومتر، وبما أن سرعة حركة ظل القمر على الأرض تبلغ قرابة 2100 كيلومتر في الساعة فان المسافة 270 كم تقطع خلال مدة تقارب السبع دقائق. لهذا لا تدوم مدة الكسوف الكلى أكثر من هذه المدة أبدا.
وانواع الكسوف
كسوف كلي (Total-Central):ويحدث عندما يصل ظل القمر إلى سطح الأرض وفي هذه الحالة ينكسف كامل قرص الشمس. وعندها تظهر الحلقة ماسية و يحدث الكسوف الكلي في مناطق التقاء رأس مخروط ظل القمر بالأرض. ويتخذ الكسوف الكلي مساراً محدداً بسبب حركة الأرض والقمر.
كسوف جزئي : ويحدث في المناطق التي يسقط فيها شبه ظل القمر على سطح الأرض. وشبه ظل القمر في هذه الحالة هي المنطقة التي لا يرى كامل قرص الشمس منها أي أن قرص الشمس لن يشاهد كاملاً من هذه المناطق. وتزداد نسبة الكسوف الجزئي عند الاقتراب من منطقة (مسار) الكسوف الكلي. وفي هذه الحالة ينكسف جزء من قرص الشمس
كسوف حلقي أو خاتميّ : ويحدث عندما يكون القمر في نقطة بعيدة ما عن الأرض (لأن مسار القمر حول الأرض بيضاوي) فيكون قرص القمر أصغر من أن يحجب كامل قرص الشمس، وفي هذه الحالة لايصل رأس مخروط ظل القمر إلى سطح الأرض، فينكسف قرص الشمس من الوسط في المناطق التي تقع في امتداد مخروط الظلّ وقد تصل فترة حلقتيه إلى اثنتى عشرة دقيقة وثلاثين ثانية وذلك بسبب المسافة الأكبر التي يجب على قرص القمر الصغير ان يقطعها.
الكسوف : هو ما بين الكسوف الكلي والكسوف الحلقي إذا شوهد هذا الكسوف كامل في نقتة وحلقي في أخرى فيعتبر hybride)اي خليط نوعين.كما أن هذا الكسوف نادر
21‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة love-me (love me).
135 من 193
1- كسوف الشمس:
   هو حجب قرص الشمس أو بعضه عن الأرض نهارا، لوقوع القمر بين
   الشمس والأرض.
2-خسوف القمر:
   هو حجب قرص القمر أو بعضه عن الأرض ليلا، لوقوع الأ رض بين
   القمر و الشمس.
 الكسوف والخسوف معناهما واحد، لكن العلماء أطلقوا مصطلح
   “الكسوف” إذا حجب قرص الشمس عن الأرض، ومصطلح “الخسوف”
    إذا حجب قرص القمر.
22‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة المصلح العبقري.
136 من 193
ما هي ظاهرة الكسوف والخسوف ؟
ما هي ظاهرة الكسوف والخسوف ؟

بكل بساطة نقول إن ظاهرة الكسوف تتعلق بثلاثة أجرام هي الشمس والقمر والأرض.
فالقمر يدور حول الأرض بفلك محدد. والأرض تدور مع قمرها بفلك محدد حول الشمس.
وهذا ما تحدث عنه القرآن بقوله تعالى: (وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ)[يس: 40].

هذه المدارات تتشابك مع بعضها وعلى الرغم من ذلك يبقى كل جرم من هذه الأجرام محافظاً على مداره ولا يحدث أي صدام في هذه المنظومة الكونية العجيبة،
ولذلك قال الله تعالى يصف لنا هذا المشهد: (لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ)[يس: 40].

ولكن الذي يحدث أحياناً أن القمر يمرّ من أمام الشمس فيحجب ضوءها عنا وهذا ما يسمى بكسوف الشمس.
وإذا مرّ القمر بشكل كامل أمام الشمس فإن الشمس تختفي بشكل كامل وهنا يحدث الكسوف الكلي.
أما إذا مرّ القمر بشكل يحجب قسماً من ضوء الشمس فهذا ما يسميه العلماء بالكسوف الجزئي.

إن القمر جسم صخري بارد يبلغ قطره أقل بقليل من 3500 كيلو متر تقريباً. ويدور القمر حول الأرض دورة كل 29.5 يوماً، وخلال رحلة دورانه الشهرية يمر بعدة أطوار فيكون هلالاً ثم بدراً ثم يعود هلالاً وهكذا



سبب الظاهرة:

تنشأ ظاهرة خسوف القمر في منتصف الشهر القمري عندما تحجب الأرضُ ضوءَ الشمس أو جزءاً منه عن القمر.
بمعدل خسوفين لكل سنة.
ويمكن رؤية الخسوف في المناطق التي يكون فيها القمر فوق الأفق. وتحدث تلك الظاهرة عبر المراحل التالية

1- يبدأ القمر بدخول منطقة شبه ظل الأرض (penumbra) فيبدأ ضوءه بالخفوت دون أن يخسف (خسوف شبه الظل بالمصطلح الفلكي).
ومنطقة شبه الظل التي ينحجب فيها بعض ضوء الشمس عن القمر بسبب الأرض.

2- يبدأ القمر بدخول منطقة ظل الأرض (umbra) فيبدأ الخسوف الجزئي.
ومنطقة ظل الأرض هي المنطقة التي تنحجب فيها الشمس كاملة بسبب الأرض.

3- يخسف كامل قرص القمر عند اكتمال دخوله إلى منطقة ظل الأرض.

4- يبدأ القمر بالخروج من منطقة ظل الأرض فينتهي الخسوف الكلي.

5- يخرج القمر تماماً من منطقة ظل الأرض فينتهي الخسوف الجزئي.

6- يخرج القمر تماماً من منطقة شبه ظل الأرض فينتهي كامل الخسوف بالمعنى الفلكي.




أنواع الخسوف:

1- خسوف كلي(Umbral): ويحدث عندما يدخل القمر كله منطقة ظل الأرض، . وفي هذه الحالة ينخسف كامل قرص القمر.

2- خسوف جزئي( Partial): ويحدث عندما يدخل جزء من القمر منطقة ظل الأرض، وفي هذه الحالة ينخسف جزء من قرص القمر.

3- خسوف شبه الظل ( Penumbral): ويحدث عندما يدخل القمر منطقة شبه الظل فقط، وفي هذه الحالة يصبح ضوء القمر باهتاً من دون أن ينخسف.
ومنطقة شبه الظل هي المنطقة التي ينحجب فيها جزء من ضوء الشمس عن القمر أي أن المراقب للشمس من على سطح القمر يراها منكسفة جزئياً. ولا يصنف هذا النوع على أنه خسوف شرعي.

إذن لكي يحدث الخسوف الكلي فإنه لابد أن يحدث الخسوفان السابقان. وفي بداية الخسوف الكلي فإن لون القمر يميل للحمرة بسبب الأشعة الحمراء التي لايمكن امتصاصها من أعلى الغلاف الجوي للأرض.


لماذا لا يحدث الخسوف والكسوف كل شهر

عند بداية أو نهاية الشهر القمري فإن القمر يتوسط بين الأرض والشمس ولو كان القمر يدور في نفس مستوى دوران الأرض حول الشمس لكان الخسوف والكسوف يحدثان كل شهر،
ولكن لأن مستوى دوران القمر حول الشمس يميل بزاوية مقدارها خمس درجات تقريباً.
لذلك السبب لا يحدث الكسوف أو الخسوف إلا عندما تمر الشمس (بسبب دوران الأرض حول الشمس) في نقطة التقاء المستويين أو ما تسميان بالعقدتين.
وتمر الشمس مرتين كل سنة فيهما. لذلك تحدث تلك الظاهرة بمعدل مرتين كل سنة مثل ظاهرة خسوف القمر.




وتسمى الفترة التي تبقى الشمس في العقدتين بفترة الخسوف والكسوف حيث تبقى في كل عقدة أكثر من شهر وهو ما يجعل كل كسوف شمس يرافقه على الأقل خسوف قمر إما قبله أو بعده بنصف شهر والعكس صحيح.
وتستغرق الشمس فترة 346.62 يوم كي تعود إلى نفس العقدة وتلك الفترة تسمى السنة الكسوفية لذلك يتوقع بعد تلك الفترة أو نصفها حدوث خسوف وكسوف ما على سطح الأرض.
وبسبب الفرق بين السنة الكسوفية والسنة الشمسية فإن القمر يعود إلى نفس النقطة التي يحدث فيها الخسوف أو الكسوف بعد 18 سنة و 11.3 يوم أو ما تسمى بدورة الساروس للقمر والتي اكتشفها البابليون في عصور ق
7‏/2‏/2012 تم النشر بواسطة a.alaa.1 (ahmed alaa).
137 من 193
الكسوف هي السبب والنتيجه
11‏/2‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
138 من 193
- كسوف الشمس:
   هو حجب قرص الشمس أو بعضه عن الأرض نهارا، لوقوع القمر بين
   الشمس والأرض.
2-خسوف القمر:
   هو حجب قرص القمر أو بعضه عن الأرض ليلا، لوقوع الأ رض بين
   القمر و الشمس.
 الكسوف والخسوف معناهما واحد، لكن العلماء أطلقوا مصطلح
   “الكسوف” إذا حجب قرص الشمس عن الأرض، ومصطلح “الخسوف”
    إذا حجب قرص القمر.
12‏/3‏/2012 تم النشر بواسطة المصلح العبقري.
139 من 193
الكسوف هو اصطفاف الارض والقمر والشمس علي خط واحد  بحيث  يحجب القمر ضوء   الشمس عن الارض
19‏/3‏/2012 تم النشر بواسطة العالم 112 (محمود حسين).
140 من 193
كسوف الشمس
هو وقوع الشمس و القمر و الأرض
على إستقامة واحدة و يكون القمر بينهما
و تعتم السماء و يظهر إكليل الشمس الخارجي
و تغلق الأزهار تويجاتها
و ينصح بإرتداء نظارة خـآصة
لأنه ينبعث من الشمس أشعة ضارة قد تسبب العمى
14‏/4‏/2012 تم النشر بواسطة CάЯaMelά (runo misaki).
141 من 193
((((((((((((
7‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة سجى سجى.
142 من 193
ظاهرةطبيعية تصير كل سنه او اقل او اكثر وقال الرسول عنها انها للعظة والعبرة فتتخيل يوم القيامه لما نكون الصبح وما في شمس
11‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة الجوكر♠ (AHMAD HAMZA).
143 من 193
يحدث كسوف الشمس عندما يقع كل من الارض والشمس والقمر على استقامة واحدة ويكون القمر بين الرض والشمس ويحجب القمر ضوء الشمس عن الارض عندما يكون في زاوية 45ْ درجة بينها
19‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة mehdawi.
144 من 193
جوابك سوف تجده هنا :
                           :
                           :
                           :
                           في مدونة العمايرة للمعلومات
30‏/6‏/2012 تم النشر بواسطة م.حمزة العمايرة (Hamzah Amaira).
145 من 193
هى ظاهرة تحدث عند تكون الشمس والقمر والارض على استقامة واحدة
1‏/7‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
146 من 193
ظاهرة غريبة
6‏/7‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
147 من 193
ظاهرة تحدث عندما يكون الارض والقمرو الشمس على استقامة
ويكون القمر بين الارض والشمس فيحجب ضوء الشمس عن الارض
10‏/7‏/2012 تم النشر بواسطة prnsesa aya.
148 من 193
هل تعلم أن الذبابة تهز جناحها حوالي (32) مرة في الثانية الواحدة .

ﬗ▁▂▃▅▆▇★☀二【«Ayoub Fahmi»】二☀★▇▆▅▃▂▁ﬗ‏
12‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم (Ayoub Fahmi).
149 من 193
ظاهرة الكسوف هو أن تكون الشمس والقمر والأرض على استقامة واحدة ، الشمس يليها القمر ثم تليهما الأرض ، ولنتذكر قوله سبحانه وتعالى {والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها}
9‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة سَيْفُ الله.
150 من 193
ظاهرة تحدث للشمس
12‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة Mesho 22.
151 من 193
ما هي ظاهرة الكسوف والخسوف ؟

بكل بساطة نقول إن ظاهرة الكسوف تتعلق بثلاثة أجرام هي الشمس والقمر والأرض.
فالقمر يدور حول الأرض بفلك محدد. والأرض تدور مع قمرها بفلك محدد حول الشمس.
وهذا ما تحدث عنه القرآن بقوله تعالى: (وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ)[يس: 40].


هذه المدارات تتشابك مع بعضها وعلى الرغم من ذلك يبقى كل جرم من هذه الأجرام محافظاً على مداره ولا يحدث أي صدام في هذه المنظومة الكونية العجيبة،
ولذلك قال الله تعالى يصف لنا هذا المشهد: (لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ)[يس: 40].

ولكن الذي يحدث أحياناً أن القمر يمرّ من أمام الشمس فيحجب ضوءها عنا وهذا ما يسمى بكسوف الشمس.
وإذا مرّ القمر بشكل كامل أمام الشمس فإن الشمس تختفي بشكل كامل وهنا يحدث الكسوف الكلي.
أما إذا مرّ القمر بشكل يحجب قسماً من ضوء الشمس فهذا ما يسميه العلماء بالكسوف الجزئي.

إن القمر جسم صخري بارد يبلغ قطره أقل بقليل من 3500 كيلو متر تقريباً. ويدور القمر حول الأرض دورة كل 29.5 يوماً، وخلال رحلة دورانه الشهرية يمر بعدة أطوار فيكون هلالاً ثم بدراً ثم يعود هلالاً وهكذا



سبب الظاهرة:

تنشأ ظاهرة خسوف القمر في منتصف الشهر القمري عندما تحجب الأرضُ ضوءَ الشمس أو جزءاً منه عن القمر.
بمعدل خسوفين لكل سنة.
ويمكن رؤية الخسوف في المناطق التي يكون فيها القمر فوق الأفق. وتحدث تلك الظاهرة عبر المراحل التالية

1- يبدأ القمر بدخول منطقة شبه ظل الأرض (penumbra) فيبدأ ضوءه بالخفوت دون أن يخسف (خسوف شبه الظل بالمصطلح الفلكي).
ومنطقة شبه الظل التي ينحجب فيها بعض ضوء الشمس عن القمر بسبب الأرض.

2- يبدأ القمر بدخول منطقة ظل الأرض (umbra) فيبدأ الخسوف الجزئي.
ومنطقة ظل الأرض هي المنطقة التي تنحجب فيها الشمس كاملة بسبب الأرض.

3- يخسف كامل قرص القمر عند اكتمال دخوله إلى منطقة ظل الأرض.

4- يبدأ القمر بالخروج من منطقة ظل الأرض فينتهي الخسوف الكلي.

5- يخرج القمر تماماً من منطقة ظل الأرض فينتهي الخسوف الجزئي.

6- يخرج القمر تماماً من منطقة شبه ظل الأرض فينتهي كامل الخسوف بالمعنى الفلكي.







أنواع الخسوف:

1- [mark=#FFFFFF]خسوف كلي[/mark](Umbral): ويحدث عندما يدخل القمر كله منطقة ظل الأرض، . وفي هذه الحالة ينخسف كامل قرص القمر.

2- [mark=#FFCC66]خسوف جزئي[/mark]( Partial): ويحدث عندما يدخل جزء من القمر منطقة ظل الأرض، وفي هذه الحالة ينخسف جزء من قرص القمر.

3- [mark=#FFFFFF]خسوف شبه الظل [/mark]( Penumbral): ويحدث عندما يدخل القمر منطقة شبه الظل فقط، وفي هذه الحالة يصبح ضوء القمر باهتاً من دون أن ينخسف.
ومنطقة شبه الظل هي المنطقة التي ينحجب فيها جزء من ضوء الشمس عن القمر أي أن المراقب للشمس من على سطح القمر يراها منكسفة جزئياً. ولا يصنف هذا النوع على أنه خسوف شرعي.

إذن لكي يحدث الخسوف الكلي فإنه لابد أن يحدث الخسوفان السابقان. وفي بداية الخسوف الكلي فإن لون القمر يميل للحمرة بسبب الأشعة الحمراء التي لايمكن امتصاصها من أعلى الغلاف الجوي للأرض.



لماذا لا يحدث الخسوف والكسوف كل شهر

عند بداية أو نهاية الشهر القمري فإن القمر يتوسط بين الأرض والشمس ولو كان القمر يدور في نفس مستوى دوران الأرض حول الشمس لكان الخسوف والكسوف يحدثان كل شهر،
ولكن لأن مستوى دوران القمر حول الشمس يميل بزاوية مقدارها خمس درجات تقريباً.
لذلك السبب لا يحدث الكسوف أو الخسوف إلا عندما تمر الشمس (بسبب دوران الأرض حول الشمس) في نقطة التقاء المستويين أو ما تسميان بالعقدتين.

وتمر الشمس مرتين كل سنة فيهما. لذلك تحدث تلك الظاهرة بمعدل مرتين كل سنة مثل ظاهرة خسوف القمر.



وتسمى الفترة التي تبقى الشمس في العقدتين بفترة الخسوف والكسوف حيث تبقى في كل عقدة أكثر من شهر وهو ما يجعل كل كسوف شمس يرافقه على الأقل خسوف قمر إما قبله أو بعده بنصف شهر والعكس صحيح.
وتستغرق الشمس فترة 346.62 يوم كي تعود إلى نفس العقدة وتلك الفترة تسمى السنة الكسوفية لذلك يتوقع بعد تلك الفترة أو نصفها حدوث خسوف وكسوف ما على سطح الأرض.
وبسبب الفرق بين السنة الكسوفية والسنة الشمسية فإن القمر يعود إلى نفس النقطة التي يحدث فيها الخسوف أو الكسوف بعد 18 سنة و 11.3 يوم أو ما تسمى بدورة الساروس للقمر والتي اكتشفها البابليون في عصور قبل الميلاد.



يوضح هذا الرسم كيف تقع الأرض بين الشمس والقمر مما يؤدي لحجب أشعة الشمس عن القمر وتحدث ظاهرة الخسوف الكلي للقمر.
13‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
152 من 193
القرآن اجاب ابلغ اجابه
ف وصف يوم القيامه
عندما قال رب العزه
وخسف القمر وجمع الشمس والقمر -- سوره القيامه

يعنى اختصار كل الاجابات الرائعه المكتوبه
ان الارض بتكون واقفه فى المنتصف بين الشمس والقمر
ود تفسير ظاهر الكسوف
24‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة Silence Charm (Nour Ahmed).
153 من 193
i dont no??????
14‏/10‏/2012 تم النشر بواسطة zomar.
154 من 193
ﻛﺴﻮﻑ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﻫﻲ ﻋﺒﺎﺭﺓ ﻋﻦ
ﻇﺎﻫﺮﺓ ﻓﻠﻜﻴﺔ ﺗﺤﺪﺙ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻳﺼﺒﺢ
ﺍﻷﺭﺽ ﻭﺍﻟﻘﻤﺮ ﻭﺍﻟﺸﻤﺲ ﻋﻠﻰ
ﻭﺍﺣﺪﺓ ﺗﻘﺮﻳﺒﺎﺣﻴﺚ ﻳﻜﻮﻥ ﺍﻟﻘﻤﺮ
ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻨﺘﺼﻒ ﻓﻌﻨﺪﻫﺎ ﻧﺮﻯ ﻗﺮﺹ
ﺍﻟﻘﻤﺮ ﺍﻟﻤﻈﻠﻢ ، ﻭﺍﻟﻜﺴﻮﻑ ﻇﺎﻫﺮﺓ
ﻃﺒﻴﻌﻴﺔ ﻭﻳﺤﺐ ﺍﻟﻜﺜﻴﺮ ﻣﻨﺎ ﺍﻟﻨﻈﺮ
ﺇﻟﻴﻬﺎ ﺑﻄﺮﻳﻘﺔ ﺃﻭ ﺑﺄﺧﺮﻯ ﻋﻨﺪ ﺣﺪﻭﺛﻬﺎ
ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻟﻨﻈﺮ ﺑﺎﻟﻌﻴﻦ ﺍﻟﻤﺠﺮﺩﺓ ﻗﺪ
ﻳﺆﺫﻱ ﺍﻟﻌﻴﻦ ﻭﺫﻟﻚ ﺑﺴﺒﺐ ﺩﺧﻮﻝ
ﺍﻷﺷﻌﺔ ﺍﻟﻀﺎﺭﺓ ﻟﻌﻴﻦ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ ﻟﺬﻟﻚ
ﻳﺠﺐ ﺇﺳﺘﺨﺪﺍﻡ ﺷﺮﻳﻂ ﻓﻴﻠﻢ ﺗﺼﻮﻳﺮ
ﺃﻭ ﻣﺎﺷﺎﺑﻪ ﻟﺤﺠﺐ ﺍﻷﺷﻌﺔ ﺍﻟﻀﺎﺭﺓ
ﻣﻦ ﺍﻟﺪﺧﻮﻝ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻌﻴﻦ
31‏/10‏/2012 تم النشر بواسطة Ana batoot.
155 من 193
كسوف الشمس هي ظاهرة فلكية تحدث عندما تتوضع الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمري بحيث يلقى القمر ظله على الأرض وفى هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ.
و بالرغم من أن القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمري بين الشمس والأرض أي يمكن للقمر ان يكون في طور المحاق ولكنه أبعد من أن يصل ظله إلى الأرض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد يكون القمر في طور البدر وبعيدا في مداره عن الأرض بحيث لا يحدث الخسوف ويعود هذا إلى المدار الإهليلجي للقمر حول الأرض وميل مدار القمر حول الأرض على المستوى الكسوفي بزاوية 5 درجات بحيث لا تتواجد الأجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.
ويتقاطع مدار القمر في دورانه حول الأرض مع المستوى الكسوفي في موضعين يسميان العقدة الصاعدة والعقدة النازلة فلو كان مستوى مدار القمر حول الأرض منطبقا على المستوى الكسوفي لحصل كسوف نهاية كل شهر قمري بالضرورة ولحدث خسوف قمرى منتصف كل شهر قمري لكن ظل القمر لا يسقط على الأرض إلا عندما يكون القمر في إحدى عقدتيه أو قريبا منهما لافتا إلى أن فترة الكسوف ترتبط بفارق الحجمين الظاهرين للشمس والقمر، بحيث تحدث أطول فترة للكسوف الكلي عندما يكون القمر في الحضيض (أقرب ما يكون إلى الأرض) وتكون الأرض في الأوج (أبعد ما تكون عن الشمس). بشكل عام قد تستمر عملية الكسوف الكلي من بدايتها إلى نهايتها قرابة الثلاث ساعات ونصف. أما مرحلة الكسوف الكلي (أي استتار قرص الشمس بشكل كامل) فهي تتراوح من دقيقتين إلى سبع دقائق في أحسن الأحوال، ويعود السبب إلى أن قطر بقعة ظل القمر على الأرض لا يصل في أحسن الأحوال لأكثر من 270 كيلومتر، وبما أن سرعة حركة ظل القمر على الأرض تبلغ قرابة 2100 كيلومتر في الساعة فان المسافة 270 كم تقطع خلال مدة تقارب السبع دقائق. لهذا لا تدوم مدة الكسوف الكلى أكثر من هذه المدة أبدا.
أنواع الكسوف
كسوف كلي (Total-Central):ويحدث عندما يصل ظل القمر إلى سطح الأرض وفي هذه الحالة ينكسف كامل قرص الشمس. وعندها تظهر الحلقة ماسية ويحدث الكسوف الكلي في مناطق التقاء رأس مخروط ظل القمر بالأرض. ويتخذ الكسوف الكلي مساراً محدداً بسبب حركة الأرض والقمر.
كسوف جزئي : ويحدث في المناطق التي يسقط فيها شبه ظل القمر على سطح الأرض. وشبه ظل القمر في هذه الحالة هي المنطقة التي لا يرى كامل قرص الشمس منها أي أن قرص الشمس لن يشاهد كاملاً من هذه المناطق. وتزداد نسبة الكسوف الجزئي عند الاقتراب من منطقة (مسار) الكسوف الكلي. وفي هذه الحالة ينكسف جزء من قرص الشمس
كسوف حلقي أو خاتميّ : ويحدث عندما يكون القمر في نقطة بعيدة ما عن الأرض (لأن مسار القمر حول الأرض بيضاوي) فيكون قرص القمر أصغر من أن يحجب كامل قرص الشمس، وفي هذه الحالة لايصل رأس مخروط ظل القمر إلى سطح الأرض، فينكسف قرص الشمس من الوسط في المناطق التي تقع في امتداد مخروط الظلّ وقد تصل فترة حلقتيه إلى اثنتى عشرة دقيقة وثلاثين ثانية وذلك بسبب المسافة الأكبر التي يجب على قرص القمر الصغير ان يقطعها.
الكسوف : هو ما بين الكسوف الكلي والكسوف الحلقي إذا شوهد هذا الكسوف كامل في نقتة وحلقي في أخرى فيعتبر hybride)أي خليط نوعين.كما أن هذا الكسوف نادر جدا
1‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة مروة قناب (marceline abadder).
156 من 193
ألكـ ـسوف : تذكير إلاهي بنهاية الشمس حتمَا والنور بعدها كالشمس بعد القمر.

ألخـ ـسوف : تذكير  بإنتهاء وحصرة الخير حتمَا و النور كالصبح بعد دجًا فهل نتفكر.
24‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة ابن قنود.
157 من 193
باختصار هي ظاهرة تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
فيحجب عن الأرض ضوء الشمس أو جزء منه
وله ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
28‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة اللهم زدني علمً.
158 من 193
حيث يقع القمر بين الأرض و الشمس , ويمنع ضوءها من الوصول الى الأرض فتسمى هذه الظاهرة كسوف الشمس
16‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة nouf.am.
159 من 193
عندما يقع القمر بين الارض و الشمس فيحجب القمر ضوء الشمس عن الارض فيصبح المكان الذي يقع عليه ضل القمر معتما و من الممكن رؤية اكليل الشمس ولكن من المستحسن عدم النظر الى الشمس في اثناء لكسوف لانه مضر بالعين ومن الممكن ان يسبب العمى .
12‏/3‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
160 من 193
الكسوف الشمسى والخسوف القمرى
Solar and Lunar Eclipses


ترتبط هاتان الظاهرتان أيضا بدوران القمر حول الأرض ودوران الأرض حول الشمس حيث تتغير أوضاع الشمس والقمر بصور دورية بالنسبة لكوكب الأرض . فقد يقع القمر بين الشمس والأرض ويحدث الكسوف الشمسى . وقد تقع الأرض بين الشمس والقمر ويحدث الخسوف القمرى . وفيما يلى وصف مختصر لهذه الظواهر وظروفها المختلفة :-

كسوف الشمس :

ظاهرة طبيعية تحدث نهارا عندما يمر القمر بين الشمس والأرض وتكون الثلاثة أجرام على استقامة واحدة ويكون القمر قريبا نسبيا من الأرض .



عندئذ يحجب القمر أجزاء من قرص الشمس ويعرف الكسوف فى الحالة بالكسوف الجزئى وقد يحجب القمر قرص الشمس بالكامل ويحدث الكسوف الكلى حيث تظلم السماء وتظهر النجوم وتنخفض درجة حرارة جو الأرض . وفى بعض الأحيان يحجب قرص القمر المناطق الوسطى من قرص الشمس وتظهر كحلقة من النور ويعرف الكسوف فى هذه الحالة بالكسوف الحلقى . ويبدأ الكسوف عادة جزئيا ثم يتطور إلى الكلى أو الحلقى ثم بعد ذلك إلى جزئى حتى ينتهى .




يستغرق الكسوف منذ بدايته وحتى نهايته ما بين 4 أو5 ساعات ، فى حين أن طور الكسوف الكلى الذى يصاحبه عادة إظلام محسوس حيث تظهر النجوم نهارا لا يستغرق سوى عدة دقائق . وقد يصل عدد الكسوفات الشمسية فى العام إلى خمس حالات أغلبها كسوفات جزئية ، وعلى الأقل تحدث حالتان من الكسوف الشمسى سنوياً .

أعلى الصفحة


خسوف القمر :

ظاهرة طبيعية تحدث ليلا عندما تقع الأرض بين الشمس والقمر ، وتكون الثلاثة أجرام على استقامة واحدة ، وبعكس الكسوف الشمسى الذى يحدث عند بداية الشهر القمرى يحدث الخسوف القمرى فى منتصف الشهر القمرى عندما يكون القمر بدرا .




ونظرا لأن أتساع ظل الأرض يفوق إتساع قرص القمر ، لذا يكون الخسوف إما كليا أو جزئياً فقط ، حيث تحجب الأرض ضوء الشمس من السقوط على القمر ككل أو على أجزاء منه . عادة يبدأ الخسوف جزئيا ثم يتحول إلى كلى ثم يتناقص بعدها ليصبح جزئيا حتى ينتهى تماما بانحسار ظل الأرض عن القمر . وتستغرق هذه المراحل من بدايتها حتى نهايتها 5 ساعات فى المتوسط .



وأثناء طور الخسوف الكلى القمر لا يبدو معتما كما هو الحال فى الكسوف الشمسى الكلى ولكن يبدو القمر باهتا يميل لونه إلى الحمرة نظرا لتشتت ضوء الشمس بواسطة الغلاف الجوى للأرض كما هو الحال أثناء الشفق . وتحدث الخسوفات القمرية بمعدل أقل خلال العام من الكسوفات الشمسية وقد لا تشاهد خسوفات قمرية خلال عام معين .

أعلى الصفحة


ظاهرتى الكسوف والخسوف :

يمكن للزائر أن يتعرف على نموذج الكسوف والخسوف الموجود بجناح نادى العلوم بالمركز ومحاولة ترتيب أوضاع الشمس والقمر والأرض بحيث تكون الأجرام الثلاثة على استقامة واحدة ، وبذلك يمكنه مشاهدة الكسوف الشمسى إذا كان القمر واقعا بين الأرض والشمس ، حيث يمتد ظله ليصل إلى الأرض .




أما إذا رتبت هذه الأوضاع بحيث تقع الأرض بين الشمس والقمر عندئذ يمكنه مشاهدة خسوف القمر حيث يغمره ظل الأرض كليا أو جزئيا .
5‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة أحمد عبدالحليم (Ahmed Haleem).
161 من 193
الكسوف : ظاهرة طبيعية تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض فيحجب عن الأرض ضوء الشمس
19‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة سهاد البريم (سهاد البريم).
162 من 193
اختصار هي ظاهرة تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض فيحجب عن الأرض ضوء الشمس أو جزء منه
22‏/4‏/2013 تم النشر بواسطة Teto Alex.
163 من 193
سوف الشمس هي ظاهرة فلكية تحدث عندما توضع الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمري بحيث يلقى القمر ظله على الأرض وفى هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ.

و بالرغم من أن القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمري بين الشمس والأرض أي يمكن للقمر ان يكون في طور المحاق ولكنه أبعد من أن يصل ظله إلى الأرض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد يكون القمر في طور البدر وبعيدا في مداره عن الأرض بحيث لا يحدث الخسوف ويعود هذا إلى المدار الإهليلجي للقمر حول الأرض وميل مدار القمر حول الأرض على المستوى الكسوفي بزاوية 5 درجات بحيث لا تتواجد الأجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.

ويتقاطع مدار القمر في دورانه حول الأرض مع المستوى الكسوفي في موضعين يسميان العقدة الصاعدة والعقدة النازلة فلو كان مستوى مدار القمر حول الأرض منطبقا على المستوى الكسوفي لحصل كسوف نهاية كل شهر قمري بالضرورة ولحدث خسوف قمرى منتصف كل شهر قمري لكن ظل القمر لا يسقط على الأرض إلا عندما يكون القمر في إحدى عقدتيه أو قريبا منهما لافتا إلى أن فترة الكسوف ترتبط بفارق الحجمين الظاهرين للشمس والقمر، بحيث تحدث أطول فترة للكسوف الكلي عندما يكون القمر في الحضيض (أقرب ما يكون إلى الأرض) وتكون الأرض في الأوج (أبعد ما تكون عن الشمس). بشكل عام قد تستمر عملية الكسوف الكلي من بدايتها إلى نهايتها قرابة الثلاث ساعات ونصف. أما مرحلة الكسوف الكلي (أي استتار قرص الشمس بشكل كامل) فهي تتراوح من دقيقتين إلى سبع دقائق في أحسن الأحوال، ويعود السبب إلى أن قطر بقعة ظل القمر على الأرض لا يصل في أحسن الأحوال لأكثر من 270 كيلومتر، وبما أن سرعة حركة ظل القمر على الأرض تبلغ قرابة 2100 كيلومتر في الساعة فان المسافة 270 كم تقطع خلال مدة تقارب السبع دقائق. لهذا لا تدوم مدة الكسوف الكلى أكثر من هذه المدة أبدا.
3‏/5‏/2013 تم النشر بواسطة سوري بفتخر (mofk moofk).
164 من 193
ماهو كسوف الشمس
كسوف الشمس هي ظاهرة فلكية تحدث عندما توضع الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمري بحيث يلقى القمر ظله على الأرض وفى هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ.
:) ^_^
5‏/5‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
165 من 193
هوه عندما تكون القمر بين الشمس والارض على شكل افقي ينتج عنه الكسوف والانسان يستطيع رويه ذالك على الارض ولكن تكون في بعض المناطق في الارض كسوف كلي وكسوف جزئي
16‏/6‏/2013 تم النشر بواسطة قاسم القعاري (عبدالكريم قاسم القعاري).
166 من 193
كسوف الشمس هي ظاهرة فلكية تحدث عندما تتوضع الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمري بحيث يلقى القمر ظله على الأرض وفى هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ.
و بالرغم من أن القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمري بين الشمس والأرض أي يمكن للقمر ان يكون في طور المحاق ولكنه أبعد من أن يصل ظله إلى الأرض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد يكون القمر في طور البدر وبعيدا في مداره عن الأرض بحيث لا يحدث الخسوف ويعود هذا إلى المدار الإهليلجي للقمر حول الأرض وميل مدار القمر حول الأرض على المستوى الكسوفي بزاوية 5 درجات بحيث لا تتواجد الأجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.
ويتقاطع مدار القمر في دورانه حول الأرض مع المستوى الكسوفي في موضعين يسميان العقدة الصاعدة والعقدة النازلة فلو كان مستوى مدار القمر حول الأرض منطبقا على المستوى الكسوفي لحصل كسوف نهاية كل شهر قمري بالضرورة ولحدث خسوف قمرى منتصف كل شهر قمري لكن ظل القمر لا يسقط على الأرض إلا عندما يكون القمر في إحدى عقدتيه أو قريبا منهما لافتا إلى أن فترة الكسوف ترتبط بفارق الحجمين الظاهرين للشمس والقمر، بحيث تحدث أطول فترة للكسوف الكلي عندما يكون القمر في الحضيض (أقرب ما يكون إلى الأرض) وتكون الأرض في الأوج (أبعد ما تكون عن الشمس). بشكل عام قد تستمر عملية الكسوف الكلي من بدايتها إلى نهايتها قرابة الثلاث ساعات ونصف. أما مرحلة الكسوف الكلي (أي استتار قرص الشمس بشكل كامل) فهي تتراوح من دقيقتين إلى سبع دقائق في أحسن الأحوال، ويعود السبب إلى أن قطر بقعة ظل القمر على الأرض لا يصل في أحسن الأحوال لأكثر من 270 كيلومتر، وبما أن سرعة حركة ظل القمر على الأرض تبلغ قرابة 2100 كيلومتر في الساعة فان المسافة 270 كم تقطع خلال مدة تقارب السبع دقائق. لهذا لا تدوم مدة الكسوف الكلى أكثر من هذه المدة أبدا.
16‏/6‏/2013 تم النشر بواسطة طوبى (Don gwan).
167 من 193
عندما يكون الارض.الشمس و القمر بخط  مستقيم.
له نوعان :
1.شمسى
2.قمرى
بالشمسى يكون القمر بالوسط.
اما بالقمري يكون كوكب الارض بالوسط.
اتمنى لو انى افدتك.
20‏/6‏/2013 تم النشر بواسطة يوسف عويضة (youssef ewida).
168 من 193
ولا يحدث في كل دورة قمرية (أي كل شهر) ما لم تقع مراكز هذه الأجرام الثلاثة على خط مستقيم واحد وذلك لأن مستوى مدار القمر حول الأرض يميل عن مستوى مدار الأرض حول الشمس بزاوية خمس درجات تقريبا، فمستوى فلك القمر لا يتطابق مع مستوى فلك الأرض، وبالتالي فإن احتمال مرور القمر فوق الشمس أو تحتها أكبر من احتمال مروره أمامها. فإذا كان البدر في إحدى العقدتين يتم الخسوف أما إذا كان القمر في منطقة شبه الظل فتحدث ظاهرة الخسوف الكاذب وتسمى الفترة التي تبقى الشمس في العقدتين بفترة الخسوف والكسوف حيث تبقى في كل عقدة أكثر من شهر وهو ما يجعل كل كسوف شمسي يرافقه على الأقل خسوف قمري إما قبله وإما بعده بنصف شهر والعكس صحيح. وتستغرق الشمس فترة 346.62 يوم كي تعود إلى العقدة نفسها وتلك الفترة تسمى السنة الكسوفية، لذلك يتوقع بعد تلك الفترة أو نصفها حدوث خسوف وكسوف ما على سطح الأرض. وبسبب الفرق بين السنة الكسوفية والسنة الشمسية فإن القمر يعود إلى النقطة نفسها التي يحدث فيها الخسوف أو الكسوف بعد 18 سنة و11.3 يوم أو ما تسمى بدورة الساروس للقمر التي اكتشفها البابليون في عصور قبل الميلاد. وتتكرر هذه الدورة كل 6585.32 يوم.
26‏/7‏/2013 تم النشر بواسطة اللغة الكلدانية.
169 من 193
مقطع الفيديو في هذا الرابط يوضح ظاهرة الكسوف

http://adf.ly/T5P2Z‏
30‏/7‏/2013 تم النشر بواسطة LAITHLAITH.
170 من 193
بالحسد وصلوا حين ظهور الكسوف والخسوف متعجبين من هذه الظواهر الغير اعتيادية. ... الأخرى، على سبيل المثال، تفسير ظاهرة ما بسبب فوق طبيعي
31‏/7‏/2013 تم النشر بواسطة ما هو قانون (taoifik majd).
171 من 193
بالحسد وصلوا حين ظهور الكسوف والخسوف متعجبين من هذه الظواهر الغير اعتيادية. ... الأخرى، على سبيل المثال، تفسير ظاهرة ما بسبب فوق طبيعي
31‏/7‏/2013 تم النشر بواسطة ما هو قانون (taoifik majd).
172 من 193
في المرجع...
1‏/8‏/2013 تم النشر بواسطة A7medSShurrab (Ahmed Salama).
173 من 193
كسوف الشمس هي ظاهرة فلكية تحدث عندما تتوضع الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمري بحيث يلقى القمر ظله على الأرض وفى هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ.

و بالرغم من أن القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمري بين الشمس والأرض أي يمكن للقمر ان يكون في طور المحاق ولكنه أبعد من أن يصل ظله إلى الأرض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد يكون القمر في طور البدر وبعيدا في مداره عن الأرض بحيث لا يحدث الخسوف ويعود هذا إلى المدار الإهليلجي للقمر حول الأرض وميل مدار القمر حول الأرض على المستوى الكسوفي بزاوية 5 درجات بحيث لا تتواجد الأجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.

ويتقاطع مدار القمر في دورانه حول الأرض مع المستوى الكسوفي في موضعين يسميان العقدة الصاعدة والعقدة النازلة فلو كان مستوى مدار القمر حول الأرض منطبقا على المستوى الكسوفي لحصل كسوف نهاية كل شهر قمري بالضرورة ولحدث خسوف قمرى منتصف كل شهر قمري لكن ظل القمر لا يسقط على الأرض إلا عندما يكون القمر في إحدى عقدتيه أو قريبا منهما لافتا إلى أن فترة الكسوف ترتبط بفارق الحجمين الظاهرين للشمس والقمر، بحيث تحدث أطول فترة للكسوف الكلي عندما يكون القمر في الحضيض (أقرب ما يكون إلى الأرض) وتكون الأرض في الأوج (أبعد ما تكون عن الشمس). بشكل عام قد تستمر عملية الكسوف الكلي من بدايتها إلى نهايتها قرابة الثلاث ساعات ونصف. أما مرحلة الكسوف الكلي (أي استتار قرص الشمس بشكل كامل) فهي تتراوح من دقيقتين إلى سبع دقائق في أحسن الأحوال، ويعود السبب إلى أن قطر بقعة ظل القمر على الأرض لا يصل في أحسن الأحوال لأكثر من 270 كيلومتر، وبما أن سرعة حركة ظل القمر على الأرض تبلغ قرابة 2100 كيلومتر في الساعة فان المسافة 270 كم تقطع خلال مدة تقارب السبع دقائق. لهذا لا تدوم مدة الكسوف الكلى أكثر من هذه المدة أبدا.
أنواع الكسوف

 1. كسوف كلي (Total-Central):ويحدث عندما يصل ظل القمر إلى سطح الأرض وفي هذه الحالة ينكسف كامل قرص الشمس. وعندها تظهر الحلقة ماسيةويحدث الكسوف الكلي في مناطق التقاء رأس مخروط ظل القمر بالأرض. ويتخذ الكسوف الكلي مساراً محدداً بسبب حركة الأرض والقمر.
 2. كسوف جزئي (Partial): ويحدث في المناطق التي يسقط فيها شبه ظل القمر على سطح الأرض. وشبه ظل القمر في هذه الحالة هي المنطقة التي لا يرى كامل قرص الشمس منها أي أن قرص الشمس لن يشاهد كاملاً من هذه المناطق. وتزداد نسبة الكسوف الجزئي عند الإقتراب من منطقة (مسار) الكسوف الكلي. وفي هذه الحالة ينكسف جزء من قرص الشمس
 3. كسوف حلقي أو خاتميّ (Anular): ويحدث عندما يكون القمر في نقطة بعيدة ما عن الأرض (لأن مسار القمر حول الأرض بيضاوي) فيكون قرص القمر أصغر من أن يحجب كامل قرص الشمس، وفي هذه الحالة لايصل رأس مخروط ظل القمر إلى سطح الأرض، فينكسف قرص الشمس من الوسط في المناطق التي تقع في امتداد مخروط الظلّ وقد تصل فترة حلقتيه إلى اثنتى عشرة دقيقة وثلاثين ثانية وذلك بسبب المسافة الأكبر التي يجب على قرص القمر الصغير ان يقطعها.
 4. الكسوف(hybride) هو ما بين الكسوف الكلي والكسوف الحلقي إذا شوهد هذا الكسوف كامل في نقتة وحلقي في أخرى فيعتبر hybride)اي خليط نوعين.كما أن هذا الكسوف نادر جدا
17‏/8‏/2013 تم النشر بواسطة Adhm Nofal.
174 من 193
يقول سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام في الحديث الصحيح والمتفق عليه: (إن الشمس والقمر آيتان من آيات الله تعالى لا ينخسفان لموت أحد ولا لحياته، فإذا رأيتم ذلك فافزعوا إلى ذكر الله تعالى وإلى الصلاة) [رواه البخاري و مسلم وغيرهما].

ونتساءل: ما هو الجديد الذي يقدمه هذا الحديث الشريف؟ إذا علمنا أنه منذ 1400 سنة كانت الأساطير تملأ الجزيرة العربية فإن هذا الحديث يعتبر الأساس في علم الفلك الصحيح.
فقد حدد النبي الكريم صلى الله عليه وسلم أن هذه المخلوقات من شمس أو قمر هي آيات من عند الله تعالى، لا تمثل حيوانات ولا آلهة بل تعمل بأمر خالقها عز وجل.

وأنه لا علاقة للشمس أو للقمر بأحد على الأرض فهي مخلوقات لا تضر ولا تنفع.
إذن نفى النبي جميع المعتقدات السائدة في عصره والتي لا تقوم على أساس علمي. وهذا سبق علمي أكرمه الله تعالى به يثبت أنه رسول الله وأنه لا ينطق عن الهوى.

لنتأمل عبارة (آيتان من آيات الله تعالى)ماذا تعني هذه العبارة؟ الآية في اللغة هي الدليل والبرهان والمعجزة، إذن الشمس والقمر هما دليلان على ماذا؟ إنهما دليلان على عظمة الخالق ودقة صنعه وإبداعه.

هذه الآيات ينبغي علينا أن نتدبرها ونتفكر فيها! ولا يكفي أن ننظر إلى الشمس أو القمر دون أن نشغّل عقولنا ونبحث في النظام الدقيق والقوانين المحكمة التي أودعها الله تعالى في هذين المخلوقين، فهو القائل: (وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُسَمًّى يُدَبِّرُ الْأَمْرَ يُفَصِّلُ الْآَيَاتِ لَعَلَّكُمْ بِلِقَاءِ رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ)[الرعد: 2].

كما أكد البيان الإلهي أن للشمس والقمر نظام محسوب يمكن التعبير عنه بالحسابات والأرقام كما رأينا من خلال فقرات هذا البحث.
يقول تعالى: (الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ بِحُسْبَانٍ)[الرحمن: 5].ولذلك جاء الحديث النبوي منسجماً مع النص القرآني وفي هذا دليل على أن الذي أنزل القرآن هو الذي علم الرسول صلى الله عليه وسلم.
24‏/8‏/2013 تم النشر بواسطة SaMe7 Mo7aMed (sameh mohamed).
175 من 193
عرف علماء الفلك الكسوف بانها

ظاهرة فلكية تحدث عندما تتوضع الارضوالقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف اى في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمرى بحيث يلقى القمر ظله على الارض وفى هذه الحالة اذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضىء.

و بالرغم من ان القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمرى بين الشمس والارض اى يمكن للقمر ان يكون في طور المحاق ولكنه ابعد من ان يصل ظله إلى الارض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد يكون القمر في طور البدر وبعيدا في مداره عن الارض بحيث لايحدث الخسوف ويعود هذا إلى المدار الاهليلجى للقمر حول الارض وميل مدار القمر حول الارض على المستوى الكسوفى بزاوية 5 درجات بحيث لا تتواجد الاجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.
ويتقاطع مدار القمر في دورانه حول الارض مع المستوى الكسوفى في موضعين يسميان العقدة الصاعدة والعقدة النازلة فلو كان مستوى مدار القمر حول الارض منطبقا على المستوى الكسوفى لحصل كسوف نهاية كل شهر قمرى بالضرورة ولحدث خسوف قمرى منتصف كل شهر قمرى لكن ظل الارض لا يسقط على الارض الا عندما يكون القمر في احدى عقدتيه او قريبا منهما لافتا إلى ان فترة الكسوف ترتبط بفارق الحجمين الظاهرين للشمس والقمر بحيث تحدث أطول فترة كلية للكسوف عندما يكون القمر في الحضيض/اقرب ما يكون إلى الارض/ وتكون الارض في الاوج/ابعد ما تكون عن الشمس/ بشكل عام قد تستمر عملية الكسوف الكلى من بدايتها إلى نهايتها قرابة الثلاث ساعات ونصف اما مرحلة الكسوف الكلي/اى استتار قرص الشمس بشكل كامل/ فهى تتراوح من دقيقتين إلى سبع دقائق في احسن الاحوال ويعود السبب إلى ان قطر بقعة ظل القمر على الارض لايصل في احسن الاحوال لاكثر من 270 كم وبما ان سرعة حركة ظل القمر على الارض تبلغ قرابة 2100 كم/سا بالتالى فان المسافة 270 كم تقطع خلال مدة تقارب السبع دقائق لهذا لا تدوم مدة الكسوف الكلى أكثر من هذه المدة ابدا
3‏/9‏/2013 تم النشر بواسطة First Amr (amr diab).
176 من 193
الكسوف هو: عندما يقف القمر بين الارض و القمر حيث يحجز ضوء الشمس و يسمى الكسوف.
13‏/10‏/2013 تم النشر بواسطة سان اندرس.
177 من 193
الكسوف هو حدث فلكي يقع عندما يحجب كائن فلكي مؤقتا، إما نتيجة لمرور في منطقة ظل جسم آخر أو أثناء تواجد جسم آخر يمر بينه وبين المشاهد. الكسوف هو نوع من انقران.
غالبا ما يتم استخدام الكسوف كمصطلح لوصف إما كسوف الشمس، عندما يعبر ظل القمر سطح الأرض، أو خسوف القمر، عندما يتحرك القمر في ظل الأرض. ومع ذلك، فإنه يمكن أن يستعمل أيضا لتسمية الأحداث المماثلة التي تقع خارج نظام الأرض والقمر: على سبيل المثال، كوكب يتحرك في ظل احد أقماره، وقمر يمر في ظل كوكبه المضيف، أو قمر يمر في ظل قمر آخر. ويمكن لنظام بنجمين إنتاج الكسوف أيضا إذا كان مستوى مدار نجميه يتقاطع مع موقع المراقب.
17‏/10‏/2013 تم النشر بواسطة حسام الناطور (سيف الله المسلول).
178 من 193
الكسوف هو حدث فلكي يقع عندما يحجب كائن فلكي مؤقتا، إما نتيجة لمرور في منطقة ظل جسم آخر أو أثناء تواجد جسم آخر يمر بينه وبين المشاهد. الكسوف هو نوع من انقران.
غالبا ما يتم استخدام الكسوف كمصطلح لوصف إما كسوف الشمس، عندما يعبر ظل القمر سطح الأرض، أو خسوف القمر، عندما يتحرك القمر في ظل الأرض. ومع ذلك، فإنه يمكن أن يستعمل أيضا لتسمية الأحداث المماثلة التي تقع خارج نظام الأرض والقمر: على سبيل المثال، كوكب يتحرك في ظل احد أقماره، وقمر يمر في ظل كوكبه المضيف، أو قمر يمر في ظل قمر آخر. ويمكن لنظام بنجمين إنتاج الكسوف أيضا إذا كان مستوى مدار نجميه يتقاطع مع موقع المراقب.
24‏/10‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
179 من 193
الكسوف هو حدث فلكي يقع عندما يحجب كائن فلكي مؤقتا، إما نتيجة لمرور في منطقة ظل جسم آخر أو أثناء تواجد جسم آخر يمر بينه وبين المشاهد. الكسوف هو نوع من انقران.
غالبا ما يتم استخدام الكسوف كمصطلح لوصف إما كسوف الشمس، عندما يعبر ظل القمر سطح الأرض، أو خسوف القمر، عندما يتحرك القمر في ظل الأرض. ومع ذلك، فإنه يمكن أن يستعمل أيضا لتسمية الأحداث المماثلة التي تقع خارج نظام الأرض والقمر: على سبيل المثال، كوكب يتحرك في ظل احد أقماره، وقمر يمر في ظل كوكبه المضيف، أو قمر يمر في ظل قمر آخر. ويمكن لنظام بنجمين إنتاج الكسوف أيضا إذا كان مستوى مدار نجميه يتقاطع مع موقع المراقب.
29‏/10‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
180 من 193
ظاهرة الكسوف والخسوف ؟
بكل بساطة نقول إن ظاهرة الكسوف تتعلق بثلاثة أجرام هي الشمس والقمر والأرض.
فالقمر يدور حول الأرض بفلك محدد. والأرض تدور مع قمرها بفلك محدد حول الشمس.
وهذا ما تحدث عنه القرآن بقوله تعالى: (وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ)[يس: 40].
هذه المدارات تتشابك مع بعضها وعلى الرغم من ذلك يبقى كل جرم من هذه الأجرام محافظاً على مداره ولا يحدث أي صدام في هذه المنظومة الكونية العجيبة،
ولذلك قال الله تعالى يصف لنا هذا المشهد: (لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ)[يس: 40].
ولكن الذي يحدث أحياناً أن القمر يمرّ من أمام الشمس فيحجب ضوءها عنا وهذا ما يسمى بكسوف الشمس.
وإذا مرّ القمر بشكل كامل أمام الشمس فإن الشمس تختفي بشكل كامل وهنا يحدث الكسوف الكلي.
أما إذا مرّ القمر بشكل يحجب قسماً من ضوء الشمس فهذا ما يسميه العلماء بالكسوف الجزئي.
إن القمر جسم صخري بارد يبلغ قطره أقل بقليل من 3500 كيلو متر تقريباً. ويدور القمر حول الأرض دورة كل 29.5 يوماً، وخلال رحلة دورانه الشهرية يمر بعدة أطوار فيكون هلالاً ثم بدراً ثم يعود هلالاً وهكذا
30‏/10‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
181 من 193
يجب ان لا ننظر الى هذه الظاهرة
2‏/11‏/2013 تم النشر بواسطة ougherb mohamed (mohamed ougherb).
182 من 193
ما هي ظاهرة الاستيقاظ من النوم
5‏/11‏/2013 تم النشر بواسطة فريال ابوسنينه (fofo ashareef).
183 من 193
الكسوف هو حدث فلكي يقع عندما يحجب كائن فلكي مؤقتا، إما نتيجة لمرور في منطقة ظل جسم آخر أو أثناء تواجد جسم آخر يمر بينه وبين المشاهد. الكسوف هو نوع من انقران.
غالبا ما يتم استخدام الكسوف كمصطلح لوصف إما كسوف الشمس، عندما يعبر ظل القمر سطح الأرض، أو خسوف القمر، عندما يتحرك القمر في ظل الأرض. ومع ذلك، فإنه يمكن أن يستعمل أيضا لتسمية الأحداث المماثلة التي تقع خارج نظام الأرض والقمر: على سبيل المثال، كوكب يتحرك في ظل احد أقماره، وقمر يمر في ظل كوكبه المضيف، أو قمر يمر في ظل قمر آخر. ويمكن لنظام بنجمين إنتاج الكسوف أيضا إذا كان مستوى مدار نجميه يتقاطع مع موقع المراقب.
8‏/11‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
184 من 193
كسوف الشمس يحدث عندما يأتي القمر بين الشمس والأرض فيحجب ضوء الشمس كلياً أو جزئياً عن الأرض
24‏/11‏/2013 تم النشر بواسطة علي إجابات.
185 من 193
عندما يواجه القمر الشمس ويحجب ضوءها عن الارض
23‏/12‏/2013 تم النشر بواسطة عبق♥♥ الشام ♥♥.
186 من 193
هي ظاهرة تحدث عندما يقع القمر بين الشمس والأرض
فيحجب عن الأرض ضوء الشمس أو جزء منه
وله ثلاث انواع (جزئي - حلقي - كلي)
6‏/2‏/2014 تم النشر بواسطة حنان يوسف1 (hanane touzani).
187 من 193
هو اختفاء قرص الشمس وراء الشمس
التفسير:
الكسوف هو عندما يصبح وجه الشمس المنير اسود ومنه اشتق الكسوف اي الخجل او اسوداد الوجه من فعلة مشينة او مخجلة.
علميا الكسوف هو ظل القمر الذي يسقط على الأرض نتيجة وجود القمر بين الشمس والارض فيغطي قرص الشمس اما بشكل كلي او حلقي
الكسوف الكلي : وذلك عندما يكون مدار القمر قريب نسبيا عن الارض ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه
اما الكسوف الحلقي: فهو عندما يكون مدار القمر بعيد نسبيا عن الارض فلا يغطي قرص الشمس بأكمله بل وسطه فقط  ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه على الارض.
شمس ----- قمر ----- ارض = كسوف للشمس
9‏/2‏/2014 تم النشر بواسطة بدون اسم (عبد الرحمن محمد).
188 من 193
يكون الكسوف عندما تمر الارض في ظل القمر يحدث كسوف الشمس ولكي يكون الكسوف كليا يجب ان يكون القمر بين الشمس وموقع الراصد على سطح الارض، وهذا يحدث فقط عندما يكون القمر محاقا.
12‏/2‏/2014 تم النشر بواسطة maram aldrob.
189 من 193
الكسوف من الدين من آيات الله الكونية يخوف بها عبادة ليذكرهم الآخرة وعند الكسوف تقول الإمام الصلاة جامعة ويصلون إلى إنتهائه
الكسوف من العلوم من الظواهر الخارقة للطبيعة يمر القمر بين الأرض و الثمس مخفيا جزءاَ من ظوءها من الكرة الأرضية ويكون منطقة المغطاه بظل القمر واقعة بين نهار وليل ويستحسن عدم النظر إلى القمر الذي يخفي جزء من الشمس إلأى بإستعمال نظاراة الأشعة ما تحت الحمراء ويدوم الكسوف لساعة أو ساعة ونصف كحد أقصى.
4‏/3‏/2014 تم النشر بواسطة alialtoum.
190 من 193
باختصار هو عندما يحجب القمر ضوء الشمس عن الارض اي عندما يمر القمر بجانب الشمس فانة يخفي الشمس فلا نراها الا لمدة معينة

يعني كسوف الشمس وخسوف القمر

وخسوف القمر هذا يعني ان الارض تغطي القمر فلا نري القمرة ايضا لمدة معينة من الوقت
يمكن ان تعرف المزيد من خلال الموسعة العلمية الشهيرة وهي واحد من محركات البحث ايضا ( ويكيبدا )
8‏/3‏/2014 تم النشر بواسطة الافاتار احمد (ahmed samy).
191 من 193
كسوف الشمس (بالإنجليزية: Solar eclipse) هي ظاهرة فلكية تحدث عندما توضع الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف أي في وقت ولادة القمر الجديد عندما يكون في طور المحاق مطلع الشهر القمري بحيث يلقي القمر ظله على الأرض وفى هذه الحالة إذا كنا في مكان ملائم لمشاهدة الكسوف سنرى قرص القمر المظلم يعبر قرص الشمس المضئ.
و بالرغم من أن القمر يتواجد مرة كل مطلع شهر قمري بين الشمس والأرض أي يمكن للقمر ان يكون في طور المحاق ولكنه أبعد من أن يصل ظله إلى الأرض فلا يحدث الكسوف حينها وكذلك قد يكون القمر في طور البدر وبعيدا في مداره عن الأرض بحيث لا يحدث الخسوف ويعود هذا إلى المدار الإهليلجي للقمر حول الأرض وميل مدار القمر حول الأرض على المستوى الكسوفي بزاوية 5 درجات بحيث لا تتواجد الأجرام الثلاثة على مستقيم واحد بالضرورة مطلع ومنتصف كل شهر.
18‏/3‏/2014 تم النشر بواسطة صمتيََلغتيََ (shahd sobhi).
192 من 193
الكسوف هو عندما يصبح وجه الشمس المنير اسود ومنه اشتق الكسوف اي الخجل او اسوداد الوجه من فعلة مشينة او مخجلة.
علميا الكسوف هو ظل القمر الذي يسقط على الأرض نتيجة وجود القمر بين الشمس والارض فيغطي قرص الشمس اما بشكل كلي او حلقي
الكسوف الكلي : وذلك عندما يكون مدار القمر قريب نسبيا عن الارض ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه
اما الكسوف الحلقي: فهو عندما يكون مدار القمر بعيد نسبيا عن الارض فلا يغطي قرص الشمس بأكمله بل وسطه فقط  ويظهر بشكل جزئيا في المناطق التي يقطعها الظل في اطراف ظل القمر الدائري وليس وسطه على الارض.
5‏/4‏/2014 تم النشر بواسطة بدون اسم (أهم المواضيع).
193 من 193
هل تعلم ما هي ظاهرة كشوف الشمس
7‏/4‏/2014 تم النشر بواسطة بدون اسم (lettifi mhoamed saber).
قد يهمك أيضًا
هل الكسوف والخسوف من علامات القيامة؟
كيف نصلي صلاة الخسوف ( أريد كل التفاصيل)
لماذا لا يزيد حجم الكرة الأرضية بالتمدد لأن التمدد يزيد في ظاهرة التوسع فلماذا لا يزيد حجم الكرة الأرضية
ماهي الارض اللتي لم تشرق عليها الشمس الا مرة بالعمر
ماهي نظرية النسبية؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة