الرئيسية > السؤال
السؤال
ا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ
بسم الله الرحمان الرحيم
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا (59) النساء

من هم أولي الامر
انا لحد الساعة لم اجد آية في القرآن تقول بأن الخروج على الحكام الحاليين لا يجوز
امثال ::::
بوتفليقة .. معمر .. مبارك .. إلخ




تفسير القرآن | الإسلام 23‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة islam01.
الإجابات
1 من 4
الله على الظالم
23‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة عاشق.السعادة (عاشق السعادة).
2 من 4
أمير المؤمنين £

لكن الأن لا يوجد أمير مؤمنين

•=•

•=•
23‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 4
القاعدة الشرعية المجمع عليها :
( أنه لا يجوز إزالة الشر بما هو أشر منه ، بل يجب درء الشر بما يزيله أو يخففه ) .

أما درء الشر بشر أكبر فلا يجوز بإجماع المسلمين ، فإذا كانت هذه الطائفة التي تريد
إزالة هذا السلطان الذي فعل كفراً بواحاً عندها قدرة تزيله بها ، وتضع إماماً صالحاً طيباً
من دون أن يترتب على هذا فساد كبير على المسلمين ، وشر أعظم من شر هذا
السلطان فلا بأس ،

أما إذا كان الخروج يترتب عليه فساد كبير ، واختلال الأمن ، وظلم الناس واغتيال
من لا يستحق الاغتيال ... إلى غير هذا من الفساد العظيم ، فهذا لا يجوز ،
بل يجب الصبر والسمع والطاعة في المعروف ، ومناصحة ولاة الأمور ،
والدعوة لهم بالخير ، والاجتهاد في تخفيف الشر وتقليله وتكثير الخير .

هذا هو الطريق السوي الذي يجب أن يسلك ؛ لأن في ذلك مصالح للمسلمين
عامة ، ولأن في ذلك تقليل الشر وتكثير الخير ، ولأن في ذلك حفظ الأمن وسلامة
المسلمين من شر أكثر .
23‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة hasanalsheikh (حسـن الشيـخ).
4 من 4
انا لحد الساعة لم اجد آية في القرآن تقول بأن الخروج على الحكام الحاليين لا يجوز
سبحان الله هل قراته أم فهمته الفرق كبير

قال الله تعالى
{ وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا }

وعن عرفجة رضي الله عنه وهو من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول :إنها ستكون هناة وهناة فمن أراد أن يفرق أمر هذه الأمة وهم جميع فاضربوا رأسه بالسيف كائنا من كان ( ظلال الجنة في تخريج السنة لابن أبي عاصم )

عن العرباض بن سارية قال : صلى بنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم ثم أقبل علينا بوجهه فوعظنا موعظة بليغة ذرفت منها العيون ووجلت منها القلوب فقال رجل يا رسول الله كأن هذه موعظة مودع فأوصنا قال : " أوصيكم بتقوى الله والسمع والطاعة وإن كان عبدا حبشيا فإنه من يعش منكم يرى اختلافا كثيرا فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ وإياكم ومحدثات الأمور فإن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة " . رواه أحمد وأبو داود والترمذي وابن ماجه إلا أنهما لم يذكرا الصلاة

عن الحارث الأشعري قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " آمركم بخمس : بالجماعة والسمع والطاعة والهجرة والجهاد في سبيل الله وإنه من خرج من الجماعة قيد شبر فقد خلع ربقة الإسلام من عنقه إلا أن يراجع ومن دعا بدعوى الجاهلية فهو من جثى جهنم وإن صام وصلى وزعم أنه مسلم " . رواه أحمد والترمذي

وهنا اطرح سؤال هل العراق أيام صدام أفضل وإن قلنا بظلمه
أم في هذه الأيام ومند الأحتلال الأمريكي والدماء لا زالت تجري والثرواة التي لازالت تنهب

نسأل الله ان يحفظنا وولاة أمورنا ويهدينا وإياه إلي الصراط المستقيم

وفي الختام ليس لي إلا قول رسول الله صلى الله عليه وسلم

عن الزبير بن عدي قال : أتينا أنس بن مالك فشكونا إليه ما نلقى من الحجاج . فقال : " اصبروا فإنه لا يأتي عليكم زمان إلا الذي بعده أشرمنه حتى تلقوا ربكم " . سمعته من نبيكم صلى الله عليه وسلم . رواه البخاري
23‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة الناصر مصباح (الناصر مصباح).
قد يهمك أيضًا
ما معنى الآية: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ ؟؟؟
هل هي آية قرآنيه أم ماذا
في الله
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة