الرئيسية > السؤال
السؤال
والد النبي ووالدته في الجنة أم في النار ؟ وما الدليل؟
استفتاء
السيرة النبوية | التوحيد | الإسلام 26‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة mohammedsq5.
الإجابات
1 من 7
الله اعلم ما في دليل بحكي عن مصير والدين النبي لأنهم ماتو قبل ما يسلموا
وماتوا على الجاهلية الله اعلم
26‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة staar.
2 من 7
صح في صحيح مسلم عَنْ أَنَسٍ، أَنَّ رَجُلاً، قَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَيْنَ أَبِي قَالَ ‏"‏ فِي النَّارِ ‏"‏ ‏.‏ فَلَمَّا قَفَّى دَعَاهُ فَقَالَ ‏"‏ إِنَّ أَبِي وَأَبَاكَ فِي النَّارِ ‏"‏ ‏.‏
قال النووي في شرح الحديث : ( ‏فيه : أن من مات على الكفر فهو في النار , ولا تنفعه قرابة المقربين , وفيه أن من مات في الفترة على ما كانت عليه العرب من عبادة الأوثان فهو من أهل النار , وليس هذا مؤاخذة قبل بلوغ الدعوة , فإن هؤلاء كانت قد بلغتهم دعوة إبراهيم وغيره من الأنبياء صلوات الله تعالى وسلامه عليهم ) 0
وهذا لا ينقص من قدر النبي صلى الله عليه وسلم إذ العبرة بالدين لا بالأصل ، و قد كان أعمام أبو جهل وأبو لهب وأبو طالب النبي صلى الله عليه وسلم على الكفر ، وكذا أبو نبينا إبراهيم ، وابن وزوجة نبينا نوح ، وزوجة نبينا لوط ، على نبينا وعليهم أفضل الصلاة والسلام 0 والله أعلم

http://ftawa.ws/fw/showthread.php?t=15460‏
26‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة k11d11.
3 من 7
السلام عليكم
اتمنى من الكل لما يجاوب ينزل رابط المرجع أو يذكر أسم الكتاب ورقم الصفحة
ولا نريد تصريحات ربما يتداولها الناس وهي غير صحيحة والأسئلة هذه حساسة جدآ

شكرآ لكم
26‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة مجود الهاملي.
4 من 7
بإذن الله في الجنة ، لأنهم :
1- ماتوا قبل بعثة النبي محمد -صلى الله عليه وسلم - قبل بعثته و إعلانه رسالة الإسلام و التوحيد .
2- لأنه النبي محمد - صلى الله عليه وسلم - ، أعطاه الله الشفاعة ، و يستطيع أن يشفع في أباه و أمه ، صلى الله عليه وسلم .

هذا و الله سبحانه و تعالى أعلم .
26‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة أبو بشار2010.
5 من 7
&&&أن النبي صلى الله عليه وسلم  قال : ( أربعة يمتحنون يوم القيامة : رجل أصم لا يسمع شيئًا ، ورجل أحمق ، ورجل هرِم ، ورجل مات في فترة ، فأماالأصم فيقول : رب لقد جاء الإسلام وما أسمع شيئًا ، وأما الأحمق فيقول : رب لقد جاء الإسلام والصبيان يقذفونيبالبعر ، وأما الهرِم فيقول : رب لقد جاء الإسلام  وما أعقل شيئًا ، وأما الذي مات في الفترة فيقول  رب ما أتاني لك رسول ، فيأخذ مواثيقهم ليطيعونه ، فيرسل إليهم أن ادخلوا النار ، فمن دخلها كانت عليه برداً وسلاماً ، ومن لم يدخلها يسحب إليها  )...وشكر لك
26‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة هتون الفيصل (Miso Alfahad).
6 من 7
الامر ليس استفتاء
26‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة الباحوث.
7 من 7
هو أمر فيه خلاف والله أعلم............
فمنهم من استدل بقوله تعالى..
قال تعالى: (وَلا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولًا)
لأن أبا الرسول وأمه لم يلحقوا بعثته....وعاشوا وماتوا قبل الإسلام...........
والمسيحية قبلهم كانت محرفة.....فلم يأتهم رسول ولا نذير........

وهناك فئة تقول غير ذلك...وتستدل بأن.
روى مسلم ( 203 ) عَنْ أَنَسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَجُلا قَالَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، أَيْنَ أَبِي ؟ قَالَ : فِي النَّارِ . فَلَمَّا قَفَّى دَعَاهُ ، فَقَالَ : إِنَّ أَبِي وَأَبَاكَ فِي النَّار .....وهو حديث ضعفه بعض العلماء..
(فَلَمَّا قَفَّى) أي انصرف .
قال النووي رحمه الله :
فِيهِ : أَنَّ مَنْ مَاتَ عَلَى الْكُفْر فَهُوَ فِي النَّار , وَلا تَنْفَعهُ قَرَابَة الْمُقَرَّبِينَ ، وَفِيهِ أَنَّ مَنْ مَاتَ فِي الْفَتْرَة عَلَى مَا كَانَتْ عَلَيْهِ الْعَرَب مِنْ عِبَادَة الأَوْثَان فَهُوَ مِنْ أَهْل النَّار , وَلَيْسَ هَذَا مُؤَاخَذَة قَبْل بُلُوغ الدَّعْوَة , فَإِنَّ هَؤُلاءِ كَانَتْ قَدْ بَلَغَتْهُمْ دَعْوَة إِبْرَاهِيم وَغَيْره مِنْ الأَنْبِيَاء صَلَوَات اللَّه تَعَالَى وَسَلامه عَلَيْهِمْ اهـ . وروى مسلم (976) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : اسْتَأْذَنْتُ رَبِّي أَنْ أَسْتَغْفِرَ لأُمِّي فَلَمْ يَأْذَنْ لِي ، وَاسْتَأْذَنْتُهُ أَنْ أَزُورَ قَبْرَهَا فَأَذِنَ لِي ...

وفي النهاية فالله يعذب من يشاء ويغفر لمن يشاء....وليس لنا أن نفتي بما ليس لنا به علم...
26‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة yazanatoum.
قد يهمك أيضًا
ما هي أبواب النار مع ذكر الدليل من القران الكريم
تخيلو طفل يسرق ووالدته تعاقبه بالوقوف في الشارع «بلافتة أنا لص»
من هو والد الملك الأفضل ؟
ما أكثر ما يدخل الجنة ؟ مع ذكر الدليل . أي من الأعمال .
حكم الاخ الذي يسبب المشاكل بين اخوته ووالدته بسبب طمعه في مال والدته و نصيب اخواته
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة