الرئيسية > السؤال
السؤال
الاستخبارات العسكرية : ما معلوماتك عنها ؟ وهل عرفتها الدولة الإسلامية ؟
***الاستخبارات العسكرية
***هو جهاز يعتبر من الأجهزة المستقلة في القوات المسلحة
****وفي دول اخري قليلة يعتبر جهاز مستقل يرتبط برئيس مجلس الوزراء
**** قل لنا معلوماتك عنها ؟
***وهل الدولة الإسلامية عرفت هذه الإستخبارات ؟
العلوم العسكرية | السلام | الحرب | الدولة الإسلامية 20‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة meladely (الدكتور محمود العادلي).
الإجابات
1 من 1
أهمية الاستخبارات العسكرية

إن جهازا استخبارياً سرياً لديه معلومات خفية من مصادرها المتنوعة يمكنه أن يساهم بقسط كبير في العمليات السياسية والعسكرية للتنظيم ، فالمعلومات هي عين القيادة وأذنها وذراعها السرّي الضارب وبها توضع الخطط السليمة وتحقق الغايات .

وقد كتب عمر (رضي الله عنه) لسعد بن أبي وقاص (رضي الله عنه) قبيل معركة القادسية يقول :



" اكتب لنا أين بلغ جمعهم ، ومن يلي مصادماتكم ، فإنه قد منعني من بعض ما أردت الكتاب به قلّة علمي بما هجمتم عليه ، والذي استقر عليه أمر عدوكم ، فصف لنا منازل المسلمين وحالهم والبلد الذي بينكم وبين المدائن صفة كأني أنظر إليها ، واجعلني من أمركم على الجلية " .

فكان عمر (رضي الله عنه) حريصاً على تفاصيل ودقائق المعلومات عن جيشه وعن جيش عدوه وعن طبيعة الأرض ، فكان يصدر قراراته العسكرية على هدى وبصيرة .

وكتب المفكر العسكري الصيني القديم " صن تزو " في كتابه الشهير " فن الحرب " :

" إذا عرفت عدوك وعرفت نفسك فليس هناك ما يدعو إلى أن تخاف نتيجة مئة معركة ، وإذا عرفت نفسك ولم تعرف عدوّك فإنك تقاسي من هزيمة مقابل كل انتصار ، وإذا لم تعرف نفسك ولم تعرف عدوّك فإنك أحمق وسوف تواجه الهزيمة في كل معركة " .

إن الاستخبارات العسكرية في مفهوم حرب العصابات تشكل عنصراً هاماً للغاية من عناصر تشكيل التنظيم وركيزة رئيسية في هيكليته التنظيمية ، وقد استوعبت معظم التنظيمات وحركات التحرر في العالم وعبر التاريخ أهمية الاستخبارات بالشكل الذي مكّنها من الاستفادة منها على مختلف المستويات وفي شتى المجالات وخاصة العسكرية منها وذلك من قناعاتهم بأهمية المعلومات وحيويتها في الحرب ، ومن قناعاتهم أن إيجاد هذه الأجهزة هو من الأمور الممكنة مهما كانت الظروف .

وقد اعتمدوا على النوع لا الكم في تكوين أجهزتهم الاستخبارية ، حيث أثبتت التجارب أن فرداً واحداً يتحلى بالخصائص المطلوبة يمكنه أن يكون أنفع من العشرات - بل والمئات أحياناً - في تحقيق الأهداف المرجوة وضرب العدو وإلحاق الخسائر الفادحة به ، ولا ننسى الرجل المئة والرجل الألف والرواحل في تاريخنا الإسلامي .

ويمكن تلخيص أهمية الاستخبارات العسكرية في التنظيمات الإسلامية في النقاط التالية :

1. أهمية الاستخبارات العسكرية الإستراتيجية

- ضرورة شرعية ومصلحة تنظيمية إستراتيجية .

- رافد أساس للتنظيم بالكوادر المؤهلة والقيادية من داخل التنظيم وعامل ارتقاء وتأهيل .

- المساهمة في تقدير الموقف الآني والمستقبلي وطرح الأسس اللازمة لذلك وجمع المعلومات المناسبة .

- تكوين أرشيف معلوماتي متميز يخدم جميع أقسام العمل.

- استثمار الاستخبارات والمجهود الاستخباري في العلاقات الخارجية للتنظيم .

- المساهمة الفعّالة في التخطيط والعمل العسكري في عمق العدو الاستراتيجي .

- المساهمة في التغلب على الخلل الكبير في ميزان القوى المادية .

2. أهمية الاستخبارات العسكرية التكتيكية

- ضرورة ميدانية وركيزة عسكرية أساسية .

- تسهيل عمل الخلايا العسكرية الميدانية برفدها بملفات عملياتية .

- تساهم في تدعيم خط الدفاع وتقوية قلب الهجوم في حالات الطوارئ .

- ذراع لوجستي لجميع أشكال العمل التنظيمي ( العسكري والأمني خاصة ) .

- تكوين الخلايا الاستخبارية الخاصة ( استخبارية وعسكرية تنفيذية ) .

- متابعة التطورات العسكرية والأمنية الموجهة ضد التنظيم والتصدي لها .

- المساهمة في التخطيط العسكري الميداني .

- تأمين خيارات واسعة للتنظيم تحقق المرونة المطلوبة وديمومة العمل العسكري .

- تطوير قدرات التنظيم الاستخبارية والأمنية .

إستراتيجية الاستخبارات العسكرية في حرب العصابات

1. المعلومة السرية هي قوة سريّة لأي جهاز سرّي .

2. العمل الخيطي والفردي هو الخيار الأكيد فيما يتعلق بالعناصر الميدانية الاستخبارية إلاّ في حالات استثنائية .

3. العمل على تحقيق عنصر المفاجأة في العمليات العسكرية من حيث اختيار الهدف والوقت والمكان .

4. نقل المعركة إلى عمق العدو الاستراتيجي والجغرافي والاقتصادي .

5. استنزاف قدرات العدو المادية والمعنوية والبشرية من خلال العمل العسكري والحرب النفسية وإدامة حالة الحرب.

وظيفة الاستخبارات العسكرية

تمتاز وظيفة الاستخبارات بصفة السرّية في الدول فكيف في التنظيمات السريّة ، وهذه الصفة تحمل ثلاثة معان هامة هي :

1. مهمة الاستخبارات هي الحصول على المعلومات والأسرار وحماية الأسرار واستنباط الأسرار مما هو متاح .

2. النشاط يمارس بسرية تامّة .

3. إنشاء الجهاز الاستخباري نفسه لا بد أن يظل طي الكتمان إلى أبعد ما يمكن كي لا يرصد ولا توضع في وجهه العراقيل .

وتتلخص وظائف الاستخبارات العسكرية في النقاط التالية :

1. جمع المعلومات من المصادر العلنية والمفتوحة عن جميع شؤون العدو " عن بعد " .

2. جمع المعلومات عن العدو من خلال عناصر ميدانية داخل أرض العدو وعلى حدود هذه الأرض وذلك من خلال إنشاء خلايا ميدانية والإشراف على عمل هذه الخلايا وتطويرها ومتابعتها وتوجيهها ، وبالتزامن إعداد خلايا ضاربة ( استخبارية بالدرجة الأولى وعسكرية تنفيذية ) تقوم بعمل استخباري وتفعّل عسكرياً حسب الظروف .

3. جمع المعلومات عن وحول ارتباطات العدو وامتداداته في الخارج ضمن ملفات خاصة وسرّية .

4. إنشاء وتكوين ملفات معلوماتية عملياتية عسكرية ونفسية وأمنية ضد العدو ، واختيار أهداف منتقاة ( سياسية وعسكرية واقتصادية وأمنية وعلمية ودينية ، بشرية ومادية ومعنوية ) ، وبناء قاعدة معلومات لهذه الأهداف تكون تفصيلية تمكّن من فهم عقد الاتصال والسيطرة وأهم نقاط القوة الإستراتيجية لديه ومعرفة مفاصل قوة العدو بشكل كامل والعمل على بلورة لائحة أهداف بها ، وتحوي هذه الملفات أيضاً على معلومات دقيقة وافية تسمح للتنظيم باتخاذ الأساليب التي تساعده في علمياته العسكرية والنفسية خلال كل مراحل العمل والإعداد له .

5. جمع المعلومات التي من شأنها تطوير قدرات الحركة وخاصة على الصعيد العسكري وتحديداً فيما يتعلق بتطوير الأسلحة مثل الأسلحة الصاروخية بعيدة المدى ، والأسلحة الكيماوية والسموم وتفعيلها ميدانياً ، والمشاركة في تحديد الاحتياجات اللوجستية للعمل العسكري .

6. التحليل والدراسات والبحوث : وهي وظيفة تعنى بتحليل المعلومات الاستخبارية وإنتاجها في قالب يمكن الاستفادة منه في مجالات مختلفة ، والقيام بدراسات وأبحاث عسكرية واستخبارية ذات أهداف مختلفة ، وعقد الدورات – استخبارية وعسكرية متخصصة – التدريبية والتثقيفية وهدفها تطوير الكوادر العسكرية والأمنية للتنظيم .

7. الإلمام التام بطبيعة مسرح العمليات وخصائصه ومراقبة هذا المسرح باستمرار وفي كل الاتجاهات .

8. تقدير الموقف العسكري والأمني للعدو وللتنظيم بشكل عام أو مرحلي أو لحظي آني .

9. الأرشيف ، وتتمثل وظيفة الأرشيف في تجميع المعلومات وتصنيفها من مصادرها المختلفة وتنسيقها وتحويلها للمحللين ولمن يهمه الأمر ومن ثم حفظها في قاعدة بيانات خاصة بشكل يمكّن من الاستفادة منها .
20‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة monya.
قد يهمك أيضًا
ما الفرق بين جهاز المخابرات العامة و الاستخبارات العسكرية ؟
الاستخبارات الایرانیه .. السوریه .. الاسرائیلیه .. الامریکیه .. السعودیه .. المصریه ؟
هل ربيع المدخلي في الاستخبارات السعودية
متى يفتح تقديم الاستخبارات العامة 1434
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة