الرئيسية > السؤال
السؤال
ما الفرق بين السلفية والإخوان؟
السلفية والإخوان 29‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 8
كلنا اخوان و كلنا مسلمين لا اقل و لا اكثر
29‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة اضسثسس (حسن الصبار).
2 من 8
ابدا بقوله تعالى :مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا (29 ثم اقول بحمد الله و امره

طبعا الكل اخوة في الاسلام و الكل جمعات و ليسة فرق يعني الكل ان شاء الله من الفرقة الناجيه
و انا اتكلم من وجهة نظري ك سلفي من اهل السنة و الجماعة
اولا : السلفية : ملخصها اننا نفهم الكتاب و السنة على مذهب الصحابة او بفهم الصحابة فمثلا عندما نتكلم في العقيدة نقول في الاسماء و الصفات فنقول (اننا نصف الله بما و صف به نفسه و بما وصفه به نبيه من غير تحريف و لا تعطيل و لا تكيف و لا تمثيل ) و هكذا نرتبط ارتباط شديد بما فهمه السلف من اقوال و افعال النبي صلى الله عليه و سلم  
لماذا بفهم الصحابة ؟ لانهم من صاحب النبي و تلقو تلقي مباشر منه و عندما كان يخطاء احدا  منهم  كان يصحح له بل و احيانا ينزل فيه قراءن يتلى  بل و هم من زكاهم الله تعالى في كتابه و ايضا قال الرسول عنهم عليكم بسنتي و سنة الخلفاء الراشدين المهديين0000 الحديث ) و قال ايضا خير الناس قرني ثم اللذين يلونهم 00000 الحديث )
و السلفية هي التزام بي الدليل و ان كل الناس يؤخذ  منه و يرد الا النبي محمد صلى الله عليه و سلم  ف العبره هنا بما  هو الحق و ليس بكل من ينعق و يهرف بما لا يعرف


ثانيا : الاخوان : انا ارى ان الاخوان المسلمون عندما بداو كنا لا نفرقهم عن اهل السنة اما الان ارى ان الاخوان تركو  الكثير من السنه بحجة انها تعوق الدعوة و تعوق افبال الناس على الدين فبداء هذا يقول هذه السنة ليسة مهمه الان و الاخر يقول تلك السنه و 0000 فاصبح الدين عندهم الدعوه دون روح و المهم هو كيف نصل الى الحكم و دون عوائق تعوق هذا الهدف و بداو يهمشون السنه و هدي النبي  في كل امور الحياة و لا نهمل انهم منظمون من داخلهم جدا و لهم روابط قويه ببعضهم و لاكن اين السنه اللتي نحمي بها هذا الدين فلابد ان كل من يدعو الى شيء يكون اول من ينفذه و يكون على هيئته فانا ان ارت ان ادعو الى الاسلام فلابد ان كل من يراني يعلم من هيئتي اني مسلم شكلى سني بحب السنة اما ان يراني شكله و مثلة فاين من يميزني عنه اذا

و على كل حال ارجو ان الكل يلتقي على الكتاب و السنه بفهم الصحابة (السلف الصالح )
29‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة حجازي 56 (حجازي 56).
3 من 8
لا فرق وجهان لعملة واحدة
http://fawzyabuzeid.com‏
19‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة العبودى (خالد العبودى).
4 من 8
واحد انجس من الاخر لافرق بينهم

وازيد  عليهم التكفيريين
23‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة Against_wahab.
5 من 8
الإخوان السلفيون.. مبادرة للوحدة بين التيار السلفي والإخوان تجتذب 11 ألفا

منذ 16 ساعة 12:02
الدين والسياسة - خاص - عمر غازي
انضم أكثر من 11 ألفا لصفحة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك تناقش مسألة الوحدة بين الإخوان والمسلمون في مصر، ووضع القائمون على الصفحة صورة الشيخ حسن البنا مؤسس جماعة الأخويان وعلى يساره صورة الشيخ محمد إسماعيل المقدم أحد أبرز منظري الدعوة السلفية بالإسكندرية يذيلها شعار: الإخوان المسلمين قمة التنظيم والنشاط .. السلفيين قمة العلم والالتزام .. الإخوان السلفيون قمة العلم والنشاط والتنظيم والإلتزام .
ولاقت هذه المبادرة تفاعلا وقبولا كبيرا عند غالبية الأعضاء أظهرت نتائج الاستطلاع الإلكتروني موافقة 92% من المشاركين البالغ عددهم أكثر من 600.

ونشرت مدونة تابعة للصفحة حملت عنوان (الإخوان السلفيون) العديد من مقاطع الفيديو والمقالات التي تعزز هذا الاتجاه ومنها دفاع الشيخ السلفي محمد عبد المقصود عن الإخوان، وأعطت الصفحة أمثلة لبعض العلماء والدعاة على أنهم يمثلون هذا التيار الذي يجمع بين الانتساب لمنهج السلفية والإخوان وهم الشيخ محمد متولي الشعراوي والشيخ أحمد المحلاوي.

وتتلخص رؤية أصحاب مبادرة (الإخوان السلفيين) في أن اتحاد السلفيين والإخوان سيجمع العديد من الصفات التي قلما تجتمع في الناشطين على الساعة الإسلامية في مصر وهي العلم والنشاط والتنظيم والالتزام ويعزو القائمين على المبادرة أسباب الخلاف بين الإخوان والسلفيين إلى ما يعرف بمدرستي الحديث والرأي وقد ظهر هذا الخلاف في عهد عندما الرسول صلى الله عليه وسلم عندما قال لأصحابه ( من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليصلين العصر في بنى قريظة ) فظهرت مدرستين من الصحابة مدرسة التزمت نص قول رسول الله فلم يصلوا الا في بنى قريظة ومدرسة نظرت في مقاصد الحديث فتحركوا على الفور وعندما حان العصر صلوا في اماكنهم قبل ان يصلوا الى بنى قريظة وأقر رسول الله الفعلين بالسكوت فظهرت مدرستين مدرسة الحديث ومدرسة الرأي.

ويقول أصحاب المبادرة : إن جماعة الإخوان المسلمين هي امتداد لمدرسة الرأي والاجتهاد والتي هى امتداد لمنهج الامام ابي حنيفة الا ان منهج ابى حنيفة كان في الفقه ولكن منهج الاخوان يشمل جميع مظاهر الحياه مع كامل الالتزام بالقواعد والثوابت والمقاصد العليا للإسلام .
أما السلفيون فهم امتداد مدرسة اهل الحديث التي هي امتداد منهج الامام مالك والتي تميل الى الالتزام بالنصوص والتي كانت في البداية على عهد مالك القرآن والأحاديث ولكن السلفيين أضافوا لها أقوال السلف من الثلاث قرون الاولى مع بعض الاجتهادات القليلة .

مضيفا: أن سلفنا رضى الله عنهم استوعبوا هذا الاختلاف في المنهجين وتنافسوا بينهم في افادة العلم والفقه وتحاوروا تحت مظلة الاخوة والثقة والحب في الله ( انظر المناظرة التي كانت بين مالك وابى حنيفة في موسم الحج : ما أبدعها)أما بعض الخلف فتناطحوا ولم يدركوا انه اختلاف تكامل وتنوع لا تناحر وتفرق.

واختتم صاحب المبادرة – الذي لم يفصح عن اسمه – قائلا : ورأيي والله أعلم اننا في حاجة للمنهجين، فعندما يتوسع الاخوان في الرأي والاجتهاد والمصالح المرسلة تطرفا يبعدهم عن الشرع يردهم منهج السلفيين الى الثوابت و القواعد وعندما يتجمد السلفيون في الرأي ما لا يناسب الواقع يردهم الاخوان الى الواقع والاجتهاد الملزم بالشرع فهما منهجين متكاملين ليس للإسلام غنى عنهما ،والذى يجعل تعصبه لجماعة أو حزب فليراجع اخلاصه لله فالمحب لدين الله يحب ويجل كل من يعمل لرفعته .
25‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة حضرة المتهم.
6 من 8
إلى الاخ العراقي .. يعني لما قلت كلامك في الفريقين .. ماكنت مستغرب .. لان الرافضة قالوا العجب العجاب في الدين الاسلامي وتطاولوا على عرض رسول الله .. فما نستغرب مما تقولون في اهل السنة ...
25‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
7 من 8
السلف يسيرون على يميين الطريق دائما - الاخوان لايهم عندهم فى منتصف الطريق اوعلى يساره .. المهم ان يصل
16‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة attiya2.
8 من 8
دور جماعة الإخوان فى العراق بعد الإحتلال وتعاونهم مع المحتل الأمريكي ضد المواطن العراقي:
===============================

يأتي صدور قرار حكم الإعدام بحق نائب رئيس نظام الاحتلال في المنطقة الخضراء ببغداد, طارق الهاشمي, في إطاره المتوقع من قبل العارفين بحقائق الشأن العراقي ومجريات الأحداث فيه وطبيعة القوى السياسية التي شاركت في محاولة إعادة تشكيل هيكل الدولة الوطنية العراقية الذي قوض تقويضا كاملاً في جميع أركانه التشريعية والتنفيذية والعسكرية والأمنية والاقتصادية ليتمثل النموذج الذي صممته الدولة المحتلة الأم، أميركا، وشركاءها من بريطانيين وإيرانيين وصهاينة وتفاعلت معها القوى السياسية المتعاقدة مع الغزو والمكلفة بالظهور كواجهة لما سمي بالعراق الجديد.

فالقضاء الذي شكل بعد الاحتلال قد صار أداة طيعة بيد القوى السياسية التي سلطها الاحتلال على رقاب العراقيين بافتراض مزور أنها تمثل غالبية الشعب العراقي في حين أن حقيقتها هي أنها قوى إيرانية الجنسية أو إيرانية الولاء وتتستر بستار مذهبي سياسي يقوم في جوهره على مقومات فارسية تخضع خضوعا كاملا لمنهج ولاية الفقيه وتنفذ بميكانيكية جامدة سياسة إيران القومية المتطلعة إلى إعادة تشكيل إمبراطورية فارسية غرب عهدها بعد ظهور خاتم الرسالات، الرسالة المحمدية المباركة ممثلة بالإسلام الحنيف.

وقد برهنت إجراءات القضاء(العراقي) عبر السنوات التسع المنصرمة بأنه أداة تابعة لجهة (رئاسة الوزراء) وشخص رئيس حكومة المنطقة الخضراء الشيعي والحزب والمليشيات الساندة من عناصر حزب الدعوة ومن تحالف معه. فأحكام الإعدام صارت بمثابة السيف الذي يقطع به رئيس الوزراء الشيعي نوري المالكي وحزب الدعوة رقاب العراقيين دون وازع لا قانوني ولا انساني بل بفوضوية وروح إجرامية لا تستثني حتى طارق الهاشمي وهو شريك لهم في توطين الاحتلال ومنتجاته من دستور طائفي فيدرالي مدمر للعراق وفي تسويغ الكثير من منتجات وتوجهات العملية السياسية المخابراتية الاحتلالية الفاشلة.

طارق الهاشمي، كان زعيم (الحزب الإسلامي العراقي) الذي هو تسمية ل (الإخوان المسلمين في العراق)، وأحد أركان البناء السياسي لعراق ما بعد الغزو وكان عراب تمرير الدستور الذي لم يتفق عليه حتى من ترجموا مسودته التي أعدها الصهيوني نوح فيلدمان وذوقوها بديباجات مهلهلة لحكم المرجعية الدينية الفارسية في العراق المحتل, وهو من وضع جزءا مهما من أبناء شعب العراق تحت مطرقة الاحتلال وسندان منتجه الديمقراطي الكاذب المسمى بالانتخابات فأضفى قدرا مهما من المشروعية الشعبية على مشاريع الاحتلال وممارساته التي توحي بالديمقراطية لتغطي على جرائم الغزاة وعملاءهم بقتل ما يربو على مليونين من العراقيين وتهجير قرابة ستة ملايين عراقي وتطبيق قوانين للاجتثاث والإقصاء والمحاصصة الطائفية التي أدت إلى تمزيق المجتمع العراقي وزرع قنابل اجتماعية مدمرة فيه من ملايين الأيتام والأرامل إلى فساد مالي وإداري جعل العراق على قمة جداول إحصاءات الفشل والفساد حيث هدر في ست سنوات فقط ما يزيد عن 512 مليار دولار لا يعرف احد لها اثر ولا منتج ولا شاخص تعمير ولا بناء.


إذن فصدور القرار بإعدام هذا الشريك يأتي مصداقا لما يطرحه معارضو ومناهضو الاحتلال وفصائل المقاومة الوطنية والقومية والإسلامية من أن شركاء حكومة المنطقة الخضراء غير أمناء على بعضهم البعض ولا يربطهم أي رابط غير هواجس ونوازع الاستحواذ على السلطة وتصفية كل شريك ينزع إلى محاولة تكريس كيان قد يعرقل بهذه الدرجة أو تلك برامج تفريس العراق وتسليمه ثروات وإرادات وخيارات للإيرانيين الفرس الذين مكنتهم أميركا من تحقيق حلم احتلال العراق والعبث بشعبه ومقدراته وإخراجه كقوة توازن إقليمية لصالح الأمة العربية وإلغاء هويته الوطنية والقومية.

نحن على يقين بان تهم الإرهاب ستأتي قريبا وتباعا على شركاء آخرين في عملية خيانة العراق وبالذات من المنضوين تحت عنوان القائمة العراقية فسيف الغدر الفارسي سيطال أياد علاوي وصالح المطلك وأسامة النجيفي وغيرهم ليس لأنهم أعداء لمنتج الاحتلال ولا لديمقراطيته الكاذبة وليس لأنهم رموز وطنية يخشاها عرابوا الاحتلال الفارسي بل لأنهم قد صدقوا اللعبة الديمقراطية الاحتلالية المزيفة ووضعوا أنفسهم تحت طائلة مخالب الغول الإيراني بسبب نفعيتهم وانتهازيتهم وجشعهم وتقديراتهم الخاطئة لقوانين سياسة ما بعد الاحتلال الاقصائية والاستحواذية لصالح اتجاه مكونات التيار الصفوي الفارسي.

إن من سقطوا في سوء تقدير أو نفذوا إلى العملية الاحتلالية بدوافع التعاطي مع الأمر الواقع فخانوا المقاومة العراقية المسلحة عبر خيانة العراق بسلوكيات وإعمال أخرت تحرير البلد تحريرا كاملا يجدون أنفسهم الآن بين واقع خياني تقف عليه إقدامهم يتحرك مثل الرمال أو الأرض الزلقه إلى المجهول المرعب وبين حق العراق المقاوم وهم دون شك يدركون أن جدل التاريخ والعلم والمنطق يفضي دوما إلى انتصار إرادة الحق الوطني وتحرير العراق سيتم بإرادة المقاومة الباسلة وان منطق المساومات لن يقود إلا إلى سكين القصاب الصفوي الفارسي.
وأخيرا نشير أن اصدار حكم الاعدام بحق من يحمل صفة (نائب رئيس الجمهورية)، ورئيس حزب شارك مع المحتل ومن تعاون مع المحتل في تثبيت ركائزه في العراق، ويمتلك امكانيات مادية ومعنوية تمكنه من توكيل محامين للدفاع عنه، لها دلاله حول وضع المواطن العراقي البسيط، فما هو مصيره عندما لا يوجد من يسانده ويدافع عنه وهو يتهم بالإرهاب والقاعدة والتخريب، ويحكم بالاعدام ولا احد يعرف سبب كل ذلك حتى المتهم نفسه. وهذا هو واقع حكومة الفرس ووكلائهم في العراق.
والله أعلم ،،، ولا نزكي على الله أحد .
12‏/2‏/2014 تم النشر بواسطة ashrafhakal2 (ashraf hakal).
قد يهمك أيضًا
ما هو الفارق بين الجبهة السلفية و الدعوة السلفية و أنصار السنة المحمدية في مصر ؟؟
لا فرق بين اهل السنة والجماعة وبين السلفية والوهابية فهي اسم لمسمى واحد ........لكن لماذا اختلفت الاسامي والمسمى واحد
ما الفرق بين القاديانية والبهائية؟
ماهي مشكلة السلفية مع الاثار و لماذا يريدون تهديمها؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة