الرئيسية > السؤال
السؤال
ماهو الظلم ؟؟ وماهو جزاء الظالم يوم القيامه ؟؟ وهل يعادل الشرك بالله ؟؟
السؤال محترم
اصحاب العقول الضعيفه الرجاء عدم المشااااركه

الله اكبر
وعاش العرب
الفتاوى | الفقه | الحديث الشريف | الإسلام 16‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة البحر الميت (.. قادسية صدام).
الإجابات
1 من 8
لا   ليس بعد الشرك ذنب

وانما الظالم مصيبته مصيبه
16‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة السيدموسولينى (السيد النادى).
2 من 8
الظلم: هو وضع الشيء في غير محله باتفاق أئمة اللغة.

قال سبحانه وتعالى فيما رواه رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث القدسي: { يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرماً، فلا تظالموا } [رواه مسلم].

وعن جابر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: { أتقوا الظلم فإن الظلم ظلمات يوم القيامة، واتقوا الشح فإن الشح أهلك من كان قبلكم، حملهم على أن سفكوا دماءهم واستحلوا محارمهم } [رواه مسلم].

وهو ثلاثة أنواع:

النوع الأول: ظلم الإنسان لربه، وذلك بكفره بالله تعالى، قال تعالى: وَالْكَافِرُونَ هُمُ الظَّالِمُونَ [البقرة:254]. ويكون بالشرك في عبادته وذلك بصرف بعض عبادته لغيره سبحانه وتعالى، قال عز وجل: إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ [لقمان:13].

النوع الثاني: ظلم الإنسان نفسه، وذلك باتباع الشهوات وإهمال الواجبات، وتلويث نفسه بآثار أنواع الذنوب والجرائم والسيئات، من معاصي لله ورسوله. قال جل شأنه: وَمَا ظَلَمَهُمُ اللّهُ وَلـكِن كَانُواْ أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ [النحل:33].

النوع الثالث: ظلم الإنسان لغيره من عباد الله ومخلوقاته، وذلك بأكل أموال الناس بالباطل، وظلمهم بالضرب والشتم والتعدي والاستطالة على الضعفاء، والظلم يقع غالباً بالضعيف الذي لا يقدر على الانتصار.

لا يعادل الظلم الشرك بالله.
17‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة doneg1980.
3 من 8
هو احساس بالم والقهر نار في داخلك تدافع على نفسك ويقولون لك انا خاطىء المؤمن لا يظلم احد
18‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة الزنبقة البيضاء (الزنبقة البيضاء).
4 من 8
الظلم ان تفتري على شخصاً بشئ ليس فيه او تأكل مال غيرك بالباطل اوتشتم اشخاص بدون اي مبرر

جزاءه حسابه من رب العالمين على قدمايعمل

بالشرك بالله لايدخل في هذا لان من اشرك باله قدركفر

عن العرب



العرب عايشين بس متفرقين
18‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
5 من 8
قال تعالى : ( الا لعنة الله على الظالمين )
فالظالم خارج من رحمة الله ومن يخرج من رحمة الله كيف تتصور ان يكون مصيره
19‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة J U L Y.
6 من 8
ارجو قراءة هذه الاجابة للنهاية
الظلم هو ان الله هو المتكبر وان تستقوي علي من هو اضعف منك و جزاء الظالم يوم القيامة ان يقف الظالم و من ظلمه فياخذ المظلوم ما يحتاجه من حسنات الظالم فاذا تمت يبدا في اعطائه من سيئاته للظالم (لكن هذا في بعض الحالات الخاصة لا اتذكر ما هي بالظبط)
و من ما قد سمعته ايضا عن الجزاء يوم القيامة ان عندما يقف الظالم و من ظلمه امام الله فيسال الله المظلوم اتعفو عنه فيرفض المظلوم فيريه الله قصرا عظيما في الجنة فيساله المظلوم يالله لاي رسول ام نبي هذا القصر فيرد عليه الله : هذا لك انت اذا عفوت عنه فيقول المظلوم عفوت عنه يا رب العالمين .
لكن الظلم لا يعادل الشرك بالله .
في حديث قدسي يقول الله للمظلوم: وعزتي و جلالي لانصرنك ولو بعد حين.
              اجتنبوا دعاء المظلومين اجتنبوا دعاء المقهورين فليس بينه و بين الله حجاب.
21‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
7 من 8
قال الله تعالى : * و سيعلم الذين ظلموا اى منقلب ينقلبون * الشعراء 227
و قال صفوه الخلق . صلى الله عيه و سلم ( الظلم ظلمات يوم القيامه )
و يقول رب العزه : انا مع المظلوم حتى يؤدى اليه حقه .
لذلك فجزاء الظالم هو الدرك الاسفل من النار .
و للظلم معانى كثيره .. و هى معانى سيئه .. لانها تخص حوائج البشر .. حتى الحيوانات .
سيعاقبنا الله تعالى اذا ظلمناها ....
سؤلك اكثر من رائع و له فوائد كثيره ( لمن يعتبر ) بارك الله فيك اخى الكريم
23‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة أبو المجد.
8 من 8
تعريف الظلم.....
الظلم اسم جامع لكل سوء يجره الانسان على نفسه وغيره وقد وصف الله الشرك بأنه ظلم عظيم ونعت عاصي الله بظالم نفسه وحرم الظلم على نفسه وجعله بين الناس محرما وتوعد ظالم الناس بالعذاب الاليم وهذا الاثبات مما تواتر في السنة
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من كانت له مظلمة لأخيه من عرضه أو شيء فليتحلله منه اليوم قبل أن لا يكون دينار ولا درهم إن كان له عمل صالح أخذ منه بقدر مظلمته وإن لم تكن له حسنات أخذ من سيئات صاحبه فحمل عليه
ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال اتقوا الظلم فإن الظلم ظلمات يوم القيامة واتقوا الشح فإن الشح أهلك من كان قبلكم حملهم على أن سفكوا دماءهم واستحلوا محارمهم
رواه مسلم
ماهي العصبية المذمومة
عن عباد بن كثير الشامي عن امرأة منهم يقال لها فسيلة قالت سمعت أبي يقول
سألت النبي صلى الله عليه وسلم فقلت يا رسول الله أمن العصبية أن يحب الرجل قومه قال لا ولكن من العصبية أن يعين الرجل قومه على الظلم
ابن ماجة في سننه
ختاما اقول ابشع وأسوء صفه على وجه الأرض يتصف فيها من قلبه خلى من مخافة الله...
ونسي أن الله حرم الظلم على نفسه فكيف على عباده!
ونسي أيضآ أن الله يمهل ولا يهمل.....ولكل ظالم نهايه....
24‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة علي ابو عبد (علي ابو عبد).
قد يهمك أيضًا
ماهو جزاء من يسرق مال اليتيم ؟ وماهو الحد عليه
ماهو الدعاء الذي ندعيه على الظالم؟..
ما رأيك::الظالم عدو نفسه.؟
فيما يضرب : ( يوم العدل على الظالم .. أشد من يوم الجور على المظلوم ) ؟
من القائل العدل جنة المظلوم ، وجحيم الظالم ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة