الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هو الجماد الذي حن في القرآن؟

عندما تنطق الجمادات , تلهج بذكر الله تعالى , وهي في نظر البشر , لاروح فيها
ولا مشاعر , ولكنّها تسبح بحمد ربّها , وتلهج بذكره , فقد أودع فيها خالقها إحساسات
لايدركها البشر , ولايستطيعون الوصول اليها , ولا معرفتها , وإن من شيء إلا يسبح
بحمده ولكن لاتفقهون تسبيحهم , فسبحان الله تعالى الذي أودع ذلك فيها , وألهمها ذكره ليلا
ونهارا , لم يكن ذلك فحسب , بل تميّز بعضها بإحساس أكثر رقّة , ومشاعرا مرهفة
لايلحظها إلا المؤمن بالله تعالى , فقد حنّ بعضها حتى سُمع صوت حنينه وبكائه ,
ومن هذه التي جاءت سيرتها في حديث المططفي , وقد ذكر اسمها في القرآن ,,
أذكر تلك الاية التي وردت فيها اللفظة , مع ذكر السورة ؟
الإسلام 2‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة زهور الربيع.
الإجابات
1 من 2
الاية موجودة في سورة البقرة ورقم الاية هو 74 والجماد هو الحجارة والاية تقول
ثم قست قلوبكم من بعد ذلك فهي كالحجارة أو أشد قسوة وإنَّ من الحجارة لما يتفجَّر منه الأنهار وإنَّ منها لما يشقَّقُ فيخرج منه الماء وإنَّ منها لما يهبط من خشية الله وما الله بغافلٍ عما تعملون

وقد ورد في سورة الاسراء ان كل شىء سواء جماد او حيوان او غيرهم يسبح لله ولكننا لا نفقه تسبيحهم وتقول الاية
تسبح له السموات السبع والأرض ومن فيهن وإن من شيء إلا يسبح بحمده ولكن لا تفقهون تسبيحهم
2‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة خادم القران.
2 من 2
بسم الله الحمن الرحيم وبه نستعين
الجماد هو الحجاره

قال تعالي "ثمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُمْ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ فَهِيَ كَالْحِجَارَةِ أَوْ أَشَدُّ قَسْوَةً وَإِنَّ مِنَ الْحِجَارَةِ لَمَا يَتَفَجَّرُ مِنْهُ الأَنْهَارُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَشَّقَّقُ فَيَخْرُجُ مِنْهُ الْمَاءُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَهْبِطُ مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ " الاية 74 سورة البقرة
واليكم تفسيرها من كتب التفسير علي الرابط التالي
http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=TABARY&nType=1&nSora=2&nAya=74
- كان النبي صلى الله عليه وسلم يقوم إلى جذع نخلة فيخطب قبل أن يوضع المنبر ، فلما وضع المنبر صعد رسول الله صلى الله عليه وسلم فحن ذلك الجذع حتى سمعنا حنينه ، قال : فأتاه رسول الله صلى الله صلى الله عليه وسلم ، فوضع يده عليه فسكن ، قال سليمان بن كثير وحدثنا يحيى بن سعيد عن سعيد بن المسيب عن جابر بن عبد الله مثله غير أنه قال : فحن حنين العشار
الراوي: جابر بن عبدالله الأنصاري المحدث: البيهقي - المصدر: دلائل النبوة - الصفحة أو الرقم: 2/556
خلاصة حكم المحدث: صحيح

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوم مسندا ظهره إلى جذع منصوب في المسجد يوم الجمعة ، فخطب الناس فجاءه رومي ، فقال : يا رسول الله ! ألا أصنع لك شيئا تقعد عليه كأنك قائم فصنع له منبرا درجتين ويقعد على الثالثة ، فلما قعد رسول الله صلى الله عليه وسلم على ذلك المنبر ، خار الجذع كخوار الثور حتى ارتج المسجد بخواره ، فنزل إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فالتزمه فسكن . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : والذي نفسي بيده لو لم ألتزمه لما زال كذا إلى يوم القيامة حزنا على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ثم أمر به رسول الله صلى الله عليه وسلم فدفن
الراوي: أنس بن مالك المحدث: البيهقي - المصدر: دلائل النبوة - الصفحة أو الرقم: 2/558
خلاصة حكم المحدث: صحيح

الله بنور قلوبنا  وقلوبكم بالعلم والدين ويشرح صدورنا وصدوركم بالهدي واليقين ويرفع مقامنا ومقامكم في عليين ويحشرنا ويحشركم بجوار النبي الأمين  أمين ولمن قال أمين

اللهم أعفو عني وعن والداي وعن جميع المسلمين وأدخلنا برحمتك الفردوس الأعلى أمين ولمن قال أمين
اللهم صلي علي محمد وعلي آل محمد كما صليت علي إبراهيم وعلي آل إبراهيم في العالمين انك حميد مجيد اللهم بارك علي محمد وعلي آل محمد كما باركت علي إبراهيم وعلي آل إبراهيم في العالمين انك حميد مجيد عدد خلقه ومداد كلماته  ورضاء نفسه وفي الأولين وفي الآخرين وفي الملأ الأعلى إلي يوم الدين  أميـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن

اللهم اجعل أخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام علي اشرف المرسلين أمين ولمن قال أمين
30‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
هل الجمادات عندها احساس ؟
حن يا مااضي
ما هو الجماد
كــيـف يـتـحـرك الـجـمـاد
هل ؟؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة