الرئيسية > السؤال
السؤال
القلب هو الارض الوحيد التي لا يمكـن ان تطـأها قدم مغتصـب ..
القلب هو الارض الوحيد التي لا يمكـن ان تطـأها قدم مغتصـب ..
العلاقات الإنسانية 4‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة هديل الصمت.
الإجابات
1 من 9
هذا اصح الصحيح
4‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة زيزينيا (nirmeen khaled).
2 من 9
حلوة
4‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 9
كلمات رائعة
4‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 9
تحيـــــــة للقلــوب الصــامــدة الصـــابرة فــي فلسطيـــــن
4‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة TAREK74.
5 من 9
والمصيبه انو ده بيحصل برضانا واحنا فتحين بقنا ومبسوطين
4‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة موناليزااا.
6 من 9
و العقل أيضا ألا برضا الأنسان الضغيف ...

كلماتك رائعة مثلك و شكرا
4‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة موديبو 79.
7 من 9
((القلب هو الارض الوحيدة التي لا يمكـن ان تطـأها قدم مغتصـب ))

كلام رائع

save as


شكرا لك
4‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة LUXURY.MAN.
8 من 9
القلب ارض تطأها قدم الشيطان اذا زرعتها ببذور المعاصي
4‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة طائر المساء ..
9 من 9
من أقوال الصوفية في القلب السليم
القلب السليم :
الشيخ أبو سليمان الداراني :
يقول : القلب السليم :  هو القلب الذي ليس فيه غير الله تعالى .
الشيخ أبو بكر الوراق الترمذي :
يقول : القلب السليم : هو الراضي بمجاري المقدور عليه في المحبوب والمكروه .
الشيخ ذو النون المصري :
يقول : القلب السليم : هو الذي لا يكون فيه إلا الخير .
الشيخ سهل بن عبد الله التستري :
يقول : القلب السليم : هو الذي سلم من البدع .
الشيخ الجنيد البغدادي :    
يقول :  القلب السليم : الذي لا يكون فيه إلا حبه .
الشيخ ابن عطاء الأدمي :  
يقول : القلب السليم : هو الخالي من أشغال الدنيا ، والمنفي من رؤية الأفعال وطلب الأعواض ، والطالب لرضى الله في كل حال .
ويقول : القلب السليم : قلب خال من الاشتغال بشيء سوى مولاه ، سلم له الطريق إليه فلم يعرج على شيء سواه .
هو الذي يلقى الله تعالى وليست له همة سواه .
قلب سليم أي : سليم من غير الله تعالى .
[ القلب ] السليم : الذي لا يشوبه شيء من آفات الكون .
[ القلب ] السليم : الفارغ من الهواجس والموارد .
الشيخ محمد بن الفضل البلخي :
يقول : القلب السليم : قلب منقطع من علائق الدنيا ، مملوء من حب المولى ، لا يشكو من الشدائد والبلوى ، ولا يهتك أسرار الصيانة والتقوى .
الشيخ أبو بكر الواسطي :
يقول : القلب السليم  : من سلم من الإعراض عن الله .
ويقول : القلب السليم : هو أن يلقى الله وليس فيه مع الله تعالى شريك من كفر أو رياء أو غير ذلك ، وهو الذي فنى عن الأشياء بالله ثم فنى عن الله بالله .
الشيخ أبو بكر الكتاني :  
يقول : القلب السليم على ثلاثة أوجه من طريق الفهم :
أحدها : هو الذي يلقى الله ( عز وجل ) وليس في قلبه مع الله شريك .
والثاني : هو الذي يلقى الله تعالى وليس في قلبه شغل مع الله ( عز وجل )  ولا يريد غير الله تعالى .
والثالث : هو الذي يلقى الله ( عز وجل ) ، ولا يقوم به غير الله ( عز وجل ) ، فنى عن الأشياء بالله ، ثم فنى عن الله بالله .
الشيخ أبو بكر بن طاهر الأبهري :  
يقول : القلب السليم : هو الواقف مع الله على حد الموافقة كقلب الخليل عليه السلام إذ لم يخالف سيده في حال من الأحوال .
الشيخ أبو بكر الشبلي :  
يقول : القلب السليم : سليما من جميع ما في الكون .
الشيخ القاسم السياري :
يقول : القلب السليم : هو الذي سلم من سوء القضاء .
الشيخ السراج الطوسي :
يقول : قال أهل الفهم : القلب السليم : هو الذي ليس فيه غير الله ( عز وجل ) .
الشيخ أبو عبد الرحمن السلمي :
يقول : قال بعضهم ... القلب  السليم : الذي لا يتبع الهوى والشهوات ، ويكون بريئا من حب الدنيا ، وصافيا من المنى .
ويقول : قال بعضهم : القلب السليم : الذي ليس فيه على مسلم غل ولا حقد ولا حسد .
وقال بعضهم : هو القلب الذي يطلع الله فيه فلا يراقبه سواه ...
القلب السليم : هو السليم من كل درن وظلمة ومخالفة .
ويقول : القلب السليم  : الذي قد سلم من آفات الدنيا ومطامع العقبى ، ولا يكون فيه إلا الشغل بمولاه ...
قال بعضهم : السليم الذي يدخل الدنيا سالما من ركوب الهوى ، ويخرج من الدنيا سالما من سوء القضاء ، ويوم يقوم بين يدي الله تعالى سالما من نزول البلاء ، والله جل وعز عنه راض .
الإمام القشيري :
يقول : القلب السليم : هو الخالص من ، الغل ، والغش ، والحقد ، والحسد .
ويقول : القلب السليم : هو الذي لا آفة فيه .
ويقال : لديغٍ من المحبة .
ويقال : سليم من محبة الاغيار .
ويقال : سليم من حظوظ نفسه وإراداته .
ويقال : مستسلم لله في قضائه واختياره  .
الشيخ اسماعيل حقي البروسوي :
يقول : القلب السليم : هو قلب قد سلم من انحراف المزاج الأصلي الذي هو فطرة الله التي فطر الناس عليها ، فإنه خلق مرآة قابلة لتجلي صفات جمال الله وجلاله ، كما كان لآدم عليه السلام أول فطرته .
 الشيخ علي البندنيجي القادري :
يقول : القلب السليم : هي صفة للقلب الصنوبري ، المتحقق بالصفاء عن كدر الغيرية ، العاري عن الزيغ والنفاق ، والكاسي حلل الإخلاص ومكارم الأخلاق .
الشيخ أحمد بن عجيبة :
يقول : القلب السليم : هو الذي لا تعلق له بشيء دون الله .
الباحث سعيد حوى :  
يقول : القلب السليم : هو الذي أصبح يتلقى أوامر الله بمنتهى التسليم والرضى ، ويسير الجسم به على حسب أوامر الله بكامل القوة والحيوية والجدية.

في منازل القلب السليم :
يقول الشيخ أبو عثمان الحيري النيسابوري :
[ القلب السليم ] هو على أربعة منازل :
أولها : سلامة القلب من الشرك .
والثاني : سلامة القلب من الأهواء المضلة .
والثالث : سلامة القلب من الرياء والعجب .
والرابع : سلامة القلب من ذكر كل شيء سوى الله .

في صفة القلب السليم :
يقول الشيخ عبد الحق ابن سبعين :
 إن قلباً لاح في مرآته حقيقة الوجود لَسَليمٌ .

في علامات القلب السليم :  
يقول الشيخ أبو القاسم الحكيم :
« [ القلب السليم ] له ثلاث علامات :
أولها : أن لا يؤذي أحد .
والثانية : أن لا يتأذى من أحد .
والثالثة : إذا اصطنع مع أحد معروفا لم يتوقع منه المكافأة .
7‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة نورس82 (نورس ابو النوارس).
قد يهمك أيضًا
ما هو شعورك عندما يطلب منك جندي مغتصب هويتك ؟؟ وما هو ردك ؟
ما أسم المأساة التي كتبها شكسبير وتروي ((مأساة مغتصب عرش اسكتلندا))
روح موت ....
هل ادا تجاوبت فتاة مع مغتصب تعتبر زنى ارجو راي الجميع
الملك الوحيد في الارض ؟؟؟؟؟؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة