الرئيسية > السؤال
السؤال
مامعنى الدنيا ؟ لماذا سميت القيامة بالساعة ؟
الإسلام 4‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 3
قال الام علي رضي الله عنة

كن في الدنيا كانك غريب
4‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة العبدلله.
2 من 3
من أسماء ذلك اليوم العظيم: (الساعة) سماها الله الساعة، يقول عز وجل: وَإِنَّ السَّاعَةَ لَآتِيَةٌ فَاصْفَحِ الصَّفْحَ الْجَمِيلَ [الحجر:85] ويقول سبحانه: إِنَّ السَّاعَةَ آتِيَةٌ أَكَادُ أُخْفِيهَا لِتُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا تَسْعَى * فَلا يَصُدَّنَّكَ عَنْهَا مَنْ لا يُؤْمِنُ بِهَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَتَرْدَى [طه:15-16] أي: فتهلك، ويقول عز وجل: يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ [الحج:1]. والساعة إذا أطلقت يراد بها جزء من الوقت، كما تقول لشخص: انتظرني ساعة وسآتيك، هذا في الإطلاق اللغوي، وإذا حُددت وأُريد بها جزء من أربعة وعشرين جزءاً من اليوم: الليل والنهار، كما إذا حددت الساعة الرابعة، أو الخامسة، أو السادسة أُريد بها هذا، وإذا أطلقت فإنه يراد بها أي جزء حتى لو كان يسيراً أو لحظةً من الوقت، وإذا قيدت بصفة فإنما تطلق على اليوم الآخر. وسميت القيامة بالساعة لعدة أسباب: إما لقربها، ومهما كانت بعيدة فهي قريبة فإن كل ما هو آتٍ قريب، أي شيء سوف يأتي فهو قريب، وإن جاء اليوم أو غداً أو بعده. وإما أن تكون تسميتها بهذا للدلالة على ما فيها من الأحداث الضخمة التي تصهر الجلود، وتذيب الجبال، حتى تصير كالهباء. وقيل: إنما سميت بالساعة؛ لأنها تأتي بغتة، أو في لحظة، أو في ساعة معينة وإذا بالقيامة قد قامت، والناس غير منتبهين لتلك الأحداث.
اما معنى الدنيا , ذكر أهل العلم أنها مشتقة من الدنو وهو القرب، أو من الدناءة وهي الخسة، ويشهد لاشتقاقها من الدنو بمعنى القرب قول الله تعالى: إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ {الصافات:6}، يعني السماء القريبة، وحمل على هذا المعنى أيضاً قول الله تعالى: فَخَلَفَ مِن بَعْدِهِمْ خَلْفٌ وَرِثُواْ الْكِتَابَ يَأْخُذُونَ عَرَضَ هَذَا الأدْنَى {الأعراف:169}، وقد ذكر هذا المعنى القرطبي والغزالي وابن منظور.

ويشهد لاشتقاقها من الخسة قول الله تعالى في اليهود الذين استبدلوا ما كان ينزل عليهم من المن والسلوى بالبقول: قَالَ أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ  {البقرة:61}، وقد ذكر هذا المعنى المناوي في فيض القدير.

ولا شك أن الدنيا قريبة بالنسبة للآخرة، ولذلك عبر عنها في بعض الآيات بالأولى، مثل قوله: فَلِلَّهِ الْآخِرَةُ وَالْأُولَى {النجم:25}، ولا شك كذلك أنها خسيسة إذا قورنت منافعها وفوائدها بالآخرة، فإنها لو كانت تزن عند الله جناح بعوضه ما سقى كافراً منها شربة، كما ثبت في الحديث الذي رواه الترمذي وصححه
4‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة خادم القران.
3 من 3
الدنيا مثل السفلى أو "الواطية"
والساعة لأنها تحدث في ساعة معينة أو لها وقت محدد ؟ اعتقد
4‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة سمير محمد حسن.
قد يهمك أيضًا
إذا قالوا لك إن سرعة السفينة 25 عقدة يعني كم تساوي من كيلومتر بالساعة ؟
مامعنى (قال رسول الله)
مامعنى اسم نوره؟
مامعنى ماعدا الله
مامعنى اللون شاجع؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة