الرئيسية > السؤال
السؤال
طريقه لف الحجاب العادى للبشره السوداء
الجمال والموضة 31‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة البساطه.
الإجابات
1 من 5
ماذا؟
31‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة ღPalestineღ.
2 من 5
نعم
31‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة صايع بس ولد ناس (هندو العراقي).
3 من 5
يعني قصدك هيك ::

اول اشي بتلفيه لفتين ولفة ... بعدين تلفيه لفة واحدة ولفتين ولفة

فهمتي علي صح ؟؟؟
31‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة GolDDeN EaglE (ayman BAL).
4 من 5
لبس الحجاب هي مجرد حرية وقناعة شخصية تقررها المرأة اينما شاءت و ليس فريضة
إنما الادعاء بأن الحجاب من عند الله هو المحرم لأنك تحرّم ما أحله الله ثم تفتري على الله الكذب الله هداك الم تقرا قول الله تعالى في سورة يونس ( فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِباً أَوْ كَذَّبَ بِآياتِهِ إِنَّهُ لا يُفْلِحُ الْمُجْرِمُونَ )  

لنصحح معا كل ما ذكرته :
قال الله تعالى:
((وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ))



هذه هي الآية الرئيسية التي يستشهد بها الكثير من القائلين بفرضية الحجاب, والعجيب أنه لم يرد أي ذكر لكلمات مثل : رأس أو وجه أو شعر!! وقد يستغرب من يقرأ هذه الآية للمرة الأولى عن كيفية استخلاص علماء السلف لفرضية تغطية الشعر منها.

1- {قل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن} عن النظر للرجال بشهوة.

2-{وليحفظن فروجهن)  نستخلص أن أول جزء أمر الله بستره من عورة النساء هو الفرجين ونقول احتياطا من السرة الى الركبة.

3-{وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا} هذه الجزئية هي الأكثر إبهاما في هذه الآية واجتهد المفسرون بإعطاء آرائهم فيها, وسنأخذ قول أغلبهم حيث قالوا: أن هناك زينتان,زينة ظاهرة (الوجه والكفين) وزينة خفية باقي جسد المرأة, وفي هذا الفهم سقطة كبيرة لم يستطع السلف تداركها الّا من خلال اضافات من عندهم  للآية على شكل تفسير, وهو بالواقع مجرد اجتهاد دعموه ليناسب قولهم, والسّقطة هي أنهم حددوا الزينة الخفية بأنها جسد المرأة عدا الوجه والكفين ,وجاء في سياق الآية أن هذه العورة يجوز إظهارها لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ ...الخ, وطبعا هذا لا يقبله عاقل فكيف يجوز لكل هؤلاء النظر الى عورة المرأة من فرج وصدر وباقي جسدها,ولتدارك ذلك قام علماء السلف بإضافة أحكام أخرى في الآية من عندهم نذكر بعضها:

ذكر ابن كثير في تفسيره مثلا:

كل هؤلاء محارم للمرأة يجوز لها أن تظهر عليهم بزينتها ولكن من غير تبرج (الآية تسمح بإبداء تلك الزينة لكل من تم ذكره ولم يقل الله غير متبرجات,هذه زيادة من عند ابن كثير).



جاء في تفسير الجلالين:

(إلا لبعولتهن) جمع بعل أي زوج (أو آبائهن أو آباء بعولتهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن أو إخوانهن أو بني إخوانهن أو بني أخواتهن أو نسائهن أو ما ملكت أيمانهن) فيجوز لهم نظره إلا ما بين السرة والركبة فيحرم نظره لغير الأزواج.(حسب هذا التفسير يجوز للأخ النظر لصدر أخته و كذلك الأب وجميع من ذكروا ثم يضيف المفسر اضافات من عنده ويقول إلا ما بين السرة والركبة فلا يجوز الا للأزواج,ولكن الآية لم تحدد عورة خاصة للزوج بل جمعته مع جميع من ذُكر, فهذه أيضا إضافة واضحة لا أساس لها في الآية).



و أما حبر الأمة عبد الله بن عباس فقد غير رأيه عدة مرات حول الزينة الظاهرة والخفية,واستقر بتفيسير الجزئية السابقة الى:

فيجوز لهؤلاء أن ينظروا إلى الزينة الباطنة، ولا ينظرون إلى ما بين السرة والركبة، ويجوز للزوج أن ينظر إلى جميع بدنها غير أنه يكره له النظر إلى فرجها. (الأية تقول مسموح للزوج والأخ والأب وكل من ذكروا بالنظر الى زينة واحدة  ولم  تمنع بعضهم من جزء معين ).



طبعا ما ذكر أعلاه هو نتيجة ما وصل اليه أغلب علماء السلف, ويمكننا ببساطة رؤية  الهوّة التي سقطوا فيها وحاولوا تداركها بإضافة ما لا تحتمله الآية, كما لو أن الله نسي ذكر شيء والعياذ بالله.

وهذا الكلام ينطبق على من قال أن الزينة الظاهرة هي الملابس , والخفية هي الجسد, فنفس الحالة هذا يعني أنه مسموح للمحارم رؤية الزينة الخفية وهي جسد المرأة كاملا!!!


فاذا لم يكن تفسير علماء السلف للزينة الظاهرة والخفية صحيحا فما هو التفسير الصحيح؟؟؟

هذه الجزئية حيرتني كما حيرت كل من وقف عندها,والشيء الواضح فيها هو وجود زينتان, واحدة أمام المحارم المذكورين في الآية  والأخرى لغير المحارم,ويستحيل أن تكون الزينة الخاصة بالمحارم كما فسرها الأولون بدليل أنهم حاولوا تغطية عيوب تفسيرهم بإضافات من عندهم.

كلمة (يبدين) قيل أنها بمعنى  يظهرن, فحاولت تعويضها في اللآية فوجدتها بلا معنى:

ولا يظهرن زينتهن إلا ما ظهر منها , ولا يبدين زينتهن إلا ما بدا منها !!!

كما لو أنك تقول : لا تُدحرجن الكرة إلا ما تدحرج منها, أو, لا  تُمزّقن أوراقكن إلا ما تمزّق منها !!! طبعا الجمل ركيكة و غير مفهومة.
وهنا بدأت اشك هل فعلاً (ظهر) و (بدا) لهما نفس المعنى في هذه الآية؟؟؟ خاصة وأن الكثير من الآيات في القرآن تختلف معانيها باختلاف معاني الكلمات, والكلمات في اللغة لديها أكثر من معنى, فالأنسب دائما اختيار المعنى المتناسب مع السياق و الأعقل لتدبر الآية.

لذلك بدأت أبحث عن الكلمات (بدا) و (ظهر) في القرآن والمعاني التي وردت بها, وفعلا وجدت ما كنت أبحث عنه, وقمت بتقسيم الزينتين الى زينة غالبة و أخرى بادية.

كلمة (بدا) ومشتقاتها كانت دائما تأتي بمعنى ظهر,إنما كلمة (ظهر) هي التي وردت بمعاني كثيرة,منها:طلع,بدا,غلب أو انتصر,

أمثلة:

((هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ)) أي لينصره و يعليه.

((يَاقَوۡمِ لَكُمُ الۡمُلۡكُ الۡيَوۡمَ ظَاهِرِينَ فِى الۡأَرۡض)) أي غالبين في الأرض.

((فَأَيَّدۡنَا الَّذِينَ آَمَنُوا عَلَىٰ عَدُوِّهِمۡ فَأَصۡبَحُوا ظَاهِرِينَ)) أي غالبين.

والمعنى الأخير (غلب) هو ما أراه الأنسب في آية الحجاب أعلاه, ليصير المعنى:( ولا تبدين من زينتكن أمام الناس إلا ما غلب إظهاره منها) وهذا يتعلق بالمكان والزمان التي تكون فيه المرأة, فما هو عورة بمكان وزمان ما ليس كذلك في آخر,ولأن القرآن صالح في كل مكان وزمان, لذا لم يقم الله بتحديد زي أو زينة معينة بل أمر المرأة بأن تكون زينتها أمام العامة كحال الزينة الغالبة في محيطها,ثم أباح لها بإظهار أكثر من ذلك أمام المحارم الوارد ذكرهم في الآية وهي الزينة البادية ,و كذلك لم يحددها لأن تقاليد المجتمعات والعوائل تختلف أيضا فيما بعضها, سيقول قائل وماذا لو كان مجتمعا أو عائلة متحررة والتعري عندهم شيئ عادي, هل يجوز للمرأة عندها أن تحدد عورتها حسب تقاليد ذاك المجتمع المنفتح؟؟؟ وطبعا الإجابة لا,فالله حدد أجزاء وجب سترها كحد أدنى ومنها ما ذكرنا الفرجين أي من السرة الى الركبة, ولنكمل الآية حتى نعرف الأجزاء الأخرى.
-{وليضربن بخمرهن على جيوبهن}  هذا المقطع يزعم أنصار الحجاب بأنه يدل على وجوب تغطية الشعر مستدلين بكلمة (خمرهن) وفسروها بخمار الرأس , إلّا أنّنا لا نجد في الآية أي أمر بارتداء الخمار إنما  بتغطية الجيوب من خلاله فقط, أي أنّ الأمر الإلهي هو تغطية فتحة اللباس من أعلى بواسطة ذلك الخمار اي ضرورة تغطية الصدر من اسفل الرقبة, فلو أن النساء في ذلك العصر كنّ يرتدين القمصان لربما جاء الأمر((وليغلقن أزرار القميص عند الجيب)) , فمن هذه الجزئية نستخلص أنّ المنطقة الواقعة عند جيب القميص (الصدر) عورة ووجب سترها.

http://4.bp.blogspot.com/_SS9mdVpDhPY/TTWv9TJ9IAI/AAAAAAAAAA8/IjflrPbRlhE/s1600/%25D8%25AC%25D9%258A%25D8%25A8.png

إذا صار تفسير الآية حتى الآن: قل للمؤمنات ألا ينظروا للرجال بشهوة, وليستروا فورجهن,ولا يبدين زينتهن إلا ما غلب إظهاره أمام العامة, وليغطوا صدورهن,ويمكنهن إظهار زينتهن باستثناء الصدر والفروج أمام من ورد ذكرهم بالآية.
جاء في الآية من ضمن المسموح لهم بالنظر لزينة المرأة البادية :( أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء)
فسرها بعض المفسرين بالأطفال الذين لم يطّلعوا على عورات النساء فلا علم لهم بها, إنما الغالب هنا عبارة ( يظهروا على) أيضا بمعنى : ينتصروا أو يغلبوا كما جاء في بداية الآية ,والمعنى يصبح الأطفال الذين لم ينتصروا على عورات النساء,وهو تعبير مجازي عن الأطفال الذين لا يملكون القدرة لإتيان النساء بعد, أي الأطفال الغير بالغين.

ثم تكمل الآية وتقول: (وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ ) فسرها علماء السلف أي لا يضربن الأرض برجلهن فيسمع صوت الدق, وبعضهم قال صوت الخلخال, وهنا نتسائل بما أنهم فسروا الزينة الخفية بجسد المرأة, فكيف ستعلم تلك الزينة من خلال الدق أو صوت الخلخال !!!  لذلك شككت بصحة تفسيرهم لهذه الجزئية أيضا, و بدأت أبحث في المعاجم العربية عن معاني أخرى للفعل ضرب, وفعلا وجدت ضالّتي:
معجم لسان العرب جاء فيه "الضَّرْب الإِسراع في السَّير"
محجم الصحاح في اللغة جاء فيه "الضرب لإسراع في المشي"
معجم مقاييس اللغة "ويقولونَ إِن الإسراع إلى السَّير أيضاً ضرب"
صارت الآية( ولا يسرعن في السير بأرجلهن)
الباء حرف الجر فبل كلمة أرجلهن بمعنى "على"
فحرف الجر هذه يأخذ عدة معاني كالإلصاق  والاستعانة أو بمعنى "مثل" أو "على"...الخ
وقد سبق وقد جاء بمعنى على في فوله تعالى:(ومن أهل الكتاب مَنْ إن تأمنْهُ بقنطارٍ﴾ آل عمران:75
أي من تأمنه على قنطار.
وبعد ذلك قال تعالى:(ليعلم ما يخفين من زينتهن )
نلاحظ أنّ الله تعالى استخدم كلمة (ليعلم) ولم يقل (ليُسمع) أو (ليظهر) وهو ما يؤكد النتيجة السابقة التي وصلنا إليها, حيث أن الإسراع في السير أو الركض  يؤدي الى اهتزازات بملابس المرأة, وقد تتجسّم  أجزاء من زينتها التي لا يجوز النظر إليها, ولذلك نرى أن الله تعالى استعمل كلمة (يعلم) فعندما تتجسم أجزاء من جسد المرأة يمكننا معرفتها وإدراكها رغم أنها غير ظاهرة, ومن هذه الآية نستخلص ايضا أنه لا يجوز لبس الملابس الضيقة التي تجسّم جسد المرأة.
((ولا يسرعن بالسير على أرجلهن ليُيعلم ما يخفين من زينتهن))
وقد جاء قبل الفعل (يعلم) لام التعليل, وبذلك نستخلص أنّ المرأة منهية عن الإسراع في المشي إن كان قصدها أن تتجسم زينتها أمام الناس, ويجوز لها الإسراع فيما عدا ذلك كما لو كانت مستعجلة أو تمارس الرياضة.

فبتلخيص كل ما سبق:
عورة المرأة الواجب سترها هي ما بين السرة والركبة+ الصدر, وشعر المرأة او راسها ليس عورة في جميع الاديان السماوية
ويزيد عليها أمام العامة من الناس ما غلبت العادة تغطيته,ويجوز لهاأمام محارمها إظهار ما لا تظهره للعامة , ونهيت عن ارتداء ما قد يجسم زينتها.

حقائق:
1-هل تعلم أن المسمات في العصر الأموي (100) لم يكن محجبات.
2-هل تعلم أن آية ضرب الخمار على الجيب نزلت لتميز نساء المؤمنين من نساء المشركين و أنها نزلت في زمن معين وانتهى.
3-هل تعلم أن آية إدناء الجلباب نزلت لتميز بين الأمة والحرة و انتهى حكمها مع انتهاء عصر الجواري.
4- حتى ولو كانت تلك الآية تأمر بما يسمى الحجاب فهو أمر لا يعلو عن كونه واجب وتركه ليس من الكبائر, فقد جائت الآية (وليضربن بخمرهن) مثل قوله (ولا يغتب بعضكم بعضا) و مثل قوله( لا تنابزوا بالألقاب) ولم تأتي مثل قوله ( حرمت عليكم الميتة )
فترك الحجاب إن_كان فرض فعلا_مثله مثل أفعال الغيبة والتنابز وما إلى هنالك وليس كما يصورها البعض من اكبائر.
تروي لنا كتب السيرة كيف كانت نساء وبنات بيت النبوة والصحابة والخلفاء،‮ ‬يعشن حياة طبيعية بلا حجاب أو جلباب،‮ ‬ويكفي هنا أن نضرب مثلا علي هذا بريحانتي قريش،‮ ‬سكينة بنت الحسين‮ (‬حفيد الرسول‮) ‬التي قال عنها أبوهريرة حين رآها‮: ‬سبحان الله كأنها من الحور العين،‮ ‬وعائشة بنت طلحة‮ (‬أحد المبشرين بالجنة‮) ‬التي قال لها أنس بن مالك إن القوم‮ ‬يريدون أن‮ ‬يدخلوا إليك فينظروا إلي حسنك،‮ ‬قالت‮: ‬أفلا أخبرتني فألبس أحسن ثيابي،‮ ‬والتي قالت لزوجها مصعب بن الزبير عندما عاتبها علي تبرجها‮: ‬إن الله وسمني بمسيم الجمال فأحببت أن‮ ‬يراه الناس،‮ ‬فيعرفوا فضلي عليهم،‮ ‬وما كنت لأستره‮‬،‮ ‬وكلتاهما اشتهرتا بالجمال والزينة،‮ ‬وكانتا مع صويحباتهما من سائر بيوت الصحابة‮ ‬يجلسن في مجالس الأدب والشعر،‮ ‬ويخالطن الشعراء والأدباء والمطربين،‮ ‬ولم‮ ‬ينتقص هذا من عدالتهن شيئا،‮ ‬ولم‮ ‬ينكر عليهن ذلك أحد،‮ ‬لا من فقهاء المدينة السبعة ومنهم ابن عمر،‮ ‬ولا من رجال بيت النبوة وعلي رأسهم الإمام علي زين العابدين بن الحسين أخو سكينة،‮ ‬ولا أمرهن أحد بالحجاب أو النقاب أو بعدم الاختلاط الطبيعي العفيف‮.‬

هذه هي سنة الله ورسوله،‮ ‬التي‮ ‬يعلمها شيوخ التطرف وأئمة الإسلام السياسي جيدا،‮ ‬ولكنهم‮ ‬يخفونها عمدا عن الناس،‮ ‬لأنها لا تمنحهم سلطة كهنوتية تأمر وتنهي في حياة البشر،‮ ‬فابتسروا هدي النبوة في نصوص‮ ‬يفسرونها كما‮ ‬يحلو لهم بمعزل عن أسباب نزولها،.




أن أسماء بنت أبي بكر دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعليها ثياب رقاق ، فأعرض عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وقال : يا أسماء إن المرأة إذا بلغت المحيض لم تصلح أن يرى منها إلا هذا وهذا- وأشار إلى وجهه وكفيه.
هذا الحديث غير صحيح وإليكم قول العلماء فيه:
قال أبو داود هذا مرسل خالد بن دريك لم يدرك عائشة رضي الله عنها.
وقال ابن القطان: ومع هذا فخالد مجهول الحال.
وقال المنذري : في إسناده سعيد بن بشير أبو عبد الرحمن النصري نزيل دمشق مولى بني نصر وقد تكلم فيه غير واحد.
فالحديث لا يصح عن النبي صلى الله عليه وسلم.
راجع نفسك  من خلال الحقائق وفي كل ما ذكرته واسال ان يهديك وينورك ويردك الى صوابك
والله على ما اقول شهيد
2‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة ScIsAiHd (Samah Ahmed).
5 من 5
كلمة الحجاب في القرآن الكريم تعني ستارا او سورا.. وجعلنا بينك وبين الذين لايؤمنون بالكتاب حجايبا مستورا.. وفي سورة الاحزاب الاية 53 لقول الله تعالى (اذا سألتموهن متاعا فأسلوهن من وراء حجاب.). اذن الحجاب هنا ايضا هو الحاجز المعنوي او الستارة المادية. فيما يخص اللباس ربنا سماه شيئا اخر ( الخمار) وليضربن بخمرهن على جيوبهن.. اذن علينا ان نتحدث عن موضوع الخمار وليس الحجاب. ربنا قال وليضربن بخمرهن..لنفهم قوله تعالى : (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا) ( الأحزاب 59 )
نتعرف على معنى (يُدْنِينَ ):
أصل الفعل ( دنا ) أى قرب ( غالبا من أعلى الى اسفل )، ومنه قوله تعالى (ثُمَّ دَنَا فَتَدَلَّى فَكَانَ قَابَ قَوْسَيْنِ أَوْ أَدْنَى) ( النجم 8 ـ) وقوله تعالى : ( فِي جَنَّةٍ عَالِيَةٍ قُطُوفُهَا دَانِيَةٌ ) (الحاقة 22ـ 23 ).
ومن مشتقاته (أدنى ) أى أقرب ، ومنه قوله تعالى فى نفس الاية : (ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ )
وعليه فمعنى ( يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ) أى يقمن بتطويل الجلباب ليغطى الساق الى القدمين. وكلمة ( من ) تفيد تطويل جزء من كل الجلباب ـ أى من أعلى الى أسفل ليصل الى القدمين.
و سبب نزولها أن عادة الأعراب التبرز في الصحراء و ليس داخل البيوت ، فكان بعض الفجار يتعرضن للمؤمنات مظنة أنهن جواري غير عفيفات ، فجأت الآية لتميزلباساً للحرائر المؤمنات ، و كان عمر يضرب الجارية إذا تحجبت محافظةً علي تميز الحرة بزيها ، و في زمننا لا توجد جواري ، و الكنف داخل البيوت ، و انتفي شرط إدناء الجلابيب للتميز بين الحرة و الأمة
ربنا سبحانه وتعالى اوردها كلمة الخمار في سورة النور الاية 31 بالخمر لذلك فالقرآن في اختياره للالفاظ يظهر الاغجاز.. فالخمر من الخمرة وتعني غطاء.. أي يغطي العقل.. فهل قال القرآن فليضربن بخرهن على رؤوسهن؟ قال على جيوبهن والجيب هو الصدر.. اذن الرأس مكشوف. فالقرآن حين يتحدث عن الوضوء يقول: فامسحوا رؤوسكم اذن.. اذن القرآن في كلام عن الطهارة يشير للاعضاء المكشوفة وعليه يستوي المراة مع الرجل في ذلك.
اما كلام القرآن للنبيك قل لازواجك يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك ادنى ان يعرفن فلا يؤذين.. هو اضافة لطيفة لتفغطية اسفل القدمين..
لكن لماذا هذا الاختلاف والتشدد في فرض غطاء الرأس والوجه وتعريفه كحجاب؟
المشكلة هي في الفقه السلفي انه يركز على الامر فقط في القرآن. ويهمل القاعدة.. فآية: وقاتلوا الذين يقاتلونكم.. يركز الفقه السلفي فيها فيها على القتال فقط ويهمل ان يكون شرط القتال الاعتداء او للدفاع عن النفس ومنع الاضطهاد. فهو يقتال لاجل السلطان او غيره ويتمسك بامر القتال فقط. والحجاب ايضا ياخذ ظاهر الامر الشرعي فقط ويتمسك به.
يقول المولى عزوجل في الايتين 30 و 31 في سورة النور  ( قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم وذلك اولى لهم).. (وقل للمؤمنات يغضضن من ابصارهم و يحفظن فروجهن.). هذه اوامر.. وقاعدتها العفة. ثم ان المقصد النهائي من ذلك هو التقوى. ولو كان الحجاب يعني باللباس لما جاء امر غض النظر على الرجال والنساء فاذا كان الحجاب مفروضا لماذا يأتي تشريع بغض النظر..
نعم هذا صحيح.. ثم ياتي الفقه السلفي ليركز فقط على الامر التشريعي ويتطرف فيه ويتحول من خمار الى حجاب ثم يتحول الحجاب الى نقاب.. وبالنهاية يؤدي الى نتيجة معكوسة وهي ان تحت هذا النقاب او الخمار المفروض تحترف المراة الزنا.. ونفس الامر في الجهاد حين يتم التركيز على قاتلوا فيتحول الامر لاعتداء. الانترنت والكتب موجودة وكتاب الله تعالى في كل بيت وثقافة الافراد القارئين والباحثين لم تعد تحتاج إلى أن يفتيها مجموعة من الاشخاص يقف حد ثقافتهم حدا يضحك المثقف الحقيقي عليها
والحمد الله الذي لم يجعل هذا الدين حكرا على أشخاص معينين كما فعل من قبل المسيحين بجميع الوسائل من كبار الكهنة ومنع ترجمة الكتاب المقدس للغات الاخرى ومنع تعليمه او حتى منع المجادلة والنقاش في بعض الايات التي تستنبط منها الاحكام الفقهية
وحتى لانصبح مثلهم ليصبح العصر المظلم عندنا بعد ان انارهم الان بنور العلم والثقافة واحترام حقوق الانسان التي تتوافق مع جوهر ديننا الحنيف
لذلك منع الله تعالى احتكار تفاسير تشريعاته او اللهو بها وحرم منطقا إقتطاع الايات من صياغها التي ستؤدي الى ان تدل على غير معناها المنزل كأية عدة المطلقة والطلاق والقوامة والحجاب ونحوه والكثير من الايات
بالتالي أنا أطلب من كل قارئ لكتاب الله منصف يبحث عن الحقيقة بقرأة كتاب الله تعالى ليتضح له كثير من الاخطاء المذكورة اعلاه بالاضافة ان اي حديث يذكر دون مراجعة سنده ومتنه يحتمل البطلان ورأي العلماء الاوائل في رواته ومدى اتصالهم ببعضهم ومصداقيته عندهم
وإذا ذكرنا ايات الله تعالى كاملة بالتالي الحكم لايخرج عن السياق الذي ذكر فيه
كاقوله تعالى
قال تعالى: (يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلا مَّعْرُوفًا -33- وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا ).. 32,33"
من قوله تعالى نكتشف خطأ رهيبا منتشرا بأمتنا وبأئمتنا وهو تعميم حكم الجلوس بالبيت وقد خصه الله تعالى فقط وفقط بنساء رسول الله صلى الله عليه وسلم وبين ذلك ببداية الاية انهن لسن كأحد من النساء في الاحكام والواجبات والثواب والعقاب لحكمة حفاظ مكانتهن لدى باقي أفراد المجتمع مع ذلك نعرف جميعا انهن كن يذهبن للحج وشاركن في بعض الغزوات كالسيدة عائشة رضي الله تعالى عنها في موقعة الجمل لا لانها تخالف حكما ربانيا لان الهدف عدم التبرج حال الخروج من البيت للتقية والتركيز على العبادة بعكس النساء الاخريات فالافضل لهن الخروج ومشاركة شقائقهم الرجال في الانتاج والاعمار والعلم والازدهار ففضل العالم على العابد ب70 درجة و وقوله تعالى(إنما يخشى الله من عباده العلماء )وهذا يتوافق تماما مع خلقة الله تعالى للذكور والاناث متساوين في الخلقه وكليهما خلق الله لهما عقلا ليستخدمه في نشاطات الحياة وتكريسه في العلوم المختلفة
أما تفسير الاية السابقة بأنه من الافضل الاقتداء بنساء النبي في أمر خصه الله تعالى بهن يتنافى مع خلقة الله تعالى للبشر ومع الايات التي تدعوا للسعي في الارض وإعمارها وتلغي الابداع العقلي لدى المرأة والتفكر والتأمل بالطبيعة ليحرمها طبيعتها الانسانية ليضعها داخل أسوار تشبه السجن الذي لن تغني عنه الخروج للتبضع وزيارة الناس(فاهل من ينتج ويبدع ويتذوق حلاوة إنتاجه ويسعى لمزيد من العلم لمزيد من الانتاج كمن يقتله الفراغ بين أربعة جدران فيفرغ جام غضبه على من حوله وتصيبه الكأبه لتحوله عن فطرته السليمة من التعليم والانتاج لتتحول لمشروع كائن حي وظائفه محدودة وتفكره محدود
فاهل يستوي الذين يعلمون والذين لايعلمون؟والسعي عي الارض عام وواجب على كلا الجنسين
فأقرب مثال لنا الغرب فاهن السيدات يعملن داخل بيوتهن ويربين أولادهن ويخرج أفراد العائلة للتنزه ولديهم الوقت للاستذكار وممارسه عشرات من الانشطة في اليوم الواحد دون الحاجة لخادمة او معين
والكل سعيد ويشارك الافراد الفرحة بعضهم بعضا
بعكس الوضع لدينا حينما طبقنا تفسير الاية السابقة على انه يوجب جلوس جميع النساء في البيوت وعدم الخروج الا لضرورة فتفقد المرأة حيويتها وحماسها تدريجيا لتصبح من شخص يفرغ طاقاته الطبيعية في عشرات النشاطات المثمرة والانتاج الى شخص لايكمل الثلاثين الا وهو عاجز لتحتاج الى خادمات اشكال الوان وتتذلل لهن ودفع مصاريف في غنى عنها الاولى بها افراد البيت وشخصا سمينا لارغبة له بالحياة ونحوه
إذن المعنى المراد من قرن في بيوتكن خااااااااااااااااااص بنساء النبي لهدف إن كن يردن زيادة التقية لديهن (إن إتقيتن) هذا بالنسبة لاية القرن بالبيت
ثانيا
قوله تعالى (يا ايها الذي امنوا لا تدخلوا بيوت النبي الا ان يؤذن لكم الي طعام غير ناظرين اناه و لكن اذا دعيتم فادخلوا فاذا طمعتم فانتشروا و لا مستانسين لحديث ان ذلك كان يؤذي النبي فيستحي منكم و الله لا يستحي من الحق و اذا سألتموهن متاعا فاسالوهن من وراء الحجاب ذلكم اطهر لقلوبكم و قلوبهن و ما كان لكم ان تؤذوا رسول الله و لا ان تنكحوا ازواجه من بعده ابدا ان ذلكم كان عند الله عظيما "
(الاحزاب 33-53
كما هو واضح في جوهر الاسلام لايوجد مااسمه حجاب ولا في القران الكريم الا هذه الاية التي قصد منها لنساء النبي فقط ان يكن وراء ساتر كالباب مثلا لا حجاب اليوم الذي هو بدعه في الدين فالاصل هو الجلباب في الاية التي قبلها فقط والهدف كون الجلباب لبسا واسعا سميكا تغطية مفاتن الجسم به فقط لاغير أما باقي الكلامهو بدعه ودخيل على كتاب الله تعالى
وبالنسبة لحجة غيرة الرجل فهي له وعليه
له ان يغار إن تبرجت نساء بيته ولبست لبسا ضيقا يظهر شكل جسمها
وعليه في التعدي بعدم غض البصر وأمر النساء بلزوم البيت والنظر لها دوما بصيغة الفتنة لا غير وإجبارها على مايسمى بالحجاب خصوصا الاسود فليس له ان يجبرها بزيادة عن ستر مفاتن جسمها
لان عدا ذلك (بعد ستر المفاتن)تكون غير مفتنه لتمارس حياتها الطبيعية كالرجل تماما
فنصف على الرجل بالغض والاحترام ومعاملتها كشريكة عمل او طالبة ونحوه ونصف على المرأة بتغطية مايثير الغرائز وهذا هو العدل الحقيقي الذي يشارك فيه طرفي المجتمع لا واحد يضحي ويكمكم نفسه والاخر سائح في الشوارع يبحث عن من يلقي عليه لوم عدم غض بصره
هذا وصلى الله تعالى على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه الكرام اجمعين الى يوم الدين
2‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة بلدنا وطنا.
قد يهمك أيضًا
بالفيديو كيفيه لف الحجاب العادى للبشره السمراء
أعاني من مشكلة و هي أن شعري الأمامي تكسر و تساقط بسبب لف الحجاب؛بليز شو الحل
ماهى افضل انواع الكريمات للبشره الدهنيه؟
ما أفضل لون صبغه للبشرة الحنطيه ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة