الرئيسية > السؤال
السؤال
هل هناك دليل من القرآن الكريم على وجود عذاب القبر؟
الأديان والمعتقدات | التفسير | الإسلام | القرآن الكريم 17‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة SHUSMO-FOR-LIFE.
الإجابات
1 من 3
قال تعالي ..)النار يعرضون عليها غدواً وعشيا ويوم تقوم الساعه ادخلوا أل فرعون أشد العذاب (
(( غافر 46))
17‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة . Abdul-rahman.
2 من 3
بسم الله الرحمن الرحيم الهاكم التكاثر حتى زورتم المقابر كلا سوف تعلمون ثم كلا سوف تعلمون كلا لو تعلمون علم القين لترون الجحيم ثم لترونها عين اليقين صدق الله العظيم  كلا سوف تعلمون الاولى للقبر والثانية للبعث و ولترون الجحيم هو عذاب القبر وعين اليقين يوم الحساب
17‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة amr70 (Amr Mohmed).
3 من 3
عذاب القبر فثابت في الكتاب والسنة، فأما الكتاب، فقوله تعالى: وَحَاقَ بِآَلِ فِرْعَوْنَ سُوءُ الْعَذَابِ * النَّارُ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا غُدُوًّا وَعَشِيًّا وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آَلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ {غافر: 45-46}. والآية صريحة في إثبات عذاب القبر قبل قيام الساعة. وقوله تعالى: سَنُعَذِّبُهُمْ مَرَّتَيْنِ ثُمَّ يُرَدُّونَ إِلَى عَذَابٍ عَظِيمٍ {التوبة:101}. وقوله تعالى: وَإِنَّ لِلَّذِينَ ظَلَمُوا عَذَابًا دُونَ ذَلِكَ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ {الطور: 47}. فهو عذاب القبر قبل عذاب يوم القيامة.

وأما السنة: فمنها ما ورد في الصحيحين أن النبي صلى الله عليه وسلم مر بقبرين فقال: إنهما ليعذبان وما يعذبان في كبير، أما أحدهما: فكان لا يستبرئ من البول، وأما الآخر: فكان يمشي بالنميمة. ومنها ما ورد في صحيح مسلم: إن هذه الأمة تبتلى في قبورها، فلولا أن لا تدافنوا لدعوت الله أن يسمعكم من عذاب القبر الذي أسمع منه. وفي صحيح مسلم أيضا أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إذا فرغ أحدكم من التشهد الأخير فليتعوذ بالله من أربع: من عذاب جهنم، ومن عذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات، ومن شر فتنة المسيح الدجال. إلى غير ذلك من الأحاديث الصحيحة الثابتة، وليعلم أن هذه الأحاديث بلغت حد التواتر، وأن من لم يؤمن بما دلت عليه من إثبات عذاب القبر فهو على خطر عظيم. قال شيخ الإسلام ابن تيمية: وقد تواترت الأخبار عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في ثبوت عذاب القبر ونعيمه لمن كان لذلك أهلا، وسؤال الملكين فيجب اعتقاد ذلك والإيمان به، ولا نتكلم عن كيفيته، إذ ليس للعقل وقوف على كيفيته، لكونه لا عهد له به في هذه الدار، والشرع لا يأتي بما تحيله العقول، ولكن قد يأتي بما تحار فيه العقول. اهـ.

قال الحافظ ابن رجب في كتابه أهوال القبور: وقد تواترت الأحاديث عن النبي صلى الله عليه وسلم في عذاب القبر، ففي الصحيحين عن أم المؤمنين عائشة أنها قالت: سألت النبي صلى الله عليه وسلم عن عذاب القبر، قال: نعم عذاب القبر حق.


والله أعلم.
18‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة حورية في أسطورة.
قد يهمك أيضًا
من هم الآمنون من عذاب القبر ، وضغطه ، وعذاب البرزخ ؟
اين يذهب الانسان بعد الموت
كيف ننجو من عذاب القبر * اسئلكم الدعاء *
ماهي أسباب النجاة من عذاب القبر؟
فضلا اقرأها ..
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة