الرئيسية > السؤال
السؤال
كيف مات سيدنا عمر بن الخطاب
حوار الأديان | التاريخ | الأديان والمعتقدات | الإسلام 11‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة ناصر نبي الله.
الإجابات
1 من 7
طعنة لؤلؤة المجوسي اثناء الصلاة
11‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة swedie (Swedie Dhmy).
2 من 7
مات بالطعن  بالخنجر اثناء الصلاة على يد أبو لؤلؤة المجوسي
قصة عمر بن الخطاب :-
http://www.4shared.com/get/CNpu9yxi/__-____.html‏
11‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة scorpion man.
3 من 7
مجوس روافض اخوات كلب
11‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة tiger1.
4 من 7
وفاة سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه :
=======================
خرج سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه إلى صلاة الفجر يوم الأربعاء 26 ذي الحجة سنة 23 هـ يؤمّ الناس،
فتربص به غلام مجوسي اسمه فيروز وهو عبد للمغيرة بن شعبة ويكنى أبا لؤلؤة، وهو في الصلاة وانتظر حتى سجد، ثم طعنه ثلاث طعنات بخنجر مسموم كان معه،

فقال سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه : "قتلني -أو أكلني- الكلب"، ثم جعل يطعن كل من دنا إليه من الرجال حتى طعن ثلاثة عشر رجلا، مات منهم سبعة[، فألقى عليه أحدهم ثوباً،
ولما رأى أن قد تقيّد وتعثر فيه قتل أبو لؤلؤة نفسه بخنجره .

ثم تناول سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه يد عبد الرحمن بن عوف رضى الله عنه فقدمه حتى يكمل الصلاة بالناس، وبعد الصلاة حمل المسلمون سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه إلى داره.

وعندما سأل سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه عمن طعنه قيل له أنه أبو لؤلؤة فقال: "الحمد لله الذي لم يجعل منيّتي بيد رجل يدعي الإسلام"،
ثم قال لابنه: "يا عبد الله رضى الله عنه انظر ما عليّ من الدُّين" فحسبوه فوجدوه ستة وثمانين ألف درهم،

فقال: "إن وفّى مال آل عمر فأدّه من أموالهم، وإلا فاسأل في بني عديّ، فإن لم تفِ أموالهم، فاسأل في قريش"، ثم قال: "اذهب إلى أم المؤمنين عائشة رضى الله عنها ، فقل: يستأذن عمر أن يدفن مع صاحبيه" فذهب إليها، فقالت: "كنت أريده -المكان- لنفسي، ولأوثرنّه اليوم على نفسي"، فلما رجع وأخبر بذلك سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه، حمد الله . فدفن بجانب النبي رسول الله سيدنا محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم  ، و سيدنا أبو بكر الصديق رضى الله عنه . كما أراد رضى الله عنه .

اللهم صلِّ وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله واصحابه اجمعين
11‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة المحلاوى.
5 من 7
أرجوك أخي الكريم أن تلغي أي إجابة بها سب أو لعنات فانت تحب رسول الله صلى الله عليه وسلم و هو لم يتلفظ بلفظ خارج طوال حياته فكيف تترك اجابات لسؤالك فيها سب و لعن مثل tiger1
جزاك الله كل خير
12‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة الفيلسوف888.
6 من 7
خرج عمر إلى صلاة الفجر يوم الأربعاء 26 ذي الحجة سنة 23 هـ يؤمّ الناس، فتربص به غلام مجوسي اسمه فيروز وهو عبد للمغيرة بن شعبة ويكنى أبا لؤلؤة، وهو في الصلاة وانتظر حتى سجد، ثم طعنه ثلاث طعنات بخنجر مسموم كان معه، فقال عمر: "قتلني -أو أكلني- الكلب"[36]، ثم جعل يطعن كل من دنا إليه من الرجال حتى طعن ثلاثة عشر رجلا، مات منهم سبعة[36]، فألقى عليه أحدهم ثوباً، ولما رأى أن قد تقيّد وتعثر فيه قتل أبو لؤلؤة نفسه بخنجره [36][37][38]. ثم تناول عمر يد عبد الرحمن بن عوف فقدمه حتى يكمل الصلاة بالناس، وبعد الصلاة حمل المسلمون عمراً إلى داره. وعندما سأل عمر عمن طعنه قيل له أنه أبو لؤلؤة فقال: "الحمد لله الذي لم يجعل منيّتي بيد رجل يدعي الإسلام"، ثم قال لابنه: "يا عبد الله انظر ما عليّ من الدُّين" فحسبوه فوجدوه ستة وثمانين ألف درهم، فقال: "إن وفّى مال آل عمر فأدّه من أموالهم، وإلا فاسأل في بني عديّ، فإن لم تفِ أموالهم، فاسأل في قريش"، ثم قال: "اذهب إلى أم المؤمنين عائشة، فقل: يستأذن عمر أن يدفن مع صاحبيه" فذهب إليها، فقالت: "كنت أريده -المكان- لنفسي، ولأوثرنّه اليوم على نفسي"، فلما رجع وأخبر بذلك عمر، حمد الله [39]. فدفن بجانب النبي محمد، وأبو بكر كما أراد. وقد استمرت خلافته عشر سنين وستة أشهر، وقبل أن يموت اختار ستة من الصحابة؛ ليكون أحدهم خليفة على أن لا يمر ثلاثة أيام إلا وقد اختاروا من بينهم خليفة للمسلمين.
**********************************************************
فضله

   روى أحمد في مسنده (401/2) وابن أبي شيبة (25/12) وابن أبي عاصم في «السنة» (1250) والبزار (2501) من طريق جهم بن أبي جهم عن المسور بن مخرمة عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:«إن الله جعل الحق على لسان عمر وقلبه». حديث صحيح[40].
   روى الطبراني في الكبير (8813/9) بإسناد حسن من طريق زائدة عن عاصم عن زر عن عبد الله بن مسعود قال: «إذا ذكر الصالحون فحي هلا بعمر، إن إسلامه كان نصرا، وإن إمارته كانت فتحا، وايم الله ما أعلم على الأرض شيئا إلا وقد وجد فقد عمر حتى العضاه، وايم الله إني لأحسب بين عينيه ملكا يسدده ويرشده، وايم والله إني لأحسب الشيطان يفرق منه أن يحدث في الإسلام حدثا فيرد عليه عمر، وايم الله لو أعلم أن كلبا يحب عمر لأحببته.»
   روى أحمد (106/1) بإسناد حسن من طريق يحي بن أيوب البجلي عن الشعبي‏‏ عن وهب السوائي قال: "خطبنا علي فقال: من خير هذه الأمة بعد نبيها؟ قلت: أنت ياأمير المؤمنين. قال: لا، خير هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر، ثم عمر، وما نُبعدُ أن السكينة تنطق على لسان عمر.
   قال ابن مسعود: "مازلنا أعزة منذ أسلم عمر."[41]
**************************************************************
فتوحاته
الفتوحات الإسلامية من عهد الرسول وحتى نهاية الخلافة الأموية

   فتح العراق.
   فتح الشام.
   فتح القدس واستلام المسجد الأقصى.
   فتح مصر.
   فتح فارس.
في مجال السياسة

   أول من دون الدواوين.
   أول من اتخذ دار الدقيق (التموين).
   أول من أوقف في الإسلام (الأوقاف).
   أول من أحصى أموال عماله وقواده وولاته وطالبهم بكشف حساب أموالهم (من أين لك هذا).
   أول من اتخذ بيتا لأموال المسلمين.
   أول من ضرب الدراهم وقدر وزنها.
   أول من أخذ زكاه الخيل.
   أول من جعل نفقه اللقيط من بيت مال المسلمين.
   أول من مسح الأراضي وحدد مساحاتها.
   أول من اتخذ دار للضيافة.
   أول من أقرض الفائض من بيت المال للتجارة.
   أول من حمى الحدود.
12‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة negmmaher (Negm Maher).
7 من 7
مات قتيلا و غدرا أثناء الصلاه و قتله بو لؤلؤة المجوسي طعنه بخنجر مسموم في ظهره

و لم يكن هناك شيطانا  يجرؤ على مواجهة ابن الخطاب لأنه كان ممن أعز الله الاسلام بهم

و عمر بن الخطاب الذي كان يحكم بلاد المسلمين من مشرقها لمغربها كان ثوبه يزاداد رقعة كل فترة فلم يلبس الحرير و لم يسكن القصور بعد اسلامه  ولم يكن له حراسة بل كان ينام تحت شجرة و قصتها مشهورة

كان يعلم جيدا انه لو عثرت بغلة بالعراق لؤل عنها عمر لماذا لم يمهد لها الطريق
هذا صحابي كان شديد الكفر قبل الاسلام شديد الزهد ونكران الذات بعد اسلامه
كان يبكي من خشية الله و .............

و الكلام كثير  عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه وارضاه
و أمر شرحه يطول وأنا الليلة مشغول
12‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة الفيلسوف888.
قد يهمك أيضًا
هل حقا مات عمر بن الخطاب
من قتل فارق الأمة سيدنا عمر بن الخطاب
ما ذا تعرف عن الخلفاء الراشدين عمر بن الخطاب وابو بكر الصديق
من هم الخلافاء الراشدين
من هو قاتل عمر بن الخطاب رضي الله عنه وارضاه
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة