الرئيسية > السؤال
السؤال
هــل يـجـوز الــنوم عـلى البـطـن؟
الفتاوى | الفقه 26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة osma ismail.
الإجابات
1 من 17
اية فى فتوى بتقول حرام
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة NeVeR.Say.CaN'T.
2 من 17
نعم
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة نضال وجيه (نضال وجيه).
3 من 17
مكروه .
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة Dark Fantasy.
4 من 17
فيهـا تشبه بالكفـار لذلك لا ,
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة Rayan 4 ever.
5 من 17
يــٌـقآل آنـهآ نــومة آلــشيــطآن ... ولآكــن بآلــنسبــه آلــي مآ آعــرف آنــآم آلآ عـ بــطني
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة Mr karakie (احمد الحــباشنه).
6 من 17
مكرووووووهـ , وليس حرام
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة sprint-890.
7 من 17
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

قال الإمام ابن القيم رحمه الله:                              
(وفي اضطجاعه صلى الله عليه وسلم على شقه الأيمن سر، وهو أن القلب معلق في الجانب الأيسر، فإذا نام الرجل على الجنب الأيسر، استثقل نوماً، لأنه يكون في دعة واستراحة، فيثقل نومه، فإذا نام على شقه الأيمن، فإنه يقلق ولا يستغرق في النوم، لقلق القلب، وطلبه مستقره وميله إليه، ولهذا استحب الأطباء النوم على الجانب الأيسر لكمال الراحة وطيب المنام، وصاحب الشرع يستحب النوم على الجنب الأيمن، لئلا يثقل نومه فينام عن قيام الليل، فالنوم على الجانب الأيمن أنفع للقلب ، وعلى الجانب الأيسر أنفع للبدن، والله أعلم، انتهى من زاد المعاد (1/321) وما بعدها. والله أعلم.
وأما النوم على البطن فقد نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلم، كما في اسنن أبي داود وغيره عن يعيش ان طخفة الغفاري رضي الله عنه قال: قال أبي بينما أنا مضطجع في المسجد على بطني إذا رجل يحركني برجله فقال: " إن هذه ضجعة يبغضها الله" قال فنظرت فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم: رواه أبو داود بإسناد صحيح. ومن العلماء من نص على كراهة النوم على البطن، كما في سنن الترمذي باب ما جاء في كراهية الاضطجاع على البطن عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم رجلاً مضطجعاً على بطنه، فقال: " إن هذا ضجعة لا يحبها الله" وفي حديث أبي ذر عند ابن ماجه " إنما هي ضجعة أهل النار" قال الإمام ابن القيم: وأنفع النوم أن ينام على الشق الأيمن ليستقر الطعام بهذه الهيئة في المعدة استقراراً حسناً، فإن المعدة أميل إلى الجانب الأيسر قليلاً، ثم يتحول إلى الشق الأيسر قليلاً ليسرع الهضم بذلك لاستمالة المعدة على الكبد، ثم يستقر نومه على الجانب الأيمن ليكون الغذاء أسرع انحداراً عن المعدة، فيكون النوم على الجانب الأيمن بداءة نومه ونهايته، وكثرة النوم على الجانب الأيسر مضر بالقلب بسبب ميل الأعضاء إليه، فتنصب إليه المواد. وأردأ النوم على الظهر، ولا يضر الاستلقاء عليه للراحة من غير نوم، وأردأ منه أن ينام منبطحاً على وجهه… قال
أبقراط في كتاب" التقدمة" وأما نوم المريض على بطنه من غير أن يكون عادته في صحته جرت بذلك، فذلك يدل على اختلاط عقل، وعلى ألم في نواحي البطن، قال الشراح لكتابه: لأنه خالف العادة الجيدة إلى هيئه رديئة من غير سبب ظاهر ولا باطن. انتهى. انظر زاد المعاد (4/241، 240) فصل في تدبيره لأمر النوم واليقظة.
وبناء على ما تقدم فالنوم على البطن مكروه ومضر صحياً.
والله أعلم
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة دمعة تائبه.
8 من 17
ذكر العلماء أنه يكره نومه على بطنه من غير عذر، واستدلوا لذلك بأحاديث فيها مقال منها ما رواه الإمام أحمد، عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: مر الرسول صلى الله عليه وسلم برجل مضطجع على بطنه، فغمزه برجله، وقال: "إن هذه ضِجعة لا يحبها اللَّه عز وجل" . ورواه ابن حبان في "صحيحه" .

بارك الله فيك ..
=  )
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
9 من 17
مكرووووووهـ , وليس حرام
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة treble-h.
10 من 17
دمعه تائبة:
أحسنت الإجابة بارك الله فيك

يا جامعة الخير لا ننسى أن من قال لا أعلم فقد أفتى

لا تفتي في الدين فتوى خاطئة يتبعها غيرك فتهلك بسببها

عندك دليل أحضره .. وإلا فرجاء لا تفتي
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة A. Thabit.
11 من 17
السؤال:

ما حكم النوم على البطن؟

المفتي:

أبو إسحاق الحويني

الإجابة:

أما النوم على البطن فحرام لنهي النبي صلى الله عليه وسلم عن ذلك، وعلَّلَ النص لقوله هذه ضجعة يكرهها الله. أما إذا نام على جنبه ثم انقلب على بطنه وهو لا يشعر واستيقظ رأى نفسه كذلك فلا جناح عليه.
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة زادي إلى الله.
12 من 17
السؤال:

هل النَّوْمُ على البَطْن مكروهٌ أم حَرَامٌ؟

المفتي:

خالد عبد المنعم الرفاعي

الإجابة:

   الحمد لله، والصَّلاة والسَّلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَنْ والاه، ثم أمَّا بعدُ:
   فإنَّ النَّومَ على البَطْن مكروهٌ، وقد نهى النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم عنه، وذلك فيما رَوَاهُ يَعِيشُ بْنُ طِهفَةَ الغِفَارِيُّ، عن أبيه قال: "ضِفْتُ رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّم فيمَنْ تَضَيَّفَهُ منَ المساكين - أي: نَزَلْتُ عليه ضَيْفًا - فخرج رسولُ الله صلَّى الله عليه وسلَّم في اللَّيْل يَتَعَاهَدُ ضَيْفَهُ، فرآني مُنْبَطِحًا على بطني؛ فَرَكَضَنِي بِرِجْلِهِ، وقال: لا تَضْطَجِعْ هذه الضِّجْعَةَ؛ فإنَّها ضِجْعَةٌ يُبْغِضُهَا اللَّهُ عَزَّ وجَلَّ". وفي روايةٍ: "فَرَكَضَهُ بِرِجْلِهِ، فَأَيْقَظَهُ؛ فقال: هذه ضِجْعَةُ أَهْلِ النَّارِ" (رَوَاهُ أحمدُ والتِّرْمِذِيُّ وأبو داودَ، وصحَّحهُ الأَلْبانيُّ).

   ونَصَّ الحنفيَّةُ والشَّافعيَّةُ والحَنابِلَةُ وغيرُهم على كَراهة النَّوْم على البَطْن؛ قال النَّوَوِيُّ في (المجموع): "ويُكْرَهُ الاضْطِجَاعُ على بَطْنِهِ".

   وقال البُهُوتِيُّ في (كشَّاف القِناع): " ويُكْرَهُ نَوْمَهُ على بطنه، وعلى قَفاهُ, إنْ خاف انْكِشافَ عَوْرَتِهِ... وأَرْدَأُ من ذلك: النَّوْمُ مُنْبَطِحًا على وَجْهِهِ".

   قال الإمامُ ابنُ القيِّم في (زاد المَعاد): "وأَنْفَعُ النَّوْم: أن ينام على الشِّقِّ الأيْمَن، لِيَسْتَقِرَّ الطَّعامُ بهذه الهيْئة في المَعِدَة استقرارًا حسنًا؛ فإنَّ المَعِدَةَ أَمْيَلُ إلى الجانب الأيسر قليلاً، ثمَّ يتحوَّل إلى الشِّقِّ الأيْسَر قليلاً؛ لِيُسْرِعَ الهَضْمَ بذلك، لاسْتِمَالَةِ المَعِدَة على الكَبِد، ثمَّ يَسْتَقِرَّ نَوْمَهُ على الجانب الأيْمَن؛ لِيكونَ الغذاءُ أسرعَ انحدارًا عن المَعِدَة؛ فيكونُ النَّوْمُ على الجانب الأيْمَن بَداءَةَ نَوْمِه ونهايتِه.

   وكَثْرَةُ النَّوْم على الجانب الأيْسَر مُضِرٌّ بالقَلْب؛ بسبب مَيْلِ الأعضاءِ إليه، فَتَنْصَبُّ إليه الموادُّ.

   وأردأ النَّوْم على الظَّهْر، ولا يَضُرُّ الاسْتِلْقَاءُ عليه للرَّاحَة من غير نَوْمٍ، وأَرْدَأُ منه أن يَنامَ مُنْبَطِحًا على وَجْهِهِ ... قال أَبوقْرَاط في كتاب (التَّقْدِمَة): "وأمَّا نَوْمُ المريض على بطنه من غير أن تكونَ عادَتُهُ في صحَّته جَرَتْ بذلك؛ فذلك يَدُلُّ على اختلاط عَقْلٍ، وعلى ألمٍ في نواحي البَطْن".

   قال الشُّرَّاحُ لكتابه: لأنَّه خالَفَ العادَةَ الجيِّدةَ إلى هيئةٍ رديئةٍ، من غير سببٍ ظاهرٍ ولا باطنٍ". انتهى.

   وهذا النَّهيُ عامٌّ، يَشْمَلُ الذَّكَرَ والأُنثى؛ لأنَّ الأصلَ اشْتِراكُهُما في الأحكام، إلا ما دَلَّ الدَّليلُ على التَّفْريق بينهما فيه. والله أعلم.
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة زادي إلى الله.
13 من 17
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة زادي إلى الله.
14 من 17
ههههههههههههههههههههههه
تقريبا
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة انتضر ........
15 من 17
انت شو مالك على النوم
شكلك بتحب النوم كتير
26‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة انتضر ........
16 من 17
دعنا من الافتاء
من ناحيه علميه ,النوم على البطن مضر لأنك تضغط على الاجهزه الداخله وتصعب عمليه التنفس ونبض القلب
,وينصح بالنوم على الجانب الايسر
27‏/4‏/2011 تم النشر بواسطة faris love.
17 من 17
بسم الله الرحمن الرحيم .
أما بعد
النوم على البطن مكروه ولاكنهو ليس محرم .
فل الافضل النوم على الجانب الايسر !
لي ان النوم على الجانب الايسر أفضل لي القلب والعضاء !
فمثلن هو يجمع المواد لي القلب ويئذي القلب والعضاء تتجكع على القلب
وشكرآ
17‏/4‏/2012 تم النشر بواسطة محب الموت.
قد يهمك أيضًا
هل النوم علي البطن مضر ؟؟ و ايه ضرره ؟؟؟
عند القيام بتمرين شد عظلات البطن يوجد الم قوي جدا في منتصف الظهر
هل شكل البطن له علاقة بنوع الجنين ؟
سؤالي يتعلق بتمارين البطن
انقطاع التنفس اثناء النوم هل هناك فى هذا الموقع من يعانى منه وماذا يفعل حفظكم اللة جميعن اي معلومات
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة